الموسوعة الشاملة
www.islamport.com


    الكتاب : الأعلام للزركلي
    مصدر الكتاب : موقع يعسوب
    [ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

صحابي، شهد العقبة وأحدا وما بعدها.
ونزل الكوفة.
وكان من أصحاب علي، فاستخلفه عليها لما سار إلى صفين (انظر عوف بن الحارث) وتوفي فيها.
له مئة حديث وحديثان (1).
عقبة بن نافع (1 ق ه - 63 ه = 621 - 683 م) عقبة بن نافع بن عبد القيس الاموي القرشي الفهري: فاتح، من كبار القادة في صدر الاسلام.
وهو باني مدينة القيروان.
ولد في حياة النبي صلى الله عليه وسلم ولا صحبة له.
وشهد فتح مصر، وكان ابن خالة عمرو بن العاص، فوجهه عمرو إلى افريقية سنة 42 ه واليا، فافتتح كثيرا من تخوم السودان وكورها في طريقه.
وعلا ذكره، فولاه معاوية إفريقية استقلالا سنة 50 ه، وسير إليه عشرة آلاف فارس، فأوغل في بلاد إفريقية حتى أتى وادي القيروان، فأعجبه، فبنى فيه مسجدا لا يزال إلى اليوم يعرف بجامع عقبة، وأمر من معه فبنوا فيه مساكنهم.
وعزله معاوية سنة 55 ه، فعاد إلى المشرق.
ولما توفي معاوية بعثه يزيد واليا على المغرب سنة
62 ه.
فقصد القيروان، وخرج منها بجيش كثيف، فتح حصونا ومدنا.
وصالحه أهل فزان، فسار إلى الزاب وتاهرت.
وتقدم إلى المغرب الاقصى، فتلغ البحر المحيط، وعاد فلما كان في تهودة (من أرض الزاب) تقدمته العساكر إلى القيروان، وبقي في عدد قليل، فطمع به الفرنج، فأطبقوا عليه، فقتلوه ومن معه.
ودفن بالزاب، ولمحمود شيث خطاب " عقبة به نافع الفهري - ط " رسالة في سيرته (2).
* (هامش 1) * (1) كشف النقاب - خ.
والاصابة، ت 5608 (2) الاستقصا 1: 36 و 38 والبيان المغرب 1: 19 وفتح العرب للمغرب 130 - 152 ثم 178 - 205 وبغية الرواد 1: 76 وفيه: مولده قبل وفاة النبي صلى الله عليه وسلم بسنة واحدة.
والبكري 73 وللسيد حسن حسني عبد الوهاب في مجلة " الندوة " التونسية - جزء أبريل 1953 - مقال عن " معاهد التعليم الكبرى " في إفريقية، ابتدأه بذكر " جامع عقبة " وأثره في التعليم الاسلامي.
العقبي = رضوان بن محمد 852 ابن عقدة = أحمد بن محمد 332 ابن عقدة = محمد بن محمد 437
ابن العقدية = مالك بن الجلاح عقل = سعيد بن فاضل 1334 عقل = وديع شديد 1352 عقلة القطامي (1306 - 1372 ه = 1889 - 1953 م) عقلة بن سحوم القطامي، أبو موسى: من رجال الثورة الاستقلالية في سورية (سنة 1925 م) أيام احتلال الفرنسيين لها.
وهو من أهل قرية " خربا " في " جبل الدروز ".
كان من أصحاب المزارع، وله اتصال بسلطان " باشا " الاطرش، عميد الجبل وكبير قومه، فلما نودي بالثورة وقام سلطان على رأسها كان عقلة الزعيم المسيحي الوحيد فيها.
دفعته إليها عصبيته القومية، وصلته بسلطان، فخاض معاركها، وتحمل شدائدها، إلى أن عقدت قرنسة مع سورية معاهدة سنة 1936 م، فعاد إلى الجبل مع الصابرين من المجاهدين.
ثم كان من أعضاء المجلس النيابي السوري في أعوام 1937 و 43 و 47 وسكن دمشق.
وعاد إلى قريته قبيل وفاته، فمات فيها فجأة (1).
عقيبة بن هبيرة (000 - نحو 50 ه = 000 - نحو 670 م) عقيبة بن هبيرة الاسدي: شاعر جاهلي إسلامي.
من شعره الابيات المشهورة، التي خاطب بها معاوية، وأولها: " معاوي إننا بشر، فأسجح فلسنا بالجبال ولا الحديد " (2).
* (هامش 2) * (1) مذكرات المؤلف.
ومن هو في سورية 357 وجريدة الجبل 16 / 8 / 1953.
(2) خزانة البغدادي 1: 343 وسمط اللآلي 149 وهو فيه " عقيبة " مشدد الياء بالشكل، مع أنه أورد قول " بنت تميم " وقد قتل عقيبة أباها: العقيقي (النسابة) = يحيى بن الحسن 277.
ابن عقيل (البلخي) = محمد بن عقيل 316.
ابن عقيل = علي بن عقيل 513 ابن عقيل (النحوي) = عبد الله بن عبد الرحمن 769 ابن عقيل = محمد بن عقيل 1350 عقيل (من عامر) = عقيل بن كعب (1).
عقيل (من جذام) = عقيل بن مرة (1).
عقيل (000 - 000 = 000 - 000) عقيل (غير منسوب): جد.
قال القلقشندي نقلا عن " العبر ": بنوه بطن من بني أسد بن خزيمة، من العدنانية، كانت لهم إمارة بأرض العراق والجزيرة، وعظم أمرهم في الدولة السلجوقية وعند ملوك الحلة وجهاتها، وكان بها منهم " بنو مزيد " ثم اضمحل ملكهم بعد ذلك وورثت بلادهم بالعراق بنو خفاجة (2).
* (هامش 3) * " أعقيب لا ظفرت يداك، ألم يكن درك لحقك دون قتل تميم ؟ ".
(1) يستفاد من التاج 8: 29 و 30 أن " عقيلا " كله بفتح العين، إلا الآتية أسماؤهم، فبضمها: عقيل بن كعب، جد بني عقيل وعقيل بن هلال، من قزارة وعقيل بن هلال، من أشجع وعقيل بن طفيل الكلابي وعقيل بن خالد الايلي.
وعقيل بن صالح الكوفي.
وعقيل بن إبراهيم بن خالد بن عقيل
ومثلهم - بالضم أيضا - يحيى بن عقيل المصري، ومحمد بن عقيل الفربابي، وحسين بن عقيل روى التفسير عن الضحاك.
واختلفوا في إسحاق بن عقيل شيخ الباغندي فقيل بالفتح وقيل بالضم.
وإنما ذكرت هذه الاسماء، وفي أصحابها من لا تراجم لهم هنا، ليرجع إليها من يعرض له ذكر أحدها، فلا يخطئ في ضبطه.
(2) نهاية الارب للقلقشندي 297 وفيه أنه بضم العين.
قلت: لم أر فيما بين يدي من كتب الانساب ذكرا لعقيل في بطون بني أسد، أو في أسلاف بني مزيد.
كما أن الزبيدي - في التاج 8: 29 حين أحصى المسمين عقيلا، مضم العين، لم يشر إلى أحد من بني أسد بن خزيمة.
فلتكن هذه الترجمة موضع شك إلى أن يتاح إثباتها أو نفيها.
وانظر ترجمة " عقيل بن كعب " الاتية.

(4/241)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية