صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية
 

[ مسند أبي يعلى ]
الكتاب : مسند أبي يعلى
المؤلف : أحمد بن علي بن المثنى أبو يعلى الموصلي التميمي
الناشر : دار المأمون للتراث - دمشق
الطبعة الأولى ، 1404 - 1984
تحقيق : حسين سليم أسد
عدد الأجزاء : 13
الأحاديث مذيلة بأحكام حسين سليم أسد عليها

6703 - حدثنا موسى بن محمد حدثنا محمد بن عمر بن عبد الله الرومي قال : حدثني جابر بن يزيد بن رفاعة عن هارون بن أبي الجوزاء
عن العباس قال : كنا جلوسا مع رسول الله - صلى الله عليه و سلم - تحت شجرة فهاجت الريح فوقع ما كان فيها من ورق نخر وبقي فيها ما كان من ورق أخضر فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : ما مثل هذه الشجرة ؟ قال القوم : الله ورسوله أعلم قال : مثلها مثل المؤمن إذا اقشعر من خشبة الله وقعت عنه ذنوبه وبقيت له حسناته
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/60)


6704 - حدثنا موسى بن محمد حدثنا عبد الله بن رجاء حدثنا قيس بن الربيع عن ابن أبي السفر عن ابن شرحبيل عن ابن عباس
عن العباس قال : دخلت على رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وعنده نساؤه فاستترن مني إلا ميمونة فدق له سعطة فلد فقال : لا يبقين في البيت أحد إلا لد إلا العباس فإنه لم تصبه يميني ثم قال : مروا أبا بكر يصلي بالناس فقالت عائشة لحفصة : قولي له : إن أبا بكر إذا قام ذلك المقام بكى فقالت له فقال : مروا أبا بكر يصلي بالناس فصلى أبو بكر ثم وجد رسول الله - صلى الله عليه و سلم - خفة فخرج فلما رآه أبو بكر تأخر فأومأ إليه بيده : أي مكانك فجاء فجلس إلى جنبه فقرأ رسول الله - صلى الله عليه و سلم - من حيث انتهى أبو بكر
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/62)


6705 - حدثنا أحمد بن عيسى حدثنا عبد الله بن وهب حدثنا ابن لهيعة عن معاذ بن محمد الأنصاري قال : أخبرني عمرو بن معدي كرب : أصاب رجلا من بني كنانة مأمومة فأراد عمر بن الخطاب أن يقيد منه
فقال له العباس : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول : لا قود في مأمومة ولا جائفة ولا منقلة فأغرمه العقل
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/63)


6706 - حدثنا عمرو بن محمد الناقد حدثنا الخضر بن محمد الحراني حدثنا محمد بن سلمة عن محمد ابن إسحاق عن أبي الزناد عن الأعرج عن سليمان بن عريب قال :
سمعت أبا هريرة يقول لابن عباس : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : رؤيا المسلم جزء من أربعين جزءا من النبوة
قال ابن عباس : من ستين فقال أبو هريرة : تسمعني أقول : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وتقول من ستين ؟

(12/63)


6707 - فقال ابن عباس : وأنا أقول : قال العباس ابن عبد المطلب قال أبو عثمان عمرو الناقد : قلت : أنا وأصحابنا فهو عندنا إن شاء الله يعني العباس عن النبي - صلى الله عليه و سلم -
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/64)


6708 - حدثنا محمد بن عبد الرحمن بن سهم الأنطاكي حدثنا محمد بن كثير الصنعاني عن معمر عن الزهري عن كثير بن العباس قال :
حدثني أبي العباس بن عبد المطلب قال : شهدت حنينا مع رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فلما هزم المسلمون ورسول الله - صلى الله عليه و سلم - على بغلة أهداها له فروة بن نفاثة الجذامي فجعل رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يركضها في وجوه الكفار وأنا آخذ بلجامها مخافة أن تسرع و أبو سفيان بن الحارث بن عبد المطلب آخذ بغرز رسول الله - صلى الله عليه و سلم -
قال : فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : ناد في أصحاب السمرة فناديت بأعلى صوتي : يا أصحاب السمرة - وداعون في الأنصار : يا معشر الأنصار !
ثم قصرت الدعوة على بني الحارث بن الخزرج وكانوا أصبر على الموت فقالوا : يا لبيك يا لبيك ! فوالله ما شبهت عطفهم على رول الله - صلى الله عليه و سلم - إلا كعطف بقر على أولادها
قال : فتقدموا فاقتتلوا قتال شديدا فلما رأى ذلك رسول الله - صلى الله عليه و سلم - تناول قبضة من حصباء فرمى بها وجوه القوم وقال : شاهت الوجوه قال : فوالله ما زلت أرى حدهم كليلا وأمرهم مدبرا حتى هزمهم الله
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/66)


6709 - حدثنا أبو كريب حدثنا الحسن بن عطية حدثنا قيس عن يونس بن عبيد عن الحسن عن الأحنف بن قيس
عن العباس بن عبد المطلب قال :
: خرجت مع رسول الله - صلى الله عليه و سلم - من المدينة فالتفت إليها فقال : إن الله قد برأ هذه الجزيرة من الشرك ولكن أخاف أن تضلهم النجوم
قالوا : يا رسول الله ! كيف تضلهم النجوم ؟ قال : ينزل الغيث فيقولون : مطرنا بنوء كذا وكذا
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/69)


6710 - حدثنا سريح بن يونس قال : حدثنا أبو حفص الأبار عن منصور بن المعتمر عن أبي علي عن جعفر بن تمام عن أبيه
عن العباس قال : كانوا يدخلون على النبي - صلى الله عليه و سلم - ولا يستاكون فقال : تدخلون علي قلحا ولا تستاكون ؟ استاكوا لولا أن أشق على أمتي لفرضت عليهم السواك كما فرضت عليهم الوضوء
وقالت عائشة : ما زال النبي - صلى الله عليه و سلم - يذكر السواك حتى خشينا أن ينزل فيه قرآن
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/71)


6711 - حدثنا أبو كريب حدثنا أبو أسامة عن هشام بن عروة عن أبيه قال : أخبرني نافع قال :
سمعت العباس يقول للزبير : يا أبا عبد الله ! ها هنا أمرك رسول الله - صلى الله عليه و سلم - أن تركز الراية يعني يوم فتح مكة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/73)


6712 - حدثنا إسحاق حدثنا شريك بن عبد الله عن سماك بن حرب عن عبد الله عن الأحنف بن قيس
عن العباس بن عبد المطلب : في قوله : { ويحمل عرش ربك فوقهم يومئذ ثمانية } [ الحاقة : 17 ] قال : ثمانية أملاك في صورة الأعوال
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/74)


6713 - حدثنا إسحاق بن أبي إسرائيل حدثنا عبد الرزاق عن يحيى بن العلاء عن خاله : شعيب بن خالد عن سماك بن حرب عن عبد الله بن عميرة
عن العباس بن عبد المطلب قال : كنا جلوسا مع رسول الله - صلى الله عليه و سلم - بالبطحاء فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : تدرون ما هذا ؟ قال : قلنا : السحاب قال : والمزن قلنا : والمزن قال : والعنان قال : فسكتنا فقال : هل تدرون كم بين السماء والأرض ؟ قلنا : الله ورسوله أعلم قال : بينهما مسيرة خمس مئة سنة وبين كل سماء إلى سماء مسيرة خمس مئة سنة وكثف كل سماء مسيرة خمس مئة سنة والسماء السابعة بين ركبهم وأظلافهم كما بين السماء والأرض ثم فوق ذلك العرش وليس يخفى عليه شيء من أعمال بني آدم
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/75)


6714 - حدثنا موسى بن محمد بن حيان حدثنا عبد الصمد حدثنا عمر بن إبراهيم عن قتادة عن الحسن
عن العباس بن عبد المطلب أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : إن الله قد طهر هذه القرية من الشرك إن لم تضلهم النجوم
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/77)


6715 - حدثنا محمد بن أبي بكر المقدمي حدثنا أبو عوانة عن عبد الملك بن عمير عن عبد الله بن الحارث ابن نوفل
عن العباس بن عبد المطلب : قال : يا رسول الله ! هل نفعت أبا طالب ؟ فإنه كان يحوطك ويغضب لك قال : هو في ضحضاح من النار ولولاي لفي الدرك الأسفل
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/78)


مسند الفضل بن العباس رحمه الله

(12/79)


6716 - حدثنا زكريا بن يحيى حدثنا هشيم عن عبد الملك عن عطاء عن ابن عباس قال : أفاض رسول الله - صلى الله عليه و سلم - من عرفة وردفه أسامة بن زيد وأفاض من جمع وردفه الفضل بن عباس
قال الفضل : لم يزل رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يلبي حتى رمى جمرة العقبة
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/79)


6717 - حدثنا زكريا بن يحيى حدثنا هشيم عن يحيى بن أبي إسحاق حدثنا سليمان بن يسار عن عبد الله بن عباس
عن الفضل بن عباس أن رجلا قال : يا رسول الله إن أبي أدركه الإسلام وهو شيخ كبير إن شددته على الرحل خفت عليه أن يموت وإن لم أشده لم يثبت أفأحج عنه ؟ قال : أرأيت لو كان على أبيك دين قضيته أكان يجزيه ؟ فقال : نعم قال : فحج عن أبيك
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/82)


6718 - حدثنا زكريا بن يحيى حدثنا هشيم عن يحيى بن أبي إسحاق عن سليمان بن يسار
عن عبيد الله و الفضل بن عباس : أن الغميصاء - أو الرميصاء - جاءت تشكو زوجها إلى رسول الله إني لأفعل ولكنها تريد أن ترجع إلى زوجها الأول قال : فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - لا تحل له حتى تذوق عسيلتها
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/85)


6719 - حدثنا سليمان بن داود الشاذكوني أبو أيوب حدثنا حفص بن غياث عن ابن جريج عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس : أن النبي - صلى الله عليه و سلم - أفطر بعرفة
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/86)


6720 - حدثنا سليمان الشاذكوني حدثنا يحيى بن أبي الهيثم حدثنا عثمان بن عطاء عن أبيه عن أبن عباس
عن الفضل بن عباس قال : كفن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - في ثوبين أبيضين سحوليين
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف جدا

(12/88)


6721 - حدثنا هدبة بن خالد حدثنا همام حدثنا قتادة عن عزرة عن الشعبي
عن الفضل بن عباس قال : كنت ردف رسول الله - صلى الله عليه و سلم - من جمع فلم ترفع راحلته رجلها غادية حتى أتى جمعا
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/88)


6722 - حدثنا يحيى بن أيوب حدثنا إسماعيل بن جعفر حدثنا محمد بن أبي حرملة عن كريب مولى ابن عباس
عن أسامة بن زيد : أنه كان ردف رسول الله - صلى الله عليه و سلم - شعب الأيسر الذي دون المزدلفة أناخ
قال : ثم جاء فصببت عليه الوضوء فتوضأ قلت : الصلاة يا رسول الله قال : الصلاة أمامك فركب رسول الله - صلى الله عليه و سلم - حتى أتى المزدلفة فصلى ثم ردف الفضل رسول الله - صلى الله عليه و سلم - غداة جمع
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/89)


6723 - قال كريب : فأخبرني عبد الله بن عباس
عن الفضل : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - لم يزل يلبي حتى بلغ الجمرة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح وأخرجه مسلم

(12/91)


6724 - حدثنا كامل حدثنا الليث حدثنا أبو الزبير عن أبي معبد مولى ابن عباس عن عبد الله بن عباس
عن الفضل بن عباس - : وكان ردف رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال في عشية عرفة وغداة جمع : أيها الناس - حين دفعوا - عليكم بالسكينة وهو كاف ناقته حتى إذا دخل محسرا - وهو من منى - قال : عليكم بحصى الخذف الذي يرمى به الجمرة ولم يزل رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يلبي حتى رمى الجمرة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/92)


6725 - حدثنا عمرو بن الضاحك حدثنا أبي عن شعبة عن مشاش عن عطاء عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - أمر ضعفة بني هاشم أن ينفروا من جمع بليل
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/93)


6726 - حدثنا عمرو بن الضاحك حدثنا أبي حدثنا ابن جريج حدثنا محمد بن عمر بن علي عن العباس ابن عبيد الله بن عباس
عن الفضل بن عباس قال : زار النبي - صلى الله عليه و سلم - العباس في بادية لنا فإذا كلب وحمار لنا يرعى فصلى النبي - صلى الله عليه و سلم - العصر وهما بين يديه لم يزجرا ولم يؤخرا
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/94)


6727 - حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا أبو الأحوص عن خصيف عن مجاهد قال : قال ابن عباس :
قال الفضل بن عباس : كنت رديف رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فما زلت أسمعه يلبي حتى رمى جمرة العقبة فلما رمى قطع
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/95)


6728 - حدثنا أبو بكر حدثنا حفص عن جعفر عن أبيه عن علي بن حسين عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس : أن النبي - صلى الله عليه و سلم - لم يزل يلبي حتى رمى جمرة العقبة فرماها بسبع حصيات يكبر مع كل حصاة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/96)


6729 - حدثنا أبو بكر حدثنا حفص عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس : أن النبي - صلى الله عليه و سلم - شرب يوم عرفة
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/96)


6730 - حدثنا أبو بكر حدثنا أبوخالد عن ابن جريج عن أبي الزبير عن أبي معبد عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس قال : أفاض رسول الله - صلى الله عليه و سلم - من عرفة ومن جمع وعليه السكينة حتى أتى منى فلما هبط محسرا قال : يا أيها الناس عليكم حصى الخذف يعني حصى الجمار يشير بيده حصى الخذف
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/96)


6731 - حدثنا أبو بكر عبد الله بن محمد حدثنا قبيصة بن عقبة عن يونس بن أبي إسحاق عن أبي إسحاق عن سعيد بن جبير عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس قال : كنت ردف رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وأعرابي معه بنة له حسناء فجعل يعرضها لرسول الله - صلى الله عليه و سلم - يأخذ برأسي فيلويه وكان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يلبي حتى رمى جمرة العقبة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/97)


6732 - حدثنا أبو بكر حدثنا يعلى بن عبيد عن عبد الملك بن أبي سليمان عن عطاء عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس قال : أفاض رسول الله - صلى الله عليه و سلم - منم عرفات و أسامة ردفه فجالت به الناقة وهو واقف فضربها قبل أن يفيض وهو رافع يديه لا تجاوزان رأسه فلما أفاض سار على هينته حتى أتى جمعا ثم أفاض من جمع و الفضل ردفه فقال الفضل : ما زال النبي - صلى الله عليه و سلم - يلبي حتى رمى جمرة العقبة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/98)


6733 - حدثنا أبو بكر حدثنا الحسن بن موسى عن حماد بن سلمة عن عمرو بن دينار عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قام في الكعبة ولم يركع ولم يسجد
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/98)


6734 - حدثنا أبو بكر حدثنا عفان حدثنا شعبة عن مشاش عن عطاء عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس قال : أمر رسول الله - صلى الله عليه و سلم - ضعفة بني هاشم أن يتعجلوا من جمع بليل
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/100)


6735 - حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا حفص عن جعفر عن أبيه عن علي بن حسين عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس قال : كنت ردف النبي - صلى الله عليه و سلم - فرمى جمرة العقبة بسبع حصيات فكبر مع كل حصاة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/100)


6736 - حدثنا مسروق بن المزربان حدثنا حفص ابن غياث عن ابن جريج عن عطاء عن ابن عباس
عن الفضل بن عباس قال : رأيت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - شرب يوم عرفة
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/101)


6737 - حدثنا إسحاق بن أبي إسرائيل حدثنا عبد الرزاق حدثنا معمر عن الزهري عن سليمان بن يسار عن ابن عباس
حدثنا الفضل بن عباس قال : أتت امرأة من خثعم رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقالت : يا رسول الله إن أبي أدركته فريضة الله في الحج وهو شيخ كبير لا يستطيع أن يثبت على دابته
قال : فحجي عن أبيك
قال معمر وكان يحيى بن أبي إسحاق يحدث أنه سمع سليمان بن يسار أنها امرأة سألت عن أمها
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/101)


6738 - حدثنا هارون حدثنا عبد الله بن وهب قال : أخبرني الليث عن عبد ربه بن سعيد عن عمران بن أبي أنس عن عبد الله عن ربيعة بن الحارث
عن الفضل بن عباس عن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - أنه قال : الصلاة مثنى مثنى وتشهد مستقبلا في كل ركعتين وتضرع وتخشع وتساكن ثم تقنع يديك يقول : ترفعهما إلى ربك مستقبلا ببطونها وجهك وتقول : يا رب يا رب ! من لم يفعل ذلك فهي خداج

(12/101)


مسند فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليهما

(12/105)


6739 - حدثنا عبد الأعلى بن حماد النرسي حدثنا وهيب بن خالد عن جعفر بن محمد عن أبيه
عن جابر قال : أقام رسول الله - صلى الله عليه و سلم - تسعا بالمدينة لم يحج ثم أذن في الناس بالخروج فلما جاء ذا الحليفة صلى بذي الحليفة فولدت أسماء بنت عميس محمد بن أبي بكر وأرسلت إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقال : اغتسلي واستثفري بالثوب وأهلي قال : ففعلت فلما اطمأن صدر راحلة رسول الله - صلى الله عليه و سلم - على ظهر البيداء أهل وأهللنا معه لا نعرف إلا الحج وله خرجنا ورسول الله - صلى الله عليه و سلم - بين أظهرنا والقرآن ينزل عليه وهو يعرف تأويله وإنما يفعل ما أمر به
قال جابر : فنظرت بين يدي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي مد بصري والناس مشاة والركبان فجعل رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يلبي يقول : لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك فلما قدمنا مكة بدأ فاستلم الركن فسعى ثلاثة أطواف ومشى أربعا فلما فرغ من طوافه وانطلق إلى المقام - فقال : قال الله : { واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى } [ البقرة : 125 ] صلى خلف مقام إبراهيم ركعتين
قال جعفر بن محمد : قال أبي : كان يقرأ فيهما بالتوحيد : { قل يا أيها الكافرون } [ الكافرون : 1 ] و { قل هو الله أحد } [ الإخلاص : 1 ] قال : ولم يذكر ذلك عن جابر
قال جابر : ثم انطلق إلى الركن فاستلمه ثم انطلق إلى الصفا فقال : نبدأ بما بدأ الله به : { إن الصفا والمروة من شعائر الله } [ البقرة : 158 ] فرقي على الصفا حتى بدا له البيت وكبر ثلاثا وقال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت بيده الخير وهو على كل شيء قدير ثلاثا ودعا في ذلك ثم هبط من الصفا فمشى حتى إذا تصوبت قدماه في بطن المسيل سعى حتى إذا صعدت قدماه في بطن المسيل مشى إلى المروة فرقي على المروة حتى بدا له البيت فقال مثل ما قال على الصفا فطاف سبعا فقال : من لم يكن معه الهدي فليحلل ومن كان معه الهدي فليقم على إحرامه فإني لولا أن معي هديا لأحللت ولو أني استقبلت من أمري ما استدبرت لأهللت بعمرة
قال : وقدم علي من اليمن فقال له النبي - صلى الله عليه و سلم - : بأي شيء أهللت يا علي ؟
قال : قلت : اللهم إني أهل بما أهل به رسولك
قال : فإن معي هديا فلا تحل
قال علي : فدخلت على فاطمة وقد اكتحلت ولبست ثيابا صبيغا فقلت : من أمرك بهذا ؟
قالت : أبي أمرني قال : فكان علي يقول بالعراق : فانطلقت إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - محرشا على فاطمة مستثبا في الذي قالت فقال : صدقت أنا أمرتها
قال : ونحر رسول الله - صلى الله عليه و سلم - مئة بدنة من ذلك بيده ثلاثا وستين بدنة ونحر علي ما غبر ثم أخذ من كل بدنة قطعة فطبخوا جميعا فأكلا من اللحم وشربا من المرق
قال سراقة بن مالك بن جعشم : يا رسول الله ألعامنا هذا أم للأبد ؟ قال : بل للأبد دخلت العمرة في الحج وشبك بين أصابعه
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/105)


6740 - حدثنا إبراهيم بن الحجاج السامي حدثنا حماد عن محمد بن إسحاق عن أبيه عن الحسن بن أبي الحسن عن فاطمة بنت رسول الله : أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أكل في بيتها عرقا فجاءه بلال فآذنه بالصلاة فقام ليصلي فأخذت بثوبه فقلت : يا أبة ألا توضأ ؟ قال : مم أتوضأ ؟ أي بنية
فقلت مما مست النار فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : أوليس أطهر طعامكم ما مسته النار
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/108)


6741 - حدثنا عثمان بن أبي شيبة حدثنا جرير عن شيبة بن نعامة عن فاطمة بنت الحسين
عن فاطمة الكبرى قالت : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : لكل بني أم عصبة ينتمون إليه إلا ولد فاطمة فأنا وليهم وأنا عصبتهم
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/109)


6742 - حدثنا الحسين بن الأسود حدثنا عمرو بن محمد العنقزي حدثنا ابن عيينة عن عمرو بن دينار عن يحيى بن جعدة قال :
قالت فاطمة بنت النبي - صلى الله عليه و سلم - : قال لي رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : إن عيسى بن مريم مكث في بني إسرائيل أربعين سنة
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/110)


6743 - حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي سمينة البصري حدثنا محمد بن خالد الحنفي حدثنا موسى بن يعقوب الزمعي عن هاشم بن هاشم عن عبد الله بن وهب عن أم سلمة قالت : جاءت فاطمة إلى النبي - صلى الله عليه و سلم - فسارها بشيء فبكت ثم سارها بشيء فضحكت فسألتها عنه فقالت : أخبرني أنه مقبوض في هذه السنة فبكيت فقال : ما يسرك أن تكوني سيدة نساء أهل الجنة إلا فلانة ؟ فضحكت
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/110)


6744 - حدثنا ابن إسماعيل بن أبي سمينة حدثنا أبو نعيم حدثنا زكريا عن فراس عن الشعبي عن مسروق
عن عائشة : نحوه
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/111)


6745 - حدثنا أبو خثيمة حدثنا الفضل بن دكين حدثنا زكريا بن أبي زائدة عن فراس عن الشعبي عن مسروق
عن عائشة قالت : أقبلت فاطمة تمشي كأن مشيها مشية رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقال : مرحبا بابنتي وأجلسها عن يمينه - أو عن يساره - وأسر إليها حديثا فبكت ثم أسر إليها حديثا فضحكت فقلت : ما رأيت كاليوم حزنا أقرب من فرح ! أي شيء أسر إليك رسول الله - صلى الله عليه و سلم - ؟ قالت : ما كنت لأفشي سر رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فلما قبض سألتها فقالت : قال : إن جبريل كان يأتيني فيعارضني القرآن مرة وإنه أتاني العام فعارضني به مرتين ولا أرى أجلي إلا قد حضر ونعم السلف أنا لك وإنك أول أهل بيتي لحوقا بي فبكيت لذلك فقال : أما ترضين أن تكوني سيدة نساء المؤمنين - أو نساء هذه الأمة - ؟ قالت : فضحكت
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/111)


6746 - حدثنا عبد الأعلى بن حماد حدثنا المفضل ابن فضالة قال : حدثني ربيعة المعافري عن أبي عبد الرحمن الحبلي
عن عبد الله بن عمرو قال : قبرنا مع رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يوما فلما فرغ انصرف ووقف وسط الطريق فإذا نحن بامراة مقبلة لا نظن أنه عرفها فلما دنت إذا هي فاطمة فقال لها رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : يا فاطمة ما أخرجك من بيتك ؟ قالت : أتيت يا رسول الله اهل هذا البيت فرحمت إليهم ميتهم - أو عزيتهم - لا أحفظ أي ذلك قالت
قال ربيعة : فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : لعلك بلغت معهم الكدى ؟ قالت : معاذ الله وقد سمعتك تذكر فيها ما تذكر قال : لو بلغت الكدى ما رأيت الجنة حتى يراها جدك أبو أمك - أو أبو أبيك - شك أبو يحيى فسألت ربيعة عن الكدى فقال : أحسبها المقابر
قال : فلما رأيت ربيعة شك لقيت يزيد بن أبي حبيب فأخبرته بحديث ربيعة وسألته الكدى فقال : هي المقابر
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/113)


6747 - قال يزيد بن أبي حبيب : وحضر رسول الله - صلى الله عليه و سلم - جنازة رجل فلما وضعت ليصلي عليها أبصر امرأة فسأل عنها فقيل له هي أخت الميت يا رسول الله فقال لها : ارجعي ولم يصل عليها حتى توارت
قال يزيد : وقد حضرت أم سلمة أبا سلمة
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/115)


6748 - حدثنا جبارة بن مغلس حدثنا عبيد بن وسيم الجمال أخبرنا الحسن بن الحسن عن أمه : فاطمة بنت الحسين أبيها حسين بن علي
عن أمه فاطمة بنت محمد قالت : قال النبي - صلى الله عليه و سلم - : لا يلومن امرؤ إلا نفسه بات وفي يده ريح غمر
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/115)


6749 - حدثنا أبو سعيد الأشج حدثنا ابن إدريس عن أبي الجحاف داود بن أبي عوف عن محمد بن عمرو الهاشمي عن زينب بنت علي
عن فاطمة بنت محمد قالت : نظر النبي - صلى الله عليه و سلم - إلى علي فقال : هذا في الجنة وإن من شيعته [ قوما ] يعلمون الإسلام [ ثم ] يرفضونه لهم نبز يسمون الرافضة من لقيهم فليقتلهم فإنهم مشركون
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/116)


6750 - حدثنا عيسى بن سالم حدثنا وهب بن عبد الرحمن القرشي عن جعفر بن محمد عن أبيه
عن الحسن بن علي : أنه دخل المتوضأ فأصاب لقمة - أو قال : كسرة - في مجرى الغائط و البول فأخذها فأماط عنها الأذى فغسلها غسلا نعما ثم دفعها إلى غلامه فقال : يا غلام ذكرني بها إذا توضأت فلما توضأ قال للغلام : يا غلام ناولني اللقمة - أو قال : الكسرة - فقال : يا مولاي أكلتها قال : فاذهب فأنت حر لوجه الله قال : فقال له الغلام : يا مولاي لأي شيء أعتقتني ؟ قال : لأني سمعت من فاطمة بنت رسول الله تذكر عن أبيها رسول الله صلى الله عليه و سلم - : من أخذ لقمة - أو كسرة - من مجرى الغائط والبول فأخذها فأماط عنها الأذى وغسلها غسلا نعما ثم أكلها لم تستقر في بطنه حتى يغفر له فما كنت لأستخدم رجلا من أهل الجنة

(12/117)


6751 - حدثنا زهير بن حرب حدثنا يحيى بن سعيد حدثنا جعفر بن محمد حدثني أبي قال : أتينا جابر بن عبد الله - وهو في بني سلمة - فسألناه عن حجة رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وذكر الحديث بطوله وهو عندنا مكتوب في مسند جابر
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/119)


6752 - حدثنا عبد الرحمن بن صالح حدثنا محمد بن فضيل عن الوليد بن جميع عن أبي الطفيل قال : جاءت فاطمة إلى أبي بكر فقالت : يا خليفة رسول الله أنت ورثت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - أم أهله ؟ قال : بل أهله قالت فما بال سهم رسول الله ؟ قال : إني سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول : إذا أطعم الله نبيا طعمة ثم قبضه جعله للذي يقوم بعده فرأيت أن أرده على المسلمين فقالت : أنت ورسول الله أعلم
قال حسين سليم أسد : رجاله رجال الصحيح

(12/119)


6753 - حدثنا محمد بن عباد المكي حدثنا سفيان بن عيينة قال : حدثني زياد بن سعد عن الزهري عن علي بن حسين : أن أزواج النبي - صلى الله عليه و سلم - اجتمعن إلى فاطمة فقلن لها : ائتي رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وقولي له : إن أزواجك ينشدنك العدل في بنت أبي قحافة فأتته فذكرت ذلك له فقال : أما تحبينمن أحب ؟ قالت : بلى قال : فإني أحب هذه
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/119)


6754 - حدثنا الحسن بن عرفة حدثنا محمد بن خازم عن ليث بن أبي سليم عن عبد الله بن الحسن
عن فاطمة بنت رسول الله قالت : كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - إذا دخل المسجد قال : بسم الله والسلام على رسول الله اللهم اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك وإذا خرج قال : بسم الله والسلام على رسول الله اللهم اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب فضلك
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/121)


6755 - حدثنا زهير حدثنا يعقوب حدثنا أبي عن أبيه أن عروة بن الزبير حدثه : أن عائشة حدثته أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - دعا بنته فاطمة فسارها فبكت ثم سارها فضحكت قالت عائشة فقلت لفاطمة : ما هذا الذي سارك به رسول الله صلى الله عليه و سلم فبكيت ثم سارك فضحكت ؟
قالت : سارني فأخبرني بموته فبكيت ثم سارني فأخبرني أني أول من يتبعه من أهله فضحكت
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/122)


6756 - حدثنا زهير حدثنا جرير بن عبد الحميد عن سهيل عن أبيه
عن أبي هريرة قال : سألت فاطمة النبي - صلى الله عليه و سلم - خادما فقال : ألا أدلك على ما هو خير من ذلك ؟ تسبحين الله وتكببرين وتحمدين الله إذا أويت إلى فراشك مئة مرة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/122)


مسند الحسن بن علي بن أبي طالب

(12/124)


6757 - حدثنا السامي حدثنا سكين بن عبد العزيز حدثنا جعفر عن أبيه عن جده قال : لما قتل علي قام حسن بن علي خطيبا فحمد الله وأثنى عليه ثم قال : أما بعد والله لقد قتلتم الليلة رجلا في ليلة نزل فيها القرآن وفيها رفع عيسى بن مريم وفيها قتل يوشع ابن نون فتى موسى عليه السلام
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/124)


6758 - حدثنا إبراهيم بن الحجاج حدثنا سكين قال : وحدثني أبي عن خالد بن جابر عن أبيه : عن الحسن بن علي مثل هذا وزاد فيه تيب على بني إسرائيل
وقال : والله ما سبقه أحد كان قبله ولا لحقه أحد كان بعده وإن كان النبي - صلى الله عليه و سلم - ليبعثه في السرية وجبريل عن يمينه وميكائيل عن يساره والله ما ترك صفراء ولا بيضاء إلا ثمان مئة أو سبع مئة درهم أرصدها لخادم يشتريها
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/125)


6759 - حدثنا محمد بن الخطاب حدثنا مؤمل حدثنا شعبة حدثنا ابن أبي مريم قال ك سمعت السعدي يقول : قلت للحسن : ما تحفظ من رسول الله - صلى الله عليه و سلم -
قال : سمعته يدعو هذا الدعاء : اللهم اهدنا فيمن هديت وعافنا فيمن عافيت وتولنا فيمن توليت وبارك لنا فيما أعطيت وقنا شر ما قضيت إنك تقضي ولا يقضى عليك وإنه لا يذل من واليت تباركت وتعاليت
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/127)


6760 - حدثنا محمد بن مرزوق قال : حدثني حسين الأشقر حدثنا عبد الله بن بكير عن حكيم بن جبير عن سوار أبو إدريس عن المسيب بن نجبة قال :
دخلت على الحسن بن علي فقال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : الحرب خدعة
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/129)


6761 - حدثنا موسى بن محمد بن حيان حدثنا أبو بكر الحنفي حدثنا عبد الله بن نافع أخبرني العلاء بن عبد الرحمن قال : سمعت الحسن بن علي بن أبي طالب قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : صلوا في بيوتكم لا تتخذوها قبورا ولا تتخذوا بيتي عيدا صلوا علي وسلموا فإن صلاتكم وسلامكم يبلغني أينما كنتم
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/131)


6762 - حدثنا موسى بن محمد حدثنا عبد الملك ابن عمرو حدثنا شعبة عن بريد بن أبي مريم قال : سمعت أبا الحوراء السعدي قال :
سألت الحسن بن علي : سمعت من رسول الله - صلى الله عليه و سلم - ؟ قال : وجدت تمرة من تمر الصدقة فألقيتها في في فأخذها رسول الله - صلى الله عليه و سلم - من في بلعابها فألقاها في التمر فقيل : يارسول الله لم أخذتها ؟ قال : لأن الصدقة لا تحل لآل محمد
وكان يقول : دع ما يريبك إلى ما لا يريبك فإن الصدق طمأنينة وإن الكذب ريبة
قال : وكان يعلمنا هذا الدعاء : اللهم اهدني فيمن هديت وعافني فيمن عافيت وتولني فيمن توليت وبارك لي فيما أعطيت واكفني شر ما قضيت فإنك تقضي ولا يقضى عليك وإنه لا يذل من واليت تباركت وتعاليت
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/132)


6763 - حدثنا أبو ربيع حدثنا محمد بن خازم حدثنا سعد بن طريف عن عمير بن مأمون بن زرارة
عن الحسن بن علي قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : تحفة الصائم الدهن والمجمر
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/134)


6764 - حدثنا إبراهيم بن الحجاج السامي حدثنا حماد بن سلمة عن عطاء بن السائب عن أبي يحيى قال :
: كنت بين الحسين و الحسن و مروان يتشاتمان فجعل الحسن يكف الحسين فقال مروان : أهل بيت ملعونون فغضب الحسن فقال : أقلت : أهل بيت ملعونون ؟ فوالله لقد لعنك الله على لسان نبيه - صلى الله عليه و سلم - وأنت في صلب أبيك
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/135)


6765 - حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا شريك عن أبي إسحاق عن بريد بن أبي مريم عن أبي الحوراء
عن الحسن بن علي قال : علمني جدي رسول الله - صلى الله عليه و سلم - كلمات أقولهن في قنوت الوتر : اللهم عافني فيمن عافيت وتولني فيمن توليت واهدني فيمن هديت وقني شر ما قضيت فإنك تقضي ولا يقضى عليك وإنه لا يذل من واليت سبحانك تباركت وتعاليت
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/136)


6766 - حدثنا أبو معمر حدثنا جرير عن عطاء ابن السائب عن أبي يحيى النخعي
: أن الحسن و الحسين مر بهما مروان فقال لهما قولا قبيحا فقال الحسن أو الحسين : والله ثم والله لقد لعنك الله - وأنت في صلب - الحكم - على لسان نبيه - صلى الله عليه و سلم - قال : فسكت مروان
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/136)


6767 - حدثنا إبراهيم بن محمد بن عرعرة حدثنا محمد بن عباد الهنائي حدثنا البراء بن أبي فضالة أخبرنا الحضرمي عن أبي مريم رضيع الجارود قال :
: كنت بالكوفة فقام الحسن بن علي خطيبا فقال : أيها الناس رأيت البارحة في منامي عجبا ! رأيت الرب تعالى فوق عرشه فجاء رسول الله - صلى الله عليه و سلم - حتى قام عند قائمة من قوائم العرش فجاء أبو بكر فوضع يده على منكب رسول الله ثم جاء عمر فوضع يده على منكب أبي بكر ثم جاء عثمان فكان نبذة فقال : رب سل عبادك فيم قتلوني ؟ قال : فانثعب من السماء ميزابان من دم في الأرض قال : فقيل لعلي ألا ترى ما يحدث به الحسن ؟ قال : يحدث بما رأى
قال حسين سليم أسد : إسناده تالف

(12/137)


6768 - حدثنا سفيان بن وكيع حدثنا جميع بن عمر بن عبد الرحمن العجلي عن مجاهد أو مجالد عن طحرب العجلي
عن الحسن بن علي قال : لا أقاتل بعد رؤيا رأيتها رأيت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - واضعا يده على العرش ورأيت أبا بكر واضعا يده على النبي - صلى الله عليه و سلم - ورأيت عمر واضعا يده على أبي بكر ورأيت عثمان واضعا يده على عمر ورأيت دماء دونهم فقلت : ما هذه الدماء ؟ قيل : دماء عثمان يطلب الله به
قال حسين سليم أسد : إسناده مسلسل بالضعفاء

(12/138)


6769 - حدثنا أبو بكر حدثنا إسحاق بن سليمان عن حريز بن عثمان عن عبد الرحمن بن أبي عوف
عن الحسن بن علي أنه قال لأبي الأعور : ويحك ! ألم يلعن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - رعلا و ذكوان و عمرو بن سفيان
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/138)


6770 - حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا ابن فضيل حدثنا محمد بن إسحاق عن أبيه
عن الحسن بن علي قال : دخل رسول الله - صلى الله عليه و سلم - بيت فاطمة وذكر الحديث
وكتبناه في أحاديث ابن نمير في الإملاء
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/139)


6771 - حدثنا إسماعيل بن موسى بن بنت السدي حدثنا سعيد خثيم الهلالي عن الوليد بن يسار الهمداني عن علي بن [ أبي ] طلحة مولى بني أمية قال :
: حج معاوية بن أبي سفيان وحج معه معاوية بن حديج وكان من أسب الناس لعلي قال : فمر في المدينة و حسن بن علي ونفر من أصحابه جالس فقيل له : هذا معاوية ابن حديج الساب لعلي
قال : علي الرجل قال : فأتاه رسول فقال : أجبه
قال : من ؟ قال : الحسن بن علي يدعوك فأتاه فسلم عليه فقال له الحسن : أنت معاوية بن حديج ؟ قال : نعم قال : فرد ذلك عليه
قال : فأنت الساب لعلي ؟ قال : فكأنه استحيا فقال له الحسن : أما والله لئن وردت عليه الحوض - وما أراك ترده - لتجدنه مشمرا الإزار على ساق يذود عنه رايات المنافقين ذود غريبة الإبل قول الصادق المصدوق { وقد خاب من افترى } [ طه : 61 ]

(12/139)


مسند الحسين بن علي بن أبي طالب

(12/142)


6772 - حدثنا الحسن بن عمر بن شقيق الجرمي حدثنا جعفر بن سليمان عن النضر بن حميد الكندي عن سعد الإسكاف عن أبي جعفر محمد بن علي عن أبيه
عن جده قال : أتى جبريل النبي - صلى الله عليه و سلم - فقال : يا محمد ! إن الله يحب من أصحابك ثلاثة فأحبهم : علي بن أبي طالب و أبو ذر و المقداد بن الأسود
قال فأتاه جبريل فقال له : يا محمد إن الجنة لتشتاق إلى ثلاثة من أصحابك - وعنده أنس بن مالك فرجا أن يكون لبعض الأنصار
قال : فأراد أن يسأل رسول الله - صلى الله عليه و سلم - عنهم فهابه فخرج فلقي أبا بكر فقال : يا أبا بكر إني كنت عند رسول الله - صلى الله عليه و سلم - آنفا فأتاه جبريل فقال : إن الجنة تشتاق إلى ثلاثة من أصحابك فرجوت أن يكون لبعض الأنصار فهبته أن أسأله فهل لك أن تدخل على نبي الله - صلى الله عليه و سلم - فتسأله ؟ فقال : إني أخاف أن أسأله فلا أكون منهم ويشمت بي قومي
ثم لقيني عمر بن الخطاب فقال له مثل قول أبي بكر
قال : فلقي عليا فقال له علي : نعم إن كنت منهم فأحمد الله وإن لم أكن منهم فحمدت الله فدخل على نبي الله - صلى الله عليه و سلم - فقال : إن أنسا حدثني أنه كان عندك آنفا وإن جبريل أتاك فقال : يا محمد إن الجنة لتشتاق إلى ثلاثة من أصحابك قال : فمن هم يل نبي الله ؟ قال : أنت منهم يا علي و عمار بن ياسر وسيشهد معك مشاهد بين فضلها عظيم خيرها وسلمان وهو منا أهل البيت وهو ناصح فاتخذه لنفسك
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/142)


6773 - حدثنا إبراهيم بن سعيد الجوهري حدثنا سفيان قال : قلت لعبيد الله بن أبي يزيد رأيت حسين بن علي ؟
قال : أسود الرأس واللحية إلا شعيرات هاهنا في مقدم لحيته فلا أدري أخضب وترك ذلك المكان تشبها برسول الله - صلى الله عليه و سلم - أو لم يكن شاب منه غير ذلك
قال : ورأيت حسنا - وقد أقيمت الصلاة - سجد بين الإمام وبين بعض الناس فقيل له : إجلس فقال : قد قامت الصلاة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/144)


6774 - حدثنا أبو الربيع الزهراني حدثنا فرح بن فضالة عن عبد الله بن عامر عن محمد بن عبد الله بن عمرو ابن عثمان عن أمه فاطمة بنت الحسين
عن أبيها حسين بن علي عن النبي - صلى الله عليه و سلم - قال : لا تديموا النظر إلى المجذمين وإذا كلمتموهم فليكن بينكم وبينهم قيد رمح
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/145)


6775 - حدثنا يعقوب بن عيسى جار أحمد بن حنبل حدثنا إبراهيم بن سعد عن عبد العزيز بن المطلب عن عبد الرحمن بن الحارث بن عبد الله عن زيد بن علي بن حسين عن أبي
عن جده قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : من قتل دون حقه فهو شهيد
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/146)


6776 - حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا خالد بن مخلد حدثنا سليمان بن بلال قال : حدثني عمارة بن غزية الأنصاري قال : سمعت عبد الله بن علي بن حسين يحدث عن أبيه
عن جده قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : إن البخيل من ذكرت عنده فلم يصل علي
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/147)


6777 - حدثنا عبد الرحمن بن سلام الجمحي حدثنا هشام بن زياد عن أمه عن فاطمة بنت الحسين أنها سمعت أباها :
الحسين بن علي يقول : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول : ما من مسلم ولا مسلمة تصيبه مصيبة وإن قدم عهدها فيحدث لها استرجاعا إلا أحدث الله له عند ذلك وأعطاه ثواب ما وعده عليها يوم أصيب بها
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف جدا

(12/148)


6778 - حدثنا حوثرة حدثنا هشام أبو المقدام : بإسناده نحوه

(12/150)


6779 - حدثنا جبارة حدثنا يحيى بن العلاء عن زيد بن أسلم عن طلحة بن عبيد الله العقيلي
عن الحسين بن علي قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : إن في الجمعة لساعة لا يحتجم فيها أحد إلا مات
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف جدا

(12/150)


6780 - حدثنا جبارة حدثنا يحيى بن العلاء عن مروان بن سالم عن طلحة بن عبيد الله
عن حسين قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : من ولد له فأذن في أذنه اليمنى وأقام في أذنه اليسرى لم تضره أم الصبيان
قال حسين سليم أسد : إسناده تالف

(12/150)


6781 - حدثنا جبارة حدثنا يحيى بن العلاء عن مروان بن سالم عن طلحة بن عبيد الله
عن الحسين بن علي قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : أمان أمتي من الغرق إذا ركبوا أن يقولوا : { بسم الله مجريها ومرساها إن ربي لغفور رحيم } [ هود : 41 ] { وما قدروا الله حق قدره } [ الزمر : 67 ]
قال حسين سليم أسد : إسناده تالف

(12/152)


6782 - حدثنا عبد الله بن محمد بن سالم حدثنا حسين بن زيد عن الحسن بن زيد عن أبيه
عن الحسين بن علي أن النبي - صلى الله عليه و سلم - : كان يتوضأ فغسل موضع سجوده بالماء حتى يسيله على موضع السجود
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/153)


6783 - حدثنا كامل بن طلحة حدثنا أبو هشام القناد
عن الحسين بن علي يرفعه إلى النبي - صلى الله عليه و سلم - قال : المغبون لا محمود ولا مأجور
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/153)


6784 - دحثنا أبو خيثمة حدثنا وكيع حدثنا سفيان عن مصعب بن محمد عن يعلى بن أبي يحيى عن فاطمة بنت حسين
عن أبيها قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : للسائل حق وإن جاء على فرس
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/154)


6785 - حدثنا منصور بن أبي مزاحم حدثنا عمر ابن شبيب عن يوسف الصباغ
عن الحسين : ولا أعلمه إلا عن النبي - صلى الله عليه و سلم - قال : من شهد أمرا فكرهه كان كمن غاب عنه ومن غاب عن أمر فرضي به كان كمن شهده
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف جدا

(12/154)


6786 - حدثنا خلف بن هشام حدثنا أبو الأحوص عن أبي إسحاق عن يزيد بن أبي مريم عن أبي الحوراء قال :
: قال الحسين بن علي علمني رسول الله - صلى الله عليه و سلم - كلمات أقولهن في قنوت الوتر : رب اهدني فيمن هديت وعافني فيمن عافيت وتولني فيمن توليت وبارك لي فيما أعطيت وقني شر ما قضيت فإنك تقضي ولا يقضى عليك وإنك لا تذل من واليت تباركت ربنا وتعاليت
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/156)


مسند عبد الله بن جعفر الهاشمي

(12/157)


6787 - حدثنا عبد الله بن محمد بن أسماء حدثنا مهدي بن ميمون حدثنا محمد بن عبد الله بن أبي يعقوب عن الحسن بن سعد مولى الحسن بن علي
عن عبد الله بن جعفر قال : أردفني رسول الله - صلى الله عليه و سلم - ذات يوم خلفه فأسر إلي حديثا لا أحدث به أحدا من الناس وكان أحب ما استتر رسول الله - صلى الله عليه و سلم - لحاجته هدف أو حائش نخل يعني : حائطا فدخل حائطا لرجل من الأنصار فإذا فيه جمل فلما رأى النبي - صلى الله عليه و سلم - جزع وذرفت عيناه قال : فأتاه النبي - صلى الله عليه و سلم - فمسح رأسه إلى سنامه وذفراه فسكن ففقال : من رب هذا الجمل لمن هذا الجمل ؟ فجاء فتى من الأنصار فقال : هو لي يا رسول الله قال : أفلا تتقي الله في هذه البهيمة ؟ ملكك الله إياها فإنه شكا إلي أنك تجيعه وتدئبه ؟
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/157)


6788 - حدثنا شيبان حدثنا مهدي حدثنا محمد ابن عبد الله بن أبي يعقوب عن الحسن بن سعد مولى الحسن ابن علي
عن عبد الله بن جعفر قال : أردفني رسول الله - صلى الله عليه و سلم - ذات يوم خلفه فأسر إلي حديثا لا أحدث به أحدا من الناس
قال : وكان أحب ما أستتر به رسول الله - صلى الله عليه و سلم - لحاجة هدف أو حائش فذكر نحو حديث عبد الله بن محمد
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/160)


6789 - حدثنا مصعب بن عبد الله الزبيري حدثنا أبي عن إسماعيل بن عبد الله جعفر
عن أبيه قال : رأيت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وعليه ثوبان مصبوغان بالزعفران : رداء وعمامة
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/160)


6790 - حدثنا مصعب حدثنا عبد العزيز بن أبي حازم عن يزيد بن عبد الله بن الهاد عن معاوية بن عبد الله بن جعفر
عن أبيه لأن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - مر بأناس يرمون كبشا بالنبل فكره ذلك فقال : لا تمثلوا بالبهائم
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/162)


6791 - حدثنا موسى بن محمد حدثنا عبد الصمد حدثنا شعبة حدثنا عاصم الأحول قال : سمعت مورقا
عن عبد الله بن جعفر : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قدم من سفر فاستقبلته أنا وغلام من بني هشام فحملنا
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/163)


6792 - حدثنا موسى بن محمد حدثنا روح بن عبادة حدثنا ابن جريج قال : حدثني عبد الله بن مسافع : أن مصعب بن شيبة أخبره عن عقبة بن محمد بن الحارث
عن عبد الله بن جعفر أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : من شك في صلاة فليسجد سجدتين وهو جالس
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/163)


6793 - حدثنا محمد بن عبد الله حدثنا يونس بن بكير عن محمد بن إسحاق عن إسماعيل بن أبي حكيم عن القاسم بن محمد
عن عبد الله بن جعفر قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : لا يقولن أحد إني خير بن يونس بن متى
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/167)


6794 - حدثنا محمد بن عبد الله حدثنا أبي عن إبراهيم بن الفضل قال : حدثني عبد الله بن محمد بن عقيل
عن عبد الله بن جعفر : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - كان يتختم بيمينه
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/167)


6795 - حدثنا القاسم بن أبي شيبة حدثنا وهب ابن جرير عن أبيه عن محمد بن إسحاق عن هشام بن عروة عن أبيه
عن عبد الله بن جعفر أن النبي صلى الله عليه و سلم - : بشر خديجة ببيت في الجنة من قصب
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/169)


6796 - حدثنا محمد بن عبد الله حدثنا الحارث ابن النعمان حدثنا شيبان عن جابر عن محمد بن علي
عن عبد الله بن جعفر قال : احتجم رسول الله - صلى الله عليه و سلم - على قرنه بعدما سم
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/170)


6797 - حدثنا خليفة بن خياط حدثنا بكر بن سليمان حدثنا محمد بن إسحاق قال : حدثني هشام بن عروة عن أبيه
عن عبد الله بن جعفر قال : بشر رسول الله - صلى الله عليه و سلم - خديجة ببيت في الجنة من قصب لا صخب فيه ولا نصب
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/170)


6798 - حدثنا محرز بن عون بن أبي عون حدثنا إبراهيم بن سعد عن أبيه
عن عبد الله بن جعفر قال : رأيت النبي - صلى الله عليه و سلم - يأكل القثاء بالرطب
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/171)


6799 - حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا ابن نمير عن إبراهيم بن الفضل عن عبد الله بن محمد بن عقيل
عن عبد الله بن جعفر قال : رأيت خاتم النبي - صلى الله عليه و سلم - في يمينه
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/172)


6800 - حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي سمينة حدثنا روح حدثنا ابن جريج عن عبد الله بن مسافع عن مصعب بن شيبة عن عقبة بن محمد بن الحارث
عن عبد الله بن جعفر قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : إذا شك أحدكم في صلاته فلم يدر كم صلى فليسجد سجدتين إذا فرغ من صلاته
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/173)


6801 - حدثنا مجاهد بن موسى حدثنا معاوية بن عمرو حدثنا أبو إسحاق الفزاري عن سفيان بن عيينة عن جعفر بن خالد عن أبيه
عن عبد الله بن جعفر قال : نعي جعفر قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : اصنعوا لآل جعفر طعاما فقد أتاهم أمر يشغلهم أو يشغلون به
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/173)


6802 - حدثنا أبو سلمة ابن السباك حدثنا مخلد عن عبد الله بن مسافع عن عقبة بن محمد بن الحارث
عن عبد الله بن جعفر أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : من شك في صلاته فليسجد سجدتين بعدما يسلم
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/175)


6803 - حدثنا إسماعيل بن يوسف البصري حدثنا عمر بن هارون البلخي عن سفيان عن عبد الله بن عبد الله بن جعفر
عن أبيه قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : إذا رأيتم من يزهد في الدنيا فادنوا منه فإنه يلقى الحكمة
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف جدا

(12/175)


6804 - حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا يونس بن بكير حدثنا طلحة بن يحيى عن موسى بن طلحة
حدثنا عقيل بن أبي طالب قال : جاءت قريش إلى أبي طالب فقالوا : إن ابن أخيك يؤذينا في نادينا وفي مسجدنا فانهه عن أذانا فقال : يا عقيل : ائتني بمحمد فذهبت فأتيته به فقال : يا ابن أخي إن بني عمك يزعمون أنك تؤذيهم في ناديهم وفي مسجدهم فانته عن ذلك
قال : فخلق رسول الله - صلى الله عليه و سلم - بصره إلى السماء فقال : أترون هذه الشمس ؟ قالوا : نعم قال : ما أنا بأقدر أن أدع لكم ذلك على أن تستشعلوا لي منها شعلة قال : فقال : أبو طالب : ما كذبنا ابن أخي فارجعوا
قال حسين سليم أسد : إسناده قوي

(12/176)


مسند عبد الله بن الزبير رحمه الله

(12/177)


6805 - حدثنا داودبن رشيد حدثنا معمر عن حجاج عن الفرات أبي عبد الله عن سعيد بن جبير قال : كنت جالسا عند عبد الله بن عتبة بن مسعود وكان ابن الزبير جعله على قضاء الكوفة
إذ جاءه كتاب ابن الزبير : سلام عليك أما بعد فإنك كنت تسألني عن الجد وإن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : لو كنت متخذا من هذه الأمة خليلا من دون ربي لاتخذت ابن أبي قحافة ولكنه أخي في الدين وصاحبي في الغار
وجعل الجد أبا فأحق من أخذنا به قول أبي بكر
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/178)


6806 - حدثنا أبو خيثمة حدثنا سفيان بن عيينة عن محمد بن عجلان عن عامر بن عبد الله بن الزبير
عن أبيه قال : رأيت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يدعوا هكذا - وأشار بالسباحة
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/179)


6807 - حدثنا أبو خيثمة حدثنا يحيى بن سعيد عن ابن عجلان عن عامر بن عبد الله بن الزبير
عن أبيه قال : كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - إذا قعد في التشهد قال : هكذا - ووضع يحيى يده اليمنى على فخذه اليمنى واليسرى على فخذه اليسرى وأشار بالسباحة ولم يجاوز بصره إشارته
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/179)


6808 - حدثنا أبو خيثمة حدثنا إسماعيل بن إبراهيم عن حبيب بن الشهيد عن عبد الله بن أبي مليكة قال :
قال عبد الله بن جعفر لابن الزبير - أو ابن الزبير لابن جعفر - : أتذكر يوم تلقينا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - أنا وأنت و ابن العباس فحملنا وتركك ؟
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/181)


6809 - حدثنا زهير و أحمد بن إبراهيم الدورقي قالا : حدثنا إسماعيل بن إبراهيم عن سعيد بن يزيد حدثنا عبد العزيز بن أسيد قال :
: سمعت رجلا قال لابن الزبير : أفتنا في نبيذ الجر قال : نهى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - عن نبيذ الجر
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/182)


6810 - حدثنا زهير حدثنا إسماعيل بن إبراهيم حدثنا الحجاج بن أبي عثمان قال : حدثني أبو الزبير قال :
سمعت عبد الله بن الزبير يخطب على هذا المنبر وهو يقول : كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - في الصلاة - أو قال : في الصلوات - يقول : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ولا حول ولا قوة إلا بالله لا إله إلا الله ولا نعبد إلا الله أهل النعمة والفضل والثناء الحسن لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/183)


6811 - حدثنا أبو خيثمة حدثنا عبدة بن سليمان عن هشام بن عروة عن مولى لهم كنى أبا الزبير
أن عبد الله بن الزبير كان يهلل دبر كل صلاة ثم يقول : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ولا حول ولا قوة إلا بالله لا إله إلا الله ولا نعبد إلا الله له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون
ويقول عبد الله الزبير : كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يهلل بهن دبر كل صلاة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/184)


6812 - حدثنا أبو خيثمة حدثنا جرير عن منصور عن مجاهد عن يوسف بن الزبير مولى لآل الزبير
عن عبد الله بن الزبير قال : جاء رجل من خثعم إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقال : يا رسول الله إن أبي أدركه الإسلام وهو شيخ كبير لا يستطيع ركوب الرحل والحج مكتوب عليه أفأحج عنه ؟ قال : ؟ أنت أكبر ولده ؟ قال : نعم قال أرأيت لو كان على أبيك دين قضيته أكان ذلك يجزى ؟ قال : نعم قال : فحج عنه
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/185)


6813 - حدثنا أبو خيثمة حدثنا جرير عن منصور عن مجاهد عن يوسف بن الزبير
عن عبد الله بن الزبير قال : كانت لزمعة جارية يطؤها وكانت يظن برجل آخر يقع عليها فمات زمعة وهي حبلى فولدت غلاما يشبه الرجل الذي كانت تظن به فذكرته سودة لرسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : أما الميراث فله وأما أنت فاحتجبي منه فإنه ليس لك بأخ
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/187)


6814 - حدثنا زهير حدثنا هاشم بن القاسم حدثنا الليث بن سعد عن ابن شهاب عن عروة بن الزبير
عن عبد الله بن الزبير قال : خاصم رجل من الأنصار إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - في شراج الحرة التي يسقون بها النخل فقال الأنصاري للزبير : سرح الماء فأبى فكلم به رسول الله قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : إسق يا زبير ثم أرسل إلى جارك قال : فغضب الأنصاري فقال : يا رسول الله أن كان ابن عمتك ؟ فتلون وجه رسول الله - صلى الله عليه و سلم - ثم قال : يا زبير إسقي واحبس الماء حتى يرجع إلى الجدر
قال الزبير : والله إني لأحسب الآية نزلت في أولئك { فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم } إلى قوله : { ويسلموا تسليما } [ النساء : 65 ]
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/189)


6815 - حدثنا إسحاق بن أبي إسرائيل حدثنا حماد بن زيد عن ثابت قال :
سمعت عبد الله بن الزبير وهو يخطب قال : قال محمد عليه السلام : من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الآخرة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/192)


6816 - حدثنا إسحاق حدثنا هشام بن يوسف عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة
أن عبد الله بن الزبير أخبرهم قال : قدم ركب من بني تميم على النبي - صلى الله عليه و سلم - فقال أبو بكر : أمر القعقاع بن معبد بن زرارة
وقال عمر : أمر الأقرع بن حابس
فقال أبو بكر : ما أردت إلا خلافي فقال عمر : ما أردت خلافك فتماريا حتى ارتفعت أصواتهما فنزلت { يا أيها الذين آمنوا لا تقدموا بين يدي الله ورسوله } [ الحجرات : 1 ]
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/193)


6817 - حدثنا إسحاق حدثنا حماد بن زيد عن هشام عن حفصة بنت سيرين عن أبي ذبيان قال :
سمعت ابن الزبير وهو يخطب قال : قال محمد - عليه السلام - : من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الآخرة
قال : وإلى جنبه ابن عمر فقال : إذا والله لا يدخل الجنة يقول الله : { ولباسهم فيها حرير } [ فاطر : 34 ]
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/195)


6818 - حدثنا سويد بن سعيد حدثنا عبد العزيز بن عبد الصمد عن منصور عن مجاهد عن مولى لآل الزبير
عن عبد الله بن الزبير عن سودة بنت زمعة قالت : دخل رجل على النبي - صلى الله عليه و سلم - فقال : إن أبي شيخ كبير لا يستطيع أن يحج قال : أرأيت لو كان على أبيك دين فقضيته عنه قبل منه ؟ قال : نعم قال : فالله أحق فحج عن أبيك
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/196)


6819 - ورواه جرير عن ابن الزبير عن النبي - صلى الله عليه و سلم -
: قال أبو يعلى : روي هذا عن ابن الزبير عن سودة
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/197)


6820 - حدثنا عثمان بن أبي شيبة حدثنا محمد ابن الحسن الأسدي حدثنا شريك عن أبي إسحاق
عن عبد الله بن الزبير قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : لا تقوم الساعة حتى يخرج ثلاثون كذابا : منهم مسيلمة والعنسي والمختار وشر قبائل العرب بنو أمية وبنو حنيفة وثقيف
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/197)


6821 - حدثنا أبو عبيدة بن فضيل بن عياض حدثنا مالك بن سعير حدثنا فرات بن الأحنف قال : حدثني أبي
عن عبد الله بن الزبير : أنه قام في باب داخل فيه إلى المسجد : مسجد منى فحمد الله وأثنى عليه ثم قال : إن هؤلاء الأعبد الكفار والفساق قد عمدوا علي وذكر الحديث
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/198)


6822 - حدثنا أبو خيثمة حدثنا إسماعيل بن إبراهيم عن ليث بن أبي سليم عن عبد الله بن حسن بن حسن عن أمه فاطمة بنت حسين
عن جدتها فاطمة بنت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قالت : كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : إذا دخل المسجد صلى على محمد ثم قال : اللهم اغفر لي ذنبي وافتح لي أبواب رحمتك وإذا خرج صلى على محمد ثم قال : اللهم اغفر لي ذنوبي وافتح لي أبواب رحمتك
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/199)


6823 - قال إسماعيل : فلقيت عبد الله بن حسن فسألته عن هذا الحديث فقال : كان إذا دخل قال : اللهم افتح لي أبواب رحمتك وإذا خرج قال : رب افتح لي أبواب فضلك
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/200)


6824 - حدثنا عبيد بن جناد حدثنا عطاء بن مسلم عن جعفر بن برقان عن عطاء
عن الفضل بن عباس قال : دخلت على النبي - صلى الله عليه و سلم - في مرضه وعند رأسه عصابة حمراء - أو قال : صفراء - فقال : ابن عمي خذ هذه العصابة فاشدد بها رأسي فشددت بها رأسه قال : ثم توكأ علي حتى دخلنا المسجد فقال : يا أيها الناس إنما أنا بشر مثلكم ولعله أن يكون قد قرب مني خفوف من بين أظهركم فمن كنت أصبت من عرضه أو من شعره أومن بشره أو من ماله شيئا هذا عرض محمد وشعره وبشره وماله فليقم فليقتص ولا يقولن أحد منكم إني أتخوف من محمد العداوة والشحناء ألا وإنهما ليسا من طبيعتي وليسا من خلقي
قال : ثم انصرف فلما كان من الغد أتيته فقال : ابن عمي لا أحسب أن مقامي بالأمس أجزى عني خذ هذه العصابة فاشدد بها رأسي
قال : فشددت بها رأسه قال : ثم توكأ علي حتى دخل المسجد فقال مثل مقالته بالأمس ثم قال : فإن أحبكم إلينا من اقتص
قال : فقام رجل فقال : يا رسول الله أرأيت يوم أتاك السائل فسألك فقلت : من معه شيء يقرضنا ؟ فأقرضتك ثلاثة دراهم قال : فقال : يا فضل أعطه قال : فأعطيته
قال : ثم قال ومن غلب عليه شيء فليسألنا ندع له قال : فقام رجل فقال : يا رسول الله إني رجل جبان كثير النوم قال : فدعا له
قال الفضل : فلقد رأيته أشجعنا وأقلنا نوما
قال : ثم أتى بيت عائشة فقال للنساء مثل ما قال للرجال ثم قال : ومن غلب عليه شيء فليسألنا ندع له قال : فأومأت امرأة إلى لسانها قال : فدعا لها قال : فلربما قالت لي : يا عائشة أحسني صلاتك
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/201)


حديث فيروز عن النبي - صلى الله عليه و سلم

(12/203)


6825 - حدثنا الحكم بن موسى حدثنا هقل بن زياد حدثنا الأوزاعي قال : حدثني يحيى بن أبي عمرو السيباني قال : حدثني ابن الديلمي قال :
حدثني أبي فيروز أنه أتى النبي - صلى الله عليه و سلم - فقال : يا رسول الله إنا من قد علمت وجئنا من بين ظهراني من قد علمت فمن ولينا ؟ قال : الله ورسوله قال : حسبنا
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/203)


حديث الحكم بن حزن الكلفي عن النبي - صلى الله عليه و سلم

(12/204)


6826 - حدثنا الحكم بن موسى حدثنا شهاب بن خراش عن شعيب بن رزيق الطائفي قال : كنت جالسا إلى رجل يقال له الحكم بن حزن الكلفي وله صحبة من النبي - صلى الله عليه و سلم - فأنشأ يحدثنا قال :
: قدمت على رسول الله - صلى الله عليه و سلم - سابع سبعة - أو تاسع تسعة - فأذن لنا فدخلنا فقلنا : يا رسول الله أتيناك لتدعو لنا بخير فدعا لنا بخير وأمر بنا فأنزلنا فأمر لنا بشيء من تمر - والشأن إذ ذاك دون - فلبثنا عند رسول الله - صلى الله عليه و سلم - أياما فشهدنا بها الجمعة فقام رسول الله - صلى الله عليه و سلم - متوكئا على قوس - أو قال : على عصا - فحمد الله وأثنى عليه كلمات طيبات خفيفات مباركات ثم قال : أيها الناس إنكم لن تطيقوا كل ما أمرتم به ولكن سددوا وقاربوا
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/204)


حديث عياض بن غنم عن النبي - صلى الله عليه و سلم

(12/206)


6827 - حدثنا الحكم بن موسى حدثنا هقل عن المثنى عن أبي الزبير عن شهر بن حوشب
عن عياض بن غنم قال : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول : من شرب الخمر لم تقبل صلاة أربعين يوما فإن مات فإلى النار فإن تاب قبل الله منه وإن شربها الثانية لم تقبل له صلاة أربعين يوما فإن مات فإلى النار فإن تاب قبل الله منه وإن شربها الثالثة والرابعة كان حقا على الله أن يسقيه من ردغه الخبال
فقيل : يا رسول الله وما ردغة الخبال ؟ قال : عصارة أهل النار
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/206)


حديث عروة بن أبي الجعد البارقي عن النبي - صلى الله عليه و سلم

(12/208)


6828 - حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا عبد الله بن إدريس عن حصين عن عامر
عن عروة البارقي رفعه قال : الإبل عز لأهلها والغنم بركة والخير معقود في نواصي الخيل
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/208)


حديث عقبة بن مالك الليثي

(12/210)


6829 - حدثنا شيبان بن فروخ حدثنا سليمان بن المغيرة حدثنا حميد بن هلال قال : أتاني أبو العالية - وصاحب لي - فقال : هلما فإنكما أشب شبابا وأوعى للحديث مني فانطلقا حتى أتينا بشر بن عاصم الليثي قال أبو العالية حدث هذين حديثا قال بشر :
حدثنا عقبة بن مالك الليثي وكان من رهطه قال : بعث رسول الله - صلى الله عليه و سلم - سرية فغارت على قوم فشد من القوم رجل واتبعه رجل من السرية ومعه السيف شاهره فقال إنسان من القوم : إني مسلم إني مسلم فلم ينظر فيها قال : فضربه فقتله قال : فنمي الحديث إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم فقال فيه قولا شديدا فبلغ القاتل قال : فبينما رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يخطب إذ قال القاتل : يا رسول الله والله ما قال الذي قاله إلا تعوذا من القتل فأعرض عنه رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وعمن قبله من الناس وأخذ في خطبته
قال : ثم عاد فقال : يا رسول الله ما قال الذي قال إلا تعوذا من القتل فأعرض عنه رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وعمن قبله من الناس فلم يصبر أن قال في الثالثة فأقبل عليه تعرف المساءة في وجهه فقال : إن الله - عز و جل - أبى علي أن أقتل مؤمنا ثلاث مرات
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/210)


حديث رجل غير مسمى عن جده عن النبي صلى الله عليه و سلم

(12/212)


6830 - حدثنا يعقوب بن إبراهيم النكري حدثنا عثمان بن عمر حدثنا حرب بن سريج قال : حدثني رجل من بلعدوية قال :
حدثني جدي قال : انطلقت إلى المدينة فنزلت عند الوادي فإذا رجلان بينهما عنز واحدة وإذا المشتري يقول للبائع : أحسن مبايعتي قال : فقلت في نفسي هذا الهاشمي الذي أضل الناس أهو هو
قال : فنظرت فإذا رجل حسن الجسم عظيم الجبهة دقيق الأنف دقيق الحاجبين وإذا من ثغرة نحره إلى سرته مثل ألبت أن دعا المشتري فقال : يارسول الله قل له يحسن مبايعتي فمد وقال : أموالكم تملكون إني أرجو أن ألقى الله - عز و جل - يوم القيامة لا يطلبني أحد منكم بشيء ظلمته في مال ولا دم ولا عرض إلا بحقه رحم الله امرءا سهل البيع سهل الشراء سهل الأخذ سهل الإعطاء سهل القضاء سهل التقاضي ثم مضى فقلت : والله لأقصن هذا فإنه حسن القول فتبعته فقلت : يا محمد ! فالتفت إلي بجميعه فقال : ما تشاء ؟ فقلت : أنت الذي أضللت الناس وأهلكتهم وصددتهم عما كان يعبد آباؤهم ؟ قال : ذاك الله
قلت : ما تدعو إليه قال : أدعو عباد الله إلى الله قال : ما تقول ؟ قال : أشهد أن لا إله إلا الله وأني محمد رسول الله وتؤمن بما أنزل الله علي وتكفر باللات والعزى وتقيم الصلاة وتؤتي الزكاة
قال : قلت : وما الزكاة ؟ قال : يرد غنينا على فقيرنا
قال : قلت : نعم الشيء تدعو إليه قال : فلقد كان وما في الأرض أحد يتنفس أبغض إلي منه فما برح حتى كان أحب إلي من ولدي ووالدي ومن الناس أجمعين
قال : فقلت : قد عرفت قال : قد عرفت ؟ قلت : نعم قال : تشهد أن لا إله إلا الله وأني محمد رسول الله وتؤمن بما أنزل علي ؟
قال : قلت : نعم يا رسول الله إني أرد ماء عليه كثير من الناس فأدعوهم إلى ما دعوتني إليه فإني أرجو أن يتبعوك قال : نعم فادعهم
فأسلم أهل ذلك الماء رجالهم ونساؤهم فمسح رسول الله - صلى الله عليه و سلم - رأسه
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/212)


حديث مالك بن هبيرة

(12/215)


6831 - حدثنا داود بن عمرو حدثنا أبو شهاب الحناط عن محمد بن إسحاق عن يزيد بن أبي حبيب عن مرثد بن عبد الله
عن مالك بن هبيرة : أنه كان إذا تبع جنازة فاستقبل أهلها جزأهم ثلاثة ثم عليها وأخبر أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : ما صلى على ميت ثلاثة صفوف إلا وجبت
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/215)


حديث رجل غير مسمى عن النبي - صلى الله عليه و سلم

(12/216)


6832 - حدثنا عمرو بن الضحاك بن مخلد بن الضحاك حدثنا أبي حدثنا طالب بن سلمى بن عاصم بن الحكم حدثني بعض أهلي
أن جدي حدثهم أنه شهد رسول الله - صلى الله عليه و سلم - في حجته في خطبته فقال : ألا إن أموالكم ودماءكم عليكم حرام كحرمة هذا البلد في هذا اليوم ألا فلا يعرفنكم : ترجعون بعدي كفارا يضرب رقاب بعض ألا ليبلغ الشاهد الغائب فإني لا أدري هل ألقاكم هذا أبدا بعد اليوم اللهم اشهد عليهم اللهم بلغت
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/216)


6833 - حدثنا عمرو بن الضحاك حدثنا أبي حدثنا طالب بن سلمى بن عاصم بن الحكم قال : حدثني بعض أهلنا
أنه سمع جدي قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يومئذ : ألا إن الله نظر إلى هذا الجمع فقبل من محسنهم وشفع محسنهم في مسئهم عنهم جميعا
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/218)


حديث صحار

(12/219)


6834 - حدثنا عبيد الله بن عمر القواريري حدثنا عبد الأعلى بن عبد الأعلى حدثنا سعيد بن إياس الجريري عن أبي العلاء عن عبد الرحمن بن صحار قال : وكان عبد القيس
عن أبيه قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : لا تقوم الساعة حتى يخسف بقبائل من بني فلان فعلمت أن بني فلان من العرب وأن العجم نسب إلى قراها
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/219)


حديث والد حجاج

(12/221)


6835 - حدثنا سريج بن يونس أبو الحارث حدثنا أبو معاوية حدثنا هشام بن عروة عن أبيه عن حجاج بن حجاج
عن أبيه قال : قلت يا رسول الله ما يذهب عني مذمة الرضاع ؟ قال : غرة : عبد أو أمة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/221)


حديث عاصم بن عدي

(12/223)


6836 - حدثنا القواريري حدثنا عبد الرحمن بن مهدي عن مالك بن أنس عن عبد الله بن أبي بكر عن أبيه عن أبي البداح بن عاصم بن عدي
عن أبيه : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - رخص للرعاء في البيتوتة عن منى يرمون يوم النحر ويرمون الغد وبعد يومي الغد
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/223)


حديث أبي سعيد بن المعلى

(12/225)


6837 - حدثنا عبيد الله بن عمر القواريري حدثنا يحيى بن سعيد حدثنا شعبة قال : حدثني خبيب بن عبد الرحمن عن حفص بن عاصم
عن أبي سعيد بن المعلى قال : كنت أصلي في المسجد فدعاني رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فلم أجبه قال : قلت له : يا رسول الله إني كنت أصلي قال : أولم يقل الله : { استجيبوا لله وللرسول } [ الأنفال : 24 ] ثم قال لي : ألا أعلمك سورة هي أعظم سورة في القرآن ؟ قال : { الحمد لله رب العالمين } من السبع المثاني والقرآن العظيم الذي أوتييته
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/225)


حديث عم جارية بن قدامة

(12/226)


6838 - حدثنا سريج بن يونس حدثنا أبو معاوية عن هشام بن عروة عن أبيه عن الأحنف بن قيس
عن جارية بن قدامى أخبرني عم أبي أنه قال للنبي - صلى الله عليه و سلم - : يا رسول الله علمني شيئا ينفعني الله به وأقلل لعلي أعي ما تقول قال له : لا تغضب فأعاد عليه مرارا ويقول لا تغضب

(12/226)


حديث رجل من خثعم لم يسم

(12/229)


6839 - حدثنا نافع بن خالد الطاحي حدثنا نوح بن قيس حدثنا خالد بن قيس عن قتادة
عن رجل من خثعم قال : أتيت النبي - صلى الله عليه و سلم - وهوفي نفر من أصحابه قال : قلت أنت الذي تزعم أنك رسول الله ؟ قال : نعم
قال : قلت : يا رسول الله أي الأعمال أحب إلى الله ؟ قال : إيمان بالله
قال : قلت : يا رسول الله ثم مه ؟ قال : ثم صلة الرحم
قال : قلت : يا رسول الله أي الأعمال أبغض إلى الله ؟ قال : الإشراك بالله
قال : قلت : يا رسول الله ثم مه ؟ قال : ثم قطيعة الرحم
قال : قلت يا رسول الله ثم مه ؟ قال : ثم الأمر بالمنكر والنهي عن المعروف

(12/229)


حديث مسلم جد بن أبزى

(12/231)


6840 - حدثنا محمد بن عباد حدثنا أبو سعيد حدثنا عبد الله بن الحارث بن أبزى قال : حدثتني أمي
عن أبيها : أنه شهد مغانم حنين مع رسول الله - صلى الله عليه و سلم - واسمه غراب فسماه رسول الله - صلى الله عليه و سلم - مسلما

(12/231)


حديث قطبة

(12/232)


6841 - حدثنا هارون بن معروف حدثنا سفيان عن زياد بن علاقة أنه
: سمع عمه قطبة يقول : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقرأ في صلاة الصبح { والنخل باسقات لها طلع نضيد } [ ق : 10 ]
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/232)


حديث مالك - أو ابن مالك

(12/233)


6842 - حدثنا عبيد الله بن عمر الجشمي حدثنا يزيد بن زريع حدثنا عوف حدثنا أبو المنهال حدثنا شهر بن حوشب قال :
: كان منا رجل - معشر الأشعريين - قد صحب رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وشهد معه مشاهده الحسنة الجميلة مالك - أو ابن مالك شك عوف - فأتانا يوما فقال : أتيتكم لأعلمكم وأصلي بكم كما كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يصلي بنا فدعا بجفنة عظيمة فجعل فيها من الماء ثم دعا بإناء صغير فجعل يفرغ في الإناء الصغير على أيدينا ثم قال : إسبغوا الآن الوضوء فتوضأ القوم ثم قام فصلى بنا صلاة تامة وجيزة فلما انصرف قال : قال لنا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قد علمت أن أقواما ليسوا بأنبياء ولا شهداء يغبطهم الأنبياء والشهداء بمكانهم من الله
فقال رجل من حجرة القوم أعرابي - قال : وكان يعجبنا إذا شهدنا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - أن يكون فينا الأعرابي لأنهم يجترئون أن يسألوا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - ولا نجترئ فقال : يا رسول الله سمهم لنا ؟ قال : فرأينا وجه رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يتهلل قال : هم ناس من قبائل شتى يتحابون في الله والله إن وجوههم لنور وإنهم لعلى نور ما يخافون إذا خاف الناس ولا يحزنون إذا حزنوا

(12/233)


حديث عمرو بن مالك الرؤاسي

(12/235)


6843 - حدثنا عثمان حدثنا وكيع حدثنا أبي عن شيخ يقال له طارق
عن عمرو بن مالك الأوسي قال : أتيت النبي - صلى الله عليه و سلم - فقلت : يا رسول الله : إرض عني فأعرض عني ثلاثا قال : يا رسول الله والله إن الرب ليترضى قال : فرضي عني

(12/235)


حديث عبد الرحمن بن خبشي

(12/237)


6844 - حدثنا أبو سعيد القواريري حدثنا جعفر بن سليمان الضبعي حدثنا أبو التياح قال :
: سأل رجل عبد الرحمن بن حبشي - وكان شيخا كبيرا - قال : يا ابن بشي كيف صنع رسول الله - صلى الله عليه و سلم - حين كادته الشياطين ؟ قال : انحدرت الشياطين من الأدوية والشعاب يريدون رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فيهم شيطان معه شعلة من نار يريد أن يحرق بها رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فلما رآهم رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فزع فجاءه جبريل فقال : يا محمد قل [ قال ] : ما أقول ؟ قال : قل : أعوذ بكلمات الله التامات التي لا يجاوزهن بر ولا فاجر من شر ما نزل من السماء ومن شر ما يعرج فيها ومن شر ما في الأرض ومن شر ما يخرج منها ومن شر الليل والنهار ومن شر كل طارق إلا طارق يطرق بخير يا رحمان قال : فطفئت نار الشيطان وهزمهم الله عز و جل
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/237)


حديث أبي زيد عمرو بن أخطب

(12/239)


6845 - حدثنا عمرو بن الضحاك بن مخلد حدثنا أبي حدثنا عزرة بن ثابت حدثنا علباء بن أحمر اليشكري
حدثنا أبو زيد قال :
: صلى بنا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - الصبح ثم صعد المنبر فخطب حتى حضرت الظهر ثم نزل فصلى ثم صعد المنبر فخطبنا حتى حضرت العصر ثم نزل فصلى ثم صعد المنبر فخطبنا حتى غابت الشمس فحدثنا بما كان وبما هو كائن فأعلمنا أحفظنا

(12/239)


6846 - حدثنا عمرو بن الضحاك حدثنا أبي حدثنا عزرة بن ثابت حدثنا علباء بن أحمر
حدثنا أبو زيد قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : ادن مني فامسح ظهري قال : فكشف عن ظهره فمسحت ظهره قال : فجعلت الخاتم بين أصابعي فغمزتها قال : قيل : وما الخاتم ؟ قال : شعر مجتمع على كتفه
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/240)


6847 - حدثنا عمرو بن الضحاك حدثنا أبي حدثنا عروة بن ثابت حدثنا علباء بن أحمر
عن أبي زيد : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - مسح وجهه ودعا له بالجمال
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/240)


حديث أشج عبد القيس

(12/242)


6848 - حدثنا محمد بن الصباح حدثنا هشيم أخبرنا يونس بن عبيد عن عبد الرحمن بن أبي بكرة
عن الأشج : أشج عبد القيس قال : قال لي النبي الله ؟ قال : الحلم والحياء - أو الحلم والأناة قلت أقديما كانا في أو حديثا ؟ قال : بل قديم قلت : الحمد لله الذي جبلني على على خلقين يحبهما
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/242)


6849 - حدثنا محمد بن مرزوق حدثنا روح بن عبادة حدثنا الحجاج بن حسان التيمي قال : حدثنا المثنى العبدي أبو منازل أحد بني غنم
عن الأشج العصري : أنه أتى النبي - صلى الله عليه و سلم - في رفقة من عبد القيس يزوره فأقبلوا فلما قدموا رفع لهم النبي - صلى الله عليه و سلم - فأناخوا ركابهم وابتدره القوم ولم يلبسوا إلا ثياب سفرهم وأقام العصري يعقل ركاب أصحابه وبعيره ثم أخرج ثيابه من عيبته وذلك بعين رسول الله - صلى الله عليه و سلم - ثم أقبل إلى النبي - صلى الله عليه و سلم - فسلم عليه فقال النبي - صلى الله عليه و سلم - : إن فيك لخلقين يحبهما الله ورسوله قال : ما هما يا رسول الله ؟ قال : الأناه والحلم قال : شيء جبلت عليه أو شيء أتخلقه ؟
قال : لا بل جبلت عليه قال : الحمد لله
قال : معشر عبد القيس ما لي أرى وجوهكم قد تغيرت ؟ قالوا : يا نبي الله نحن بأرض وخمة وكنا نتخذ من هذه الأنبذة ما يقطع اللحمان في بطوننا فلما نهينا عن الظروف فذلك الذي ترى في وجوهنا
فقال النبي - صلى الله عليه و سلم - : إن الظروف لا تحل ولا تحرم ولكن كل مسكر حرام وليس أن تجلسوا فتشربوا حتى إذا ثملت العروق تفاخرتم فوثب الرجل على ابن عمه فضربه بالسيف فتركه أعرج
قال : وهو يومئذ في القوم الأعرج الذي أصابه ذلك
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/243)


حديث جد هود عن النبي - صلى الله عليه و سلم

(12/245)


6850 - حدثنا محمد بن صدران أبو جعفر حدثنا طالب بن حجير العبدي حدثتا هود العصري
عن جده قال : بينما رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يحدث أصحابه إذ قال : يطلع عليكم من هذا الوجه ركب من خير أهل المشرق فقام عمر بن الخطاب فتوجه في ذلك الوجه فلقي ثلاثة عشر راكبا فرحب وقرب وقال : من القوم ؟ قالوا : قوم من عبد القيس قال : فما أقدمكم هذه البلاد ؟ التجارة ؟ قالوا : لا قال : فتبيعون سيوفكم هذه ؟ قالوا : لا قال : فلعلكم إنما قدمتم في طلب هذا الرجل ؟ قالوا : أجل فمشى معهم يحدثهم حتى نظر إلى النبي - صلى الله عليه و سلم - فقال لهم : هذا صاحبكم الذي تطلبون فرمى القوم بأنفسهم عن رحالهم فمنهم من سعى سعيا ومنهم من هرول ومنهم مشى حتى أتوا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فأخذوا بيده يقبلونها وقعدوا إليه وبقي الأشج - وهو أصغر القوم - فأناخ الإبل وعقلها وجمع متاع القوم ثم أقبل يمشي على تؤدة حتى أتى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فأخذ بيده فقبلها فقال النبي - صلى الله عليه و سلم - : فيك خصلتان يحبهما الله ورسوله
قال : وما هما يا نبي الله ؟
قال : الأناة والتؤدة قال : أجبلا جبلت عليه أو تخلقا مني ؟ قال : بل جبل فقال : الحمد لله الذي جبلني على ما يحب الله ورسوله
وأقبل القوم قبل تمرات لهم يأكلونها فجعل النبي - صلى الله عليه و سلم - يسمي لهم هذا كذا وهذا كذا قالوا : أجل يا رسول الله ما نحن بأعلم بأسمائها منك قال : أجل فقالوا لرجل منهم : أطعمنا من بقية الذي بقي من نوطك فقام فأتاه بالبرني فقال النبي - صلى الله عليه و سلم - : هذا البرني أما إنه من خير تمراتكم إنماهو دواء ولا داء فيه
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/245)


حديث عمير العبدي

(12/248)


6851 - حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا ابن فضيل عن عطاء السائب عن الأشعث بن عمير العبدي
عن أبيه قال : أتى النبي - صلى الله عليه و سلم - وفد عبد القيس فلما أرادوا الانصراف قالوا قد حفظتم عن النبي - صلى الله عليه و سلم - كل شيء سمعتموه فاسألوه عن النبيذ فأتوه فقالوا : يا رسول الله إنا في أرض وخمة لا يصلحنا فيها إلا الشراب
قال : وما شرابكم ؟ قالوا : النبيذ
قال : في أي شيء شربتموه ؟ قالوا : في النقير
فقال : لا تشربوا في النقير
فخرجوا من عنده قالوا : والله لا يصالحنا قومنا على هذا فرجعوا فسألوأ فقال لهم مثل ذلك فقال : لا تشربوا في النقير فيضرب الرجل منكم ابن عمه ضربة لا يزال منها أعرج إلى يوم القيامة
قال : فضحكوا فقال : أي شيء تضحكون ؟ قالوا : يا رسول الله والذي بعثك بالحق لقد شربنا في نقير لنا فقام بعضنا إلى بعض فضربه ضربة هو أعرج منها إلى يوم القيامة
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/248)


حديث فروة بن مسيك

(12/250)


6852 - حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا أبو أسامة قال : حدثني الحسن بن الحكم النخعي حدثنا أبو سبرة النخعي
عن فروة بن مسيك الغطيفي قال : أتيت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقلت : يا رسول الله ألا أقاتل بمن أقبل من قومي وذكر الحديث
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/250)


حديث الضحاك بن أبي جبيرة

(12/252)


6853 - حدثنا هدبة بن خالد و إبراهيم بن الحجاج - ونسخته من حديث إبراهيم - قالا : حدثنا حماد بن سلمى عن داود بن أبي هند عن الشعبي
عن الضحاك بن أبي جبيرة قال : كانت لهم ألقاب في الجاهلية فدعا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - رجلا بلقبه فقيل : يا رسول الله إنه يكرهه فأنزل الله : { ولا تنابزوا بالألقاب } إلى آخر الأية [ الحجرات : 11 ]
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/252)


حديث خرشة

(12/255)


6854 - حدثنا أبو طالب عبد الجبار بن عاصم حدثنا إسماعيل بن عياش عن ثابت ابن العجلان الأنصاري أن أبا كثير المحاربي حدثه
إن خرشة حدثه أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : إنها ستكون بعدي فتن النائم فيها خير من اليقظان والقاعد فيها خير من القائم والقائم فيها خير من الماشي فمن أتت عليه فليأخذ بسيفه ثم ليمش إلى صفاة فيضربها به حتى ينكسر ثم ليضطجع لها حتى تجلى على ما انجلت عليه
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/255)


حديث نعيم بن همار الغطفاني

(12/258)


6855 - حدثنا داود بن رشيد حدثنا إسماعيل بن عياش عن بحير بن سعد عن خالد بن معدان عن كثير بن مرة
عن نعيم بن همار : أنه سمع النبي - صلى الله عليه و سلم - وجاءه رجل فقال : أي الشهداء أفضل ؟ قال : الذين يلقون في الصف فلا يقلبون وجوههم حتى يقتلوا أولئك يتلبطون في الغرف العليا من الجنة يضحك إليهم ربك وإذا ضحك في موطن فلا حساب عليه
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/258)


حديث عطية بن بسر

(12/260)


6856 - حدثنا أبو طالب عبد الجبار بن عاصم حدثنا بقية بن الوليد عن معاوية بن يحيى عن سليمان بن موسى عن مكحول عن غضيف بن الحارث
عن عطية بن بسر المازني قال : جاء عكاف بن وداعة الهلالي إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقال له رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : يا عكاف ألك زوجة ؟ قال : لا
قال : ولا جارية ؟ قال : لا
قال : وأنت صحيح موسر ؟ قال : نعم والحمد لله
قال : فأنت إذا من إخوان الشياطين : إما أن تكون من رهبان النصارى فأنت منهم وإما أن تكون منا فاصنع كما نصنع فإن من سنتنا النكاح شراركم عزابكم وأراذل أمواتكم
عزابكم آباء للشياطين تمرسون ما لهم في نفسي سلاح أبلغ في الصالحين من الرجال والنساء إلا المتزوجون أولئك المطهرون المبرؤون من الخنا ! ويحك يا عكاف ! إنهن صواحب داود وصواحب أيوب وصواحب يوسف وصواحب كرسف
قال : فقال : وما الكرسف يا رسول الله ؟ قال : رجل كان في بني إسرائيل على ساحل من سواحل البحر يصوم النهار ويقوم الليل لا يفتر من صلاة ولا صيام ثم كفر بعد ذلك بالله العظيم في سبب امرأة عشقها فترك ما كان عليه من عبادة ربه فتداركه الله بما سلف منه فتاب عليه ويحك يا عكاف تزوج فإنك من المذبذبين
قال : فقال عكاف : يا رسول الله لا أبرح حتى تزوجني من شئت
قال : فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقد زوجتك غلى اسم الله والبركة كريمة بنت كلثوم الحميري
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/260)


حديث المستورد بن شداد

(12/263)


6857 - حدثنا كامل بن طلحة الجحدري حدثنا ابن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب عن حديج بن أبي عمرو قال :
سمعت المستورد بن شداد يقول : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : لكل أمة أجل - وإن أجل أمتي مئة سنة فإذا مر على أمتي مئة سنة أتاها ما وعدها الله عز و جل
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/263)


6858 - حدثنا عمرو بن الضحاك حدثني أبي حدثنا ابن جريج قال سليمان بن موسى : حدثنا وقاص بن ربيعة
أن المستورد حدثهم أن النبي - صلى الله عليه و سلم - قال : من أكل برجل أكلة فإن الله يطعمه مثلها من جهنم فإن كسي برجل ثوبا [ فإن الله ] يكسوه مثله من جهنم ومن قام برجل مقام سمعة فإن الله يقوم به مقام سمعة ورياء يوم القيامة
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/264)


حديث رجل من جذام يقال له : عدي

(12/265)


6859 - حدثنا عبد الأعلى بن حماد و العباس بن الوليد - ونسخته من حديث عبد الأعلى - قالا : حدثنا وهيب حدثنا عبد الرحمن بن حرملة قال :
حدثني رجل منهم يقال له عدي : كان بينه وبين امرأتين جوار فرمى إحداهما بحجر فقتلها فركب إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وهو بتبوك فسأله عن شأن المرأة المقتولة فقال : تعقلها ولا ترثها
قال عدي : فكأني أنظر إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - على ناقة حمراء جدعاء فقال : أيها الناس إنما الأيدي ثلاث : يد الله هي العليا ويد المعطي الوسطى ويد المعطى السفلى فتعففوا ولو بحزم حطب ثم رفع يديه فقال : اللهم بلغت
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/265)


حديث معقل بن أبي معقل الأسدي

(12/267)


6860 - حدثنا عبد الأعلى بن حماد النرسي حدثنا وهيب حدثنا عمرو بن يحيى عن أبي زيد
عن معقل بن أبي معقل الأسدي قال : قيل : يا رسول الله إن أم معقل حزنت حين فاتها الحج معك قال : فلتعمر في رمضان فإن عمرة في رمضان كحجة

(12/267)


حديث سلمة بن نفيل

(12/270)


6861 - حدثنا زياد بن أيوب حدثنا مبشر عن أرطأة قال : سمعت ضمرة بن حبيب يقول :
سمعت سلمة بن نفيل السكوني يقول : بينا نحن جلوس عند نبي الله - صلى الله عليه و سلم - فجاء رجل من الناس فقال : يا نبي الله ! هل أتيت بطعام من السماء ؟ قال : أتيت بطعام بمسخنة قال : فهل كان فيها فضل عنك ؟ قال : نعم قال : فما فعل به ؟ قال : رفع إلى السماء
وهو يوحي إلي أني غير لابث فيكم إلا قليلا ولستم لآبثين بعدي إلا قليلا ثم تأتون أفنادا ويفني بعضكم بعضا وبين يدي الساعة موتان شديد وبعده سنوات الزلازل
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/270)


حديث أوس

(12/272)


6862 - حدثنا محمد بن أبي بكر المقدمي حدثنا أبو عوانة عن سماك عن النعمان بن سالم
عن أوس قال : جاء رجل إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فشاوره - أو فساره - وأنا أسمع فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : اذهب إليهم فقل لهم : اقتلوه قال : ثم دعاه فرجع إليه بعدما ذهب فقال له : لعله يقول : لا إله إلا الله ؟ قال : أجل والله قال : قل لهم يرسلوه فإنه أوحي إلي أن أقاتل الناس فإذا قالوا : لا إله إلا الله حرمت علي دماؤهم إل بالحق وكان حسابهم على الله
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/272)


حديث عروة الفقيمي

(12/274)


6863 - حدثنا وهب بن بقية أخبرنا عاصم بن هلال عن غاضرة بن عروة الفقيمي قال :
أخبرني أبي قال : أتيت المدينة فدخلت المسجد والناس ينتظرون الصلاة فخرج علينا رجل يقطر رأسه من وضوء توضأ - أو غسل اغتسله - فصلى بنا فلما صلينا جعل الناس يقومون إليه يقولون : يا رسول الله ! أرأيت كذا ؟ أرأيت كذا ؟ يرددها مرات
فقال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : يا أيها الناس إن دين الله في يسر ! يا أيها الناس إن دين الله في يسر !
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/274)


حديث عامر بن شهر

(12/275)


6864 - حدثنا إبراهيم بن سعيد الجوهري حدثنا أبو أسامة عن مجالد عن عامر الشعبي
عن عامر بن شهر قال : كانت همدان قد تحصنت في جبل - يقال له الحقل - من الحبش قد منعهم الله به حتى جاءت همدان أهل فارس فلم يزالوا محاربين حتى هم القوم الحرب وطال عليهم الأمر وخرج رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقالت لي همدان : يا عامر بن شهر إنك قد كنت نديما للملوك مذ كنت فهل أنت آت هذا الرجل ومرتاد لنا ؟ فإن رضيت لنا شيئا فعلناه وإن كرهت شيئا كرهناه ؟ قلت نعم حتى قدمت على رسول الله - صلى الله عليه و سلم - المدينة فجلست عنده فجاء رهط فقالوا : يا رسول الله أوصنا
قال : أوصيكم بتقوى الله وأن تسمعوا من قول قربش وتدعوا فعلهم قال : فاجتزأت بذلك - والله - من مسألته ورضيت أمره ثم بدا لي أن أرجع إلى قومي حتى أمر بالنجاشي - وكان لي صديقا - فمررت به فبينا أنا عنده جالس إذ مر ابن له صغير فاستقرأه لوحا معه فقرأه الغلام فضحكت فقال النجاشي : مم ضحكت ؟ فوالله لهكذا أنزلت على لسان عيسى بن مريم : إن اللعنة تنزل في الأرض إذا كان أمراؤها صبيانا قلت مما قرأ هذا الغلام قال : فرجعت وقد سمعت هذا من النبي - صلى الله عليه و سلم - وهذا من النجاشي
وأسلم قومي ونزلوا إلى السهل وكتب رسول الله - صلى الله عليه و سلم - هذا الكتاب إلى عمير ذي مران
قال : وبعث رسول الله - صلى الله عليه و سلم - مالك ابن مرارة الرهاوي إلى اليمن جميعا فأسلم عك ذي خيوان قال : فقيل لعك : انطلق إلى رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فخذ منه الأمان على قومك ومالك قال : وكانت له قرية فيها رقيق ومال فقدم على رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقال : يا رسول الله إن مالك بن مرارة الرهاوي قدم علينا يدعونا إلى الإسلام فأسلمنا ولي أرض فيها رقيق ومال فاكتب لي كتابا فكتب له رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : بسم الله الرحمن الرحيم من محمد رسول الله لعك ذي خيوان إن كان صادقا في أرضه ورقيقه وماله فله الأمان وذمة الله وذمة محمد رسول - صلى الله عليه و سلم - وكتب خالد بن سعيد
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/275)


حديث عقبة بن رافع

(12/278)


6865 - حدثنا كامل بن طلحة الجحدري حدثنا ابن لهيعة عن عمارة بن غزية أن عاصم بن عمر بن قتادة حدثه عن محمود بن لبيد
عن عقبة بن رافع أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - كان يقول : إن الله إذا أحب عبدا حماه الدنيا كما يحمي أحدكم مريضه الماء ليشفى
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/278)


حديث رجل

(12/280)


6866 - حدثنا صالح بن حاتم بن وردان حدثنا يزيد بن زريع قال : حدثني خالد الحذاء عن عبد الله بن شقيق العقيلي قال : جلست إلى رهط أنا رابعهم
فإذا رجل يحدث قال : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول : ليدخلن الجنة بشفاعة رجل من أمتي أكثر من بني تميم قلنا : سواك يا رسول الله ؟ قال : سواي فسألت عنه بعدما قام فقال : هذا ابن أبي الجدعان
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/280)


حديث عبد الله بن حوالة

(12/281)


6867 - حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا زيد بن حباب عن معاوية بن صالح قال : حدثني زغب بن فلان الأزدي قال :
: نزل علينا عبد الله ابن حوالة الأزدي فقلت له : بلغني أنه فرض لك في مئتين كل عام فلم تقبل
قال : فقال : بعثنا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - حول المدينة لنغنم فرجعنا ولم نغنم شيئا وعرف فينا الجهد فقال : اللهم لا تكلهم إلي فأضعف عنهم ولا تكلهم إلى أنفسهم فيعجزوا عنها ولا تكلهم إلى الناس فيستأثروا عليهم
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/281)


حديث خالد بن عرفطة

(12/283)


6868 - حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا محمد بن بشر حدثنا زكريا بن أبي زائدة حدثنا خالد بن سلمة أن مسلما مولى خالد بن عرفطة حدثه
أن خالد بن عرفطة قال : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول : من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/283)


حديث رجل

(12/284)


6869 - حدثنا محمد بن عباد حدثنا سفيان عن عمران بن ظبيان عن عدي بن ثابت قال : هشم رجل فم رجل على عهد معاوية فأعطي ديته فأبى أن يقبل حتى أعطي ثلاثا
فقال رجل : إني سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول : من تصدق بدم أو دونه كان كفارة له من يوم ولد إلى يوم تصدق
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/284)


حديث أبي الحجاج الثمالي

(12/285)


6870 - حدثنا أبو الربيع سليمان بن داود البغدادي - ليس بالزهراني - حدثنا بقية بن الوليد عن أبي بكر بن عبد الله ابن أبي مريم عن الهيثم بن مالك الطائي عن عبد الرحمن بن عائذ الأزدي
عن أبي الحجاج الثمالي قال : قال رسول الله - صلى الله عليه و سلم - : يقول القبر للميت حين يوضع فيه : ويحك يا ابن آدم ما غرك بي ؟ ألم تعلم أني بيت الفتنة وبيت الظلمة ! ما غرك إذ كنت تمر بي فدادا ؟ ! فإذا كان مصلحا أجاب عنه مجيب للقبر : أرأيت إن كان يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ؟
قال : فيقول القبر : إني إذا أعود عليه خضرا ويعود جسده نورا وتصعد روحه إلى رب العالمين
قال له ابن عائذ : يا أبا الحجاج وما الفداد ؟ قال : الذي يقدم رجلا ويؤخر أخرى كمشيتك يا ابن أخي أحيانا قال : وهو يومئذ يلبس ويتهيأ
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/285)


حديث الأعشى المازني

(12/287)


6871 - حدنا محمد بن أبي بكر المقدمي حدثنا أبو معشر يوسف بن يزيد قال : حدثني صدقة بن طيسلة حدثني معن بن ثعلبة المازني - والحي بعد - قال :
حدثني الأعشى المازني قال : أتيت النبي - صلى الله عليه و سلم - : فأنشدته :
( يا مالك الناس وديان العرب إني لقيت ذربة من الذرب )
( غدوت أبغيها الطعام في رجب فخلفتني بنزاع وحرب )
( أخلفت العهد ولطت بالذنب وهن شر غالب لمن غلب )
فجعل النبي - صلى الله عليه و سلم - يتمثلها ويقول : وهن شر غالب لمن غلب
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/287)


حديث قيس بن الحارث

(12/290)


6872 - حدثنا أحمد بن إبراهيم حدثنا هشيم عن ابن أبي ليلى عن حميضة بن الشمردل
عن قيس بن الحارث قال : أسلمت وعندي ثمان نسوة فأتيت النبي - صلى الله عليه و سلم - فقلت ذلك له فقال : اختر منهن أربعا
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/290)


6873 - حدثنا أبو عبد الله أحمد بن إبراهيم قال : حدثني يوسف بن بهلول حدثنا عبد الله بن إدريس عن محمد بن إسحاق قال :
: قدم وفد بني تميم على رسول الله - صلى الله عليه و سلم - فيهم قيس بن الحارث
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/293)


6874 - قال أبو عبد الله : وحدثت عن الثوري عن محمد بن السائب عن حميضة بن الشمردل
عن قيس بن الحارث عن النبي - صلى الله عليه و سلم - : بنحوه
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/293)


حديث المطلب بن أبي وداعة

(12/295)


6875 - حدثنا ابن نمير حدثنا أبو أسامة عن ابن جريج [ عن كثير بن كثير بن المطلب بن أبي وداعة عن أبيه
عن أبيه المطلب قال : رأيت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - إذا فرغ من سبعه جاء حتى يحاذي بينه وبين السقيفة فيصلي ركعتين في حاشية المطاف وليس بينه وبين الطواف أحد
قال حسين سليم أسد : رجاله ثقات

(12/295)


حديث أبي رهم الغفاري وآخر

(12/296)


6876 - حدثنا داود بن راشيد حدثنا إسماعيل بن عياش عن إسحاق بن أبي فروة أن أبا حازم مولى أبي رهم الغفاري أخبره
: عن أبي رهم وآخر أنهما كانا فارسين يوم حنين فأعطيا ستة أسهم : أربعة لفرسيهما وسهمين لهما فباعا السهمين ببكرين
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف جدا

(12/296)


حديث عمرو بن أمية الضمري

(12/298)


6877 - حدثنا محمد بن عباد حدثنا حاتم حدثنا يعقوب بن عمرو بن عبد الله بن عمرو بن أمية الضمري قال : حدثني الزبرقان بن عبد الله بن عمرو بن أمية عن أبيه
عن عمرو بن أمية قال : مر عثمان بن عفان - أو عبد الرحمن بن عوف - بمرط فاستغلاه فمر به على عمرو بن أمية فاشتراه فكساه امرأته سخيلة بنت عبيدة بن الحارث بن المطلب فمر عثمان - أو عبد الرحمن - فقال : ما فعل المرط الذي ابتعت ؟ قال عمرو : تصدقت به على سخيلة بنت عبيدة فقال : إن كل ما صنعت إلى أهلك صدقة
قال عمرو : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول ذاك فذكر ما قال عمرو لرسول الله - صلى الله عليه و سلم - فقال : صدق عمرو كل ما صنعت إلى أهلك فهو صدقة عليهم
قال حسين سليم أسد : إسناده جيد

(12/298)


6878 - حدثنا زحمويه حدثنا إبراهيم بن سعد قال ابن شهاب : حدثناه عن جعفر ابن عمرو بن أمية الضمري : عن أبيه أنه أبصر رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يأكل من كتف ينهس منها ويجيء إلى الصلاة فيصلي ولم يتوضأ
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/300)


مسند أم سلمة زوج النبي - صلى الله عليه و سلم

(12/302)


6879 - أخبرنا أبو يعلى أحمد بن علي بن المثنى الموصلي حدثنا داود بن عمرو بن زهير الضبي حدثنا أبو معاوية الضرير حدثنا يحيى بن سعيد عن سليمان بن يسار عن عروة
عن أم سلمة قالت : دخل علينا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - وعندنا صبي يشتكي فقال : ما هذا ؟ قالوا : نتهم به العين قال : أفلا تسترقون له من العين ؟
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/302)


6880 - حدثنا سريج بن يونس أبو الحارث حدثنا يحيى بن سعيد الأموي عن هشام بن عروة عن أبيه عن زينب بنت أبي سلمة
عن أم سلمة قالت : سمعت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يقول : إنما أنا بشر وأنتم تختصمون إلي ولعل أحدكم أن يكون ألحن بحجته من بعض فأقضي نحو ما أسمع منه فمن قضيت له بشيء من حق أخيه فلا يأخذن منه شيئا فإنما أقطع له قطعة من النار
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/305)


6881 - حدثنا غسان بن الربيع عن حماد بن سلمة عن هشام بن عروة عن عروة عن زينب بنت أم سلمة
عن أم سلمة أ رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : إنكم تختصمون إلي وإنما أنا بشر ولعل بعضكم أن يكون ألحن بحجته من بعض فمن قضيت له من حق أخيه فلا يأخذه فإنما أقطع له قطعة من النار
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/308)


6882 - حدثنا علي بن الجعد أخبرني صخر بن جوبرية عن نافع قال : حدثني زيد بن عبد الله بن عمر عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي بكر
عن أم سلمة : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - قال : إن الذي يشرب في إناء من فضة فإنما يجرجر في بطنه نار جهنم
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/308)


6883 - حدثنا داود بن عمرو حدثنا حسان بن إبراهيم عن محمد بن سلمة بن كهيل عن أبيه عن المنهال عن عامر بن سعد عن أبيه
وعن أم سلمة أن النبي - صلى الله عليه و سلم - قال لعلي : أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى ؟ غير أنه لا نبي بعدي ؟
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/310)


6884 - حدثنا العباس بن الوليد حدثنا وهيب عن خالد عن أبي قلابة عن زينب بنت أم سلمة
عن أمها أم سلمة : أن النبي - صلى الله عليه و سلم - كان يصلي على الخمرة
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/311)


6885 - حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي سمينة البصري حدثنا محمد بن خالد الحنفي حدثنا عبد الله بن جعفر المخرمي عن عثمان الأخنسي عن عبد الرحمن بن سعد بن يربوع
عن أم سلمة قالت : قال لنا رسول الله - صلى الله عليه و سلم - في حجة الوداع : إنما هي هذه الحجة ثم الجلوس على ظهور الحصر في البيوت
قال ابن أبي سمينة : إنما هو سعيد ولكن هكذا قال
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/312)


6886 - حدثنا محمد بن إسماعيل حدثنا محمد بن خالد الحنفي حدثنا موسى بن يعقوب الزمعي عن هاشم بن هاشم عن عبد الله بن وهب
عن أم سلمة : جاءت فاطمة إلى النبي - صلى الله عليه و سلم - فسارها بشيء فبكت ثم سارها بشيء فضحكت فسألتها عنه فقالت : أخبرني أنه مقبوض في هذه السنة فبكيت فقال لي : ما يسرك أن تكوني سيدة نساء أهل الجنة إلا فلانة ؟ فضحكت
قال حسين سليم أسد : إسناده حسن

(12/312)


6887 - حدثنا محمد بن إسماعيل حدثنا أبو نعيم حدثنا زكريا عن فراس عن الشعبي عن مسروق
عن عائشة : بنحوه
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/313)


6888 - حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي سمينة حدثنا عبد الله بن داود عن فضيل عن عطية عن أبي سعيد
عن أم سلمة : أن النبي - صلى الله عليه و سلم - غطى على علي و فاطمة و حسن و حسين كساء ثم قال : هؤلاء أهل بيتي إليك لا إلى النار
قالت أم سلمة : فقلت : يا رسول الله وأنا منهم ؟ قال : لا وأنت على خير
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/313)


6889 - حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير حدثنا ابن فضيل حدثنا الحسن بن عبيد الله عن هنيدة بن خالد الخزاعي عن أمه قالت :
دخلت على أم سلمة فسألتها عن الصيام فقالت : كان رسول الله - صلى الله عليه و سلم - يأمر بالصيام ثلاثة أيام من كل شهر من أولها : الاثنين والخميس ويوما لا أحفظه
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/315)


6890 - حدثنا ابن نمير حدثنا أبي حدثنا عبيد الله قال : حدثني نافع عن سليمان بن يسار
عن أم سلمة قالت : قلت : يا رسول الله كيف بالنساء ؟ قال : يرخين شبرا قالت : قلت : يا رسول الله إذا ينكشف عنهن قال : فذراع لا يزدن عليه
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/316)


6891 - حدثنا إبراهيم بن الحجاج حدثنا حماد عن أيوب عن نافع عن صفية بنت أبي عبيد
عن أم سلمة : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - لما قال في جر الذيل ما قال قالت : قلت : يا رسول الله فكيف بنا ؟ جريه شبرا فقالت : إذا تتكشف القدمان ؟ قال : فجريه ذراعا
قال حسين سليم أسد : إسناده صحيح

(12/316)


6892 - حدثنا إبراهيم حدثنا حماد عن علي بن زيد عن الحسن
أن أم سلمة حدثتهم : أن رسول الله - صلى الله عليه و سلم - شبر لفاطمة من نطاقها شبرا
قال حسين سليم أسد : إسناده ضعيف

(12/317)


الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية