الموسوعة الشاملة
www.islamport.com


    الكتاب : الإستيعاب في معرفة الأصحاب
    المؤلف : ابن عبد البر
    مصدر الكتاب : موقع الوراق
    http://www.alwarraq.com
    [ الكتاب مرقم آليا غير موافق للمطبوع ]

لا أقف على اسم أبيه وأكثر ما يجيء هكذا عطية القرظي. كان من سبي بني قريظة ووجد يومئذ ممن لم ينبت فخلي سبيله. روى عنه مجاهد وعبد الملك بن عمير وكثير بن السائب إلا أنه ليس في حديث كثير بن السائب تصريح باسمه وأرواهم عنه عبد الملك بن عمير وعن عبد الملك ابن عمير اشتهر حديثه وبه عرف.
باب عقبة
عقبة مولى جبر بن عتيك
الأنصاري قال: شهدت أحداً مع مولاي، فضربت رجلاً من المشركين فقلت: خذها وأنا الغلام الفارسي، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " هلا قلت: خذها وأنا الغلام الأنصاري " .حديثه عند داود بن الحصين عن عبد الرحمن بن عقبة عن أبيه.
عقبة بن الحارث
بن عامر بن نوفل بن عبد مناف بن قصي القرشي النوفلي، يكنى أبا سروعة فيما قال مصعب. قال الزبير: وهو قول أهل الحديث. وأما أهل النسب فإنهم يقولون: إن عقبة هذا هو أخو أبي سروعة وإنما أسلما جميعاً يوم الفتح وعقبة هذا حجازي مكي. قال الزبير: هو الذي قتل خبيب بن عدي له حديث واحد ما أحفظ له غيره في شهادة امرأةٍ على الرضاع. رواه عنه عبيد بن أبي مريم وابن أبي مليكة وقيل: إن ابن أبي مليكة لم يسمع منه وإن بينهما عبيد بن أبي مريم. وقال بعض أهل النسب: أبو سروعة وعقبة بن الحارث أخوان.
وحدثنا عبد الوارث حدثنا قاسم حدثنا أحمد بن زهير حدثنا أبي حدثنا يعقوب بن إبراهيم حدثنا أبي عن أبي إسحاق قال: حدثنا عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي حسين المكي عن عقبة بن الحارث أبي سروعة. وقيل: بل كان أخاه لأمه وهو أثبت عند مصعب وأصح من هذا كله ما رواه سفيان بن عيينة عن عمرو بن دينار أنه سمع جابر بن عبد الله الأنصاري يقول: الذي قتل خبيباً أبو سروعة عقبة بن الحارث بن عامر بن نوفل.
عقبة بن ربيعة
الأنصاري حليف لبني عوف بن الخزرج. شهد بدراً فيما ذكر موسى بن عقبة.
عقبة بن عامر بن عبس
الجهني، من جهينة بن زيد بن سود بن أسلم بن عمرو بن الحاف بن قضاعة. وقد اختلف في هذا النسب على ما ذكرنا في " كتاب القبائل " والحمد لله. يكنى أبا حماد: وقيل: أبا أسيد. وقيل أبا عمرو وقيل: أبا سعد. وقيل: أبا الأسود. وقيل: أبا عمار. وقيل: أبا عامر ذكر خليفة بن خياط قال: قتل أبو عامر عقبة بن عامر الجهني يوم النهروان شهيداً وذلك سنة ثمان وثلاثين، وهذا غلط منه وفي كتابه بعد: وفي سنة ثمان وخمسين توفي عقبة بن عامر الجهني قال أبو عمر: سكن عقبة بن عامر مصر وكان والياً عليها وابنتى بها داراً وتوفي في آخر خلافة معاوية روى عنه من الصحابة جابر وابن عباس وأبو أمامة ومسلمة بن مخلد وأما رواته من التابعين فكثير. قال ابن عباس: سمعت يحيى بن معين يقول: عقبة بن عامر الجهني كنيته أبو حماد. وكذلك قال ابن لهيعة.
عقبة عامر بن نابي
بن زيد بن حرام بن كعب بن غنم بن سلمة بن كعب الأنصاري الخزرجي السلمي. شهد بدراً بعد شهوده العقبة الأولى ثم شهد أحداً فأعلم بعصابةٍ خضراء في مغفره. شهد الخندق وسائر المشاهد. وقتل يوم اليمامة شهيداً.
عقبة بن عثمان بن خلدة
بن مخلد بن عامر بن زريق الأنصاري الزرقي، شهد بدراً هو وأخوه أبو عبادة وسعد بن عثمان. قال ابن إسحاق: وقد كان الناس انهزموا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم يعني يوم أحد حتى انتهى بعضهم إلى المنقى دون الأعوص وفر عثمان بن عفان وعقبة بن عثمان وسعد بن عثمان أخوان من الأنصار حتى بلغوا الجبل مما يلي الأعوص فأقاموا به ثلاثاً ثم رجعوا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فزعموا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لهم: " لقد ذهبتم بها عريضةً " .
عقبة بن عمرو بن ثعلبة
أبو مسعود الأنصاري. من بني الحارث بن الخزرج هو مشهور بكنيته ويعرف بأبي مسعود البدري، لأنه رضي الله عنه كان يسكن بدراً. قال موسى بن عقبة عن ابن شهاب إنه لم يشهد بدراً وهو قول ابن إسحاق.

(1/330)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية