الموسوعة الشاملة
www.islamport.com


    [ ذم الهوى - ابن الجوزي ]
    الكتاب : ذم الهوى
    المؤلف : أبو الفرج عبد الرحمن بن أبي الحسن الجوزي
    تحقيق : مصطفى عبد الواحد
    عدد الأجزاء : 1

كتاب ذم الهوى
الباب الاول في ذكر العقل وفضله وذكر ماهيته
اختلف الناس في ماهية العقل اختلافا كثيرا
فقال قوم هو ضرب من العلوم الضرورية
وقال آخرون هو غريزة يتأتى معها درك العلوم
وقال آخرون هو قوة يفضل بها بين حقائق المعلومات
وقال آخرون هو جوهر بسيط وقال قوم هو جسم شفاف
وقال الحارث المحاسبي هو نور
وبهذا قال أبو الحسن التميمي من أصحابنا وروى إبراهيم الحربي عن أحمد أنه قال العقل غريزة وقد روى عن المحاسبي أيضا مثله
والتحقيق في هذا أن يقال العقل غريزة كأنها نور يقذف في القلب فيستعد لإدراك الأشياء فيعلم جواز الجائزات واستحالة المستحيلات ويتلمح عواقب الأمور
وذلك النور يقل ويكثر وإذا قوى ذلك النور قمع بملاحظة العواقب عاجل الهوى
ذكر محل العقل أكثر أصحابنا يقولون محله القلب وهو مروي عن الشافعي
رضي الله عنه
ودليلهم قوله تعالى فتكون لهم قلوب يعقلون بها

(1/5)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية