صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية
 

الكتاب : تهذيب التهذيب
المؤلف : ابن حجر العسقلاني
مصدر الكتاب : الإنترنت
[ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

223 - تمييز.
ابراهيم بن سويد الكوفي الحنفي.
عن أبي خليفة.
وعنه معاوية بن سفيان المازني مجهول ذكرته للتمييز.
224 - م 4 (مسلم والاربعه).
ابراهيم بن سويد النخعي الكوفي الاعور.
روى عن الاسود بن يزيد وعبد الرحمن بن يزيد وعلقمة بن قيس.
روى عنه الحسن ابن عبدالله النخعي وزيد بن الحارث اليامي وسلمة بن كهيل.
قال ابن معين مشهور وقال النسائي ثقة.
قلت.
ونقل صاحب الميزان تبعا لابن الجوزي ان النسائي ضعفه وقال الدارقطني ليس في حديثه شئ منكر إنما هو حديث السهو وحديث الرفا.
قال العجلي.
ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
225 - ابراهيم بن أبي سويد الذارع هو ابراهيم بن الفضل يأتي.
226 - ل فق (أبي داود في المسائل وابن ماجه في التفسير).
ابراهيم بن شماس (1) الغازي أبو إسحاق السمرقندي.
نزيل بغداد.
روى عن أبي اسحاق الفزاري (2) وابن المبارك وابن عيينة ومسلم ابن خالد الزنجي وأبي بكر بن عياش وجماعة.
وعنه احمد بن حنبل وأبو زرعة وداود ابن
رشيد واحمد بن ملاعب وعباس الدوري وغيرهم.
قال احمد كان صاحب سنة وكانت له نكاية في الترك وقال احمد بن سيار كان صاحب سنة وجماعة كتب العلم وجالس الناس ورأيت اسحاق بن ابراهيم يعظم من امره ويحرضنا على الكتابة عنه قتلته الترك يوم
__________
(1) اوله معجمة كما ضبطه صاحب الخلاصة اه.
(2) بفتح الفاء والزاي ثم راء منسوب إلى فزارة قبيلة من قيس عيلان كذا في لب اللباب اه أبو الحسن.
(*)

(1/110)


الاثنين في المحرم سنة (221) وقال الادريسي كان شجاعا بطلا ثقة ثبتا متعصبا لاهل السنة وقال ابراهيم بن عبدالرحمن الدارمي قتل سنة (20) وصححه الادريسي.
قلت.
وفي تاريخ نيسابور ان البخاري روى عنه خارج الصحيح وارخ ابن حبان في الثقات وفاته كالاول وقال الخطيب انا الازهري عن أبي الحسن الدارقطني قال ابن شماس ثقة.
227 - ابراهيم.
ابراهيم بن شمر هو ابراهيم بن أبي عبلة يأتي.
228 - د (أبي داود).
ابراهيم بن صالح بن درهم الباهلي أبو محمد البصري.
عن أبيه عن أبي هريرة حديث ان الله يبعث من مسجد العشار شهداء، الحديث.
وعنه أبو موسى وخليفة ويحيى بن حكيم.
قال البخاري لا يتابع عليه وقال العقيلى ابراهيم وأبوه ليسا بمشهورين بنقل الحديث والحديث غير محفوظ.
قلت وقال الدارقطني ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
229 - ت (الترمذي).
ابراهيم بن صدقة البصري.
عن سفيان بن حسين.
وعنه محمد ابن ابان البلخي وبندار (1) وغيرهما.
قال أبو حاتم
شيخ وقال علي بن الجنيد محله الصدق.
قلت.
وعلق البخاري في الكسوف شيئا لسفيان بن حسين عن الزهري وهو موصول عند الترمذي عن محمد بن ابان عن ابراهيم ابن صدقة هذا عن سفيان بن حسين.
__________
(1) اسمه محمد بن بشار بن عثمان العبدي والبندار في الاصل من في يده القانون وهو أصل ديوان الخراج وإنما قيل له بندار لانه كان بندارا في الحديث جمع حديث بلاده كذا في خلاصة تهذيب التهذيب اه أبو الحسن.
(*)

(1/111)


230 - مد (أبي داود في المراسيل).
ابراهيم بن طريف الشامي.
عن عبدالله بن محيريز (1) ويحيى بن سعيد الانصاري ومحمد بن كعب القرظي.
وعنه الاوزاعي.
قلت ذكره ابن حبان في الثقات وقال شيخ ونقل ابن شاهين في الثقات عن احمد بن صالح قال كان ثقة.
231 - ع (الستة) ابراهيم بن طهمان (2) بن شعبة الخراساني.
أبو سعيد ولد بهراة وسكن نيسابور وقدم بغداد ثم سكن مكة إلى أن مات.
روى عن أبي اسحاق السبيعي وأبي اسحاق الشيباني وعبد العزيز بن صهيب وأبي جمرة (3) نصر بن عمران الضبعى ومحمد بن زياد الجمحى وأبي الزبير والاعمش وشعبة وسفيان والحجاج بن الحجاج االباهلى وجماعة.
وعنه حفص بن عبدالله السلمى وخالد بن نزار وابن المبارك وابو عامر العقدي ومحمد بن سنان العوفي (4) ومحمد بن سابق البغدادي وغيرهم.
وروى عنه صفوان بن سليم وهو من شيوخه.
قال ابن المبارك صحيح الحديث وقال أحمد وأبو حاتم وأبو داود ثقة.
زاد أبو حاتم صدوق حسن الحديث وقال ابن معين والعجلي لا بأس به وقال عثمان بن سعيد الدارمي كان ثقة في الحديث لم يزل الائمة
يشتهون حديثه ويرغبون فيه ويوثقونه.
وقال صالح بن محمد ثقة حسن الحديث يميل شيئا إلى الارجاء في الايمان حبب الله حديثه إلى الناس جيد الرواية وقال اسحاق بن راهويه كان صحيح الحديث حسن الرواية كثير السماع ما كان بخراسان أكثر حديثا منه هو ثقة وقال يحيى بن اكثم (5) القاضي
__________
(1) بمهملة وراء وآخره زاي مصغرة اه.
(2) قال في المغنى طهمان بمفتوحة وسكون هاء وبنون اه شريف الدين.
(3) في التقريب الضبعي بضم المعجمة وفتح المعجمة بعدها مهملة أبو جمرة بالجيم.
(4) بفتح الواو ثم قاف.
(5) بالثاء المثلثة اه أبو الحسن المصحح.
(*)

(1/112)


كان من انبل من حدث بخراسان والعراق والحجاز واوثقهم واوسعهم علما واسند الخطيب عن يحيى الذهلي أنه مات سنة (58) وقال مالك بن سليمان مات سنة (168) بمكة ولم يخلف مثله.
قلت: قال الذهبي الاول خطأ انتهى والذي في الكمال مات سنة (63) وكذا هو في عدة نسخ من تاريخ الخطيب وقال الحسين بن ادريس سمعت محمد بن عبدالله بن عمار الموصلي يقول فيه ضعيف مضطرب الحديث قال فذكرته لصالح يعني جزرة فقال ابن عمارة من أين يعرف حديث ابراهيم إنما وقع إليه حديث ابراهيم في الجمعة يعني الحديث الذي رواه ابن عمار عن المعافى بن عمران عن ابراهيم عن محمد بن زياد عن أبي هريرة أول جمعة جمعت بجواثا (1) قال صالح والغلط فيه من غير ابراهيم لان جماعة رووه عنه عن أبي جمرة عن ابن عباس وكذا هو في تصنيفه وهو الصواب وتفرد المعافى بذكر محمد ابن زياد فعلم أن الغلط منه لا من ابراهيم وقال السليماني انكروا عليه حديثه عن أبي الزبير عن جابر في رفع اليدين وحديثه عن شعبة عن قتادة عن أنس رفعت لي سدرة
المنتهى فإذا أربعة انهار انتهى فأما حديث أنس فعلقه البخاري في الصحيح لابراهيم ووصله أبو عوانة في صحيحه وأما حديث جابر فرواه ابن ماجة من طريق أبي حذيفة عنه.
وقال أحمد كان يرى الارجاء وكان شديدا على الجهمية وقال أبو زرعة ذكر عند أحمد وكان متكئا فاستوى جالسا وقال لا ينبغي أن يذكر الصالحون فنتكي وقال الدارقطني ثقة إنما تكلموا فيه للارجاء وقال البخاري في التاريخ حدثنا رجل حدثني علي بن الحسن ابن شقيق سمعت ابن المبارك يقول أبو حمزة السكري وابراهيم بن طهمان صحيحا العلم والحديث.
قال البخاري وسمعت محمد بن أحمد يقول سألت أبا عبدالله أحمد بن حنبل عن ابراهيم فقال صدوق اللهجة وقال ابن حبان في الثقات قد روى احاديث مستقيمة تشبه احاديث الاثبات وقد تفرد عن الثقات بأشياء معضلات.
قلت.
الحق فيه أنه ثقة
__________
(1) في المغنى جواثا بضم جيم وخفة واو وقد تهمز وبمثلثة وفي القاموس جواثا ككسالى مدينة الخط أو حصن بالبحرين اه محمد شريف الدين.
(*)

(1/113)


صحيح الحديث إذا روى عنه ثقة ولم يثبت غلوه في الارجاء ولا كان داعية إليه بل ذكر الحاكم أنه رجع عنه والله أعلم واورد الحاكم في المستدرك من حديثه عن الحكم حديثا وتعقبه الذهبي في مختصره بانه لم يدركه.
232 - د س (أبي داود والنسائي) ابراهيم بن عامر بن مسعود بن أمية بن خلف بن وهب بن حذافة ابن جمح القرشي الكوفي.
روى عن عامر بن سعد البجلي وسعيد بن المسيب وغيرهم.
وعنه شعبة والثوري واسرائيل ومسعر.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم صدوق لا بأس به.
قلت.
في كتاب ابن أبي حاتم سألت أبي قلت فان أبا داود الطيالسي روى عن شعبة عن ابراهيم بن عامر بن سعد بن أبي وقاص فقال هذا وهم من أبي داود وإنما هو ابراهيم
ابن عامر بن مسعود.
233 - س (النسائي) ابراهيم بن العباس ويقال ابن أبي العباس السامري أبو إسحاق الكوفي.
نزيل بغداد اصله من الانبار.
روى عن شريك القاضي وابن أبي الزناد وبقية وغيرهم.
وعنه احمد بن حنبل والصنعاني والدوري وعدة.
قال أحمد صالح الحديث وقال مرة ثقة لا بأس به وقال أبو حاتم شيخ وقال الدارقطني ثقة وقال ابن سعد كان اختلط في آخر عمره فحجبه اهله في منزله حتى مات.
وقال أبو عوانة (1) الاسفرائنى حدثنا معاوية ابن صالح الاشعري حدثني ابراهيم بن أبي العباس بغدادي ثقة.
قلت.
قال الذهبي السامري بفتح الميم وتخفيف الراء قاله ابن ماكولا وكتب في حاشية التهذيب أنها نسبة إلى محلة ببغداد يقال لها السامرية وهي في أصل المزي بكسر الميم يضبط القلم وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) في المغنى أبو عوانة بفتح المهملة وتخفيف الواو آخره نون اه شريف الدين.
(*)

(1/114)


234 - س (النسائي) ابراهيم بن عبدالله بن أحمد المروزي الحلال أبو إسحاق.
روى عن عبدالله بن المبارك.
وعنه النسائي والحسن بن سفيان ومحمد بن علي الحكيم والترمذي وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (241).
قلت وقال النسائي كتبنا عنه بمرو مجلسا ولا بأس به ولم يعرف اسم أبيه.
235 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) ابراهيم بن عبدالله بن حاتم الهروي (1) أبو إسحاق.
نزيل بغداد.
روى عن هشيم وابن أبي الزناد وابن علية وعيسى بن يونس وغيرهم وعنه الترمذي وابن ماجة وأبو زرعة وأبو حاتم وجعفر الفريابي والحارث بن أبي
اسامة ويوسف القاضي وغيرهم.
قال ابن معين لا بأس به وقال أبو زرعة الدمشقي سمعت رجلا قال ليحيى عمن تكتب حديث هشيم قال عن ابراهيم الهروي وسريج ابن يونس وقال أيضا إذا اختلف الهروي ومحمد بن الصباح يعني في حديث هشيم كان الهروي اكيسهما وقال أبو زرعة الرازي وصالح جزرة صدوق.
زاد صالح سمعته يقول ما من حديث من حديث هشيم الا وقد سمعته ما بين العشرين إلى الثلاثين مرة وكنت اوقفه وقال صالح أيضا أعلم الناس بحديث هشيم ابراهيم وعمرو بن عوف.
وقال أبو حاتم شيخ وقال الدارقطني ثقة ثبت وقال أبو داود ضعيف وقال النسائي ليس بالقوي وقال ابراهيم الحربي كان حافظ متقنا تقيا ما كان هاهنا احد مثله وقال أيضا كان يديم الصيام الا أن يأتيه احد يدعوه إلى طعامه فيفطر وكان اكولا وقال الحارث مات بسر من رأى (2) سنة (244) زاد ابن حبان في شعبان.
قلت.
ذكره ابن حبان في الثقات وفي المشائخ النبل.
ولد سنة (178) وقال أبو الفتح الازدي ثقة
__________
(1) الهروي بفتحتين نسبة إلى هراة مدينة بخراسان اه لب اللباب.
(2) سر من رأى مدينة فوق بغداد بناها المعتصم اه لب اللباب وقاموس.
(*)

(1/115)


صدوق الا انه ردي المذهب زائغ وما سمعت احدا يذكره الا بخير وقال ابن الدورقي قلت لابن معين أما تتقي الله في الثناء على ابراهيم الهروي وذكر ما كان منه في زمن ابن أبي دواد يعني في المحنة فتبين بهذا أن سبب تضعيفه راجع إلى المذهب.
236 - ت (الترمذي) ابراهيم بن عبدالله بن الحارث بن حاطب الجمحي.
روى عن عبدالله بن دينار وعطاء بن أبي رباح وغيرهما.
وعنه القعنبي وأبو النصر وعلي ابن حفص المدائني.
قلت.
وقال البخاري روى عن محمد بن يحيى بن حبان مراسيل وقال ابن حبان في الثقات مستقيم الحديث وقال ابن القطان لا يعرف حاله.
237 - ع (الستة) ابراهيم بن عبدالله بن حنين الهاشمي مولاهم المدني أبو إسحاق.
عن أبيه وأبي هريرة وأبي مرة مولى عقيل وارسل عن علي بن أبي طالب.
وعنه الزهري وشريك بن أبي نمرة ونافع وابن عجلان وابن اسحاق وغيرهم.
قال محمد ابن سعد كان ثقة كثير الحديث وقال النسائي ثقة.
قلت.
قيل أنه توفي سنة بضع ومائة وذكره ابن حبان في الثقات.
238 - (النسائي في اليوم والليلة) ابراهيم بن عبدالله بن عبد (1) القاري المدني.
روى عن ابن عباس وارسل عن علي وعن الجعيد بن عبدالرحمن ويزيد بن عبدالله ابن خصيف على اختلاف فيه.
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال يروى عن رجل من الصحابة.
__________
(1) وفي التقريب عبد بلا اضافة والقاري بتشديد الياء للنسب اه.
(*)

(1/116)


239 - بخ م د ت س (البخاري في الادب المفرد ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) ابراهيم بن عبدالله بن قارظ (2).
ويقال عبدالله بن ابراهيم بن قارظ الكناني (3) حليف بني زهرة.
روى عن جابر ابن عبدالله وأبي هريرة ومعاوية بن أبي سفيان والسائب بن يزيد وغيرهم ورأى عمر وعليا.
روى عنه أبو عبد الله الاغر وأبو صالح السمان (4) وعمر بن عبد العزيز ويحيى ابن أبي كثير وأبو سلمة بن عبدالرحمن وغيرهم.
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس قدم مصر زمن عمر بن عبد العزيز وجعل ابن أبي حاتم ابراهيم بن عبدالله ابن قارظ وعبد الله بن ابراهيم بن قارظ ترجمتين والحق أنهما واحد والاختلاف فيه على الزهري وغيره وقال ابن معين كان الزهري يغلط فيه انتهى وفي تاريخ البخاري ما
معناه روى معمر وابن جريح وعبد الجبار عن الزهري عن عمر بن عبد العزيز عن ابراهيم بن عبدالله بن قارظ يعني عن أبي سلمة وتابعه يحيى بن أبي كثير ووافقهم ابن أبي ذئب عن سعيد بن خالد عن ابراهيم بن قارظ وكذا قال سعيد وابراهيم بن سعد عن سعد بن ابراهيم عن ابراهيم بن عبدالله بن قارظ وتابعهم محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن ابراهيم بن عبدالله بن قارظ وقال عقيل ويونس عن الزهري عن عمر بن عبد العزيز عن عبدالله بن ابراهيم بن قارظ وكذا قال يحيى بن سعيد الانصاري عن أبي صالح السمان عن عبدالله بن ابراهيم وتابعه عثمان بن حكيم عن أبي امامة بن سهل سمع عبدالله ابن ابراهيم بن قارظ.
__________
(2) ضبطه صاحب التقريب بقاف وضاء معجمة اه.
(3) الكناني باكسر نسبة إلى كنانة بن خزيمة والد النضر أبي قريش اه.
(4) قال صاحب الخلاصة هو ذكوان المدني سمع منه الاعمش الف حديث توفي سنة (101) اه محمد شريف الدين المصحح.
(*)

(1/117)


240 - ت (الترمذي) ابراهيم بن عبدالله بن قريم (1) الانصاري.
قاضي المدينة عن مالك حكاية.
وعنه اسحاق بن موسى الانصاري.
قال صاحب الميزان لا أعرفه وقال أيضا ليس بالمشهور وهو في العلل التي في آخر كتاب الترمذي.
241 - م س ق (مسلم والنسائي وابن ماجة) ابراهيم بن أبي موسى عبدالله بن قيس الاشعري.
ولد في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم فسماه وحنكه بتمرة ودعا له بالبركة.
عداده في أهل الكوفة.
روى عن أبيه والمغيرة بن شعبة.
وعنه الشعبي وعمارة بن عمير.
قلت.
قال ابن حبان في الصحابة لم يسمع من النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن الحكم بن عتيبة وقال العجلي
كوفي تابعي ثقة وذكره جماعة في الصحابة على عادتهم في من له ادراك وقال أبو إسحاق الصريفيني روى له مسلم حديثا واحدا في الحج.
242 - س ق (النسائي وابن ماجة) ابراهيم بن عبدالله بن محمد بن ابراهيم بن عثمان بن خواستي العبسي أبو شيبة بن أبي بكر بن أبي شيبة الكوفي.
روى عن عمر بن حفص بن غياث وحفص بن عون وعبيد الله بن موسى وغيرهم وله مسائل عن احمد بن حنبل.
روى عنه النسائي في اليوم والليلة وابن ماجة وزكرياء السجزي وأبو زرعة وأبو حاتم والسراح والطبري وأبو عوانة وابن صاعد وابن أبي داود وابن عقدة وجماعة.
قال أبو حاتم صدوق وقال ابن عقدة مات في رمضان سنة (265).
قلت.
وكذا أرخه ابن المنادي في تاريخه وذكر أنه تغير قبل موته في آخر أيامه وذكر عبد الغني في شيوخه حفص بن بكير وإنما هو جعفر وهو ابن عون عن بكير وهو ابن عامر ومحمود بن ميمون ولا ذكر له في رواة الحديث وقال العقيلي وصالح
__________
(1) بالقاف والراء مصغرا كحسين اه تقريب.
(*)

(1/118)


الطرابلسي (1) ليس به بأس وقال الخليلي كان ثقة.
روى عنه الحافظ وقال مسلمة ابن قاسم الاندلسي كوفي ثقة واغرب ابن القطان وزعم أنه ضعيف وكانه اشتبه عليه بجده وذكره ابن حبان في الثقات وذكر البيهقي في السنن حديثا من طريقه وقال الحمل فيه على أبي شيبة فيما أظن ووهم في ذلك وكأنه ظنه جده ابراهيم بن عثمان فهو المعروف بابي شيبة أكثر ما يعرف بها هذا وهو المضعف كما سيأتي.
243 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) ابراهيم بن عبدالله بن معبد بن عباس بن عبدالمطلب الهاشمي المدني.
روى عن أبيه وعن عم أبيه عبد الله بن عباس وروى عن ميمونة.
روى عنه نافع
وأخوه عباس بن عبدالله وابن جريج.
قلت.
ذكره ابن حبان في الثقات في طبقة اتباع التابعين وقال قيل أنه سمع من ميمونة وليس ذلك بصحيح عندنا انتهى وقد أخرج البخاري في التاريخ بعد أن روى حديثه عن ميمونة حدث نافع عنه عن ابن عباس عن ميمونة.
قال البخاري ولا يصح فيه ابن عباس (2) فهذا مشعر لصحة روايته عن ميمونة عند البخاري وقد علم مذهبه في التشديد في هذه المواطن وقد نبه المزي في الاطراف على أن روايته عن ميمونة باسقاط ابن عباس ليس في صحيح مسلم.
244 - ت (الترمذي) ابراهيم بن عبدالله بن المنذر الصنعاني.
روى عن عبد الرزاق ووكيع.
وعنه الترمذي وأبو إسماعيل الترمذي.
__________
(1) الطرابلسي بالفتح فالسكون وضم الموحدة واللام ثم المهملة نسبة إلى طرابلس بلدتين احدهما بساحل الشام والاخرى بالمغرب وقد تسقط الف التي بالشام كذا في لب اللباب اه أبو الحسن المصحح.
(2) قد يكون مراد البخاري أنه منقطع لانه لم يصح فيه ابن عباس فلا يرد قول هؤلاء مع الاحتمال اه هامش الاصل عن الام.
(*)

(1/119)


245 - م د س ق (مسلم وأبى داود والنسائي وابن ماجة) ابراهيم بن عبدالاعلى الجعفي مولاهم الكوفي.
روى عن جدته عن أبيها وله صحبة وعن سويد بن غفلة وطارق بن زياد وغيرهم.
وعنه اسرائيل والثوري وغيرهما.
قال أحمد والنسائي ثقة وقال ابن معين ليس به بأس وقال أبو حاتم صالح يكتب حديثه وقال عبدالرحمن بن مهدي عن اسرائيل كتب إلي شعبة أكتب إلى بحديث ابراهيم بن عبدالاعلى بخطك فبعثت بها إليه.
قلت.
وقال يعقوب ابن سفيان لا بأس به وقال ابن أبي خيثمة عن ابن معين صالح وقال العجلى ثقة وذكره ابن
حبان في الثقات وقال النسائي في التمييز ثقة.
246 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) ابراهيم بن عبدالرحمن بن اسماعيل السكسكي (1) أبو إسماعيل الكوفي مولى صخير (2).
روى عن عبدالله بن أبي أوفى وأبي بردة بن أبي موسى وأبي وائل وغيرهم.
وعنه العوام بن حوشب ومسعر وأبو خالد الدالانى (3) وغيرهم وقال أحمد بن حنبل ضعيف وقال القطان كان شعبة يضعفه كان يقول لا يحسن يتكلم وقال النسائي ليس بذاك القوي يكتب حديثه وقال ابن عدي لم أجد له حديثا منكر المتن وهو إلى الصدق أقرب منه إلى غيره ويكتب حديثه كما قال النسائي.
قلت.
قال الحاكم قلت لعلى بن عمر الدارقطني لم ترك مسلم حديث السكسكى فقال تكلم فيه يحيى بن سعيد قلت بحجة قال هو ضعيف وذكره العقيلى في الضعفاء وقال الساجى تفرد بحديثه عن ابن أبي أوفى مرفوعا خير عباد الله الذين يراعون الشمس والقمر وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) السكسكى بفتح المهملتين وسكون الكاف الاولى نسبة إلى السكاسك بطن من كندة اه لب اللباب.
(2) بضم المهملة وفتح المعجمة مصغرا اه خلاصه.
(3) الدالاني نسبة إلى دالان بنون قبيلة من همدان اه لب اللباب.
(*)

(1/120)


247 - خ س ق (البخاري والنسائي وابن ماجة) ابراهيم بن عبدالرحمن بن عبدالله بن أبي ربيعة المخزومي المدني.
أمه أم كلثوم بنت أبي بكر الصديق.
روى عن جده عبدالله بن ربيعة وخالته عائشة وأمه وجابر.
وعنه ابنه اسماعيل وأبو حازم المدني الزهيري وغيرهم.
قلت.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن القطان لا يعرف له حال.
248 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) ابراهيم بن عبدالرحمن بن عوف الزهري أبو إسحاق.
وقيل أبو محمد وقيل أبو عبد الله المدني أمه أم كلثوم بنت عقبة بن أبي معيط.
روى عن أبيه وعمر وعثمان وعلى وسعد وطلحة وعمار بن ياسر وأبي بكرة وصهيب وجبير بن مطعم وغيرهم.
وعنه ابناه سعد وصالح والزهري وغيرهم.
قال العجلي تابعي ثقة وقال يعقوب بن شيبة كان ثقة يعد في الطبقة الاولى من التابعين ولا نعلم أحدا من ولد عبدالرحمن روى عن عمر سماعا غيره.
توفي سنة (6) وقيل (95) وهو ابن (75) سنة.
قلت في هذا التقدير في سنه نظر فان جماعة من الائمة ذكروه في الصحابة منهم أبو نعيم وأبو إسحاق ابن الامين ومستندهم أنه ولد في حياته صلى الله عليه وسلم وقد صرح بذلك الواقدي وقال النسائي في كتاب الكنى ثقة قالوا أنه يذكر النبي صلى الله عليه وسلم وقال البخاري في التاريخ الاوسط روى يونس عن ابن شهاب أخبرني ابراهيم قال استسقى النبي صلى الله عليه وسلم قال وروى بعضهم استسقى بهم ولا أراه يصح لان أمه أم كلثوم زوجها أخوها الوليد يعني لعبد الرحمن بن عوف ايام الفتح وذكره مسلم في الطبقة الاولى من أهل المدينة وذكره ابن حبان في ثقات التابعين وقال البيهقي في سننه لم يثبت له سماع من عمر.
قلت.
قد تقدم أن يعقوب بن شيبة أثبته وكذا قال الواقدي وغيرهما وكذا قال الطبري وروى ابن أبي ذئب عن سعد بن أبراهيم بن عبدالرحمن عن أبيه قال رأيت بيت رويشد الثقفي حين حرقه عمر كان حانوتا للشراب فرأيته كانه جمرة.

(1/121)


249 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) ابراهيم بن عبدالرحمن بن مهدي بن حسان البصري.
روى عن بريه (1) بن عمر بن سفينة وخالد بن مخلد وابن عيينة وأبي بكر بن عياش وغيرهم.
وعنه ابن المديني والفضل بن سهل الاعرج وأبو أمية الطرسوسى (2) ويعقوب
بن سفيان والكديمي وغيرهم.
قال ابن عدي روى عن الثقات المناكير ولم أر له حديثا منكرا يحكم عليه بالضعف من أجله.
قلت.
قال الخليلي في الارشاد مات وهو شاب لا يعرف له إلا أحاديث دون العشرة يروي عنه الهاشمي يعني جعفر بن عبد الواحد أحاديث أنكروها على الهاشمي وهو من الضعفاء وقال ابن عدي يمكن أن يكون من الراوي عنه وقال ابن حبان في الثقات يتقي حديثه من رواية جعفر عنه.
250 - ت (الترمذي) ابراهيم بن عبدالرحمن بن يزيد بن أمية.
عن نافع عن ابن عمر في الوداع.
وعنه أبو قتيبة سلم بن قتيبة.
قلت استغرب الترمذي حديثه وذكر الذهبي في الميزان أنه روى عنه أيضا أبو غسان محمد ابن مطرف وأنه لا يعرف وقد بينت خطأه في ذلك في لسان الميزان وأن الذي روى عنه أبو غسان غيره.
251 - ق (ابن ماجة) ابراهيم بن عبد السلام بن عبدالله بن باباه (3) المخزومي المكي.
روى عن عبدالله بن ميمون وابن أبي ذيب وابن أبي رواد وغيرهم وعنه المغيرة ابن
__________
(1) في الخلاصة بريه بضم أوله وفتح المهملة ابن عمر أسمه ابراهيم وبريه لقب له اه محمد شريف الدين المصحح.
(2) بفتح الطاء والراء وضم المهملة الاولى نسبة إلى طرسوس مدينة بناحية الروم اه.
(3) باباه بفتح الموحدتين بغير همز اه.
(*)

(1/122)


عبدالرحمن الحراني ومحمد بن عبدالله بن سابور الرقي (2) وعدة.
قال ابن عدي ليس بمعروف حدث بالمناكير وعندي أنه ممن يسرق الحديث.
قلت.
وفي سؤالات الحاكم للدارقطني ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
252 - عخ ت س (البخاري في خلق أفعال العباد والترمذي والنسائي) ابراهيم بن عبد العزيز بن عبدالملك بن ابي محذورة الجمحي أبو إسماعيل المكي.
روى عن أبيه وعن جده.
وعنه الحميدي والشافعي وبشر بن معاذ العقدي وعبد الله ابن عبد الوهاب الحجبي (2) وأبو جعفر النفيلي وغيرهم.
قلت.
نقل عن ابن معين تضعيفه وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ وقال الازدي ابراهيم بن أبي محذورة وأخوته يضعفون.
253 - س (النسائي) ابراهيم بن عبد العزيز بن مروان بن شجاع الجزري.
روى عن الحسن بن محمد بن أعين الحراني.
وعنه النسائي.
وقال صالح.
قلت.
وقال مسلمة بن قاسم ثقة.
254 - ت س (الترمذي والنسائي) ابراهيم بن عبدالملك البصري أبو إسماعيل القناد (3).
روى عن يحيى بن أبي كثير وقتادة.
وعنه عبد الصمد بن عبد الوارث ويحيى ابن
__________
(1) سابور بالمهملة والرقي بالفتح والتشديد نسبة إلى الرقة مدينة على الفرات اه لب اللباب.
(2) بفتحتين وباء موحدة نسبة إلى حجابة الكعبة زادها الله شرفا اه لب اللباب.
(3) بالقاف والنون اه.
(*)

(1/123)


درست (1) ولوين (2) واسحاق بن أبي اسرائيل وغيرهم.
قال النسائي لا بأس به وقال العقيلى يهم في الحديث.
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ ونقل الساجي عن ابن معين تضعيفه وكذا ذكره أبو العرب الصقلى في الضعفاء وقال صاحب الميزان
ضعفه الساجي بلا مستند كذا قال واي مستند اقوى من ابن معين وقد ذكره العقيلى في الضعفاء وأورد له عن قتادة عن أنس حديث مر بشاة ميتة وحديث إذا تلقاني عبدي شبرا تلقيته ذراعا قال وكلاهما غير محفوظ من حديث قتادة.
255 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة) ابراهيم بن ابى عبلة (3) شمر بن يقظان بن عبدالله المرتحل أبو إسماعيل.
ويقال أبو سعيد الرملي وقيل الدمشقي أرسل عن عتبة بن غزوان وروى عن ابي أبي بن أم حرام ابن امرأة عبادة وانس بن مالك وأم الدرداء الصغرى وبلال بن أبي الدرداء وعقبة بن وساج وعبد الله بن الديلمي من وجه ضعيف وغيرهم.
روى عنه مالك والليث وابن المبارك وابن اسحاق ومحمد بن حمير وضمرة بن ربيعة وابن أخيه هاني بن عبد الرحمن بن أبي عبلة وآخرون قال ابن معين ودحيم ويعقوب بن سفيان والنسائي ثقة وقال ابن المديني كان أحد الثقات وقال أبو حاتم صدوق وقال الذهلي يالك من رجل وقال الدارقطني الطرق إليه ليست تصفو وهو ثقة لا يخالف الثقات إذا روى عنه ثقة وقال ضمرة بن ربيعة ما رأيت أفصح منه.
مات سنة إحدى أو اثنين وخمسين ومائة كذا قال محمد بن أبي أسامة وأبو مسلم المستملي عن ضمرة وقال غير واحد عن ضمرة مات سنة (52) من غير شك وكذا قال ابن يونس وقال حيوة بن شريح عن ضمرة مات سنة اثنتين أو ثلاث وخمسين.
قلت: وفي كتاب ابن أبي حاتم عن ابيه رأى ابن عمر وروى عن وائلة بن الاسقع وهو
__________
(1) بضمتين وسكون المهملة أبو زكريا البصري اه.
(2) اسمه محمد بن سليمان بن حبيب أبو جعفر العلاف اه.
(3) عبلة بسكون الموحدة اه تقريب وخلاصه.
(*)

(1/124)


صدوق ثقة وقال البخاري في التاريخ سمع ابن عمر واخرج الطبراني في مسند الشاميين من
طريق ابراهيم قال رأيت ابن عمر يحتبي يوم الجمعة انتهى وقال الذهبي في مختصر المستدرك أرسل عن أبن عمر وتبعه العلائي في المراسيل فقال لم يدرك ابن عمر وهو متعقب بما أسلفناه.
وقال النسائي في التمييز ليس به بأس وقال الخطيب ثقة من تابعي أهل الشام يجمع حديثه وقال ابن عبد البر في التمهيد كان ثقة فاضلا له أدب ومعرفة وكان يقول الشعر الحسن انتهى.
وأغرب يحيى بن يحيى الليثي فقال في الموطأ عن ابراهيم بن عبدالله ابن ابي عبلة وعبد الله زيادة لا حاجة إليها.
256 - م (مسلم) ابراهيم بن عبيد بن رفاعة بن رافع بن مالك بن العجلان الزرقي الانصاري روى عن انس وجابر وعائشة ومحمد بن كعب القرظي وغيرهم.
وعنه عياض بن عبدالله الفهري (1) وابن أبي ذئب وابن جريج وعدة.
وقال أحمد ليس بمشهور بالعلم وقال أبو حاتم هو كما قال وقال أبو زرعة مدني انصاري ثقة وذكره ابن سعد في الطبقة الثالثة من المدينة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الحافظ أبو أحمد الدمياطي (2) لا نعرف له سماعا من ابن عمر.
قلت: روايته عنه في المعجم الكبير للطبراني وذكره عبدان في الصحابة معلقا بحديث له رواه عن أبي سعيد الخدري جاء عنه من طريق اخرى مرسلا نبه عليه أبو موسى في الذيل.
257 - ت ق (الترمذي وابن ماجه) ابراهيم بن عثمان بن خواستي أبو شيبة العبسي مولاهم.
الكوفي قاضي واسط.
روى عن خاله الحكم بن عتيبة وأبي اسحاق السبيعي والاعمش وغيرهم.
وعنه شعبة وهو أكبر منه وجرير بن عبدالحميد وشبابة والوليد بن مسلم وزيد (* هامش) * (1) الفهري بالكسر نسبة إلى فهر بن مالك بن النضر بن كنانة اه لب اللباب.
(2) الدمياطي بالكسر فالسكون وتخفيف التحتية نسبة إلى دمياط بلد مشهور بمصر وضبطها بعضهم بالذال المعجمة اه لب اللباب.
(*)

(1/125)


ابن الحباب ويزيد بن هارون وعلي بن الجعد وعدة.
قال أحمد ويحيى أبو داود ضعيف وقال يحيى أيضا ليس بثقة وقال البخاري سكتوا عنه.
وقال الترمذي منكر الحديث وقال النسائي والدولابي متروك الحديث وقال أبو حاتم ضعيف الحديث سكتوا عنه وتركوا حديثه وقال الجوزجاني ساقط وقال صالح جزرة ضعيف لا يكتب حديثه.
روى عن الحكم أحاديث مناكير وقال أبو علي النيسابوري ليس بالقوي وقال الاحوص الغلابي (1) وممن روى عنه شعبة من الضعفاء أبو شيبة وقال معاذ بن معاذ العنبري كتبت إلى شعبة وهو ببغداد أسأله عن أبي شيبة القاضي أروي عنه فكتب إلى لا ترو عنه فانه رجل مذموم وإذا قرأت كتابي فمزقه وكذبه شعبة في قصة وقال عباس الدوري عن يحيى بن معين قال قال يزيد بن هارون ما قضى على الناس رجل يعني في زمانه أعدل في قضاء منه وكان يزيد على كتابته أيام كان قاضيا وقال ابن عدي له أحاديث صالحة وهو خير من ابراهيم بن أبي حية.
قال قعنب بن المحرر مات سنة (169).
قلت وقال ابن سعد كان ضعيفا في الحديث وقال الدارقطني ضعيف وقال ابن المبارك ارم به وقال أبو طالب عن أحمد منكر الحديث قريب من الحسن بن عمارة ونقل ابن عدي عن أبي شيبة انه قال ما سمعت من الحكم إلا حديثا واحدا.
258 - د ق (أبي داود وابن ماجه) ابراهيم بن عطاء بن أبي ميمونة البصري.
مولى انس وقيل مولى عمران بن حصين.
عن أبيه.
وعنه أبو عتاب الدلال ويزيد ابن هارون وأبو عاصم وغيرهم وقال ابن معين صالح وقال أبو حاتم هو أحب إلي من روح ابن عطاء.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
259 - م د س ق (مسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجه) ابراهيم بن عقبة بن أبي عياش الاسدي المدني.
مولى آل الزبير أخو موسى.
روى عن كريب وأبي الزناد وعروة بن الزبير وغيرهم.
__________
(1) بالفتح والتخفيف وموحدة الخ اه.
(*)

(1/126)


وعنه السفيانان وابن المبارك ومالك والدراوردي ومحمد بن اسحاق وغيرهم.
قال ابن المديني له عشرة أحاديث وقال أحمد ويحيى والنسائي ثقة ونقل الغلابي عن ابن معين أنه قال ابراهيم أحب إلي من موسى.
قلت: وقال الدارقطني ثقة ليس فيه شئ وقال مصعب بن عبدالله كانت له هيبة وعلم وقال ابن أبي حاتم سألت أبي عنه فقال صالح لا بأس به.
قلت: يحتج بحديثه قال يكتب حديثه وقال ابن سعد ثقة قليل الحديث وقال أبو داود وابراهيم وموسى ومحمد بنو عقبة كلهم ثقات وذكره ابن حبان في الثقات.
260 - (تمييز) ابراهيم بن عقبة الراسبي أبو رزام.
عن عطاء.
وعنه موسى بن اسماعيل.
ذكره البخاري في التاريخ الكبير.
ذكرته للتمييز.
261 - د (أبي داود) ابراهيم بن عقيل بن معقل بن منبه الصنعاني.
روى عن أبيه.
وعنه أحمد بن حنبل وابن عمه اسماعيل بن عبد الكريم وغيرهم.
قال ابن معين لم يكن به بأس وقال العجلي ثقة وقال أحمد بن حنبل كان عسرا أقمت على بابه يوما أو يومين حتى وصلت إليه فحدثني بحديثين.
قلت: وأخرج له ابن خزيمة في صحيحه وكذا ابن حبان والحاكم وذكر ابن أبي خيثمة عن يحيى بن معين قال إبراهيم ثقة وأبوه ثقة وقال ابن حبان في الثقات أنه يروى أيضا عن عم أبيه وهب بن منبه.
262 - ق (ابن ماجه) ابراهيم بن علي بن حسن بن علي بن أبي رافع المدني.
مولى النبي صلى الله عليه وسلم قدم بغداد ومات بها.
روى عن أبيه وعمه أيوب وكثير بن عبدالله ابن عمرو بن عون وغيرهم.
وعنه ابن أخيه أحمد بن محمد وابراهيم بن المنذر الحزامي ويعقوب بن حميد بن كاسب وغيرهم.
قال ابن معين ليس به بأس وقال البخاري فيه نظر

(1/127)


وقال الدارقطني ضعيف وقال ابن عدي هو وسط وقال ابن حبان كان يخطئ حتى خرج عن حد من يحتج به إذا انفرد.
قلت: وقال أبو حاتم شيخ وقال الساجي روى عن محمد ابن عروة يعني ابن هشام بن عروة حديثا منكرا وقال ابن الجوزي في الضعفاء وقال أبو الوليد القاضي كان يرمى بالكذب.
263 - د س (أبي داود والنسائي) ابراهيم بن عمر بن كيسان اليماني أبو إسحاق الصنعاني.
والد عبدالله روى عن وهب بن منبه وابنه عبدالله بن وهب ووهب بن سابوس وغيرهم.
وعنه ابنه عبدالله وابو عاصم النبيل وعبد الرزاق وهشام بن يوسف وقال كان من أحسن الناس صلاة وكان في رأيه شئ.
قال ابن معين ثقة وقال النسائي ليس به بأس وقال ابن حبان في الثقات كان من العباد الخشن وهم أخوة أربعة ابراهيم ومحمد وحفص ووهب بنو عمر بن كيسان.
264 - خ 4 (البخاري والاربعة) ابراهيم بن عمر بن مطرف الهاشمي مولاهم أبو عمرو.
ويقال أبو إسحاق ابن أبي الوزير المكي نزيل البصرة.
روى عن عبدالرحمن الغسيل ومالك وفليح بن سليمان ونافع بن عمر الجمحي وغيرهم.
وعنه عبدالله بن محمد الجعفي وبندار وأبو موسى وابن المديني وعدة.
قال أبو حاتم والنسائي لا بأس به وقال الكلاباذي مات بعد أبي عاصم.
روى له البخاري مقرونا.
قلت: في التاريخ الكبير مات بعد أبي عاصم ومات أبو عاصم سنة (212) فكان عزوه إليه أولى من الكلاباذي
وأرخه ابن قانع في الوفيات سنة (12) وقال أبو عيسى الترمذي ثنا محمد بن بشار ثنا ابراهيم بن أبي الوزير ثقة.
وقال الدارقطني ثقة ليس في حديثه ما يخالف الثقات وقال ابن حبان في الثقات هو خال عبدالرحمن بن مهدي وكناه الطبراني في المعجم الصغير أبا المطرف والصواب ما ذكره الخطيب أن أبا المطرف أخوه.

(1/128)


265 - د (أبي داود) ابراهيم بن عمر اليماني أبو إسحاق الصنعاني.
وليس هو ابن كيسان فانه متأخر عنه.
روى عن النعمان بن ابي شيبة.
وعنه محمد ابن أبي رافع النيسابوري ونوح بن حبيب.
أخرج له أبو داود حديثا واحدا في الاشربة من رواية طاوس عن ابن عباس.
266 - مد (أبي داود في المراسيل) ابراهيم بن عمرو ويقال ابن عمر الصنعاني.
عن الوضين بن عطاء حديثا مرسلا.
وعنه محمد بن الحسن بن اتش (1) الصنعاني وجعفر ابن سليمان الضبغي.
قلت: وقال ابن عساكر في تاريخه ابراهيم بن عمر الصنعاني صنعاء دمشق لا أعرفه وإنما المعروف ابراهيم بن عمر بن كيسان من صنعاء اليمن ولا أعرف لليماني رواية عن الوضين.
267 - ت (الترمذي) ابراهيم بن أبي عمرو الغفاري المدني.
روى عن أبي بكر بن المنكدر عن جابر حديث ثلاث من كن فيه.
وعنه ابنه عبدالله.
268 - د (أبي داود) ابراهيم بن العلاء بن الضحاك بن المهاجر بن عبدالرحمن بن زيد الزبيدي أبو إسحاق الحمصي المعروف بزبريق (2).
والد اسحاق.
روى عن اسماعيل بن عياش والوليد بن مسلم وبقية بن الوليد وغيرهم.
__________
(1) في التقريب بفتح الهمزة والمثناة بعدها معجمة وقال صاحب الخلاصة هو بمد الالف اه (2) زبريق بكسر الزاي والراء بينهما موحدة ساكنة كذا في الخلاصة اه أبو الحسن المصحح.

(1/129)


وعنه أبو داود وبقي بن مخلد ومحمد بن عوف وأبو حاتم الرازي وقال صدوق ويعقوب بن سفيان وغيرهم.
قال أبو أحمد بن عدي سمعت أحمد بن عمير سمعت محمد بن عوف يقول وذكرت له حديث ابراهيم بن العلاء عن بقية عن محمد بن زياد عن أبي امامة رفعه استعتبوا الخيل فانها تعتب فقال رأيته على ظهر كتابه ملحقا فأنكرته فقلت له فتركه.
قال ابن عوف وهذا من عمل ابنه محمد بن ابراهيم كان يسوي الاحاديث وأما أبوه فشيخ غير متهم لم يكن يفعل من هذا شيئا.
قال ابن عدي وابراهيم حديثه مستقيم ولم يرم إلا بهذا الحديث ويشبه أن يكون من عمل ابنه كما ذكر محمد بن عوف.
قال محمد بن جعفر، ابن رزين وأحمد بن محمد بن عنبسة مات سنة (235).
قلت: قال أبو داود ليس بشئ وذكره ابن حبان في الثقات وفي تاريخ ابن عساكر ان مولده سنة (152) وذكر الشيرازي في الالقاب أن زبريقا لقب والد ابراهيم وكذا قال ابن أبي حاتم عن أبيه ابراهيم ابن العلاء يعرف بابن زبريق وكذا نقل البخاري عن ابراهيم نفسه.
269 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجه) ابراهيم بن عيينة بن أبي عمران الهلالي مولاهم.
الكوفي أبو إسحاق أخو سفيان.
روى عن أبي حبان التيمي والثوري وشعبة ومسعر وعمرو بن منصور الهمداني وغيرهم.
وعنه ابن معين وابن أبي عمر العدني وابراهيم بن بشار الرمادي والحسين بن منصور النيسابوري وعلي بن محمد الطنافسي (1) والحسن بن علي ابن عفان العامري وهو آخر من حدث عنه وغيرهم.
قال ابن معين كان مسلما صدوقا لم
يكن من أصحاب الحديث وقال أبو حاتم شيخ يأتي بمناكير وقال النسائي ليس بالقوي وقال الحضرمي مات سنة (197) وقال ابن ابي عاصم سنة تسع يعني بتقديم التاء.
قلت: وقال العجلي صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال أبو داود في بني عيينة كلهم صالح وقال البخاري في تاريخه الكبير ثنا أحمد بن أبي رجاء قال مات يعني ابراهيم سنة (99) أو سبع وتسعين ومائة شك أحمد.
__________
(1) الطنافسي بفتحتين وكسر الفاء ومهملة نسبة إلى الطنفسة المعروفة اه.
(*)

(1/130)


270 - ت ق (الترمذي وابن ماجه) ابراهيم بن الفضل المخزومي المدني أبو إسحاق.
روى عن سعيد المقبري وعبد الله بن محمد بن عقيل وغيرهم.
وعنه عبد الله بن نمير وأبو عامر العقدي وابن أبي فديك ووكيع وغيرهم.
قال أحمد ضعيف الحديث ليس بقوي في الحديث وقال ابن معين ليس حديثه بشئ وقال أبو زرعة ضعيف وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث وقال البخاري منكر الحديث وقال الترمذي يضعف في الحديث وقال النسائي منكر الحديث وقال في موضع آخر ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال أبو أحمد الحاكم ليس بالقوي عندهم وقال ابن عدي ومع ضعفه يكتب حديثه وهو عندي مما لا يجوز الاحتجاج بحديثه وابراهيم الخوزي (1) عندي أصلح منه.
قلت: قال صاحب الكمال في أول ترجمته يقال فيه ابراهيم بن اسحاق وقد سبق إلى ذلك البخاري وابن حبان وأبو أحمد الحاكم ووقع كذلك في مسند أحمد وخص ابن عدي ذلك برواية اسرائيل عنه وقال الدارقطني في حديث أذن لي أن أحدث عن مالك رواه اسرائيل عن ابراهيم بن اسحاق وهو ابراهيم بن الفضل عن المقبري عن أبي هريرة انتهى ووقع في بعض الروايات عنه ابراهيم بن الفضل مولى بني مخزوم وذكر العقيلي من مناكيره
عن المقبري عن أبي هريرة حديث كلمة الحكمة ضالة المؤمن حيثما وجدها فهو أحق بها وقال يعقوب بن سفيان يعرف حديثه وينكر وقال الساجي في الضعفاء بلغني عن أحمد أنه قال ليس بشئ وقال ابن حبان فاحش الخطأ وقال الدارقطني متروك وكذا قال الازدي.
271 - ع (الستة) ابراهيم بن محمد بن الحارث بن أسماء بن خارجة بن حصن بن حذيفة ابن بدر الفزاري أبو إسحاق الكوفي.
نزل الشام وسكن المصيصة (2) روى عن حميد الطويل وأبي طوالة وأبي اسحاق
__________
(1) هو ابراهيم بن يزيد الخوزي بضم المعجمة وسكون الواو وكسر الزاي نسبة إلى شعب الخوز بمكة اه لب اللباب والمشتبه والتقريب.
(2) في القاموس المصيصة كسفينة بلد بالشام ولا تشدد اه.
(*)

(1/131)


السبيعي والاعمش وموسى بن عقبة ويحيى بن سعيد الانصاري ومالك وشعبة والثوري وجماعة.
وعنه معاوية بن عمرو الازدي وزكرياء بن عدي والاوزاعي وهو من شيوخه وأبو أسامة ومحمد بن سلام البيكندي (2) وابن المبارك ومحمد بن كثير المصيصي والمسيب ابن واضح وغيرهم.
قال ابن معين ثقة ثقة وقال أبو حاتم الثقة المأمون الامام وقال النسائي ثقة مأمون احد الائمة وقال العجلي كان ثقة رجلا صالحا صاحب سنة وهو الذي أدب أهل الثغر وعلمهم السنة وكان يأمر وينهى وإذا دخل الثغر رجل مبتدع أخرجه وكان كثير الحديث وكان له فقه وقال سفيان بن عيينة كان إماما.
قال أبو داود مات سنة (185) وقال البخاري مات سنة (86) وقال ابن سعد سنة (188) وقال الخطيب حدث عنه سفيان الثوري وعلي بن بكار المصيصي وبين وفاتيهما مائة سنة أو أكثر.
قلت: قال عطاء الخفاف كنت عند الاوزاعي فأراد أن يكتب إلى أبي اسحاق فقال للكاتب أبدأ به فانه والله خير مني وقال أبو مسهر قدم علينا أبو إسحاق فاجتمع الناس
يسمعون منه قال فقال لي أخرج إلى الناس فقل لهم من كان يرى القدر فلا يحضر مجلسنا ففعلت وقال ابن سعد كان ثقة فاضلا صاحب سنة وغزو كثير الخطأ في حديثه وقال الخليلي أبو إسحاق أمام يقتدى به وهو صاحب كتاب السير نظر فيه الشافعي وأملى كتابا على ترتيبه ورضيه وقال الحميدي قال لي الشامي لم يصنف أحد في السير مثله وقال اسحاق ابن ابراهيم أخد الرشيد زنديقا فأراد قتله فقال أين أنت من ألف حديث وضعتها فقال له أين أنت يا عدو الله من أبي أسحاق الفزاري وابن المبارك ينخلانها حرفا حرفا وقال ابن مهدي رجلان من أهل الشام إذا رأيت رجلا يحبهما فأطمئن إليه الاوزاعي وأبو اسحاق كانا إمامين في السنة وقال ابن عيينة في قصة والله ما رأيت أحدا أقدمه عليه وقال لابي أسامة أيهما أفضل أبو إسحاق أو الفضيل بن عياض فقال كان الفضيل رجل نفسه واسحاق رجل عامة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ولد بواسط وابتدأ في كتابة الحديث وهو ابن (28) سنة وكان من الفقهاء والعباد وذكر النديم في الفهرست انه أول من عمل في الاسلام اصطرلابا وله فيه تصنيف.
__________
(2) البيكندي نسبة إلى بيكند بالكسر وفتح الكاف وسكون النون ومهملة بلد على مرحلة من بخارى اه أبو الحسن المصحح.
(*)

(1/132)


272 - د (أبي داود) ابراهيم بن محمد بن حاطب الجمحي.
روى عنه أبيه وسعيد بن المسيب وأبي طلحة الاسدي وغيرهم.
وعنه ابنه عبدالرحمن وشعبة وعثمان ابن حكيم.
قلت.
ذكره ابن حبان في الثقات.
273 - د (أبي داود) أبراهيم بن محمد بن خازم (1) السعدي.
مولاهم أبو إسحاق بن أبي معاوية الضرير الكوفي.
روى عن أبيه وأبي بكر بن عياش
ويحيى بن عيسى الرملي.
وعنه أبو داود وبقي بن مخلد وعلي بن الحسين بن الجنيد الرازي وعبيد بن غنام وغيرهم.
قال أبو زرعة لا بأس به صدوق صاحب سنة وذكره ابن حبان في الثقات.
مات سنة (236).
قلت.
وفي المشائخ النبل أنه مات يوم الاربعاء لسبع بقين من المحرم وقال ابن قانع ضعيف ووثقه أبو الطاهر المدني نزيل مصر ومسلمة بن قاسم الاندلسي وأبو علي الجياني في شيوخ أبي داود وأبو الحسن بن القطان وغيرهم.
وقال أبو الفتح الازدي فيه لين.
274 - ت س (الترمذي والنسائي) ابراهيم بن محمد بن سعد بن أبي وقاص الزهري.
روى عن أبيه وقيل عن جده.
روى عنه يونس بن أبي اسحاق والمسعودي وغيرهما قال النسائي ثقة.
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال لم يسمع من أحد من الصحابة واعاده في اتباع التابعين.
275 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) ابراهيم بن محمد بن طلحة بن عبيدالله التميمي أبو إسحاق المدني.
وقيل الكوفي.
روى عن عمر بن الخطاب ولم يدركه وعن سعيد بن زيد ولم يذكر
__________
(1) بمعجمتين اه خلاصه وتقريب.
(*)

(1/133)


سماعا وأبي هريرة وعائشة وابن عمرو بن العاص وابن عباس وغيرهم.
وعنه ابن أخيه لامه عبدالله بن حسن بن حسن وعبد الله بن محمد بن عقيل وعبد الرحمن بن حميد بن عبدالرحمن ابن عوف وآخرون.
قال العجلي ويعقوب بن شيبة ثقة.
زاد العجلي رجل صالح وقال مصعب الزبيري استعمله ابن الزبير على خراج الكوفة وبقي حتى أدرك هشام بن عبد الملك قال ابن المديني وأبو عبيد وخليفة مات سنة (110).
قلت.
وذكر هشام ابن الكلبي أن أمه خولة بنت منظور بن زبان تزوجها أبوه وقتل يوم الجمل وهي حامل
بإبراهيم هذا فيكون مولده سنة (36) ويكون روايته عن عمر مرسلة بلا شك ووهم ابن حبان في صحيحه في ذلك وهما فاحشا وقال ابن سعد كان شريفا صارما له عارضة واقدام وكان قليل الحديث وقال النسائي كان أحد النبلاء وذكره ابن حبان في الثقات.
276 - س ق (النسائي وابن ماجة) ابراهيم بن محمد بن العباس بن عمر بن شافع بن السائب المطلبي.
أبو إسحاق الشافعي المكي ابن عم الامام محمد بن ادريس.
روى عن أبيه وجده لامه محمد بن علي بن شافع وحماد بن زيد وابن عيينة وابن أبي حازم وجماعة.
وعنه ابن ماجة وروى النسائي بواسطة عنه ومسلم خارج الصحيح وبقي بن مخلد وابن أبي عاصم ويعقوب بن شيبة وغيرهم.
قال حرب الكرماني سمعت أحمد بن حنبل يحسن الثناء عليه وقال أبو حاتم صدوق وقال النسائي والدارقطني ثقة مات سنة (7) ويقال سنة (238).
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال صالح بن محمد صدوق.
277 - ق (ابن ماجة) ابراهيم بن محمد بن عبدالله بن جحش بن رئاب الاسدي.
روى عن أبيه.
وعنه عبدالله بن عمر العمري وأخوه عبدالله بن عمر.
قلت.
ومهدي بن ميمون قاله ابن حبان في الثقات في ترجمة ابراهيم هذا وقال البخاري في تاريخه رأى زينب بنت جحش وقال ابن حبان في اتباع التابعين قيل انه رأى زينب بنت جحش وليس يصح ذلك عندي.

(1/134)


278 - د س (أبي داود والنسائي) ابرهيم بن محمد بن عبدالله بن عبيد الله التيمي المعمري.
أبو إسحاق البصري قاضيها.
روى عن يحيى القطان وابن مهدي وأبي عامر العقدي وغيرهم.
وعنه أبو داود والنسائي والبزار وأبو حاتم والبجيري وابن ناجية وغيرهم.
قال أحمد ما بلغني عنه الا الجميل وقال النسائي والدارقطني ثقة وقال محمد بن خلف وكيع ولي قضاء البصرة سنة (239) ومات في ذي الحجة سنة (250) وهو على القضاء.
قلت.
وذكر احمد بن كامل أنه كان وهو قاض يعمل في بستانه بمسحاة فإذا جاء الخصمان نظر في أمرهما ثم عاد إلى حاله وكان رجلا صالحا وذكره ابن حبان في الثقات.
279 - م س (مسلم والنسائي) ابراهيم بن محمد بن عرعرة (1) بن البرند بن النعمان بن علجة السامي.
أبو إسحاق البصري نزيل بغداد.
روى عن جرير بن عمارة وابن مهدي وجعفر ابن سليمان وجده عرعرة وعبد الرزاق ويحيى القطان وغندر ومعاذ بن هشام وغيرهم.
وعنه مسلم والصنعاني وأبو زرعة وأبو حاتم وابن أبي خيثمة وابراهيم الحربي وأبو يعلى الموصلي وجماعة.
قال الاثرم قلت لابي عبدالله تحفظ عن قتادة عن أبي حسان عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يزور البيت كل ليلة فقال كتبوه من كتب معاذ بن هشام لم يسمعوه قلت ها هنا إنسان يزعم أنه سمعه من معاذ فانكر ذلك قال من هو قلت ابراهيم ابن عرعرة فتغير وجهه ونفض يده وقال كذب وزور ما سمعوه منه قال فلان كتبناه من كتابه سبحانه الله واستعظم ذلك.
قال الخطيب وقد اخبرنا بالحديث المذكور عثمان بن محمد بن يوسف العلاف ثنا أبو بكر الشافعي ثنا اسماعيل القاضي ثنا علي بن المديني قال روى قتادة حديثا غريبا
__________
(1) ذكر في التقريب في باب العين عرعرة بمهملتين مفتوحتين بينهما راء ساكنة وآخره راء ثم هاء ابن البرند بكسر الموحدة والراء بعدها نون ساكنة والسامي بالمهملة أبو عمرو البصري وفيه لقبه كزمان بضم الكاف وسكون الزاي اه محمد شريف الدين المصحح.
(*)

(1/135)


لا يحفظ عن أحد من أصحاب قتادة الا من حديث هشام فنسخته من كتاب ابنه معاذ ابن هشام وهو حاضر لم أسمعه منه عن قتادة وقال لي معاذ هاته حتى اقرأه.
قلت.
دعه
اليوم قال حدثنا أبو حسان عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يزور البيت كل ليلة ما أقام بمنى قال وما رأيت أحدا واطأه عليه.
قال علي بن المديني هكذا هو في الكتاب.
قال الخطيب وما الذي يمنع أن يكون ابراهيم بن محمد بن عرعرة سمع هذا الحديث من معاذ مع سماعه منه غيره.
وقد قال ابن أبي حاتم في الجرح والتعديل سئل أبي عن ابراهيم بن عرعرة فقال صدوق.
قال ابن معين ثقة معروف بالحديث مشهور بالطلب كيس الكتاب ولكنه يفسد نفسه يدخل في كل شئ وقال عثمان بن خرزاد احفظ من رأيت أربعة فذكر فيهم ابراهيم وقال البغوي وموسى بن هارون ومطين مات سنة (231) زاد البغوي وموسى في رمضان.
قلت.
وقال صالح جزرة ما رأيت اعلم بحديث أهل البصرة من القواريري (1) وعلي بن المديني وابراهيم بن عرعرة وقال الحاكم هو امام من حفاظ الحديث وقال الخليلي حافظ كبير ثقة متفق عليه وقال ابن قانع ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
280 - ابراهيم بن محمد بن أبي عطاء هو ابن محمد بن أبي يحيى يأتي.
281 - ت عس ق (الترمذي ومسند علي وابن ماجة) ابراهيم بن محمد بن علي بن أبي طالب الهاشمي ابن الحنفية.
روى عن أبيه وعن جده مرسلا فيما قال أبو زرعة وعن انس.
روى عنه ياسين العجلي وعمر مولى غفرة (2) ومحمد بن اسحاق.
قلت.
قال العجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
__________
(1) هو عبيدالله بن ميسرة القواريري أبو سعيد البصري اه تقريب.
(2) في التقريب هو عمر بن عبدالله المدني مولى غفرة بضم المعجمة وسكون الفاء اه محمد شرف الدين.
(*)

(1/136)


282 - ابراهيم بن محمد بن علي بن عبدالله بن جعفر بن أبي طالب.
يأتي في آخر من اسمه محمد.
283 - ع (الستة) ابراهيم بن محمد بن المنتشر بن الاجدع (1) الهمداني الكوفي.
روى عن أبيه وانس بن مالك وقيس بن مسلم وغيرهم.
وعنه شعبة والثوري ومسعر وأبو عوانة وعدة.
قال أحمد وأبو حاتم ثقة صدوق وقال النسائي ثقة.
قلت.
وقال يعقوب بن سفيان شريف كوفي ثقة وقال العجلي وابن سعد ويحيى بن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
284 - ق (ابن ماجة) ابراهيم بن محمد بن أبي يحيى واسمه سمعان الاسلمي مولاهم.
أبو إسحاق المدني.
روى عن الزهري ويحيى بن سعيد الانصاري وصالح مولى التوأمة ومحمد بن المنكدر وموسى بن وردان واسحاق بن عبدالله بن أبي طلحة وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن طهماز ومات قبله والثوري وهو أكبر منه وكنى عن اسمه وابن جريج وكنى جده أبا عطاء والشافعي وسعيد بن أبي مريم وأبو نعيم والحسن بن عرفة وهو آخر من روى عنه.
قال يحيى بن سعيد القطان سألت مالكا عنه أكان ثقة قال لا ولا ثقة في دينه وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كان قدريا معتزليا جهميا كل بلاء فيه وقال أبو طالب عن أحمد لا يكتب حديثه ترك الناس حديثه كان يروي أحاديث منكرة لا أصل لها وكان يأخذ أحاديث الناس يضعها في كتبه.
وقال بشر بن المفضل سألت فقهاء أهل المدينة عنه فكلهم يقولون كذاب وقال علي ابن المديني عن يحيى بن سعيد كذاب وقال المعطي عن يحيى بن سعيد كنا نتهمه بالكذب
__________
(1) ضبطه في المغنى بجيم ودال مهملة اه.
(*)

(1/137)


وقال البخاري جهمي تركه ابن المبارك والناس.
كان يرى القدر وقال عباس عن ابن
معين ليس بثقة وقال ابن أبي مريم قلت له فابن أبي يحيى قال كذاب في كل ما روى.
قال وسمعت يحيى يقول كان فيه ثلاث خصال كان كذابا وكان قدريا وكان رافضيا وقال لي نعيم بن حماد انفقت على كتبه خمسين دينار ثم أخرج الينا يوما كتابا فيه القدر وكتابا آخر فيه رأي جهم فدفع إلي كتاب جهم فقرأته فعرفته فقلت له هذا رأيك قال نعم قال فخرقت بعض كتبه وطرحتها وقال الجوزجاني غير مقنع ولا حجة.
فيه ضروب من البدع وقال النسائي متروك الحديث وقال في موضع آخر ليس بثقة ولا يكتب حديثه.
وقال الربيع سمعت الشافعي يقول كان ابراهيم بن أبي يحيى قدريا قيل للربيع فما حمل الشافعي على أن روى عنه قال كان يقول لان يخر ابراهيم من بعد أحب إليه من أن يكذب وكان ثقة في الحديث وقال أبو أحمد بن عدي سألت أحمد بن محمد بن سعيد يعني ابن عقدة فقلت له تعلم أحدا أحسن القول في ابراهيم غير الشافعي فقال نعم حدثنا أحمد بن يحيى الاودي سمعت حمدان بن الاصبهاني قلت أتدين بحديث ابراهيم بن أبي يحيى قال نعم ثم قال لي أحمد بن محمد بن سعيد نظرت في حديث ابراهيم كثيرا وليس بمنكر الحديث قال ابن عدي وهذا الذي قاله كما قال وقد نظرت أنا أيضا في حديثه الكثير فلم أجد فيه منكرا إلا عن شيوخ يحتملون وإنما يروى المنكر من قبل الراوي عنه أو من قبل شيخه وهو في جملة من يكتب حديثه وله الموطأ أضعاف موطأ مالك.
وقال سعيد بن أبي مريم سمعت ابراهيم بن يحيى يقول سمعت من عطاء سبعة آلاف مسألة قيل انه مات سنة (184).
قلت.
وفي كتاب الغرباء لابن يونس مات سنة (91) وجزم ابن عدي في ترجمة محمد بن عبدالرحمن أبي جابر البياضي بان ابراهيم هذا ضعيف وقال علي بن المديني كذاب وكان يقول بالقدر وقال الدارقطني متروك وقال ابن حبان كان يرى القدر ويذهب إلى كلام جهم ويكذب في الحديث إلى أن قال واما الشافعي فإنه كان يجالس ابراهيم في حداثته ويحفظ عنه فلما دخل مصر في آخر عمره وأخذ يصنف
الكتب احتاج إلى الاخبار ولم تكن كتبه معه فاكثر ما أودع الكتب من حفظه وربما

(1/138)


كنى عن اسمه وقال العقيلي قال ابراهيم بن سعد كنا نسمي ابراهيم بن أبي يحيى ونحن نطلب الحديث خرافة.
وقال سفيان بن عيينة احذروه ولا تجالسوه وقال أبو همام السكوني سمعت ابراهيم ابن أبي يحيى يشتم بعض السلف وقال عبد الغني بن سعيد المصري هو ابراهيم بن محمد ابن أبي عطاء الذي حدث عنه ابن جريج وهو عبد الوهاب الذي يحدث عنه مروان بن معاوية وهو أبو الذئب الذي يحدث عنه ابن جريج وقال يعقوب بن سفيان متروك الحديث وقال ابن سعد كان كثير الحديث ترك حديثه ليس يكتب وقال الحاكم أبو أحمد ذاهب الحديث وقال أبو زرعة ليس بشئ وقال ابن المبارك كان صاحب تدليس وقال عبد الرزاق ناظرته فإذا هو معتزلي فلم أكتب عنه.
وقال العجلي كان قدريا معتزليا رافضيا وكان من احفظ الناس وكان قد سمع علما كثيرا وقرابة كلهم ثقات وهو غير ثقة ثم نقل عن ابن المبارك كان مجاهرا بالقدر وكان صاحب تدليس.
عن عبد الوهاب بن موسى الزهري قال لي اسماعيل بن عيسى العباسي وكان من اورع من رأيت قال لي ابراهيم بن أبي يحيى غلامك خير من أبي بكر وعمر وفي سؤالات الآجري أبا داود عنه كان رافضيا شتاما مأبونا (1) وقال البزار كان يضع الحديث وكان يوضع له مسائل فيضع لها اسنادا وكان قدريا وهو من استاذي الشافعي وعز علينا وقال الحربي رغب المحدثون عن حديثه وروى عنه الواقدي ما يشبه الوضع ولكن الواقدي تالف.
وقال الشافعي في كتاب اختلاف الحديث ابن أبي يحيى احفظ من الداروردي.
وقال اسحاق بن راهويه ما رأيت احدا يحتج بابراهيم بن أبي يحيى مثل الشافعي قلت للشافعي وفي الدنيا احد يحتج بابراهيم بن أبي يحيى وقال الساجي لم يخرج الشافعي عنه حديثا في
فرض إنما أخرج عنه في الفضائل.
قلت.
هذا خلاف الموجود والله الموفق وقد فرق أبو حاتم بين ابراهيم بن محمد الذي روى عنه الحسن بن عرفة وبين صاحب الترجمة.
__________
(1) قال صاحب القاموس يقال ابنه بشئ يأبنه اتهمه فهو مأبون بخير أو شر فان أطلقت فقلت مأبون فهو للشر اه أبو الحسن المصحح.
(*)

(1/139)


285 - ق (ابن ماجة).
ابراهيم بن محمد بن يوسف بن سرج الفريابي (1) أبو إسحاق.
نزيل بيت المقدس وليس بابن صاحب الثوري.
روى عن الوليد بن مسلم وضمرة ابن ربيعة وأيوب بن سويد الرملي وعمرو بن بكر السكسكي وغيرهم.
وعنه ابن ماجة وبقي بن مخلد وصالح جزرة وابن أبي عاصم وأبو حاتم وقال صدوق وآخرون.
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال روى عن أبيه وغيره وقال الساجي يحدث بالمناكير والكذب وقال الازدي ساقط ورد ذلك صاحب الميزان على الازدي والله أعلم.
286 - ق (ابن ماجة).
ابراهيم بن محمد الزهري الحلبي نزيل البصرة.
روى عن أبي داود الطيالسي ويحيى بن الحارث الشيرازي وغيرهما.
وعنه ابن ماجة والبجيري وابن ناجية وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ.
287 - ابراهيم بن محمد.
عن معاوية بن عبدالله بن جعفر.
وعنه أبو بكر بن أبي سبرة (2) قال ابن أبي حاتم عن أبيه ابراهيم بن محمد بن علي بن عبدالله بن جعفر.
عن أبيه.
وعنه ابن عيينة ويعقوب بن عبدالرحمن فكأنه هو.
قلت.
صاحب الترجمة اظنه ابن أبي يحيى وهو من اقران ابن أبي سبرة وأما هذا فقد ذكره ابن حبان في الثقات وقال روى
عنه الدراوردي.
__________
(1) في التقريب سرج بالجيم وفي المغنى الفريابي بكسر فاء وسكون راء بمثناة تحت وبموحدة منسوب إلى بلد بالترك اه محمد شريف الدين المصحح.
(2) بفتح المهملة وسكون الموحدة اه تقريب.
(*)

(1/140)


288 - بخ ت ق (البخاري في الادب المفرد والترمذي وابن ماجة).
ابراهيم بن المختار التميمي أبو إسماعيل الرازي الحواري.
ويقال له حبويه (1) بحاء مهملة وموحدة.
روى عن شعبة ومالك وابن اسحاق وابن جريج وغيرهم.
وعنه محمد بن حميد الرازي ومحمد بن سعيد الاصبهاني وفروة بن أبي المغراء وعدة قال ابن معين ليس بذاك وقال زنيج (2) تركته ولم يرضه وقال البخاري فيه نظر يقال بين موته وموت ابن المبارك سنة وقال أبو حاتم صالح الحديث وهو احب الي من سلمة ابن الفضل وعلي بن مجاهد وقال ابن عدي ما أقل من يروى عنه غير ابن حميد وقال أبو داود لا بأس به.
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال يتقى حديثه من رواية ابن حميد عنه وذكره ابن شاهين أيضا في الثقات.
289 - د (أبي داود).
ابراهيم بن مخلد الطالقاني.
روى عن أبي زهير عبدالرحمن بن مغراء وابن المبارك وعبد الرزاق وغيرهم.
وعنه أبو داود ومحمد بن منصور الطوسي وغيرهما.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت.
ووثقه مسلمة بن قاسم الاندلسي.
290 - س (النسائي).
ابراهيم بن مرزوق بن دينار الاموي أبو إسحاق البصري.
نزيل مصر.
روى عن أبي عامر العقدى وأبي داود الطيالسي ووهب بن جرير وروح
ابن عبادة وغيرهم.
روى عنه النسائي فيما ذكر صاحب النبل والطحاوي والبجيري وابن صاعد والاصم وعدة.
قال النسائي صالح وقال في موضع آخر لا بأس به وفي موضع آخر * (هامش (1) في الخلاصة حبويه بفتح المهملة وضم الموحدة اه.
(2) في التقريب زنيج بزاي ونون وجيم مصغرا لقب محمد بن عمرو بن بكر الرازي أبي غسان اه أبو الحسن.
(*)

(1/141)


ليس لي به علم وقال الدارقطني ثقه إلا أنه كان يخطئ فيقال له فلا يرجع.
قال ابن يونس في تاريخ الغرباء توفى بمصر وكان ثقة ثبتا وكان قد عمى قبل موته وقال ابن ابي حاتم كتبت عنه وهو ثقة صدوق وذكره ابن حبان في الثقات وقال الصدقي قال لي سعيد ابن عثمان ابراهيم بن مرزوق ثقة روى عنه ابن عبد الحكم وشهر اسمه.
291 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
ابراهيم بن مرزوق الثقفي مولى الحجاج.
عن أبيه.
وعنه أبو بكر بن أبي الاسود ومحمد بن سعيد الخزاعي قال أبو حاتم شيخ يكتب حديثه.
قلت.
وذكر البخاري في تاريخه ان يحيى بن معين روى عنه وذكره ابن حبان في الثقات وقد خلطه الجياني في شيوخ ابن الجارود (1) بالذي قبله والصواب التفريق بينهما فان هذا في طبقة شيوخ الذي قبله.
292 - مد س ق (أبي داود في المراسيل والنسائي وابن ماجة).
ابراهيم بن مرة الشامي.
روى عن أيوب بن سليمان والزهري وعطاء بن أبي رباح.
وعنه أيوب السختياني والاوزاعي وصدقة السمين وابن عجلان.
قال النسائي ليس به بأس.
قلت.
وأخرج النسائي حديثه في السنن الكبرى ولم يرقم المزي علامته وذكره ابن حبان في الثقات وقد ضعفه الهيثم بن خارجة وأقره الوليد بن مسلم على ذلك.
293 - د (أبي داود).
ابراهيم بن مروان بن محمد بن حسان الطاطري (2) الدمشقي.
روى عن أبيه.
وعنه أبو داود وابنه أبو بكر بن أبي داود وأبو زرعة وأبو حاتم وقال كان صدوقا.
__________
(1) هو عبدالحميد بن المنذر بن الجارود العبدي اه تقريب.
(2) بمهملات والثانية مكسورة كذا في الخلاصة وفي لب اللباب الطاطري بفتح الطائين هو بياع الثياب البيض بدمشق ومصر اه.
(*)

(1/142)


294 - ابراهيم بن مروان.
عن محمد بن سواء صوابه ازهر بن مروان.
295 - د تم س ق (أبي داود والترمذي في الشمائل والنسائي وابن ماجة).
ابراهيم بن المستمر الهذلي الناجي العروقي (1).
أبو إسحاق البصري.
روى عن أبيه المستمر وحيان بن هلال وأبي داود الطيالسي، وأبي عاصم النبيل وغيرهم.
روى عنه الاربعة وابن خزيمة وأبو حاتم وابن ناجيه والبجيري وغيرهم.
قال النسائي صدوق وقال في موضع آخر ليس به بأس.
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما اغرب.
296 - ق (ابن ماجة).
ابراهيم بن مسلم العبدي أبو إسحاق الكوفي المعروف بالهجري (2).
روى عن عبدالله بن أبي اوفى وأبي الاحوص وأبي عياض.
وعنه شعبة وابن عيينة ومحمد بن فضيل بن غزوان وغيرهم.
قال علي بن المديني عن ابن عيينة كان ابراهيم الهجري يسوق الحديث سياقة جيدة على ما فيه وقال المسندي عن سفيان أنه كان يضعفه
وقال عبدالرحمن بن بشر عن سفيان اتيت ابراهيم الهجري فدفع الي عامة كتبه فرحمت الشيخ وأصلحت له كتابه قلت هذا عن عبدالله وهذا عن النبي صلى الله عليه واله وسلم وهذا عن عمر.
وقال محمد بن المثنى ما سمعت يحيى يحدث عن سفيان يعني الثوري عن الهجري وقال عبدالرحمن يحدث عن سفيان عنه.
وقال ابن معين ليس حديثه بشئ وقال أبو زرعة ضعيف وقال أبو حاتم ضعيف الحديث منكر الحديث وقال البخاري منكر الحديث وقال
__________
(1) في التقريب والخلاصة العروقي بالقاف وضم المهملتين اه.
(2) في المغني بهاء وجيم مفتوحتين نسبة إلى هجر مدينة اه.
محمد شريف الدين المصحح.
(*)

(1/143)


الترمذي يضعف في الحديث وقال النسائي منكر الحديث وقال في موضع آخر ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال الحاكم أبو أحمد ليس بالقوي عندهم وقال أبو أحمد بن عدي ومع ضعفه يكتب حديثه وهو عندي ممن لا يجوز الاحتجاج بحديثه وابراهيم الخوزي عندي اصلح منه.
قلت.
الخوزي هو ابن يزيد سيأتي وأكثر ما يجئ الهجري هذا في الروايات بكنيته أبو إسحاق الهجري.
وقال النسائي في التمييز ضعيف وبقية كلام ابن عدي في الهجري إنما انكروا عليه كثرة روايته عن أبي الاحوص عن عبدالله وعامتها مستقيمة وقال البزار رفع أحاديث وقفها غيره وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه كان الهجري رفاعا وضعفه وقال ابن سعد كان ضعيفا في الحديث وقال السعدي يضعف حديثه.
وقال الحربي فيه ضعف وقال علي ابن الحسين بن الجنيد متروك وقال الفسوي كان رفاعا لا بأس به وقال الازدي هو صدوق ولكنه رفاع كثير الوهم.
قلت.
القصة المتقدمة عن ابن عيينه تقتضي أن حديثه عنه صحيح لانه إنما عيب
عليه رفعه أحاديث موقوفة وابن عيينة ذكر أنه ميز حديث عبدالله من حديث النبي صلى الله عليه وسلم والله أعلم.
297 - تمييز.
ابراهيم بن مسلم الكوفي العنزي (1).
روى عن صدقة بن سعيد الحنفي.
روى عنه القاسم بن الضحاك.
ذكره الخطيب في المتفق وهو من طبقة الهجري وذكر ممن يقال له ابراهيم بن مسلم جماعة لكن ليس فيهم من طبقة الهجري ولا من بلده أحد.
298 - ابراهيم بن أبي معاوية هو ابن محمد بن خازم تقدم.
__________
(1) في المغني بعين ونون مفتوحتين وزاي اه.
(*)

(1/144)


300 - خ ت س ق (البخاري والترمذي والنسائي وابن ماجة).
ابراهيم بن المنذر بن عبدالله بن المنذر بن المغيرة بن عبدالله بن خالد ابن حزام بن خويلد بن أسد الاسدي الحزامي (1) أبو إسحاق المدني.
روى عن مالك وابن عيينة وابن أبي فديك وأبي بكر بن أبي اويس وأبي ضمرة والحجاج بن ذي الرقيبة (2) والوليد بن مسلم وابن وهب ومعن ابن عيسى ومطرف وغيرهم.
روى عنه البخاري وابن ماجة وروى له الترمذي والنسائي بواسطة والدارمي وصاعقة وأحمد بن ابراهيم أبو عبد الملك البسري ومحمد بن أبي غالب ويعقوب بن سفيان وبقي ابن مخلد وأبو زرعة وأبو حاتم وأبو بكر بن أبي خيثمة وثعلب النحوي ومطين وغيرهم.
قال عثمان الدارمي رأيت ابن معين كتب عن ابراهيم بن المنذر احاديث ابن وهب ظننتها المغازي وقال النسائي ليس به بأس وقال صالح بن محمد صدوق وقال ابو حاتم صدوق وقال ايضا هو اعرف بالحديث من ابراهيم بن حمزة الا انه خلط في القرآن فلم يرد عليه احمد السلام وقال الساجي بلغني ان احمد كان يتكلم فيه ويذمه وكان قدم إلى ابن
أبي داود قاصدا من المدينة.
عنده مناكير.
قال الخطيب اما المناكير فقلما توجد في حديثه إلا ان يكون عن المجهولين ومع هذا فإن يحيى بن معين وغيره من الحفاظ كانوا يرضونه ويوثقونه.
قال يعقوب بن سفيان مات سنة (236) في المحرم صدر من الحج فمات بالمدينة.
قلت: والذي قاله الخطيب سبق ابو الفتح الازدي بمعناه وقال الدارقطني ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (35) أو (6) وقال ابن وضاح لقيته بالمدينة وهو ثقة وقال الزبير بن بكار كان له علم بالحديث ومروه وقدر.
قلت.
ما اظنه لقي مالكا لكن وقع في الرواة عن مالك للخطيب باسناد فيه نظر إلى ابراهيم بن المنذر.
قال سمعت رجلا يسأل مالكا فذكر مسألة ولم يخرج له عنه حديثه.
__________
(1) في القريب حزام بالزاي اه.
(2) كذا في تهذيب الكمال اه.
(*)

(1/145)


301 - م 4 (مسلم والاربعة).
ابراهيم بن مهاجر بن جابر البجلي (1) أبو إسحاق الكوفي.
روى عن طارق بن شهاب وله روية والشعبي وابراهيم النخعي وأبي الشعثاء وأبي الاحوص وغيرهم.
وعنه شعبة والثوري ومسعر وأبو الاحوص وأبو عوانة وغيرهم قال ابن المديني له نحو اربعين حديثا وقال الثوري واحمد بن حنبل لا بأس به وقال يحيى القطان لم يكن بقوى وقال احمد قال يحيى بن معين يوما عند عبدالرحمن بن مهدي وذكر ابراهيم بن المهاجر وآخر (2) فقال ضعيفان فغضب عبدالرحمن وكره ما قال وقال عباس عن يحيى ضعيف وقال العجلي جائز الحديث وقال النسائي في الكنى ليس بالقوي في الحديث وقال في موضع آخر ليس به بأس وقال ابن عدى هو عندي اصلح من ابراهيم الهجري وحديثه يكتب في الضعفاء.
قلت: وقع في مسند اثر علقه البخاري في المزارعة وقال النسائي ايضا في التمييز ليس بالقوي وقال ابن سعد ثقة وقال ابن حبان في الضعفاء هو كثير الخطأ وقال الحاكم قلت للدارقطني فابراهيم بن مهاجر قال ضعفوه تكلم فيه يحيى بن سعيد وغيره قلت بحجة قال بلى حدث باحاديث لا يتابع عليها وقد غمزه شعبة ايضا وقال غيره عن الدارقطني يعتبر به وقال يعقوب بن سفيان له شرف وفي حديثه لين وقال الساجي صدوق اختلفوا فيه وقال أبو داود صالح الحديث وقال ابو حاتم ليس بالقوي هو وحصين وعطاء بن السائب قريب بعضهم من بعض ومحلهم عندنا محل الصدق يكتب حديثهم ولا يحتج به.
قال عبدالرحمن ابن أبي حاتم قلت لابي ما معنى لا يحتج بحديثهم قال كانوا قوما لا يحفظون فيحدثون بما لا يحفظون فيغلطون ترى في احاديثهم اضطرابا ما شئت.
302 - (تمييز) ابراهيم بن مهاجر الازدي الكوفي.
عن الاعمش وجعفر بن محمد وغيرهما.
روى عنه حفص بن راشد وحسن بن حسين العرني ذكره الخطيب في المتفق.
__________
(1) قال في المغني البجلي بمفتوحة وسكون جيم اه شريف الدين.
(2) هو إسماعيل السدي اه هامش الاصل.
(*)

(1/146)


303 - (تمييز).
ابراهيم بن مهاجر بن مسمار المدني.
عن صفوان بن سليم وغيره.
روى عنه معن بن عيسى وغيره.
ضعفوه أيضا وهو متأخر الطبقة عن البجلي.
304 - (أبي داود).
ابراهيم بن مهدي المصيصي.
بغدادي الاصل.
روى عن حفص بن غياث وهشيم وابن ادريس وابن عيينة ومعتمر وفرج بن فضالة وأبي عوانة وغيرهم.
وعنه أبو داود واحمد بن حنبل والزعفراني والدوري وابو حاتم ويعقوب بن شيبة وعبد الكريم بن الهيثم الديرعاقولي (1) وجماعة.
قال عبد الخالق بن منصور سئل يحيى بن معين عنه فقال كان رجلا مسلما قيل له أهو ثقة قال ما اراه يكذب وقال ابو حاتم ثقة.
قال ابن قانع مات سنة (25) وقال غيره مات سنة (224).
قلت.
وفي كتاب العقيلي عن ابن معين جاء بمناكير وقال الازدي له عن علي بن مسهر احاديث لا يتابع عليها وذكره ابن حبان في الثقات وقال الآجري عن أبي داود كان احمد يحدثنا عنه وقال ابن قانع ثقة.
305 - (تمييز).
ابراهيم بن مهدي بن عبدالرحمن بن سعيد بن جعفر الابلي (2).
أبو إسحاق البصري متاخر.
يروى عن شيبان بن فروخ ونصر بن علي الجهضمي وأبي حاتم السجستاني.
وعنه اسماعيل الصفار ومحمد بن مخلد وابو سهل بن زياد القطان وغيرهم.
__________
(1) الديرعاقولي بالفتح والسكون وراء ومهملة وقاف نسبة إلى دير العاقول قرية ببغداد اه لب اللباب.
(2) الابلي بضم الهمزة وفتح الباء الموحدة وتشديد اللام نسبة إلى الابلة بلدة على اربعة فراسخ من البصرة كذا في لب اللباب اه أبو الحسن.
(*)

(1/147)


قال الازدي يضع الحديث مشهور بذاك لا ينبغي أن يخرج عنه حديث ولا ذكر وقال ابن المنادي مات سنة (280).
قلت وقال مسلمة بن قاسم الاندلسي روى عنه من أهل بلدنا قاسم بن أصبغ وقال الخطيب ضعيف.
306 - (تمييز).
ابراهيم بن مهدي البزار البصري.
نزيل نيسابور.
روى عن عفان وأبي نعيم وغيرهما.
روى عنه مكي بن عبدان وأبو حامد بن الشرقي ومات سنة (260) ذكره الحاكم وكذا الخطيب في المتفق وهو من طبقة الذي قبله.
307 - س (النسائي).
ابراهيم بن موسى بن جميل (1) الاموي أبو إسحاق الاندلسي.
نزيل مصر.
روى عن ابن عبد الحكم وابن أبي الدنيا وعمر بن شبة (2) وابن قتيبة واسماعيل القاضي وغيرهم.
روى عنه النسائي فيما ذكر صاحب الكمال.
قال المري لم أجد له عنه رواية إلا في الكنى وروى عنه ايضا الطحاوي وابو القاسم الطبراني لكنه نسبه إلى جده.
قال ابن يونس كتبت عنه وكان ثقة.
مات في جمادي الاولى سنة (300) بمصر.
قلت وقال النسائي في اسماء شيوخه صدوق وقال ابو الوليد الفرضي كثير الغلط.
308 - ع (الستة).
ابراهيم بن موسى بن يزيد بن زاذان التميمي.
ابو اسحاق الرازي الفراء المعروف بالصغير.
روى عن هشام بن يوسف الصنعاني والوليد بن مسلم ويحيى بن أبي زائدة وعيسى بن يونس وعبدة بن سليمان وخالد الواسطي وأبي الاحوص ويزيد بن زريع وغيرهم.
وعنه البخاري ومسلم وابو داود وروى الباقون
__________
(1) بالجيم اه تقريب.
(2) بفتح اوله والموحدة الثقيلة اه تقريب.
(*)

(1/148)


عنه بواسطة ويحيى بن موسى خت (1) وابو حاتم وابو زرعة وعمرو بن منصور والنسائي وابن وارة والذهلي وابو إسماعيل الترمذي وغيرهم.
قال ابو زرعة هو اتقن من أبي بكر ابن أبي شيبة وأصح حديثا منه لا يحدث إلا من كتابه وهو القن واحفظ من صفوان ابن صالح وقال ابو حاتم من الثقات وهو اتقن من أبي جعفر الجمال وقال صالح جزرة سمعت
ابا زرعة يقول كتبت عن ابراهيم بن موسى مائة الف حديث وعن أبي بكر بن أبي شيبة مائة الف حديث وقال النسائي ثقة.
قال ابن قانع مات سنة بضع وعشرين ومائتين.
قلت: وكان احمد ينكر على من يقول له الصغير ويقول هو كبير في العلم والجلالة وفي سؤالات الآجري عن أبي داود السجستاني.
قال ابو داود كان عند ابراهيم حديث بخط ادريس فحدث به فانكره عليه فتركه.
قلت.
وهذا يدل على شدة توقيه.
وقال الخليلى في (الارشاد) ومن الحفاظ الكبار العلماء الذين كانوا بالري يقرنون باحمد ويحيى ابراهيم بن موسى الصغير ثقة امام إلى ان قال مات بعد العشرين ومائتين.
309 - تمييز.
ابراهيم بن موسى بن عيسى التيمي المدني.
عن زكرياء بن عيسى.
وعنه محمد بن عبد الوهاب الزهري وعبد الله بن شبيب و.
310 - ابراهيم بن موسى المؤدب المكتب.
عن معمر بن سليمان الرقي.
وعنه يعقوب بن سفيان وابو حامد بن هارون الحضرمي ذكره ابن حبان في الثقات.
و 311 - ابراهيم بن موسى النجار الطرسوسي.
عن يحيى القطان وحماد بن خالد وعنه محمد بن عوف واسحاق بن سيار.
ذكره ابن حبان في الثقات ايضا.
__________
(1) في التقريب يحيى بن موسى البلخي لقبه خت بفتح المعجمة وتشديد المثناة وقيل هو لقب ابيه اصله من الكوفة اه شريف الدين.
(*)

(1/149)


312 - ابراهيم بن موسى المروزي.
عن محمد بن حمزة الرقي.
وعنه احمد بن الحسن بن عبد الجبار الصوفي.
قال وكان ثقة
ذكرهم الخطيب وهم متقاربوا الطبقة من الرازي وذكره الخطيب غيرهم ممن ليس في طبقتهم.
313 - ع (الستة).
ابراهيم بن ميسرة الطائفي.
نزيل مكة.
روى عن انس ووهب بن عبدالله بن قارب وله صحبة وطاوس وسعيد بن جبير وعمرو بن الشريد وغيرهم.
وعنه ايوب وشعبة والسفيانان ومحمد بن مسلم الطائفي وابن جريج وغيرهم.
قال البخاري عن علي له نحو ستين حديثا واكثر وقال الحميدي عن سفيان اخبرني ابراهيم بن ميسرة من لم تر عيناك والله مثله وقال حامد البلخي عن سفيان كان من اوثق الناس واصدقهم وقال احمد ويحيى والعجلي والنسائي ثقة وقال ابن سعد مات في خلافة مروان بن محمد وقال البخاري مات قريبا من سنة (132).
قلت بقية كلام ابن سعد وكان ثقة كثير الحديث وقال ابن المديني قلت لسفيان اين كان حفظ ابراهيم عن طاوس من حفظ ابن طاوس قال لو شئت ان أقول لك اني اقدم ابراهيم عليه في الحفظ لقلت وقال ابو حاتم صالح وذكره ابن حبان في الثقات.
314 - خت دس (البخاري في التعليق وأبي داود والنسائي).
ابراهيم بن ميمون الصائغ أبو إسحاق المروزي.
روى عن عطاء بن أبي رباح وأبي اسحاق وأبي الزبير ونافع وغيرهم.
وعنه داود ابن أبي الفرات وحسان بن ابراهيم الكرماني وابو حمزة السكري وغيرهم.
قال احمد ما أقرب حديثه وقال ابن معين ثقة وقال ابو زرعة لا بأس به وقال ابو حاتم يكتب حديثه ويحتج به وقال النسائي ثقه وفي موضع آخر ليس به بأس.
قال البخاري يقال قتل سنة (131) قتله ابو مسلم الخراساني.
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من

(1/150)


أهل مرو وكان فقيها فاضلا من الامارين بالمعروف وقال ابن معين كان إذا رفع المطرفة
فسمع النداء لم يردها.
315 - ت (الترمذي).
إبراهيم بن ميمون الصنعاني ويقال الزبيدي (1).
روى عن عبدالله بن طاوس.
روى عنه عبد الرزاق ويحيى بن سليم.
قال الدوري عن يحيى ثقة.
قلت اخرج له الحاكم في المستدرك وقال وابراهيم عدله عبد الرزاق وثنى عليه وتعديله حجة وقال ابو داود لم اسمع احدا روى عنه غير يحيى بن سليم فكأنه لم يقف على رواية عبد الرزاق وقد ذكرها الخطيب وذكره ابن حبان في الثقات ولم يذكر عنه راويا غير يحيى بن سليم.
316 - سي (النسائي في اليوم والليلة) إبراهيم بن ميمون كوفي.
روى عن أبي الاحوص الجشمي (2) وعنه شعبة وابو خالد الدالاني قال ابو حاتم شيخ وقال النسائي ثقة.
قلت وذكره ابن حبان في الثقات وافاد ان المغيرة بن مقسم روى عنه ايضا.
317 - تمييز.
ابراهيم بن ميمون النحاس.
مولى آل سمرة كوفي.
روى عن سعد ابن سمرة.
روى عنه قيس بن الربيع وابن عيينة ووكيع وغيرهم وثقه يحيى بن معين.
__________
(1) ذكر في المغنى الزبيدي بمفتوحة وكسر موحدة نسبة إلى البلد اه شريف الدين.
(2) الجشمي بضم الجيم وفتح المعجمة هو عوف بن مالك كذا في التقريب اه ابو حسن.
(*)

(1/151)


317 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجه).
ابراهيم بن أبي ميمونة حجازي.
روى عن صالح السمان وعنه يونس بن الحارث الطائفي.
قلت.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن القطان الفاسي مجهول الحال.
318 - ع (الستة) ابراهيم بن نافع المخزومي أبو إسحاق المكي.
يقال انه ابن اخت عطاء الكيخاراني (1) روى عن الحسن بن مسلم بن بناق (2) وابن أبي نجيح وكثير بن كثير وعطاء بن أبي رباح وعدة.
وعنه ابن المبارك وابن مهدي وابو عامر العقدي وابو نعيم وخلاد بن يحيى ويحيى بن أبي بكير قال ابن عيينة كان حافظا وقال ابن مهدي كان اوثق شيخ بمكة وقال احمد وابن معين ثقة.
قلت وقال النسائي ثقة وفي مسند يعقوب بن شيبة قال وكيع كان ابراهيم يقول بالقدر وقال يعقوب وكان احمد يطريه وذكره ابن حبان في الثقات.
319 - تمييز ابراهيم بن نافع الناجي الجلاب بصري.
روى عن مهدي بن ميمون ومبارك بن فضالة ومقاتل بن سليمان وعمر بن موسى الوجيهي (3) وعبد الله بن المبارك وغيرهم.
روى عنه أحمد بن خالد بن يزيد الابلي وابراهيم ابن فهد وبكر بن محمود بن عكرمة وسهل بن بحر وأبو حاتم الرازي وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم كتب عنه أبي وسألته عنه فقال لا بأس به كان حدث عن عمر بن
__________
(1) الكيخاراني بالفتح وسكون التحتية وخاء معجمة وراء نسبة إلى كيخاران قرية باليمن 12 لب اللباب.
(2) بفتح التحتانية وتشديد النون آخره قاف اه تقريب.
(3) بالفتح وكسر الجيم نسبة إلى وجيه جد اه.
(*)

(1/152)


موسى بواطيل وعمر متروك وقال ابن عدي منكر الحديث عن الثقات وعن الضعفاء ثم أورد له أحاديث استنكرها وهي من رواية مقاتل وعمر ثم قال لعلها من جهتهما وقال في الميزان ابراهيم بن نافع الجلاب بصري.
قال أبو حاتم كان يكذب كتبت عنه ثم قال ابراهيم ابن نافع الناجي عن ابن المبارك.
قال أبو حاتم كان يكذب أظنه الاول كذا قال وهو هو فقد ذكر الخطيب في شيوخه عبدالله بن المبارك وينظر في أي موضع كذبه أبو حاتم وقال الخطيب في حديثه نكارة.
320 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجه) ابراهيم بن نشيط بن يوسف الوعلاني (1).
ويقال الخولاني مولاهم أبو بكر المصري دخل على عبدالله بن الحارث بن جزء الزبيري وروى عن الزهري وبكير بن الاشج وعبد الله بن أبي حسين وغيرهم.
وعنه الليث ابن المبارك وابن وهب.
قال أبو حاتم وأبو زرعة والدارقطني ثقة وقال ابن يونس غزا مع مسلمة بن عبدالملك وكانت له عبادة وفضل وقال يحيى بن بكير مات سنة إحدى أو اثنين وقيل سنة (163) قلت: وقال ابن يونس الصواب عنه في سنة (3) وقال أحمد ثقة ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال العجلي ثقة.
321 - تم س (الترمذي في الشمائل والنسائي) ابراهيم بن هارون البلخي العابد.
روى عن حاتم بن اسماعيل ورواد بن الجراح والنضر بن زرارة الذهلي وغيرهم.
روى عنه الترمذي في الشمائل والنسائي ومحمد بن علي الحكيم الترمذي.
قال النسائي ثقة.
قالت: وقال في موضع آخر لا بأس به.
322 - ابراهيم بن أبي الوزير هو ابن عمر تقدم.
__________
(1) نشيط بفتح النون وكسر المعجمة والوعلاني بالفتح وسكون العين المهملة نسبة إلى وعلان بطن من مراد وزاد صاحب الخلاصة بعد اللام الف ونون اه تقريب ولب اللباب.
(*)

(1/153)


323 - ت (الترمذي) ابراهيم بن يحيى بن محمد بن عباد بن هانئ الشجري.
(1) روى عن أبيه وعنه البخاري في غير الصحيح وأبو إسماعيل والترمذي والذهلي وابن الضريس وغيرهم.
قال أبو حاتم ضعيف وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الحاكم ثقة وقال الازدي منكر الحديث عن أبيه وقال أبو إسماعيل الترمذي لم أر أعمى قلبا منه قلت له حدثكم ابراهيم بن سعد فقال حدثكم ابراهيم بن سعد.
324 - ع (الستة) ابراهيم بن يزيد بن شريك التيمي.
تيم الرباب أبوأسما الكوفي كان من العباد.
روى عن انس وأبيه والحارث بن سويد وعمرو بن ميمون وأرسل عن عائشة.
روى عنه بيان بن بشر والحكم بن عتيبة وزبيد ابن الحارث ومسلم البطين ويونس بن عبيد وجماعة.
قال ابن معين ثقة وقال أبو زرعة ثقة مرجئ.
قتله الحجاج بن يوسف وقال أبو حاتم صالح الحديث قال أبو داود مات ولم يبلغ أربعين سنة وقال غيره مات سنة (92).
قلت: وقال الواقدي مات سنة (94) وقال الاعمش كان ابراهيم إذا سجد تجئ العصافير فتنقر ظهره.
وقال الكرابيسي حدث عن زيد بن وهب قليلا أكثرها مدلسة.
وقال الدارقطني لم يسمع من حفصة ولا من عائشة ولا أدرك زمانهما وقال أحمد لم يلق أبا ذر وقال ابن حبان في الثقات كان عابدا صابرا على الجوع الدائم.
وقال أبو داود في كتاب الطهارة من سننه لم يسمع من عائشة وكذا قال الترمذي وقال ابن المديني لم يسمع من علي ولا من ابن عباس وقال القطان في رواية ابراهيم التيمي عن انس في القبلة للصائم لا شئ لم يسمعه نقله الضياء الحافظ.
__________
(1) ذكر في التقريب بفتح المعجمة والجيم وفي خلاصة تذهيب التهذيب كان ينزل الشجرة بذي الحليفة فسمى شجريا اه شريف الدين.
(*)

(1/154)


325 - ع (الستة) ابراهيم بن يزيد بن قيس بن الاسود بن عمرو بن ربيعة بن ذهل النخعي (1).
أبوعمران الكوفي الفقيه.
روى عن خاليه الاسود وعبد الرحمن ابني يزيد ومسروق وعلقمة وأبي معمر وهمام بن الحارث وشريح القاضي وسهم بن منجاب وجماعة وروى عن عائشة ولم يثبت سماعه منها.
روى عنه الاعمش ومنصور وابن عون وزبيد اليامي وحماد ابن سليمان ومغيرة بن مقسم الضبي وخلق.
قال العجلي رأى عائشة رؤيا وكان مفتى أهل الكوفة وكان رجلا صالحا فقيها متوقيا قليل التكلف ومات وهو مختف من الحجاج وقال الاعمش كان ابراهيم خيرا في الحديث وقال الشعبي ما ترك أحدا أعلم منه وقال ابن معين مراسيل ابراهيم أحب إلي من مراسيل الشعبي وقال الاعمش قلت لابراهيم أسند لي عن ابن مسعود فقال ابراهيم إذا حدثتكم عن رجل عن عبدالله فهو الذي سمعت وإذا قلت قال عبدالله فهو عن غير واحد عن عبدالله.
قال ابو نعيم مات سنة (96) وقال غيره وهو ابن (49) سنة قيل ابن (58).
قلت: وقال أحمد عن حماد بن خالد عن شعبة لم يسمع النخعي من أبي عبدالله الجدلي حديث خزيمة بن ثابت في المسح وفي العلل الكبير للترمذي سمع ابراهيم النخعي حديث أبي عبدالله الجدلي من ابراهيم التيمي والتيمي لم يسمعه منه وقال ابن المديني لم يلق النخعي أحدا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت له فعائشة قال هذا لم يروه غير سعيد ابن أبي عروبة عن أبي معشر عن ابراهيم وهو ضعيف وقد رأى أبا جحيفة وزيد بن أرقم وابن أبي أوفى ولم يسمع من ابن عباس.
وقال ابن المديني أيضا لم يسمع من الحارث ابن قيس ولا من عمرو بن شرحبيل انتهى ورواية سعيد عن أبي معشر ذكرها ابن حبان بسند صحيح إلى سعيد عن أبي معشر أن ابراهيم حدثهم انه دخل على عائشة رضي الله تعالى عنها فرأى عليها ثوبا أحمر وقال ابن معين ادخل على عائشة (رض) وهو صغير وقال أبو
حاتم لم يلق أحدا من الصحابة إلا عائشة ولم يسمع منها وأدرك انسا ولم يسمع منه.
__________
(1) في المغنى بنون ومعجمة مفتوحتين منسوب إلى النخع بن عمرو اه.
(*)

(1/155)


قلت: وفي مسند البزار حديث لابراهيم عن انس قال البزار لا نعلم ابراهيم أسند عن انس إلا هذا وقال أبو زرعة النخعي عن علي مرسل وعن سعيد مرسل وقال ابن حبان في الثقات مولده سنة (50) ومات بعد موت الحجاج باربعة أشهر.
سمع من المغيرة وانس.
قلت: وهذا عجب من ابن حبان يذكر أنه سمع من المغيرة وان مولده سنة (50) ويذكر في الصحابة ان المغيرة مات سنة (50) فكيف يسمع منه وقال الحافظ أبو سعيد العلائي هو مكثر من الارسال وجماعة من الائمة صححوا مراسيله وخص البيهقي ذلك بما أرسله عن ابن مسعود.
326 - س (النسائي) ابراهيم بن يزيد بن مردانبة (1) القرشي المخزومي.
مولى عمرو بن حريث.
روى عن رقبة (2) بن مصقلة واسماعيل بن أبي خالد وغيرهما.
وعنه أبو كريب وأبو موسى وأبو سعيد الاشج ومحمد بن موسى بن أعين وغيرهم قال أبو حاتم شيخ يكتب حديثه ولا يحتج به.
قلت جعله صاحب الكمال هو الخوزي فخلط الترجمتين فقال ابراهيم بن يزيد بن مردانبة القرشي المكي الخوزي.
سكن شعب الخوز بمكة وقال في آخر الترجمة روى له الترمذي والنسائي وابن ماجه والصواب سمع المزي لكنه لم ينبه هو ولا الذهبي على أن الحافظ عبد الغني خلطهما وقد فرق بينهما البخاري في التاريخ والخطيب في المفترق وغيرهما وطبقة الرواة عن الخوزي كوكيع من طبقة شيوخ الرواة عن هذا كأبي كريب ويفرق بينهما أيضا بان هذا كوفي كما صرح به البخاري وابن حبان وغيرهما والخوزي مكي وفرق بينهما بان النسائي لا يخرج للخوزي وكيف يظن ذلك وقد ترك الرواية عن من هو أصلح حالا من الخوزي وقال البخاري في التاريخ
الاوسط لا يحتجون بحديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال الازدي عنده مناكير.
__________
(1) مرادنبة بنون ثم موحدة هكذا ضبطه صاحب التقريب وفي الخلاصة بزرانبه بفتح التحتانية والمهملة بينهما زاي ساكنة ثم نون بعد الالف وموحدة اه شريف الدين.
(2) رقبة بقاف وموحدة مفتوحتين اه تقريب.
(*)

(1/156)


327 - ت س (الترمذي والنسائي) ابراهيم بن يزيد الخوزي الاموي أبو إسماعيل المكي.
مولى عمر بن عبد العزيز.
روى عن طاوس وعطاء وأبي الزبير ومحمد بن عباد ابن جعفر وغيرهم.
وعنه عبد الرزاق ووكيع ومعتمر بن سليمان ومروان بن معاوية وغيرهم وروى عنه الثوري أيضا.
قال ابو اسحاق الطالقاني سألت ابن المبارك عن حديث لابراهيم الخوزي فأبى أن يحدثني به فقال له عبد العزيز بن أبي رزمة (1) حدثه يا أبا عبدالرحمن فقال تأمرني أن أعود في ذنب قد تبت منه وقال أحمد متروك الحديث وقال ابن معين ليس بثقة وليس بشئ وقال أبو زرعة وأبو حاتم منكر الحديث ضعيف الحديث وقال البخاري سكتوا عنه.
قال الدولابي يعني تركوه وقال النسائي متروك الحديث وقال أبو أحمد بن عدي هو في عداد من يكتب حديثه وإن كان قد نسب إلى الضعف.
قال ابن سعد توفي سنة (151).
قلت: وقال ابن المديني ضعيف لا أكتب عنه شيئا وقال ابن سعد له أحاديث وهو ضعيف وقال الجوزجاني سمعتهم لا يحمدون حديثه وقال النسائي في التمييز ليس بثقة ولا يكتب حديثه وقال البرقي كان يتهم بالكذب وقال الفلاس كان عبدالرحمن ويحيى لا يحدثان عنه وذكره يعقوب بن سفيان في باب من يرغب عن الرواية عنهم وقال علي بن الجنيد متروك وقال الدارقطني منكر الحديث وقال في موضع آخر لم يلق أيوب السختياني ولا سمع منه وقال ابن حبان روى المناكير الكثير حتى يسبق إلى القلب
انه المتعمد لها.
328 - تمييز ابراهيم بن يزيد شيخ شامي.
روى عن عمر بن عبد العزيز وكان مع عروة بن محمد السعدي باليمن.
وروى عنه الاوزاعي ورجاء بن أبي سلمة.
ذكره البخاري وهو ممن يلتبس بالخوزي لكونه وصف
__________
(1) ضبطه صاحب التقريب فقال رزمة بكسر الراء وسكون الزاي اه.
(*)

(1/157)


بكونه مولى عمر وليس كذلك بل هذا آخر كان من حرس عمر بن عبد العزيز فأرسله إلى اليمن إلى عروة بن محمد السعدي عامل عمر بن عبد العزيز عليها فروى عن عروة أيضا ذكره محمود بن سميع في الطبقة الخامسة من أهل الشام وقال ابن أبي حاتم عن أبي زرعة شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
329 - تمييز ابراهيم بن يزيد الكوفي أبو إسحاق.
روى عن أبي نصير بنون ومهملة مصغرا.
روى عنه عثام بن علي والهيثم بن عدي ذكره البخاري وابن حبان في الثقات والخطيب وقال كان يقال له جار الاعمش.
330 - تمييز ابراهيم بن يزيد بن قديد شيخ شامي.
روى عن الاوزاعي روى عنه سعيد بن عبدالحميد بن جعفر ذكره البخاري وقال لا أصل لحديثه.
والخطيب.
331 - تمييز ابراهيم بن يزيد بن القديد البصري.
روى عن اسحاق بن سويد وعبد الله بن عون.
روى عنه حوثرة (1) بن اشرس
وأحمد بن حاتم ذكره الخطيب ولكنه جعله اثنين والذي يظهر انهما واحدا هذا واللذان قبله من طبقة ابن مردانبة وذكر الخطيب ثلاثة غير هؤلاء من طبقة بعد هؤلاء فلم اذكرهم.
332 - د ت س (أبي داود والترمذي والنسائي) ابراهيم بن يعقوب بن اسحاق السعدي أبو إسحاق الجوزجاني.
سكن دمشق.
روى عن عبدالله بن بكر السهمي ويزيد بن هارون وعبد الصمد ابن
__________
(1) بفتح أوله وسكون الواو بعدها مثلثة مفتوحة اه تقريب.
(*)

(1/158)


عبد الوارث وأبي عاصم وأبي صالح كاتب الليث وبشر بن عمر الزهراني وزيد بن الحباب وحجاج الاعور وعفان وجماعة.
فأكثر الترحال والكتابة وله عن أحمد بن حنبل مسائل.
وعنه أبو داود والترمذي والنسائي والحسن بن سفيان وأبو زرعة الدمشقي وأبو زرعة الرازي وأبو حاتم وابن خزيمة وأبو بشر الدولابي وابن جرير الطبري وجماعة.
قال الخلال ابراهيم جليل جدا كان احمد بن حنبل يكاتبه ويكرمه اكراما شديدا.
وقال النسائي ثقة وقال الدارقطني كان من الحفاظ المصنفين والمخرجين الثقات.
وقال ابن عدي كان يسكن دمشق وكان أحمد يكاتبه فيتقوى بكتابه ويقرؤه على المنبر وقال ابن يونس مات بدمشق سنة (256) وقال أبوالدحداح مات يوم الجمعة مستهل ذي القعدة سنة (59).
قلت: وقال ابن حبان في الثقات كان حروري المذهب ولم يكن بداعية وكان صلبا في السنة حافظا للحديث إلا أنه من صلابته ربما كان يتعدى طوره وقال ابن عدي كان شديد الميل إلى مذهب أهل دمشق في الميل على علي وقال السلمي عن الدارقطني بعد أن ذكر توثيقه لكن فيه انحراف عن علي.
اجتمع على بابه اصحاب الحديث فأخرجت جارية له فروجة لتذبحها فلم تجد من يذبحها فقال سبحان الله فروجة لا يوجد من يذبحها وعلي
يذبح في ضحوة نيفا وعشرين الف مسلم.
قلت.
وكتابه في الضعفاء يوضح مقالته ورأيت في نسخة من كتاب ابن حبان حريزي المذهب وهو بفتح الحاء المهملة وكسر الراء وبعد الياء زاي نسبة إلى حريز بن عثمان المعروف بالنصب وكلام ابن عدي يؤيد هذا وقد صحف ذلك أبو سعد بن السمعاني في الانساب فذكر في ترجمة الجريري بفتح الجيم أن ابراهيم ابن يعقوب هذا كان على مذهب محمد بن جرير الطبري ثم نقل كلام ابن حبان المذكور وكانه تصحف عليه والواقع ان ابن جرير يصلح أن يكون من تلامذة ابراهيم بن يعقوب لا بالعكس وقد وجدت رواية ابن جرير عن الجوزجاني في عدة مواضع من التفسير والتهذيب والتاريخ.

(1/159)


333 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) ابراهيم بن يوسف بن اسحاق بن أبي اسحاق السبيعي الكوفي.
روى عن أبيه وجده أبي اسحاق وعبد الجبار الشبامي (1) وعنه أبو كريب وشريح ابن سلمة واسحاق بن منصور السلولي (2) وغيرهم.
قال ابن معين ليس بشئ وقال النسائي ليس بالقوي وقال الجوزجاني ضعيف الحديث وقال أبو حاتم حسن الحديث يكتب حديثه وقال ابن عدي له أحاديث صالحة وليس بمنكر الحديث يكتب حديثه وقال أبو نصر الكلاباذي (3) مات سنة (198).
قلت.
قرأت بخط الذهبي ابراهيم لم يدرك جده ابا اسحاق وذكره ابن حبان في الثقات وقال الدارقطني ثقة وقال ابن المديني ليس كاقوى ما يكون وقال الآجري سألت أبا داود عنه فقال ضعيف.
334 - ابراهيم بن يوسف بن محمد الطرسوسي.
صوابه ابراهيم بن يونس صحف صاحب الكمال والده.
335 - س (النسائي) ابراهيم بن يوسف بن ميمون الباهلي البلخي.
المعروف بالماكياني صاحب الرأي.
روى عن ابن المبارك وابن عيينة وأبي معاوية وأبي يوسف القاضي وهشيم وغيرهم سمع من مالك حديثا واحدا.
روى عنه النسائي وزكرياء السجزي ومحمد بن كرام ومحمد بن المنذر شكر (4) وجماعة ذكره ابن حبان في
__________
(1) الشبامي بكسر المعجمة ثم موحدة خفيفة نسبة إلى شبام.
مدينة باليمن اه تقريب ولب اللباب.
(2) السلولي بالفتح والضم نسبة إلى بني سلول بنت ذهل بن شيبان اه لب اللباب.
(3) الكلاباذي بالفتح وموحدة ومعجمة نسبة إلى كلاباذ محلة ببخارى وبنيسابور أيضا لب اللباب.
(4) بفتح المعجمة وتشديد الكاف لقب له اه لب اللباب.
(*)

(1/160)


الثقات وقال كان ظاهر مذهبه الارجاء واعتقاده في الباطن السنة فقال محمد بن داود الفوغى (1) حلفت لا أكتب إلا عمن يقول الايمان قول وعمل فأتيت ابراهيم بن يوسف فأخبرته فقال أكتب عني فأني أقول الايمان قول وعمل وقال الخليلي روى عن مالك حديثا واحدا ولم يسمع منه غيره وذلك أنه دخل عليه ليسمع منه وقتيبة حاضر فقال لمالك ان هذا يرى الارجاء فأمر أن يقام من المجلس ووقع له بهذا مع قتيبة عداوة.
قال ابن حبان مات سنة (40) في أولها وقيل سنة (239) وقال غيره مات يوم الجمعة لاربع بقين من جمادي الاولى سنة (39).
قلت.
وقال الدارقطني ذكرته لعليك الرازي (2) فقال ثقة ثقة وقرأت بخط الذهبي لزم أبا يوسف حتى برع في الفقه وقال أبو حاتم لا يشتغل به.
قال الذهبي هذا تحامل لاجل الارجاء وذكره النسائي في أسماء شيوخه وقال ثقة وكذا قال في السنن عقب حديث أخرجه للذي بعده.
336 - سي (النسائي في اليوم والليلة) ابراهيم بن يوسف الحضرمي الكوفي الصيرفي.
روى عن ابن ادريس وابن المبارك وعبيد الله الاشجعي وابن عيينة.
وعنه النسائي في اليوم والليلة والبجيري والبزار والباغندي وابن صاعد وغيرهم.
قال النسائي ليس بالقوي وقال موسى بن اسحاق ثقة وقال مطين توفي في جمادي الآخرة سنة (249).
قلت.
وأرخه ابن قانع سنة (50) وذكره ابن حبان في الثقات وكناه ابا اسحاق.
337 - س (النسائي) ابراهيم بن يونس بن محمد البغدادي.
نزيل طرسوس يعرف بحرمى (3) روى عن أبيه يونس المؤدب وعبيد الله بن موسى
__________
(1) لم نجده في الكتب التي عندنا - ولعله محرف عن الفرغى نسبة إلى أحد فرغى تميم اه السيد الحبيب.
(2) هو علي بن سعيد الرازي اه لب اللباب.
(3) بمهملتين بلفظ النسب اه خلاصة والتقريب.
(*)

(1/161)


وأبي نعيم وغيرهم.
وعنه النسائي ومحمد بن جميع الاسواني ومحمد بن أحمد بن الوليد الثقفي قال النسائي صدوق.
قلت.
وقال في اسامى شيوخه لا بأس به وقال ابن حبان في الثقات يغرب وقال ابن عساكر ان أبا داود روى عنه.
338 - ت (الترمذي) ابراهيم وليس بالنخعي.
روى عن كعب بن عجرة (1).
روى عنه زبيد اليامي.
قلت.
339 - سي (النسائي في اليوم والليلة) ابراهيم عن ابن الهاد عن أبي اسحاق قاله عثمان بن عمر عن سعيد عن ابراهيم.
وفي نسخة عن سعيد بن ابراهيم عن ابن الهاد.
قلت.
قال النسائي عقبه لست أعرف سعيدا ولا ابراهيم.
340 - عس (مسند علي) ابراهيم عن يحيى عن عمير بن سعد.
وعنه زهير بن معاوية.
أخرج له النسائي في مسند علي.
341 - ابراهيم التيمي هو ابن يزيد تقدم.
342 - ابراهيم الخوزي هو ابن يزيد تقدم.
343 - ابراهيم السكسكي هو ابن عبدالرحمن تقدم.
__________
(1) عجرة الانصاري البلوي أبو محمد صحابي مشهور مات بعد الخمسين وله نيف وسبعون اه تق.
(*)

(1/162)


344 - ابراهيم الصائغ هو ابن ميمون تقدم.
345 - ابراهيم أبو إسحاق المخزومي هو ابن الفضل تقدم.
346 - ابراهيم النخعي هو ابن يزيد تقدم.
347 - ابراهيم الهجري هو ابن مسلم تقدم.
(من اسمه أبي) 348 - خ ت ق (البخاري والترمذي وابن ماجة) أبي بن العباس بن سهل بن سعد الانصاري الساعدي.
أخو عبد المهمين.
روى عن أبيه وأبي بكر بن محمد بن عمرو بن حزم.
وعنه زيد ابن الحباب وعتيق بن يعقوب الزبيري ومعن بن عيسى القزاز.
قال أبو بشر الدولابي ليس بالقوى.
قلت.
وقال ابن معين ضعيف وقال أحمد منكر الحديث وقال النسائي ليس بالقوى وقال العقيلى له أحاديث لا يتابع على شئ منها حجران للصفحتين وحجر للمسربة.
والذي في كتاب محمد بن عمرو الدولابي قال البخاري ليس بالقوي وكان المزي غفل عن ذلك حالة النقل وإنما روى له البخاري في موضع واحد في ذكر خيل
النبي صلى الله عليه وسلم.
349 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة) أبي بن عمارة.
بكسر العين وقيل بضمها والاول أشهر ويقال ابن عبادة المدني.
سكن مصر له حديث واحد في المسح عل االخفين وفيه أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى في بيته، وعنه أيوب بن قطن

(1/163)


وقيل وهب بن قطن وعبادة بن نسي وفي إسناد حديثه اضطراب.
قلت.
وقال ابن حبان في الصحابة لست اعتمد على اسناد خبره وقال أبو حاتم هو عندي خطأ إنما هو أبو أبي واسمه عبدالله بن عمرو بن أم حرام هكذا قال وقال ابن عبد البر لم يذكره البخاري في التاريخ لانهم يقولون أنه خطاء وإنما هو أبو أبي ابن أم حرام وقال أبو داود اختلف في اسناده وليس بالقوي وقال أبو زرعة عن أحمد رجاله لا يعرفون وقال الدارقطني اسناده لا يثبت وقد ذكر أبو الفتح الازدي في المخزون لا يحفظ أنه روى عنه غير ايوب بن قطن وقال ابن عبد البر روى عنه عبادة بن نسي وقوله صواب فان أيوب ابن قطن أو وهب بن قطن إنما روى عنه بواسطة عبادة بن نسي هكذا رواه أبو داود وابن حبان والبغوي وغيرهم وسقط عبادة من اسناده عند ابن ماجة وحده والله أعلم.
350 - ع (الستة) أبي بن كعب بن قيس بن عبيد بن زيد بن معاوية بن عمرو بن مالك ابن النجار أبو المنذر.
ويقال أبو الطفيل المدني سيد القراء.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عنه عمر بن الخطاب وابو أيوب وانس بن مالك وسليمان بن صرد وسهل بن سعد وأبو موسى الاشعري وابن عباس وأبو هريرة وجماعة منهم أولاده محمد والطفيل وعبد الله وأرسل عنه الحسن البصري وغيره.
شهد بدرا والعقبة الثانية وقال عمر بن الخطاب سيد المسلمين أبي ابن
كعب.
قال الهيثم بن عدي مات سنة (19) وقيل سنة (32) في خلافة عثمان وفي موته اختلاف كثير جدا.
الاكثر على أنه في خلافة عمر وروى ابن سعد في الطبقات باسناد رجاله ثقات لكن فيه ارسال أن عثمان أمره أن يجمع القرآن فعلى هذا يكون موته في خلافته.
قال الواقدي وهو أثبت الاقاويل عندنا.
قلت.
وصحح أبو نعيم أنه مات في خلافة عثمان بخبر ذكره عن زر بن حبيش انه لقيه في خلافة عثمان وثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له أن الله أمرني أن أقرأ عليك.
وروى الترمذي حديث انس الذي فيه واقرؤهم أبي بن كعب وقال الشعبي عن مسروق كان أصحاب القضاء من الصحابة ستة فذكره فيهم وذكر ابن الحذاء في رجال الموطأ أنه سكن البصرة ويعد في أهلها وما أظنه إلا وهما.

(1/164)


(تفاريق الاسامي) 351 - ت س (الترمذي والنسائي) آبي اللحم الغفاري.
له صحبة قيل اسمه عبدالله وقيل خلف وقيل الحويرث وإنما قيل له آبي اللحم لانه كان لا يأكل ما ذبح على الاصنام.
له عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث واحد في الاستسقاء.
روى عنه عمير مولاه وله صحبة أيضا قيل قتل يوم حنين.
352 - د ت س ق (أبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجة) أبيض بن حمال (1) بن مرثد بن ذي لحاق بن سعد بن عوف بن عدي ابن مالك بن زيد بن سدد بن زرعة بن سبأ الاصغر المأربي السبائي.
له صحبة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم.
وعنه ابنه سعيد وسمير بن عبد المدان.
قلت.
ولم يذكر المزي ان النسائي روى له وأحاديثه في السنن الكبرى رواية ابن احمر وقد الحقه في الاطراف ومن خطه نقلت.
353 - بخ 4 (البخاري والاربعة).
أجلح بن عبدالله بن حجية (2).
ويقال معاوية الكندي أبو حجية ويقال اسمه يحيى والاجلح لقب.
روى عن أبي اسحاق وأبي الزبير ويزيد بن الاصم وعبد الله بن بريدة والشعبي وغيرهم.
وعنه شعبة وسفيان الثوري وابن المبارك وأبو أسامة ويحيى القطان وجعفر بن عون وغيرهم.
قال القطان في نفسي منه شئ وقال أيضا ما كان يفصل بين الحسين بن علي وعلي بن الحسين يعني أنه ما كان بالحافظ.
وقال أحمد اجلح ومجالد متقاربان في الحديث وقد روى الاجلح
__________
(1) بالمهملة وتشديد الميم والمأربي بسكون الهمزة وكسر الراء بعدها موحدة اه تقريب.
(2) بمهملة ثم جيم كعلية اه خلاصه.
(*)

(1/165)


غير حديث منكر.
وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه ما أقرب الاجلح من فطر (1) ابن خليفة.
وقال ابن معين صالح.
وقال مره ثقة وقال مرة ليس به بأس وقال العجلي كوفي ثقة وقال أبو حاتم ليس بالقوي يكتب حديثه ولا يحتج به.
وقال النسائي ضعيف ليس بذاك وكان له رأي سوء وقال الجوزجاني مفتري وقال ابن عدي له أحاديث صالحة ويروي عنه الكوفيون وغيرهم ولم ار له حديثا منكرا مجاوزا للحد لا إسناد ولا متنا إلا أنه يعد في شيعة الكوفة وهو عندي مستقيم الحديث صدوق.
وقال شريك عن الاجلح سمعنا انه ما يسب أبا بكر وعمر احد إلا مات قتلا أو فقيرا وقال عمرو بن علي مات سنة (145) في أول السنة وهو رجل من بجيلة مستقيم الحديث صدوق.
قلت.
ليس هو من بجيلة وقال أبو داود ضعيف وقال مرة زكرياء أرفع منه بمائة درجة وقال ابن سعد كان ضعيفا جدا وقال العقيلي روى عن الشعبي أحاديث مضطربة لا يتابع عليها وقال يعقوب بن سفيان ثقة حديثه لين وقال ابن حبان كان لا يدري ما يقول جعل أبا سفيان أبا الزبير.
354 - د س ق (أبي داود والنسائي وابن ماجة).
أحزاب بن أسيد.
بفتح الهمزة ويقال بالضم قاله البخاري ويقال ابن اسد ابو رهم السماعي ويقال السمعي (2) مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبي أيوب والعرباض بن سارية.
وعنه الحارث ابن زياد وخالد بن معدان وأبو الخير مرثد وغيرهم.
قلت.
وذكره ابن أبي خيثمة في الصحابة وذكره ابن سعد في من نزل الشام من الصحابة ولكنهما لم يسمياه بل قالوا ابو رهم حسب فيحتمل أن يكون غيره وقال ابن يونس هو جاهلي عداده في التابعين وذكره ابن حبان في الثقات التابعين وقال أبو حاتم في كتاب المراسيل ليست له صحبة وقال البخاري هو تابعي.
__________
(1) بفتح الفاء وسكون الطاء المهملة اه.
(2) ابو رهم بضم الراء والسمعي بفتح المهملة والميم وقيل بكسر المهملة اه تقريب وخلاصه.
(*)

(1/166)


355 - د ق (أبي داود وابن ماجة).
أحمر بن جزء (1).
ويقال ابن سواء بن جزء ويقال ابن شهاب بن جزء بن ثعلبة السدوسي صحابي عداده في البصريين له حديث واحد في السجود.
وعنه الحسن البصري وحده.
قلت.
ساق له الباوردي في معرفة الصحابة حديثا آخر.
356 - ع (الستة).
الاحنف بن قيس بن معاوية بن حصين التميمي السعدي أبو بحر البصري.
واسمه الضحاك وقيل صخر والاحنف لقب.
ادرك النبي صلى الله عليه وسلم ولم يسلم ويروى بسند لين أن النبي صلى الله عليه وسلم دعا له.
روى عن عمر وعلي وعثمان وسعد وابن مسعود وأبي ذر وغيرهم.
وعنه الحسن البصري وأبو العلاء بن الشخير (2) وطلق بن حبيب وغيرهم.
قال الحسن ما رأيت شريف قوم أفضل من الاحنف ومناقبه كثيرة وحلمه يضرب به المثل وذكره محمد ابن سعد في الطبقة الاولى من أهل البصرة قال وكان ثقة مأمونا قليل الحديث وذكر الحاكم أنه الذي افتتح مرو الروذ وقال مصعب بن الزبير يوم موته ذهب اليوم الحزم والرأي.
قيل مات سنة (67) وقيل سنة (72).
قلت.
وقيل أن اسمه الحارث وذكره ابن حبان في الثقات وقال أحمد في الزهد حدثنا أبو عبيدة الحداد ثنا عبدالملك بن معن عن خير ابن حبيب ان الاحنف بلغه رجلان دعاء النبي صلى الله عليه وسلم فسجد.
ومن طريق الحسن عن الاحنف قال لست بحليم ولكني اتحالم.
357 - م د ت س (مسلم وأبي داود والترمذي والنسائي).
أحوص بن جواب (3) الضبي أبو الجواب الكوفي.
روى عن سفيان الثوري وسعير بن الخمس (4) وعمار بن رزيق (5) الضبي وغيرهم.
__________
(1) بفتح الجيم بعدها زاي ساكنة ثم همزة اه تقريب.
(2) بكسر المعجمة اه.
(3) بفتح الجيم وتشديد الواو اه.
(4) سعير آخره راء مصغرا وابن الخمس بكسر المعجمة وسكون الميم ثم مهملة اه.
(5) رزيق بتقديم الراء مصغرا اه تقريب.
(*)

(1/167)


وعنه محمد بن عبدالله بن نمير وعلي بن المديني وابن أبي شيبة وعباس بن عبد العظيم وأبو خيثمة وأبو بكر الصنعاني وغيرهم.
قال ابن معين ثقة وقال مرة ليس بذاك القوي وقال أبو حاتم صدوق وقال مطين مات سنة (211).
قلت.
وقال ابن حبان في الثقات كان متقنا ربما وهم.
358 - ق (ابن ماجة).
أحوص بن حكيم بن عمير وهو عمرو بن الاسود العنسي.
ويقال الهمداني الحمصي رأى انسا وعبد الله بن بسر.
وروى عن أبيه وطاوس وأبي الزاهرية وخالد بن معدان وراشد بن سعد وقال البخاري أنه سمع انسا.
وعنه ابن عيينة وأبو أسامة ومحاضر بن المورع وغيرهم.
قال البخاري قال علي كان ابن عيينة يفضل الاحوص على ثور في الحديث وأما يحيى بن سعيد فلم يرو عن الاحوص وهو محتمل وقال علي بن المديني هو صالح وقال مرة ثقة وقال مرة لا يكتب حديثه وقال أحمد وابن معين أبو بكر بن أبي مريم امثل من الاحوص وقال ابن معين في رواية عباس عنه هو مثله.
وقال غير واحد عنه ليس بشئ وقال العجلي لا بأس به وقال يعقوب بن سفيان كان عابدا وحديثه ليس بالقوي وقال الجوزجاني ليس بالقوي في الحديث وقال النسائي ضعيف وفي موضع آخر ليس بثقة وقال أبو حاتم ليس بقوي منكر الحديث وغلط ابن عيينة في تقديمه على ثور - ثور صدوق.
وقال محمد بن عوف ضعيف الحديث وقال الدارقطني يعتبر به إذا حدث عنه ثقة وقال ابن عدي له روايات هو ممن يكتب حديثه وليس فيما يرويه شئ منكر إلا أنه يأتي باسانيد ولا يتابع عليها.
قلت.
وقع ذكره في سند حديث ذكره البخاري في كتاب الادب فقال ويذكر عن أبي الدرداء انا لنكشر (1) في وجوه قوم وان قلوبنا لتلعنهم وقد وصلته في تعليق التعليق من وجهين عن الاحوص بن حكيم هذا عن أبي الزاهرية عن أبي الدرداء ومنهم من أدخل بين أبي الزاهرية وأبي الدرداء وهو منقطع عنهما وقال ابن عمار
__________
(1) يقال كشر عن أسنانه أي ابدي يكون في الضحك وغيره اه قاموس.
(*)

(1/168)


صالح وقال ابن حبان لا يعتبر بروايته وحكى عن أبي بكر ابن عباس قيل للاحوص ما هذه الاحاديث التي تحدث بها عن النبي صلى الله عليه وسلم قال اوليس الحديث كله عن النبي صلى الله عليه وسلم وقال الساجي ضعيف عنده مناكير.
359 - 4 (الاربعة) الاخضر بن عجلان الشيباني (1) البصري.
روى عن أبي بكر الحنفي التابعي وابن جريج وغيرهما.
وعنه عيسى بن يونس وابن أخيه عبيدالله بن سميط بن عجلان وأبو عاصم والقطان.
قال ابن معين صالح وقال مرة ليس به بأس وقال أبو حاتم يكتب حديثه وقال النسائي ثقة.
قلت.
قال الازدي ضعيف لا يصح يعني حديثه وفي العلل الكبير للترمذي أن البخاري قال اخضر ثقة وذكره ابن حبان وابن شاهين في الثقات.
360 - أخضر أبو راشد الحبراني (2) سماه ابن حبان في الثقات يأتي في الكنى.
361 - فق (ابن ماجة في التفسير) الاخنس بن خليفة الضبي.
رأى كعب بن عبدالله بن عمرو يفتي الناس الحديث.
روى عنه عمارة بن القعقاع.
قلت.
وفي الرواة الاخنس بن خليفة والد بكير بن الاخنس روى عن ابن مسعود قواه أبو حاتم الرازي فلعله هو وإن كان غيره فينبغي أن يذكر للتمييز وقال أبو حاتم لم يصح له السماع من ابن مسعود ولينه البخاري.
__________
(1) قال صاحب المغنى الشيباني بفتح معجمة وتحتية وموحدة اه.
(2) ذكر صاحب التقريب في الكنى الحبراني بضم المهملة وسكون الموحدة الشامي من الثانية اه شريف الدين.
(*)

(1/169)


362 - فق (ابن ماجة في التفسير) أدرع السلمي.
عداده في الصحابة له حديث واحد.
وعنه سعيد بن أبي سعيد مولى ابن حزم من رواية موسى بن عبيدة الربذي عنه وموسى ضعيف جدا.
363 - أدرع أبو الجعد الضمري في الكنى.
364 - فق (ابن ماجة في التفسير) ادريس بن سنان اليماني أبو الياس الصنعاني.
ابن بنت وهب بن منبه والد عبد المنعم.
روى عن أبيه وجده وهب ومجاهد وغيرهم.
وعنه الحكم بن ابان وابنه عبد المنعم بن ادريس وأبو بكر بن عياش وغيرهم.
قال ابن معين يكتب من حديثه الرقاق وقال ابن عدي ليس له كثير رواية وأحاديثه معدودة وارجو انه من الضعفاء الذين يكتب حديثهم.
قلت.
وقال الدارقطني متروك وقال ابن حبان في الثقات يتقى حديثه من رواية ابنه عبد المنعم عنه.
واخرج له أحمد حديثا نسب فيه إلى جده الاعلى منبه والد وهب فقال حدثنا يحيى بن آدم ثنا أبو بكر بن عياش عن ادريس بن منبه عن أبيه وهب بن منبه عن ابن عباس في رؤية جبريل في صورته الحديث وفي نسخة من المسند عن ادريس ابن بنت منبه وعلى الحالين في قوله عن أبيه تجوز وإنما هو جده لامه.
365 - ق (ابن ماجه) ادريس بن صبيح (1) الاودي (2).
عن سعيد بن المسيب وعنه حماد بن عبدالرحمن الكلبي.
قال أبو حاتم مجهول
__________
(1) بفتح الصاد المهملة اه خلاصة.
(2) ذكر صاحب المغنى الاودي بمفتوحة فواو ساكنة فدال اه.
(*)

(1/170)


وقال ابن عدي إنما هو ادريس بن يزيد الاودي.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال يغرب (1) ويخطئ على قلته انتهى وقول ابن عدي أصوب.
366 - ع (الستة) ادريس بن يزيد بن عبدالرحمن الاودي الزعافري (2).
أخو داود وأبو عبد الله.
روى عن أبيه وعمرو بن مرة وأبي اسحاق السبيعي وطلحة ابن مصرف وسماك بن حرب وعدة.
وعنه ابنه عبدالله والثوري ووكيع وأبو أسامة ويعلي بن عبيد وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ثقة.
قلت: وقال الآجري سألت أبا داود عنه فقال ثقة سمعت أحمد يقول قال ابن ادريس قال لي شعبة كان أبوك يفيدني ذكره ابن حبان في الثقات.
367 - ادريس الصنعاني.
شيخ يروى عن همدان بريد عمر.
روى عنه ربيعه بن عثمان.
ذكره البخاري في التاريخ بهذا وكذلك ابن أبي حاتم وذكره قال البخاري في كتاب الصلاة وقال عمر المصلون أحق بالسواري من المتحدثين إليها وأشار إليه في التاريخ بهذا السند وأخرجه ابن أبي شيبة في مصنفه عن وكيع عن ربيعة بن عثمان.
368 - خ م خد ت س ق (البخاري ومسلم وابي داود في الناسخ والمنسوخ والترمذي والنسائي وابن ماجه) آدم بن أبي اياس واسمه عبدالرحمن بن محمد.
ويقال ناهية بن شعيب الخراساني أبو الحسن العسقلاني.
نشأ - ببغداد وارتحل في
__________
(1) في القاموس الاغراب الاتيان بالغريب وهكذا في الصراح اه شريف الدين.
(2) الزعافري بفتح الزاي والمهملة وكسر الفاء وراء نسبة إلى الزعافر بطن من أود اه لب اللباب.
(*)

(1/171)


الحديث فاستوطن عسقلان إلى أن مات.
روى عن ابن أبي ذئب وشعبة وشيبان النحوي وحماد بن سلمة والليث وورقاء وجماعة.
وعنه البخاري والدارمي وابنه عبيد بن آدم وأبو حاتم وأبو زرعة الدمشقي ويعقوب الفسوي ويزيد بن محمد بن عبد الصمد واسماعيل سمويه واسحاق بن اسماعيل الرملي نزيل أصبهان وهو آخر من روى عنه.
قال أبو داود
ثقة وقال أحمد كان مكينا عند شعبة وقال أحمد كان من الستة أو السبعة الذين يضبطون الحديث عند شعبة وقال ابن معين ثقة ربما حدث عن قوم ضعفاء وقال أبو حاتم ثقة مأمون متعبد من خيار عباد الله.
وقال النسائي لا بأس به وقال ابن سعد سمع من شعبة سماعا كثيرا مات في خلافة أبي اسحاق سنة (220) ووافقه مطين ويعقوب بن سفيان في سنة وفاته وقال ابراهيم بن الهيثم البلوي بلغ آدم نيفا وتسعين سنه وقال أبو زرعة الدمشقي مات سنة (221).
قلت: وقال العجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وفي كتاب ابن أبي حاتم عن أبيه عن آدم قال كنت أكتب عند شعبة وكنت سريع الخط وكان الناس يأخذون من عندي.
369 - م ت س (مسلم والترمذي والنسائي) آدم بن سليمان القرشي الكوفي والد يحيى.
روى عن سعيد بن جبير ونافع وعطاء.
وعنه الثوري وشعبة واسرائيل ولم يدركه ابنه.
قال أبو حاتم صالح وقال النسائي ثقة.
قلت: أخرج له مسلم حديثا واحدا في الايمان متابعة وذكره ابن حبان في الثقات.
370 - خ س (البخاري والنسائي) آدم بن علي العجلي ويقال الشيباني.
ويقال البكري.
روى عن ابن عمر.
وعنه شعبة وأبو الاحوص وأيوب بن جابر وغيرهم.
قال ابن معين ثقة وقال النسائي ليس به بأس.
قلت: قال ابن المديني قلت ليحيى بن سعيد أيهما أثبت أو أحب إليك جبلة أو آدم بن علي فقال جبلة ابن حبان في الثقات مات في ولاية هشام بن عبدالملك وقال يعقوب الفسوي ثقة.

(1/172)


371 - أذينة أبو العالية البراء (1) سماه ابن حبان في الثقات يأتي في الكنى.
372 - د (أبي داود) اربدة ويقال اربد (2) التميمي.
راوي التفسير عن ابن عباس.
روى عنه أبو إسحاق السبيعي وحده فيما ذكر غير واحد وقد روى السندي بن عبدويه (3) عن عمرو بن أبي قيس عن مطرف بن طريف عن المنهال بن عمرو عن التميمي عن ابن عباس قال كنا نتحدث أن النبي صلى الله عليه وسلم عهد إلى علي سبعين عهدا لم يعهدها إلى غيره رواه الطبراني في معجمه عن محمد بن سهل بن الصباح عن أحمد بن الفرات عن السندي وقال تفرد به السندي.
قلت: فرأت بخط الذهبي هذا حديث منكر وقال ابن معين عن أبي أحمد الزبيري سألت اسرائيل عن اسم التميمي فقال أربدة وقال العجلي تابعي كوفي ثقة وقال ابن حبان في الثقات أصله من البصرة كان يجالس البراء بن عازب وقال ابن البرقي مجهول وذكره البرديجي في افراد الاسماء وذكره أبو العرب الصقلي القيرواني في الضعفاء.
373 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفر وأبي داود والنسائي وابن ماجه) ارطاة بن المنذر بن الاسود بن ثابت الالهاني (4) أبو عدي الحمصي.
أدرك ثوبان وأبا أمامة الباهلي وعبد الله بن بسره وروى عن أبي عامر عبدالله ابن عامر الالهاني وعبد الرحمن بن غنم ومجاهد وسعيد بن المسيب وغيرهم وروى عن عمرو ابن الاسود العنسي ولم يدركه.
وعنه اسماعيل بن عياش وأبو حيوة شريح بن يزيد وأبو
__________
(1) أذينه بالتصغير والبراء بالتشديد اه.
(2) أريد بسكون الراء بعدها موحدة مكسورة اه تقريب.
(3) في المشتبه للذهبي السندي ابن عبدويه هو سهل بن الرازي يلقب بالسندي اه.
(4) الالهاني كالانصاري نسبة إلى الهان بن ملك اه لب اللباب.
(*)

(1/173)


المغيرة وعصام بن خالد وغيرهم.
قال أحمد ثقة ثقة وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم
لا بأس به وقال ابن حبان ثقة حافظ فقيه وقال أبو زرعة الدمشقي قلت لدحيم من الثبت قال صفوان وبحير وحريز وارطاة وقال يعقوب بن سفيان مات سنة (163).
قلت: وقال ابن حبان في الثقات في اتباع التابعين مات سنة (62) وروى عن محمد بن كثير قال ما رأيت أحدا أعبد ولا أزهد ولا الخوف عليه أبين منه وقال أبو حاتم الرازي لم يسمع من عبادة بن نسي وقال أبو اليمان أنا ارطاة وكان من أعبد الناس وأزهدهم.
374 - ق (ابن ماجه) أرقم بن شرحبيل الاودي الكوفي.
روى عن ابن عباس وابن مسعود وعنه أبو إسحاق وأخوه هزيل بن شرحبيل وعبد الله بن أبي السفر وغيرهم.
قال أبو زرعة ثقة وقال محمد بن سعد كان ثقة قليل الحديث.
قالت: احتج أحمد بن حنبل بحديثه وقال ابن عبد البر هو حديث صحيح وأرقم ثقة جليل وذكر عن أبي اسحاق السبيعي قال كان أرقم من أشراف الناس وخيارهم وهذا أورده العقيلي بسند صحيح عن أبي اسحاق قال كان هذيل وأرقم ابنا شرحبيل من خيار أصحاب ابن مسعود وقال ابن أبي حاتم سئل عنه أبو زرعة فقال ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وذكر الصريفيني أن الترمذي روى له وأرقم أخو هذيل همداني وهو غير صاحب الترجمة فانه اودى ولا يجتمع همدان مع اود وقد حرر ذلك شيخنا في نكته على علوم الحديث لابن الصلاح وذكر ابن الجوزي في الضعفاء أرقم بن أبي أرقم قال وإسم أبي أرقم شرحبيل روى عن ابن عباس.
قال البخاري مجهول انتهى وهو وهم وخطأ والصواب انهما اثنان وأبو أرقم لا يعرف إسمه وإن كان الحاكم قال إن إسمه زيد فلم يقله أحد قبله وقد ذكره ابن حبان مع ذلك في الثقات.
375 - مد ق (أبي داود في المراسيل وابن ماجه) ازداد ويقال يزداد بن فساءة (1) الفارسي اليماني.
مولى بحير بن ريسان مختلف في صحبته.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم حديثا في الطهارة في نتر
__________
(1) فساءة بفتح الفاء والمهملة وبعد الالف همزة اه تقريب والخلاصة.
(*)

(1/174)


الذكر ثلاثا.
وعنه ابنه عيسى.
قال أبو بكر بن أبي خيثمة عن ابن معين لا يعرف من عيسى ولا أبوه.
قلت: قال أبو حاتم حديثه مرسل وليس له صحبة ومن الناس من يدخله في المسند على سبيل المجاز وعيسى وأبوه مجهولان.
وقال ابن عبد البر يقال له صحبة وأكثرهم لا يعرف ولم يرو عنه غير ابنه عيسى.
قلت: وقد روى عن هبيرة بن يريم أيضا عند الطبراني في المعجم الاوسط باسناد واه وقال ابن حبان يقال أن له صحبة إلا اني لست اعتمد على خبر زمعة بن صالح يعني راوي حديثه.
قلت: ولم ينفرد به زمعة بل تابعه عليه زكريا بن اسحاق عند أحمد ابن حنبل في مسنده ورواه البغوي في معجمه من رواية معتمر بن سليمان وتمام سبعة من الحفاظ كلهم قالوا فيه يزداد وقال العسكري ذكر بعضهم انه أدرك النبي صلى الله عليه وسلم.
376 - خد (أبي داود في الناسخ والمنسوخ) الازرق بن علي بن مسلم الحنفي أبو الجهم.
روى عن حسان بن ابراهيم الكرماني وعمر بن يونس اليمامي ويحيى بن أبي بكر.
وعنه الحسن بن محمد بن الصباح الزعفراني وأبو يعلي وابن أبي عاصم وعبد الله بن حمد وأبو زرعه وعلي بن الجنيد وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال يغرب.
قلت: وروى عنه أيضا صالح بن محمد الملقب جزرة وأخرج له الحاكم في المستدرك.
377 - خ د س (البخاري وأبي داود والنسائي) الازرق بن قيس الحارثي بصري.
روى عن ابن عمر وانس وأبي برزة الاسلمي وعسعس بن سلامة وشريك بن شهاب وغيرهم وعنه سليمان التيمي والحمادان وشعبة والمنهال بن خليفة وغيرهم.
قال النسائي ثقة.
قلت: وقال ابن سعد ثقة إن شاء الله وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صالح
الحديث وقال الدارقطني ثقة مأمون وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات في ولاية خالد على العراق.

(1/175)


(من اسمه أزهر) 378 - خ س (البخاري والنسائي) أزهر بن جميل بن جناح الهاشمي مولاهم أبو محمد البصري الشطي (1).
روى عن عبد الوهاب الثقفي وخالد بن الحارث وابن عيينة وحاتم بن وردان ومعتمر بن سليمان وغيرهم.
وعنه البخاري والنسائي وزكرياء خياط السنة (2) وسعيد ابن عمرو البردعي وعمر بن محمد البحيري وابن صاعد وغيرهم.
وقال النسائي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وقال الكلاباذي مات سنة (251).
قلت.
وقال النسائي في موضع آخر ثقة وذكره أبو علي الجياني في شيوخ أبي داود في كتاب الزهد خارج السنن.
379 - س (النسائي) أزهر بن راشد البصري.
روى عن انس بن مالك والحسن البصري.
وعنه العوام بن حوشب قال أبو حاتم مجهول.
قلت.
وقال ابن حبان كان فاحش الوهم وقال الازدي منكر الحديث اسناده ليس بالمرضي.
380 - عس (مسند علي) أزهر بن راشد الكاهلي.
روى عن الخضر بن القواس وأبي عاصم التمار.
وعنه مروان بن معاوية الفزاري وعطاء بن مسلم الخفاف.
قال ابن أبي خيثمة عن ابن معين ضعيف وقال أبو حاتم مجهول.
قلت.
اخشى أن يكونا واحدا لكن فرق بينهما ابن معين.
__________
(1) بفتح الشين المعجمة وتشديد الطاء المهملة اه خلاصة وتقريب.
(2) لانه كان يخيط أكفان أهل السنة كذا في الخلاصة وغيرها اه.
(*)

(1/176)


381 - تمييز أزهر بن راشد الهوزني (1) أبو الوليد الشامي.
روى عن سليم بن عامر الخبائري (2) سماعا وارسل عن ابن عباس وعصمة.
روى عن حريز بن عثمان واسماعيل بن عياش.
قلت.
ذكره ابن حبان في الثقات فقال ازهر أبو الوليد الهوزني شامي.
روى عن رجل من الصحابة.
وعنه حريز بن عثمان وفرق ابن حبان بين هذا وبين ازهر بن راشد الكندي روى عن سليم بن عامر وعنه اسماعيل ابن عياش فذكره في اتباع التابعين وذكر الاول في التابعين ولم يذكر له راويا غير حريز ابن عثمان وكذا صنع البخاري لكن المصنف تبع في ذلك ابن أبي حاتم فقد جمع بينهما في ترجمة واحدة والله أعلم فقرأت بخط الذهبي في ترجمة هذا ما علمت به بأسا.
382 - خ م د ت س (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي والنسائي) أزهر بن سعد السمان أبو بكر الباهلي (3) البصري.
روى عن سليمان التيمي وابن عون وهشام الدستوائي ويونس بن عبيد.
وعنه ابن المبارك وهو اكبر منه وعلى بن المديني وعمرو بن علي الفلاس والحسن بن علي الحلواني وبندار وأبو موسى والذهلي وأبو مسعود الرازي الكديمي.
قال ابن سعد ثقة اوصى إليه عبدالله ابن عون وتوفي وهو ابن أربع وتسعين سنة.
قال غيره مات سنة (203).
قلت.
وذكره ابن حبان في الثقات أن مولده سنة (111) وقال ابن قانع في الوفيات ثقة مامون وفي تاريخ البخاري الكبير حكاية عن ابن عون قال ازهر ازهر وقال ابن معين اروى عن ابن
__________
(1) الهوزني بفتح الهاء والزاي بينهما واو ساكنة آخره نون نسبة إلى هوزن بطن من ذي الكلاع اه خلاصه وتقريب ولب اللباب.
(2) الخبائري بخاء معجمة مفتوحة موحدة ممدودة وتحتية وراء نسبة إلى الخبائر بطن من ذي الكلاع اه خلاصه ولب اللباب.
(3) منسوب إلى باهلة بن اعصر اه.
(*)

(1/177)


الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية