الموسوعة الشاملة
www.islamport.com


    الكتاب : الأعلام للزركلي
    مصدر الكتاب : موقع يعسوب
    [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

السعدي (المعتصم) = عبد الملك بن محمد (986) السعدي (المنصور) = أحمد بن محمد (1012) السعدي = زيدان بن أحمد 1037 السعدي = عبدالمك بن زيدان 1040 السعدي = الوليد بن زيدان 1045
السعدي = أحمد بن زيدان 1051 السعدي = عبد الرحمن بن عبد الله 1066 السعدي = أحمد بن محمد 1069 * (سعدى بنت كريز) * (...-...=...-...) سعدى بيت كريز بن ربيعة بن عبد شمس، من أمية: كاهنة فصيحة، من الفضليات في الجاهلية.
أدركت بدء الاسلام، وهي خالة عثمان بن عفان.
ولها شعر (1).
السعدية = الشيماء بنت الحارث أبو السعود (المفسر) = محمد بن محمد (982) ابن سعود = محمد بن سعود 1179 ابن سعود = عبد العزيز بن محمد 1218 ابن سعود = عبد الله بن سعود 1234 ابن سعود = تركي بن عبد الله 1249 ابن أبي السعود = محمد بن صالح 1268 أبو السعود = عبد الله بن عبد الله 1295 أبو السعود = فخري أبو السعود 1359 ابن سعود (الملك) = عبد العزيز بن عبد الرحمن
* (سعود بن عبد العزيز) * (1163 - 1229 ه = 1750 - 1814 م) سعود بن عبد العزيز بن محمد بن سعود: إمام، من أمراء نجد، يعرف * (هامش 1) * (1) الاصابة، كتاب النساء، الترجمة 536 والنويري 3: 126.
بسعود الكبير.
وليها يوم مقتل أبيه بالدرعية (سنة 1218 ه) وجند جيشا كبيرا أخضع بن معظم جزيرة العرب، فامتد ملكة من أطراف عمان ونجران واليمن وعسير إلى شواطئ الفرات وبادية الشام، ومن الخليج الفارسي إلى البحر الاحمر.
وكان موفقا يقظا، لم تهزم له راية، موصوفا بالذكاء، على جانب من العلم والادب، مهيب المنظر، فصيح اللسان، شجاعا، مدبرا.
كانت إقامته في الدرعية.
وتولى بنفسه كثيرا من المغازي.
وفي أيامه حشدت الدولة العثمانية جويشا من الترك وغيرهم، بقيادة محمد علي باشا (سنة 1226 ه) لمحاربة آل سعود، في نجد، وأرسل محمد علي ابنه أحمد طوسون، من مصر، فدخل المدينة ومكة (سنة 1227 ه) والطائف سنة
(1228 ه) وقال صاحب (الخبر والعيان): (مات سعود بعلة السرطان المعوي، والحرب النجدية المصرية في بدء شبوبها، ونجد في أشد الحاجة إليه) (1).
* (الملك سعود) * (1319 - 1388 ه = 1902 - 1969 م) سعود بن عبد العزيز بن عبد الرحمن الفيصل آل سعود: من ملوك الدولة السعودية.
ولد في الكويت ونشأ في الرياض.
وقرأ على بعض مشايخها.
وقام برحلات إلى الخارج.
وقاد المعارك في حروب أبيه.
وتولى العرش السعودي (1373 ه / 1953) فور وفاة أبيه، وبعهد منه.
وأعانته حاشيته على التخبط في سياستيه الداخلية والخارجية، فبدأ الخلل في الادارة، والارتباك المالى يعملان حتى اضطر (1377 / 1958) إلى النزول لاخيه * (هامش 2) * (1) مثير الوجد - خ.
وفيه أن عدد جيشه زاد على أربع مئة ألف مقاتل.
والبدر الطالع 1: 262 وقلب جزيرة العرب 331 وعشائر العراق 1: 139 وصقر الجزيرة 1: 70 ومجلة لغة العرب: المجلد الثالث.
والخبر والعيان - خ.
وفيه: ولادته 1161 ه.
وابن بشير
1: 131 - 176.
وولي عهده (فيصل) عن جميع سلطاته في الشؤون الداخلية والخارجية والمالية.
ولم يطل صبره على تفرد أخيه بالعمل، فتدخل، واضطرب سير الحكم.
واجتمع أعيان آل سعود وعلماء الرياض فأصدروا بيانا سنة (1384 / 1964) بخلع سعود ومبايعة فيصل.
ورحل سعود بأهله وبعض أبنائه فنزل بالعاصمة اليونانية (اثينا) للاستشفاء والاقامة في فندق قريب منها.
وزار مصر واليمن وتوفي فجأة بالفندق، ونقلته طائرة سعودية من أثينا إلى جدة.
حيث صلى عليه أخوه الملك فيصل بمكة وحملته الطائرة إلى مدافن الاسرة في الرياض (1).
* (البوسعيدي) * (...- 1316 ه =...- 1899 م) سعود بن عزان بن قيس بن عزان البوسعيدي: أمير (الرستاق) في المملكة العمانية.
وكانت إمارته استقلالا.
ولي بعد وفاة عمه إبراهيم بن قيس (سنة 1316 ه) وحسنت سيرته حتى هم علماء الرستاق
بتوليته الامامة، غير أن بعض الرؤساء عاجلوه بالقتل اغتيلا، وهو يصلي الفجر، فكانت إمارته تسعة أشهر ونصفا (2).
* (سعود بن فصيل) * (...- 1291 ه =...- 1875 م) سعود بن فيصل بن تركي: إمام، من * (هامش 3) * (1) شبه الجزيرة في عهد الملك عبدالعزير 773، 1404.
(2) تحفة الاعيان 2: 288 - 291.

(3/90)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية