الموسوعة الشاملة
www.islamport.com


    الكتاب : المحكم والمحيط الأعظم
    المؤلف : ابن سيده
    مصدر الكتاب : موقع الوراق
    http://www.alwarraq.com
    [ الكتاب مرقم آليا غير موافق للمطبوع ]

خفاهن من أنفاقهن كأنما ... خفاهن ودق من عشي مجلب
والنفقة، والنافقاء: جحر الضب واليربوع.
وقيل: النفقة، والنافقاء: موضع يرققه اليربوع من جحره، فإذا أتى من القاصعاء ضرب النافقاء برأسه فخرج.
ونفق اليربوع، ونفق، وانتفق، ونفق: خرج منه.
وتنفقه الحارش، وانتفقه: استخرجه من نافقائه. واستعاره بعضهم للشيطان فقال:
إذا الشيطان قصع في قفاها ... تنفقناه بالحبل التؤام
أي: استخرجناه استخراج الضب من نافقائه.
وأنفق الضب: إذا لم يرفق به حتى ينتفق.
والنفاق: الدخول في الإسلام من وجه، والخروج عنه من وجه آخر، مشتق من نافقاء اليربوع، إسلامية.
وقد نافق منافقة، ونفاقا.
والنافقة: فأرة المسك: يعني وعاءه.
ومالك بن المنتفق الضبي:أحد بني صباح ابن طريف.
والنفيق: موضع.
ونيفق القميص والسراويل: معروف، وهو فارسي معرب، وهو المنفق.
مقلوبه: ( ف ن ق )
الفنق، والفناق، والتفنق، كله: النعمة في العيش.
والمفنق: المترف، قال:
لا ذنب لي كنت امرأ مفنقا ... أغيد نوام الضحى غرونقا
الغرونق: المنعم.
وجارية فنق، ومفناق: جسيمة حسنة فتية منعمة.
وامرأة فنق: قليلة اللحم.
وناقة فنق: جسيمة حسنة الخلق.
وجمل فنق، وفنيق: مودع للفحلة.
والجمع: أفناق،و فنق، وفناق.
وقد فنق.
والفنيقة: وعاء أصغر من الغرارة.
وقيل: هي الغرارة الصغيرة.
القاف والنون والباء
القنب: جراب قضيب الدابة.
وقيل: هو وعاء قضيب كل ذي حافر، هذا الأصل ثم استعمل في غير ذلك.
وقنب المرأة: بظرها.
وقنب الأسد: ما يدخل فيه مخالبه من يده.
والجمع: قنوب.
وهو المقناب، وكذلك: هو من الصقر والبازي.
وقنابة الزرع، وقنابه: عصيفته عند الإثمار.
وقد قنب.
وقنب العنب: قطع عنه ما يفسد حمله.
وقنب الكرم: قطع بعض قضبانه للتخفيف عنه واستيفاء بعض قوته، عن أبي حنيفة.
وقنب الزهر: خرج عن أكمامه.
وقال أبو حنيفة: القنوب: براعيم النبات، وهي أكمه زهره، فإذا بدت قيل: قد أقنب.
وقنبت الشمس، تقنب قنوبا: غابت فلم يبق منها شيء.
والمقنب: شيء يكون مع الصائد، يجعل فيه ما يصيده.
والمقنب من الخيل: ما بين الثلاثين إلى الأربعين. وقيل: هي زهاء ثلثمائة.
وقنب القوم: صاروا مقنبا، قال ساعدة ابن جؤية الهذلي:
عجبت لقيس والحوادث تعجب ... وأصحاب قيس يوم ساروا وقنبوا
وكذلك: تقنبوا.
والقنيب: جماعة من الناس.
والقنب، والقنب: ضرب من الكتان، وقول أبي حية النميري:
فظل يذود مثل الوقف عيطاً ... سلاهب مثل أدراك القناب
قيل في تفسيره: يريد، القنب، ولا ادري أهي لغة فيه أم بني من القنب " فعالا " ؟؟ كما قال الآخر:
من نسج داود أبي سلام
وأراد: سليمان.
والقنابة، والقنابة: أطم من آطام المدينة.
مقلوبه: ( ق ب ن )
قبن في الأرض، واقبأن، من باب لرباعي، وهو مثل اطمأن، والهمزة أصلية.
قبن يقبن قبونا: ذهب.
واقبأن: انقبض: كاكبأن.
مقلوبه: ( ن ق ب )
النقب: الثقب في أي شيء كان.
نقبه ينقبه نقبا.
وشيء نقيب: منقوب، قال أبو ذؤيب:
أرقت لذكره من غير نوب ... كما يهتاج موشى نقيب
يعني بالموشى: يراعه.
ونقب الخف نقبا: تخرق، وقيل: حفي.
ونقب خف البعير نقبا، وأنقب: كذلك، قال كثير عزة:
وقد ازجر العرجاء أنقب خفها ... مناسمها لا يستبل رثيمها
وأراد: ومناسمها، فحذف حرف العطف، كما قال: " قسما الطارف التليد " ويروى: " أنقب خفها مناسمها " .
والمنقب من السرة: قدامها حيث ينقب البطن، وكذلك: هو من الفرس.
وقيل: المنقب: السرة نفسها، قال النابغة الجعدي يصف الفرس:
كأن مقط شراسيفه ... إلى الطرف القنب فالمنقب
اطمن بترس شديد الصفا ... ق من خشب الجوز لم يثقب
والمنقبة: التي ينقب بها البيطار، نادر.
والأنقاب: الآذان، لا اعرف لها واحداً. قال القطامي:
كانت خدود هجانجن ممالة ... أنقابهن إلى حداء السوق
ويروى: " أنقابهن " : أي إعجاباً بهن.
والنقب، والنقب: القطع المتفرقة من الجرب، الواحدة: نقبة، وقيل: هي أول الجرب، قال دريد ابن الصمة:

(3/67)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية