الموسوعة الشاملة
www.islamport.com


    الكتاب : طبقات الشافعية الكبرى
    المؤلف : عبد الوهاب بن علي بن عبد الكافي السبكي
    عدد الأجزاء : 10
    مصدر الكتاب : موقع مشكاة للكتب الإسلامية
    http://www.almeshkat.net
    و الفهارس التي اعتمدت عليها من موقع الإيمان
    http://www.al-eman.com
    [ الكتاب مرقم آليا غير موافق للمطبوع ]
    قام بفهرسته و تنسيقه أسامة بن الزهراء - عفا الله عنه - لملتقى أهل الحديث

ومن تصانيفه التفسير والمطالب العالية ونهاية العقول والأربعين والمحصل والبيان والبرهان في الرد على أهل الزيغ والطغيان والمباحث العمادية والمحصول وعيون المسائل وإرشاد النظار وأجوبة المسائل البخارية والمعالم و تحصيل الحق والزبدة وشرح الإشارات وعيون الحكمة وشرح الأسماء الحسنى
وقيل شرح مفصل الزمخشري في النحو ووجيز الغزالي في الفقه وسقط الزند لأبي العلاء وله طريقة في الخلاف و مصنف في مناقب الشافعي حسن وغير ذلك
وأما كتاب السر المكتوم في مخاطبة النجوم فلم يصح أنه له بل قيل إنه مختلق عليه
حكى الأديب شرف الدين محمد بن عنين أنه حضر درسه مرة وهو شاب وقد وقع ثلج كبير فسقطت بالقرب منه حمامة وقد طردها بعض الجوارِح فلما وقعت رجع عنها الجارح فلم تقدر الحمامة على الطيران من الخوف والبرد فلما قام الإمام من الدرس وقف عليها ورق لها وأخذها قال ابن عنين فقلت في الحال
( يا ابن الكرام المطعمين إذا شتوا *** في كل مسغبة وثلج خاشف )
( العاصمين إذا النفوس تطايرت *** بين الصوارِم والوشيج الراعفِ )
( من أنبأ الورقاء أن محلكم *** حرم وأنك ملجأٌ للخائف )
( وفدت إليك وقد تدانى حتفُها *** فحبوتها ببقائها المستأنفِ )
( لو أنها تحبى بمال لانثنت *** من راحتيك بنائل متضاعفِ )
( جاءت سليمان الزمان بشكوها *** والموت يلمع من جناحي خاطفِ )
( قدم لواه الفَوت حتى ظله *** بإزائه يجري بقلب واجفِ )
واعلم أن شيخنا الذهبي ذكر الإمام في كتاب الميزان في الضعفاء وكتبت أنا على كتابه حاشية مضمونها أنه ليس لذكرِه في هذا المكان معنى ولا يجوز من وجوه عدة أعلاها أنه ثقة حبر من أحبار الأمة وأدناها أنه لا رواية له فذكره في كتب الرواة مجرد فضول وتعصب وتحامل تقشعر منه الجلود
وقال في الميزان له كتاب أسرار النجوم سحر صريح

(8/45)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية