صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية
 

الكتاب : المستدرك على الصحيحين للحاكم
مصدر الكتاب : موقع جامع الحديث
http://www.alsunnah.com
[ الكتاب مرقم آليا غير موافق للمطبوع ]

7241 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا إبراهيم بن مرزوق ، ثنا وهب بن جرير ، ثنا شعبة ، قال : سمعت أبا إسرائيل ، يقول : سمعت جعدة ، يقول : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ورأى رجلا مشبعا فجعل النبي صلى الله عليه وسلم يومئ (1) بيده إلى بطنه ويقول : « لو كان هذا في غير هذا كان خيرا له » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الإيماء : الإشارة بأعضاء الجسد كالرأس واليد والعين ونحوه

(16/466)


7242 - أخبرنا محمد بن علي الصنعاني ، بمكة ، ثنا إسحاق بن إبراهيم ، أنبأ عبد الرزاق ، أنبأ معمر ، عن زيد بن أسلم ، عن أبيه ، عن عمر ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « ائتدموا (1) بالزيت وادهنوا به فإنه من شجرة مباركة » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »
__________
(1) الإدام والأدم : ما يؤكل مع الخبز أي شيء كان

(16/467)


7243 - حدثنا أبو علي الحسين بن علي الحافظ ، ثنا عبد الله بن محمد بن ناجية ، ثنا عبد القدوس بن محمد بن عبد الكبير بن شعيب بن الحبحاب ، حدثني محمد بن عبد الكبير ، حدثني عمي عبد السلام بن شعيب ، عن أبيه ، عن أنس ، رضي الله عنه قال : أتي النبي صلى الله عليه وسلم بقعب (1) فيه لبن وشيء من عسل فقال : « أدمان في إناء لا آكله ولا أحرمه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) القعب : قدح وإناء يروي رجلا واحدا

(16/468)


7244 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا يحيى بن نصر ، ثنا عبد الله بن وهب ، أخبرني أبو هانئ الخولاني ، عن أبي علي الجهني وهو عمرو بن مالك ، عن فضالة بن عبيد ، رضي الله عنه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : « أفلح من هدي إلى الإسلام وكان عيشه كفافا (1) وقنع به » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الكفاف : ما أغنى عن سؤال الناس وحفظ ماء الوجه وسد الحاجة من الرزق

(16/469)


7245 - أخبرني أبو يحيى أحمد بن محمد بن القاسم السمرقندي ، ثنا أبو عبد الله محمد بن نصر ، ثنا محمد بن محمد بن مرزوق الباهلي ، ثنا بشر بن المبارك الراسبي ، قال : ذهبت مع جدي في وليمة فيها غالب القطان قال : فجيء بالخوان فوضع فمسك القوم أيديهم فسمعت غالبا القطان يقول : ما لهم لا يأكلون ؟ قالوا : ينتظرون الأدم . فقال غالب : حدثتنا كريمة بنت همام الطائية ، عن عائشة ، أم المؤمنين رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « أكرموا الخبز وإن كرامة الخبز أن لا ينتظر به » فأكله وأكلنا « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(16/470)


7246 - أخبرنا علي بن عبد الله العطار ، ببغداد ، ثنا العباس بن محمد الدوري ، ثنا الحسين بن محمد المروذي ، ثنا سليمان بن قرم ، عن الأعمش ، عن شقيق ، قال : دخلت أنا وصاحب لي على سلمان ، رضي الله عنه فقرب إلينا خبزا وملحا فقال : « لولا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهانا عن التكلف لتكلفت لكم » فقال صاحبي : لو كان في ملحنا سعتر فبعث بمطهرته (1) إلى البقال فرهنها فجاء بسعتر فألقاه فيه فلما أكلنا قال صاحبي : الحمد لله الذي قنعنا بما رزقنا ، فقال سلمان : لو قنعت بما رزقت لم تكن مطهرتي مرهونة عند البقال « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه وله شاهد بمثل هذا الإسناد »
__________
(1) المطهرة : كل إناء يتطهر منه كالإبريق والسطل والركوة وغيرها

(16/471)


7247 - أخبرنا علي بن عبد الله ، ثنا العباس بن محمد ، ثنا الحسين بن محمد ، ثنا الحسن بن الرماس ، ثنا عبد الرحمن بن مسعود العبدي ، قال : سمعت سلمان الفارسي ، رضي الله عنه يقول : « نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نتكلف للضيف »

(16/472)


7248 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، أنبأ الربيع بن سليمان ، ثنا عبد الله بن وهب ، أخبرني يحيى بن أيوب ، عن عبيد الله بن زحر ، عن علي بن يزيد ، عن القاسم ، عن أبي أمامة ، رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « إن أغبط (1) الناس عندي لمؤمن خفيف الحاذ (2) ذو حظ من الصلاة أحسن عبادة الله وأطاعه في السر غامضا في الناس لا يشار إليه بالأصابع وكان رزقه كفافا (3) فصبر على ذلك » ثم نفض رسول الله صلى الله عليه وسلم بإصبعه وقال : « عجلت منيته (4) وقلت بواكيه (5) وقل تراثه (6) » « هذا إسناد للشاميين صحيح عندهم ولم يخرجاه »
__________
(1) أغبط : أحسن وأفضل حالا
(2) الحاذ : الحال ، والظهر والمراد قلة المال والأهل والولد وخفة المسئولية
(3) الكفاف : ما أغنى عن سؤال الناس وحفظ ماء الوجه وسد الحاجة من الرزق
(4) المنية : الموت
(5) البواكي : النساء الباكيات على الميت
(6) التراث : ما يخلفه الرجل لورثته

(16/473)


7249 - أخبرنا الحسين بن الحسن بن أيوب ، ثنا عبد الله بن أحمد بن أبي مسرة ، ثنا عبد الله بن يزيد المقرئ ، ثنا سعيد بن أبي أيوب ، ثنا شرحبيل بن شريك ، عن أبي عبد الرحمن ، عن عبد الله بن عمرو ، رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « قد أفلح من أسلم ورزق كفافا (1) وقنعه الله بما آتاه » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »
__________
(1) الكفاف : ما أغنى عن سؤال الناس وحفظ ماء الوجه وسد الحاجة من الرزق

(16/474)


7250 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن محمد البغدادي ، ثنا إسماعيل بن إسحاق القاضي ، ثنا علي بن عبد الله بن جعفر ، ثنا زيد بن أسلم ، عن عطاء بن يسار ، عن أبي واقد الليثي ، قال : كان الناس في الجاهلية قبل الإسلام يجبون (1) أسنمة (2) الإبل ويقطعون أليات الغنم فيأكلونها ويحملون منها الودك (3) فلما قدم النبي صلى الله عليه وسلم سألوه عن ذلك فقال : « ما قطع من البهيمة وهي حية فهو ميت » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه » وقد قيل عن زيد بن أسلم ، عن عطاء بن يسار ، عن أبي سعيد الخدري ، رضي الله عنه
__________
(1) الجب : القطع
(2) السنام : أعلى كل شيء وذروته وسنام البعير أو الحيوان الجزء المرتفع من ظهره
(3) الودك : دسم اللحم ودهنه الذي يستخرج منه.

(16/475)


7251 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا محمد بن عبد الحكم ، ثنا يحيى بن حسان ، ثنا مسور بن الصلت ، وسليمان بن بلال ، عن عطاء بن يسار ، عن أبي سعيد الخدري ، رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن جبات أسنمة (1) الإبل وأليات الغنم فقال : « ما قطع من حي فهو ميت » رواه عبد الرحمن بن مهدي ، عن سليمان بن بلال ، عن زيد بن أسلم « مرسلا » ، وقيل عن زيد بن أسلم ، عن ابن عمر
__________
(1) السنام : أعلى كل شيء وذروته وسنام البعير أو الحيوان الجزء المرتفع من ظهره

(16/476)


7252 - حدثناه أبو الطيب محمد بن أحمد الحيري ، ثنا محمد بن عبد الوهاب العبدي ، ثنا موسى بن هارون البردي ، ثنا معن بن موسى ، ثنا هشام بن سعد ، عن زيد بن أسلم ، عن ابن عمر ، رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « ما قطع من البهيمة وهي حية فهو ميت »

(16/477)


7253 - أخبرني محمد بن المؤمل بن الحسن ، ثنا الفضل بن محمد الشعراني ، ثنا نعيم بن حماد ، ثنا أبو أسامة ، ثنا حماد بن السائب ، ثنا إسحاق بن عبد الله بن الحارث ، قال : سمعت ابن عباس ، يقول : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « ذكاة (1) كل مسك دباغه (2) » فقلت له : إنا نسافر مع هذه الأعاجم ومعهم قدور يطبخون فيها الميتة ولحم الخنازير ، فقال : « ما كان من فخار فاغلوا فيها الماء ثم اغسلوها وما كان من النحاس فاغسلوه فالماء طهور لكل شيء » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الذكاة : التطهير
(2) الدباغ : معالجة الجلد بمادة ليلين ويزول ما به من رطوبة ونتن

(16/478)


7254 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ، ثنا حرملة بن عبد العزيز بن الربيع بن سبرة الجهني ، حدثني أبي عبد العزيز بن الربيع بن سبرة ، عن أبيه ، عن جده رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه حين نزل الحجر : « من عمل من هذا الماء طعاما فليلقه » قال : « فمنهم من عجن العجين ومنهم من حاس الحيس فألقوه » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »

(16/479)


7255 - حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ، ثنا محمد بن غالب ، وإسحاق بن الحسن ، قالا : ثنا عفان ، ثنا أبو عوانة ، عن سماك بن حرب ، عن جابر بن سمرة ، رضي الله عنه ، قال : ماتت بغل عند رجل فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم يستفتيه فزعم جابر عن سمرة ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لصاحبها : « أما لك ما يغنيك عنها ؟ » قال : لا . قال : « اذهب فكلها » « صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه »

(16/480)


7256 - حدثنا بكر بن محمد الصيرفي ، بمرو ، ثنا أبو قلابة الرقاشي ، ثنا أبو عاصم ، ثنا الأوزاعي ، ثنا حسان بن عطية ، عن أبي واقد الليثي ، قال : قلت : يا رسول الله إنا بأرض مخمصة (1) فما يحل لنا من الميتة ؟ قال : « إذا لم تصطبحوا (2) ولم تغتبقوا (3) ولم تحتفوا فشأنكم بها » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »
__________
(1) المخمصة : المجاعة
(2) اصطبح : شرب في الصباح
(3) الاغتباق : شرب آخر النهار

(16/481)


7257 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق ، إملاء ، ثنا إسماعيل بن قتيبة ، ثنا يحيى بن يحيى ، وأخبرني أحمد بن محمد بن صالح السمرقندي ، ثنا محمد بن نصر ، ثنا يحيى بن يحيى ، أنبأ خارجة ، عن ثور بن يزيد ، عن راشد بن سعد ، عن سمرة بن جندب ، رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « إذا رويت أهلك من اللبن غبوقا (1) فاجتنب ما نهى الله عنه من ميتة » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه وله أصل بإسناد صحيح على شرط الشيخين »
__________
(1) الغبوق : شرب آخر النهار

(16/482)


7258 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق ، أنبأ أبو المثنى ، ثنا أبي ، عن أبيه ، ثنا ابن عون ، قال : قرأت عند الحسن كتاب سمرة بن جندب ، إلى بنيه وفيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « يجزئ (1) من الضرورة - أو الضارورة - غبوق (2) أو صبوح (3) »
__________
(1) يجزئ : يكفي ويغني ويقضي
(2) الغبوق : شرب آخر النهار
(3) صبوحها : الشراب وقت الصباح

(16/483)


7259 - حدثنا علي بن حمشاذ العدل ، ثنا الحسن بن علي بن شبيب المعمري ، ثنا الهيثم بن خارجة ، ثنا المعافى بن عمران ، عن أبي بكر بن عبد الله بن أبي مريم ، عن ضمرة بن حبيب ، عن أم عبد الله أخت شداد بن أوس أنها بعثت إلى النبي صلى الله عليه وسلم بقدح لبن عند فطره وذلك في طول النهار وشدة الحر فرد إليها الرسول : أنى لك هذا اللبن ؟ قالت : من شاة لي . قال : أنى لك هذه الشاة ؟ قالت : اشتريتها من مالي ، فشرب فلما أن كان من الغد أتت أم عبد الله رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : يا رسول الله بعثت إليك بذلك اللبن مرثية لك من شدة الحر وطول النهار فرددتها إلي مع الرسول فقال النبي صلى الله عليه وسلم : « بذلك أمرت الرسل ألا تأكل إلا طيبا ولا تعمل إلا صالحا » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(16/484)


7260 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا أسد بن موسى ، ثنا مسلم بن خالد ، حدثني زيد بن أسلم ، عن سمي ، عن أبي صالح ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إذا دخل أحدكم على أخيه فأطعمه طعاما فليأكل منه ولا يسأله عنه وإن سقاه شرابا فليشرب منه ولا يسأله عنه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه ، وله شاهد صحيح على شرط مسلم وحده »

(16/485)


7261 - حدثناه أبو بكر بن إسحاق ، أنبأ بشر بن موسى ثنا الحميدي ، ثنا سفيان ، عن ابن عجلان ، عن سعيد ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه رواية قال : « إذا دخلت على أخيك المسلم فأطعمك طعاما فكل ولا تسأله وإذا سقاك شرابا فاشربه ولا تسأله »

(16/486)


7262 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن محمد البغدادي ، ثنا أبو زرعة عبد الرحمن بن عمرو الدمشقي ، ثنا سعيد بن بشير ، عن قتادة ، عن الحسن ، عن عبد الرحمن بن سمرة ، رضي الله عنه قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : « أعاذك الله من أمراء يكونون بعدي » قال : وما هم يا رسول الله ؟ قال : « من دخل عليهم فصدقهم وأعانهم على جورهم (1) فليس مني ولا يرد علي الحوض (2) »
__________
(1) الجور : البغي والظلم والميل عن الحق
(2) الحوض : نهر الكوثر

(16/487)


7263 - « اعلم يا عبد الرحمن أن الصيام جنة والصلاة برهان »

(16/488)


7264 - « يا عبد الرحمن إن الله أبى (1) علي أن يدخل الجنة لحما نبت من سحت (2) فالنار أولى به » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) أبى : رفض وامتنع
(2) السحت : الحرام الذي لا يحل كسبه؛ لأنه يسحت البركة : أي يذهبها ، والسحت من الإهلاك والاستئصال.

(16/489)


وشاهده حديث جابر

(16/490)


7265 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن علي الصنعاني ، بمكة ، ثنا إسحاق بن إبراهيم ، أنبأ عبد الرزاق ، أنبأ معمر ، عن ابن خثيم ، عن عبد الرحمن بن سابط ، عن جابر بن عبد الله ، رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « أعاذك الله يا كعب بن عجرة من إمارة السفهاء (1) » قال : وما إمارة السفهاء ؟ قال : « أمراء يكونون بعدي لا يقتدون بهداي ولا يستنون (2) بسنتي فمن صدقهم بكذبهم وأعانهم على ظلمهم فأولئك ليسوا مني ولست منهم ولا يردون على حوضي (3) ، ومن لم يصدقهم على كذبهم ولم يعنهم على ظلمهم فأولئك مني وأنا منهم وسيردون على حوضي . يا كعب بن عجرة إنه لا يدخل الجنة لحم نبت من سحت (4) ، النار أولى به . يا كعب بن عجرة ، الصوم جنة والصدقة تطفئ الخطيئة والصلاة قربان (5) - أو قال : برهان - » « وقد روي قوله صلى الله عليه وسلم : لحم نبت من سحت ، عن أبي بكر ، وعمر رضي الله عنهما »
__________
(1) السفه : الخفة والطيش، وسفه رأيه إذا كان مضطربا لا استقامة له، والسفيه : الجاهل
(2) يستن : يقتدي
(3) الحوض : نهر الكوثر
(4) السحت : الحرام الذي لا يحل كسبه؛ لأنه يسحت البركة : أي يذهبها ، والسحت من الإهلاك والاستئصال.
(5) القربان : العمل الذي يتقرب به إلى الله

(16/491)


أما حديث أبي بكر

(16/492)


7268 - فحدثناه أبو عمرو بن السماك ، ثنا جعفر بن محمد بن شاكر ، ثنا قرة بن حبيب ، ثنا عبد الواحد بن زيد ، عن أسلم الكوفي ، عن مرة الطيب ، عن أبي بكر الصديق ، رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم : « من نبت لحمه من السحت (1) فالنار أولى به »
__________
(1) السحت : الحرام الذي لا يحل كسبه؛ لأنه يسحت البركة : أي يذهبها ، والسحت من الإهلاك والاستئصال.

(16/493)


وأما حديث عمر

(16/494)


7269 - فأخبرنا عبد الله بن جعفر بن درستويه ، ثنا يعقوب بن سفيان ، ثنا عبد العزيز بن عبد الله الأويسي ، أنبأ يزيد بن عبد الملك ، عن يزيد بن خصيفة ، عن السائب بن يزيد ، عن عمر بن الخطاب ، رضي الله عنه قال : « من نبت لحمه من السحت (1) فإلى النار »
__________
(1) السحت : الحرام الذي لا يحل كسبه؛ لأنه يسحت البركة : أي يذهبها ، والسحت من الإهلاك والاستئصال.

(16/495)


7270 - حدثنا علي بن حمشاذ العدل ، ثنا الحسن بن سهل المجوز ، ثنا أبو عاصم ، عن ابن جريج ، قال : قال سليمان بن موسى : حدثني وقاص بن ربيعة ، عن المستورد بن شداد ، أخي بني فهم أخبره قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « من أكل بمسلم أكلة أطعمه الله بها أكلة من نار جهنم يوم القيامة ، ومن أقام بمسلم مقام سمعة أقامه الله يوم القيامة مقام سمعة ورياء (1) ، ومن اكتسى بمسلم ثوبا كساه الله ثوبا من نار يوم القيامة » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الرياء : إظهار العمل للناس ليروه ويظنوا به خيرا

(16/496)


7271 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا شعيب بن الليث بن سعد ، ثنا الليث ، حدثني محمد بن عجلان ، عن سعيد بن أبي سعيد المقبري ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول على المنبر : « أحرج مال الضعيفين اليتيم والمرأة » « هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه »

(16/497)


7272 - أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني ، ثنا جدي ، ثنا إبراهيم بن حمزة ، ثنا عبد العزيز بن حازم ، عن عبد الرحمن بن حرملة ، عن عبد الله بن نيار الأسلمي ، عن عروة بن الزبير ، قال : سمعت عائشة ، رضي الله عنها تقول : أهدت أم سنبلة لرسول الله صلى الله عليه وسلم لبنا فدخلت علي به فلم تجده فقلت لها : إن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهانا أن نأكل طعام الأعراب ، فدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر فقال : « يا أم سنبلة ما هذا معك ؟ » فقالت : يا رسول الله لبن أهديته لك . قال : « اسكبي يا أم سنبلة » فناول أبا بكر ثم قال : « اسكبي يا أم سنبلة » فتناول رسول الله صلى الله عليه وسلم فشرب قالت : فقلت : يا بردها على الكبد . قالت عائشة : يا رسول الله حدثتنا أنك نهيت عن طعام الأعراب . فقال : « يا عائش إنهم ليسوا بأعراب هم أهل باديتنا ونحن أهل حاضرتهم وإذا دعوا أجابوا فليسوا بأعراب » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(16/498)


7273 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ، رحمه الله تعالى ، ثنا حسام بن الصديق ، ثنا عبد الله بن يزيد المقرئ ، حدثني حيوة بن شريح ، عن سالم بن غيلان ، عن الوليد بن قيس التجيبي ، عن أبي سعيد الخدري ، رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « لا تصحب إلا مؤمنا ولا يأكل طعامك إلا تقي » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(16/499)


7274 - أخبرني الحسين بن علي ، ثنا محمد بن إسحاق ، ثنا نصر بن علي الجهضمي ، أخبرني أبي ، عن هارون بن موسى النحوي ، عن الزبير بن الحارث ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : « نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن طعام المتباريين (1) أن يؤكل » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) المتباريان : المتفاخران بفعلهما ليعجز أحدهما الآخر بصنيعه

(16/500)


7275 - أخبرنا عبد الله بن الحسين القاضي ، بمرو ، ثنا الحارث بن أبي أسامة ، ثنا كثير بن هشام ، ثنا جعفر بن برقان ، عن الزهري ، عن سالم ، عن أبيه ، رضي الله عنه ، قال : « » نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن مطعمين : الجلوس على مائدة يشرب عليها الخمر أو يأكل الرجل وهو منبطح (1) على بطنه « » « » هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه « »
__________
(1) المنبطح : المستلقي على وجهه أو بطنه

(17/1)


7276 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا إبراهيم بن منقذ الخولاني ، بمصر ، ثنا إدريس بن يحيى الخولاني ، حدثني رجاء بن أبي عطاء ، عن واهب بن عبد الله الكعبي ، عن عبد الله بن عمرو بن العاص ، رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « من أطعم أخاه خبزا حتى يشبعه وسقاه ماء حتى يرويه بعده الله عن النار سبع خنادق بعد ما بين خندقين مسيرة خمسمائة سنة » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/2)


7277 - أخبرني أحمد بن يعقوب الثقفي ، ثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ، ثنا العلاء بن الحنفي ، ثنا وكيع ، عن عبيد الله بن أبي حميد ، عن أبي المليح ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « الكفارات إطعام الطعام وإفشاء السلام والصلاة بالليل والناس نيام » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/3)


7278 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ، ثنا سعيد بن مسعود ، ثنا يزيد بن هارون ، أنبأ همام بن يحيى ، عن قتادة ، عن أبي ميمونة ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قلت : يا رسول الله أنبئني عن أمر إذا أخذت به دخلت الجنة ؟ قال : « أفش السلام وأطعم الطعام وصل الأرحام (1) وقم بالليل والناس نيام وادخل الجنة بسلام » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الرحم : القرابة وذوو الرحم هم الأقارب، ويقع على كل من يجمع بينك وبينه نسب، ويطلق في الفرائض على الأقارب من جهة النساء، وهم من لا يحل نكاحه كالأم والبنت والأخت والعمة والخالة

(17/4)


7279 - أخبرنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، أنبأ محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ، أنبأ ابن وهب ، أخبرني عمرو بن الحارث ، إن أبا السمح ، حدثه أن أبا الهيثم ، حدثه عن أبي سعيد الخدري ، رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : « أيما رجل كسب مالا من حلال فأطعم نفسه وكساها فمن دونه من خلق الله له زكاة »

(17/5)


7280 - « أيما رجل مسلم لم يكن له صدقة فليقل في دعائه اللهم صل على محمد عبدك ورسولك وصل على المؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات فإنها له زكاة »

(17/6)


7281 - وقال : « لا يشبع مؤمن يسمع خيرا حتى يكون منتهاه الجنة » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/7)


7282 - حدثنا علي بن حمشاذ العدل ، وعبد الله بن الحسين القاضي ، قالا : ثنا الحارث بن أبي أسامة ، ثنا أبو النضر هاشم بن القاسم ، ثنا فضل بن مرزوق ، ثنا عدي بن ثابت ، عن أبي حازم ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : أتى رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله أصابني الجهد فأرسل إلى نسائه فلم يجد عندهن شيئا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « ألا رجل يضيف هذا الليلة يرحمه الله » فقام رجل من الأنصار فقال : أنا يا رسول الله فذهب إلى أهله فقال لامرأته : ضيف رسول الله صلى الله عليه وسلم لا ندخر منه شيئا قالت : والله ما عندي إلا قوت الصبية قال : فإذا أراد الصبية العشاء فنوميهم وتعالي فأطفئي السراج (1) ونطوي (2) بطوننا الليلة ففعلت ثم غدا (3) الرجل على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « لقد عجب الله - أي : لقد ضحك الله عز وجل - من فلان وفلانة » وأنزل الله تعالى ( ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة (4) ) « هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه »
__________
(1) السراج : المصباح
(2) نطوي بطوننا : نتحمل الجوع وبطوننا خالية من الطعام
(3) الغدو : السير والذهاب والتبكير أول النهار
(4) سورة : الحشر آية رقم : 9

(17/8)


7283 - حدثني محمد بن صالح بن هانئ ، ثنا السري بن خزيمة ، ثنا مسلم بن إبراهيم ، ثنا محمد بن فضاء ، حدثني أبي ، عن علقمة بن عبد الله المزني ، عن أبيه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إذا اشترى أحدكم لحما فأكثر مرقه فإن لم يصب أحدكم لحما أصاب مرقا وهو أحد اللحمين » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/9)


7284 - أخبرنا عبدان بن زيد بن يعقوب الدقاق ، بهمدان ، ثنا إبراهيم بن الحسين بن ديزيل ، ثنا آدم بن أبي إياس العسقلاني ، ثنا شيبان بن عبد الرحمن ، ثنا عبد الملك بن عمير ، عن أبي سلمة بن عبد الرحمن ، عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال : خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في ساعة لا يخرج فيه ولا يلقاه فيها أحد فأتاه أبو بكر رضي الله عنه فقال : « ما جاء بك يا أبا بكر ؟ » فقال : خرجت للقاء رسول الله صلى الله عليه وسلم والنظر في وجهه والسلام عليه فلم يلبث (1) أن جاء عمر رضي الله عنه فقال له : « ما جاء بك يا عمر ؟ » قال : الجوع يا رسول الله . قال : « وأنا قد وجدت بعض ذاك » فانطلقوا إلى منزل أبي الهيثم بن التيهان الأنصاري وكان رجلا كثير النخل والشاء (2) ولم يكن أحد من خدم فلم يجدوه فقالوا لامرأته : « أين صاحبك ؟ » فقالت : انطلق يستعذب لنا الماء ، فلم يلبثوا أن جاء أبو الهيثم بقربة (3) يزعبها (4) فوضعها ثم جاء فالتزم رسول الله صلى الله عليه وسلم ويفديه بأبيه وأمه فانطلق بهم إلى حديقة فبسط لهم بساطا ثم انطلق إلى نخلة فجاء بقنو (5) فوضعه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « أفلا انتقيت لنا من رطبة ؟ » فقال : يا رسول الله إني أردت أن تخيروا من بسره (6) ورطبه فأكلوا وشربوا من ذلك الماء فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « هذا والله النعيم الذي أنتم عنه مسئولون يوم القيامة ظل بارد ورطب طيب وماء بارد » فانطلق أبو الهيثم ليصنع لهم طعاما فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : « لا تذبحن ذات در » فذبح لهم عناقا (7) أو جديا فأتاهم به فأكلوا فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : « هل لك خادم ؟ » قال : لا ، قال : فإذا أتاني سبي (8) فأتنا فأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم برأسين ليس معهما ثالث فأتاه أبو الهيثم فقال : يا رسول الله خادم فقال له : « اختر منهما » فقال : يا رسول الله اختر لي ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « المستشار (9) مؤتمن خذ هذا فإني رأيته يصلي واستوص به معروفا » فانطلق أبو الهيثم بالخادم إلى امرأته فأخبرها بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت له امرأته : ما أنت ببالغ ما قال فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا أن تعتقه فقال : هو عتيق . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إن الله تعالى لم يبعث نبيا ولا خليفة إلا وله بطانتان (10) بطانة (11) تأمره بالمعروف وتنهاه عن المنكر وبطانة (12) لا تألوه (13) خبالا (14) من يوق (15) بطانة السوء فقد وقي (16) » « هذا حديث صحيح الإسناد على شرط الشيخين ولم يخرجاه » وقد رواه يونس بن عبيد ، وعبد الله بن كيسان ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، أتم وأطول من حديث أبي هريرة هذا ورواه بكار السيريني ، ثنا عبد الله بن عمر العمري ، عن نافع ، عن ابن عمر ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج في ساعة لم يكن يخرج فيها وخرج أبو بكر فقال : « ما أخرجك يا أبا بكر ؟ » قال : الجوع - الحديث رواه ابن عيينة ، عن أبي الزعراء ، عن عمه أبي الأحوص ، قال : قال عبد الله : « كنا نعد الإمعة في الجاهلية الرجل يدعى إلى الطعام فيذهب بآخر معه لم يدع وهو اليوم فيكم المحقب دينه الرجال » « صحيح » رواه شعبة ، عن إبراهيم الهجري ، عن أبي الأحوص ، « هذا صحيح أيضا »
__________
(1) اللبث : الإبطاء والتأخير والانتظار والإقامة
(2) الشاء : جمع الشاة وهي الواحدة من الغنم وقيل : الواحدة من الضأن والمعز والظباء والبقر والنعام وحمر الوحش
(3) القربة : وعاء مصنوع من الجلد لحفظ الماء واللبن
(4) يزعبها : يتدافع بها ويحملها لثقلها
(5) القنو : العنقود بما عليه من الرطب
(6) البسر : تمر النخل قبل أن يرطب
(7) العناق : الأنثى من أولاد المعز والضأن من حين الولادة إلى تمام الحول من سنها
(8) السبي : الأسرى من النساء والأطفال
(9) المستشار : الذي يلجأ إليه الناس طالبين مشورته ورأيه الحكيم
(10) بطانة الرجل : خاصته وأهل مشورته في الأمور
(11) بطانة الرجل : خاصته وأصفياؤه وأهل مشورته في الأمور
(12) البطانة : الأولياء والأصدقاء والأصفياء الذين يطلعهم الإنسان على أسراره
(13) لا تألوه خبالا : لا تقصر في الأمر بإفساده
(14) لا تألوه خبالا : لا تقصر في إفساد أمره
(15) الوقاية : الصون والحفظ والحماية
(16) وقيت الشيء : إذا صنته وسترته عن الأذى، وحميته

(17/10)


7285 - رواه معاوية بن صالح ، عن أبي طلحة وهو نعيم بن زياد ، عن أبي هريرة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : « أيما ضيف نزل بقوم فأصبح الضيف محروما فله أن يأخذ بقدر قراه (1) ولا حرج عليه » « صحيح » « أما حديث يونس بن عبيد »
__________
(1) القرى : ما يقدم إلى الضيف

(17/11)


7286 - فأخبرنيه عمار بن عبد الجبار ، ثنا شعبة ، عن أبي الجودي ، عن سعيد بن المهاجر ، عن المقدام بن أبي كريمة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « أيما مسلم ضاف قوما فأصبح الضيف محروما كان حقا على كل مسلم نصره حتى يأخذ بقرى (1) ليلته من زرعه وماله »
__________
(1) القرى : ما يقدم إلى الضيف

(17/12)


7287 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ، ثنا سعيد بن مسعود ، ثنا يزيد بن هارون ، أنبأ الجريري ، عن أبي نضرة ، عن أبي سعيد الخدري ، رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « إذا أتيت على راع فناده ثلاث مرات فإن أجابك وإلا فاشرب من غير أن تفسد ، وإذا أتيت على حائط (1) بستان فناد صاحب البستان ثلاث مرات فإن أجابك وإلا فكل من غير أن تفسد » « هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه »
__________
(1) الحائط : البستان أو الحديقة وحوله جدار

(17/13)


7288 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب ، ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ، ثنا مسدد ، ثنا بشر بن المفضل ، ثنا عبد الرحمن بن إسحاق ، عن أبيه إسحاق بن الحارث ، عن عمه إسحاق بن عبد الله ، عن أبي بكر بن يزيد ، عن عمير ، مولى آبي اللحم وكان عمير مولى لبني غفارة قال : أقبلت مع ساداتي نريد الهجرة حتى دنونا (1) من المدينة تركوني في ظهورهم ودخلوا المدينة فأصابتني مجاعة شديدة فقال لي بعض من مر بي من أهل المدينة : لو دخلت بعض حوائط (2) المدينة فأصبت من تمرها فدخلت حائطا فأتيت نخلة فقطعت منها قنوين (3) فإذا صاحب الحائط فخرج بي حتى أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألني عن أمري فأخبرته فقال : « أيهما أفضل ؟ » فأشرت إلى أحدهما فأمرني بأخذه وأمر صاحب الحائط بأخذ الآخر وخلى سبيلي (4) « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الدنو : الاقتراب
(2) الحائط : البستان أو الحديقة وحوله جدار
(3) القنو : العنقود بما عليه من الرطب
(4) خلى سبيله : تركه يمضي وعفا عنه

(17/14)


7289 - حدثنا أبو بكر أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ، ثنا أحمد بن عبيد الله النرسي ، ثنا روح بن عبادة ، ثنا شعبة ، عن أبي بشر ، قال : سمعت عباد بن شرحبيل ، قال : أصابتنا مجاعة فأتيت المدينة فدخلت حائطا (1) من حيطانها ، فأخذت سنبلا (2) ففركته فأكلت منه وجعلت منه في ثوبي فجاء صاحب الحائط فضربني وأخذ ثوبي فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقال : « ما علمته إذا كان جاهلا ولا أطعمته إذا كان ساغبا (3) أو جائعا » قال : فرد علي الثوب وأمر لي بنصف وسق (4) أو وسق « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الحائط : البستان أو الحديقة وحوله جدار
(2) السنبل : جزء النبات الذي يتكون فيه الحب واحدته سنبلة
(3) الساغب : الجائع المتعب
(4) الوسق : مكيال مقداره ستون صاعا والصاع أربعة أمداد، والمد مقدار ما يملأ الكفين

(17/15)


7290 - أخبرنا السياري ، ثنا أبو الموجه ، وعبد الله بن جعفر ، قالا : أنبأ علي بن حجر السعدي ، ثنا عاصم بن سويد ، عن محمد بن موسى بن الحارث ، عن أبيه ، عن جابر بن عبد الله ، رضي الله عنهما قال : أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم بني عمرو بن عوف يوم الأربعاء فرأى شيئا لم يكن رآها قبل ذلك من حصنه على النخيل فقال : « لو أنكم إذا جئتم عيدكم هذا مكثتم حتى تسمعوا من قولي » قالوا : نعم بآبائنا أنت يا رسول الله وأمهاتنا . قال : فلما حضروا الجمعة صلى بهم رسول الله صلى الله عليه وسلم الجمعة ثم صلى ركعتين في المسجد وكان ينصرف إلى بيته قبل ذلك اليوم ثم استوى فاستقبل الناس بوجهه فتبعت له الأنصار أو من كان منهم حتى وفي بهم إليه فقال : « يا معشر الأنصار » قالوا : لبيك أي رسول الله فقال : « كنتم في الجاهلية إذ لا تعبدون الله تحملون الكل وتفعلون في أموالكم المعروف وتفعلون إلى ابن السبيل حتى إذا من (1) الله عليكم بالإسلام ومن عليكم بنبيه إذا أنتم تحصنون أموالكم وفيما يأكل ابن آدم أجر وفيما يأكل السبع أو الطير أجر » فرجع القوم فما منهم أحد إلا هدم من حديقته ثلاثين بابا « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه ، وفيه النهي الواضح عن تحصين الحيطان والنخيل وغيرها من أنواع الثمار عن المحتاجين والجائعين أن يأكلوا منها » « وقد خرج الشيخان رضي الله عنهما حديث ابن عمر رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : » إذا دخل أحدكم حائط أخيه فليأكل منه ولا يتخذ خبنة « »
__________
(1) المن : الإحسان والإنعام

(17/16)


7291 - أخبرني أبو عبد الله محمد بن علي الصنعاني ، بمكة ، ثنا علي بن المبارك الصنعاني ، ثنا يزيد بن المبارك الصنعاني ، ثنا محمد بن سليمان بن مسمول ، ثنا القاسم بن مخول النهدي ، سمع أباه ، يقول : قلت : يا رسول الله الإبل نلقاها وبها اللبن وهي مصراة (1) ونحن محتاجون فقال : « ناد صاحب الإبل ثلاثا فإن جاء وإلا فاحلب واحتلب وأحلل ثم صر وبق اللبن لدواعيه »
__________
(1) المصراة : هي الواحدة من الحيوانات الحلوبة التي يحبس اللبن في ضرعها أياما ليظهر أنها غزيرة اللبن ثم تباع

(17/17)


7292 - أخبرنا محمد بن علي الشيباني ، بالكوفة ، ثنا أحمد بن حازم ، ثنا أبو غسان ، حدثنا عبد السلام بن حرب ، ثنا يونس بن عبيد ، عن زياد بن جبير ، عن سعد ، رضي الله عنه قال : لما بايع النبي صلى الله عليه وسلم النساء قامت إليه امرأة جليلة كأنها من نساء مضر فقالت : يا رسول الله صلى الله عليه وسلم إنا كل على آبائنا وأبنائنا وأزواجنا فما يحل لنا من أموالهم ؟ قال : « الرطب تأكليه وتهديه » وقد رواه سفيان الثوري ، عن يونس بن عبيد

(17/18)


7293 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ، ثنا أحمد بن مهران ، ثنا أبو همام محمد بن حبيب ، ثنا سفيان ، عن يونس ، عن زياد بن جبير ، عن سعد بن أبي وقاص ، قال : قالت امرأة : يا رسول الله إنا كل على أبنائنا وإخواننا فما يحل لنا من أموالهم ؟ قال : « الرطب ما تأكلين وتهدين » « حديث عبد السلام بن حرب صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »

(17/19)


7294 - أخبرنا أبو عبد الله الصفار ، ثنا الحسن بن علي بن بحر البري ، ثنا أبي ، ثنا سويد بن عبد العزيز ، ثنا محمد بن عجلان ، عن سعيد بن أبي سعيد المقبري ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « إن الله تعالى ليدخل بلقمة الخبز وقبضة التمر ومثله مما ينفع المسكين ثلاثة الجنة : الآمر به والزوجة المصلحة والخادم الذي يناول المسكين » وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « الحمد لله الذي لم ينس خدمنا » « هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه »

(17/20)


7295 - أخبرنا الحسن بن يعقوب العدل ، ثنا أحمد بن الخليل ، ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث ، ثنا همام ، عن قتادة ، عن عمرو بن شعيب ، عن أبيه ، عن جده ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « كلوا واشربوا وتصدقوا في غير سرف (1) ولا مخيلة (2) إن الله تعالى يحب أن يرى أثر نعمته على عبده » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) السرف : الإفراط ومجاوزة الحد
(2) المخيلة : الكبر والعجب والزهو

(17/21)


7296 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، أنبأ محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ، أنبأ ابن وهب ، أخبرني عمرو بن الحارث ، عن بكر بن سوادة ، أن سفيان بن وهب ، حدثه عن أبي أيوب الأنصاري ، رضي الله عنه أنه أرسل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بطعام من خضرة فيه بصل أو كراث فلم ير فيه أثر رسول الله صلى الله عليه وسلم فأبى (1) أن يأكله فقال له : ما يمنعك أن تأكله ؟ قال : لم أر أثر رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « أستحيي (2) من ملائكة الله تعالى وليس بمحرم » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »
__________
(1) أبى : رفض وامتنع
(2) استحيا : انقبض وانزوى

(17/22)


7297 - حدثنا علي بن حمشاذ العدل ، ثنا العباس بن الفضل الأسفاطي ، ومحمد بن غالب ، قالا : ثنا عمرو بن حكام ، ثنا شعبة ، أخبرني علي بن زيد ، قال : سمعت أبا المتوكل ، يحدث عن أبي سعيد الخدري ، رضي الله عنه قال : « أهدى ملك الهند إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم جرة (1) فيها زنجبيل فأطعم أصحابه قطعة قطعة وأطعمني منها قطعة » قال الحاكم رحمه الله تعالى : « لم أخرج من أول هذا الكتاب إلى هنا لعلي بن زيد بن جدعان القرشي رحمه الله تعالى حرفا واحدا ولم أحفظ في أكل رسول الله صلى الله عليه وسلم الزنجبيل سواه فخرجته »
__________
(1) الجر والجرار : جمع جرة، وهو إناء من الفخار أو الخزف

(17/23)


7298 - أخبرنا الحسن بن يعقوب العدل ، ثنا يحيى بن أبي طالب ، ثنا زيد بن الحباب ، ثنا معاوية بن صالح ، ثنا عامر ، عن خالد بن معدان ، قال : شهدت وليمة (1) في منزل عبد الأعلى ومعنا أبو أمامة الباهلي ، رضي الله عنه فلما أن فرغنا من الطعام قام فقال : ما أريد أن أكون خطيبا ولكني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم عند فراغه من الطعام يقول : « الحمد لله كثيرا طيبا مباركا فيه غير مودع ولا مستغنى عنه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه ، وشاهده أصح وأشهر رواة منه »
__________
(1) الوليمة : كل طعام صنع لعرس وغيره ودعي إليه الناس

(17/24)


7299 - أخبرناه أبو عبد الله محمد بن يعقوب ، ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ، ثنا مسدد ، ثنا يحيى ، ثنا ثور ، ثنا خالد بن معدان ، عن أبي أمامة ، رضي الله عنه قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رفعت المائدة من بين يديه يقول : « الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه غير مودع ولا مستغنى عنه ربنا »

(17/25)


7300 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا أسد بن موسى ، ثنا إسرائيل ، عن أبي إسحاق ، عن أبي ميسرة ، عن عائشة ، رضي الله عنها قالت : « كانت لنا شاة فخشينا أن تموت فقتلناها وقسمناها إلا كتفها » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/26)


7301 - أخبرنا أبو حاتم محمد بن حيان القاضي ، ثنا زكريا بن يحيى الساجي ، ثنا بشر بن هلال ، ثنا عمر بن علي المقدمي ، قال : سمعت معن بن محمد ، يحدث عن سعيد بن أبي سعيد المقبري ، قال : كنت أنا وحنظلة بالبقيع مع أبي هريرة رضي الله عنه ، فحدثنا أبو هريرة ، بالبقيع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : « الطاعم الشاكر مثل الصائم الصابر » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/27)


7302 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا عبيد الله بن وهب ، أخبرني سليمان بن بلال ، عن محمد بن عبد الله بن أبي حرة ، عن حكيم بن أبي حرة ، عن سلمان الأغر ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : ولا أعلمه إلا عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « إن للطاعم الشاكر من الأجر مثل الصائم الصابر »

(17/28)


7303 - أخبرني أزهر بن حمدون المنادي ، ببغداد ، حدثنا العباس بن محمد الدوري ، ثنا يونس بن محمد المؤدب ، ثنا مفضل بن فضالة ، عن حبيب بن الشهيد ، عن محمد بن المنكدر ، عن جابر ، رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم أخذ بيد مجذوم (1) فوضعها معه في القصعة (2) ثم قال : « بسم الله ثقة بالله وتوكلا عليه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) المجذوم : من أصيب بمرض يشوه جسمه ويسقط بسببه أطرافه
(2) القصعة : وعاء يؤكل ويثرد فيه وكان يتخذ من الخشب غالبا

(17/29)


7304 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا أبو بكر بن إسحاق الصغاني ، ثنا أبو حفص محمد بن جعفر المدائني ، ثنا منصور بن أبي الأسود ، عن الأعمش ، عن أبي صالح ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « من بات وفي يده غمر (1) فعرض له عارض فلا يلومن إلا نفسه » « هذه الأسانيد كلها صحيحة ولم يخرجاه »
__________
(1) الغمر : بالتحريك السهك وريح اللحم وما يعلق باليد من دسمه

(17/30)


7305 - حدثنا أبو الحسن أحمد بن محمد بن إسماعيل بن مهران ، ثنا أبي ، ثنا أحمد بن منيع ، ثنا يعقوب بن الوليد المدني ، ثنا ابن أبي ذئب ، عن المقبري ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إن الشيطان حساس لحاس فاحذروه على أنفسكم من بات وفي يده غمر (1) فأصابه شيء فلا يلومن إلا نفسه »
__________
(1) الغمر : بالتحريك السهك وريح اللحم وما يعلق باليد من دسمه

(17/31)


7306 - أخبرنا محمد بن أحمد بن تميم القنطري ، ثنا أبو قلابة ، ثنا أبو عاصم ، عن ثور بن يزيد ، عن حصين الحميري ، عن أبي سعيد الخير ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « من أكل فما لاك (1) بلسانه فليبلع وما تخلل (2) فليلفظ من فعل فقد أحسن ومن لا فلا حرج » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه » « آخر كتاب الأطعمة »
__________
(1) اللوك : إدارة الشيء في الفم ومضغه
(2) التخلل : استعمال الخلال والأعواد الرفيعة لإخراج ما بين الأسنان من الطعام

(17/32)


كتاب الأشربة

(17/33)


7307 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب إملاء وقراءة ، ثنا أحمد بن شيبان الرملي ، ثنا سفيان بن عيينة ، عن معمر ، عن الزهري ، عن عروة ، عن عائشة ، رضي الله عنها قالت : « كان أحب الشراب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم الحلو البارد » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه فإنه ليس عند اليمانيين عن معمر »

(17/34)


وشاهده حديث هشام بن عروة ، عن أبيه

(17/35)


7308 - حدثنيه محمد بن صالح بن هانئ ، ثنا محمد بن محمد بن رجاء ، ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ، ثنا عبد الله بن محمد بن يحيى بن عروة بن الزبير ، ثنا هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة ، رضي الله عنها قالت : « كان أحب الشراب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم الحلو البارد »

(17/36)


7309 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ، ثنا محمد بن عبد الوهاب العبدي ، ثنا خلف بن الوليد الجوهري ، ثنا هشيم ، عن عبد الحميد بن صيفي بن صهيب ، عن أبيه ، عن جده ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « ألا إن سيد الأشربة في الدنيا والآخرة الماء » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/37)


7310 - حدثنا أحمد بن كامل بن خلف القاضي ، ثنا عبد الله بن روح المدايني ، ثنا شبابة بن سوار ، ثنا أبو زبر عبد الله بن العلاء بن زبر ، ثنا الضحاك بن عبد الرحمن بن عرزب ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إن أول ما يحاسب به العبد يوم القيامة أن يقال له : ألم أصح لك جسمك وأروك من الماء البارد » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/38)


7311 - أخبرنا أبو بكر بن إسحاق ، أنبأ الحسن بن علي بن زياد ، ثنا إسماعيل بن أبي أويس ، ثنا عبد العزيز بن محمد ، أخبرني هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة رضي الله عنها « أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يستسقى (1) له الماء العذب من بيوت السقيا » « هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه »
__________
(1) الاستسقاء : طلب نزول المطر بالتوجه إلى الله بالدعاء

(17/39)


7312 - حدثنا أبو سهل أحمد بن محمد بن عبد الله بن زياد النحوي ، ببغداد ، ثنا جعفر بن محمد بن شاكر ، ثنا أبو معمر ، ثنا عبد الوارث بن سعيد ، ثنا أبو عصام ، عن أنس بن مالك ، رضي الله عنه قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتنفس في الإناء ثلاثا ويقول : « هو أروى وأبرأ (1) وأمرأ (2) » قال أنس : « وأنا أتنفس في الشراب ثلاثا » « هذا حديث صحيح ولم يخرجاه بهذه الزيادة وإنما اتفقا على حديث ثمامة عن أنس كان يتنفس في الإناء ثلاثا »
__________
(1) أبرأ : أقرب إلى السلامة من العطش والمرض والأذى
(2) مرأني الطعام وأمرأني : إذا لم يثقل على المعدة، وانحدر عنها طيبا

(17/40)


7313 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب ، ثنا يحيى بن محمد ، ثنا مسدد ، ثنا يزيد بن زريع ، ثنا خالد ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : « نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يتنفس في الإناء وأن يشرب من في السقاء (1) » « هذا حديث صحيح على شرط البخاري ، وقد اتفقا على حديث يحيى بن أبي كثير ، عن عبد الله بن أبي قتادة ، عن أبيه في النهي عن التنفس في الإناء »
__________
(1) السقاية والسقاء : إناء يشرب فيه وهو ظرف الماء من الجلد، ويجمع على أسقية

(17/41)


7314 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، أنبأ محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ، أنبأ أنس بن عياض ، عن الحارث بن عبد الرحمن الدوسي ، عن عمه ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « لا يتنفس أحدكم في الإناء إذا كان يشرب منه ولكن إذا أراد أن يتنفس فليؤخره عنه ثم يتنفس » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/42)


7315 - أخبرنا أبان بن يحيى بن أبي كثير ، عن إسحاق بن عبد الله بن أبي طلحة ، عن عبد الله بن أبي قتادة ، عن أبيه ، مرفوعا : « إذا شرب أحدكم فليشرب بنفس واحد » « على شرط البخاري ومسلم »

(17/43)


7316 - أخبرنا أبو النضر الفقيه ، ثنا عثمان بن سعيد الدارمي ، وأخبرنا عبد الله بن الحسين القاضي ، ثنا أحمد بن محمد بن عيسى البرتي قالا : ثنا القعنبي ، فيما قرأ على مالك ، عن أيوب بن حبيب ، مولى بني زهرة ، عن أبي المثنى الجهني ، قال : كنت جالسا عند مروان بن الحكم فدخل أبو سعيد الخدري ، رضي الله عنه فقال له مروان : « سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى عن النفخ في الشراب ؟ » قال : نعم فقال له رجل : إني لا أرتوي بنفس واحد . قال : « أمط الإناء عن فيك ثم تنفس » ، قال : فإن رأيت قذى ؟ قال : « أهرقه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/44)


7317 - أخبرنا أبو العباس السياري ، ثنا إبراهيم بن هلال ، أنبأ علي بن الحسن بن شقيق ، أنبأ الحسين بن واقد ، حدثني أبو نهيك ، قال : سمعت عمرو بن أخطب قال : استسقى النبي صلى الله عليه وسلم فأتيته بماء فكانت فيه شعرة فأخذتها فقال النبي صلى الله عليه وسلم : « اللهم جمله » قال : « فرأيته وهو ابن أربع وتسعين سنة وما في رأسه طاقة بيضاء » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/45)


7318 - أخبرنا أحمد بن سلمان الفقيه ببغداد ، ثنا الحسن بن مكرم ، ثنا علي بن عاصم ، أخبرني سليمان التيمي ، عن الحسن بن مسلم ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : « أتي النبي صلى الله عليه وسلم بذنوب (1) من ماء فكرع فيه وهو قائم فشرب منه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الذنوب : الدلو العظيمة

(17/46)


7319 - أخبرني عبد الله بن الحسين القاضي ، ثنا الحارث بن أبي أسامة ، ثنا روح بن عبادة ، ثنا حماد بن سلمة ، عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة ، رضي الله عنها « أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يشرب من في السقاء لأن ذلك ينتنه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/47)


7320 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا محمد بن إسحاق الصغاني ، ثنا أبو عامر الغفاري ، ثنا زمعة بن صالح ، عن سلمة بن وهرام ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : « نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن اختناث (1) الأسقية وأن رجلا بعدما نهى عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم قام بالليل إلى سقاء فاختنثه فخرجت عليه منه حية » « هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه »
__________
(1) اختنث السقاء : شرب من فم السقاء وذلك بأن يثني فمه إلى خارج ويشرب منه أو أن يكسر فيشرب من فيه

(17/48)


7321 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ، حدثني يحيى بن محمد بن يحيى ، ثنا مسدد ، ثنا إسماعيل ، أنبأ أيوب ، عن عكرمة ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه « أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى أن يشرب من في (1) السقاء » قال أيوب : « فأنبئت أن رجلا شرب من في السقاء فخرجت حية » « صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه »
__________
(1) في : فم

(17/49)


7322 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن محمد البغدادي ، ثنا علي بن المبارك الصنعاني ، ثنا إسماعيل بن عبد الكريم أبو هشام الصنعاني ، حدثني إبراهيم بن عقيل بن معقل بن منبه ، عن أبيه عقيل ، عن وهب ، قال : هذا ما سألت عنه جابر بن عبد الله الأنصاري ، وأخبرني أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول : « أوكئوا الأسقية وغلقوا الأبواب إذا رقدتم بالليل وخمروا (1) الشراب والطعام فإن الشيطان يأتي فإن لم يجد الباب مغلقا دخله وإن لم يجد السقي موكئا شرب منه وإن وجد الباب مغلقا والسقاء موكئا لم يحل وكاء (2) ولم يفتح بابا مغلقا وإن لم يجد أحدكم لإنائه ما يخمره به فليعرض عليه عودا » « صحيح الإسناد ولم يخرجاه
__________
(1) خمر الشيء : غطاه وستره
(2) الوكاء : الخيط الذي تشد به الصرة والكيس، وغيرهما.

(17/50)


7323 - حدثني عبد الله بن سعد الحافظ ، ثنا محمد بن إبراهيم بن سعيد العبدي ، ثنا عبيد الله بن عمر القواريري ، ثنا حرمي بن عمارة ، حدثني الحريثي بن الحريث ، حدثني ابن أبي مليكة ، عن عائشة ، رضي الله عنها أنها قالت : « كنا نضع لرسول الله صلى الله عليه وسلم ثلاثة أوان مخمرة (1) إناء لطهوره وإناء لسواكه وإناء لشرابه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) خمر الشيء : غطاه وستره

(17/51)


7324 - حدثنا مكرم بن أحمد القاضي ، ثنا إبراهيم بن الهيثم البلدي ، ثنا محمد بن المبارك الصوري ، ثنا يحيى بن حمزة ، حدثني زيد بن واقد ، أن خالد بن عبد الله بن حسين ، حدثه قال : حدثني أبو هريرة ، رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الآخرة ، ومن شرب الخمر في الدنيا لم يشربه في الآخرة ، ومن شرب في آنية (1) الذهب والفضة في الدنيا لم يشرب بها في الآخرة » ثم قال : « لباس أهل الجنة وشراب أهل الجنة وآنية أهل الجنة » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الآنية : الوعاء للطعام والشراب

(17/52)


7325 - حدثنا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن السماك ، ببغداد ، ثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور الحارثي ، حدثنا معاذ بن هشام ، حدثني أبي ، عن قتادة ، عن الحسن ، عن جون بن قتادة ، عن سلمة بن المحبق ، أن نبي الله صلى الله عليه وسلم في غزوة تبوك دعا بماء عند امرأة ، فقالت : ما عندي ماء إلا في قربة (1) لي ميتة ، قال : « أليس قد دبغتيها (2) ؟ » قالت : بلى . قال : « فإن ذكاتها (3) دباغها (4) » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) القربة : هي وعاء مصنوع من الجلد لحفظ الماء واللبن
(2) الدباغة : تجفيف الجلد وتطهيره ليصنع منه المصنوعات الجلدية
(3) الذكاة : التطهير
(4) الدباغ : معالجة الجلد بمادة ليلين ويزول ما به من رطوبة ونتن

(17/53)


7326 - أخبرني علي بن عبد الرحمن السبيعي ، بالكوفة ، ثنا أحمد بن حازم الغفاري ، ثنا عبيد الله بن موسى ، أنبأ شيبان ، عن الأعمش ، عن محارب بن دثار ، عن جابر بن عبد الله ، رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم : « الزبيب والتمر هو الخمر » يعني إذا انتبذا جميعا « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »

(17/54)


7327 - أخبرنا أبو بكر محمد بن عبد الله الشافعي ، ببغداد ، ثنا محمد بن الفرج ، ثنا حجاج بن محمد ، ثنا ربيعة بن كلثوم بن جبير ، عن أبيه كلثوم بن جبير ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : « نزل تحريم الخمر في قبيلتين من قبائل الأنصار شربوا حتى إذا ثملوا (1) عبث بعضهم ببعض فلما صحوا جعل الرجل يرى الأثر بوجهه وبرأسه ولحيته فيقول : فعل بي هذا أخي فلان والله لو كان بي رءوفا رحيما ما فعل هذا بي قال : وكانوا إخوة ليس في قلوبهم ضغائن (2) فوقعت في قلوبهم الضغائن » ، فأنزل الله عز وجل : ( إنما الخمر والميسر (3) ) - إلى قوله - ( فهل أنتم منتهون (4) ) « فقال ناس من المتكلفين (5) : هي رجس (6) وهي في بطن فلان قتل يوم بدر وفلان قتل يوم أحد » ، فأنزل الله عز وجل : ( ليس على الذين آمنوا وعملوا الصالحات جناح فيما طعموا (7) ) - حتى بلغ - ( والله يحب المحسنين )
__________
(1) ثمل : شرب خمرا حتى غاب عن رشده
(2) الضغائن : جمع ضغينة وهي الحقد والعداوة والبغضاء
(3) سورة : المائدة آية رقم : 90
(4) سورة : المائدة آية رقم : 91
(5) المتكلف : المبالغ لما لم يكلفه الشارع ولا أمر به
(6) الرجس : اسم لكل مستقذر أو عمل قبيح
(7) سورة : المائدة آية رقم : 93

(17/55)


7328 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ، ثنا علي بن الحسن ، ثنا عبد الله بن الوليد ، ثنا سفيان ، وحدثنا أبو زكريا يحيى بن محمد العنبري ، ثنا أبو عبد الله البوشنجي ، ثنا أحمد بن حنبل ، ثنا وكيع ، ثنا سفيان ، عن عطاء بن السائب ، عن أبي عبد الرحمن السلمي ، عن علي ، رضي الله عنه قال : « دعانا رجل من الأنصار قبل أن تحرم الخمر فتقدم عبد الرحمن بن عوف وصلى بهم المغرب فقرأ : قل يا أيها الكافرون فالتبس عليه فيها » فنزلت : ( لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى (1) ) « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه ، وقد اختلف فيه على عطاء بن السائب من ثلاثة أوجه هذا أولها وأصحها »
__________
(1) سورة : النساء آية رقم : 43

(17/56)


والوجه الثاني

(17/57)


7329 - حدثناه أبو زكريا العنبري ، ثنا أبو عبد الله البوشنجي ، ثنا أحمد بن حنبل ، حدثنا عبد الرحمن بن مهدي ، ثنا سفيان ، عن عطاء بن السائب ، عن أبو عبد الرحمن ، عن علي ، رضي الله عنه « أنه كان هو وعبد الرحمن ورجل آخر يشربون الخمر فصلى بهم عبد الرحمن بن عوف فقرأ : قل يا أيها الكافرون فخلط فيها فنزلت ( لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى (1) ) »
__________
(1) سورة : النساء آية رقم : 43

(17/58)


والوجه الثالث

(17/59)


7330 - حدثناه أبو زكريا العنبري ، ثنا أبو عبد الله البوشنجي ، ثنا مسدد بن مسرهد ، أنبأ خالد بن عبد الله ، عن عطاء بن السائب ، عن أبي عبد الرحمن ، أن عبد الرحمن صنع طعاما قال : « فدعا ناسا من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فيهم علي بن أبي طالب رضي الله عنه فقرأ : ( قل يا أيها الكافرون لا أعبد ما تعبدون (1) ) ونحن عابدون ما عبدتم فأنزل الله عز وجل ( يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون (2) ) » « هذه الأسانيد كلها صحيحة والحكم لحديث سفيان الثوري فإنه أحفظ من كل من رواه عن عطاء بن السائب »
__________
(1) سورة : الكافرون آية رقم : 1
(2) سورة : النساء آية رقم : 43

(17/60)


7331 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن علي الشيباني ، بالكوفة ، ثنا أحمد بن حازم ، ثنا عبيد الله بن موسى ، أنبأ إسرائيل ، عن أبي إسحاق ، عن أبي ميسرة ، عن عمر ، رضي الله عنه قال : « كان منادي رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قام في الصلاة قال : ( لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى (1) ) » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) سورة : النساء آية رقم : 43

(17/61)


7332 - أخبرني أبو يحيى أحمد بن محمد السمرقندي ، ببخارى ، ثنا أبو عبد الله محمد بن نصير الإمام ، ثنا محمد بن معمر ، ثنا حميد بن حماد ، عن أبي الجوزاء ، ثنا حمزة الزيات ، عن أبي إسحاق ، عن حارثة بن مضرب ، قال : قال عمر ، رضي الله عنه : اللهم بين لنا في الخمر فنزلت : ( يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى حتى تعلموا ما تقولون (1) ) إلى آخر الآية ، « فدعا النبي صلى الله عليه وسلم عمر فتلاها عليه » فكأنها لم توافق من عمر الذي أراد فقال : اللهم بين لنا في الخمر فنزلت : ( يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما (2) ) ، « فدعا النبي صلى الله عليه وسلم عمر فتلاها عليه » فكأنها لم توافق من عمر الذي أراد فقال : اللهم بين لنا في الخمر فنزلت : ( يا أيها الذين آمنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه (3) ) حتى انتهى إلى قوله : ( فهل أنتم منتهون (4) ) « فدعا النبي صلى الله عليه وسلم عمر فتلاها عليه » فقال عمر : انتهينا يا رب « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) سورة : النساء آية رقم : 43
(2) سورة : البقرة آية رقم : 219
(3) سورة : المائدة آية رقم : 90
(4) سورة : المائدة آية رقم : 91

(17/62)


7333 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الصفار ، ثنا أحمد بن مهران ، ثنا عبيد الله بن موسى ، ثنا إسرائيل ، عن سماك بن حرب ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : « لما نزلت تحريم الخمر قالوا : يا رسول الله كيف إخواننا الذين ماتوا وهم يشربونها ؟ قال : فنزلت : ( ليس على الذين آمنوا وعملوا الصالحات جناح فيما طعموا (1) ) » الآية « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) سورة : المائدة آية رقم : 93

(17/63)


7334 - حدثنا أحمد بن كامل القاضي ، ثنا محمد بن سعد بن الحسن العوفي ، ثنا أبي سعد بن الحسن ، ثنا سليمان بن قرم ، عن الأعمش ، عن إبراهيم ، عن علقمة ، عن عبد الله ، رضي الله عنه ، قال : لما نزلت تحريم الخمر قالت اليهود : أليس إخوانكم الذين ماتوا كانوا يشربونها ؟ فأنزل الله عز وجل ( ليس على الذين آمنوا وعملوا الصالحات جناح فيما طعموا (1) ) ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : « قيل لي أنت منهم » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه إنما اتفقا على حديث شعبة عن أبي إسحاق عن البراء مختصرا هذا المعنى »
__________
(1) سورة : المائدة آية رقم : 93

(17/64)


7335 - أخبرنا جعفر بن محمد بن نصير الخلدي ، ثنا أحمد بن بشر المرثدي ، ثنا أبو داود سليمان بن محمد المباركي ، ثنا أبو شهاب الحناط ، ثنا الحسن بن عمرو الفقيمي ، عن طلحة بن مصرف ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما ، قال : « لما نزل تحريم الخمر مشى أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم بعضهم إلى بعض وقالوا : حرمت الخمر وجعلت عدلا (1) للشرك » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »
__________
(1) العدل : المساوي والنظير والمثيل

(17/65)


7336 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، أنبأ محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ، أنبأ ابن وهب ، أخبرني عبد الرحمن بن شريح الخولاني ، أنه كان له عم يبيع الخمر وكان يتصدق بثمنه فنهيته عنها فلم ينته فقدمت المدينة فلقيت ابن عباس ، فسألته عن الخمر وثمنها فقال : « هي حرام وثمنها حرام » ، ثم قال : « يا معشر أمة محمد صلى الله عليه وسلم إنه لو كان كتاب بعد كتابكم أو نبي بعد نبيكم لأنزل فيكم كما أنزل فيمن كان قبلكم ، ولكن أخر ذلك من أمركم إلى يوم القيامة ولعمري لهو أشد عليكم »

(17/66)


7337 - قال : ثم لقيت عبد الله بن عمر ، فسألته عن ثمن الخمر فقال : سأخبرك عن الخمر إني كنت عند رسول الله صلى الله عليه وسلم في المسجد فبينما هو محتب (1) حل حبوته (2) ثم قال : « من كان عنده من الخمر شيء فليؤذني به » فجعل الناس يأتونه فيقول أحدهم عندي راوية خمر ، ويقول الآخر عندي راوية (3) ، ويقول الآخر عندي زق (4) أو ما شاء الله أن يكون عنده فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « اجمعوه ببقيع كذا وكذا ثم آذنوني » . ففعلوا ثم آذنوه قال : فقمت فمشيت وهو متكئ علي فلحقنا أبو بكر رضي الله عنه فأخذني رسول الله صلى الله عليه وسلم فجعلني عن يساره وجعل أبا بكر مكاني ثم لحقنا عمر فأخذني وجعلني عن يساره فمشى بينهما حتى إذا وقف على الخمر قال للناس : « أتعرفون هذه ؟ » قالوا : نعم يا رسول الله هذه الخمر . قال : « صدقتم » ثم قال : « إن الله تعالى لعن الخمر وعاصرها ومعتصرها وشاربها وساقيها وحاملها والمحمولة إليه وبايعها ومشتريها وآكل ثمنها » ثم دعا بسكين فقال : « اشحذوها (5) » ففعلوا ثم أخذها رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرق بها الزقاق (6) فقال الناس : إن في هذه الزقاق لمنفعة فقال : « أجل ولكن إنما أفعل غضبا لله لما فيها من سخطه (7) » فقال عمر : أنا أكفيك يا رسول الله . قال : « لا » « وبعضهم يزيد على بعض في الحديث هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الاحتباء : هو أن يضم الإنسان رجليه إلى بطنه بثوب يجمعهما به مع ظهره، ويشده عليها. وقد يكون الاحتباء باليدين عوض الثوب
(2) الحبوة والاحتباء : هو أن يضم الإنسان رجليه إلى بطنه بثوب يجمعهما به مع ظهره، ويشده عليها. وقد يكون الاحتباء باليدين عوضا عن الثوب
(3) الراوية : المزادة فيها الشراب
(4) الزق : وعاء من جلد يجز شعره ولا ينتف للشراب وغيره
(5) شحذت السيف والسكين : إذا حددته بالمسن وغيره مما يخرج حده ويجعله قاطعا
(6) الزقاق : جمع الزق وهو وعاء من جلد يجز شعره ولا ينتف للشراب وغيره
(7) سخطه : غضبه

(17/67)


7338 - حدثنا أبو العباس ، أنبأ محمد بن عبد الله ، أخبرنا ابن وهب ، أخبرني مالك بن حسين الزيادي ، أن مالك بن سعد التجيبي ، حدثه أنه سمع عبد الله بن عباس ، رضي الله عنهما يقول : « إن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاه جبريل عليه الصلاة والسلام ، فقال : يا محمد إن الله لعن الخمر وعاصرها ومعتصرها وحاملها والمحمولة إليه وشاربها وبايعها ومبتاعها وساقيها ومسقاها » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/68)


7339 - أخبرنا أبو سهل زياد بن القطان ، ثنا أبو قلابة ، ثنا بدل بن المحبر ، ثنا شعبة ، عن أيوب ، عن نافع ، عن ابن عمر ، رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « من شرب الخمر في الدنيا لم يشربها في الآخرة » « هذا حديث صحيح غريب من حديث شعبة وقد اتفق الشيخان رضي الله عنهما على حديث عبيد الله بن عمرو بن جريج عن نافع في هذا الباب »

(17/69)


7340 - أخبرني إسماعيل بن محمد بن الفضل بن محمد الشعراني ، ثنا جدي ، ثنا نعيم بن حماد ، ثنا عبد العزيز بن محمد الدراوردي ، عن عمرو بن أبي عمرو ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « اجتنبوا الخمر فإنها مفتاح كل شر » « صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/70)


7341 - أخبرنا أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ، ثنا سعيد بن مسعود ، ثنا يزيد بن هارون ، أنبأ حماد بن سلمة ، عن يعلى بن عطاء ، عن نافع بن عاصم ، عن عبد الله بن عمرو ، رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « من شرب الخمر فسكر منها لم تقبل له صلاة أربعين يوما ثم إن شرب منها حتى يسكر منها لم تقبل له صلاة أربعين يوما ثم إن شربها فسكر منها لم تقبل له صلاة أربعين يوما ثم إن شربها الرابعة فسكر منها كان حقا على الله أن يسقيه من عين الخبال » قيل : وما عين الخبال ؟ قال : « صديد أهل النار » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/71)


7342 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا محمد بن عبد الله بن الحكم ، أنبأ ابن وهب ، أنبأ عمرو بن الحارث ، أن عمرو بن الحارث ، حدثه أن عمرو بن شعيب ، حدثه عن أبيه ، عن عبد الله بن عمرو بن العاص ، رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « من ترك الصلاة سكرا مرة واحدة فكأنما كانت له الدنيا وما عليها فسلبها (1) ، ومن ترك الصلاة أربع مرات سكرا كان حقا على الله تعالى أن يسقيه من طينة الخبال (2) » قيل : وما طينة الخبال ؟ قال : « عصارة أهل جهنم » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) سلبها : حرم منها
(2) الخبال : عصارة أهل النار

(17/72)


7343 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الشيباني ، ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ، ثنا مسدد ، ثنا المعتمر بن سليمان ، قال : قرأت على الفضيل ، عن أبي جرير ، أن أبا بردة ، حدثه عن حديث أبي موسى ، رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « ثلاثة لا يدخلون الجنة : مدمن الخمر وقاطع الرحم ومصدق بالسحر ومن مات مدمن الخمر سقاه الله من نهر الغوطة » قيل : وما نهر الغوطة ؟ قال : « نهر يخرج من فروج المومسات (1) يؤذي أهل النار ريح فروجهم » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) المومسة : الزانية الفاجرة التي تتكسب بزناها

(17/73)


7344 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق ، أنبأ العباس بن الفضل الأسفاطي ، ثنا إسماعيل بن أبي أويس ، حدثني أخي ، عن سليمان بن بلال ، عن عبد الله بن يسار الأعرج ، أنه سمع سالما ، يحدث عن أبيه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : « ثلاثة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة : عاق (1) والديه ومدمن الخمر ومنان بما أعطى » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) العقوق : الاستخفاف بالوالدين وعصيانهما وترك الإحسان إليهما

(17/74)


7345 - حدثنا علي بن حمشاذ العدل ، ثنا عبيد بن شريك ، ثنا سعيد بن أبي مريم ، أنبأ الدراوردي ، حدثني داود بن صالح ، عن سالم بن عبد الله بن عمر ، عن أبيه ، أن أبا بكر الصديق ، وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما ، وناسا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم جلسوا بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكروا أعظم الكبائر فلم يكن عندهم فيها علم ينتهون إليه فأرسلوني إلى عبد الله بن عمرو ، أسأله عن ذلك فأخبرني أن أعظم الكبائر شرب الخمر فأتيتهم فأخبرتهم فأنكروا ذلك ووثبوا إليه جميعا حتى أتوه في داره فأخبرهم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « إن ملكا من ملوك بني إسرائيل أخذ رجلا فخيره بين أن يشرب الخمر أو يقتل نفسا أو يزني أو يأكل لحم الخنزير أو يقتلوه إن أبى (1) فاختار أن يشرب الخمر وأنه لما شربها لم يمتنع من شيء أرادوه منه » وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لنا مجيبا : « ما من أحد يشربها فيقبل الله له صلاة أربعين ليلة ولا يموت وفي مثانته منها شيء إلا حرمت عليه بها الجنة ، فإن مات في أربعين ليلة مات ميتة جاهلية » « هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه »
__________
(1) أبى : رفض وامتنع

(17/75)


7346 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا بحر بن نصر ، ثنا عبد الله بن وهب ، أخبرني عمرو بن الحارث ، عن سعيد بن أبي هلال ، عن محمد بن عبد الله بن مسلم ، أن أبا مسلم الخولاني حج فدخل على عائشة ، زوج النبي صلى الله عليه وسلم فجعلت تسأله عن الشام وعن بردها فجعل يخبرها فقالت : كيف يصبرون على بردها ؟ قال : يا أم المؤمنين إنهم يشربون شرابا لهم يقال له الطلا . قالت : صدق الله وبلغ حبي صلى الله عليه وسلم سمعته يقول : « إن ناسا من أمتي يشربون الخمر يسمونها بغير اسمها » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »

(17/76)


7347 - أخبرني عبد الله بن محمد بن موسى العدل ، ثنا محمد بن أيوب ، أنبأ يحيى بن المغيرة السعدي ، ثنا جرير ، عن أبي حيان التيمي ، عن أبيه ، عن مريم بنت طارق امرأة من قومه قالت : كنت في نسوة من النساء المهاجرات حججنا فدخلنا على عائشة ، أم المؤمنين رضي الله عنها قالت : فجعل النساء يسألنها عن الظروف . فقالت : يا معشر النساء إنكن لتذكرن ظروفا ما كان كثير منها على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فاتقين الله واجتنبن ما يسكركن فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « كل مسكر حرام وإن أسكر ماء حبها فلتجتنبنه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/77)


7348 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا محمد بن عبد الله بن عبد الحكم ، ثنا أبي ، وشعيب بن الليث ، قالا : ثنا الليث ، عن يزيد بن أبي حبيب ، أن خالد بن كثير الهمداني ، حدثه أن السري بن إسماعيل الكوفي ، حدثه أن الشعبي ، حدثه أنه سمع النعمان بن بشير ، رضي الله عنه يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إن من الحنطة (1) خمرا ومن الشعير خمرا ومن الزبيب خمرا ومن التمر خمرا ومن العسل خمرا وأنا أنهاكم عن كل مسكر » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه » « آخر كتاب الأشربة »
__________
(1) الحنطة : القمح

(17/78)


كتاب البر والصلة

(17/79)


7349 - أخبرنا أبو محمد عبد الله بن جعفر بن درستويه الفارسي ، ثنا أبو يوسف يعقوب بن سفيان ، ثنا أبو توبة الربيع بن نافع الحلبي ، ثنا محمد بن المهاجر ، عن العباس بن سالم ، عن أبي أمامة ، عن عمرو بن عبسة ، قال : أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في أول ما بعث وهو بمكة وهو حينئذ مستخف فقلت : ما أنت ؟ قال : « أنا نبي » قلت : وما النبي ؟ قال : « رسول الله » قلت : بما أرسلك ؟ قال : « بأن يعبد الله وتكسر الأوثان (1) وتوصل الأرحام بالبر والصلة » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »
__________
(1) الأوثان : جمع وثن وهو الصنم، وقيل : الوثن كل ما له جثة معمولة من جواهر الأرض أو من الخشب والحجارة، كصورة الآدمي تعمل وتنصب فتعبد وقد يطلق الوثن على غير الصورة، والصنم : الصورة بلا جثة

(17/80)


7350 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الزاهد الأصبهاني ، ثنا أبو إسماعيل محمد بن إسماعيل ، ثنا إبراهيم بن يحيى بن محمد المدني الشجري ، حدثني أبي ، عن عبد بن يحيى ، عن معاذ بن رفاعة بن رافع الزرقي ، عن أبيه رفاعة بن رافع ، وكان قد شهد بدرا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه خرج وابن خالته معاذ بن عفراء حتى قدما مكة فلما هبطا من الثنية رأيا رجلا تحت شجرة - قال : وهذا قبل خروج الستة الأنصاريين - قال : فلما رأيناه كلمناه فقلنا : نأتي هذا الرجل نستودعه حتى نطوف بالبيت فسلمنا عليه تسليم الجاهلية فرد علينا بسلام أهل الإسلام ، وقد سمعنا بالنبي صلى الله عليه وسلم فأنكرنا فقلنا : من أنت ؟ قال : « انزلوا » فنزلنا فقلنا : أين الرجل الذي يدعي ويقول ما يقول ؟ فقال : « أنا » فقلت : فاعرض علي فعرض علينا الإسلام وقال : « من خلق السماوات والأرض والجبال ؟ » قلنا : خلقهن الله . قال : « فمن خلقكم ؟ » قلنا : الله . قال : « فمن عمل هذه الأصنام التي تعبدونها ؟ » قلنا : نحن . قال : « فالخالق أحق بالعبادة أم المخلوق فأنتم أحق أن تعبدكم وأنتم عملتموها والله أحق أن تعبدوه من شيء عملتموه وأنا أدعو إلى عبادة الله وشهادة أن لا إله إلا الله وأني رسول الله وصلة الرحم وترك العدوان بغصب الناس » قلنا : لا والله لو كان الذي تدعو إليه باطلا لكان من معالي الأمور ومحاسن الأخلاق فأمسك راحلتنا (1) حتى نأتي بالبيت فجلس عنده معاذ بن عفراء قال : فجئت البيت فطفت وأخرجت سبعة أقداح فجعلت له منها قدحا فاستقبلت البيت فقلت : اللهم إن كان ما يدعو إليه محمد حقا فأخرج قدحه سبع مرات فضربت بها فخرج سبع مرات فصحت أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله فاجتمع الناس علي وقالوا : مجنون رجل صبأ (2) . قلت : بل رجل مؤمن ، ثم جئت إلى أعلى مكة فلما رآني معاذ قال : لقد جاء رفاعة بوجه ما ذهب بمثله فجئت وآمنت وعلمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم سورة يوسف ، واقرأ بسم ربك الذي خلق ثم خرجنا راجعين إلى المدينة فلما كنا بالعقيق قال معاذ : إني لم أطرق أهلي ليلا قط (3) فبت بنا حتى نصبح فقلت : أبيت ومعي ما معي من الخبر ما كنت لأفعل ، وكان رفاعة إذا خرج سفرا ثم قدم عرض قومه « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الراحلة : البعير القوي على الأسفار والأحمال، ويقع على الذكر والأنثى
(2) صبأ الرجل وصبا : ترك دين قومه ودان بآخر
(3) قط : بمعنى أبدا ، وفيما مضى من الزمان

(17/81)


7351 - حدثنا أحمد بن سلمان الفقيه ، ثنا الحسن بن مكرم ، ثنا يزيد بن هارون ، وثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا محمد بن هشام بن ملاس النميري ، ثنا مروان بن معاوية الفزاري ، وثنا أبو عبد الله الشيباني ، ثنا علي بن الحسن ، ثنا أبو عاصم ، ومكي بن إبراهيم ، قالوا : ثنا بهز بن حكيم ، عن أبيه ، عن جده ، قال : قلت : يا رسول الله من أبر ؟ قال : « أمك » ، قلت : ثم من ؟ قال : « أمك » قلت : ثم من ؟ قال : « أباك » قلت : يا رسول الله ثم من ؟ قال : « ثم الأقرب فالأقرب » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه على شرطهما في حكيم بن معاوية عن جده عن أبيه قال : قلت : يا رسول الله من أبر ؟ قال : » أمك « قلت : ثم من ؟ قال : » أمك « قلت : ثم من ؟ قال : » أمك « قلت : ثم من ؟ قال : » ثم أباك ثم الأقرب فالأقرب « » قال الحاكم رحمه الله تعالى : « ثم وجدنا لهذا الحديث شواهد فمنها »

(17/82)


7352 - ما حدثنا أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ، ثنا محمد بن أحمد بن النضر ، ثنا معاوية بن عمرو ، ثنا زائدة ، عن منصور ، عن عبيد بن علي ، عن خداش بن سلامة ، رجل من الصحابة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « أوصي امرأ بأمه أوصي امرأ بأمه وأوصي امرأ بأبيه وأوصي امرأ بمولاه الذي يليه وإن كان عليه فيه أذى يؤذيه » « ومنها »

(17/83)


7353 - ما حدثني أبو القاسم الحسن بن محمد بن السكوني ، بالكوفة ، ثنا عبد الله بن غنام ، حدثني أبي ، ثنا أبو أحمد الزبيري ، ثنا مسعر بن كدام ، عن أبي عتبة ، عن عائشة ، رضي الله عنها قالت : قلت : يا رسول الله أي الناس أعظم حقا على المرأة ؟ قال : « زوجها » قلت : فأي الناس أعظم حقا على الرجل ؟ قال : « أمه » « ومنها »

(17/84)


7354 - ما أخبرنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب ، ثنا محمد بن عبد الوهاب ، أنبأ جعفر بن عون ، أنبأ المسعودي ، عن إياد بن لقيط ، عن أبي رمثة ، قال : انتهيت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمعته يقول : « بر أمك وأباك وأختك وأخاك ثم أدناك أدناك » « ومنها »

(17/85)


7355 - ما حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا أسد بن موسى ، ثنا إسماعيل بن عياش ، عن بحير بن سعد ، عن خالد بن معدان ، عن المقدام بن معدي كرب ، رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « إن الله تعالى يوصيكم بالأقرب فالأقرب » « إسماعيل بن عياش أحد أئمة أهل الشام إنما نقم عليه سوء الحفظ فقط . ومنها »

(17/86)


7356 - ما أخبرناه أبو عبد الله محمد بن علي الصغاني ، بمكة ، ثنا إسحاق بن إبراهيم ، أنبأ عبد الرزاق ، أنبأ معمر ، عن الزهري ، عن عروة ، عن عائشة ، رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « نمت فرأيتني في الجنة فسمعت صوت قارئ يقرأ فقلت : من هذا ؟ قالوا : حارثة بن النعمان » فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « كذلك البر » وكان أبر الناس بأمه « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه بهذه السياقة » « قال ابن عيينة وغيره قالوا فيه : دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم الجنة ولم يذكروا فيه النوم ولا بر أمه »

(17/87)


7357 - حدثنا بكر بن محمد الصيرفي ، بمرو ، ثنا أبو قلابة ، ح وثنا علي بن حمشاذ العدل ، ثنا الحسن بن سهل المجوز ، ثنا أبو عاصم ، عن ابن جريج ، حدثني محمد بن طلحة بن عبد الله بن عبد الرحمن ، عن أبيه ، عن معاوية بن جاهمة ، أن جاهمة ، أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : إني أردت أن أغزو وجئت أستشيرك فقال : « ألك والدة ؟ » قال : نعم ، قال : « اذهب فالزمها فإن الجنة عند رجليها » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/88)


7358 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا هارون بن سليمان ، ثنا عبد الرحمن بن مهدي ، وأخبرنا أحمد بن جعفر ، ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل ، حدثني أبي ، حدثنا عبد الرحمن ، ثنا شعبة ، عن يعلى بن عطاء ، عن عبد الله بن عبد الله بن عمرو ، رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « رضا الرب في رضا الوالد وسخط الرب في سخط الوالد » « هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه »

(17/89)


7359 - أخبرني أبو الحسين محمد بن أحمد القنطري ، ثنا عبد الملك بن محمد الرقاشي ، ثنا أبو عاصم ، عن سفيان ، وأخبرنا أبو عبد الله الصفار ، ثنا أحمد بن محمد بن عيسى القاضي ، ثنا أبو نعيم ، وأبو حذيفة ، ثنا سفيان ، عن عطاء بن السائب ، عن أبيه ، عن عبد الله بن عمرو ، رضي الله عنهما قال : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : إني جئت أبايعك على الهجرة وتركت أبوي يبكيان ، قال : « فارجع إليهما فأضحكهما كما أبكيتهما » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/90)


7360 - أخبرنا الشيخ أبو بكر بن إسحاق ، أنبأ بشر بن موسى ، ثنا الحميدي ، ثنا سفيان ، عن عطاء بن السائب ، عن أبي عبد الرحمن ، قال : تزوج رجل فكرهت أمه ذلك فجاء يسأل أبا الدرداء ، فقال : طلق المرأة وأطع أمك فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « الوالدة أوسط أبواب الجنة فأضع ذلك أو احفظه » رواه شعبة ، عن عطاء بن السائب ، مفسرا بالشرح

(17/91)


7361 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب ، ثنا يحيى بن محمد بن يحيى ، ثنا مسدد ، ثنا خالد بن الحارث ، ثنا شعبة ، عن عطاء بن السائب ، عن أبي عبد الرحمن ، أن رجلا أمره أبواه أو أحدهما أن يطلق امرأته فجعل ألف محرر (1) أو مائة محرر وما له هديا إن فعل فأتى أبا الدرداء ، فذكر أنه صلى الضحى ثم سأله فقال : أوف بنذرك وبر والديك فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « الوالد أوسط أبواب الجنة فإن شئت فحافظ على الباب أو اترك » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) المحرر : المعتق الذي نال حريته من العبيد والإماء

(17/92)


7362 - أخبرني الحسن بن حليم المروزي ، أنبأ أبو الموجه ، أنبأ عبدان ، أنبأ عبد الله ، أخبرني ابن أبي ذئب ، حدثني خالي الحارث بن عبد الرحمن ، عن حمزة بن عبد الله بن عمر ، عن أبيه ، قال : كانت تحتي (1) امرأة تعجبني وكان عمر يكرهها فقال لي : طلقها فأبيت (2) فأتى عمر رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا رسول الله ، إن عند عبد الله بن عمر امرأة قد كرهتها فأمرته أن يطلقها فأبى فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : « يا عبد الله بن عمر طلق امرأتك وأطع أباك » قال عبد الله : فطلقتها هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه
__________
(1) تحت فلان : المراد أنها زوجته
(2) أبى : رفض وامتنع

(17/93)


7363 - حدثنا أبو سعيد أحمد بن يعقوب الثقفي ، ثنا أحمد بن يحيى بن إسحاق الحلواني ، ثنا إبراهيم بن حمزة ، ثنا عبد العزيز بن أبي حازم ، عن العلاء ، عن أبيه ، عن هانئ ، مولى علي بن أبي طالب ، أن عليا ، رضي الله عنه ، قال : يا هانئ ماذا يقول الناس ؟ قال : يزعمون أن عندك علما من رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تظهره ، قال : دون الناس ؟ قال : نعم . قال : أرني السيف فأعطيته السيف فاستخرج منه صحيفة فيها كتاب ، قال : هذا ما سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم : « لعن الله من ذبح لغير الله ومن تولى غير مواليه ولعن الله العاق لوالديه ولعن الله منتقص منار (1) الأرض »
__________
(1) منار الأرض : المنار جمع منارة وهي العلامة تجعل بين الحدين

(17/94)


7364 - أخبرني أبو بكر إسماعيل بن محمد الفقيه بالري ، ثنا محمد بن الفرج ، ثنا حجاج بن محمد ، ثنا شعبة ، عن عطاء بن السائب ، عن أبيه ، عن عبد الله بن عمرو ، قال : جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يبايعه على الهجرة فقال : إني جئت أبايعك على الهجرة وتركت أبوي يبكيان ، فقال : « ارجع إليهما فأضحكهما كما أبكيتهما » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/95)


7365 - حدثنا محمد بن صالح ، وإبراهيم بن عصمة ، قالا : ثنا السري ، عن خزيمة ، ثنا سعيد بن أبي مريم ، ثنا محمد بن هلال ، حدثني سعد بن إسحاق بن كعب بن عجرة ، عن أبيه ، عن كعب بن عجرة ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « احضروا المنبر » فحضرنا فلما ارتقى درجة قال : « آمين » ، فلما ارتقى الدرجة الثانية قال : « آمين » فلما ارتقى الدرجة الثالثة قال : « آمين » ، فلما نزل قلنا : يا رسول الله لقد سمعنا منك اليوم شيئا ما كنا نسمعه قال : « إن جبريل عليه الصلاة والسلام عرض لي فقال : بعدا لمن أدرك رمضان فلم يغفر له قلت : آمين ، فلما رقيت الثانية قال : بعدا لمن ذكرت عنده فلم يصل عليك قلت : آمين ، فلما رقيت الثالثة قال : بعدا لمن أدرك أبواه الكبر عنده أو أحدهما فلم يدخلاه الجنة قلت : آمين » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/96)


7366 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا يحيى بن نصر الخولاني ، ثنا عبد الله بن وهب ، أخبرني يحيى بن أيوب ، عن زبان بن فائد ، عن سهل بن معاذ ، عن أبيه ، رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « من بر والديه طوبى (1) له زاد الله في عمره » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) طوبى : اسم الجنة ، وقيل هي شجرة فيها

(17/97)


7367 - حدثنا محمد بن صالح بن هانئ ، ثنا إبراهيم بن أبي طالب ، ثنا يحيى بن حكيم ، وإسحاق بن إبراهيم الصراف ، قالا : ثنا سويد أبو حاتم ، عن قتادة ، عن أبي رافع ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « عفوا عن نساء الناس تعف نساؤكم وبروا آباءكم تبركم أبناؤكم ومن أتاه أخوه متنصلا فليقبل ذلك منه محقا كان أو مبطلا فإن لم يفعل لم يرد علي الحوض (1) » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الحوض : نهر الكوثر

(17/98)


7368 - حدثنا أبو جعفر أحمد بن عبيد الأسدي الحافظ ، وعبدان بن يزيد الدقاق الهمدانيان ، بهمدان قالا : ثنا إبراهيم بن الحسين بن ديزيل ، ثنا علي بن قتيبة الرفاعي ، ثنا مالك بن أنس ، عن أبي الزبير ، عن جابر ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « بروا آباءكم تبركم أبناؤكم وعفوا عن نساء الناس تعف نساؤكم ومن تنصل إليه فلم يقبل لم يرد علي الحوض (1) »
__________
(1) الحوض : نهر الكوثر

(17/99)


7369 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن دينار العدل ، وأبو بكر محمد بن عبد الله المفيد ، قالا : ثنا أحمد بن محمد بن نصر ، ثنا أبو نعيم الفضل بن دكين ، ثنا عبد الرحمن بن الغسيل بن سليمان ، ح وأخبرني الحسن بن حليم المروزي ، ثنا أبو الموجه ، أخبرنا عبدان ، أنبأ عبد الرحمن بن سليمان ، عن أسيد بن علي ، عن عبيد الساعدي ، عن أبيه ، أنه سمع أبا أسيد مالك بن ربيعة الساعدي رضي الله عنه يقول : بينما نحن عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ جاءه رجل من بني سلمة فقال : يا رسول الله هل بقي من بر أبوي شيء أبرهما به من بعد موتهما ؟ قال : « نعم ، الصلاة عليهما والاستغفار لهما وإنفاذ عهودهما وإكرام صديقهما وصلة الرحم الذي لا رحم لك إلا من قبلهما » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/100)


7370 - حدثنا أبو بكر محمد بن داود الزاهد ، ثنا علي بن الحسين بن جنيد ، ثنا سهل بن عثمان العسكري ، ثنا أبو معاوية ، ثنا محمد بن سوقة ، عن أبي بكر بن حفص ، عن ابن عمر ، رضي الله عنهما قال : أتى النبي صلى الله عليه وسلم رجل فقال : يا رسول الله إني أذنبت ذنبا كثيرا فهل لي من توبة ؟ قال : « ألك والدان ؟ » قال : لا . قال : « فلك خالة ؟ » قال : نعم . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « فبرها إذا » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »

(17/101)


7371 - أخبرني عبد الرحمن بن أبي الزناد ، عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة ، رضي الله عنها أنها قالت : « قدمت امرأة من أهل دومة الجندل علي جاءت تبتغي (1) رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد موته حداثة (2) ذلك تسأله عن شيء دخلت فيه من أمر السحرة لم تعمل به » . قالت عائشة لعروة : « يا ابن أختي فرأيتها تبكي حين لم تجد رسول الله صلى الله عليه وسلم فيشفيها حتى إني لأرحمها وهي تقول : إني لأخاف أن أكون قد هلكت كان لي زوج فغاب عني فدخلت علي عجوز فشكوت إليها فقالت : إن فعلت ما آمرك فلعله يأتيك فلما أن كان الليل جاءتني بكلبين أسودين فركبت أحدهما وركبت الآخر فلم يكن مكثي حتى وقفنا ببابل فإذا أنا برجلين معلقين بأرجلهما فقالا : ما جاء بك ؟ فقلت : أتعلم السحر . فقالا : إنما نحن فتنة فلا تكفري وارجعي فأبيت (3) وقلت : لا ، قالا : فاذهبي إلى ذلك التنور (4) فبولي فيه فذهبت وفزعت فلم أفعل فرجعت إليهما فقالا لي : فعلت ؟ قلت : نعم . قالا : هل رأيت شيئا ؟ فقلت : لم أر شيئا . فقالا : لم تفعلي ارجعي إلى بلادك ولا تكفري فأبيت فقالا : اذهبي إلى ذلك التنور فبولي فيه فذهبت فاقشعر جلدي وخفت ثم رجعت إليهما فقالا : ما رأيت ؟ فقلت : لم أر شيئا . فقالا : كذبت لم تفعلي ارجعي إلى بلادك ولا تكفري فإنك على رأس أمرك فأبيت فقالا : اذهبي إلى ذلك التنور فبولي فيه فذهبت فبلت فيه فرأيت فارسا متقنعا (5) بحديد خرج مني حتى ذهب في السماء فغاب عني حتى ما أراه فأتيتهما فقلت : قد فعلت ، فقالا : فما رأيت ؟ قلت : رأيت فارسا متقنعا بحديد خرج مني فذهب في السماء فغاب عني حتى ما أرى شيئا . قالا : صدقت ذلك إيمانك خرج منك اذهبي ، فقلت للمرأة : والله ما أعلم شيئا وما قالا لي شيئا فقالا : بلى إن تريدين شيئا إلا كان خذي هذا القمح فابذري فبذرت فقلت : اطلعي فطلعت وقلت : أحقلي فحقلت ثم قلت : أفرخي فأفرخت ثم قلت : إيبسي فيبست (6) ثم قلت : اطحني فطحنت ثم قلت : اخبزي فخبزت ، فلما رأيت أني لا أريد شيئا إلا كان سقط في يدي وندمت ، والله يا أم المؤمنين ما فعلت شيئا قط (7) ولا أفعله أبدا ، فسألت أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم حداثة وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم يومئذ متوافرون فما دروا ما يقولون لها وكلهم هاب وخاف أن يفتيها بما لا يعلم إلا أنهم قالوا : لو كان أبواك حيين أو أحدهما لكانا يكفيانك » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه والغرض في إخراجه في هذا الموضع إجماع الصحابة حدثان وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الأبوين يكفيانها »
__________
(1) تبتغي : تطلب
(2) الحداثة : الجدة وقرب الزمن
(3) أبى : رفض وامتنع
(4) التنور : الموقد
(5) المقنع بالحديد : هوالمتغطي بالسلاح أو الذي على رأسه الخوذة لأن الرأس موضع القناع
(6) يبس : جف
(7) قط : بمعنى أبدا ، وفيما مضى من الزمان

(17/102)


7372 - حدثنا علي بن حمشاذ ، العدل - رحمه الله تعالى - وعبد الله بن الحسن القاضي ، قالا : ثنا الحارث بن أبي أسامة ، ثنا محمد بن عيسى بن الطباع ، ثنا بكار بن عبد العزيز بن أبي بكرة ، قال : سمعت أبي ، يحدث عن أبي بكرة ، رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « كل الذنوب يؤخر الله ما شاء منها إلى يوم القيامة إلا عقوق (1) الوالدين فإن الله تعالى يعجله لصاحبه في الحياة قبل الممات » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) العقوق : الاستخفاف بالوالدين وعصيانهما وترك الإحسان إليهما

(17/103)


7373 - حدثنا أبو أحمد الزبيري ، ثنا سفيان ، عن الأعمش ، عن جعفر بن إياس ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : « كانوا يكرهون أن يرخصوا لأنسابهم وهم مشركون فنزلت : ( ليس عليك هداهم (1) ) - حتى بلغ - ( وما تنفقوا من خير فإن الله به عليم (2) ) فرخص لهم »
__________
(1) سورة : البقرة آية رقم : 272
(2) سورة : البقرة آية رقم : 273

(17/104)


7374 - حدثنا أبو بكر أحمد بن يزيد بن هارون ، أنبأ محمد بن عمرو ، عن أبي سلمة ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « قال الله عز وجل : أنا الرحمن وهي الرحم فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته » « هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه » « وقد روي بأسانيد واضحة عن عبد الرحمن بن عوف ، وسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل ، وعائشة ، وعبد الله بن عمرو »

(17/105)


أما حديث سعيد بن زيد

(17/106)


7375 - فأخبرناه أبو جعفر أحمد بن عبد الله الحافظ ، أنبأ إبراهيم بن الحسين ، وأخبرني أبو محمد المزني ، ثنا علي بن محمد الجعاني ، قالا : ثنا أبو اليمان ، ثنا شعيب بن أبي حمزة ، حدثنا عبد الله بن أبي الحسين ، ثنا نوفل بن مساحق ، عن سعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « الرحم شجنة (1) من الرحمن فمن وصلها وصله الله ومن قطعها قطعه الله عز وجل »
__________
(1) الشجنة : الشعبة والجزء من الشيء والمراد صلة وقرابة متصلة ومتشابكة

(17/107)


أما حديث عبد الرحمن بن عوف

(17/108)


7376 - فحدثناه أحمد بن سلمان الفقيه ، ثنا الحسن بن مكرم ، ثنا يزيد بن هارون ، أنبأ هشام الدستوائي ، عن يحيى بن أبي كثير ، عن إبراهيم بن عبد الله بن قارظ ، أن أباه ، أخبره أنه دخل على عبد الرحمن بن عوف وهو مريض ، فقال له عبد الرحمن : وصلتك رحم سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « » قال الله عز وجل : أنا الرحمن وهي الرحم شققت لها اسما من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته ومن بتها أبته (1) « »
__________
(1) البت : القطع المستأصل

(17/109)


7377 - وأخبرني محمد بن علي بن عبد الحميد الصنعاني ، بمكة ، ثنا إسحاق بن إبراهيم ، أنبأ عبد الرزاق ، أنبأ معمر ، أخبرني الزهري ، حدثني أبو سلمة بن عبد الرحمن ، أن رداد الليثي ، أخبره عن عبد الرحمن بن عوف ، رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « قال الله تبارك وتعالى : أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها بتته (1) » « هذا أبو رداد الليثي قد أضاف فيه سفيان بن عيينة ، ومحمد بن أبي عتيق ، وشعيب بن أبي حمزة ، وسفيان بن حسين »
__________
(1) البت : القطع المستأصل

(17/110)


أما حديث ابن عيينة

(17/111)


7378 - فحدثناه الشيخ أبو بكر بن إسحاق الإمام ، وعلي بن حمشاذ العدل ، قالا : ثنا بشر بن موسى ، ثنا الحميدي ، ثنا سفيان ، عن الزهري ، عن أبي سلمة ، قال : اشتكى أبو الرداد فجاءه عبد الرحمن عائدا (1) فقال : خيرهم وأوصلهم ما علمت أبا محمد فقال عبد الرحمن : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « قال الله عز وجل : أنا الله وأنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته »
__________
(1) العائد : الزائر

(17/112)


وأما حديث محمد بن أبي عتيق

(17/113)


7379 - فأخبرناه أبو بكر بن إسحاق ، أنبأ العباس بن الفضل الأسفاطي ، والحسن بن زياد ، قالا : ثنا إسماعيل بن أبي أويس ، حدثني أخي أبو بكر ، عن سليمان بن بلال ، عن محمد بن أبي عتيق ، عن ابن شهاب ، عن أبي سلمة ، أن أبا رداد الليثي ، أخبره عن عبد الرحمن بن عوف ، رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « قال الله تبارك وتعالى : أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها أبته (1) »
__________
(1) البت : القطع المستأصل

(17/114)


وأما حديث شعيب بن أبي حمزة

(17/115)


7380 - فأخبرني أبو سهل بن زياد النحوي ، ببغداد ، حدثنا عبد الكريم بن الهيثم ، ثنا أبو اليمان ، ثنا شعيب ، ح وثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، واللفظ له ثنا محمد بن خالد بن خلي ، ثنا بشر بن شعيب ، حدثني أبي ، عن الزهري ، حدثني أبو سلمة بن عبد الرحمن ، أن أبا الرداد الليثي ، أخبره قال : سمعت عبد الرحمن بن عوف ، يذكر أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « قال الله تبارك وتعالى : أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته »

(17/116)


وأما حديث سفيان بن حسين

(17/117)


7381 - فأخبرناه أبو العباس محمد بن أحمد المحبوبي ، ثنا سعيد بن مسعود ، ثنا يزيد بن هارون ، أنبأ سفيان بن حسين ، عن الزهري ، عن أبي سلمة بن عبد الرحمن ، قال : عاد عبد الرحمن بن عوف ، أبا الرداد الليثي رضي الله عنهما فقال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « قال الله تعالى : أنا الرحمن خلقت الرحم وشققت لها شعبة من اسمي فمن وصلها وصلته ومن قطعها قطعته » « رجعت إلى ذكر الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين »

(17/118)


وأما حديث عائشة رضي الله عنها

(17/119)


7382 - فأخبرناه أبو نصر أحمد بن سهل الفقيه ، ثنا أبو عصمة سهل بن المتوكل ، ثنا إسماعيل بن أبي أويس ، حدثني سليمان بن بلال ، عن معاوية بن أبي مزرد ، عن يزيد بن رومان ، عن عروة ، عن عائشة ، رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : « الرحم شجنة (1) من الله - أراد شجنة من اسم الله الاسم الذي هو الرحمن - من وصلها وصله ومن قطعها قطعه »
__________
(1) الشجنة : الشعبة والجزء من الشيء والمراد صلة وقرابة متصلة ومتشابكة

(17/120)


وأما حديث عبد الله بن عمرو

(17/121)


7383 - فأخبرناه أبو النضر الفقيه ، وأبو الحسن العنزي ، قالا : ثنا عثمان بن سعيد ، ثنا علي بن المديني ، ثنا سفيان ، عن عمرو بن دينار ، عن أبي قابوس ، قال : سمعت عبد الله بن عمرو ، يرفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم قال : « الراحمون يرحمهم الله ارحموا أهل الأرض يرحمكم أهل السماء الرحم شجنة (1) من الرحمن فمن وصلها وصله ومن قطعها قطعه » قال الحاكم رحمه الله تعالى : « وهذه الأحاديث كلها صحيحة وإنما استقصيت في أسانيدها بذكر الصحابة رضي الله عنهم لئلا يتوهم متوهم أن الشيخين رضي الله عنهما لم يهملا الأحاديث الصحيحة »
__________
(1) الشجنة : الشعبة والجزء من الشيء والمراد صلة وقرابة متصلة ومتشابكة

(17/122)


7384 - أخبرنا أبو عبد الله محمد بن عبد الله الزاهد الأصبهاني ، ثنا أحمد بن محمد بن عيسى القاضي ، ثنا أبو نعيم ، وأبو حذيفة ، قالا : ثنا سفيان ، عن سماك بن حرب ، عن عبد الرحمن بن عبد الله بن مسعود ، عن أبيه ، رضي الله عنه قال : انتهيت إلى النبي صلى الله عليه وسلم وهو في قبة (1) من أدم (2) حمراء في نحو من أربعين رجلا فقال : « إنه مفتوح لكم وأنتم منصورون مصيبون فمن أدرك ذلك منكم فليتق الله وليأمر بالمعروف ولينه عن المنكر وليصل رحمه ومثل الذي يعين قومه على غير الحق كمثل البعير يتردى فهو يمد بذنبه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) القبة : هي الخيمة الصغيرة أعلاها مستدير أو البناء المستدير المقوس المجوف
(2) الأدم : جمع الأديم وهو الجلد المدبوغ

(17/123)


7385 - أخبرنا أبو جعفر محمد بن محمد البغدادي ، ثنا علي بن المبارك الصنعاني ، ثنا زيد بن المبارك ، ثنا محمد بن سليمان بن مسمول ، ثنا القاسم بن مخول النهدي ، عن علي بن عبد الله بن عباس ، رضي الله عنهما ، سمع أباه ، يقول : قلت : يا رسول الله أوصني . قال : « أقم الصلاة وأد الزكاة وصم رمضان وحج البيت واعتمر وبر والديك وصل رحمك وأقر الضيف وأمر بالمعروف وأنه عن المنكر وزل مع الحق حيث زال » « صحيح الإسناد بشيوخ اليمن ولم يخرجاه »

(17/124)


7386 - أخبرنا أبو عمرو عثمان بن أحمد بن السماك ، ببغداد ، ثنا عبد الرحمن بن محمد بن منصور الحارثي ، ثنا يحيى بن سعيد القطان ، عن عوف ، وأبي الحسن بن يعقوب العدل ، ثنا يحيى بن أبي طالب ، ثنا عبد الوهاب بن عطاء ، أنبأ عوف بن أبي جميلة ، عن زرارة بن أوفى ، عن عبد الله بن سلام ، قال : لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم جفل الناس إليه وقيل : قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم فجئت في الناس لأنظر إليه فلما استبنت وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم عرفت أن وجهه ليس بوجه كذاب فكان أول شيء تكلم به أن قال : « يا أيها الناس أفشوا السلام وأطعموا الطعام وصلوا الأرحام وصلوا بالليل والناس نيام تدخلوا الجنة بسلام » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »

(17/125)


7387 - أخبرني عبد الله بن الحسين القاضي ، ثنا الحارث بن أبي أسامة ، ثنا يزيد بن هارون ، أنبأ همام ، عن قتادة ، عن أبي ميمونة ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قلت : يا رسول الله إني إذا رأيتك طابت نفسي وقرت (1) عيني فأنبئني عن كل شيء قال : « كل شيء خلق من ماء » قال : قلت : أنبئني عن أمر إذا عملت به دخلت الجنة قال : « أفش السلام وأطعم الطعام وصل الأرحام وقم بالليل والناس نيام ثم ادخل الجنة بسلام » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) القرة : برود العين وهدوؤها ويعبر بها عن المسرة ورؤية ما يحبه الإنسان

(17/126)


7388 - حدثنا إبراهيم بن فراس الفقيه بمكة حرسها الله تعالى ، ثنا بكر بن سهل ، ثنا محمد بن بكار بن بلال ، ثنا سعيد بن بشير ، عن قتادة ، عن عكرمة ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « مكتوب في التوراة من سره أن تطول حياته ويزاد في رزقه فليصل رحمه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه بهذه السياقة إنما اتفقا على حديث يونس عن الزهري عن أنس »

(17/127)


7389 - فحدثناه عبد الله بن جعفر العشري ، ثنا يعقوب بن سفيان ، حدثني مهدي بن أبي مهدي المكي ، ثنا هشام بن يوسف الصنعاني ، عن معمر ، عن أبي إسحاق ، عن عاصم ، رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « من سره أن يمد الله في عمره ويوسع له في رزقه ويدفع عنه ميتة السوء فليتق الله وليصل رحمه »

(17/128)


7390 - حدثني محمد بن صالح بن هانئ ، ثنا الفضل بن محمد الشعراني ، ثنا عبد الله بن صالح ، حدثني الليث ، حدثني ابن الهاد ، عن محمد بن عبد الله الصراري ، عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي حسين ، عن عطاء بن أبي رباح ، عن أنس بن مالك ، رضي الله عنه أنه قال : « من سره أن ينسأ له في أجله ويوسع عليه في رزقه فليصل رحمه » « موقوف »

(17/129)


7391 - أخبرنا أبو جعفر البغدادي ، ثنا يحيى بن عثمان البصري ، ثنا عمران بن موسى الرملي وهو ابن أبي عمران ، ثنا أبو خالد سليمان بن حيان الأحمر ، حدثني داود بن أبي هند ، عن الشعبي ، عن ابن عباس ، رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « إن الله ليعمر بالقوم الزمان ويكثر لهم الأموال وما نظر إليهم منذ خلقهم بغضا (1) لهم » قالوا : كيف ذلك يا رسول الله ؟ قال : « بصلتهم لأرحامهم » قال الحاكم رحمه الله تعالى : « عمران الرملي من زهاد المسلمين وعبادهم كان حفظ هذا الحديث عن أبي خالد الأحمر فإنه غريب صحيح »
__________
(1) البغض : عكس الحب وهو الكره والمقت

(17/130)


7392 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا بكار بن قتيبة القاضي ، ثنا أبو داود الطيالسي ، ثنا إسحاق بن سعيد بن عمرو بن العاص ، حدثني أبي ، قال : كنت عند ابن عباس ، رضي الله عنهما فأتاه رجل فمت إليه برحم بعيدة ، فقال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « اعرفوا أنسابكم تصلوا أرحامكم فإنه لا قرب لرحم إذا قطعت وإن كانت قريبة ولا بعد لها إذا وصلت وإن كانت بعيدة » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »

(17/131)


7393 - أخبرنا أبو العباس السياري ، أنبأ أبو الموجه ، أنبأ عبدان ، أنبأ عبد الله بن عبد الملك بن عيسى الثقفي ، عن يزيد ، مولى المنبعث ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « تعلموا من أنسابكم ما تصلون به أرحامكم فإن صلة الرحم محبة في الأهل مثراة (1) في المال منسأة في الأثر » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) مثراة : مسببة للغنى وزيادة المال

(17/132)


7394 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا بحر بن نصر بن سابق الخولاني ، حدثنا عبد الله بن وهب ، أخبرني يحيى بن أيوب ، عن عبيد الله بن زحر ، عن القاسم بن عبد الرحمن ، عن عقبة بن عامر ، رضي الله عنه قال : لقيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فبدرته فأخذت بيده وبدرني (1) فأخذ بيدي فقال : « يا عقبة ، ألا أخبرك بأفضل أخلاق أهل الدنيا والآخرة . تصل من قطعك وتعطي من حرمك وتعفو عمن ظلمك ألا ومن أراد أن يمد في عمره ويبسط في رزقه فليصل ذا رحمه »
__________
(1) بادر الشيء وله وإليه : عجل إليه واستبق وسارع

(17/133)


7395 - أخبرنا أبو الحسين أحمد بن عثمان البزاز ، ببغداد ، ثنا العباس بن محمد الدوري ، ثنا أبو بكر بن عبيد الله بن عبد المجيد الحنفي ، حدثني معاوية بن أبي مزرد ، حدثني عمي أبو الحباب سعيد بن يسار ، قال : سمعت أبا هريرة ، يقول : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : « إن الله عز وجل لما فرغ من الخلق قامت الرحم فأخذت بحقو (1) الرحمن فقال : مه (2) ، فقالت : هذا مقام العائذ بك من القطيعة (3) . فقال : أما ترضين أن أصل من وصلك وأقطع من قطعك » اقرءوا إن شئتم ( فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم (4) ) إلى قوله : ( أفلا يتدبرون القرآن (5) ) إلخ « هذا حديث صحيح الإسناد على شرط الشيخين ولم يخرجاه »
__________
(1) الحقو لغة : معقد الإزار
(2) مه : استفهام بمعنى ما والهاء للسكت
(3) القطيعة : الهجران والصد وترك الإحسان
(4) سورة : محمد آية رقم : 22
(5) سورة : محمد آية رقم : 24

(17/134)


7396 - حدثنا أبو بكر بن إسحاق ، أنبأ محمد بن شاذان الجوهري ، ثنا عمرو بن مرزوق ، أنبأ شعبة ، وأخبرني أحمد بن موسى الفقيه ، ثنا إبراهيم بن أبي طالب ، ثنا محمد بن المثنى ، ومحمد بن بشار ، قالا : ثنا محمد بن جعفر ، ثنا شعبة ، قال : سمعت محمد بن عبد الجبار يحدث عن محمد بن كعب ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « إن الرحم شجنة (1) من الرحمن تقول : يا رب إني قطعت إني أسيء إلي يا رب فيجيبها ربها فيقول : ألا ترضين أن أصل من وصلك وأقطع من قطعك » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الشجنة : الشعبة والجزء من الشيء والمراد صلة وقرابة متصلة ومتشابكة

(17/135)


7397 - أخبرنا عبد الرحمن بن الحسين القاضي ، بهمدان ، ثنا إبراهيم بن الحسين ، ثنا حبان ، وحجاج بن منهال ، قالا : ثنا حماد بن سلمة ، عن قتادة ، عن أبي أمامة الثقفي ، عن عبد الله بن عمرو ، رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « يجيء الرحم يوم القيامة له حجنة (1) كحجنة المغزل (2) ، فيتكلم بلسان طلق (3) ذلق (4) فيصل من وصلها ويقطع من قطعها » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الحجنة : العقصة والانحناء والاعوجاج
(2) المغزل : ما يغزل به الصوف والقطن ونحوهما يدويا أو آليا
(3) طلق : فصيح بليغ
(4) الذلق : الفصيح البليغ

(17/136)


7398 - أخبرنا مكرم بن أحمد القاضي ، حدثنا موسى بن سهل بن كثير ، حدثنا إسماعيل ابن علية ، ثنا عيينة بن عبد الرحمن بن جوشن الغطفاني ، حدثني أبي ، عن أبي بكرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « ما من ذنب أجدر (1) أن يجعل الله لصاحبه العقوبة مع ما يدخر له في الآخرة من البغي (2) وقطيعة الرحم » وقد رواه شعبة ، عن عيينة بن عبد الرحمن
__________
(1) أجدر : أحق وأولى وأحرى
(2) البغي : الظلم والتعدي

(17/137)


7399 - حدثنا أبو علي الحافظ ، ثنا عبدان الأهوازي ، ثنا معمر بن سهل ، ثنا عيسى ، عن يونس ، ثنا شعبة ، عن عيينة بن عبد الرحمن ، قال : سمعت أبي ، يحدث عن أبي بكرة الثقفي ، رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : « ما من ذنب أحرى (1) وأجدر أن يجعل الله تعالى لصاحبه فيه العقوبة في الدنيا مع ما يدخر له في الآخرة من قطيعة الرحم والبغي (2) » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) أحرى : أجدر وأولى وأفضل وأقرب
(2) البغي : الظلم والتعدي

(17/138)


7400 - حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ، ثنا الربيع بن سليمان ، ثنا أسد بن موسى ، ثنا سعيد بن سالم ، عن ابن جريج ، عن شرحبيل يعني ابن مسلم ، أنه سمع ابن عباس ، يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « لا تحل الهجرة فوق ثلاثة أيام فإن التقيا فسلم أحدهما على الآخر فرد عليه الآخر السلام اشتركا في الأجر وإن أبى (1) الآخر أن يرد السلام برئ هذا من الإثم (2) وباء به الآخر - وأحسبه قال - وإن ماتا وهما متهاجران لا يجتمعان في الجنة » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) أبى : رفض وامتنع
(2) الإثم : الذنب والوزر والمعصية

(17/139)


7401 - أخبرنا الحسين بن الحسن بن أيوب ، ثنا أبو يحيى بن أبي مسرة ، ثنا عبد الله بن المقرئ ، ثنا حيوة بن شريح ، حدثني أبو عثمان بن أبي الوليد ، أن عمران بن أبي أنس ، حدثه عن أبي خراش السلمي ، رضي الله عنه أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : « من هجر أخاه سنة فهو كسفك (1) دمه » « هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) السفك : إراقة الدماء بالقتل

(17/140)


7402 - أخبرنا إسحاق بن سعد بن الحسن بن سفيان ، بنسا ، ثنا جدي ، ثنا إبراهيم بن سعيد الجوهري ، ثنا سعيد بن محمد ، عن محمد بن عمرو ، عن أبي سلمة ، عن أبي هريرة ، رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « من سيدكم يا بني عبيد ؟ » قالوا : الجد بن قيس على أن فيه بخلا قال : « وأي داء أدوى من البخل بل سيدكم وابن سيدكم بشر بن البراء بن معرور » « هذا الحديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه ، وسعيد بن محمد هو الوراق ثقة مأمون ، وقد كتبناه من حديث عمرو بن دينار عن أبي سلمة »

(17/141)


7403 - حدثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب الحافظ ، ثنا إبراهيم بن عبيد الله ، عن أبي سلمة ، ثنا أبو عبد الله محمد بن يعقوب ، حدثنا أبو عاصم ، أنبأ جعفر بن يحيى بن ثوبان ، عن عمه عمارة بن ثوبان ، عن أبي الطفيل رضي الله عنه قال : « رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم بالجعرانة فجاءته امرأة وأنا يومئذ غلام فلما دنت (1) من رسول الله صلى الله عليه وسلم بسط لها رداءه فجلست عليه فقلت : من هذه ؟ قالوا : هذه أمه التي أرضعته » « هذا الحديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه »
__________
(1) الدنو : الاقتراب

(17/142)


7404 - أخبرني الحسن بن حليم المروزي ، ثنا أبو الموجه ، أخبرنا عبدان ، أنبأ عبد الله ، أنبأ حيوة بن شريح ، حدثني شرحبيل بن مسلم ، عن عبد الله بن عمرو ، رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : « خير الأصحاب عند الله خيرهم لصاحبه وخير الجيران عند الله خيرهم لجاره » « هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه »

(17/143)


الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية