الموسوعة الشاملة
www.islamport.com


    الكتاب : عمدة القاري شرح صحيح البخاري
    المؤلف : بدر الدين العيني الحنفي
    مصدر الكتاب : ملفات وورد من ملتقى أهل الحديث
    [ الكتاب مرقم آليا غير موافق للمطبوع ]
    http://www.ahlalhdeeth.com
    تنبيه : هذه النسخة معدلة، أضفت إليها نصا كان ناقصا في الأولى.
    تاريخ التعديل : 19 ربيع الأول 1427 هـ
    الموافق : 17 نيسان ( أفريل ) ، 2006 م
    قام بتنسيقه وفهرسته أسامة بن الزهراء - عفا الله عنه - لملتقى أهل الحديث

الآخرة وروى أحمد من حديث جابر عن خالته أم عثمان عن جويرية قالت قال رسول الله من لبس ثوب حرير ألبسه الله عز وجل ثوبا من النار يوم القيامة
5835 - حدثني ( محمد بن بشار ) حدثنا ( عثمان بن عمر ) حدثنا ( علي بن المبارك ) عن ( يحياى بن أبي كثير ) عن ( عمران بن حطان ) قال سألت عائشة عن الحرير فقالت ائت ابن عباس فسله قال فسألته فقال سل ابن عمر قال فسألت ابن عمر فقال أخبرني أبو حفص يعني عمر بن الخطاب أن رسول الله قال إنما يلبس الحرير في الدنيا من لا خلاق له في الآخرة فقلت صدق وما كذب أبو حفص على رسول الله
مطابقته للترجمة من حيث إنه يوضحها وعثمان بن عمر بن فارس البصري العبدي وعلي بن المبارك الهنائي البصري وعمران بكسر العين المهملة ابن حطان بكسر الحاء المهملة وتشديد الطاء المهملة وبالنون السدوسي كان رئيس الخوارج وشاعرهم وهو الذي مدح ابن ملجم قاتل علي بن أبي طالب رضي الله عنه بالأبيات المشهورة فإن قلت كان تركه من الواجبات وكيف يقبل قول من مدح قاتل علي رضي الله عنه قلت قال بعضهم إنما أخرج له البخاري على قاعدته في تخريج أحاديث المبتدع إذا كان صادق اللهجة متدينا انتهى قلت ليس للبخاري حجة في تخريج حديثه ومسلم لم يخرج حديثه ومن أين كان له صدق اللهجة وقد أفحش في الكذب في مدحه ابن ملجم اللعين والمتدين كيف يفرح بقتل مثل علي بن أبي طالب رضي الله عنه حتى يمدح قاتله وليس له في البخاري إلا هذا الموضع
قوله من لا خلاق له أي لا نصيب له في الآخرة وقيل لا حرمة له قوله فقلت صدقإلى آخره القائل هو عمران بن حطان المذكور
وقال عبد الله بن رجاء حدثنا حرب عن يحيى حدثني عمران وقص الحديث

(31/491)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية