صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية
 

[ تهذيب الكمال - المزي ]
الكتاب : تهذيب الكمال
المؤلف : يوسف بن الزكي عبدالرحمن أبو الحجاج المزي
الناشر : مؤسسة الرسالة - بيروت
الطبعة الأولى ، 1400 - 1980
تحقيق : د. بشار عواد معروف
عدد الأجزاء : 35

4037 - س علي بن حرب بن محمد بن حرب بن حيان بن مازن بن الغضوبة الطائي أبو الحسن الموصلي أخو أحمد بن حرب ذكر أن جد مازن بن الغضوبة وفد على النبي صلى الله عليه و سلم وأسلم وكان علي أحد من رحل في طلب الحديث إلى العراق والحجاز رأى المعافى بن عمران الموصلي ولم يسمع منه وروى عن أبان بن سفيان التغلبي وأحمد بن عبد الله بن يونس وأحمد بن محمد بن حنبل وأسباط بن محمد القرشي وإسماعيل بن زبان وأبي ضمرة أنس بن عياض الليثي وجعفر بن الفزر الطائي وأبيه حرب بن محمد الطائي والحسن بن موسى الأشيب وحسين بن علي الجعفي وحفص بن عمر بن حكيم وحفص بن غياث وحميد بن عبد الرحمن الرؤاسي وخالد بن يزيد العدوي وروح بن عبادة وزيد بن أبي الزرقاء الموصلي وسعيد بن سالم

(20/361)


القداح وسعيد بن محمد الوراق وسفيان بن عيينة وشبابة بن سوار وأبي عاصم الضحاك بن مخلد والعباس بن سليم الأزدي وعبد الله بن إدريس وعبد الله بن داود الخريبي وعبد الله بن نمير وعبد الله بن وهب المصري وأبي مسعود عبد الرحمن بن الحسن الزجاج الموصلي وعبد الرحمن بن محمد المحاربي وعثام بن علي العامري وعمر بن أيوب الموصلي وعمرو بن عبد الجبار السنجاري وغسان بن الربيع والقاسم بن يزيد الجرمي سي وقطبة بن العلاء ومالك بن سعير بن الخمس ومحمد بن زياد بن فروة الأنصاري البلدي ومحمد بن عبيد الطنافسي ومحمد بن فضيل بن غزوان س وهارون بن عمران الأنصاري والهيثم بن محفوظ ووكيع بن الجراح ووهب بن جرير بن حازم ويحيى بن يمان ويزيد بن هارون ويعقوب بن حميد بن كاسب وأبي أيوب يعلى بن عمران البجلي وأبي داود الحفري وأبي عامر العقدي وأبي معاوية الضرير روى عنه النسائي وإبراهيم بن محمد بن علي بن بطحاء وأبو العباس أحمد بن إبراهيم بن أحمد بن غالب البلدي ومستمليه أحمد بن الحسين الجرادي الموصلي وأحمد بن سليمان العباداني وأبو بكر أحمد بن محمد بن أسد البغدادي وأحمد بن محمد بن عبيدة الشعراني وإسماعيل بن العباس الوراق وأبو القاسم ثابت بن سليمان بن أيوب الموصلي والحسين بن إسماعيل المحاملي وأبو محمد سفيان بن هارون المستملي وعبد الله بن أبي داود وعبد الله بن محمد بن أبي الدنيا وعبد الله بن محمد البغوي وعبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي وعبد الرحمن بن الحسن

(20/362)


الأصبهاني الضراب وبن أخته أبو جابر عرس بن فهد الموصلي وعلي بن إسحاق المارداني وعلي بن الحسن بن هارون الطائي البلدي وأبو عبد الله علي بن سليمان الحكيمي البغدادي وعلي بن عبد الله بن عبد الرحمن الكرجي والقاسم بن فورك الأصبهاني ومحمد بن جعفر الخرائطي ومحمد بن جعفر المطيري ومحمد بن سعيد الزوزني ومحمد بن عاصم الأصبهاني الفقيه ومحمد بن عبد الله بن سعيد المهراني ومحمد بن عقيل بن الأزهر البلخي ومحمد بن علي بن إسماعيل المروزي ومحمد بن مخلد الدوري ومحمد بن المنذر بن سعيد الهروي شكر وبن حفيده محمد بن يحيى بن عمر بن علي بن حرب الطائي والهيثم بن خلف الدوري ويحيى بن محمد بن صاعد ويوسف بن يعقوب بن إسحاق بن بهلول التنوخي قال النسائي صالح وقال عبد الرحمن بن أبي حاتم كتبت عنه مع أبي وسئل أبي عنه فقال صدوق وقال الدارقطني ثقة وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال أبو زكريا الأزدي صاحب تأريخ الموصل رحل مع أبيه

(20/363)


فسمع وصنف حديثه وأخرج المسند وكان عالما بأخبار العرب وأنسابها وأيامها أديبا شاعرا وفد على المعتز بسر من رأى سنة أربع وخمسين ومئتين فكتب المعتز عنه بخطه ودقق الكتاب فقال علي أخذت يا أمير المؤمنين في شؤم أصحاب الحديث أو نحو هذا فضحك المعتز أخبرني بهذا غير واحد من شيوخنا وأحضره المعتز الطعام فأكل بحضرته وأوغر له ضياع حرب كلها فلم يزل ذلك جاريا له إلى أيام المعتضد وولد بأذربيجان في شعبان سنة خمس وسبعين ومئة علن ما أخبرني بعض ولده وتوفي في شوال من سنة خمس وستين ومئتين وصلى عليه أخوه معاوية بن حرب وقال أبو عروبة الحراني مات بالموصل سنة خمس وستين ومئتين وقال أبو الحسين بن المنادي مات في شوال سنة خمس وستين ومئتين بسر من رأى وقد جاز التسعين وقال محمد بن يحيى بن عمر بن علي بن حرب مات جدي سنة خمس وستين ومئتين وله اثنتان وتسعون سنة وقال عبد الباقي بن قانع مات سنة ست وستين ومئتين قال أبو بكر الخطيب والصحيح أنه مات سنة خمس وستين وكان له أخوان يسمى أحدهما أحمد والآخر معاوية وحدثا جميعا ولهم شيخ آخر يقال له

(20/364)


4038 - تمييز علي بن حرب بن عبد الرحمن الجنديسابوري السكري يروي عن أبي يزيد إسحاق بن حيويه العطار وإسحاق بن سليمان الرازي وأشعث بن عطاف وسليمان بن أبي هوذة وعبد العزيز بن أبان القرشي وأبي نعيم وأبي الوليد الطيالسي ويروي عنه أحمد بن محمد بن الفرج وأبو منصور أحمد بن مصعب الجنديسابوريان وأحمد بن يحيى بن زهير التستري والضحاك بن هارون وعبدان بن أحمد الأهوازي ومحمد بن نوح الجنديسابوري ذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال أبو بكر الخطيب كان ثقة نبيلا ذكرناه للتمييز بينهما

(20/365)


4039 - ق علي بن الحزور الغنوي الكوفي قال أبو أحمد بن عدي علي بن الحزور ويقال بن أبي فاطمة منهم من يقول علي بن الحزور ومنهم من يقول علي بن أبي فاطمة لضعفه حتى يشتبه روى عن الأصبغ بن نباتة ودينار أبي عمر البزار والقاسم بن عوف الشيباني ومحمد بن نشر الهمداني ونفيع أبي داود الأعمى ق وأبي مريم الأسدي وأبي مريم الثقفي روى عنه إسماعيل بن أبان الغنوي وأيوب بن سليمان الفزاري الحناط وسعيد بن محمد الوراق وعبد الصمد بن النعمان وعبد العزيز بن أبان القرشي وعمرو بن بزيع وعمرو بن جميع الطيالسي وعمرو بن النعمان الباهلي ق ومخول بن إبراهيم بن مخول بن راشد النهدي ويحيى بن هاشم الغساني السمسار ويونس بن بكير الشيباني وأبو إسحاق الشيباني وهو من أقرانه

(20/366)


قال عباس الدوري عن يحيى بن معين علي بن الحزور وعيسى بن قرطاس وسعد بن طريف والنضر أبو عمر الخزاز ليس لأحد أن يروي عنهم وقال البخاري علي بن الحزور أراه بن أبي فاطمة روى عنه يونس بن بكير فيه نظر وقال في موضع آخر منكر الحديث عنده عجائب وقال يعقوب بن شيبة قد ترك حديثه وليس ممن أحدث عنه وقال إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني ذاهب وقال أبو حاتم منكر الحديث وقال النسائي متروك الحديث وقال أبو الفتح الأزدي لا اختلاف في ترك حديثه وقال أبو أحمد بن عدي وهو في جملة متشيعة الكوفة والضعف على حديثه بين روى له بن ماجة حديثا واحدا عن نفيع أبي داود عن عمران بن حصين خرجنا مع النبي صلى الله عليه و سلم في جنازة

(20/367)


4040 - ق علي بن الحسن بن أبي الحسن البراد المدني أخو محمد بن الحسن روى عن الزبير بن المنذر بن أبي أسيد الساعدي ق وقيل عن أبيه عن الزبير بن أبي أسيد وعن يزيد بن عبد الله بن قسيط روى عنه ابنه أبو علي الحسن بن علي بن الحسن بن أبي الحسن البراد وصفوان بن سليم ق وعبد العزيز بن محمد الدراوردي روى له بن ماجة حديثا واحدا وقد وقع لنا بعلو عنه أخبرنا به عبد الرحيم بن عبد الملك المقدسي وأبو إسحاق بن الدرجي قالا أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني قال أخبرنا أبو علي الحداد قال أخبرنا أبو نعيم الحافظ قال أخبرنا أحمد بن بندار الشعار قال أخبرنا أبو بكر بن أبي عاصم قال حدثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي قال حدثنا إسحاق بن إبراهيم بن سعيد مولى مزينة قال حدثنا صفوان بن سليم قال حدثني محمد وعلي ابنا حسن بن أبي حسن البراد أن الزبير بن المنذر بن أبي أسيد حدثهما أن أباه المنذر حدثه أن أباه أبا أسيد حدثه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم ذهب إلى سوق النبط فنظر إليه فقال ليس هذا لكم بسوق ثم رجع إلى هذا السوق فطاف به فقال هذا سوقكم فلا ينتقص ولا يضرب عليه خراج رواه عن إبراهيم بن المنذر فوافقناه فيه بعلو

(20/368)


4041 - م ق علي بن الحسن بن سليمان الحضرمي أبو الحسن ويقال أبو الحسين الواسطي ويقال الكوفي الآدمي يعرف بأبي الشعثاء روى عن حسين بن علي الجعفي وأبي أسامة حماد بن أسامة وحفص بن غياث ق وخالد بن عبد الله الواسطي وخالد بن نافع الأشعري وعبد الله بن إدريس وعبد السلام بن حرب وعبدة بن سليمان م وعثمان بن يحيى بن عمرو بن سلمة الهمداني وعلي بن غراب وعيسى بن يونس ومحمد بن بشر

(20/369)


العبدي ووكيع بن الجراح ويحيى بن آدم وأبي بكر بن عياش وأبي خالد الأحمر وأبي داود الحفري وأبي معاوية الضرير روى عنه مسلم وأحمد بن سنان القطان الواسطي وأبو بكر أحمد بن علي بن سعيد المروزي القاضي وأسلم بن سهل الواسطي بحشل وبقي بن مخلد الأندلسي والحسن بن سفيان الشيباني والحسن بن علي بن زياد والحسن بن علي بن شبيب المعمري والحسين بن محمد بن حاتم عبيد العجل وصالح بن محمد الأسدي جزرة وعبد الله بن أحمد بن حنبل وعبد الكريم بن الهيثم الديرعاقولي وأبو زرعة عبيد الله بن عبد الكريم الرازي ق وعمران بن موسى بن مجاشع السختياني ومحمد بن عبد الملك الدقيقي وأبو عون محمد بن عمرو بن عون الواسطي ومحمد بن عيسى بن السكن الواسطي المعروف بابن أبي قماش ومحمد بن يونس الكديمي ومحمود بن محمد الواسطي وموسى بن أبي حصين الواسطي ويحيى بن جعفر بن الزبرقان قال أبو عبيد الآجري سئل أبو داود عن أبي الشعثاء الواسطي فقال ثقة ولم أسمع منه شيئا وقال بحشل توفي في آخر سنة ست وثلاثين ومئتين وقال غيره مات سنة سبع وثلاثين ومئتين وروى له بن ماجة

(20/370)


4042 - ع علي بن الحسن بن شقيق بن دينار بن مشعب العبدي أبو عبد الرحمن مولى عبد القيس ويقال إنه مولى آل الجارود العبدي قال أبو علي محمد بن علي بن حمزة المروزي وكان شقيق بصريا قدم خراسان روى عن إبراهيم بن سعد وإبراهيم بن طهمان وإسرائيل بن يونس وجعفر بن سليمان الضبعي والحسين بن واقد 4 وحماد بن زيد وخارجة بن مصعب فق وسفيان بن عيينة وشريك بن عبد الله وعبد الله بن المبارك ع وعبد الوارث بن سعيد وعون بن موسى وقيس بن الربيع وأبي بكر بن عياش وأبي حمزة السكري د س ق وأبي المنيب العتكي س روى عنه البخاري ت وإبراهيم بن يعقوب الجوزجاني س وأحمد بن جميل المروزي وأحمد بن حنبل وأحمد بن سيار

(20/371)


المروزي وأحمد بن عبدة الآملي ت وأحمد بن محمد بن هشام بن أبي دارة وأحمد بن منصور زاج المروزي وأحمد بن الوليد الفحام البغدادي وأحمد بن يوسف السلمي وإسحاق بن عبد الله بن رزين وإسماعيل بن إبراهيم البالسي ق وأبو سعيد إسماعيل بن حمدويه البيكندي نزيل الرملة وأيوب بن الحسن النيسابوري الزاهد وأبو عمار الحسين بن حريث المروزي وروح بن الفرج البغدادي ق وأبو خيثمة زهير بن حرب وسلمان بن توبة النهرواني وعباس بن محمد الدوري ت س وأبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي شيبة ق وعبد الله بن محمد الضعيف د وعبد الله بن منير المروزي ت وعبد الكريم بن عبد الرحمن السكري وعلي بن الحسن بن أبي عيسى الهلالي وقريش بن عبد الرحمن البارودي س ومحمد بن حاتم بن بزيع د ومحمد بن عبد الله بن قهزاذ المروزي م ومحمد بن عبيد الله بن المنادي وابنه محمد بن علي بن الحسن بن شقيق ت س ومحمد بن موسى بن حاتم ومحمود بن غيلان ت ونزار بن عبد العزيز وياسين بن النضر ويحيى بن معين وأبو بكر بن أبي النضر س قال أبو داود سمعت أحمد وقيل له علي بن الحسن بن شقيق قال لم يكن به بأس إلا أنهم تكلموا فيه في الإرجاء وقد رجع عنه وقال علي بن الحسين بن حبان وجدت في كتاب أبي بخط يده قال أبو زكريا وما أعلم أحدا قدم علينا من خراسان كان أفضل

(20/372)


من بن شقيق وكانوا كتبوا في أمره كتابا أنه يرى الأرجاء فقلنا له فقال لا أجعلكم في حل قال أبو زكريا وكان عالما بابن المبارك قد سمع الكتب مرارا حدث يوما عن بن المبارك عن عوف عن زيد بن شراجة فقيل له شراحة فقال لا بن شراجة سمعته من بن المبارك أكثر من ثلاثين مرة قال أبو زكريا وهو الصواب بن شراجة وقال أبو عبيد الآجري سئل أبو داود عن سفيان بن زياد فقال من أصحاب بن المبارك أثبت أصحاب بن المبارك وبعده سليمان وبعده علي بن الحسن بن شقيق قال أبو داود وسمع علي بن الحسن بن شقيق الكتب من بن المبارك أربع عشرة مرة وقال أبو حاتم هو أحب إلي من علي بن الحسين بن واقد وقال أبو عمار الحسين بن حريث قلت للشقيقي سمعت من أبي حمزة كتاب الصلاة قال قد سمعت ولكن نهق حمار يوما فاشتبه علي حديث فلا أدري أي حديث هو فتركت الكتاب كله وقال العباس بن مصعب المروزي كان علي بن الحسن بن شقيق جامعا وكان في الزمان الأول يعد من أحفظهم لكتب بن المبارك وقد شارك بن المبارك في كثير من رجاله مثل شريك وإبراهيم بن طهمان وقيس بن الربيع وكان من أروى الناس عن بن عيينة وكان أول أمره المنازعة مع أهل الكتاب حتى كتب التوراة والإنجيل والأربعة والعشرين كتابا من كتب بن المبارك ثم صار شيخا ضعيفا لا يمكنه أن يقرأ فكان يحدث كل إنسان الحديثين والثلاثة وتوفي في سنة خمس عشرة ومئتين وكذلك قال يعقوب بن سفيان ومحمد بن عبد الله الحضرمي وأبو رجاء محمد بن حمدويه المروزي ومحمد بن جرير الطبري في تأريخ وفاته قال أبو رجاء ويقال ولد ليلة قتل أبو مسلم بالمدائن سنة سبع وثلاثين ومئة وكان يسكن البهارة وقال أبو حاتم بن حبان مات سنة إحدى عشرة وقيل سنة اثنتي عشرة ومئتين وهو بن ثمان وسبعين سنة وروى له الباقون

(20/373)


4043 - د علي بن الحسن بن موسى بن ميسرة الهلالي أبو الحسن بن أبي عيسى النيسابوري الدرابجردي ودرابجرد محلة متصلة

(20/374)


بالصحراء في أعلى نيسابور روى عن أزهر بن القاسم المكي وإسحاق بن عيسى بن بنت داود بن أبي هند وحبان بن هلال وحجاج بن منهال وحرمي بن عمارة بن حفصة وحسان بن حسان وزكريا بن عطية وسعيد بن سلام العطار وسليمان بن حرب وأبي عاصم الضحاك بن مخلد وأبي معمر عبد الله بن عمرو المنقري وعبد الله بن الوليد العدني وعبد الله بن يزيد المقرئ د وعبد العزيز بن يحيى المدني وعبد المجيد بن عبد العزيز بن أبي رواد وعبد الملك بن إبراهيم الجدي مد وعبدان بن عثمان المروزي وعبيد الله بن موسى وعلي بن الحسن بن شقيق وعلي بن الحكم المروزي وعلي بن عثام العامري والعلاء بن عبد الجبار وأبي نعيم الفضل بن دكين وأبي غسان مالك بن إسماعيل ومحمد بن جهضم الثقفي ومحمد بن حرب المكي ومحمد بن عبد الله الأنصاري وأبي جابر محمد بن عبد الملك الأزدي ومحمد بن عرعرة بن البرند ومحمد بن الفضل عارم ومسلم بن إبراهيم ومعلى بن أسد العمي ومكي بن إبراهيم البلخي وأبي الوليد هشام بن عبد الملك الطيالسي وهوذة بن خليفة ويحيى بن حماد ويحيى بن يحيى النيسابوري ويزيد بن أبي حكيم العدني ويعلى بن عبيد الطنافسي روى عنه أبو داود وإبراهيم بن إسحاق الأنماطي وإبراهيم بن الأشعث خادم الفضيل بن عياض وهو أكبر منه وإبراهيم بن أبي طالب وأحمد بن سلمة النيسابوري وأحمد بن علي بن الحسن المقرئ وأبو حامد أحمد بن محمد بن الحسن بن الشرقي وجعفر بن أحمد الشاماتي وأبو زرعة عبيد الله بن عبد الكريم الرازي

(20/375)


وأبو حاتم محمد بن إدريس الرازي ومحمد بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن إسحاق الثقفي السراج ومحمد بن إسماعيل البخاري في غير الجامع ومحمد بن علي بن عمر المذكر وأبو عبد الله محمد بن يعقوب الأخرم الشيباني ومسلم بن الحجاج في غير الصحيح ذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال الحاكم أبو عبد الله سمعت محمد بن حامد البزاز يقول سمعت أبا حامد بن الشرقي يقول أخبرنا علي بن الحسن قيل له الذهلي فقال ذاك الأفطس لا هو متروك يروي عن شيوخ لم يسمع منهم بل الثقة المأمون علي بن الحسن الدرابجردي وقال أيضا قرأت بخط أبي عمرو المستملي سمعت محمد بن عبد الوهاب يقول علي بن الحسن الدرابجردي عندي ثقة صدوق وقال أيضا سمعت أبا عبد الله محمد بن يعقوب يقول سمعت أحمد بن سلمة يقول مسلم بن الحجاج وذكر علي بن الحسن بن أبي عيسى فقال ذاك الطيب بن الطيب قال الحاكم وكان علي بن الحسن يسكن درابجرد وله بها مسجد مذكور يتبرك بالصلاة فيه وكان له منزل آخر في سكة عمار وقال أيضا سمعت أبا أحمد الحافظ يقول سمعت مشايخنا يذكرون أن علي بن الحسن بن أبي عيسى أكله الذئب بقرية برستاق أرغيان في شهر رمضان سنة سبع وستين ومئتين وقد قيل غير ذلك في سبب وفاته رحمة الله عليه

(20/376)


4044 - س علي بن الحسن الكوفي اللاني ولان من فزراة وبلد من بلاد العجم روى عن عبد الرحيم بن سليمان س والمعافى بن عمران الموصلي روى عنه النسائي وعبد الله بن محمد بن ناجية قال بن حبان في كتاب الثقات علي بن الحسن بن سالم الأزدي روى عن عبد الرحيم بن سليمان روى عنه محمد بن عبد الله الحضرمي فلا أدري هو هذا أو غيره
4045 - ت علي بن الحسن الكوفي روى عن أبي يحيى إسماعيل بن إبراهيم التيمي ت ومحبوب بن محرز القواريري ت روى عنه الترمذي وهو غير أبي الشعثاء وأظنه اللاني والله أعلم وللكوفيين شيخ آخر يقال له

(20/377)


4046 - تمييز علي بن الحسن التميمي البزاز يعرف بكراع سكن الري يروي عن جعفر بن سليمان الضبعي وحماد بن زيد وأبي الأحوص سلام بن سليم وشريك بن عبد الله النخعي وعبد العزيز بن محمد الدراوردي وعبد الوارث بن سعيد ومالك بن أنس وأبي المحياه يحيى بن يعلى وأبي بكر بن عياش ويروي عنه أبو يحيى جعفر بن محمد بن الحسن الزعفراني وأبو حاتم وأبو زرعة الرازيون قال أبو زرعة لم يكن به بأس وقال أبو حاتم رازي شيخ وشيخ آخر يقال له

(20/378)


4047 - تمييز علي بن الحسن السماك ويقال السمان كنيته أبو الحسين يروي عن عبد الرحمن بن محمد المحاربي ويروي عنه أبو بكر أحمد بن عمرو بن عبد الخالق البزار ومحمد بن عبد الله الحضرمي ذكره أبو عبد الله بن مندة في كتاب الكنى ذركناهما للتمييز بينهم
4048 - فق علي بن الحسن الهرثمي روى عن إبراهيم بن عبد الله النصر آباذي وسعيد بن سليمان الواسطي فق وأبي زرعة الرازي روى عنه بن ماجة في التفسير وعبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي
4049 - دق علي بن الحسين بن إبراهيم بن الحر بن زعلان

(20/379)


العامري أبو الحسن بن إشكاب البغدادي أخو محمد بن الحسين وكان أكبر من محمد وإشكاب لقب الحسين قاله الحاكم أبو أحمد روى عن إسحاق بن يوسف الأزرق وإسماعيل بن علية ق وحجاج بن محمد وداود بن المحبر وروح بن عبادة وأبي بدر شجاع بن الوليد د وعبد الله بن بكر السهمي وعبد الصمد بن عبد الوارث وعبيد الله بن موسى وعلي بن عاصم الواسطي وعمر بن شبيب المسلي وعمر بن يونس اليمامي د وعمرو بن محمد الأعسم وأبي معاوية محمد بن خازم الضرير د ومحمد بن ربيعة الكلابي ومحمد بن عبيد الطنافسي ويحيى بن إسحاق السيلحيني ويعقوب بن إسحاق الحضرمي روى عنه أبو داود وبن ماجة وأبو بكر أحمد بن علي بن سعيد المروزي القاضي والقاضي أبو العباس أحمد بن عمر بن سريج الشافعي والقاضي أبو بكر أحمد بن عمرو بن أبي عاصم النبيل وأبو ذر أحمد بن محمد بن محمد بن سليمان الباغندي وإسحاق بن حكيم وإسماعيل بن العباس الوراق والحسين بن يحيى بن عياش القطان وعبد الله بن أبي القاضي وعبد الله بن محمد بن أبي

(20/380)


الدنيا وعبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي وعمر بن محمد بن بجير البجيري وأبو حاتم محمد بن إدريس الرازي ومحمد بن إسحاق الثقفي السراج ومحمد بن خلف وكيع القاضي ومحمد بن مخلد الدوري ويحيى بن محمد بن صاعد قال النسائي ثقة وقال عبد الرحمن بن أبي حاتم روى عنه أبي وكتبت عنه معه وهو صدوق ثقة سئل أبي عنه فقال صدوق وذكره بن حبان في كتاب الثقات قال محمد بن مخلد مات يوم الأربعاء لأربع بقين من شوال سنة إحدى وستين ومئتين وكذلك قال أبو الحسين بن المنادي وزاد وكان بين موته وموت أخيه عشرة أشهر تزيد أو تنقص

(20/381)


4050 - ع علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب القرشي الهاشمي أبو الحسين ويقال أبو

(20/382)


الحسن ويقال أبو محمد ويقال أبو عبد الله المدني زين العابدين وأمه فتاة يقال لها سلامة ويقال غزالة روى عن عمه الحسن بن علي بن أبي طالب وأبيه الحسين بن علي بن أبي طالب ع وذكوان أبي عمرو مولى عائشة م وسعيد بن مرجانة خ م وسعيد بن المسيب وعبد الله بن عباس م ت س وعبيد الله بن أبي رافع مولى النبي صلى الله عليه و سلم د ت عس ق وجده علي بن أبي طالب ت س مرسل وعمرو بن عثمان بن عفان ع ومروان بن الحكم خ س والمسور بن مخرمة خ م د س ق وأبي رافع مولى النبي صلى الله عليه و سلم سي وأبي هريرة س وزينب بنت أبي سلمة ربيبة النبي صلى الله عليه و سلم س ق وصفية بنت حيي خ م د س ق وعائشة م س ق وأم سلمة أزواج النبي صلى الله عليه و سلم وبنت عبد الله بن جعفر س روى عنه حبيب بن أبي ثابت س والحكم بن عتيبة خ م س وحكيم بن جبير وزيد بن أسلم خ م وابنه زيد بن علي بن الحسين د ت عس ق وأبو حازم سلمة بن دينار المدني وطاوس بن كيسان وهو من أقرانه وعاصم بن عبيد الله بن عاصم بن عمر بن الخطاب سي وعاصم بن عمر بن قتادة ق وأبو الزناد عبد الله بن ذكوان م س ق وابنه عبد الله بن علي بن الحسين ت س وعبد الله بن مسلم بن هرمز وعبيد الله بن عبد الرحمن بن

(20/383)


موهب وعلي بن زيد بن جدعان وابنه عمر بن علي بن الحسين مد وعمر بن قتادة بن النعمان الظفري وعمرو بن دينار والقاسم بن عوف الشيباني والقعقاع بن حكيم س وأبو الأسود محمد بن عبد الرحمن بن نوفل ق وابنه أبو جعفر محمد بن علي بن الحسين ت س ق ومحمد بن الفرات التميمي ومحمد بن مسلم بن شهاب الزهري ع ومحمد بن هلال المدني ومسعود بن مالك بن معبد الأسدي ومسلم البطين س والمنهال بن عمرو ونصر بن أوس الطائي وهشام بن عروة ويحيى بن سعيد الأنصاري مد وأبو حمزة الثمالي وأبو الزبير المكي وأبو سلمة بن عبد الرحمن بن عوف وهو من أقرانه قال محمد بن سعد في الطبقة الثانية من تابعي أهل المدينة علي بن الحسين أمه أم ولد اسمها غزالة خلف عليها بعد حسين زييد مولى الحسين بن علي فولدت له عبد الله بن زييد ولعلي بن حسين هذا العقب من ولد الحسين وهو علي الأصغر بن الحسين وأما علي الأكبر فقتل مع أبيه بكربلاء قال وكان علي بن حسين ثقة مأمونا كثير الحديث عاليا رفيعا ورعا وقال سفيان بن عيينة عن الزهري ما رأيت قرشيا أفضل من علي بن حسين وكان علي بن الحسين مع أبيه يوم قتل وهو بن ثلاث

(20/384)


وعشرين سنة وهو مريض فقال عمر بن سعد لا تعرضوا لهذا المريض وقال عبد الله بن وهب عن مالك كان عبيد الله بن عبد الله بن عتبة بن مسعود من علماء الناس وكان إذا دخل في صلاته فقعد إليه إنسان لم يقبل عليه حتى يفرغ من صلاته على نحو ما كان يرى من طولها قال مالك وإن علي بن الحسين كان من أهل الفضل وكان يأتيه فيجلس إليه فيطول عبيد الله في صلاته ولا يلتفت إليه فقال له علي بن الحسين وهو ممن هو منه فقال لا بد لمن طلب هذا الأمر أن يعنى به وقال قال نافع بن جبير لعلي بن الحسين إنك تجالس أقواما دونا فقال له علي بن الحسين إني أجالس من أنتفع بمجالسته في ديني قال وكان نافع يجد في نفسه وكان علي بن الحسين رجلا له فضل في الدين وقال محمد بن سعد عن علي بن محمد عن علي بن مجاهد عن هشام بن عروة كان علي بن الحسين يخرج على راحلته إلى مكة ويرجع لا يقرعها وكان يجالس أسلم مولى عمر فقال له رجل من قريش تدع قريشا وتجالس عبد بني عدي فقال علي إنما يجلس الرجل حيث ينتفع وقال إسماعيل بن موسى السدي عن عبد الله بن جعفر المدني

(20/385)


عن عبد الرحمن بن أردك كان علي بن الحسين يدخل المسجد فيشق الناس حتى يجلس مع زيد بن أسلم في حلقته فقال له نافع بن جبير بن مطعم غفر الله لك أنت سيد الناس تأتي تتخطى حتى تجلس مع هذا العبد فقال علي بن الحسين العلم يبتغى ويؤتى ويطلب من حيث كان وقال إسماعيل عبد الرحمن بن أردك أخو علي بن الحسين لأمه وقال الأعمش عن مسعود بن مالك قال لي علي بن الحسين تستطيع أن تجمع بيني وبين سعيد بن جبير قال قلت ما حاجتك إليه قال أشياء أريد أن أسأله عنها إن الناس يأتوننا بما ليس عندنا وقال سفيان بن عيينة عن الزهري ما كان أكثر مجالستي مع علي بن الحسين وما رأيت أحدا كان أفقه منه ولكنه كان قليل الحديث وقال شعيب بن أبي حمزة عن الزهري كان علي بن الحسين من أفضل أهل بيته وأحسنهم طاعة وأحبهم إلى مروان بن الحكم وعبد الملك بن مروان وقال معمر عن الزهري لم أدرك من أهل البيت أفضل من

(20/386)


علي بن الحسين وقال عبد الرحمن بن زيد بن أسلم عن أبيه ما رأيت فيهم مثل علي بن الحسين قط وقال عبد العزيز بن أبي حازم عن أبيه ما رأيت هاشميا أفضل من علي بن الحسين وقال بن وهب عن مالك لم يكن في أهل بيت رسول الله صلى الله عليه و سلم مثل علي بن الحسين وهو بن أمة وقال حماد بن زيد عن يحيى بن سعيد الأنصاري سمعت علي بن الحسين وكان أفضل هاشمي أدركته يقول يا أيها الناس أحبونا حب الإسلام فما برح بنا حبكم حتى صار علينا عارا وقال في رواية حتى بغضتمونا إلى الناس وقال أبو معاوية الضرير عن يحيى بن سعيد عن علي بن الحسين أنه قال يا أهل العراق أحبونا حب الإسلام ولا تحبونا حب الأصنام فما زال بنا حبكم حتى صار علينا شينا وقال الأصمعي لم يكن للحسين بن علي عقب إلا من ابنه علي بن الحسين ولم يكن لعلي ولد إلا من أم عبد الله بنت الحسن وهي ابنة عمه فقال له مروان بن الحكم أرى نسل أبيك قد انقطع

(20/387)


فلو اتخذت السراري لعل الله أن يرزقك منهن فقال ما عندي ما أشتري به السراري قال فأنا أقرضك فأقرضه مائة ألف درهم فاتخذ السراري وولد له جماعة من الولد ثم أوصى مروان لما حضرته الوفاة أن لا يؤخذ منهم ذلك المال وقال أبو بكر بن البرقي ونسل الحسين بن علي كله من قبل علي الأصغر وأمه أم ولد وكان أفضل أهل زمانه وأما الزهري فحكي عنه أنه قال ما رأيت هاشميا أفضل منه ويقال إن قريشا رغبت في أمهات الأولاد واتخاذهن بعد زهادة فيهن حين ولد علي بن الحسين والقاسم بن محمد بن أبي بكر وسالم بن عبد الله بن عمر وقال العجلي علي بن الحسين مدني تابعي ثقة وقال أبو عبيد الآجري قلت لأبي داود سمع علي بن الحسين من عائشة قال لا سمعت أحمد بن صالح قال سن علي بن الحسين وسن الزهري واحد وقال الحاكم أبو عبد الله الحافظ سمعت أبا بكر بن أبي دارم الحافظ بالكوفة يحكي عن بعض شيوخه عن أبي بكر بن أبي شيبة قال أصح الأسانيد كلها الزهري عن علي بن الحسين عن أبيه عن علي وقال عبد الله بن عمر العمري عن الزهري حدثت علي بن

(20/388)


حسين بحديث فلما فرغت قال أحسنت بارك الله فيك هكذا حدثناه قلت ما أراني إلا حدثتك بحديث أنت أعلم به مني قال لا تقل ذاك فليس من العلم ما لا يعرف إنما العلم ما عرف وتواطأت عليه الألسن وقال الهيثم بن عدي عن صالح بن حسان قال رجل لسعيد بن المسيب ما رأيت أحدا أورع من فلان قال هل رأيت علي بن الحسين قال لا قال ما رأيت أورع منه وقال سعيد بن عامر عن جويرية بن أسماء ما أكل علي بن الحسين بقرابته من رسول الله صلى الله عليه و سلم درهما قط وقال محمد بن سعد عن علي بن محمد عن سعيد بن خالد عن المقبري بعث المختار إلى علي بن حسين بمئة ألف فكره أن يقبلها وخاف أن يردها فأخذها فاحتبسها عنده فلما قتل المختار كتب علي بن الحسين إلى عبد الملك بن مروان إن المختار بعث إلي بمئة ألف درهم فكرهت أن أردها وكرهت أن آخذها فهي عندي فابعث من يقبضها فكتب إليه عبد الملك يا بن عم خذها فقد طيبتها لك فقبلها وقال محمد بن أبي معشر المدني عن أبي نوح الأنصاري وقع حريق في بيت فيه علي بن حسين وهو ساجد فجعلوا يقولون له

(20/389)


يا بن رسول الله النار يا بن رسول الله النار فما رفع رأسه حتى طفئت فقيل له ما الذي ألهاك عنها قال ألهتني عنها النار الأخرى وقال محمد بن سعد عن علي بن محمد عن عبد الله بن أبي سليمان كان علي بن الحسين إذا مشى لا تجاوز يده فخذيه ولا يخطر بيده قال وكان إذا قام إلى الصلاة أخذته رعدة فقيل له ما لك فقال ما تدرون بين يدي من أقوم ومن أناجي وقال عبيد الله بن محمد القرشي عن عبد الرحمن بن حفص القرشي كان علي بن الحسين إذا توضأ اصفر فيقول له أهله ما هذا الذي يعتادك عند الوضوء فيقول تدرون بين يدي من أريد أن أقوم وقال إبراهيم بن محمد الشافعي عن سفيان بن عيينة حج علي بن الحسين فلما أحرم واستوت به راحلته اصفر لونه وانتفض ووقع عليه الرعدة ولم يستطع أن يلبي فقيل له ما لك لا تلبي فقال أخشى أن أقول لبيك فيقول لي لا لبيك فقيل له لا بد من هذا فلما لبى غشي عليه وسقط من راحلته فلم يزل يعتريه ذلك حتى قضى حجه وقال مصعب بن عبد الله الزبيري عن مالك ولقد أحرم علي بن الحسين فلما أراد أن يقول لبيك قالها فأغمي عليه حتى سقط من ناقته فهشم ولقد بلغني أنه كان يصلي في كل يوم وليلة ألف ركعة إلى أن مات وكان يسمى بالمدينة زين العابدين لعبادته

(20/390)


وقال أبو العباس أحمد بن محمد بن سعيد الحافظ عن أحمد بن يحيى الصوفي عن محمد بن راشد الحبال عن عمر بن صخر وقال بعضهم عمار بن صخر السلمي عن عمرو بن شمر عن جابر عن أبي جعفر كان أبي علي بن الحسين يصلي في اليوم والليلة ألف ركعة فلما حضرته الوفاة بكى قال فقلت يا أبة ما يبكيك فوالله ما رأيت أحدا طلب الله طلبك ما أقول هذا إنك أبي قال فقال يا بني إنه إذا كان يوم القيامة لم يبق ملك مقرب ولا نبي مرسل إلا كان لله فيه المشيئة إن شاء غفر له وإن شاء عذبه وقال عمر بن شبة عن بن عائشة سمعت أبي يقول قال طاوس رأيت علي بن الحسين ساجدا في الحجر فقلت رجل صالح من أهل بيت طيب لأسمعن ما يقول فأصغيت إليه فسمعته يقول عبيدك بغنائك مسكينك بفنائك سائلك بفنائك فقيرك بفنائك قال فوالله ما دعوت بها في كرب قط إلا كشف عني وقال حسين بن زيد عن عمر بن علي بن الحسين سمعت علي بن الحسين يقول لم أر للعبد مثل التقدم في الدعاء فإنه ليس كل ما نزلت بلية يستجاب له عندها قال وكان علي بن الحسين إذا خاف شيئا اجتهد في الدعاء وقال حجاج بن أرطاة عن أبي جعفر أن أباه علي بن الحسين قاسم الله ماله مرتين وقال إن الله يحب المؤمن المذنب التواب وقال

(20/391)


سفيان بن عيينة عن أبي حمزة الثمالي أن علي بن الحسين كان يحمل الخبز بالليل على ظهره يتتبع به المساكين في ظلمة الليل ويقول إن الصدقة في سواد الليل تطفىء غضب الرب وقال يونس بن بكير عن محمد بن إسحاق كان ناس من أهل المدينة يعيشون لا يدرون من أين كان معاشهم فلما مات علي بن الحسين فقدوا ما كانوا يؤتون به بالليل وقال جرير بن عبد الحميد عن عمرو بن ثابت لما مات علي بن الحسين وجدوا بظهره أثرا فسألوا عنه فقالوا هذا مما كان ينقل الجرب بالليل على ظهره إلى منازل الأرامل وقال جرير أيضا عن شيبة بن نعامة كان علي بن حسين يبخل فلما مات وجدوه يعول مائة أهل بيت بالمدينة وقال محمد بن زكريا الغلابي عن بن عائشة عن أبيه عن عمه قال أهل المدينة ما فقدنا صدقة السر حتى مات علي بن الحسين وقال واقد بن محمد العمري عن سعيد بن مرجانة أعتق علي بن الحسين غلاما له أعطاه به عبد الله بن جعفر عشرة آلاف درهم أو ألف دينار

(20/392)


وقال حاتم بن أبي صغيرة عن عمرو بن دينار دخل علي بن الحسين على محمد بن أسامة بن زيد في مرضه فجعل يبكي فقال ما شأنك قال علي دين قال كم هو قال خمسة عشر ألف دينار أو بضعة عشر ألف دينار قال فهي علي وقال علي بن موسى الرضي حدثني أبي عن أبيه عن جده قال قال علي بن الحسين إني لأستحيي من الله أن أرى الأخ من إخواني فأسأل الله له الجنة وأبخل عليه بالدنيا فإذا كان يوم القيامة قيل لي لو كانت الجنة بيدك لكنت بها أبخل وأبخل وأبخل وقال أبو الحسن المدائني عن إبراهيم بن سعد سمع علي بن الحسين واعية في بيته وعنده جماعة فنهض إلى منزله ثم رجع إلى مجلسه فقيل له أمر حدث قال نعم فعزوه وتعجبوا من صبره فقال إنا أهل بيت نطيع الله فيما نحب ونحمده فيما نكره وقال عبد العزيز بن أبي حازم عن أبيه ما رأيت هاشميا أفقه من علي بن الحسين سمعت علي بن الحسين وهو يسأل كيف كانت منزلة أبي بكر وعمر عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فأشار بيده إلى القبر ثم قال منزلتهما منه الساعة وقال يحيى بن كثير عن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين عن أبيه جاء رجل إلى أبي فقال أخبرني عن أبي بكر قال عن

(20/393)


الصديق تسأل قال قلت رحمك الله وتسميه الصديق قال ثكلتك أمك قد سماه صديقا من هو خير مني ومنك رسول الله صلى الله عليه و سلم والمهاجرون والأنصار فمن لم يسمه صديقا فلا صدق الله قوله في الدنيا ولا في الآخرة اذهب فأحب أبا بكر وعمر وتولهما فما كان من أمر ففي عنقي وقال سفيان الثوري عن عبيد الله بن عبد الرحمن بن موهب جاء قوم إلى علي بن الحسين فأثنوا عليه فقال ما أجرأكم وأكذبكم على الله نحن من صالحي قومنا فحسبنا أن نكون من صالحي قومنا أخبرنا بذلك أحمد بن أبي الخير قال أخبرنا خليل بن أبي الرجاء الراراني كتابة من أصبهان قال أخبرنا أبو علي الحداد قال أخبرنا أبو نعيم الحافظ قال حدثنا عبد الله بن جعفر بن فارس قال حدثنا أبو مسعود أحمد بن الفرات الرازي قال حدثنا أبو عامر قال حدثنا سفيان فذكره وقال الزبير بن بكار حدثني عبد الله بن إبراهيم بن قدامة الجمحي عن أبيه عن جده عن محمد بن علي بن الحسين عن أبيه قال قدم المدينة قوم من أهل العراق فجلسوا إلي فذكروا أبا بكر وعمر فسبوهما ثم ابتركوا في عثمان ابتراكا فقلت لهم أخبروني أنتم من المهاجرين الأولين الذين قال الله عز و جل فيهم للفقراء المهاجرين الذين أخرجوا من ديارهم وأموالهم يبتغون فضلا

(20/394)


من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله أولئك هم الصادقون قالوا لسنا منهم قلت فأنتم من الذين قال الله عز و جل فيهم والذين تبوؤا الدار والإيمان من قبلهم يحبون من هاجر إليهم ولا يجدون في صدورهم حاجة مما أوتوا ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ومن يوق شح نفسه فأولئك هم المفلحون قالوا لسنا منهم قلت لهم أما أنتم فقد تبرأتم من الفريقين أن تكونوا منهم وأنا أشهد أنكم لستم من الفرقة الثالثة الذين قال الله عز و جل فيهم والذين جاؤوا من بعدهم يقولون ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا ربنا إنك رؤف رحيم قوموا عني لا قرب الله دوركم فإنكم مستترون بالإسلام ولستم من أهله أخبرنا بذلك أبو الحسن بن البخاري قال أخبرنا أبو حفص بن طبرزد قال أخبرنا أبو منصور بن خيرون قال أخبرنا أبو جعفر بن المسلمة قال أخبرنا أبو طاهر المخلص قال أخبرنا أحمد بن سليمان الطوسي قال أخبرنا الزبير بن بكار فذكره وقال محمد بن عاصم الثقفي الأصبهاني حدثنا شبابة عن الفضيل بن مرزوق قال سألت عمر بن علي وحسين بن علي عمي جعفر بن محمد قلت فيكم إنسان من أهل البيت مفترضة طاعته تعرفون له ذلك ومن لم يعرف له ذلك فمات مات ميتة جاهلية فقالا لا والله ما هذا فينا من قال هذا فينا فهو كذاب قال فقلت لعمر بن علي رحمك الله إن هذه منزلة إنهم يزعمون أن

(20/395)


النبي صلى الله عليه و سلم أوصى إلى علي وأن عليا أوصى إلى الحسن وأن الحسن أوصى إلى الحسين وأن الحسين أوصى إلى ابنه علي بن الحسين وأن علي بن الحسين أوصى إلى ابنه محمد بن علي فقال والله لقد مات أبي فما أوصى بحرفين ما لهم قاتلهم الله والله إن هؤلاء إلا متأكلون بنا هذا خنيس الخرء وما خنيس الخرء قال قلت له المعلى بن خنيس قال نعم المعلى بن خنيس والله لقد أفكرت على فراشي طويلا أتعجب من قوم لبس الله عقولهم حتى أضلهم المعلى بن خنيس أخبرنا بذلك أبو الحسن بن البخاري قال أنبأنا القاضي أبو المكارم اللبان وأبو جعفر الصيدلاني قالا أخبرنا أبو علي الحداد قال أخبرنا أبو نعيم الحافظ قال حدثنا عبد الله بن جعفر قال حدثنا محمد بن عاصم فذكره وقال عيسى بن دينار عن أبي جعفر محمد بن علي بن الحسين أن علي بن الحسين قام على باب الكعبة يلعن المختار بن أبي عبيد فقال له رجل يا أبا الحسين لم تسبه وإنما ذبح فيكم قال إنه كان كذابا يكذب على الله وعلى رسوله وقال أبو إسحاق الشيباني عن القاسم بن عوف الشيباني قال علي بن الحسين جاءني رجل من أهل البصرة فقال جئتك في حاجة من البصرة وما جئتك حاجا ولا معتمرا قلت له وما حاجتك فقال جئت لأسألك متى يبعث علي بن أبي طالب قال فقلت له يبعث والله يوم القيامة ثم تهمه نفسه وقال يحيى بن يحيى عن محمد بن الفرات التميمي جلست

(20/396)


إلى جنب علي بن الحسين يوم الجمعة فسمع ناسا يتكلمون في الصلاة فقال لي ما هذا قلت شيعتكم لا يرون الصلاة خلف بني أمية قال هذا والذي لا إله غيره أبدع من قرأ القرآن واستقبل القبلة فصلوا خلفه فإن يكن محسنا فله حسنته وإن يكن مسيئا فعليه وقال الوليد بن القاسم الهمداني عن عبد الغفار بن القاسم كان علي بن الحسين خارجا من المسجد فلقيه رجل فسبه فثار إليه العبيد والموالي فقال علي بن الحسين مهلا عن الرجل ثم أقبل عليه فقال ما ستر الله عنك من أمرنا أكثر ألك حاجة نعينك عليها فاستحيى الرجل ورجع إلى نفسه قال فألقى عليه خميصة كانت عليه وأمر له بألف درهم قال وكان الرجل بعد ذلك يقول أشهد أنك من أولاد المرسلين وقال أحمد بن عبد الأعلى الشيباني حدثني أبو يعقوب المدني قال كان بين حسن بن حسن وبين علي بن حسين بعض الأمر قال فجاء حسن بن حسن إلى علي بن حسين وهو مع أصحابه في المسجد فما ترك أمرا إلا قاله له قال وعلي ساكت فانصرف حسن فلما كان الليل أتاه في منزله فقرع عليه بابه فخرج إليه فقال له علي يا أخي إن كنت صادقا فيما قلت لي فغفر الله لي وإن كنت كاذبا فغفر الله لك السلام عليكم وولى قال فاتبعه حسن فلحقه فالتزمه من خلفه وبكى حتى رثى له ثم قال لا جرم لا نحدث في أمر تكرهه فقال علي وأنت في حل مما قلت لي

(20/397)


وقال أبو بكر بن أبي الدنيا حدثت عن عبد الله بن خنيق قال سمعت موسى بن طريف قال استطال رجل على علي بن حسين فتغافل عنه فقال له الرجل إياك أعني فقال له علي وعنك أغضي وقال سفيان بن عيينة كان علي بن الحسين يقول ما يسرني بنصيبي من الذل حمر النعم وقال أيضا قال علي بن الحسين لا يقول رجل في رجل من الخير ما لا يعلم إلا أوشك أن يقول فيه من الشر ما لا يعلم ولا اصطحب اثنان على غير طاعة الله إلا أوشك أن يتفرقا على غير طاعة الله وقال أيضا قيل لعلي بن الحسين من أعظم الناس خطرا قال من لم يرض الدنيا لنفسه خطرا وقال حسين بن زيد عن عمر بن علي بن الحسين أن علي بن الحسين كان يلبس كساء خز بخمسين دينارا يلبسه في الشتاء فإذا كان الصيف تصدق به أو باعه فتصدق بثمنه وكان يلبس في الصيف ثوبين ممشقين من متاع مصر ويلبس ما دون ذلك من الثياب ويقرأ { قل من حرم زينة الله التي أخرج لعباده } وقال محمد بن سعد عن علي بن محمد عن عثمان بن عثمان زوج علي بن حسين أمه من مولاه وأعتق جارية له وتزوجها

(20/398)


فكتب إليه عبد الملك بن مروان يعيره بذلك فكتب إليه علي لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة قد أعتق رسول الله صلى الله عليه و سلم صفية بنت حيي وتزوجها وأعتق زيد بن حارثة وزوجه ابنة عمته زينب بنت جحش وقال محمد بن زكريا الغلابي عن العتبي عن أبيه قال علي بن الحسين وكان من أفضل بني هاشم لابنه يا بني اصبر على النوائب ولا تتعرض للحقوق ولا تحب أخاك إلى الأمر الذي مضرته عليك أكثر من منفعته له وقال أبو حمزة محمد بن يعقوب بن سوار عن جعفر بن محمد سئل علي بن الحسين عن كثرة بكائه فقال لا تلوموني فإن يعقوب فقد سبطا من ولده فبكى حتى ابيضت عيناه ولم يعلم أنه مات ونظرت أنا إلى أربعة عشر رجلا من أهل بيتي ذبحوا في غداة واحدة فترون حزنهم يذهب من قلبي أبدا وقال محمد بن سعد عن مالك بن إسماعيل حدثنا سهل بن شعيب النهمي وكان نازلا فيهم يؤمهم عن أبيه عن المنهال يعني بن عمرو قال دخلت على علي بن حسين فقلت كيف أصبحت أصلحك الله فقال ما كنت أرى شيخا من أهل المصر مثلك لا يدري كيف أصبحنا فأما إذ لم تدر أو تعلم فأنا أخبرك أصبحنا في قومنا بمنزلة بني إسرائيل في آل فرعون إذ كانوا يذبحون

(20/399)


أبناءهم ويستحيون نساءهم وأصبح شيخنا وسيدنا يتقرب إلى عدونا بشتمه أو سبه على المنابر وأصبحت قريش تعد أن لها الفضل على العرب لأن محمدا منها لا يعد لها فضل إلا به وأصبحت العرب مقرة لهم بذلك وأصبحت العرب تعد أن لها الفضل على العجم لأن محمدا منها لا يعد لها فضل إلا به وأصبحت العجم مقرة لهم بذلك فلئن كانت العرب صدقت أن لها الفضل على العجم وصدقت قريش أن لها الفضل على العرب لأن محمدا منها إن لنا أهل البيت الفضل على قريش لأن محمدا منا فأصبحوا يأخذون بحقنا ولا يأخذون لنا حقا فهكذا أصبحنا إذ لم تعلم كيف أصبحنا قال فظننت أنه أراد أن يسمع من في البيت وقال محمد بن زكريا الغلابي حدثنا عبيد الله بن محمد بن عائشة قال حدثني أبي وغيره أن هشام بن عبد الملك حج في خلافة عبد الملك أو الوليد فطاف بالبيت وأراد أن يستلم الحجر فلم يقدر عليه من الزحام فنصب له منبر فجلس عليه وأطاف به أهل الشام فبينا هو كذلك إذ أقبل علي بن الحسين عليه إزار ورداء أحسن الناس وجها وأطيبهم رائحة بين عينيه سجادة كأنها ركبة عنز فجعل يطوف بالبيت فإذا بلغ إلى موضع الحجر تنحى له الناس عنه حتى يستلمه هيبة له وإجلالا فغاظ ذلك هشاما فقال رجل من أهل الشام لهشام من هذا الذي قد هابه الناس هذه الهيبة فأفرجوا له عن الحجر فقال

(20/400)


هشام لا أعرفه لئلا يرغب فيه أهل الشام فقال الفرزدق وكان حاضرا لكني أعرفه فقال الشامي من هو يا أبا فراس فقال الفرزدق ... هذا الذي تعرف البطحاء وطأته والبيت يعرفه والحل والحرم ... هذا بن خير عباد الله كلهم هذا التقي النقي الطاهر العلم ... إذا رأته قريش قال قائلها إلى مكارم هذا ينتهي الكرم ... ينمى إلى ذروة العز التي قصرت عن نيلها عرب الأقوام والعجم ... يكاد يمسكه عرفان راحته ركن الحطيم إذا ما جاء يستلم ... يغضي حياء ويغضي من مهابته فما يكلم إلا حين يبتسم ... بكفه خيزران ريحها عبق من كف أروع في عرنينه شمم ... مشتقة من رسول الله نبعته طابت عناصره والخيم والشيم ... ينجاب نور الهدى عن نور غرته كالشمس ينجاب عن إشراقها العتم ... حمال أثقال أقوام إذا فدحوا حلو الشمائل تحلو عنده نعم ... هذا بن فاطمة إن كنت جاهله بجده أنبياء الله قد ختموا ... الله فضله قدما وشرفه جرى بذاك له في لوحه القلم ... فليس قولك من هذا بضائره العرب تعرف من أنكرت والعجم ... من جده دان فضل الأنبياء له وفضل أمته دانت له الأمم ... عم البرية بالإحسان فانقشعت عنه الغيابة والإملاق والعدم ... كلتا يديه سحاب عم نفعهما يستوكفان ولا يعروهما العدم ... سهل الخليقة لا يخشى بوادره يزينه اثنان حسن الخلق والكرم ... لا يخلف الوعد ميمون نقيبته رحب الفناء أريب حين يعتزم ... من معشر حبهم دين وبغضهم كفر وقربهم منجى ومعتصم ... يستدفع السوء والبلوى بحبهم ويسترب به الإحسان والنعم

(20/401)


مقدم بعد ذكر الله ذكرهم في كل بر ومختوم به الكلم ... إن عد أهل التقى كانوا أئمتهم أو قيل من خير أهل الأرض قيل هم ... لا يستطيع جواد بعد غايتهم ولا يدانيهم قوم وإن كرموا ... هم الغيوث إذا ما أزمة أزمت والأسد أسد الشرى والبأس محتدم ... يأبى لهم أن يحل الذم ساحتهم خيم كريم وأيد بالندى هضم ... لا ينقص العسر بسطا من أكفهم سيان ذلك إن أثروا وإن عدموا ... أي الخلائق ليست في رقابهم لأولية هذا أو له نعم ... من يشكر الله يشكر أولية ذا فالدين من بيت هذا ناله الأمم قال فغضب هشام وأمر بحبس الفرزدق فحبس بعسفان بين مكة والمدينة فبلغ ذلك علي بن الحسين فبعث إلى الفرزدق باثني عشر ألف درهم وقال اعذر أبا فراس فلو كان عندنا أكثر منها لوصلناك بها فردها وقال يا بن رسول الله ما قلت الذي قلت إلا غضبا لله ولرسوله وما كنت لأرزأ عليه شيئا فردها إليه وقال بحقي عليك لما قبلتها فقد رأى الله مكانك وعلم نيتك فقبلها وجعل يهجو هشاما وهو في الحبس فكان مما هجاه به ... أيحبسني بين المدينة والتي ... إليها قلوب الناس يهوي منيبها ... يقلب رأسا لم يكن رأس سيد وعين له حولاء باد عيوبها قال فبعث فأخرجه قال يعقوب بن سفيان ولد سنة ثلاث وثلاثين وقال سفيان بن عيينة عن الزهري كان علي بن الحسين مع أبيه يوم قتل وهو بن ثلاث وعشرين سنة

(20/402)


وكذلك قال الزبير بن بكار عن عمه مصعب بن عبد الله وقال الواقدي عن علي بن عمر سمعت عبد الله بن محمد بن عقيل يقول قتل الحسين بن علي وعلي بن الحسين بن خمس وعشرين سنة وقال ثوير بن أبي فاختة عن أبي جعفر أوصى علي بن الحسين لا تؤذنوا بي أحدا وأن يكفن في قطن ولا يجعلوا في خيوطه مسكا وقال أبو نعيم وأبو بكر بن أبي شيبة وعلي بن المديني وقعنب بن المحرر مات سنة اثنتين وتسعين وقال يعقوب بن سفيان عن إبراهيم بن المنذر عن معن بن عيسى توفي أنس بن مالك وعلي بن حسين وأبو بكر بن عبد الرحمن بن الحارث بن هشام وعروة بن الزبير سنة ثلاث وتسعين وقال بعضهم سنة أربع وتسعين وقال علي بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين وعبد الحكيم بن عبد الله بن أبي فروة وعلي بن عبد الله التميمي والواقدي ومحمد بن عبد الله بن نمير ويحيى بن معين وأبو عبيد وعمرو بن علي ومصعب بن عبد الله الزبيري وبن أخيه الزبير بن بكار في آخرين مات سنة أربع وتسعين قال مصعب وكان يقال لهذه السنة سنة الفقهاء لكثرة من مات فيها منهم وقال محمد بن سعد عن الواقدي حدثني حسين بن علي بن حسين قال مات أبي علي بن حسين سنة أربع وتسعين وصلينا عليه بالبقيع قال محمد بن سعد أهل بيته وأهل بلده أعلم بذلك وقال يحيى بن بكير مات سنة أربع أو خمس وتسعين وقال أبو بكر بن أبي خيثمة عن علي بن محمد المدائني توفي علي بن حسين سنة مائة قال ويقال سنة تسع وتسعين وقال سفيان بن عيينة عن جعفر بن محمد عن أبيه مات علي بن الحسين وهو بن ثمان وخمسين وكذلك قال مصعب بن عبد الله ويحيى بن بكير وأبو بكر بن البرقي وغير واحد روى له الجماعة

(20/403)


4051 - د س علي بن الحسين بن مطر الدرهمي البصري

(20/404)


روى عن أمية بن خالد س والحسن بن حبيب بن ندبة وخالد بن الحارث س وزكريا بن يحيى بن عمارة وأبي قتيبة سلم بن قتيبة وأبي بدر شجاع بن الوليد د وأبي عاصم الضحاك بن مخلد وعبد الله بن داود الخريبي د وعبد الأعلى بن عبد الأعلى د س والفضل بن العلاء ومحمد بن عبيد الطنافسي ومحمد بن أبي عدي د س ومرجى بن وداع ومعتمر بن سليمان ووكيع بن الجراح روى عنه أبو داود والنسائي وأبو إسحاق إبراهيم بن محمد بن إبراهيم الكندي الصيرفي وأحمد بن عمرو الزئبقي وأبو بكر أحمد بن محمد بن إبراهيم الكندي الصيرفي وأحمد بن محمد بن عبد الكريم الجرجاني وأحمد بن يحيى بن حبيب التمار وأحمد بن يحيى بن زهير التستري والحسن بن علي بن نصر الطوسي وزكريا بن يحيى الساجي وسعيد بن عثمان المهراني وأبو بكر عبد الله بن أبي داود وعبد الله بن محمد بن أبي الدنيا وعبدان بن أحمد الأهوازي وعلي بن إبراهيم بن مطر وعمر بن محمد بن بجير البحيري والقاسم بن موسى بن الحسن الأشيب وأبو حاتم محمد بن إدريس الرازي وأبو بكر محمد بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن عبد الله بن رسته الأصبهاني ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندي ومحمد بن هارون الروياني قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي صدوق وقال في موضع آخر لا بأس به وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال مستقيم الحديث قال إبراهيم بن محمد الكندي مات في جمادى الآخرة سنة ثلاث وخمسين ومئتين

(20/405)


4052 - بخ مق 4 علي بن الحسين بن واقد القرشي أبو الحسن ويقال أبو الحسين المروزي وكان جده واقد مولى عبد الله بن عامر بن كريز القرشي روى عن أبيه الحسين بن واقد بخ 4 وخارجة بن مصعب

(20/406)


الخرساني وسليم مولى الشعبي وعبد الله بن عمر العمري وعبد الله بن المبارك مق وأبي عصمة نوح بن أبي مريم ت وهشام بن سعد المدني ق وأبي حمزة السكري روى عنه أحمد بن سعيد الدارمي ق وأبو عبد الله أحمد بن عبد المؤمن المروزي نزيل مصر وأحمد بن محمد بن شبويه الخزاعي د وأحمد بن منصور زاج المروزي وأحمد بن نصر الخزاعي وإسحاق بن راهويه بخ س وأبو عمار الحسين بن حريث ت وبن ابنه الحسين بن سعيد بن علي بن الحسين بن واقد وحميد بن زنجويه النسائي ودارم بن إبراهيم البجلي ورجاء بن مرجى الحافظ وسويد بن نصر ت وعبد الله بن أحمد بن محمد بن شبويه وعبد الرحمن بن بشر بن الحكم النيسابوري ق وأبو الدرداء عبد العزيز بن منيب المروزي وعلي بن خشرم ت ومحمد بن رافع القشيري ومحمد بن عبد الله بن قهزاذ مق ومحمد بن عقيل بن خويلد الخزاعي خد س ق ومحمد بن علي بن حرب المروزي س ومحمد بن علي بن الحسن بن شقيق ومحمد بن علي بن حمزة ومحمود بن غيلان ت ومطهر بن الحكم وهدية بن عبد الوهاب المروزيون قال أبو حاتم ضعيف الحديث وقال النسائي ليس به بأس وقال البخاري مات سنة إحدى عشرة ومئتين وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال كان مولده سنة ثلاثين ومئة ومات سنة إحدى عشرة وقيل سنة اثنتي عشرة ومئتين روى له البخاري في الأدب ومسلم في مقدمة كتابه والباقون

(20/407)


4053 - د علي بن الحسين الرقي روى عن عبد الله بن جعفر الرقي د روى عنه أبو داود
4054 - م د ت س علي بن حفص المدائني أبو الحسن البغدادي

(20/408)


روى عن إبراهيم بن عبد الله بن الحارث بن حاطب الجمحي ت وحريز بن عثمان الرحبي وحفص بن غياث وسفيان الثوري سي وسليمان بن المغيرة وشعبة بن الحجاج مق د وعبيد الله الأشجعي وعتبة بن عمرو المكتب وعطاف بن خالد المخزومي وعكرمة بن عمار اليمامي والقاسم بن عبد الله بن عمر العمري ومحمد بن طلحة بن مصرف ونجيح أبي معشر المدني وورقاء بن عمر اليشكري م س ويحيى بن يمان روى عنه أحمد بن إبراهيم الدورقي وأحمد بن حنبل وأحمد بن أبي شريح الرازي وأحمد بن يحيى بن مالك السوسي وحجاج بن الشاعر وخلف بن سالم المخرمي وأبو خيثمة زهير بن حرب م وأبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي شيبة مق وعلي بن الحسن الإسكافي وعمر بن إسماعيل بن مجالد بن سعيد ومجاهد بن موسى ومحمد بن أحمد بن الجنيد الدقاق ومحمد بن إسحاق الصاغاني ومحمد بن إسماعيل بن علية س ومحمد بن الحسين بن إشكاب د ومحمد بن الحسين البرجلاني ومحمد بن رافع النيسابوري ومحمد بن عبد الله بن أبي الثلج ت ومحمد بن عبيد الله بن المنادي ومحمد بن علي بن الحسن بن شقيق ويعقوب بن شيبة السدوسي

(20/409)


قال أبو بكر المروذي عن أحمد بن حنبل علي بن حفص أحب إلي من شبابة وقال أبو داود قال لي الحسن بن علي قال لي أحمد بن حنبل اكتب عن علي بن حفص حديث حريز قال فوجدت يزيد أروى منه وقال محمد بن عبيد الله بن المنادى حدثنا علي بن حفص وكان أحمد يحبه حبا شديدا وقال إبراهيم بن عبد الله بن الجنيد عن يحيى بن معين شبابة وعلي بن حفص ثقتان وقال عثمان بن سعيد عن يحيى بن معين ليس به بأس وكذلك قال النسائي وقال علي بن المديني وأبو بكر بن أبي شيبة وأبو داود ثقة وقال حنبل بن إسحاق عن أحمد بن حنبل قال علي بن حفص في حديث وأما خالد فإنكم تظلمون خالدا قد احتبس أدراعه وأعتاده أخطأ فيه وصحف إنما هو وأعبده روى له مسلم وأبو داود والترمذي والنسائي

(20/410)


4055 - خ علي بن حفص المروزي أبو الحسن نزيل عسقلان روى عن عبد الله بن المبارك خ روى عنه البخاري وقال لقيته بعسقلان سنة سبع عشرة ومئتين

(20/411)


4056 - خ س علي بن الحكم بن ظبيان الأنصاري أبو الحسن المروزي المؤذن وقال البخاري مولى بني سليم أصله من ترمذ ويقال له الملجكاني روى عن جرير بن حازم وأبيه الحكم بن ظبيان ورافع بن سلمة الأشجعي س وسلام أبي المنذر القارئ وعبد الله بن المبارك وعدي بن الفضل ومبارك بن فضالة وأبي عوانة خ روى عنه البخاري وأحمد بن سيار المروزي وأيوب بن الحسن الزاهد وعبيد الله بن واصل البخاري وعلي بن الحسن الذهلي الأفطس وعلي بن الحسن الهلالي ومحمد بن عبد العزيز بن أبي رزمة ومحمد بن عبد الوهاب الفراء ومحمد بن الليث القزاز المروزي ومحمد بن موسى الباشاني وأبو علي محمد بن يحيى بن عبد العزيز اليشكري المروزي س ذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال هو والبخاري مات سنة ست وعشرين ومئتين وقيل مات سنة عشرين ومئتين وروى له النسائي

(20/412)


4057 - خ 4 علي بن الحكم البناني أبو الحكم البصري روى عن إبراهيم النخعي وأنس بن مالك والضحاك بن مزاحم فق وعبد الله بن أبي مليكة وعبد الملك بن عمير وأبي اليقطان عثمان بن عمير وعطاء بن أبي رباح بخ ت د ق وعمرو بن شعيب س ومحمد بن زياد الجمحي والمنهال بن عمرو س وميمون بن مهران د س ق ونافع مولى بن عمر خ د ت س وأبي الحسن الجزري د ت وأبي عثمان النهدي وأبي نضرة العبدي ق

(20/413)


روى عنه إسماعيل بن علية خ د ت س وجرير بن حازم فق وجعفر بن سليمان الضبعي د والحسن بن أبي جعفر الجفري وحماد بن زيد وحماد بن سلمة بخ د وسعيد بن زيد وسعيد بن أبي عروبة د س ق وسلام العطار وشعبة بن الحجاج والصعق بن حزن س وعبد الوارث بن سعيد خ س وعثمان بن مطر وعلي بن الفضل ق وعمارة بن زاذان الصيدلاني ت ق ومعمر بن راشد وهشام بن حسان وهشام الدستوائي س ويزيد بن زريع قال أبو طالب عن أحمد بن حنبل ليس به بأس وقال أبو حاتم لا بأس به صالح الحديث وقال أبو داود والنسائي ثقة وقال أبو داود في موضع آخر أروى الناس عنه حماد بن سلمة وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال محمد بن سعد علي بن الحكم البناني من أنفسهم وكان ثقة وله أحاديث توفي سنة إحدى وثلاثين ومئة روى له الجماعة سوى مسلم

(20/414)


4058 - بخ م س علي بن حكيم بن ذبيان الأودي أبو الحسن الكوفي أخو عثمان بن حكيم روى عن جعفر بن زياد الأحمر وحبان بن علي العنزي وحفص بن غياث وحميد بن عبد الرحمن الرؤاسي س وسفيان بن عيينة وشريك بن عبد الله بخ م وشهاب بن عباد العبدي وأبي زبير عبثر بن القاسم وعبد الله بن إدريس وعبد الله بن بكير الغنوي وعبد الله بن المبارك وعلي بن مسهر وعمرو بن أبي المقدام الحداد ومصعب بن المقدام وهريم بن سفيان ووكيع بن الجراح وأبي مالك الجنبي روى عنه البخاري في الأدب ومسلم وإبراهيم بن إسحاق الصحاف الأطروش وأبو حازم إبراهيم بن محمد بن عبد الله الحضرمي وأحمد بن حازم بن أبي غرزة وبن أخيه أحمد بن عثمان بن حكيم الأودي وأحمد بن علي الأبار وأبو بكر أحمد بن محمد بن إبراهيم الأبلي العطار وأحمد بن يحيى بن زكريا الأودي

(20/415)


الصوفي وجعفر بن محمد الفريابي وطريف بن عبد الله الموصلي وعبد الله بن أحمد بن حنبل وعبد الله بن غنام بن حفص بن غياث النخعي وهو عبيد بن غنام وأبو الصلت عبد السلام بن صالح الهروي وهو من أقرانه وعبدان الأهوازي وعثمان بن خرزاذ الأنطاكي س وعلي بن عبد الرحمن بن محمد بن المغيرة المخزومي والفضل بن محمد بن المسيب البيهقي الشعراني وأبو الحسن محمد بن أحمد بن إبراهيم البغدادي بن بنت محمد بن حاتم بن ميمون ومحمد بن الحسن بن سماعه ومحمد بن عبد الله بن سليمان الحضرمي ومحمد بن عبد الله بن عبد الرحمن المسروقي وأبو عمر محمد بن عثمان بن سعيد الضرير ومحمد بن عثمان بن أبي شيبة ومحمد بن عمر بن الوليد الكندي وأبو جعفر محمد بن منصور بن منقذ الأسدي وأبو جعفر محمد بن منصور بن يزيد الكوفي وموسى بن إسحاق بن موسى الأنصاري ونجيح بن إبراهيم الزهري القاضي ويعقوب بن سفيان الفارسي قال إبراهيم بن عبد الله بن الجنيد عن يحيى بن معين ليس به بأس ثقة وقال أبو حاتم صدوق وقال أبو عبيد الآجري عن أبي داود صدوق خرج مع أبي السرايا وقال النسائي ومحمد بن عبد الله الحضرمي ثقة مات سنة إحدى وثلاثين ومئتين زاد الحضرمي وكان لا يخضب وزاد غيرهما في رمضان وروى له النسائي وممن يسمى علي بن حكيم

(20/416)


4059 - تمييز علي بن حكيم بن زاهر الخرساني أبو الحسن السمرقندي يروي عن أبي مقاتل حفص بن سلم الفزاري السمرقندي وسفيان بن عيينة وأبي خالد سليمان بن حيان الأحمر وعبد الله بن إدريس ومحمد بن إسماعيل بن أبي فديك وهاشم بن مخلد الثقفي المروزي ووكيع بن الجراح ويروي عنه جعفر بن محمد الفريابي وجبهان بن أبي الحسن الفرغاني وجماعة من أهل سمرقند قال أبو بكر الخطيب كان فقيها زاهدا ويعرف بعلي البكاء من كثرة بكائه جاور بمكة نحوا من عشرين سنة وكان ثقة مات في سنة خمس وثلاثين ومئتين

(20/417)


4060 - تمييز علي بن حكيم بن أخت عبد الله بن شوذب يروي عن موسى بن علي بن رباح اللخمي ويروي عنه ضمرة بن ربيعة
4061 - تمييز علي بن حكيم الجحدري البصري يروي عنه الربيع بن عبد الله ويروي عنه محمد بن زكريا الغلابي ذكرناهم للتمييز بينهم
4062 - د علي بن حوشب الفزاري ويقال السلمي أبو سليمان الدمشقي روى عن أبيه حوشب ومكحول الشامي د وأبي سلام الأسود وأبي قبيل المعافري المصري روى عنه أبو توبة الربيع بن نافع الحلبي وزيد بن يحيى بن عبيد الدمشقي ومروان بن محمد الطاطري د والوليد بن مسلم مد ويحيى بن صالح الوحاظي ذكره أبو الحسن بن سميع في الطبقة الخامسة وقال أبو زرعة الدمشقي قلت لعبد الرحمن بن إبراهيم ما تقول في علي بن حوشب الفزاري قال لا بأس به قلت ولم لا تقول ثقة ولا تعلم إلا خيرا قال قد قلت لك إنه ثقة وقال يعقوب بن سفيان قلت يعني لعبد الرحمن بن إبراهيم فعلي بن حوشب قال شيخ فزاري كان يجالس سعيد بن عبد العزيز وكان حدادا وذكره بن حبان في كتاب الثقات روى له أبو داود

(20/418)


4063 - س علي بن خالد الدؤلي المدني روى عن النضر بن سفيان الدؤلي س وأبي أمامة الباهلي وأبي هريرة

(20/419)


روى عنه بكير بن عبد الله الأشج س وسعيد بن أبي هلال والضحاك بن عثمان الحزامي قال النسائي ثقة وقال الدارقطني شيخ يعتبر به وذكره بن حبان في كتاب الثقات روى له النسائي حديثا واحدا وقد وقع لنا بعلو عنه أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة وأبو الغنائم بن علان وأحمد بن شيبان قالوا أخبرنا حنبل قال أخبرنا بن الحصين قال أخبرنا بن المذهب قال أخبرنا القطيعي قال حدثنا عبد الله بن أحمد قال حدثني أبي قال حدثنا هارون بن معروف قال عبد الله وسمعته أنا من هارون قال حدثنا عبد الله بن وهب قال أخبرني عمرو بن الحارث أن بكير بن الأشج حدثه أن علي بن خالد الدؤلي حدثه أن النضر بن سفيان الدؤلي حدثه أنه سمع أبا هريرة يقول كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم بتلعات اليمن فقام بلال ينادي بالصلاة فلما سكت قال رسول الله صلى الله عليه و سلم من قال مثل ما قال هذا يقينا دخل الجنة رواه عن محمد بن سلمة المرادي عن بن وهب فوقع لنا بدلا عاليا

(20/420)


4064 - م ت س علي بن خشرم بن عبد الرحمن بن عطاء بن هلال بن ماهان بن عبد الله المروزي أبو الحسن بن عم بشر الحافي وقيل بن أخته روى عن إسماعيل بن علية وأبي ضمرة أنس بن عياض م وبشر بن محمد الكندي وحجاج بن محمد الأعور م وحفص بن غياث ت وسفيان بن عيينة م وسلمة بن سليمان المروزي وعبد الله بن وهب المصري م ت وعبد العزيز بن محمد الدراوردي م وعلي بن الحسين بن واقد ت وعيسى بن يونس م ت س والفضل بن موسى السيناني ومحمد بن فضيل بن غزوان ومنصور بن عمار الواعظ وهشيم بن بشير ووكيع بن الجراح م وأبي بكر بن عياش مق روى عنه مسلم والترمذي والنسائي وإبراهيم بن الليث النخشبي وإبراهيم بن محمد السكري المروزي وأبو حامد أحمد بن حمدون بن أحمد بن عمارة بن رستم الأعمشي وأبو حمزة أحمد بن

(20/421)


عبد الله بن عمران المروزي وأحمد بن عبد الرحمن بن بشار النسائي وأبو علي أحمد بن علي بن محمد بن رزين الباشاني وأبو الحسن أحمد بن محمد بن الفضل السجستاني وأحمد بن محمد بن الفضل السمرقندي وأحمد بن محمد بن مهدي الهروي وإسحاق بن أحمد بن عبد الرحمن النسفي القاضي والحسين بن أحمد بن حفص النيسابوري والحسين بن محمد بن مصعب السنجي وأبو بكر عبد الله بن أبي داود وعصمة بن محمد بن يزيد الضبعي الهروي نزيل بغداد ومحمد بن أحمد بن زهير الطوسي وأبو عبد الله محمد بن أحمد بن عبد الله بن عاصم ومحمد بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن حفص الشعراني وأبو رجاء محمد بن حمدويه بن أحمد المروزي الهورقاني وأبو بكر محمد بن حمدويه بن سنجان المروزي ومحمد بن الخضر بن رداد بن غزوان النسفي ومحمد بن عبد الله بن عبد الحكم البلخي الخوري ومحمد بن عقيل بن الأزهر البلخي الفقيه ومحمد بن الفضل بن موسى الخرساني وأبو عمرو محمد بن محمود الأصبهاني ومحمد بن معاذ الماليني ومحمد بن المنذر بن سعيد الهروي شكر ومحمد بن يوسف الفربري راوية البخاري ومحمد بن يونس الآملي ويحيى بن زكريا بن عيسى السني قال النسائي ثقة وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقد ذكرنا حكايته مع علي بن حجر وثناء كل واحد منهما على صاحبه في ترجمته قال أبو رجاء محمد بن حمدويه سمعته يقول ولدت سنة ستين ومئة وصمت ثمانية وثمانين رمضانا ومات في رمضان سنة سبع وخمسين ومئتين وروى غنجار في تأريخ بخارى بإسناده عن محمد بن يوسف الفربري قال سمعت من علي بن خشرم سنة ثمان وخمسين ومئتين وافى فربر مرابطا علي بن أبي الخصيب هو علي بن محمد بن أبي الخصيب يأتي

(20/422)


4065 - ق علي بن داود بن يزيد التميمي القنطري أبو الحسن بن أبي سليمان البغدادي الآدمي روى عن آدم بن أبي إياس والحارث بن سليمان الرملي وسعيد بن أبي مريم وأبي عقبة عباد بن موسى الأزرق وأبي صالح عبد الله بن صالح المصري ق وأبي صالح عبد الغفار بن داود الحراني وعبد المنعم بن بشير المصري وعمرو بن خالد الحراني

(20/423)


ومحمد بن عبد الله الأنصاري ومحمد بن عبد العزيز الرملي ونعيم بن حماد المروزي روى عنه بن ماجة وإبراهيم بن إسحاق الحربي وإبراهيم بن محمد الدستوائي وأبو الحسين أحمد بن جعفر بن محمد بن عبيد الله بن المنادي وأبو الطيب أحمد بن روح الشعراني وأحمد بن يحيى بن زهير التستري وإسماعيل بن العباس الوراق وإسماعيل بن محمد الصفار وجعفر بن حمدان الدينوري وحمزة بن القاسم الهاشمي وعبد الله بن محمد بن أبي الدنيا وعبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي وعلي بن شيبان بن بنان الجوهري وعلي بن يوسف البغدادي المستملي ومحمد بن أحمد الأثرم ومحمد بن أحمد الحكيمي ومحمد بن جرير الطبري ومحمد بن العباس بن أيوب الأخرم الأصبهاني وأبو الأحرز محمد بن عمر بن جميل الأزدي الطوسي ومحمد بن مخلد الدوري والهيثم بن كليب الشاشي ويحيى بن محمد بن صاعد قال أبو بكر الخطيب كان ثقة وذكره بن حبان في كتاب الثقات قال أبو الحسين بن المنادي مات لثلاث بقين من ذي الحجة سنة اثنتين وسبعين ومئتين وقال غيره مات سنة سبعين ومئتين

(20/424)


4066 - ع علي بن داود وقيل بن دوأد أبو المتوكل الناجي السامي البصري من بني ناجية بن سامة بن لؤي روى عن جابر بن عبد الله خ م س وربيعة الجرشي وعبد الله بن عباس م وأبي سعيد الخدري ع وأبي هريرة س وعائشة ت وأم سلمة س روى عنه إسماعيل بن مسلم العبدي م ت س وبكر بن عبد الله المزني وثابت البناني س وأبو بشر جعفر بن أبي وحشية خ م د ت سي ق وحزم القطعي وحميد الطويل س وخالد الحذاء س وسليمان بن علي الربعي م س وسليمان الأسود الناجي د ت وعاصم الأحول م 4 وعبد الحكم بن عبد الله القسملي وعلي بن زيد بن جدعان وعلي بن علي الرفاعي بخ 4 وقتادة خ م ت س والمثنى بن سعيد الضبعي م س ق وأبو بشر الوليد بن مسلم العنبري البصري س وأبو عقيل الدورقي خ م قال البخاري عن علي بن المديني له نحو خمسة عشر حديثا وقال صالح بن أحمد بن حنبل عن أبيه أبو المتوكل الناجي ما علمت إلا خيرا وقال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين وأبو زرعة وعلي بن المديني والنسائي ثقة وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال مات سنة ثمان ومئة وقال عبد الباقي بن قانع مات سنة اثنتين ومئة روى له الجماعة

(20/425)


4067 - بخ م 4 علي بن رباح بن قصير بن القشيب بن يينع بن أردة بن حجر بن جزيلة

(20/426)


بن لخم اللخمي أبو عبد الله ويقال أبو موسى المصري والد موسى بن علي بن رباح والمشهور فيه علي بالضم قال الدارقطني كان يلقب بعلي وكان اسمه عليا وكان يجرح على من سماه عليا بالتصغير روى عن جنادة بن أبي أمية عخ ورافع بن خديج وربيعة الجرشي وزيد بن ثابت وسراقة بن مالك بن جعشم بخ ق وعبد الله بن عباس وعبد الله بن عمرو بن العاص وعبد العزيز بن مروان بن الحكم د وعتبة بن الندر ق وعقبة بن عامر الجهني م 4 وعمرو بن العاص بخ س ق وفضالة بن عبيد م والمستورد بن شداد م ومسلمة بن مخلد ومعاوية بن حديج ومعاوية بن أبي سفيان وناشرة بن سمي اليزني س ويزيد بن حصين بن نمير السلمي وأبي رافع مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم وأبي قتادة الأنصاري ت ق وأبي قيس مولى عمرو بن

(20/427)


العاص م د ت س وأبي هريرة د س روى عنه الحارث بن يزيد الحضرمي س ق والحكم بن عبد الله البلوي ق وأبو هانئ حميد بن هانئ الخولاني م وحنين بن أبي حكيم د س وشرحبيل بن شريك المعافري وأبو مرحوم عبد الرحيم بن ميمون وقباث بن رزين اللخمي س ومعروف بن سويد الجذامي د س وابنه موسى بن علي بن رباح بخ م 4 ويزيد بن أبي حبيب ت ق ويزيد بن محمد القرشي سي ووفد على معاوية بن أبي سفيان وعلى عبد الملك بن مروان ذكره خليفة بن خياط في الطبقة الأولى من أهل مصر وقال عمر وذكره محمد بن سعد في الطبقة الثانية وقال كان ثقة وقال أبو عبد الرحمن المقرئ عن موسى بن علي بن رباح سمعت أبي قال كنت خلف معلمي فسمعته يبكي فقلت له ما لك قال قتل أمير المؤمنين عثمان بن عفان وقال غيره قال كنت مع عمي مسلم بالشام فبكى فقلت ما يبكيك فقال قتل أمير المؤمنين عثمان وقال أبو بكر الأثرم عن أبي عبد الله ما علمت إلا خيرا

(20/428)


وقال العجلي مصري تابعي ثقة وقال يعقوب بن سفيان في ثقات التابعين من أهل مصر علي بن رباح ولد بالمغرب وقال النسائي ثقة وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال قتيبة بن سعيد سمعت الليث بن سعد قال قال علي بن رباح لا أجعل في حل من سماني علي فإن اسمي علي وقال سلمة بن شبيب سمعت أبا عبد الرحمن المقرئ يقول كانت بنو أمية إذا سمعوا بمولود اسمه علي قتلوه فبلغ ذلك رباحا فقال هو علي وكان يغضب من علي ويجرح على من سماه به وقال عبد الرحمن بن شريح عن الحارث بن يزيد دخلت على علي بن رباح وهو في الشمس وعنده جارية لا أعلم إلا أنه قال علجة وهو يقول قال عمرو بن العاص قال فلان قال فلان قال فقلت له تحدث مثل هذه بهذه الأحاديث فقال ليست تضرني إنما استذكر حديثي

(20/429)


وقال أبو سعيد بن يونس ولد سنة خمس عشرة عام اليرموك وكان أعور ذهبت عينه يوم ذي الصواري في البحر مع عبد الله بن سعد بن أبي سرح سنة أربع وثلاثين وكان يفد لليمانية من أهل مصر على عبد الملك بن مروان وكانت له من عبد العزيز بن مروان منزلة وهو الذي زف أم البنين ابنة عبد العزيز بن مروان إلى الوليد بن عبد الملك ثم عتب عليه عبد العزيز فأغزاه أفريقية فلم يزل بأفريقية إلى أن توفي بها ويقال إن وفاته كانت سنة أربع عشرة ومئة وقال يحيى بن بكير توفي في ولاية بن الحبحاب قال وقال الحسن بن علي العداس توفي سنة سبع عشرة ومئة قال البخاري في باب غزوة ذات الرقاع من صحيحه وقال بكر بن سوادة حدثنا زياد بن نافع عن أبي موسى أن جابرا حدثهم قال صلى النبي صلى الله عليه و سلم بهم يوم محارب وتغلب يعني صلاة الخوف وأبو موسى هذا قال أبو مسعود الدمشقي وغيره هو علي بن رباح وقيل هو أبو موسى الغافقي وروى له في الأدب وفي أفعال العباد وروى له الباقون

(20/430)


4068 - ع علي بن ربيعة بن نضلة الوالبي الأسدي ويقال البجلي أبو المغيرة الكوفي روى عن أسماء بن الحكم الفزاري 4 وأسماء بن خارجة بن حصن بن حذيفة بن بدر الفزاري وسلمان الفارسي وسليمان بن سمرة بن جندب وأبيه سمرة بن جندب وعبد الله بن عمر بن الخطاب وعلي بن أبي طالب بخ د ت س وكعب بن قطبة والمغيرة بن شعبة خ م ت روى عنه إسماعيل بن عبد الملك بن أبي الصفيراء وبدر بن الخليل الأسدي والحكم بن عتيبة وسعيد بن عبيد الطائي خ م ت وسلمة بن كهيل وشقيق الأزدي وعاصم بن بهدلة وعبد العزيز بن رفيع وعثمان بن المغيرة الثقفي 4 والعلاء بن صالح ومحمد بن عبد الرحمن مولى آل طلحة ومحمد بن قيس الأسدي م ومعاوية بن أبي العباس القيسي ومنصور بن حيان بن حصين وهو بن أبي الهياج الأسدي والمنهال بن عمرو عس

(20/431)


ووقاء بن إياس وأبو إسحاق السبيعي د ت س وأبو السفر الهمداني مد قال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين ثقة وكذلك قال النسائي وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال أيضا علي بن ربيعة هذا هو البجلي الذي روى عنه العلاء بن صالح هما واحد روى له الجماعة أخبرنا أبو إسحاق بن الدرجي قال أنبأنا أبو جعفر الصيدلاني قال أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي وفاطمة بنت عبد الله قال محمود أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه وقالت فاطمة أخبرنا أبو بكر بن ريذة قالا أخبرنا أبو القاسم الطبراني قال حدثنا علي بن عبد العزيز قال حدثنا أبو نعيم قال حدثنا سعيد بن عبيد الطائي عن علي بن ربيعة عن المغيرة بن شعبة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول إن الكذب علي ليس كالكذب على أحد وسمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا نيح على الميت عذب بالمناحة عليه رواه البخاري عن أبي نعيم فوافقناه فيه بعلو ورواه مسلم من حديث سعيد بن عبيد ومحمد بن قيس الأسدي ورواه الترمذي من حديث سعيد بن عبيد فوقع لنا عاليا بدرجتين وقال الترمذي حسن صحيح وليس له في الصحيحين غيره

(20/432)


4069 - ق علي بن زياد اليمامي عن عكرمة بن عمار ق عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة عن أنس عن النبي صلى الله عليه و سلم نحن ولد عبد المطلب سادة أهل الجنة أنا وحمزة وعلي الحديث وعنه سعد بن عبد الحميد بن جعفر ق قاله بن ماجة عن هدية بن عبد الوهاب المروزي عن سعد وقال محمد بن خلف الحدادي عن سعد بن عبد الحميد عن عبد الله بن زياد عن عكرمة بن عمار وتابعه أبو بكر بن محمد صالح بن يزيد القناد عن محمد بن الحجاج عن عبد الله بن زياد السحيمي وهو الصواب إن شاء الله ذكر البخاري في التأريخ وبن أبي حاتم عن أبيه عبد الله بن زياد اليمامي عن عكرمة بن عمار روى عنه سعد بن عبد الحميد بن جعفر ولم يذكروا علي بن زياد فالله أعلم

(20/433)


4070 - بخ م 4 علي بن زيد بن جدعان وهو علي بن زيد بن عبد الله بن أبي مليكة

(20/434)


واسمه زهير بن عبد الله بن جدعان بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة القرشي التيمي أبو الحسن البصري المكفوف مكي الأصل قال الزبير بن بكار أمه أم ولد روى عن إسحاق بن عبد الله بن الحارث بن نوفل د وأنس بن حكيم الضبي ق وأنس بن مالك الأنصاري بخ م د ت سي ق وأوس بن خالد ت ق وهو أوس بن أبي أوس وبلال بن أبي بردة بن أبي موسى الأشعري والحسن البصري ت س والحكم بن عبد الله الثقفي وزرارة بن أوفى وسالم بن عبد الله بن عمر وسعيد بن جبير وسعيد بن المسيب بخ ت ق وسلمة بن محمد بن عمار بن ياسر د ق وعبد الرحمن بن أبي بكرة الثقفي بخ د ت وعدي بن ثابت الأنصاري ق وعروة بن الزبير وعقبة بن صهبان وعلي بن الحسين بن علي بن أبي طالب

(20/435)


وعمار بن أبي عمار مولى بني هاشم وعمارة القرشي البصري وعمر بن حرملة د ت سي وعمر بن عبد العزيز وعمرو بن دينار والقاسم بن ربيعة د س ق والقاسم بن محمد بن أبي بكر الصديق ومحمد بن المنكدر بخ وأبي الضحى مسلم بن صبيح ومطرف بن عبد الله بن الشخير والنضر بن أنس بن مالك ت ويحيى بن جعدة بن هبيرة ويوسف بن ماهك ويوسف بن مهران بخ ت وأبي بكر بن أنس بن مالك وأبي حرة الرقاشي د وأبي رافع الصائغ قد وأبي الصلت ق صاحب أبي هريرة وأبي طالب الضبعي وأبي عثمان النهدي د ق وأبي المتوكل الناجي وأبي نضرة العبدي د ت ق وأمية بنت عبد الله ت وخيرة أم الحسن البصري ت وامرأة أبيه أم محمد د ق روى عنه إسماعيل بن علية د ت سي وجعفر بن سليمان الضبعي ت وحماد بن زيد بخ د ت ق وحماد بن سلمة بخ م د ت ق وزائدة بن قدامة س وزهير بن مرزوق ق وسعيد بن زيد بخ وسعيد بن أبي عروبة وسفيان بن حسين ق وسفيان الثوري ت ق وسفيان بن عيينة بخ 4 وسليمان بن المغيرة وشريك بن عبد الله وشعبة بن الحجاج س ق وعبد الله بن زياد البحراني ق وعبد الله بن شوذب وعبد الله بن عون د وعبد الله بن المثنى بن عبد الله بن أنس بن مالك ت وعبد الله بن محمد العدوي ق وعبد الرحمن بن ثابت بن ثوبان الدمشقي وعبد الوارث بن سعيد بخ وعبيد الله بن

(20/436)


عمر وعدي بن الفضل وعلي بن سالم بن شوال ق وعمر بن أبي خليفة العبدي وقتادة ومات قبله ومبارك بن فضالة ق ومحمد بن عبد الرحمن بن الأوقص المخزومي ومعتمر بن سليمان وهشيم بن بشير ت ق وهمام بن يحيى د وأبو أيوب يحيى بن ميمون بن عطاء التمار وأبو حمزة السكري ذكره محمد بن سعد في الطبقة الرابعة من أهل البصرة وقال ولد وهو أعمى وكان كثير الحديث وفيه ضعف ولا يحتج به وذكره خليفة بن خياط في الطبقة الخامسة وقال أمه أم ولد وقال صالح بن أحمد بن حنبل عن أبيه ليس بالقوي وقد روى الناس عنه وقال عبد الله بن أحمد بن حنبل سئل أبي سمع الحسن من سراقة قال لا هذا علي بن زيد يعني يرويه كأنه لم يقنع به وقال أيوب بن إسحاق بن سافري سألت أحمد عن علي بن زيد فقال ليس بشيء وقال حنبل بن إسحاق بن حنبل سمعت أبا عبد الله يقول علي بن زيد ضعيف الحديث

(20/437)


وقال عثمان بن سعيد الدارمي عن يحيى بن معين ليس بذاك القوي وقال معاوية بن صالح عن يحيى بن معين ضعيف وقال أبو بكر بن أبي خيثمة عن يحيى بن معين ليس بذاك وقال مرة أخرى ضعيف في كل شيء وقال عباس الدوري عن يحيى بن معين ليس بشيء وقال في موضع آخر ليس بحجة وقال في موضع آخر علي بن زيد أحب إلي من بن عقيل ومن عاصم بن عبيد الله وقال أحمد بن عبد الله العجلي يكتب حديثه وليس بالقوي وقال في موضع آخر كان يتشيع لا بأس به وقال يعقوب بن شيبة ثقة صالح الحديث وإلى اللين ما هو وقال إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني واهي الحديث

(20/438)


ضعيف فيه ميل عن القصد لا يحتج بحديثه وقال أبو زرعة ليس بقوي وقال أبو حاتم ليس بقوي يكتب حديثه ولا يحتج به وهو أحب إلي من يزيد بن أبي زياد وكان ضريرا وكان يتشيع وقال الترمذي صدوق إلا أنه ربما رفع الشيء الذي يرفعه غيره وقال النسائي ضعيف وقال أبو بكر بن خزيمة لا أحتج به لسوء حفظه وقال أبو أحمد بن عدي لم أر أحدا من البصريين وغيرهم امتنعوا من الرواية عنه وكان يغلي في التشيع في جملة أهل البصرة ومع ضعفه يكتب حديثه وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالمتين عندهم وقال الدارقطني أنا أقف فيه لا يزال عندي فيه لين وقال معاذ بن معاذ عن شعبة حدثنا علي بن زيد قبل أن يختلط

(20/439)


وقال أبو الوليد وغير واحد عن شعبة حدثنا علي بن زيد وكان رفاعا وقال إبراهيم بن عبد الله بن الجنيد قال رجل ليحيى بن معين وأنا أسمع علي بن زيد اختلط قال ما اختلط علي بن زيد قط ثم قال يحيى حماد بن سلمة أروى عن علي بن زيد وقال سليمان بن حرب عن حماد بن زيد حدثنا علي بن زيد وكان يقلب الأحاديث وفي رواية كان علي بن زيد يحدثنا اليوم بالحديث ثم يحدثنا غدا فكأنه ليس ذاك وقال عمرو بن علي كان يحيى بن سعيد يتقي الحديث عن علي بن زيد فسألته مرة عن حديث حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن عقبة بن صهبان عن أبي بكرة عن النبي صلى الله عليه و سلم في قوله عز و جل ثلة من الأولين فقال حدثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن عقبة بن صهبان عن أبي بكرة عن

(20/440)


النبي صلى الله عليه و سلم ثم تركه وقال دعه وكان عبد الرحمن يحدث عن الثوري وبن عيينة وحماد بن سلمة وحماد بن زيد عنه وقال أبو معمر القطيعي كان بن عيينة يضعف بن عقيل وعاصم بن عبيد الله وعلي بن زيد وقال أيضا قال بن عيينة كتبت عن علي بن زيد كتابا كبيرا فتركته زهدا فيه وقال علي بن المديني عن سفيان بن عيينة وهبت كتاب بن جدعان فقيل لسفيان لم وهبته قال قد كنت حفظته ولم أراني أنساه وكنت أريد أتثبت منه وقال محمد بن المنهال سمعت يزيد بن زريع يقول لقد رأيت علي بن زيد ولم أحمل عنه فإنه كان رافضيا وقال علي بن المديني عن سفيان قال بن جدعان لعمار الدهني وسالم بن أبي حفصة قال سفيان وكان مذهبهم واحدا فقال لهم أخبروني ولا تكتموني فلو كان في جسدي برص لأخبرتكم به وقال أبو سلمة موسى بن إسماعيل كان وهيب يضعف علي بن زيد يقول من يكتب عن علي بن زيد قال فذكرت ذلك

(20/441)


لحماد بن سلمة فقال علي بن زيد كان لا يجالسه إلا الأشراف قال وكان يقال أبو وهيب كان حائكا وفي رواية قال قلت لحماد بن سلمة زعم وهيب أن علي بن زيد لا يحفظ الحديث قال من أين كان وهيب يقدر على مجالسة علي إنما كان يجالس عليا وجوه الناس وقال الحميدي عن سفيان رأيت بن جدعان جلس عند الزهري وكان بن جدعان يعجب بالطيب فقال له يا أبا بكر ألا أمرت بثوبيك هذين فأجمرا وكان بن شهاب قد غسلهما فوجد بن جدعان ريح الغسالة وقال علي بن المديني عن سفيان رأيت سعد بن إبراهيم مع الزهري على الفراش ورأيت علي بن زيد على الفراش فقال له علي بن زيد يا أبا بكر أتيت سعيد بن المسيب فأكرمني وأتيت علي بن الحسين فأكرمني وقال موسى بن إسماعيل عن حماد قال علي بن زيد ربما حدثت الحسن بالحديث ثم أسمعه منه فأقول يا أبا سعيد أتدري من حدثك فيقول لا أدري إلا أني سمعته من ثقة فأقول أنا حدثتك وقال الأصمعي عن حماد بن سلمة عن علي بن زيد ولد الحسن وهو مملوك قال وكانوا يقولون إن علي بن زيد كان أعلمهم

(20/442)


بأمر الحسن وقال أحمد بن حنبل عن سفيان قال عمرو بن عبيد لابن جدعان كأنه يريد رضاه أي أبا فلان رب مخبأة للحسن عندك قال سفيان وكان الحسن يختبي عنده وقال الأصمعي عن مبارك بن فضالة عن علي بن زيد بت مع الحسن أو بات معي فقمت من الليل فقرأت البقرة وآل عمران والنساء وأظنه قال والمائدة فقال الحسن دافعت الصبح الليلة كأنه استثقله وقال محمد بن سلام الجمحي عن حماد بن سلمة عن علي بن زيد سمعت من سعيد بن المسيب والقاسم بن محمد وسالم بن عبد الله وعروة بن الزبير ويحيى بن جعدة بن هبيرة بن أبي وهب المخزومي وأم جعدة أم هانئ بنت أبي طالب فما رأيت فيهم مثل الحسن ولو أدرك أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم وله مثل أسنانهم ما تقدموا يعني عليه وقال هشيم عن منصور بن زاذان لما مات الحسن قلنا لعلي بن زيد اجلس مجلس الحسن وقال خالد بن خداش عن حماد بن زيد سمعت سعيد الجريري يقول أصبح فقهاء البصرة عميانا ثلاثة قتادة وعلي بن زيد والأشعث الحداني وقال أحمد بن الخليل عن يزيد بن هارون بقي علي بن زيد

(20/443)


بعد قتادة زمانا روى عنه قتادة قصة الحلة اشترى النبي صلى الله عليه و سلم حلة وقال أبو معاوية الغلابي قال عدي بن الفضل أتيت حبيبا أبا محمد فقال لي من تأتي من الفقهاء قلت آتي علي بن زيد بن جدعان قال تأتي على ازهمه شب نمازكند يقول يصلي الليل كله وقال أبو الفتح نصر بن المغيرة عن سفيان بن عيينة كان بن جدعان مكفوفا قال ما أعرف أحمر ولا أبيض وكان حافظا للقرآن يعد كل ما في القرآن يا أيها الذين آمنوا ويعد كل ما في القرآن لا إله إلا الله قال أحمد بن سليمان عن بن علية مات ثابت سنة سبع وعشرين ومئة ومات بن جدعان بعده وقال هارون بن حاتم عن يحيى بن ميمون بن عطاء التمار مات علي بن زيد سنة تسع وعشرين ومئة وكذلك قال محمد بن عبد الله الحضرمي وقال خليفة بن خياط كان الطاعون بالبصرة سنة إحدى وثلاثين ومئة وفي الطاعون مات أيوب السختياني وعلي بن زيد بن جدعان روى له البخاري في الأدب ومسلم مقرونا بثابت البناني والباقون

(20/444)


4071 - س علي بن أبي سارة ويقال علي بن محمد بن أبي سارة الشيباني ويقال الأزدي البصري روى عن ثابت البناني س وغيلان بن صهيب ومحمد بن واسع ومكحول الشامي وأبي عبد الله الشقري روى عنه إسحاق بن أبي إسرائيل وعبد الله بن عبد الوهاب الحجبي س وعمرو بن الحصين ومحمد بن أبي بكر المقدمي ومحمد بن عقبة السدوسي وموسى بن إسماعيل والنضر بن طاهر قال أبو حاتم شيخ ضعيف الحديث وقال في موضع آخر ديلم بن غزوان أحب إلي من علي بن أبي سارة وقال البخاري في حديثه نظر وقال أبو عبيد الآجري سئل أبو داود عن علي بن أبي سارة فقال قد ترك الناس حديثه وقال بن حبان غلب على روايته المناكير فاستحق الترك وقال أبو جعفر العقيلي علي بن أبي سارة عن ثابت لا يتابع عليه ثم روى له عن ثابت عن أنس حديثا في قوله تعالى ويرسل الصواعق فيصيب بها من يشاء ثم قال ولا يتابعه إلا من هو مثله أو قريب منه وروى له أبو أحمد بن عدي أحاديث ثم قال وهذه الأحاديث التي ذكرتها لعلي بن أبي سارة عن ثابت كلها غير محفوظة وله غير ذلك عن ثابت مناكير أيضا روى له النسائي هذا الحديث

(20/445)


4072 - ق علي بن سالم بن شوال روى عن علي بن زيد بن جدعان ق روى عنه إسرائيل بن يونس ق قال البخاري لا يتابع في حديثه وذكره بن حبان في كتاب الثقات روى له بن ماجة حديث سعيد بن المسيب عن عمر الجالب مرزوق والمحتكر ملعون

(20/446)


4073 - س فق علي بن سعيد بن جرير بن ذكوان النسائي أبو الحسن نزيل نيسابور محدث مشهور صاحب رحلة روى عن أحمد بن حنبل وبشار بن موسى الخفاف فق وبشر بن عمر الزهراني وجعفر بن عون وأبي اليمان الحكم بن نافع

(20/447)


وخالد بن مخلد القطواني وسعيد بن عامر الضبعي وسعيد بن أبي مريم وعبد الله بن بكر السهمي وعبد الله بن يوسف التنيسي وأبي ظفر عبد السلام بن مطهر وعبد الصمد بن عبد الوارث س وعبد الملك بن قريب الأصمعي وعبيد الله بن موسى وعثمان بن عمر بن فارس وعفان بن مسلم وعلي بن عياش الحمصي وعمرو بن عاصم الكلابي وعيسى بن إبراهيم البركي ومحاضر بن المورع ومحمد بن المبارك الصوري ومطرف بن عبد الله المدني وهارون بن إسماعيل الخزاز وأبي النضر هاشم بن القاسم ووهب بن جرير بن حازم ويحيى بن حماد الشيباني ويزيد بن هارون ويعقوب بن إبراهيم بن سعد س وأبي الربيع الزهراني س وأبي عاصم النبيل وأبي عبد الرحمن المقرئ وأبي عتاب الدلال وأبي مسهر الغساني روى عنه النسائي وبن ماجة في التفسير وإبراهيم بن أبي طالب وأحمد بن سلمة النيسابوري وأحمد بن عبد الله البناء الصنعاني وأبو عمرو أحمد بن المبارك المستملي وأبو حامد أحمد بن محمد بن الحسن بن الشرقي والحسين بن محمد بن زياد القباني وزنجويه بن محمد اللباد وأبو بكر عبد الله بن محمد بن زياد النيسابوري وعبد الله بن محمد بن شيرويه وعلي بن الحسين بن الجنيد الرازي والقاسم بن زكريا المطرز وأبو العباس محمد بن أحمد بن بالويه ومحمد بن أحمد بن أبي عون النسائي ومحمد بن أحمد بن مهران بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن إسحاق الثقفي السراج وأبو قريش محمد بن جمعة الحافظ ومحمد بن حاتم بن نعيم المروزي ومحمد بن عبد الله بن الجنيد النيسابوري نزيل جرجان

(20/448)


وابنه محمد بن علي بن سعيد بن جرير وأبو بكر محمد بن النضر الجارودي وموسى بن هارون الحافظ ويوسف بن موسى المروذي قال النسائي صدوق وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال كان متقنا من جلساء أحمد بن حنبل وقال الحاكم أبو عبد الله علي بن سعيد بن جرير النسوي محدث عصره كتب بالحجاز والشام والعراقين وخراسان سمعت أبا سعيد عبد الرحمن بن أحمد يقول سمعت زنجويه بن محمد يقول حدثنا علي بن سعيد النسوي بنيسابور وقال لنا محمد بن يحيى اكتبوا عن هذا الشيخ فإنه شيخ ثقة يشبه المشايخ وقال أيضا قرأت بخط أبي عمرو المستملي حدثنا علي بن سعيد النسوي بنيسابور في داره سنة ست وخمسين ومئتين قال بن ماجة في التفسير حدثنا علي بن سعيد قال حدثني بشار بن موسى الخفاف أو غيره قال كنت عند مالك بن أنس فأتاه رجل فقال يا أبا عبد الله الرحمن على العرش استوى كيف استوى

(20/449)


4074 - ت س علي بن سعيد بن مسروق الكندي أبو الحسن الكوفي بن أخي محمد بن مسروق قاضي مصر وبن عم مسروق بن المرزبان روى عن أبي سلمة جرير بن السري بن إسماعيل وحفص بن غياث ت وعبد الله بن إدريس وعبد الله بن المبارك ت س وعبد الرحيم بن سليمان ت س وعبيد الله الأشجعي وعلي بن عابس وعلي بن مسهر وعيسى بن سوادة وعيسى بن يونس ومحمد بن سليمان بن الأصبهاني ومحمد بن فضيل بن غزوان ومروان بن معاوية والمسيب بن شريك ويحيى بن زكريا بن أبي زائدة ت س وأبي المحياة يحيى بن يعلى التيمي ت روى عنه الترمذي والنسائي وأحمد بن إسحاق بن بهلول التنوخي وأحمد بن علي الخزاز وأبو بكر أحمد بن محمد بن صدقة وأحمد بن يحيى بن زهير التستري وإسحاق بن إبراهيم بن جميل وعلي بن حرب وعلي بن العباس البجلي المقانعي والقاسم بن زكريا المطرز والقاسم بن فورك الأصبهاني وأبو حاتم محمد بن إدريس الرازي ومحمد بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن علي الحكيم الترمذي ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندي ويحيى بن محمد بن صاعد ويعقوب بن سفيان الفارسي قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة وقال في موضع آخر لا بأس به وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال محمد بن عبد الله الحضرمي ثقة مات في جمادى الأولى سنة تسع وأربعين ومئتين

(20/450)


4075 - ق علي بن سلمة بن عقبة القرشي اللبقي أبو الحسن النيسابوري روى عن إسحاق بن يوسف الأزرق وإسماعيل بن علية وأصرم بن حوشب وحجاج بن نصر الفساطيطي وحسين بن علوان وحفص بن غياث وزيد بن الحباب ق وسلم بن سالم البلخي وشبابة بن سوار وعبد الرحمن بن محمد المحاربي وعبد الملك بن هارون بن عنترة وعبد الوهاب بن عطاء الخفاف وعبيد الله بن

(20/451)


موسى وعلي بن عثام العامري وقبيصة بن عقبة ومالك بن سعير بن الخمس ومحمد بن بشر العبدي ومحمد بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ومحمد بن فضيل بن غزوان ومروان بن معاوية الفزاري ومعاوية بن هشام ونصر بن حماد الوراق والنضر بن شميل والهيثم بن عبيد الصيد ووكيع بن الجراح ويحيى بن سليم الطائفي ق ويحيى بن يحيى النيسابوري ويعقوب بن إبراهيم بن سعد ق ويعقوب بن إسحاق الحضرمي وأبي داود الطيالسي وأبي معاوية الضرير روى عنه بن ماجة وأبو إسحاق إبراهيم بن إسماعيل الطوسي وإبراهيم بن أبي طالب وإبراهيم بن محمد بن سفيان الفقيه راوية مسلم وأحمد بن محمد بن الأزهر والحسن بن سفيان والحسن بن علي بن مخلد والحسن بن علي بن نصر الطوسي وداود بن الحسين البيهقي وأبو سعيد عاصم بن سعيد وعبد الله بن أبي القاضي وعبد الله بن أحمد بن خزيمة البارودي وعلي بن الحسن بن عيسى المروزي وعلي بن عبدك وعلي بن عمر بن علي بن عمر النيسابوري والد أبي علي المذكر وأبو الحسن محمد بن أحمد بن زهير القيسي الزهري ومحمد بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن حمدان بن مهران المهراني وأبو علي محمد بن علي بن عمر بن علي بن عمر المذكر النيسابوري ومحمد بن محمد بن شاذ بن قتيبة الرواساني وأبو بكر محمد بن النضر الجارودي وأبو بكر محمد بن ياسين بن النضر وروى البخاري عن علي ولم ينسبه عن شبابة بن سوار وعن مالك بن سعير فقيل إنه علي بن سلمة هذا ذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال الحاكم أبو عبد الله الحافظ سمعت أبا الوليد الفقيه يقول سمعت أبا الحسن الزهيري يقول حضرت محمد بن إسماعيل وسأله محمد بن حمزة عن علي بن سلمة اللبقي فقال ثقة قال بن زهير أنا حملت أصول علي بن سلمة إلى محمد بن إسماعيل فانتخب منها وأنا ذهبت معه حتى سمعنا منه وقال أيضا أخبرني عبد الله بن جعفر عن أبي حاتم السلمي قال سمعت مسلم بن الحجاج يوثق علي بن سلمة اللبقي وقال أيضا سمعت أبا عبد الله محمد بن إبراهيم الزاهد يقول سمعت عبد الله بن محمد الرمجاري يقول توفي علي بن سلمة اللبقي يوم الجمعة قبل الصلاة ودفن في يومه لثلاث بقين من جمادى الأولى سنة اثنتين وخمسين ومئتين

(20/452)


4076 - ق علي بن سليمان روى عن القاسم بن محمد عن أبي إدريس الخولاني ق عن أبي ذر عن النبي صلى الله عليه و سلم لا عقل كالتدبير ولا ورع كالكف ولا حسب كحسن الخلق روى عنه الماضي بن محمد ق قال عبد الرحمن بن أبي حاتم عن أبيه علي بن سليمان روى عن مكحول روى عنه يزيد بن أبي حبيب ونحو ذلك قال البخاري وأبو سعيد بن يونس وزاد يقال إنه دمشقي صار إلى مصر روى له بن ماجة هذا الحديث

(20/453)


4077 - د سي علي بن سهل بن قادم ويقال بن موسى الحرشي أبو الحسن الرملي أخو موسى بن سهل الرملي نسائي الأصل روى عن أحمد بن صالح المصري وأحمد بن محمد

(20/454)


النسائي وحجاج بن محمد المصيصي د سي والحسن بن بلال ورواد بن الجراح وزيد بن أبي الزرقاء الموصلي د وشبابة بن سوار وضمرة بن ربيعة وعمارة بن بشر الشامي ومروان بن معاوية الفزاري ومؤمل بن إسماعيل سي والوليد بن مسلم د روى عنه أبو داود والنسائي في اليوم والليلة وإبراهيم بن محمد بن الحسن بن متويه الأصبهاني وأبو الجهم أحمد بن الحسين بن أحمد بن طلاب المشغراني وأبو حامد أحمد بن سهل بن مالك الإسفراييني الحافظ وأحمد بن عمير بن يوسف بن جوصى الدمشقي الحافظ وأبو بكر أحمد بن محمد بن زكريا بن أبي عتاب الحافظ أخو ميمون بن محمد وأبو محمد الحسن بن علي بن زيد والحسين بن إسماعيل بن حيان النقار الرملي والعباس بن محمد بن الحسين بن قتيبة العسقلاني وعبد الله بن أحمد بن أبي الحواري الدمشقي وأبو بكر عبد الله بن أبي داود وأبو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد الكريم الرازي وعبد الله بن محمد بن وهب الدينوري الحافظ وعبد الرحمن بن إسماعيل بن علي الرقي المعروف بالكوفي وعبد الرحمن بن أبي حاتم الرازي فيما كتب إليه وعبدان بن أحمد الأهوازي الحافظ وعلي بن سراج المصري الحافظ والقاسم بن فورك الثقفي الأصبهاني ومأمون بن أحمد الهروي أحد الضعفاء وأبو العباس محمد بن أحمد بن سليمان الهروي وأبو حاتم محمد بن إدريس الرازي ومحمد بن إسحاق بن خزيمة ومحمد بن جرير الطبري ومحمد بن جعفر بن أيوب الأنصاري الرملي وأبو جعفر محمد بن خالد البرذعي ومحمد بن هارون الروياني وأبو عوانة يعقوب بن إسحاق الإسفراييني قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة نسائي سكن الرملة قال أبو القاسم مات سنة إحدى وستين ومئتين

(20/455)


4078 - تمييز علي بن سهل بن المغيرة البزاز أبو الحسن البغدادي المعروف بالعفاني نسائي الأصل روى عن حبيش بن مبشر الفقيه وخالد بن أبي يزيد القرني وشبابة بن سوار وأبي بدر شجاع بن الوليد السكوني وعبد الوهاب بن عطاء الخفاف وعبيد الله بن موسى وعثمان بن أبي شيبة وعفان بن مسلم وأكثر عنه حتى نسب إليه وعلي بن قادم الخزاعي وأبي ياسر عمار بن نصر المروزي وأبي نعيم الفضل بن دكين والمثنى بن معاذ العنبري ومحمد بن بكير الحضرمي ومحمد بن سعيد بن الأصبهاني ومحمد بن عبيد الطنافسي ووضاح بن يحيى النهشلي ويحيى بن أبي بكير الكرماني ويحيى بن عبد الحميد الحماني ويزيد بن هارون

(20/456)


روى عنه أبو الحسين أحمد بن جعفر بن محمد بن عبيد الله بن المنادى وإسماعيل بن محمد الصفار والحسن بن علي بن عفان العامري فيما قيل وعبد الله بن أحمد بن زبر الربعي وعبد الله بن محمد بن أبي الدنيا وأبو القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي وأبو الحسن علي بن محمد بن عبيد الحافظ وعمر بن داود العماني والفضل بن محمد الواسطي ومحمد بن أحمد الحكيمي ومحمد بن إسحاق الثقفي السراج ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندي ومحمد بن مخلد العطار الدوري ومحمد بن المنذر بن سعيد الهروي وموسى بن هارون الحافظ ويحيى بن محمد بن صاعد قال عبد الرحمن بن أبي حاتم كتبنا بعض حديثه ولم يقض لنا السماع منه وهو صدوق وقال الدارقطني كان ثقة وذكره بن حبان في كتاب الثقات قال عبد الباقي بن قانع مات في صفر سنة سبعين ومئتين وقال أبو القاسم البغوي وأبو الحسين بن المنادى مات سنة إحدى وسبعين ومئتين وكذلك قال محمد بن مخلد وزاد في صفر هكذا ذكر هذه الترجمة لعلي بن سهل بن المغيرة البغدادي وزعم أن أبا داود والنسائي رويا عنه ولم يذكر الرملي وإنما ذكر بعض شيوخه مثل الوليد بن مسلم وغيره في شيوخ هذا وذلك خطأ لا شك فيه إنما رويا عن الرملي عن الوليد بن مسلم وغيره كما تقدم وهذا لم يدرك الوليد بن مسلم وليس هو الذي رويا عنه والله أعلم ولهم شيخ آخر يقال له

(20/457)


4079 - تمييز علي بن سهل المدائني يروي عن شبابة بن سوار المدائني ويروي عنه محمد بن جرير الطبري ذكرناه للتمييز بينهم
4080 - خ علي بن سويد بن منجوف السدوسي أبو

(20/458)


الفضل البصري جد أحمد بن عبد الله بن علي المنجوفي روى عن أبي ساسان حضين بن المنذر الرقاشي وعبد الله بن بريدة خ وعبيد الله بن أبي رافع مولى النبي صلى الله عليه و سلم وأبي رافع الصائغ روى عنه الحسن بن عمرو العبدي وحماد بن زيد وروح بن عبادة خ وشعبة بن الحجاج ومعاذ بن معاذ والنضر بن شميل ويحيى بن سعيد القطان وأبو معشر البراء قال عبد الله بن أحمد بن حنبل عن أبيه ما أرى به بأسا وقد حدث عنه يحيى بن سعيد وقال إسحاق بن منصور عن يحيى بن معين وأبو داود ثقة وقال النسائي ليس به بأس وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره بن حبان في كتاب الثقات روى له البخاري حديثا واحدا وقد وقع لنا بعلو عنه أخبرنا به أبو الفرج بن قدامة وأبو الغنائم بن علان وأحمد بن شيبان قالوا أخبرنا حنبل قال أخبرنا بن الحصين قال أخبرنا بن المذهب قال أخبرنا القطيعي قال حدثنا عبد الله بن أحمد قال حدثني أبي قال حدثنا روح قال حدثنا علي بن سويد بن منجوف عن عبد الله بن بريدة عن أبيه قال بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم عليا إلى خالد بن الوليد يعني إلى اليمن ليقسم الخمس وقال روح مرة ليقبض الخمس قال فأصبح علي ورأسه يقطر قال فقال خالد لبريدة ألا ترى إلى ما يصنع هذا قال فلما رجعت إلى النبي صلى الله عليه و سلم أخبرته بما صنع علي قال وكنت أبغض عليا قال فقال يا بريدة أتبغض عليا قال قلت نعم قال فلا تبغضه قال روح مرة وأحبه فإن له في الخمس أكثر من ذلك رواه عن بندار عن روح فوقع لنا بدلا عاليا

(20/459)


4081 - س علي بن شعيب بن عدي بن همام السمسار البزاز أبو الحسن البغدادي طوسي الأصل روى عن أبي ضمرة أنس بن عياض س وحجاج بن محمد

(20/460)


الأعور والحسن بن بشر البجلي وسفيان بن عيينة وشبابة بن سوار وعبد الله بن نمير وعبد المجيد بن عبد العزيز بن أبي رواد وعبد الوهاب بن عطاء الخفاف وعلي بن عاصم الواسطي ومحمد بن إسماعيل بن أبي فديك ومعن بن عيسى القزاز س ومكي بن إبراهيم البلخي وأبي النضر هاشم بن القاسم س وهشيم بن بشير ويزيد بن هارون روى عنه النسائي وأحمد بن عبد الله بن أحمد بن النيري البزاز وأحمد بن علي الأبار وأحمد بن نصر بن سندويه المعروف بحبشون البندار والحسين بن إسماعيل المحاملي وعبد الله بن محمد بن أبي الدنيا وعبد الله بن محمد البغوي وعثمان بن عبدويه البزاز وعمر بن إبراهيم البغدادي الحافظ المعروف بأبي الأذان س والقاسم بن زكريا المطرز ومحمد بن إسحاق الثقفي السراج ومحمد بن جرير الطبري ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندي ويحيى بن محمد بن صاعد قال النسائي وأبو بكر الخطيب ثقة وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال كان راويا لمعن بن عيسى قال محمد بن إسحاق السراج وعبد الباقي بن قانع وغيرهما مات في شوال سنة ثلاث وخمسين ومئتين زاد السراج يوم الثلاثاء لثماني عشرة خلت منه ببغداد وقال أبو القاسم البغوي مات في شوال سنة إحدى وستين ومئتين وهو وهم والصحيح الأول

(20/461)


4082 - د سي علي بن شماخ السلمي عن أبي هريرة د سي في الصلاة على الجنازة وعنه أبو الجلاس عقبة بن سيار د سي وفيه خلاف قد ذكرناه في ترجمة عقبة بن سيار ذكره بن حبان في كتاب الثقات روى له أبو داود والنسائي في اليوم والليلة وقد وقع لنا حديثه بعلو أخبرنا به أبو الحسن بن البخاري قال أنبأنا محمد بن أبي زيد الكراني قال أخبرنا محمود بن إسماعيل الصيرفي قال أخبرنا أبو الحسين بن فاذشاه قال أخبرنا أبو القاسم الطبراني قال حدثنا معاذ بن المثنى قال حدثنا مسدد قال حدثنا عبد الوارث عن أبي الجلاس عقبة بن سنان عن علي بن شماخ قال شهدت مروان بن الحكم يسأل أبا هريرة كيف كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلي على الجنازة قال فسمعته يقول اللهم أنت ربها وأنت خلقتها وأنت أعلم بسرها وعلانيتها جئنا شفعاء فاغفر لها أخرجاه من حديث عبد الوارث

(20/462)


4083 - بخ د ق علي بن شيبان الحنفي السحيمي اليمامي والد عبد الرحمن بن علي بن شيبان له صحبه قال أبو القاسم الطبراني عن موسى بن زكريا التستري عن شباب العصفري علي بن شيبان بن محرز بن عمرو بن عبد الله بن عمرو بن عبد العزى بن سحيم بن مرة بن الدول بن حنيفة من ساكني اليمامة وفد على النبي صلى الله عليه و سلم روى عن النبي صلى الله عليه و سلم بخ د ق روى عنه ابنه عبد الرحمن بن علي بن شيبان بخ د ق روى له البخاري في الأدب وأبو داود وبن ماجة

(20/463)


4084 - م 4 علي بن صالح بن صالح بن حي الهمداني أبو محمد ويقال أبو الحسن الكوفي أخو الحسن بن صالح وهما توأمان روى عن إبراهيم بن مهاجر وإسماعيل بن أبي خالد والأسود بن قيس وأشعث بن أبي الشعثاء ق وإياد بن لقيط وحكيم بن جبير ت وسلمة بن كهيل م د ت س وسليمان الأعمش وسماك بن حرب د س ق وأبيه صالح بن صالح بن حي وعاصم بن بهدلة س وعثمان بن المغيرة الثقفي وعلي بن

(20/464)


الأقمر وعلي بن مدرك وعمرو بن سعيد وغالب أبي الهذيل ومغيرة بن مقسم الضبي ومنصور بن المعتمر س وميسرة بن حبيب النهدي س ويزيد بن أبي زياد ق وأبي إسحاق السبيعي س وأبي بكر بن أبي الجهم وأبي يعفور العبدي روى عنه إسماعيل بن عمرو البجلي وأخوه الحسن بن صالح والحسن بن عطية وخالد بن مخلد القطواني س وسعيد بن سالم القداح وسفيان بن عيينة وسلمة بن عبد الملك العوصي عس وعبد الله بن داود الخريبي س وعبد الله بن نمير د وعبيد الله بن موسى د س وعثمان بن سعيد المري وعلي بن قادم ت وأبو نعيم الفضل بن دكين وأبو أحمد محمد بن عبد الله بن الزبير الزبيري س ومعاوية بن هشام ق ووكيع بن الجراح م ت س ق ويحيى بن يعلى الأسلمي قال البخاري عن علي بن المديني له نحو ثمانين حديثا وقال حرب بن إسماعيل عن أحمد بن حنبل وأبو بكر بن أبي خيثمة عن يحيى بن معين ثقة

(20/465)


وكذلك قال النسائي وذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال عبد الله بن هاشم الطوسي عن وكيع كان علي والحسن ابنا صالح بن حي وأمهم قد جزؤا الليل ثلاثة أجزاء فكان علي يقوم الثلث وينام ويقوم الحسن الثلث ثم ينام ثم ينام وتقوم أمهما الثلث فماتت أمهما فجزأ الليل بينهما وكانا يقومان به حتى الصباح ثم مات علي فقام الحسن به كله وقال محمد بن يحيى الواسطي عن محمد بن بشير حدثنا عبد القدوس بن بكر بن خنيس قال كان الحسن بن صالح وأخوه علي وكان علي يفضل عليه وكان يقرأ القرآن وأمهما يتعاونان على العبادة بالليل لا ينامون وبالنهار لا يفطرون فلما ماتت أمهما تعاونا على القيام والصيام عنهما وعن أمهما فلما مات علي قام الحسن عن نفسه وعنهما وكان يقال للحسن حية الوادي يعني لا ينام بالليل وكان يقول إني أستحيي من الله تعالى أن أنام تكلفا حتى يكون النوم هو الذي يصرعني وقال أبو بكر بن خلاد عن سفيان بن عيينة سمعت علي بن صالح يقول رأيت كأن القيامة قد قامت فرأيت الناس يجازون بالحسنة عشرا ورأيت كأني تصدقت يوما بنصف درهم وعندي قوم مكتوب لا لي ولا علي

(20/466)


وقال موسى بن داود الضبي عن حميد بن عبد الرحمن الرؤاسي كنت عند علي والحسن ابني صالح ورجل يقرأ على علي فقال لا يحزنهم الفزع الأكبر فالتفت علي إلى الحسن وقد اصفار واخضار فقال يا حسن إنها إفزاع فوق إفزاع قال ورأيت الحسن أراد أن يصيح ثم جمع ثوبه فعض عليه حتى سكن عنه فسكن عنه وقد ذبل فمه واخضار واصفار وقال علي بن المنذر عن عبيد الله بن موسى سمعت الحسن بن صالح يقول لما حضر أخي رفع بصره ثم قال مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ثم خرجت نفسه قال فنظرنا إلى جنبه فإذا ثقب في جنبه قد وصل إلى جوفه وما علم به أحد من أهله قال عمرو بن علي مات سنة إحدى وخمسين ومئة وقال بن حبان مات سنة إحدى وقيل سنة أربع وخمسين ومئة وقال أبو نعيم مات سنة أربع وخمسين ومئة روى له الجماعة سوى البخاري أخبرنا أبو الفرج بن قدامة وأبو الغنائم بن علان وأحمد بن شيبان قالوا أخبرنا حنبل قال أخبرنا بن الحصين قال أخبرنا بن المذهب قال أخبرنا القطيعي قال حدثنا عبد الله بن أحمد قال حدثني أبي قال حدثنا وكيع قال حدثنا علي بن صالح عن سلمة بن كهيل عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم خياركم أحسنكم قضاء رواه مسلم والترمذي عن أبي كريب ورواه النسائي عن إسحاق بن إبراهيم جميعا عن وكيع فوقع لنا بدلا عاليا وقال الترمذي حسن صحيح وليس له عند مسلم غيره

(20/467)


4085 - ت علي بن صالح المكي أبو الحسن العابد روى عن سعد بن سعيد الأنصاري وسليمان الأعمش وعبد الله بن عثمان بن خثيم ت وعبد الرحمن بن الحارث بن عياش بن أبي ربيعة المخزومي وعبد الرحمن بن عمرو الأوزاعي وعبد الملك بن عبد العزيز بن جريج وعبيد الله بن عمر وعمرو بن دينار ومحمد بن عبد الرحمن بن أبي ذئب وموسى بن عبيدة الربذي ويحيى بن جرجة وأبي جزرة يعقوب بن مجاهد ويونس بن يزيد الأيلي روى عنه إبراهيم بن يحيى بن أبي يعقوب العدني وسعيد بن سالم القداح وسفيان الثوري ومعتمر بن سليمان التيمي ومعمر بن سليمان الرقي ت والنعمان بن عبد السلام الأصبهاني ذكره بن حبان في كتاب الثقات وقال يغرب روى له الترمذي وممن يسمى علي بن صالح

(20/468)


4086 - علي بن صالح الكسائي بياع الأكيسة يروي عن جدته عن علي بن أبي طالب ويروي عنه أحمد بن منع البغوي

(20/469)


4087 - تمييز علي بن صالح البغدادي صاحب المصلى يروي عن سفيان الثوري والقاسم بن معن المسعودي ويروي عنه أحمد بن مهدي بن رستم الأصبهاني وعبد الله بن صالح العجلي وبن أخيه يعقوب بن إبراهيم بن صالح قال القاضي أبو القاسم علي بن المحسن التنوخي سمعت أبا الفرج محمد بن جعفر بن الحسن بن سليمان بن علي بن صالح صاحب المصلى وسأله أبي عن سبب تسمية جده بصاحب المصلى فقال إن صالحا جدنا كان ممن جاء مع أبي مسلم إلى السفاح وكان من أولاد ملوك خراسان من أهل بلخ فلما أراد المنصور إيفاد أبي مسلم لحرب عبد الله بن علي سأله أن يخلفه وجماعة من أولاد ملوك خراسان بحضرته منهم الخرسي وشبيب بن واج وغيرهم فخلفهم واستخدمهم المنصور فلما أنفد أبو مسلم خزائن عبد الله بن علي على يد يقطين بن موسى عرضها المنصور على صالح والخرسي وشبيب وغيرهم ممن كان اجتذبهم من جنبة أبي مسلم واستخصهم لنفسه وقال من أراد من هذه الخزائن شيئا فليأخذه فقد وهبته له فاختار كل واحد منهم شيئا جليلا واختار صالح حصيرا للصلاة من عمل مصر ذكر أنه كان في خزائن بني أمية وأنهم ذكروا أنه كان النبي صلى الله عليه و سلم يصلي عليه فقال له المنصور إن هذا لا يصلح أن يكون إلا في خزائن الخلفاء فقال قلت إنك قد وهبت لكل إنسان ما اختاره ولست أختار إلا هذا فقال خذه على شرط أن تحمله في الأعياد والجمع فتفرشه لي حتى أصلي عليه فقال نعم وكان المنصور إذا أراد الركوب إلى المصلى أو الجمعة أعلم صالحا فأنفذ صالح الحصير ففرشه له فإذا صلى عليه أمر به فحمل إلى داره فسمي لهذا صاحب المصلى فلم يزل الحصير عندنا إلى أن انتهى إلى سليمان جدي وكان يخرجه كما كان أبوه وجده يخرجانه للخلفاء فلما مات سليمان في أيام المعتصم ارتجع المعتصم الحصير وأخذه إلى خزائنه قال محمد بن يحيى الصولي مات علي بن صالح صاحب المصلى سنة تسع وعشرين ومئتين

(20/470)


4088 - تمييز علي بن صالح المدني يروي عن عامر بن صالح الزبيري وعبد الله بن مصعب الزبيري ويعقوب بن محمد الزهري ويروي عنه الزبير بن بكار الزبيري والمفضل بن غسان الغلابي وجماعة آخرون متأخرون عن هؤلاء ذكرناهم للتمييز بينهم

(20/471)


4089 - ع علي بن أبي طالب واسمه عبد مناف بن عبد المطلب بن هاشم القرشي أبو الحسن الهاشمي أمير المؤمنين بن عم رسول الله صلى الله عليه و سلم كناه

(20/472)


رسول الله صلى الله عليه و سلم أبا تراب والحديث في ذلك مشهور وأمه فاطمة بنت أسد بن هاشم الهاشمية وهي أول هاشمية ولدت لهاشمي أسلمت وهاجرت إلى المدينة وتوفيت في حياة رسول الله صلى الله عليه و سلم وصلى عليها ونزل في قبرها وقيل ماتت بمكة قبل الهجرة شهد بدرا والمشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه و سلم ما خلا تبوك روى عن النبي صلى الله عليه و سلم ع وعن أبي بكر الصديق عبد الله بن أبي قحافة 4 وعمر بن الخطاب والمقداد بن الأسود م د س ق وزوجته فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم روى عنه إبراهيم بن عبد الله بن حنين س ق مرسل وإبراهيم بن عبد الله بن عبد القارئ سي كذلك وإبراهيم بن محمد ت من ولد علي بن أبي طالب كذلك والأحنف بن قيس التميمي ص وأسماء بن الحكم الفزاري 4 والأسود بن يزيد النخعي وأسيد بن صفوان فق والأصبغ بن نباتة الحنظلي ق وأوس بن أبي أوس الثقفي عس وإياس بن عامر الغافقي عس والبراء بن عازب الأنصاري د س وبريد بن أصرم عس وبشر بن سحيم الغفاري س وله صحبة وبلال بن يحيى العبسي د وثعلبة بن يزيد الحماني عس وجابر بن سمرة وجابر بن عبد الله وجارية بن قدامة السعدي عس وجرير الضبي د

(20/473)


والد غزوان بن جرير وجري بن كليب السدوسي 4 وبن أخته جعدة بن هبيرة المخزومي عس والحارث بن سويد التيمي خ م س والحارث بن عبد الله الأعور الهمداني 4 والحارث جد سليمان بن عبد الله بن الحارث ص على خلاف فيه وحارثة بن مضرب الكوفي د س وحبة بن جوين العرني س وحجر العدوي ت وحجية بن عبد الله الكندي 4 وحرملة خ مولى أسامة بن زيد وحسان بن كريب بخ وابنه الحسن بن علي بن أبي طالب والحسن البصري ت س وابنه الحسين بن علي بن أبي طالب ع وحصين بن صفوان عس وحصين بن قبيصة الفزاري د س وأبو ساسان حضين بن المنذر الرقاشي م د عس ق وأبو يحيى حكيم بن سعد الحنفي بخ عس وحنش بن عبد الله الصنعاني وحنش بن المعتمر د ت ص ويقال بن ربيعة الكناني أبو المعتمر الكوفي وحنين والد عبد الله بن حنين س على خلاف فيه وخالد بن قثم بن العباس ص وخليفة بن حصين بن قيس بن عاصم المقرئ ت وجلاس بن عمرو الهجري ت س وخيثمة بن عبد الرحمن الجعفي بخ ورافع بن سلمة البجلي عس وربعي بن حراش خ مق 4 وربيعة بن ناجد فق ورياح بن الحارث النخعي عس وزاذان أبو عمر الكندي د ص ق وزر بن حبيش الأسدي م 4 وزياد بن جبير الأسدي د وزيد بن أرقم الأنصاري وزيد بن وهب الجهني خ م د س وزيد بن يثيع الهمداني ت عس وسالم بن أبي الجعد الغطفاني د س فق ولم يدركه والسائب س ق والد عطاء بن السائب الثقفي وسعد بن معبد ق والد الحسن بن سعد مولى الحسن بن علي وسعيد بن حيان ت والد أبي حيان التيمي

(20/474)


وسعيد بن ذي حدان عس وسعيد بن المسيب ت س ق وسعيد بن وهب الهمداني ص وسفيان عس والد عمرو بن سفيان وسفينة مولى رسول الله صلى الله عليه و سلم وسليم بن بلج الفزاري ص وسنان بن يزيد التميمي فق وسويد بن غفلة الجعفي خ م ت س وشبيب بن ربعي التميمي د سي وشتير بن شكل بن حميد العبسي م س وشريح بن الحارث القاضي س وشريح بن النعمان الصائدي 4 وشريح بن هانئ الحارثي م س ق وشريك بن حنبل العبسي د ت وأبو وائل شقيق بن سلمة الأسدي ت عس وشيبان بن محزم عس وصعصعة بن صوحان العبدي س وصهيب بن سنان الرومي وصهيب مولى العباس بخ وطارق بن أشيم والد أبي مالك الأشجعي وطارق بن زياد ص وطارق بن شهاب الأحمسي وعابس بن ربيعة النخعي ق وعاصم بن ضمرة السلولي 4 وعاصم بن عمر ت س ويقال بن عمرو المديني وعامر بن شراحيل الشعبي خ د س وأبو الطفيل عامر بن واثلة الليثي خ م د س ومؤذنه عامر بن النباح وعائش بن أنس البكري س وعباد بن عبد الله الأسدي ص وعباد بن أبي يزيد ت ويقال بن يزيد الكوفي وعبد الله بن أبي أحمد بن جحش الأسدي القرشي د وعبد الله بن ثعلبة بن صعير العذري وبن أخيه عبد الله بن جعفر بن أبي طالب خ م ت س ق وعبد الله بن الحارث بن نوفل د س وعبد الله بن حنين مولى بني هاشم عخ م 4 وعبد الله بن الزبير وعبد الله بن زرير الغافقي د س ق وعبد الله بن سبع عس وعبد الله بن سلمة المرادي 4 وعبد الله بن شداد بن الهاد خ م ت س ق وعبد الله بن شقيق م

(20/475)


وعبد الله بن عباس خ م د س ق وعبد الله بن عبد القارئ سي وعبد الله بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب سي مرسل وعبد الله بن عمر بن الخطاب وعبد الله بن عمرو بن هند الجملي ت ص وعبد الله بن مسعود ومات قبله وعبد الله بن معقل بن مقرن المزني خ ل عس وعبد الله بن نافع مولى بني هاشم د عس وعبد الله بن نجي الحضرمي س ق وعبد الله بن أبي الهذيل س وأبو همام عبد الله بن يسار عس وعبد الله بن يعلى النهدي عس وعبد خير بن يزيد الهمداني 4 وعبد الرحمن بن أبزى الخزاعي وعبد الرحمن بن الحارث بن هشام 4 وعبد الرحمن بن عائذ الأزدي د عس ق وعبد الرحمن بن أبي ليلى ع وعبد المطلب بن ربيعة بن الحارث بن عبد المطلب عس وعبد الملك بن المغيرة ق وعبيد الله بن أبي رافع ع وكان كاتبه وعبيد بن عمير الليثي عس وعبيد الكندي بخ والد محمد بن عبيد وعبيدة السلماني ع وعجير بن عبد يزيد المطلبي د وعروة بن الزبير د س وعكرمة مولى بن عباس س وعلقمة بن قيس النخعي عس وعلي بن أعبد د عس وبن ابنه علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ت س مرسل وعلي بن ربيعة الوالبي د ت س وعلي بن علقمة الأنماري ت ص وعمارة بن رويبة الثقفي وعمارة بن عبد الكوفي عس وابنه عمر بن علي بن أبي طالب 4 وعمرو بن حبشي الزبيدي ص وعمرو بن حريث المخزومي وعمرو ذومر ص وعمير بن سعيد النخعي خ م د عس ق وعميرة بن سعد الهمداني

(20/476)


ص وعياض بن خليفة بخ والقاسم بن يزيد ق مرسل وقيس بن أبي حازم وقيس بن عباد البصري خ د س وقيس الخارقي عس وكرز التيمي عس وكليب بن شهاب الجرمي ص والد عاصم بن كليب ومالك بن أوس بن الحدثان النصري م د ت س ومالك بن الحارث الأشتر النخعي س وأبو موسى مالك بن الحارث الهمداني عس ومالك بن عمير الحنفي د س وأبو جعفر محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عخ ت مرسل وابنه محمد بن علي بن أبي طالب ع وهو بن الحنفية وبن ابنه محمد بن عمر بن علي بن أبي طالب سي وبن ابنه الآخر محمد بن عمرو بن علي بن أبي طالب ت إن كان محفوظا ومروان بن الحكم خ س ومسروق بن الأجدع س ومسعود بن الحكم الزرقي م 4 وأبو الضحى مسلم بن صبيح د مرسل وأبو عياض مسلم بن نذير عس ومسلم بخ والد فضيل بن مسلم ومصفح العامري عس ومطرف بن عبد الله بن الشخير م ومعقل الخثعمي وميسرة أبو صالح الكوفي قد وميمون بن أبي شبيب د ت عس ق وناجية بن كعب د ت س ونافع بن جبير بن مطعم ت عس ونجي الحضرمي س ق والد عبد الله بن نجي ونذير الضبي عس والد إياس بن نذير والنزال بن سبرة الهلالي خ د تم س ق وله صحبة والنعمان بن سعد الأنصاري ت ونعيم بن دجاجة عس ونعيم بن يزيد بخ عس ونهيك بن عبد الله وهانىء بن هانئ الهمداني بخ د ت ص ق وهانئ مولاه عس وهبيرة بن يريم 4 وهلال بن عمرو د والوليد بن سفيان عس ووهب بن الأجدع د س ويحيى بن الجزار م عس ويحيى بن أبي كثير

(20/477)


س مرسل ويحيى بن يعمر فق ويزيد بن بلال الفزاري فق ويزيد بن شريك خ م د ت س والد إبراهيم التيمي وبشير بن عمرو قد ويعلى بن مرة الثقفي قد وأبو إسحاق السبيعي د وأبو الأسود الدؤلي د ت ص ق وأبو أمامة الباهلي وأبو البختري الطائي ت ص ق مرسل وأبو بردة بن أبي موسى الأشعري خت م 4 وأبو بصير العبدي قد وأبو بكر بن أبي موسى الأشعري س وهو وهم وأبو جحيفة السوائي خ 4 وأبو جرو المازني عس وأبو جميلة الطهوي د تم س ق وأبو الجنوب اليشكري ت وأبو الجلاس عس وأبو حسان الأحرد د س وأبو حية بن قيس الوادعي 4 وأبو خليفة البصري وأبو الخليل الحضرمي 4 وأبو راشد الحبراني ق وأبو رافع مولى النبي صلى الله عليه و سلم وأبو رجاء العطاردي وأبو رزين الأسدي عس وأبو رزين د س وقيل بن زرير وأبو سخيلة عس وأبو سريحة الغفاري وأبو سعيد بن أبي المعلى المدني ت وأبو سعيد الخدري وأبو صالح الحنفي م د س وأبو صالح الغفاري د وأبو الصهباء عس مولى بن عباس وأبو ظبيان الجنبي د س وأبو عبد الله الصنابحي ت وأبو عبد الرحمن السلمي ع وأبو عبيد خ م س مولى بن أزهر وأبو عثمان النهدي عس وأبو عثمان الخرساني عس وأبو فاختة ت والد ثوير بن أبي فاختة وأبو ليلى الأنصاري والد عبد الرحمن بن أبي ليلى وأبو محمد عس ويقال أبو المورع البصري عس وأبو مريم الثقفي ي ص د ويقال الحنفي وأبو مسعود الزرقي د وأبو معمر الأزدي س وأبو موسى الأشعري وأبو المؤمن الوابلي عس وأبو ميسرة الهمداني د س وأبو

(20/478)


نضرة العبدي عس وأبو هريرة وأبو الهياج الأسدي م د ت س وأبو الوضيء القيسي د عس وابنته فاطمة الصغرى بنت علي بن أبي طالب د فق ومعاذة العدوية عس وسريته أم موسى بخ د عس ق وكان له من الولد الذكور أحد وعشرون الحسن والحسين ومحمد الأكبر وهو بن الحنفية وعمر الأطرف وهو الأكبر والعباس الأكبر أبو الفضل قتل بالطف ويقال له السقاء أبو قربة أعقبوا والذين لم يعقبوا محسن درج سقطا ومحمد الأصغر قتل بالطف والعباس الأصغر يقال إنه قتل بالطف وعمر الأصغر درج وعثمان الأكبر قتل بالطف وعثمان الأصغر درج وجعفر الأكبر قتل بالطف وجعفر الأصغر درج وعبد الله الأكبر يكنى أبا محمد قتل بالطف وعبد الله الأصغر درج وعبيد الله يكنى أبا علي يقال إنه قتل بكربلاء وعبد الرحمن درج وحمزة درج وأبو بكر عتيق يقال إنه قتل بالطف وعون درج ويحيى يكنى أبا الحسن توفي صغيرا في حياة أبيه وكان له من الولد الإناث ثماني عشرة زينب الكبرى وزينب الصغرى وأم كلثوم الكبرى وأم كلثوم الصغرى ورقية الكبرى ورقية الصغرى وفاطمة الكبرى وفاطمة الصغرى وفاختة وأمة الله وجمانة تكنى أم جعفر ورملة وأم سلمة وأم الحسن وأم الكرام وهي نفيسة وميمونة وخديجة وأمامة على خلاف في بعض ذلك قال غير واحد من العلماء كان علي رضي الله عنه أصغر ولد أبي طالب كان أصغر من جعفر بعشر سنين وكان جعفر أصغر من عقيل بعشر سنين وكان عقيل أصغر من طالب بعشر سنين

(20/479)


وقال أبو عمر بن عبد البر سئل أبو جعفر محمد بن علي بن حسين عن صفة علي رحمه الله فقال كان رجلا آدم شديد الأدمة ثقيل العينين عظيمهما ذا بطن أصلع ربعة إلى القصر لا يخضب وقد روي أنه ربما خضب وصفر لحيته وقال أيضا روي عن سلمان وأبي ذر والمقداد وخباب وجابر وأبي سعيد الخدري وزيد بن أرقم رضي الله عنهم أن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أول من أسلم وفضله هؤلاء على غيره وقال بن إسحاق أول من آمن بالله ورسوله محمد صلى الله عليه و سلم من الرجال علي بن أبي طالب وهو قول بن شهاب إلا أنه قال من الرجال بعد خديجة وهو قول الجميع في خديجة رضي الله عنها قال وقد مضى في باب أبي بكر الصديق رضي الله عنه ذكر من قال أن أبا بكر أول من أسلم وروى بإسناده عن عكرمة عن بن عباس قال لعلي أربع خصال ليست لأحد غيره هو أول عربي وعجمي صلى مع رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو الذي كان لواؤه معه في كل زحف وهو الذي صبر معه حين فر عنه غيره وهو الذي غسله وأدخله قبره قال وروي عن سلمان الفارسي رضي الله عنه أنه قال أول هذه الأمة ورودا الحوض على نبيها صلى الله عليه و سلم أولها إسلاما

(20/480)


الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية