صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية
 

[ مسند الحارث -زوائد الهيثمي ]
الكتاب : بغية الباحث عن زوائد مسند الحارث
المؤلف : الحارث بن أبي أسامة / الحافظ نور الدين الهيثمي
الناشر : مركز خدمة السنة والسيرة النبوية - المدينة المنورة
الطبعة الأولى ، 1413 - 1992
تحقيق : د. حسين أحمد صالح الباكري
عدد الأجزاء : 2

915 - حدثنا داود بن رشيد ثنا عمر بن حفص عن أبي محمد الأنصاري الساعدي عن يزيد عن أبي حميد الساعدي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : أد المودة لمن وادك فإنها أثبت

(2/859)


( 11 باب ما جاء في الحلف )

(2/860)


916 - حدثنا إسحاق بن الطباع ثنا عبد الله بن لهيعة عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أوفوا الخلفاء عهودهم الذي عقدت أيمانكم قالوا وما عقدهم يا رسول الله قال العقل عنهم والنصر عنهم

(2/860)


917 - حدثنا الحسن بن موسى الأشيب ثنا شريك بن عبد الله عن سماك بن حرب عن عكرمة عن بن عباس عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : كل حلف كان في الجاهلية لم يزده الإسلام الا شدة أو حدة أو شدة وحدة

(2/860)


( 12 باب المؤخاة )

(2/861)


918 - حدثنا بشر بن عمر ثنا عبد الرحمن بن عبد الله المسعودي عن القاسم قال : آخى رسول الله صلى الله عليه و سلم بين عبد الله بن مسعود وبين الزبير الأخوة التي كانوا يتوارثون بها قبل أن تنزل آية المواريث قال وأوصى عبد الله الى الزبير

(2/861)


( 13 باب ما جاء في الجلوس )

(2/861)


919 - حدثنا يزيد يعني بن هارون ثنا حماد بن سلمة عن عبد الملك بن عمير عن بن شيبة أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إذا دخل أحدكم الى القوم فأوسع له فليجلس فانما هي كرامة من الله عز و جل أكرمه بها أخوه المسلم فان لم يوسع له فلينظر أوسعها مكانا فليجلس فيه

(2/861)


( 14 باب في الزيارة )

(2/862)


920 - حدثنا أبو عاصم عن طلحة بن عمرو عن عطاء عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : زر غبا تزدد حبا

(2/862)


921 - حدثنا خالد بن خداش ثنا حماد عن محمد بن فضاء قال : رأيت النبي صلى الله عليه و سلم في المنام فقال زوروا بن عون فان الله يحبه وانه يحب الله

(2/863)


( 15 باب في الضيافة )

(2/863)


922 - حدثنا يزيد أنبأ الجريري عن أبي نضرة عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : الضيافة ثلاثة أيام فما زاد فهو صدقة

(2/863)


( 16 باب رحمة البهائم )

(2/864)


923 - حدثنا بشر بن عمر ثنا عبد الله بن لهيعة عن خالد بن يزيد عن أبي الأزهر : أن رجلا مر بفرخي طير على النبي صلى الله عليه و سلم وأبوهما يحوم عليهما فقال يا رسول الله أخذت هذين الفرخين وأبوهما يحوم عليهما فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ألا تركت له أحدهما فتقر به عينه

(2/864)


924 - حدثنا عبد الرحيم بن واقد ثنا حسان بن إبراهيم الكرماني ثنا سعيد بن مسروق عن أبي عمر الشيباني عن رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : كنا مع النبي صلى الله عليه و سلم في سفر فأصاب بعضهم فرخ عصفور فجعل العصفور يقع على رحالهم فأمر رسول الله صلى الله عليه و سلم أن يرد عليه فرخه ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لله أرحم بعباده من هذا العصفور بفروخه

(2/864)


925 - حدثنا عبد الرحيم بن واقد ثنا عبد الغفور بن عبد العزيز ثنا [ ص 865 ] عبد العزيز بن سعيد الأنصاري عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان الله ليرحم عبده المؤمن يوم القيامة برحمته العصفور

(2/864)


( 31 كتاب علامات النبوة )

(2/866)


( 1 باب ما جاء في اليسع والخضر صلى الله على نبينا وعليهم وسلم )

(2/866)


926 - حدثنا عبد الرحيم بن واقد ثنا القاسم بن بهرام ثنا أبان عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان الخضر في البحر واليسع في البر يجتمعان كل ليلة عند الردم الذي بناه ذو القرنين بين الناس وبين يأجوج ومأجوج ويحجان أو يجتمعان كل عام ويشربان من زمزم شربة تكفيهما الى قابل قلت قد ذهب من الأصل مقدار ثلث سطر

(2/866)


( 2 باب أول أمر نبينا صلى الله عليه و سلم )

(2/867)


927 - حدثنا الحكم بن موسى ثنا فرج بن فضالة عن لقمان بن عامر عن أبي أمامة قال قلت : يا نبي الله ما كان بدء أمرك قال دعوة أبي إبراهيم وبشرى عيسى ورأت أمي أنه خرج منها نور أضاءت منه قصور الشام

(2/867)


928 - حدثنا داود بن المحبر ثنا حماد عن أبي عمران الجوني عن يزيد بن بابنوس عن عائشة رضي الله عنها : أن النبي صلى الله عليه و سلم نذر أن يعتكف شهرا هو وخديجة بحراء فوافق ذلك شهر رمضان فخرج النبي صلى الله عليه و سلم ذات ليلة فسمع السلام عليك قال فظننتها فجأة الجن فجئت مسرعا حتى دخلت على خديجة فسجتني ثوبا وقالت ما شأنك يا بن عبد الله قلت سمعت السلام عليك فظننتها فجئت الجن فقالت أبشر يا بن عبد الله فان السلام خير قال ثم خرجت مرة أخرى فإذا جبريل على الشمس جناح له بالمشرق وجناح له بالمغرب قال فجفلت منه فجئت مسرعا فإذا هو بيني وبين الباب فكلمني حتى انست به ثم اوعدني موعدا فجئت اليه فأبطأ علي فأردت ان ارجع فإذا انا به وبميكائيل قد سدا الأفق فهبط جبريل فبقي جبريل بين السماء والأرض فاخذني جبريل فسلقني بحلاوة القفا ثم شق عن قلبي فاستخرجه ثم استخرج منه ما شاء الله ان يستخرج ثم غسله في طست من ذهب بماء زمزم ثم اعاده مكانه ثم لأمه ثم اكفأني كما يكفأ الاديم أو الآنية ثم ختم في ظهري حتى وجدت مس الخاتم في قلبي ثم قال اقرأ قلت ما قرأت كتابا قط فلم ادر ما اقرأ ثم قال اقرأ فقلت ما اقرأ فقال { اقرأ باسم ربك الذي خلق خلق الإنسان من علق اقرأ وربك الاكرم } حتى انتهينا الى خمس آيات منها فما نسيت شيئا بعد ثم وزنني برجل فوزنته ثم وزنني بآخر فوزنته حتى وزنت بمائة رجل فقال ميكائيل من فوقه امة ورب الكعبة ثم أقبلت فجعلت لا يلقاني حجر ولا شجر الا قال السلام عليك يا رسول الله حتى دخلت على خديجة فقالت السلام عليك يا رسول الله

(2/867)


( 3 باب فيما كان عند أهل الكتاب من علامات نبوته )

(2/868)


929 - حدثنا يحيى بن عبد الحميد الحماني ثنا شريك عن عبيد المكتب عن أبي الطفيل عن سلمان قال خرجت الى الشام في طلب العلم فدللت على راهب فسألتهم عن النبي صلى الله عليه و سلم فقالوا : قد بلغنا ان نبيا قد ظهر بأرض تهامة فان كان يقبل الهدية قال فدخلت الى المدينة فاتيت النبي صلى الله عليه و سلم بقناع من تمر فقال هدية هذا أم صدقة قلت بل صدقة فقبض يده وأشار الى اصحابه ان كلوا قال ثم اتيته بقناع من تمر فقال هدية هذا أم صدقة قلت بل هدية قال فمد يده فاكل وأشار الى اصحابه ان كلوا قال فقمت على رأسه ففطن لما أريد قال فألقى رداءه عن ظهره قال فرأيت خاتم النبوة في ظهره قال فاكببت عليه وشهدت قال وكاتبت وسألت النبي صلى الله عليه و سلم عن مكاتبتي فناولني هنيهة من ذهب فلو وزنت بأحد لكانت اثقل منه

(2/868)


( 4 باب )

(2/869)


930 - حدثنا سعيد بن عامر عن حبيب بن الشهيد عن عكرمة بن خالد المخزومي : ان ناسا من قريش ركبوا البحر عند مبعث النبي صلى الله عليه و سلم فالقتهم الريح الى جزيرة من جزائر البحر فإذا فيها رجل قال ما أنتم قالوا نحن ناس من قريش قال وما قريش قالوا أهل الحرم وأهل كذا فلما عرف قال نحن أهلها لا أنتم قال فإذا هو رجل من جرهم قال أتدرون لأي شيء سمي اجيادا ان خيولنا جياد عطفت عليه قال قالوا له انه قد خرج فينا رجل يزعم انه نبي وذكروا له امره فقال اتبعوه فلولا حالي التي انا عليها لحقت معكم اليه

(2/869)


( 5 باب في فضله )

(2/870)


931 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا سلام بن سليم عن أبي إسحاق عن عبد الله بن غالب عن حذيفة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : انا سيد الناس يوم القيامة

(2/870)


932 - حدثنا أبو يحيى زكريا بن عدي التيمي الكوفي أنبأ سلام عن أبي إسحاق عن عبد الله بن غالب قال قال حذيفة رضي الله عنه : محمد صلى الله عليه و سلم سيد الناس يوم القيامة

(2/871)


933 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا عامر بن يساف عن أيوب بن عتبة عن عائشة قالت قلت : يا رسول الله أنت سيد العرب قال انا سيد ولد آدم ولا فخر وآدم تحت لوائي ولا فخر

(2/871)


934 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا سعيد بن زيد عن عمرو بن مالك النكري عن أبي الجوزاء عن بن عباس قال : ما خلق الله وما ذرأ نفسا اكرم عليه من محمد صلى الله عليه و سلم وما سمعت الله تبارك وتعالى اقسم بحياة أحد الا بحياته فقال لعمرك انهم لفي سكرتهم يعمهون

(2/871)


935 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا مهدي بن ميمون ثنا محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب عن بشر بن شغاف قال سمعت عبد الله بن سلام يقول : ان اكرم خليقة الله عليه أبو القاسم صلى الله عليه و سلم وان الجنة في السماء والنار في الأرض فإذا كان يوم القيامة بعث الله الخليقة امة امة ونبيا نبيا حتى يكون أحمد وامته آخر الأمم مركزا ثم يوضع جسر على جهنم ثم ينادي مناد أين أحمد وامته فيقوم وتتبعه أمته برها وفاجرها

(2/872)


936 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا شيخ من بني تميم قال سمعت أنس بن مالك يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : انا سابق العرب

(2/873)


937 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا الثوري عن أبيه عن منذر الثوري عن الربيع بن خثيم قال : لا أفضل على إبراهيم خليل ربي أحدا ولا أفضل على نبينا أحدا

(2/873)


( 6 باب في شجاعته )

(2/874)


938 - حدثنا الحسن بن موسى ثنا أبو خيثمة زهير بن معاوية الجعفي عن أبي إسحاق عن حارثة بن مضرب عن علي قال : كنا إذا احمر البأس ولقي القوم القوم اتقينا برسول الله صلى الله عليه و سلم فما يكون منا أحد أدنى الى العدو منه قلت رواه النسائي في السير ولم أجده في الصغرى

(2/874)


( 7 باب انتصاره بالله تعالى )

(2/874)


( 8 باب في جوده )

(2/875)


940 - حدثنا يزيد أنبأ محمد بن إسحاق عن موسى بن يسار عن أبي هريرة ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لو كان أحد عندي ذهبا لسرني ان لا تمر على ثالثة وعندي منه شيء الا شيء ارصده في دين يكون علي

(2/875)


941 - حدثنا عاصم بن علي ثنا قيس بن الربيع عن أبي حصين عن يحيى بن وثاب عن مسروق عن عبد الله بن مسعود قال : دخل النبي صلى الله عليه و سلم على بلال وعنده صبر من تمر فقال ما هذا يا بلال قال أعددت لك ولضيفانك قال اما تخشى يا بلال ان يكون له بخار في نار جهنم انفق يا بلال ولا تخش من ذي العرش إقلالا

(2/875)


( 9 باب فيما فضله الله به واجله صلى الله عليه و سلم )

(2/876)


942 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا عمرو بن ذر ثنا مجاهد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لأبي ذر : أعطيت خمس خصال لم يعطهن أحد كان قبلي أرسل كل نبي الى أمته بلسانها وارسلت الى الأحمر والأسود من خلقه ونصرت بالرعب ولم ينصر به أحد قبلي يسمع بي القوم وبيني وبينهم مسيرة شهر فيهربون مني واحلت لي الغنائم ولم تحل لاحد كان قبلي وجعلت لي الأرض مسجدا وطهورا اينما كنت منها وان لم أجد الماء تيممت بالصعيد وصليت فكان لي مسجدا وطهورا ولم يفعل ذلك بأحد كان قبلي

(2/876)


943 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا الثوري عن معمر عن بن طاوس عن أبيه قال : أعطي رسول الله صلى الله عليه و سلم قوة أربعين رجلا في الجماع

(2/877)


944 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا إسرائيل عن ثوير عن مجاهد قال : أعطي رسول الله صلى الله عليه و سلم قوة بضع وأربعين رجلا كل رجل من أهل الجنة

(2/878)


945 - حدثنا محمد بن عمر ثنا عمر بن عثمان المخزومي عن سلمة بن عبد الله بن سلمة بن أبي سلمة عن أبيه عن جده : ان النبي صلى الله عليه و سلم لما خطب أم سلمة قال مري ابنك ان يزوجك أو قال يزوجها ابنها وهو يومئذ صغير لم يبلغ

(2/878)


( 10 باب مشي الملائكة خلفه صلى الله عليه و سلم )

(2/879)


946 - حدثنا عبد العزيز ثنا سفيان الثوري عن الأسود بن قيس العبدي عن نبيح أبي عمرو العنزي عن جابر بن عبد الله قال خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال لأصحابه : امشوا امامي وخلوا ظهري للملائكة قلت لجابر عند بن ماجة انهم كانوا يفعلون ذلك من غير أمر منه

(2/879)


( 11 باب في معجزته صلى الله عليه و سلم )

(2/879)


947 - حدثنا أبو النضر ثنا سليمان يعني بن المغيرة عن حميد عن يونس عن البراء رضي الله عنه قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في مسير فأتينا على ركية دمنة يعني قليلة الماء قال فنزل فيها خمسة أنا سادسهم قال فأدليت إلينا دلو قال ورسول الله صلى الله عليه و سلم على شفة الركن فجعلنا فيها نصفها أو قريب ثلثيها فرفعت الى رسول الله صلى الله عليه و سلم فغمس يده فيها قال فقال ما شاء الله ان يقول قال فاعيدت إلينا الدلو بما فيها قال فلقد رأيت أحدنا اخرج بثوب خشية الغرق

(2/879)


( 12 باب فيما أخبر به من المغيبات )

(2/880)


948 - حدثنا شاذان أنبأ أبو هلال ثنا أبو الوازع من بني راسب عن أبي أمين عن أبي هريرة قال : انطلقت أنا وعبد الله بن عمرو وسمرة بن جندب نطلب النبي صلى الله عليه و سلم فقيل لنا توجه نحو مسجد التقوى قال فانطلقنا فإذا هو قد أقبل فلما رأيناه جلسنا فلما دنا قمنا فسلمنا عليه فإذا يده اليمنى على كاهل أبي بكر ويده اليسرى على كاهل عمر قال فقال من هؤلاء يا أبا بكر فقال هؤلاء يا رسول الله أبو هريرة وعبد الله بن عمرو وسمرة بن جندب فقال أما إن آخرهم موتا في النار قلت سقط سمرة في قدر مسخن بالنار فمات فيها قلت وقد تقدمت قصته مع أبي سفيان في باب انتصاره بالله تعالى

(2/880)


( 13 باب في حسن خلقه وتواضعه )

(2/881)


949 - حدثنا عبد الوهاب ثنا أبو الورقاء عن عبد الله بن أبي أوفى قال : كان بالمدينة مقعد فقال لأهله ضعوني على طريق رسول الله صلى الله عليه و سلم الى المسجد فوضعوه فجعل كلما اختلف الى المسجد سلم على المقعد وأراد أهل المقعد أن يردوه الى أهله فقال المقعد لا والله لا أبرح هذا المكان ما عاش رسول الله صلى الله عليه و سلم ابنوا لي خصا فبنوا له خصا فكان المقعد في الخص كلما مر رسول الله صلى الله عليه و سلم الى المسجد دخل الخص وسلم على المقعد ولاطفه في المسألة وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا أصاب طرفه من الطعام بعث بها الى المقعد فبينا نحن عند رسول الله صلى الله عليه و سلم إذ أتاه آت فنعى له المقعد فاسترجع رسول الله صلى الله عليه و سلم عند ذلك ونهض ونهضنا معه فكلما دنا من الخص قال لأصحابه لا يقربن الخص أحد منكم فدخل النبي صلى الله عليه و سلم الخص فإذا جبريل عليه السلام فقال له جبريل أما انك لو لم تأتنا كفيناك أمره فاما إذ جئت فأنت أولى به فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم فغسله بيده وكفنه وحبه وصلى عليه وأدخله القبر

(2/881)


950 - حدثنا عبد الرحيم بن واقد ثنا عدي بن الفضل عن يونس بن عبيد عن ثابت عن أنس بن مالك قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم من أشد الناس لطفا بالناس رضوان الله عليه والله ما كان يمتنع في غداة باردة من عبد ولا أمة ولا صبي أن يأتيه بالماء فيغسل وجهه وذراعيه وما سأل سائل قط اذنه الا أصغى اليه ولا ينصرف عنه حتى يكون هو الذي ينصرف وما تناول أحد بيده قط الا أتاه إياها فلم ينزعها منه حتى يكون هو الذي ينزعها منه

(2/882)


951 - حدثنا أبو عبد الرحمن المقرىء ثنا ليث بن سعد عن الوليد بن أبي الوليد أن سليمان بن خارجة أخبره عن خارجة بن زيد ان نفرا دخلوا على أبيه زيد بن ثابت فقالوا حدثنا عن بعض أخلاق رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : كنت جاره فكان إذا نزل عليه الوحي بعث الي فأكتب الوحي فكنا إذا ذكرنا الدنيا ذكرها معنا وإذا ذكرنا الآخرة ذكرها معنا وإذا ذكرنا الطعام ذكره معنا فكل هذا أحدثكم عنه

(2/882)


952 - حدثنا خلف بن الوليد ثنا الأشجعي عن سفيان عن يحيى بن سعيد الأنصاري عن علي بن حسين قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لا ترفعوني فوق حقي ان الله اتخذني عبدا قبل أن يتخذني نبيا

(2/883)


952 - قال سفيان وبلغني أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لا تطروني كما أطرت النصارى عيسى بن مريم ولكن قولوا عبد الله ورسوله

(2/883)


( 14 باب في حياته ووفاته )

(2/884)


953 - حدثنا الحسن بن فتيبة ثنا جسر بن فرقد عن بكر بن عبد الله المزني قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : حياتي خير لكم تحدثون ويحدث لكم ووفاتي خير لكم تعرض علي أعمالكم فما كان من حسن حمدت الله عليه وما كان من سيء استغفرت الله لكم

(2/884)


954 - حدثنا عفان بن مسلم البصري ثنا حماد بن سلمة أنبأ ثابت عن أنس بن مالك : ان أم أيمن بكت حين مات النبي صلى الله عليه و سلم فقيل لها أتبكين فقالت اني والله قد علمت أن رسول الله صلى الله عليه و سلم سيموت ولكني إنما أبكي على الوحي الذي انقطع عنا من السماء

(2/884)


955 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا عبد الرحمن بن أبي بكر حدثني أبي عن عبيد بن عمير عن أبي بكر الصديق قال : لما قبض رسول الله صلى الله عليه و سلم اختلف اصحابه فقال بعضهم ادفنوه في البقيع وقال بعضهم ادفنوه في مقابر اصحابه فقال أبو بكر الصديق أخروا فإنه لا ينبغي رفع الصوت على رسول الله صلى الله عليه و سلم حيا أو ميتا فقال علي أبو بكر مؤمن على ما جاء به فقال أبو بكر عهد الي رسول الله صلى الله عليه و سلم انه ليس من نبي يموت الا دفن حيث يقبض

(2/885)


( 32 كتاب المناقب )

(2/886)


( 1 باب فضل أبي بكر الصديق رضي الله عنه )

(2/886)


956 - حدثنا أحمد بن يونس ثنا أبو الحارث الوراق عن بكر بن خنيس عن محمد بن سعيد عن عبادة بن نسي عن عبد الرحمن بن غنم عن معاذ بن جبل قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان الله عز و جل يكره في السماء أن يخطأ أبو بكر الصديق عليه السلام في الأرض

(2/886)


957 - حدثنا يحيى بن عبد الحميد الحماني ثنا حصين بن عمر ثنا مخارق عن طارق بن شهاب عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه قال لما نزلت على النبي صلى الله عليه و سلم ان الذين يغضون أصوتهم عند رسول الله قال أبو بكر : أقسمت أن لا أكلم النبي صلى الله عليه و سلم الا كأخي السرار

(2/887)


958 - حدثنا خلف بن تميم ثنا نافع أبو هرمز الجمال عن عطاء عن بن عباس قال : جاء رجل من الغزو وبينه وبين رسول الله صلى الله عليه و سلم قرابة من قبل النساء وهو في بيت عائشة فدخل فسلم فقال مرحبا برجل سلم وغنم قال هات حاجتك فقال أي الناس أحب إليك قال هذه خلفي وهي عائشة قال لم أعنك من النساء أعنك من الرجال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أبوها

(2/888)


( 2 باب فيما اشترك فيه أبو بكر وغيره من الفضل )

(2/888)


959 - حدثنا أبو عبد الرحمن المقرىء ثنا عمر بن عبيد الخزاز عن سهيل بن أبي صالح عن أبيه عن أبي هريرة : قال كنا معشر أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم ونحن متوافرون نقول أفضل هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر ثم عمر ثم عثمان ثم نسكت

(2/888)


960 - حدثنا أبو النضر ثنا الليث عن يزيد بن أبي خبيب عن الزهري عن سالم عن بن عمر قال : كنا نفاضل بين أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم فنقول إذا ذهب أبو بكر وعمر وعثمان استوى الناس فيسمع ذلك النبي صلى الله عليه و سلم فلا ينكره علينا

(2/889)


961 - حدثنا الحكم بن موسى ثنا عبد الرزاق بن عمر أنبأ عبد الله بن محمد بن عقيل أن جابر بن عبد الله قال : خرجنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم الى بيت امرأة سعد بن الربيع بالعوالي فلما انتهى إليها رسول الله صلى الله عليه و سلم ونحن معه قالت مرحبا بك يا رسول الله جعلت فداك ونصبت تحت صور لها قال والصور النخل الذي قد ارتفع شيئا ولم يبلغ فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يطلع الآن عليكم رجل من أهل الجنة قال فمكثنا شيئا فطلع علينا أبو بكر الصديق ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم يطلع الأن عليكم رجل من أهل الجنة قال فمكثنا شيئا ثم طلع علينا عمر بن الخطاب ثم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم يطلع الآن رجل من أهل الجنة اللهم ان شئت جعلته عليا قال فمكثنا شيئا فطلع علي بن أبي طالب فسر وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم بياضا وحمرة وكان إذا بشر لقي ذلك وهنأنا رسول الله صلى الله عليه و سلم على ذلك

(2/889)


962 - حدثنا إسحاق بن بشر ثنا أبو بكر بن عياش عن أبي المهلب عن عبيد الله بن زحر عن علي بن يزيد عن القاسم عن أبي أمامة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اني أدخلت الجنة قال فخرجت من باب أحد أبواب الجنة الثمانية قال فأتيت الميزان فوضعت فيها وجيء بامتي فوضعت في الكفة الأخرى فرجحت بأمتي ورفعت وجيء بأبي بكر فوضع في كفة الميزان فرجح بأمتي ثم رفع أبو بكر وجيء بعمر بن الخطاب فوضع في كفة الميزان فرجح بأمتي ثم رفع الميزان الى السماء وأنا أنظر قلت وبقيت من الحديث بقية ذهبت بحذف المجلد والحديث رواه الامام أحمد مطولا

(2/890)


963 - حدثنا يزيد أنبأ سفيان بن حسين عن يعلى بن مسلم عن مجاهد قال قرأ عمر رضي الله عنه على المنبر جنات عدن قال : هل تدرون ما جنات عدن قصر من الجنة له خمسة ألاف باب على كل باب خمسة وعشرون ألفا من الحور العين لا يدخله الا نبي هنيئا لك يا صاحب القبر وأشار الى قبر رسول الله صلى الله عليه و سلم أو صديق هنيئا لأبي بكر أو شهيد واني لعمر بالشهادة وان الذي أخرجني من منزلي بالحثمة قادر على أن يسوقها الي

(2/891)


964 - حدثنا محمد بن عبد الله بن كناسة ثنا الأعمش عن حبيب عن أبي البختري قال : ذكرنا عنده أبا بكر وعمر وعليا فقال نعم المرءان وان لأجد لعلي في قلبي من الليط ما لا أجد لهما

(2/892)


965 - حدثنا عبد الرحيم بن واقد ثنا بشير بن زاذان القرشي ثنا عمر بن صبح عن بعض أصحابه قال عبد الرحيم قال لي رجل من أهل العلم سمعته من بشير بن زاذان عن ركين عن مكحول عن شداد أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : أبو بكر أرق أمتي وأرحمها وعمر بن الخطاب أخير أمتي وأعدله وعثمان بن عفان أحيى أمتي وأكرمها وعلي بن أبي طالب ألب أمتي وأشجعها وعبد الله بن مسعود أبر أمتي وأيمنها وأبو ذر أزهد أمتي وأصدقها وأبو الدرداء أعدل أمتي وأتقاها ومعاوية بن أبي سفيان أحلم أمتي وأجودها

(2/892)


966 - حدثنا يحيى بن أبي بكير ثنا عبد العزيز بن عبد الله عن عبد الواحد بن أبي عون عن القاسم قال قالت عائشة : توفي رسول الله صلى الله عليه و سلم فوالله لو نزل بالجبال الراسيات ما نزل بأبي لهاضها أشرأب النفاق بالمدينة وارتدت العرب فوالله ما اختلفوا في نقطة الا طار أبي بحظها وغنائها في الإسلام قال وكانت تقول مع هذا الحديث ومن رآى بن الخطاب علم أنه خلق غنا للإسلام وكان أحوذيا نسيج وحده قد أعد للأمور أقرانها

(2/893)


967 - حدثنا يزيد قال أنبأ عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة عن عبد الواحد فذكر : نحوه

(2/894)


968 - حدثنا إسحاق بن بشر ثنا عبد العزيز فذكر : نحوه

(2/894)


( 3 مناقب عمر بن الخطاب رضي الله عنه )

(2/894)


969 - حدثنا كثير بن هشام ثنا جعفر ثنا ثابت بن الحجاج عن رجل ان أبا سفيان جاء فجلس الى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ألم تر الى ختنتك خطبها عمر بن الخطاب فأبته فقال ما منعها من عمر ما بالمدينة رجل الا أن يكون نبي أفضل من عمر قال فقلت للذي حدثني أكان بالمدينة يومئذ أبو بكر قال لا أدري

(2/894)


970 - حدثنا عبد الله بن بكر السهمي ثنا حميد عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : دخلت الجنة فرأيت قصرا من ذهب فقلت لمن هذا القصر فقالوا لشاب من قريش فظننت اني أنا هو قلت من هو قالوا عمر بن الخطاب

(2/895)


971 - حدثنا أشهل ثنا بن عون عن محمد قال : سأل عمر رجلا عن إبله فذكر عجفا وذبرا فقال عمر اني لأحسبها ضخاما سمانا قال فأتى عليه عمر وهو في ابله يحدوها وهو يقول ... أقسم بالله أبو حفص عمر ... ما ان بها من نقب ولا دبر ... فاغفر له اللهم ان كان فجر ... قال فقال له عمر ما هذا قال أمير المؤمنين سألني عن ابلي فأخبرته عنها فزعم أنه يحسبها ضخاما سمانا وهي كما ترى قال فإني أنا أمير المؤمنين عمر ائتني في مكان كذا وكذا فأتاه فأمر بها فقبضت وأعطاه مكانها من ابل الصدقة

(2/895)


( 4 باب فضل عثمان رضي الله عنه )

(2/896)


972 - حدثنا روح قال ثنا بن جريج قال أخبرني أبو خالد عن عبد الله بن أبي سعيد قال حدثتني حفصة بنت عمر بن الخطاب قالت : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات يوم قد وضع ثوبا بين فخذيه فجاء أبو بكر فاستأذن فأذن له النبي صلى الله عليه و سلم على هيئته ثم عمر بمثل هذه القصة ثم علي عليه السلام ثم ناس من أصحابه والنبي صلى الله عليه و سلم على هيئته ثم جاء عثمان فاستأذن فأذن له فأخذ رسول الله صلى الله عليه و سلم ثوبه فتجلله فتحدثوا ثم خرجوا فقلت يا رسول الله أبو بكر وعمر وعلي وسائر أصحابك فلما جاء عثمان تجللت ثوبك فقال الا استحي ممن يستحي منه الملائكة

(2/896)


973 - حدثنا داود بن المحبر ثنا أبو المقدام هشام بن زياد عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة : ان عثمان استأذن على النبي صلى الله عليه و سلم فأذن له فدخل وازاره محلولة فقال ادن مني يا عثمان فدنا منه ثم قال ادن مني يا عثمان فدنا منه حتى أصابت ركبته ركبة رسول الله صلى الله عليه و سلم فزرر عليه رسول الله صلى الله عليه و سلم بيده ثم قال يا عثمان انك تأتي يوم القيامة وأوداجك تشخب دما فأقول من فعل بك هذا فتسمي وتشتكي بين آمر وماكر وخاذل فبينما أنت كذلك إذ تسمع هاتفا يهتف من السماء الا ان عثمان بن عفان قد حكم في أعدائه أو ولي فكيف أنت عند ذلك فقال لا حول ولا قوة الا بالله ثلاثا

(2/897)


974 - حدثنا الحسن بن قتيبة ثنا تحسين المعلم عن نافع قال لبس بن عمر الدرع يوم دار عثمان مرتين فدخل عليه فقال : صحبت رسول الله صلى الله عليه و سلم فكنت أعرف له حق النبوة وحق الولاية ثم صحبت أبا بكر فكنت أعرف له حق الولاية ثم صحبت عمر بن الخطاب فكنت أعرف له حق الوالد وحق الولاية فأنا أعرف لك مثل ذلك فقال جزاكم الله خيرا آل عمر اقعد في بيتك حتى يأتيك أمري

(2/898)


975 - حدثنا الحكم بن موسى البزاز ثنا هقل حدثني الأوزاعي حدثني محمد بن عبد الملك : أن المغيرة بن شعبة دخل على عثمان وهو محصور فقال قد نزل بك ما ترى وأنا مخيرك بين خصال ثلاث ان شئت خرقنا لك بابا من الدار سوى الباب الذي هم عليه فتقعد على رواحلك فتلحق بمكة فإنهم لن يستحلوك وأنت بها أو تلحق بالشام فإنهم أهل الشام وفيهم معاوية أو تخرج معك عددا وقوة وأنت على حق وهم على باطل فقال له عثمان أما قولك أن تخرق لي بابا من الدار سوى الباب الذي هم عليه فأقعد على رواحلي فالحق بمكة فإنهم لن يستحلوني وأنا بها فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول يلحق رجل بمكة عليه نصف عذاب العالم فلن أكون إياه وأما قولك أن الحق بالشام فإنهم أهل الشام وفيهم معاوية فلن أفارق دار هجرتي ومجاورة رسول الله صلى الله عليه و سلم فيها وأما قولك أن اخرج بمن معي فان معي عددا وقوة وأنا على الحق وهم على الباطل فلن أكون أول من خلف رسول الله صلى الله عليه و سلم يملأ محجمة من دم مسلم بغير حق

(2/898)


976 - حدثنا يعقوب بن القاسم أبو يوسف الطلحي ثنا الوليد ثنا الأوزاعي عن محمد بن عبد الملك عن المغيرة بن شعبة أنه قال لعثمان قلت : فذكر نحوه الا أنه قال يلحد بمكة رجل من قريش عليه نصف عذاب العالم

(2/899)


977 - حدثنا خالد بن القاسم ثنا أبو معشر قال سمعت أبا سعيد المقبري يحدث عن أبي هريرة قال : كنت محصورا في الدار مع عثمان فرموا رجلا منا فقتلوه فقلت يا أمير المؤمنين طاب الضراب قتلوا منا رجلا فقال عزمت عليك يا أبا هريرة لما رميت سيفك فإنما يراد نفسي وساقي المؤمنين بنفسي قال أبو هريرة فرميت سيفي فما أدري أين هو حتى الساعة

(2/899)


978 - حدثنا خالد بن القاسم ثنا عبد الرحمن بن أبي الزناد حدثني موسى بن عقبة عن جده أنه سمع أبا هريرة يقول : ذكر رسول الله صلى الله عليه و سلم فتنة فحذر منها قال يا رسول الله فما تأمر من أدركها منا قال عليكم بالامين وأصحابه يعني عثمان بن عفان

(2/900)


979 - حدثنا أبو علي الحسن بن قتيبة الخزاعي ثنا الفرج بن فضالة عن مهاجر بن حبيب وإبراهيم بن مصقلة قالا : بعث عثمان بن عفان الى عبد الله بن سلام وهو محصور فدخل عليه فقال له ارفع رأسك ترى هذه الكوة فان رسول الله صلى الله عليه و سلم أشرف منها الليلة فقال يا عثمان أحصروك قلت نعم فأدلى لي دلوا فشربت منه فإني لأجد برده على كبدي ثم قال لي ان شئت دعوت الله فنصرك عليهم وان شئت أفطرت عندنا قال عبد الله فقلت له ما الذي اخترت قال الفطر عنده فانصرف عبد الله الى منزله فلما ارتفع النهار قال لابنه اخرج فانظر ما صنع عثمان فإنه لا ينبغي أن يكون هذه الساعة حيا فانصرف اليه فقال قد قتل الرجل رحمه الله

(2/901)


( 5 باب فضل علي بن أبي طالب رضي الله عنه )

(2/901)


980 - حدثنا يحيى بن هاشم ثنا سفيان الثوري عن سلمة بن كهيل عن أبي صادق عن حنش بن المعتمر عن عليم الكندي عن سلمان الفارسي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : أولكم واردة على الحوض أولكم اسلاما علي بن أبي طالب

(2/901)


981 - حدثنا هوذة ثنا عوف عن عبد الله بن عمرو بن هند الجملي قال : لما كانت ليلة أهديت فاطمة الى علي عليه السلام قال له رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تحدث شيئا حتى آتيك قال فلم يلبث رسول الله صلى الله عليه و سلم أن اتبعهما فقام على الباب فاستأذن فدخل فإذا علي معتزل عنها فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم اني قد علمت أنك تهاب الله ورسوله فدعا بماء فمضمض ثم أعاده في الإناء ثم نضح به صدرها وصدره وسمت عليهما ثم خرج من عندهما

(2/902)


982 - حدثنا عبد الرحيم بن واقد الخراساني ثنا حماد بن عمرو ثنا إسماعيل بن رافع عن زيد بن أسلم أو محمد بن المنكدر الشك من حماد قال قال النبي صلى الله عليه و سلم لعلي : يا علي خذ الباب فلا يدخلن علي أحد فإن عندي زورا من الملائكة استأذنوا ربهم أن يزوروني فأخذ علي الباب وجاء عمر فاستأذن فقال يا علي استأذن لي على رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال ليس على رسول الله اذن فقال ولم قال لأن زورا من الملائكة عنده واستأذنوا ربهم أن يزوروه قال وكم هم يا علي قال ثلاثمائة وستون ملكا ثم أمر النبي صلى الله عليه و سلم عليا بفتح الباب فذكر ذلك عمر لرسول الله صلى الله عليه و سلم فقال يا رسول الله انه أخبرني أن زورا من الملائكة استأذنوا ربهم تبارك وتعالى أن يزوروك وأخبرني يا رسول الله أن عددهم ثلاثمائة وستين ملكا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لعلي عليه السلام أنت أخبرت بالزور قال نعم يا رسول الله قال وأخبرته بعدتهم قال نعم قال فكم يا علي قال ثلاثمائة وستون ملكا قال وكيف علمت ذلك قال سمعت ثلاثمائة وستين نقلة فعلمت أنهم ثلاثمائة وستون ملكا فضرب رسول الله صلى الله عليه و سلم على صدره ثم قال زادك الله ايمانا وعلما

(2/903)


983 - حدثنا عبد الرحمن بن زياد ثنا مروان بن معاوية الفزاري عن قنان بن عبد الله عن زر بن حبيش عن سعد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما لي ولكم من آذى عليا فقد آذاني

(2/904)


984 - حدثنا عبد الرحمن بن زياد مولى بني هاشم ثنا هشيم عن إسماعيل بن سالم عن أبي إدريس الأودي عن علي رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان هذه الأمة ستغدر بك من بعدي

(2/905)


985 - حدثنا الحسن بن موسى ثنا محمد بن راشد عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن فضالة بن أبي فضالة قال : خرجت مع أبي إلى ينبع عائدا لعلي وكان مريضا بها حتى ثقل فقال له أبي ما يقيمك بهذا المنزل لو مت لم يلك الا أعراب جهينة احتمل حتى تأتي المدينة فان أصابك اجلك وليك أصحابك وصلوا عليك وكان أبو فضالة من أصحاب بدر فقال له علي إني لست ميتا من وجعي هذا ان رسول الله صلى الله عليه و سلم عهد الي أني لا أموت حتى أؤمر ثم تخضب هذه يعني لحيته من دم هذه يعني هامته قال فقتل أبو فضالة معه بصفين

(2/905)


( 6 مناقب سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه )

(2/906)


986 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا شيخ عن عائشة بنت سعد قالت قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اتقوا دعوات سعد

(2/906)


( 7 مناقب عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه )

(2/907)


987 - حدثنا محمد بن جعفر الوركاني ثنا إبراهيم بن سعد عن محمد بن إسحاق عن محمد بن عبد الرحمن بن عبد الله بن حصين عن عوف بن الحارث عن أم سلمة قالت سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لأزواجه : ان الذي يحنو عليكن بعدي لهو الصادق البار اللهم اسق عبد الرحمن بن عوف من سلسبيل الجنة قال إبراهيم فحدثني بعض أهلنا من ولد عبد الرحمن بن عوف أنه باع أمواله بكيدمة وهو سهمه من بني النضير بأربعين ألف دينار فقسمه على أزواج النبي صلى الله عليه و سلم

(2/907)


988 - حدثنا بن أبي أمية ثنا أبو عوانة ثنا عاصم بن كليب الجرمي قال ثنا نفر من بني تميم أنهم كانوا عند عبد الله بن الزبير فقال حدثني عمر بن الخطاب قال حدثني أبو بكر الصديق قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لم يمت نبي قط حتى يؤمه رجل من أمته

(2/908)


( 8 باب في فضل فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و سلم والحسن والحسين )

(2/908)


989 - حدثنا أبو الوليد خلف بن الوليد ثنا إسماعيل بن زكريا عن يزيد بن أبي زياد عن عبد الرحمن بن أبي نعم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان حسنا وحسينا سيدا شباب أهل الجنة وان فاطمة سيدة نسائهم الا ما كان من مريم بنت عمران

(2/908)


990 - حدثنا عبيد الله بن محمد أنبأ حماد عن هشام بن عروة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : مريم خير نساء عالمها وفاطمة خير نساء عالمها

(2/909)


991 - حدثنا عفان ثنا حماد بن سلمة أنبأ علي بن زيد عن علي بن الحسين : أن علي بن أبي طالب عليه السلام أراد أن يخطب بنت أبي جهل فقال الناس أترون رسول الله صلى الله عليه و سلم يجد من ذلك فقال ناس وما ذاك انما هي امرأة من النساء وقال ناس ليجدن من هذا يتزوج ابنة عدو الله على ابنة رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم فحمد الله وأثنى عليه ثم قال أما بعد فما بال أقوام يزعمون أني لا أجد لفاطمة وانما فاطمة بضعة مني انه ليس لأحد أن يتزوج ابنة عدو الله على ابنة رسول الله صلى الله عليه و سلم

(2/910)


992 - حدثنا الحسن بن قتيبة ثنا حسين المعلم عن محمد بن علي قال : اصطرع الحسن والحسين عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فجعل رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول هي حسن فقالت له فاطمة يا رسول الله تعين الحسن كأنه أحب إليك من الحسين قال ان جبريل يعين الحسين وأنا أحب أن أعين الحسن

(2/910)


993 - حدثنا خالد بن خداش ثنا حاتم بن إسماعيل عن معاوية بن أبي مزرد عن أبيه عن أبي هريرة قال : بصر عيني وسمع أذني رسول الله صلى الله عليه و سلم أخذ بيد حسن أو حسين وأكثر ظني أنه حسين ووضع قدميه على قدميه

(2/910)


994 - حدثنا خلف بن الوليد ثنا الأشجعي عن سفيان قال وبلغني أن علي بن الحسين جاءه قوم فأثنوا عليه فقال : ويحكم ما أكذبكم وأجرأكم على الله نحن قوم من صالحي قومنا حسبنا أن نكون من صالحي قومنا

(2/911)


( 9 باب فضل مريم وخديجة رضي الله عنهما )

(2/911)


995 - حدثنا بن كناسة ثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن جعفر قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : خير نسائها مريم بنت عمران وخير نسائها خديجة

(2/911)


( 10 باب في فضل عائشة رضي الله عنها )

(2/912)


996 - حدثنا إسماعيل بن أبي إسماعيل ثنا إسماعيل بن عياش عن أبي بكر بن عبد الله بن أبي مريم عن ضمرة بن حبيب : أن عائشة رضي الله عنها ذكرت عند رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال دعوا عائشة فإنها صوامة قوامة زوجتي في الدنيا وزوجتي في الآخرة

(2/912)


997 - حدثنا أبو الوليد خلف بن الوليد ثنا إسماعيل بن زكريا عن الأعمش قال سمعت أبا صالح يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : فضل عائشة على نساء هذه الأمة كفضل الثريد على سائر الطعام

(2/912)


998 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا معمر بن أبان بن حمران ثنا الزهري حدثني عروة بن الزبير قال قالت عائشة : خرجت أنا وأم مسطح الأنصارية لحاجة لنا فعثرت في مرط لها من صوف فقالت تعس مسطح فقالت عائشة بئس ما قالت لرجل يحبه رسول الله صلى الله عليه و سلم قلت فذكر الحديث الى أن قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يا عائشة أبشري فقد أنزل الله عذرك من السماء فقام الي أبي وأمي فقبلوني فدفعت في صدرهما فقلت بغير حمدكما ولا حمد صاحبكما أحمد الله على عذرني وبرأني وساء ظنكما إذ لم تظنا بأنفسكما خيرا فخرج رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى أتى مجلس الأنصار والأنصار حوله فقال ما يريد مسطح ودونه مني ومن أهلي وقد كان صفوان يدخل علي قبل الحجاب فما رأيت منه شيئا قط أكرهه فقالت الأنصار رحل عنا فلنقتله يعنون مسطحا فكثر اللغط بين الأوس والخزرج فاسكتهم رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال أبو بكر والله لا أنفق على مسطح شيئا أبدا وكان مسكينا ينفق عليه أبو بكر فأنزل الله عز و جل { ولا يأتل أولوا الفضل منكم والسعة } الى قوله عز و جل { وليعفوا وليصفحوا الا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور رحيم } قال أبو بكر بلى وربي اني لأحب أن يغفر الله لي قد فرض الله لكم تحلة أيمنكم فأحل يمينه وأنفق عليه

(2/913)


999 - حدثنا يحيى بن هاشم ثنا هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة قالت : حملني رسول الله صلى الله عليه و سلم على عاتقه والحبشة يلعبون الدركلة فقال يا عائشة انظري هؤلاء الحبشة كيف يلعبون قلت ذكرته لذكر حمله صلى الله عليه و سلم

(2/913)


( 11 باب فضل حفصة رضي الله عنها )

(2/914)


1000 - حدثنا عفان ثنا حماد بن سلمة أنبأ أبو عمران الجوني عن قيس بن زيد : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم طلق حفصة فجاء خالاها قدامة وعثمان ابنا مظعون فبكت وقالت أما والله ما طلقني عن شبع فجاء رسول الله صلى الله عليه و سلم فتجلببت فقال ان جبريل قال لي راجع حفصة فإنها صوامة قوامة وانها زوجتك في الجنة

(2/914)


1001 - حدثنا يونس بن محمد ثنا حماد عن أبي عمران الجوني عن قيس بن زيد أو يزيد فذكر : نحوه

(2/915)


1002 - حدثنا أبو الوليد خلف بن الوليد ثنا هشيم عن حميد الطويل عن أنس بن مالك : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم طلق حفصة وأمر أن يراجعها فراجعها

(2/915)


1003 - حدثنا أبو الوليد خلف بن الوليد ثنا هشيم عن حميد الطويل عن أنس رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم طلق حفصة وأمر أن يراجعها فراجعها

(2/915)


( 12 باب فضل أم سلمة رضي الله عنها )

(2/915)


1004 - حدثنا روح ثنا بن جريج أخبرني حبيب بن أبي ثابت أن [ ص 916 ] عبد الحميد بن عبدالله بن أبي عمرو والقاسم بن محمد بن عبد الرحمن بن الحارث بن هشام أخبراه أنهما سمعا أبا بكر بن عبد الرحمن بن الحارث بن هشام يخبر عن أم سلمة أن أم سلمة زوج النبي صلى الله عليه و سلم أخبرته : أنها لما قدمت المدينة أخبرتهم أنها ابنة أبي أمية بن المغيرة فكذبوها ويقولون ما أكذب الغرائب حتى أنشأ ناس منهم الى الحج فقالوا أتكتبين الى أهلك فكتبت معهم فرجعوا الى المدينة فصدقوها وازدادت عليهم كرامة قالت فلما وضعت زينب جاءني النبي صلى الله عليه و سلم فخطبني فقلت ما مثلي ينكح أما أنا فلا ولد في وأنا غيور وذات عيال قال أنا أكبر منك وأما الغيرة فيذهبها الله عنك وأما العيال فالى الله ورسوله فتزوجها فجعل يأتيها فيقول أين زناب حتى جاء عمار بن ياسر يوما فاختلجها وقال هذه تمنع رسول الله صلى الله عليه و سلم وكانت ترضعها فجاء النبي صلى الله عليه و سلم فقال أين زناب فقالت قريبة فوافقها عندها أخذها عمار بن ياسر فقال النبي صلى الله عليه و سلم اني آتيكم الليلة فقالت فوضعت ثفالي وأخرجت حبات من شعير كانت في جرن وأخذت شحما فعصدته به فبات له ثم أصبح فقال حين أصبح ان لك على أهلك كرامة فإن شئت سبعت لك وان أسبع لك أسبع لنسائي قلت في الصحيح ان شئت سبعت الى آخره

(2/915)


( 13 باب فضل صفية رضي الله عنها )

(2/917)


1005 - حدثنا العباس بن الفضل ثنا حميد بن الأسود ويزيد بن إبراهيم عن حميد عن أنس : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم استبرأ صفية بحيضة فقيل له أمن أمهات المؤمنين أم من أمهات الأولاد قال من أمهات المؤمنين قلت لأنس في الصحيح أن النبي صلى الله عليه و سلم أعتقها وجعل عتقها صداقها

(2/917)


( 14 باب فضل عبد الله بن عباس وعبد الله بن جعفر وغيرهما )

(2/917)


1006 - حدثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن سلمة ثنا عبد الله بن عثمان بن خثيم عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال : كنت في بيت ميمونة بنت الحارث فوضعت لرسول الله صلى الله عليه و سلم طهورا فقال من وضع هذا فقالت ميمونة عبد الله فقال النبي صلى الله عليه و سلم اللهم فقهه في الدين وعلمه التأويل قلت هو في الصحيح بنحوه غير قوله وعلمه التأويل

(2/917)


1007 - حدثنا روح ثنا بن جريج أنبأ جعفر بن خالد بن سارة أن أباه أخبره أن عبد الله بن جعفر قال : لو رأيتني وقثما وعبيد الله ابني عباس ونحن صبيان نلعب إذ مر النبي صلى الله عليه و سلم على دابة فقال ارفعوا هذا الي فحملني أمامه وقال لقثم ارفعوا هذا الي فجعله وراءه وكان عبيد الله أحب الى عباس من قثم فلما استحى من عمه أن حمل قثما وتركه قال ثم مسح على رأسي ثلاثا كلما مسح قال اللهم اخلف جعفر في ولده قال قلت لعبد الله ما فعل قثم قال استشهد قلت الله أعلم ورسوله بالخير قال أجل

(2/918)


( 15 باب فضل أصهار رسول الله صلى الله عليه و سلم )

(2/919)


1008 - حدثنا إسحاق بن بشر ثنا عمار بن سيف الضبي وصي سفيان الثوري أبو عبد الرحمن عن هشام بن عروة عن أبيه عن عبد الله بن عمر أو عمرو قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : سألت ربي أن لا أتزوج الى أحد من أمتي ولا أزوج أحدا من أمتي الا كان معي في الجنة فأعطاني ذلك

(2/919)


1009 - حدثنا داود بن رشيد ثنا جرول بن جيفل ثنا القاسم بن يزيد عن أبي عبد الله بن مرزوق أو بن رزق قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : عزيمة من ربي وعهد عهده الي أن لا أتزوج الى أهل بيت ولا أزوج بنتا من بناتي الا كانوا رفقائي في الجنة

(2/920)


( 16 باب في المهاجرين )

(2/920)


1010 - حدثنا يحيى بن عبد الحميد ثنا قيس عن عثمان بن أبي زرعة عن مولاة لأبي موسى عن أبي موسى في قوله عز و جل المهاجرين الأولين قال : من صلى القبلتين مع رسول الله صلى الله عليه و سلم

(2/920)


( 17 باب فضل بن مسعود رضي الله عنه )

(2/921)


1011 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا حبيب الأسدي عن عمارة بن عمير عن قيس بن مروان الجعفي قال سمعت عمر بن الخطاب قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من سره أن يقرأ القرآن رطبا كما أنزل فليقرأه بقراءة بن مسعود

(2/921)


1012 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا عيسى بن دينار عن أبيه قال سمعت عمرو بن الحارث الخزاعي يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من يسره أن يقرأ القرآن غضا كما أنزل من السماء فليقرأ القرآن من بن أم عبد

(2/922)


1013 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا المسعودي عن عبد الملك بن عمير عن أبي المليح عن بن مسعود قال : كنت استر رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا اغتسل وأيقظه إذا نام وأمشي معه في الأرض الوحشاء

(2/922)


1014 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا المسعودي عن القاسم بن عبد الرحمن قال : كان بن مسعود يلبس رسول الله صلى الله عليه و سلم نعليه ثم يأخذ العصاء فيمشي بها بين يديه فإذا بلغ مجلسه خلع نعليه من رجليه فأدخلهما في ذراعيه وأعطاه العصا فإذا قام ألبسه نعليه ثم مشى أمامه حتى يدخل الحجرة قبله

(2/922)


1015 - حدثنا روح ثنا بن جريج قال قال عطاء : بينا النبي صلى الله عليه و سلم يخطب إذ قال اجلسوا فسمع بن مسعود فجلس بباب المسجد في جوف المسجد أو الشمس فقال النبي صلى الله عليه و سلم تعال يا عبد الله بن مسعود

(2/923)


( 18 باب فضل عمار بن ياسر رضي الله عنه )

(2/923)


1016 - حدثنا عبد العزيز ثنا القاسم بن الفضل عن عمرو بن مرة عن سالم بن أبي الجعد عن عثمان بن عفان رضي الله عنه قال : لقيت رسول الله صلى الله عليه و سلم بالبطحاء فأخذ بيدي فانطلقت معه فمر بعمار بن ياسر وبأم عمار وهما يعذبان فقال اصبروا آل ياسر فان مصيركم الى الجنة

(2/923)


1017 - حدثنا عبيد الله بن محمد ثنا حماد عن أبي التياح عن عبد الله بن أبي الهذيل عن عمار رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : تقتلك الفئة الباغية

(2/924)


1018 - حدثنا العباس بن الفضل ثنا عبد الوارث ثنا أبو التياح عن بن أبي الهذيل : أن عمار كان رجلا ضابطا كان ينقل حجرين حجرين فلقيه النبي صلى الله عليه و سلم فدفع في صدره وجعل ينفض التراب عن صدره وعن رأسه وهو يقول ويحك يا بن سمية تقتلك الفئة الباغية

(2/924)


( 19 باب فضائل أبي ذر الغفاري وأبي الدرداء رضي الله عنهما )

(2/925)


1019 - حدثنا داود بن رشيد ثنا محمد بن حرب عن صفوان عن أبي المثنى المليكي : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان إذا خرج الى أصحابه قال عويمر حكيم أمتي وجندب طريد أمتي يعيش وحده ويموت وحده والله وحده يكفيه

(2/925)


1020 - حدثنا عبد الله بن الرومي ثنا النضر بن محمد ثنا عكرمة ثنا أبو زميل عن مالك بن مرثد عن أبيه عن أبي ذر قال : كنت رابع أربعة في الإسلام أسلم قبلي ثلاثة وأنا الرابع فأتيت نبي الله صلى الله عليه و سلم فقلت السلام عليك يا نبي الله أشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبد ورسوله قال فرأيت الاستبشار في وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال من أنت قلت أنا جندب رجل من بني غفار فرأيتها في وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم حين ارتدع

(2/925)


1020 - وبسنده الى أبي ذر قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا أبا ذر أريت أني وزنت بأربعين أنت فيهم فوزنتهم فقالت له امرأة كأنك قد هم بك قال اسكتي ملأ الله فاك ترابا

(2/926)


( 20 باب فضل سعد بن معاذ رضي الله عنه )

(2/926)


1021 - حدثنا هوذة بن خليفة ثنا عوف عن أبي نضرة عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : اهتز العرش لموت سعد بن معاذ

(2/926)


( 21 باب فضل أبي طلحة رضي الله عنه )

(2/927)


1022 - حدثنا قبيصة بن عقبة ثنا سفيان بن سعيد عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن جابر بن عبد الله أو أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لصوت أبي طلحة في الجيش خير من ألف رجل

(2/927)


1023 - حدثنا يزيد يعني بن هارون ثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن أنس رضي الله عنه : أن أبا طلحة قرأ هذه الآية انفروا خفافا وثقالا فقال ما أرى ربنا تعالى اسمه الا يستنفرنا شبابا وشيوخا جهزوني فقلنا غزوت مع رسول الله صلى الله عليه و سلم وأبي بكر وعمر وعثمان وأنت شيخ كبير فقال جهزوني فجهزناه وركب البحر فمات في غزاته تلك فما وجدنا له جزيرة يدفنونه فيها الا بعد سابعة ولم يتغير

(2/928)


( 22 باب فضل حارثة بن النعمان الأنصاري رضي الله عنه )

(2/928)


1024 - حدثنا الحسن بن قتيبة ثنا المسعودي عن القاسم قال : جاء حارثة بن النعمان الأنصاري الى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يناجي جبريل عليه السلام فجلس ولم يسلم فقال جبريل لرسول الله صلى الله عليه و سلم لو سلم هذا علينا رددنا عليه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أتعرفه قال نعم هذا من الثمانين الذين صبروا معك يوم حنين أرزاقهم وأرزاق أولادهم على الله عز و جل في الجنة

(2/928)


( 23 فضل أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه )

(2/929)


1025 - حدثنا معاوية بن عمرو ثنا أبو إسحاق عن إبراهيم بن كثير قال سمعت عمارة بن غزية يقول : دخل أبو أيوب على معاوية ومعه رجل من قريش فأمر لهما بجائزة وفضل القرشيين على أبي أيوب فلما خرجت جوائزهم قال أبو أيوب ما هذا قالوا أخواك القرشيان فضلهما في جوائزهما فقال صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول يا معشر الأنصار انكم سترون بعدي أثره فعليكم بالصبر فبلغت معاوية فقال صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم أنا أول من صدقه قال أبو أيوب أجره على الله وعلى رسوله وهجرت مجلسه لله لا أكلمه أبدا ولا يأويني وإياه سقف بيت ثم خرج من فوره الى الصائفة فمرض فأتاه يزيد بن معاوية يعوده وهو على الجيش فقال له هل من حاجة أو توصيني بشيء فقال ما ازددت عنك وعن أبيك الا غنى الا أنك ان شئت أن تجعل قبري فيما يلي العدو من غير أن تشق على المسلمين فلما قبض كان يزيد كأنه كان على وجل حتى فرغ من غسله فناداه أهل القسطنطينية انا قد علمنا أنكم انما صنعتم هذا لقس كان فيكم أراد أن يجاهدنا حيا وميتا فلو قد فعلتم نبشناه ثم أحرقناه ثم ذريناه في الريح فقال يزيد والذي نفسي بيده لئن فعلتم لا أمر بكنيسة فيما بيني وبين الشام الا حرقتها قالوا فالمتاركة قال ما شئتم

(2/929)


( 24 باب فضل خزيمة بن ثابت رضي الله عنه )

(2/930)


1026 - حدثنا الخليل بن زكريا ثنا مجالد بن سعيد ثنا عامر الشعبي عن النعمان بن بشير الأنصاري : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم اشترى من أعرابي فرسا فجحده الأعرابي فجاء خزيمة بن ثابت فقال يا أعرابي أتجحده أنا أشهد عليك أنك بعته فقال الأعرابي ان يشهد علي خزيمة بن ثابت فأعطاني الثمن فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يا خزيمة انا لم نشهدك فكيف تشهد قال أنا أصدقك على خبر السماء الا أصدقك على الأعرابي فجعل رسول الله صلى الله عليه و سلم شهادته بشهادة رجلين فلم يكن في الإسلام رجل تجوز شهادته بشهادة رجلين غير خزيمة بن ثابت

(2/930)


( 25 باب فضل عبد الله بن سلام رضي الله عنه )

(2/931)


1027 - حدثنا هوذة ثنا عوف عن الحسن رفعه قال : لما أراد عبد الله بن سلام الإسلام دخل على رسول الله صلى الله عليه و سلم فأسلم وقال أشهد أنك رسول الله أرسلك الله بالهدى ودين الحق وأن اليهود يجدونك عندهم في التوراة منعوتا ثم قال له أرسل الى نفر من اليهود الى فلان فسماهم له وأخبئني في بيتك فسلهم عني وعن والدي فإنهم سيخبرونك وبأني سأخرج عليهم فأشهد أنك رسول الله أرسلك بالهدى ودين الحق لعلهم يسلمون ففعل رسول الله صلى الله عليه و سلم ذلك فخبأه في بيته وأرسل الى النفر الذين أمره بهم فدعاهم وقال لهم رسول الله صلى الله عليه و سلم ما عبد الله بن سلام عنكم وما كان والده قالوا سيدنا وابن سيدنا وعالمنا وابن عالمنا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أرأيتم ان أسلم أتسلمون قالوا انه لا يسلم قال أرأيتم ان اسلم تسلمون قالوا لا يسلم قال أرأيتم ان أسلم قالوا لا يسلم أبدا قال فدعاه رسول الله صلى الله عليه و سلم فخرج عليهم ثم قال أشهد أنك رسول الله أرسلك بالهدى ودين الحق وانهم ليعلمون منك مثل ما أعلم فقالت اليهود لعنك الله ما كنا نخشاك يا عبد الله على هذه قال فخرجوا من عنده وأنزل الله عز و جل في ذلك قل أرءيتم ان كان من عند الله وكفرتم به وشهد شاهد من بني إسرائيل على مثله فأمن واستكبرتم ان الله لا يهدي القوم الظالمين

(2/931)


( 26 مناقب عثمان بن أبي العاص رضي الله عنه )

(2/932)


1028 - حدثنا محمد بن عمر ثنا عبد الله بن عبد الرحمن بن يعلي بن كعب عن عبد ربه بن الحكم عن عثمان بن أبي العاص قال : كنت أنسى القرآن فقلت يا رسول الله اني أنسى القرآن فضرب رسول الله صلى الله عليه و سلم في صدري ثم قال اخرج يا شيطان من صدر عثمان فما نسيت شيئا بعد أريد حفظه

(2/932)


( 27 باب إسلام عمرو بن العاص وخالد بن الوليد رضي الله عنهما )

(2/933)


1029 - حدثنا داود بن عمرو ثنا أبو راشد عن محمد بن إسحاق قال وحدثني يزيد بن أبي حبيب عن راشد مولى حبيب بن أوس الثقفي عن حبيب بن أوس قال حدثني عمرو بن العاص من فيه قال : لما انصرفنا من الأحزاب عن الخندق جمعت رجالا من قريش كانوا يرون رأيي ويسمعون مني فقلت لهم والله اني لأرى أمر محمد يعلو الأمور علوا منكرا واني رأيت رايا فما ترون فيه قالوا وما الذي رأيت قلت رأيت أن نلحق بالنجاشي فنكون معه فان ظهر محمد على قومنا كنا عند النجاشي فانا أن نكون تحت يديه أحب إلينا من أن نكون تحت يدي محمد وان ظهر قومنا فنحن من قد عرفوا فلم يأتينا منهم الا خيرا [ ص 934 ] قالوا ان هذا الرأي قلت فاجمعوا له ما يهدى له وكان أحب ما يهدى اليه من أرضنا الأدم فجمعنا له أدما كثيرا ثم خرجنا نمشي حتى قدمنا عليه فوالله انا لعنده إذ جاء عمرو بن أمية الضمري وقد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم بعثه اليه في شأن جعفر وأصحابه قال فدخل عليه ثم خرج من عنده قال لاصحابي هذا هو عمرو بن أمية فلو قد دخلت على النجاشي فسألته إياه فأعطانيه فضربت عنقه فإذا فعلت ذلك رأت قريش أني قد أجزأت عنها حين قتلت رسول رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فدخلت عليه فشهدت له كما كنت أصنع فقال مرحبا بصديقي أهديت الي من بلادك شيئا قلت نعم أهديت لك أدما كثيرا ثم قربته اليه فأعجبه واشتهاه ثم قلت أيها الملك قد رأيت رجلا خرج من عندك وهو رسول عدو لنا فأعطينه لأقتله فإنه قد أصاب من أشرافنا وأعزتنا قال فغضب ثم مد يده فضرب بها أنفه ضربة ظننت أنه قد كسره فلو انشقت لي الأرض لدخلت فيها خوفا منه ثم قلت له أيها الملك والله لو ظننت أنك تكره هذا ما سألتكه قال تسألني أعطيك رسول رجل يأتيه الناموس الأكبر الذي كان يأتي موسى فتقتله قال قلت أيها الملك أكذاك هو قال ويحك يا عمرو أطعني واتبعه فإنه والله على حق وليظهرن على من خالفه كما ظهر موسى على فرعون وجنوده قال قلت أتبايعني له على الإسلام قال نعم فبسط يده فبايعته على الإسلام ثم خرجت على أصحابي وقد حال رأيي عما كان عليه فكتمت أصحابي إسلامي ثم خرجت عامدا لرسول الله صلى الله عليه و سلم بإسلامي فلقيت خالد بن الوليد وذلك قبيل الفتح وهو مقبل من مكة فقلت أين يا أبا سليمان قال والله استقام الميسم وان الرجل لنبي أذهب والله أسلم حتى متى قال قلت فأنا والله ما جئت الا للإسلام فقدمنا على رسول الله صلى الله عليه و سلم فتقدم خالد بن الوليد فأسلم وتابع وبايع ثم دنوت فقلت يا رسول الله اني أبايعك على أن تغفر لي ما تقدم من ذنبي ولا أذكر ما تأخر قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم يا عمرو بايع فان الإسلام يجب ما كان قبله وان الهجرة تجب ما كان قبلها قال فبايعت ثم انصرفت قال بن إسحاق فحدثني من لا أتهم أن عثمان بن طلحة بن أبي طلحة كان أسلم حين أسلما

(2/933)


( 28 مناقب جرير رضي الله عنه )

(2/935)


1030 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا موسى يونس بن أبي إسحاق ثنا المغيرة بن شبل الأحمسي قال سمعت جرير بن عبد الله البجلي قال : لما دنوت من المدينة أنخت راحلتي فحللت عيبتي ولبست حلتي وانتهيت الى رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يخطب فسلمت عليه وعلى المسلمين فقلت لجليسي هل ذكر رسول الله صلى الله عليه و سلم أمري نعم ذكرك بأحسن الذكر فبينما هو يخطب إذ عرض له في خطبته فقال يطلع عليكم من هذا الباب رجل من خير ذي يمن على وجهه مسحة ملك قال فحمدت الله على ما أبلاني

(2/935)


( 29 مناقب حممة رضي الله عنه )

(2/936)


1031 - حدثنا عفان ثنا أبو عوانة عن داود بن عبد الله الأودي عن حميد بن عبد الرحمن الحميري : أن رجلا كان يقال له حممة من أصحاب محمد صلى الله عليه و سلم خرج غازيا الى أصبهان في خلافة عمر وفتحت أصبهان في خلافة عمر فقال اللهم ان حممة يزعم أنه يحب لقاك فان كان حممة صادقا فاعزم له عليه بصدقة وان كان كاذبا فاعزم له عليه وان كره اللهم لا ترد حممة من سفره هذا قال فأخذه الموت فمات بأصبهان قال فقام أبو موسى فقال يا أيها الناس ألا انا والله ما سمعنا فيما سمعنا من نبيكم صلى الله عليه و سلم الا أن حممة شهيد

(2/936)


( 30 باب مناقب عبد الله بن بسر رضي الله عنه )

(2/937)


1032 - حدثنا داود بن رشيد ثنا أبو حيوة عن إبراهيم بن محمد بن زياد عن أبيه عن عبد الله بن بسر : أن النبي صلى الله عليه و سلم وضع يده على رأسه وقال يعيش هذا الغلام قرنا قال فعاش مائة سنة وكان في وجهه ثالول فقال لا يموت هذا حتى يذهب هذا الثالول من وجهه فلم يمت حتى ذهب الثالول من وجهه

(2/937)


( 31 باب فضل الأنصار رضي الله عنهم )

(2/938)


1033 - حدثنا يزيد بن هارون أنبأ محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لولا الهجرة لكنت امرأ من الأنصار ولو أن الناس سلكوا واديا أو شعبا وسلكت الأنصار واديا أو شعبا لسلكت وادي الأنصار وشعبهم

(2/938)


( 32 باب فضل أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم )

(2/938)


1034 - حدثنا خالد بن القاسم ثنا رشدين بن سعد ثنا أبو هانئ حميد بن هانئ الخولاني عن أبي ذر حميد الغفاري أنه سمع أبا هريرة يقول بالمدينة قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لأصحابه : كيف بكم إذا شبعتم من الخبز والزيت فهللوا وكبروا ساعة قالوا متى يا رسول الله قال إذا فتحت الأمصار ثم قال لهم رسول الله صلى الله عليه و سلم كيف بكم إذا اختلفت عليكم الألوان وغدوتم بثياب ورحتم بأخرى قالوا متى يأتينا يا رسول الله قال إذا فتحت الأمصار وفتحت فارس والروم قالوا فهم خير منا يا رسول الله يدركون الفتوح قال بل أنتم خير منهم وأبناؤكم خير من أبنائهم وأبناء أبنائكم خير من أبناء أبنائهم لم يأخذوا بشكر لم يأخذوا بشكر لم يأخذوا بشكر

(2/938)


( 33 باب ما جاء في النجاشي وأصحابه رضي الله عنهم )

(2/939)


1035 - حدثنا سريج بن يونس ثنا مروان قال حدثني خصيف عن سعيد بن جبير قال : بعث النجاشي الى رسول الله صلى الله عليه و سلم وفدا من أصحابه فقرأ عليهم رسول الله صلى الله عليه و سلم القرآن فأقروا وأسلموا وفيهم نزلت هذه الآية لتجدن أشد الناس عدوة للذين أمنوا اليهود والذين أشركوا ولتجدن أقربهم مودة للذين أمنوا الذين قالوا انا نصرى ذلك بأن منهم قسيسين ورهبانا وأنهم لا يستكبرون ثم رجعوا الى النجاشي وأسلم ثم إن رسول الله صلى الله عليه و سلم بلغته وفاته فصلى عليه كما يصلى على الميت

(2/939)


( 34 باب أي القرون خير )

(2/940)


1036 - حدثنا أبو النضر ثنا أبو معاوية عن عاصم عن خيثمة والشعبي عن النعمان بن بشير عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : خير الناس قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ثم يأتي قوم تسبق أيمانهم شهادتهم وشهادتهم أيمانهم

(2/940)


( 35 باب فضل أهل اليمن )

(2/941)


1037 - حدثنا يزيد أنبأ بن أبي ذئب عن الحارث بن عبد الرحمن عن محمد بن جبير بن مطعم عن أبيه قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في سفر فقال أتاكم أهل اليمن كأنهم السحاب هم خيار من في الأرض فقال رجل من الأنصار الا نحن فسكت رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال الا نحن يا رسول الله فسكت فقال الا نحن يا رسول الله فقال الا أنتم كلمة ضعيفة

(2/941)


( 36 باب في أهل عمان )

(2/941)


1038 - حدثنا يزيد يعني بن هارون ثنا جرير عن الزبير بن الخريت عن أبي لبيد قال : خرج رجل من ضاحية مهاجرا يقال له بيرح بن أسد فقدم المدينة بعد وفاة النبي صلى الله عليه و سلم بأيام قال فرآه عمر فعلم أنه غريب فقال ممن أنت قال من أهل عمان قال من أهل عمان قال نعم قال فأخذ بيده فأدخله على أبي بكر فقال هذا من أهل الأرض التي سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول اني لأعلم أرضا يقال لها عمان ينضح بجانبها البحر بها حي من العرب لو أتاهم رسولي ما رموه بسهم ولا حجر

(2/941)


( 37 باب في قبائل العرب )

(2/942)


1039 - حدثنا أبو النضر ثنا سلام بن سليم عن زيد العمي عن منصور عن بن سيرين عن أبي هريرة قال : سئل رسول الله صلى الله عليه و سلم عن قبائل العرب قال فشغل عنهم يومئذ أو شغلوه عنه الا أنهم سألوه عن ثلاثة قبائل سألوا عن بني عامر فقال جمل أزهر يأكل من أطراف الشجر وسألوه عن غطفان فقال زهرة تتبع ماء وسألوه عن بني تميم فقال هضبة حمراء لا يضرهم من عاداهم فقال الناس من بني تميم فقال النبي صلى الله عليه و سلم أبى الله لبني تميم الا خيرا هم ضخام الهام رجح الأحلام ثبت الأقدام أشد الناس قتالا للدجال وأنصار الحق في آخر الزمان

(2/942)


( 38 باب في ناس من أبناء فارس )

(2/943)


1040 - حدثنا هوذة ثنا عوف عن شهر بن حوشب قال سمعت أبا هريرة يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لو كان العلم بالثريا لتناوله رجال من أبناء فارس قلت هو في الصحيح غير قوله العلم

(2/943)


( 39 باب فضل الشام وأهله )

(2/944)


1041 - حدثنا معاوية بن عمرو ثنا أبو إسحاق عن سعيد بن عبد العزيز عن أبي إدريس الخولاني قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : انكم ستجندون أجنادا جندا بالشام وجندا بالعراق وجندا باليمن قالوا يا رسول الله اختر لنا أو خرنا قال عليكم بالشام فمن أبى فليلحق بيمنه وليسق من غدره فان الله تكفل لي بالشام وأهله

(2/944)


1041 - قال وقال سعيد بن عبد العزيز حدثنا بن حلبس عن عبد الله بن عمرو قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : اني رأيت عمود الكتاب انتزع من تحت وسادتي فأتبعته بصري فإذا هو قد عمد به الى الشام ألا وان الإيمان حين تقع الفتن بالشام

(2/944)


( 40 باب فضل الأنهار )

(2/944)


1042 - حدثنا سعيد بن شرحبيل عن ليث عن يزيد بن أبي حبيب عن أبي الخير قال قال كعب : نهر النيل نهر العسل في الجنة ونهر دجلة نهر اللبن في الجنة ونهر الفرات نهر الخمر في الجنة ونهر سيحان نهر الماء في الجنة قال فأطفأ الله نورهن ليصيرهن الى الجنة

(2/944)


( 41 باب فيمن يسب أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم )

(2/945)


1043 - حدثنا أحمد بن يونس حدثني عمران بن زيد حدثني الحجاج بن تميم عن ميمون بن مهران عن بن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يكون في آخر الزمان قوم ينبزون الرافضة يرفضون الإسلام ويلفظونه فاقتلوهم فإنهم مشركون

(2/945)


( 33 كتاب الأذكار )

(2/946)


( 1 باب ما جاء في التسبيح والتحميد والتهليل )

(2/946)


1044 - حدثنا العباس بن الفضل العبدي ثنا عبد الوارث ثنا سنان أبو ربيعة عن أنس بن مالك : أن النبي صلى الله عليه و سلم أخذ غصنا فنفضه ثم نفضه ثم نفضه فلم ينتفض ثم نفضه فانتفض ثم قال سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله أكبر تنفض الذنوب كما ينفض الشجر الورق

(2/946)


1045 - حدثنا عبد الرحمن بن واقد ثنا حفص بن عبد الله الإفريقي [ ص 947 ] ثنا حكيم بن نافع عن العلاء بن عبد الرحمن عن أبي هريرة قال : سئل عثمان بن عفان عن مقاليد السموت والأرض فقال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله مقاليد السموت والأرض ولا حول ولا قوة الا بالله من كنوز العرش وأما أبو جاد فالباء بهاء الله والجيم جمال الله والدال دين الله الذي ارتضاه لنفسه ولملائكته وأنبيائه ورسله وصالح خلقه واما هوز فالهاء هوان أهل النار وأما الزاي فزفير جهنم على أعداء الله وأهل المعاصي وأما حطي فحطت عن المذنبين خطاياهم بالاستغفار وأما كلمن فالكاف كمال أهل الجنة حين قالوا الحمد لله الذي صدقنا وعده وأورثنا الأرض نتبوأ من الجنة حيث نشاء فنعم أجر العملين وأما النون فالسمكة التي يأكلون من كبدها قبل دخولهم الجنة وأما صعفص فصاع بصاع وقص بقص كما تدين تدان وأما قرشت فعرضوا للحساب

(2/946)


( 2 باب منه )

(2/948)


1046 - حدثنا أبو عمرو مسلم بن إبراهيم الفراهيدي ثنا محمد بن طلحة بن مصرف الأيامي عن أبيه عن عبد الرحمن بن عوسجة عن البراء بن عازب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ومن قال لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد عشر مرات فهو عدل نسمة قلت روي هذا الحديث في حديث طويل

(2/948)


( 3 باب في لا حول ولا قوة الا بالله )

(2/949)


1047 - حدثنا أبو عبد الرحمن المقرىء ثنا حيوة عن أبي صخر عن عبد الله بن عبد الرحمن عن سالم بن عبد الله بن عمر عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلة أسري به مر به جبريل على إبراهيم خليل الله فقال إبراهيم لجبريل يا جبريل من هذا الذي معك قال جبريل هذا محمد فقال إبراهيم يا محمد مر أمتك فليكثروا من غراس الجنة فان أرضها واسعة وتربتها طيبة فقال محمد صلى الله عليه و سلم لإبراهيم وما غراس الجنة فقال إبراهيم لا حول ولا قوة الا بالله

(2/949)


( 4 باب ما يقول بعد صلاة الفجر وبعد صلاة العصر )

(2/950)


1048 - حدثنا عبد الله بن عون ثنا أبو عبيدة ثنا أبو عبد الله عن يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : لأن أصلي الفجر وأجلس من قوم يذكرون الله الى طلوع الشمس أحب الي مما طلعت عليه الشمس ولأن أصلي العصر وأجلس مع قوم يذكرون الله الى غروب الشمس أحب الي من أن أعتق ثمانية رقاب من ولد إسماعيل دية كل رقبة اثنا عشر ألفا

(2/950)


1048 - حدثنا خالد بن القاسم ثنا حماد بن زيد ثنا يزيد الرقاشي عن أنس : فذكر بعضه

(2/950)


1049 - حدثنا عبيد الله ثنا بن أبي ليلى عن الشعبي عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبي أيوب قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من قال لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير عشر مرات بعد صلاة الغداة كان يعدل أربع رقاب من ولد إسماعيل قلت هو في الصحيح بنحوه غير قوله بعد صلاة الغداة

(2/951)


( 5 باب فيمن عمل حسنة أو هم بها )

(2/951)


1050 - حدثنا يعلى حدثني عبد الحكم عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من هم بحسنة فعملها كتبت له عشر حسنات فان لم يعملها كتبت له حسنة واحدة ومن هم بسيئة فعملها كتبت عليه سيئة واحدة فان لم يعملها لم يكتب عليه شيء

(2/951)


( 6 باب ما جاء في آية الكرسي )

(2/952)


1051 - حدثنا الحكم بن موسى ثنا هقل عن الأوزاعي حدثني يحيى بن أبي كثير عن بن لأبي بن كعب عن أبيه : أنه كان له جرن فيه تمر فكان أبي يتعاهده فوجده ينقص فحرسه ذات ليلة فإذا دابة شبه الغلام المحتلم قال فسلمت فرد السلام فقلت من أنت أجن أم أنس قال لا بل جن قلت ناولني يدك قال فناوله يده فإذا يد كلب وشعر كلب قال له أبي أهكذا خلق الجن قال قد علمت الجن ما فيهم أشد مني قال ما حملك على ما صنعت قال بلغنا أنك رجل تحب الصدقة فأحببنا أن نصيب من طعامك قال فقال له أبي ما الذي يحرزنا منكم قال آية الكرسي فغدا الى النبي صلى الله عليه و سلم فأخبره فقال صدق الخبيث

(2/952)


( 7 باب ما يقول إذا أصبح )

(2/953)


1052 - حدثنا يزيد بن هارون ثنا معاذ أبو عبد الله قال حدثني رجل عن الحسن قال كنا جلوسا مع رجل من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فأتى فقيل له أدرك فقد احترقت دارك فقال : ما احترقت داري فذهب ثم جاء فقيل له أدرك دارك فقد احترقت فقال لا والله ما احترقت داري فقيل له يقال لك قد احترقت دارك فتحلف بالله ما احترقت فقال اني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول من قال حين يصبح إن ربي الله هو الذي لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم ما شاء الله كان وما لا يشأ لا يكون لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم أشهد أن الله على كل شيء قدير وأن الله قد أحاط بكل شيء علما أعوذ بالذي يمسك السماء أن تقع على الأرض إلا بإذنه من شر كل دابة ربي آخذ بناصيتها ان ربي على صراط مستقيم لم ير يومئذ في نفسه ولا أهله ولا ماله شيئا يكرهه وقد قلتها اليوم

(2/953)


( 8 باب ما يقول إذا أوى إلى فراشه )

(2/954)


1053 - حدثنا العباس بن الفضل ثنا عبد العزيز بن مسلم ثنا أبو إسحاق عن أبي فروة قال : قدمت المدينة فأتيت النبي صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله علمني شيئا أقوله إذا أويت الى فراشي قال اقرأ قل يأيها الكفرون فإنها براءة من الشرك

(2/954)


( 9 باب ما يقول إذا استيقظ )

(2/955)


1054 - حدثنا خالد بن القاسم ثنا ليث بن سعد عن إسحاق بن عبد الله بن أبي فروة عن موسى بن وردان عن نبال صاحب العباء عن عائشة رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من قال حين يستيقظ وقد رد الله عليه روحه لا اله الا الله وحده لا شريك له الملك وله الحمد بيده الخير وهو على كل شيء قدير غفرت له ذنوبه وان كانت مثل زبد البحر

(2/955)


( 10 باب ما يقول إذا نزل منزلا )

(2/955)


1055 - حدثنا يزيد بن هارون ثنا حجاج بن أرطاة عن الربيع بن مالك قال قالت خولة بنت حكيم قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما من مسلم نزل منزلا فيقول حين ينزل أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ثلاثا الا أعيذ من شر منزله ذلك حتى يظعن منه قلت هو في الصحيح غير قول ثلاثا

(2/955)


( 11 باب ما يقول إذا رأى مبتلى )

(2/956)


1056 - حدثنا العباس بن الفضل ثنا حماد بن سلمة وحماد بن زيد وسعيد بن زيد وعباد بن داود وأشعث السمان قالوا ثنا عمرو بن دينار وكيل آل الزبير عن سالم بن عبد الله عن أبيه عن عمر رضي الله عنه ان النبي صلى الله عليه و سلم قال : من رأى صاحب بلاء فقال الحمد لله الذي عافاني مما ابتلاك به وفضلنا على كثير ممن خلق تفضيلا عوفي من ذلك البلاء ومن همزه أبدا ما عاش قلت رواه الترمذي غير قوله ومن همزه أبدا ما عاش

(2/956)


( 12 باب فيمن اصابه هم أو حزن )

(2/957)


1057 - حدثنا يزيد بن هارون ثنا فضيل بن مرزوق ثنا أبو سلمة الجهني عن القاسم بن عبد الرحمن عن أبيه عن عبد الله بن مسعود قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما أصاب أحدا قط هم ولا حزن فقال اللهم اني عبدك بن عبدك بن أمتك في قبضتك ناصيتي بيدك ماض في حكمك عدل في قضاؤك أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته على أحد في كتابك أو علمته أحدا من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري وجلاء حزني ونور بصري وذهاب همي الا أذهب الله عز و جل همه وحزنه وأبدله مكانه فرحا قال يا رسول الله ألا نتعلمها قال بلى ينبغي لمن سمعها أن يتعلمها

(2/957)


( 13 باب الاستعاذة )

(2/958)


1058 - حدثنا أبو عبيد حدثنيه محمد بن عمير عن عبد الله بن عامر الأسلمي عن الوليد بن عبد الرحمن عن جبير بن نفير عن معاذ رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : استعيذوا بالله من طمع يهدي الى طبع

(2/958)


1059 - حدثنا أبو النضر ثنا أبو معشر عن سعيد المقبري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يدعو اللهم اني أعوذ بك من الصمم والبكم وأعوذ بك من موت المأثم والمغرم وأعوذ بك من موت الهدم وأعوذ بك من موت الجوع فإنه بئس الفجيع وأعوذ بك من الخيانة فإنها بئست البطانة قلت عند النسائي بعضه

(2/959)


( 34 كتاب الأدعية )

(2/960)


( 1 باب في أسماء الله تعالى والثناء عليه )

(2/960)


1060 - حدثنا سعيد بن عامر عن أبان بن أبي عياش عن أنس بن مالك أن أبا عياش الزرقي قال : اللهم اني أسألك بأن لك الحمد لا اله الا أنت الحنان المنان بديع السماوات والأرض ذو الجلال والإكرام فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لقد سأل الله باسمه الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى

(2/960)


1061 - حدثنا يحيى بن أبي بكير ثنا زهير بن محمد التميمي عن شريك بن أبي نمر الكناني عن عون بن عبد الله عن أبي مسعود قال : بينا هو في المسجد مر عليه رسول الله صلى الله عليه و سلم ومع رسول الله أبو بكر وعمر فلما حاذاه رسول الله صلى الله عليه و سلم سمع دعاءه وهو لا يعرفه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم سل تعطه فرجع أبو بكر الى عبد الله بن مسعود وقال الدعاء الذي دعوت به ما هو قال عبد الله حمدت الله ومجدته ثم قلت اللهم لا اله الا أنت وعدك حق ولقاؤك حق والجنة حق والنار حق والنبيون حق ومحمد حق

(2/961)


( 2 باب الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم )

(2/962)


1062 - حدثنا أبو النضر ثنا معاوية عن ليث عن كعب عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : صلوا علي فان الصلاة علي زكاة لكم وسلوا الله لي الوسيلة فإما سألوه فأخبرهم واما أخبرهم فقال هي أعلى درجة في الجنة لا ينالها الا رجل واحد أرجو أن أكون أنا هو

(2/962)


1063 - حدثنا عبد العزيز بن أبان عن نعيم بن ضمضم العامري ثنا عمران بن حميري الجعفري قال سمعت عمار بن ياسر يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ان الله أعطاني ملكا من الملائكة يقوم على قبري إذا أنا مت فلا يصلي علي عبد صلاة الا قال يا محمد فلان بن فلان يصلي عليك يسميه باسمه واسم أبيه فيصلي الله عليه مكانها عشرا

(2/962)


1064 - حدثنا عبيد الله بن محمد بن عائشة ثنا حماد عن بن هلال العنزي قال حدثني رجل في مسجد دمشق عن عوف بن مالك الأشجعي : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قعد الى أبي ذر أو قعد أبو ذر اليه قال في حديث أطاله وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ان أبخل الناس من ذكرت عنده فلم يصل علي صلى الله عليه و سلم وكرم

(2/963)


( 3 باب كراهية الاستعجال في الدعاء )

(2/964)


1065 - حدثنا علي بن الجعد أنبأ الربيع بن صبيح عن يزيد عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لن يزال العبد بخير ما لم يستعجل قيل يا رسول الله وما استعجاله قال يقول قد دعوت الله كثيرا فلا أراه أستجاب لي قال وكان الحسن يقول ربما أخر الله للعبد الدعوة ويؤتها له يوم القيامة لا يحب أن يكون أصابه عرض من الدنيا

(2/964)


1065 - حدثنا يعلى ثنا عبد الحكم عن أنس فذكر : نحوه غير قول الحسن

(2/965)


1066 - حدثنا أبو النضر ثنا أبو معاوية ثنا زياد أبو المغيرة عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : ما من امرئ مسلم يدعو الله بشيء الا استجاب الله له فاما أن يعجل له واما أن يكفر عنه من خطاياه مثل ما دعا به قلت فذكر الحديث

(2/965)


1067 - حدثنا كثير بن هشام ثنا الحكم عن محمد بن ربيع عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال كنا عند رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات يوم فقال : إن مثل المؤمن كمثل شجرة لا يسقط لها أنملة أتدرون ما هي قالوا لا قال هي النخلة لا تسقط لها أنملة ولا يسقط لمؤمن دعوة

(2/965)


( 4 باب في صوت المؤمن وغيره في الدعاء )

(2/966)


1068 - حدثنا الحسن بن قتيبة ثنا يزيد بن إبراهيم عن أبي الزبير عن جابر أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ان جبريل موكل بحاجات العباد فإذا دعاه عبده المؤمن قال له يا جبريل احبس حاجة عبدي هذا فإني أحبه وأحب صوته وإذا دعاه الكافر قال يا جبريل اقض حاجة عبدي هذا فإني أبغضه وأبغض صوته

(2/966)


( 5 باب ما يستحب من الدعاء )

(2/966)


1069 - حدثنا أبو النضر ثنا محمد بن عبد الله العمي ثنا عوف بن أبي جميلة أبو سهل ثنا زيد بن علي أبو القموص عن وفد عبد القيس أنهم سمعوا رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : اللهم اجعلنا من عبادك المنتجبين الغر المحجلين الوفد المقبلين قيل يا رسول الله فما الغر المحجلون قال هم الذين تبيض منهم مواضع الطهور قيل فما الوفد المقبلون قال وفد يفدون مع رسول الله صلى الله عليه و سلم من هذه الأمة الى ربهم

(2/966)


( 6 باب في المواعظ )

(2/967)


1070 - حدثنا سريج بن يونس ثنا عبد العزيز بن عبد الصمد ثنا أبو المقدام عن محمد بن كعب القرظي قال عهدت عمر بن عبد العزيز وهو عامل علينا بالمدينة زمن الوليد بن عبد الملك وهو شاب غليظ البضغة عظيم الجسم فدخلت عليه في خلافته وقد تغيرت حاله فجعلت أنظر اليه نظرا ما أكاد أصرف بصري عنه فقال يا بن كعب انك لتنظر الي نظرا منكرا ما كنت تنظره الي من قبل فما أعجبك قلت ما حال لونك ونفى من شعرك قال فكيف لو رأيتني بعد ثالثة في قبري وقد سقطت حدقتاي على وجنتي وسال منخراي وفمي صديدا ودودا كنت لي أشد نكرة أعد علي حديثا كنت حدثتنيه عن بن عباس قال قلت قال بن عباس رفعه الى النبي صلى الله عليه و سلم قال : ان لكل شيء شرفا وان أشرف المجالس ما استقبل به القبلة وانما يجالسون بالأمانة ومن سره أن يكون أكرم الناس فليتق الله ومن سره أن يكون أقوى الناس فليتوكل علي الله ومن سره أن يكون أغنى الناس فليكن بما في يد الله أوثق منه بما في يده الا أنبئكم بشراركم قالوا بلى يا رسول الله قال من نزل وحده وجلد عبده ومنع رفده ألا أنبئكم بشر من هذا قالوا بلى يا رسول الله قال من يبغض الناس ويبغضونه ألا أنبئكم بشر من هذا قالوا بلى يا رسول الله قال الذي لا يقيل عشرة ولا يغفر ذنبا قال ألا أنبئكم بشر من هذا قالوا بلى يا رسول الله قال من لا يرجى خيره ولا يؤمن شره وان عيسى بن مريم قام في بني إسرائيل فقال يا بني إسرائيل لا تكلموا بالحكمة عند الجهال فتظلموها ولا تمنعوها أهلها فتظلموهم ولا تظلموا ولا تعاقبوا ظالما فيبطل فضلكم يا بني إسرائيل انما الأمر ثلاثة أمر بين رشده فأتبعوه وأمر بين زيغه فاجتنبوه وأمر اختلف فيه فردوه الى الله

(2/967)


1071 - حدثنا علي بن عاصم ثنا أبو خيثمة ثنا سعد الطائي ثنا [ ص 969 ] أبو المدلة أنه سمع أبا هريرة يقول قلنا : يا رسول الله كنا إذا كنا عندك أو انا إذا كنا عندك رقت قلوبنا وكنا من الأبرار وانا إذا فارقناك أعجبتنا الدنيا وشممنا النساء والأولاد فقال لو تكونوا أو لو أنكم تكونوا على حال أو على الحال التي أنتم عليه عندي لصافحتكم الملائكة بأكفكم ولزارتكم في بيوتكم ولو لم تذنبوا لجاء الله بقوم يذنبون فيغفر لهم قال قلنا يا رسول الله حدثنا عن الجنة ما بناؤها قال لبنة من ذهب ولبنة من فضة بلاطها المسك الأذفر وحصباها اللؤلؤ والياقوت وترابها الزعفران من يدخلها ينعم لا ييأس ويخلد لا يموت لا تبلى ثيابه ولا يفنى شبابه ثلاثة لا ترد دعوتهم الامام العادل والصائم حين يفطر ودعوة المظلوم تحمل على الغمام ويفتح لها أبواب السماوات ويقول لها الرب وعزتي لأنصرنك ولو بعد حين

(2/968)


( 7 باب فيما يحتقر من الذنوب )

(2/970)


1072 - حدثنا عفان ثنا سليمان بن المغيرة ثنا حميد بن هلال ثنا أبو قتادة عن عبادة بن قرص أو قرط قال : انكم لتعملون اليوم أعمالا هي أدق في أعينكم من الشعر كنا نعدها على عهد رسول الله صلى الله عليه و سلم من الموبقات

(2/970)


1073 - حدثنا أبو النضر ثنا سليمان قلت فذكر : بإسناده نحوه

(2/970)


1074 - حدثنا محمد بن عمر ثنا سعيد بن مسلم عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن عبد الرحمن بن الحارث عن عائشة رضي الله عنهما قالت قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا عائشة إياك ومحقرات الذنوب فان لها من الله طالبا قلت ويأتي حديث فيما يحتقر من الكلام في الزهد

(2/970)


( 8 باب الخوف من الله تعالى )

(2/971)


1075 - حدثنا عبد العزيز بن أبان ثنا عمرو ثنا جابر عن عامر عن مسروق عن عائشة قالت قال أبو بكر : والله لقد رأيتني أتبع رسول الله صلى الله عليه و سلم ما خلق الله ذبابا يمر على أنفي الا ظننت أنه عذاب من الله حتى أخبرني رسول الله صلى الله عليه و سلم الخبر

(2/971)


( 35 كتاب التوبة والاستغفار )

(2/972)


( 1 باب في التوابين )

(2/972)


1076 - حدثنا محمد بن عمر الواقدي ثنا إبراهيم بن إسماعيل عن عبد الله بن أبي سفيان عن يزيد بن طلحة بن ركانة عن محمد بن الحنفية عن أبيه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ان الله يحب العبد المفتن التواب

(2/972)


( 2 باب الى متى تقبل التوبة )

(2/973)


1077 - حدثنا هوذة ثنا عوف عن الحسن عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من تاب قبل أن تطلع الشمس من مغربها تاب الله عليه

(2/973)


1078 - حدثنا هوذة ثنا عوف عن محمد عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : من تاب قبل أن تطلع الشمس من مغربها تاب الله عليه

(2/973)


( 3 باب الاستغفار )

(2/973)


1079 - حدثنا أبو سلمة ثنا ليث عن يزيد بن الهاد عن بن شهاب عن بن سلمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم والله : اني لأستغفر الله عز و جل وأتوب اليه في اليوم أكثر من سبعين مرة

(2/973)


( 4 باب الاستغفار لمن ظلمه )

(2/974)


1080 - حدثنا عنبسة بن عبد الرحمن ثنا مالك بن يزيد اليمامي عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : كفارة الاغتياب أن تستغفر لمن اغتبته

(2/974)


( 5 باب اسمح يسمح لك )

(2/975)


1081 - حدثنا الحكم يعني بن موسى ثنا الوليد ثنا بن جريج أنه سمع عطاء يحدث عن بن عباس أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : اسمح يسمح لك

(2/975)


( 6 باب النهي عن تمني الموت )

(2/975)


1082 - حدثنا أبو سلمة منصور بن سلمة ثنا الليث عن يزيد بن الهاد عن هند بنت الحارث عن أم الفضل قالت : دخل النبي صلى الله عليه و سلم على العباس وهو يشتكي فتمنى الموت فقال يا عباس يا عم رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تتمن الموت فإنك ان تك محسنا تزداد احسانا الى احسانك خير لك وان كنت مسيئا استعتبت خير لك فلا تتمن الموت

(2/975)


1083 - حدثنا محمد بن عمر ثنا عبد الله بن جعفر الزهري عن يزيد بن الهاد عن هند بنت الحارث الفراسية عن أم الفضل بنت الحارث : فذكر الحديث الا أنه لم يسم من عاده وقال فيه ان تك محسنا فتؤخر تزداد احسانا

(2/976)


( 7 باب في طول عمر المسلم )

(2/976)


1084 - وحدثني أبو بكر الأموي حدثني سويد بن سعيد ثنا سويد بن عبد العزيز الدمشقي عن نوح بن ذكوان عن أخيه أيوب بن ذكوان عن الحسن البصري عن أنس رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان الله عز و جل ليستحي من عبده وأمته يشيبان في الإسلام ثم يعذبهما

(2/976)


1085 - حدثنا محمد بن سعد ثنا أبو ضمرة حدثني يوسف بن أبي بردة السلمي عن جعفر بن عمرو بن أمية الضمري عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم : ما من عبد يعمر في الإسلام أربعين سنة إلا صرف الله عنه ثلاثة أنواع من البلاء الجنون والجذام والبرص فإذا بلغ الخمسين لين الله عليه الحساب فإذا بلغ الستين رزقه الله الانابة اليه فيما يحب فإذا بلغ السبعين أحبه الله وأحبه أهل السماء فإذا بلغ الثمانين قبل الله حسناته وتجاوز عن سيئاته فإذا بلغ التسعين غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر وسمي اسير الله في أرضه وشفعه في أهل بيته

(2/977)


1086 - حدثنا عبد الرحيم بن واقد حدثنا أنس بن عياض حدثني يوسف بن أبي ذرة أو بن أبي بردة عن جعفر بن عمرو فذكر : نحوه

(2/978)


( 36 كتاب الزهد )

(2/979)


( 1 باب في الاقتصاد )

(2/979)


1087 - حدثنا عفان ثنا همام ثنا قتادة عن أبي قلابة عن أبي أسماء الرحبي : أنه دخل على أبي ذر وهو بالربذة وعنده امرأة سوداء مسغبة ليس عليها أثر المجاسد والخلوق قال فقال ألا تنظرون الى ما تأمرني به هذه السوداء تأمرني أن آتي العراق فإذا أتيت العراق مالوا علي بدنياهم وان خليلي صلى الله عليه و سلم عهد الي أن دون جسر جهنم طريقا ذا دحض ومزلة وأنا ان نأتي عليه وفي أحمالنا اقتدار أو في أحمالنا اضطهار أحرى أن ننجوا من أن نأتي عليه ونحن مواقير

(2/979)


( 2 باب فيما يرغب في الدنيا )

(2/980)


1088 - حدثنا معاوية بن عمرو ثنا زائدة عن الأعمش عن شمر بن عطية عن المغيرة بن سعد بن الأخرم الطائي عن أبيه عن عبد الله بن مسعود عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : لا تتخذوا الضيعة فترغبوا في الدنيا قال ثم قال عبد الله برادان ما برادان وبالمدينة ما بالمدينة

(2/980)


( 3 باب )

(2/980)


1089 - حدثنا معاوية بن عمر ثنا زائدة ثنا عاصم عن زر عن عبد الله قال : لحق بالنبي صلى الله عليه و سلم عبد أسود فمات فأوذن به النبي صلى الله عليه و سلم فقال انظروا هل ترك شيئا قالوا دينارين فقال النبي صلى الله عليه و سلم كيتان

(2/980)


( 4 باب فيمن كره إقبال الدنيا )

(2/981)


1090 - حدثنا أبو النضر هاشم بن القاسم ثنا سليمان بن المغيرة عن حميد قال ثنا زهير بن حيان وكان يغشى بن عباس وسمع منه قال سمعت بن عباس يقول : دعاني عمر فإذا حصير بين يديه عليه الذهب منثور نثر الحثا قال بن عباس أتدري ما الحثا قال فذكرت التبن فقال هلم فاقسم بين قومك فالله أعلم حين حبس هذا عن نبيه وعن أبي بكر وأعطاني الخير أراد ذلك بي أم الشر قال فأكبت أقسم فسمعت البكاء فإذا عمر يبكي ويقول في بكائه كلا والذي بعثه بالحق ما حبس عن نبيه وعن أبي بكر إرادة الشر لهما وأعطاه عمرا إرادة الخير له

(2/981)


( 5 باب في صفو الدنيا )

(2/982)


1091 - حدثنا معاوية بن عمرو ثنا زائدة عن يزيد بن أبي زياد عن أبي جحيفة قال : ذهب صفو الدنيا ولم يبق الا الكدر والموت اليوم تحفة لكل مسلم

(2/982)


( 6 باب فيمن كانت نيته طلب الدنيا أو الآخرة )

(2/982)


1092 - حدثنا أبو عبد الرحمن المقرىء ثنا الربيع بن صبيح عن يزيد الرقاشي عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : من كانت نيته طلب الآخرة جمع الله له شمله وأتته الدنيا وهي راغمة ومن كانت نيته طلب الدنيا جعل الله الفقر بين عينيه وشتت عليه أمره ولا يأتيه منها الا ما كتب له

(2/982)


( 7 باب كيف العمل للدنيا والآخرة )

(2/983)


1093 - حدثنا أبو عبد الرحمن المقرىء ثنا أبو عمرو الصفار عن عبد الله بن العيزار قال لقيت شيخا بالرمل من الأعراب كبيرا فقلت له لقيت أحدا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قال نعم فقلت من فقال عبد الله بن عمرو بن العاص فقلت له فما سمعته يقول قال سمعته يقول : احرز لدنياك كأنك تعيش أبدا واعمل لآخرتك كأنك تموت غدا

(2/983)


( 8 باب ما جاء في الشهرة )

(2/983)


1094 - حدثنا داود بن المحبر ثنا عنبسة بن عبد الرحمن عن شبيب بن بشر عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من لبس ذا شهرة أو ركب ذا شهرة أعرض الله عنه وان كان له وليا

(2/983)


( 9 باب ما جاء في الرياء )

(2/984)


1095 - حدثنا الحكم بن موسى ثنا هقل عن الأوزاعي قال حدثني الزهري عن عروة قال قلت لعبد الله بن عمر : يا أبا عبد الرحمن انا ندخل على الامام يقضي بالقضاء نراه جورا فنقول وفقك الله وننظر الى الرجل منا يثني عليه قال اما نحن معشر أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فكنا نعد هذا نفاقا فما أدري ما تعدونه أنتم

(2/984)


1096 - حدثنا أبو عبد الرحمن المقرئ ثنا حيوة ثنا أبو صخرة حميد بن زياد حدثني مكحول قال سمعت أبا هند الداري يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : من قام بأخيه مقام رياء راءا الله يوم القيامة وسمع

(2/984)


( 10 باب لا يملأ جوف بن آدم الا التراب )

(2/985)


1097 - حدثنا يعلى حدثني الحكم عن أنس ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : لو ان لابن آدم واديين من مال لابتغى واديا ثالثا ولا يملأ جوف بن آدم الا التراب ويتوب الله على من تاب

(2/985)


( 11 باب فيمن هو جماع مناع )

(2/985)


1098 - حدثنا أبو عبد الرحمن المقرئ ثنا موسى بن علي بن رباح قال سمعت أبي يحدث عن عبد الله بن عمرو بن العاص : ان رسول الله صلى الله عليه و سلم قال عند ذكر أهل النار كل جعظري جواظ مستكبر جماع مناع

(2/985)


( 12 باب فيمن لا صبوة له )

(2/986)


1099 - حدثنا سعيد بن شرحبيل الكوفي ثنا بن لهيعة عن أبي عشانة عن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يعجب ربكم من الشاب ليست له صبوة

(2/986)


( 13 باب النظر الى من هو دونك في الدنيا )

(2/986)


1100 - حدثنا معاوية بن عمرو ثنا زائدة عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : انظروا الى من هو أسفل منكم فإنه أجدر ألا تزدروا نعمة الله

(2/986)


( 14 باب فيمن ترك شيئا لله )

(2/987)


1101 - حدثنا روح ثنا سليمان بن المغيرة عن حميد بن هلال قال ثنا أبو قتادة وأبو الدهماء قالا وكانا يكثران السفر نحو البيت قالا أتينا على رجل من أهل البادية فقال البدوي : أخذ رسول الله صلى الله عليه و سلم بيدي فجعل يعلمني مما عمله الله فكان مما حفظت أن قال لا تدع شيئا اتقاء لله الا أبدلك الله خيرا منه قلت وأعاده بسنده نحوه

(2/987)


( 15 باب فيمن لا يؤبه له )

(2/987)


1102 - حدثنا معاوية بن عمرو ثنا زائدة عن الأعمش حدثني سليمان بن مسهر عن خرشة بن الحر عن أبي ذر رضي الله عنه قال : بينما أنا مع النبي صلى الله عليه و سلم في المسجد إذ قال لي انظر أرفع رجل في المسجد في عينيك قال فنظرت فإذا رجل في حلة جالس يحدث أقواما قلت هذا قال انظر أوضع رجل في المسجد فنظرت فإذا رويجل في ثوب خلق قال قلت هذا قال فقال لهذا خير عند الله يوم القيامة من قراب الأرض من هذا

(2/987)


1103 - حدثنا معاوية بن عمرو ثنا زائدة عن الأعمش عن سالم بن أبي الجعد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ان لمن أمتي من لو قام على باب أحدكم فسأله دينارا ما أعطاه أو درهما ما أعطاه أو فلسا ما أعطاه ولو سأل الله الدنيا ما أعطاه وما يمنعه الا لكرامته عليه ولو سأل الجنة لأعطاه ولو أقسم على الله لأبره

(2/988)


1103 - قال سليمان يعني الأعمش سمعتهم يذكرونه عن أنس قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ألا أنبئكم بأهل الجنة قالوا بلى يا رسول الله قال كل ضعيف متضاعف لو أقسم على الله لأبره قلت لأنس في الصحيح ان من عباد الله من لو أقسم على الله لابره

(2/988)


( 16 باب الايثار )

(2/989)


1104 - حدثنا عبد العزيز بن أبان عن مسعر بن كدام بن ظهير الهلالي قال ثنا ثابت بن عبيد الأنصاري قال سمعت عبد الله بن مغفل المزني يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : من كان له قميصان فليكس أحدهما أو ليتصدق بأحدهما

(2/989)


( 17 باب في الثناء الحسن والسيء )

(2/989)


1105 - حدثنا أبو عبد الرحمن المقرىء ثنا حيوة عن سالم بن غيلان أنه سمع أبا السمح يحدث عن أبي الهيثم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ان الله عز و جل إذا رضي عن العبد اثنى عليه سبعة أضعاف من الخير لم يعمله وإذا سخط على العبد أثنى عليه سبعة أضعاف من الشر لم يعمله

(2/989)


الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية