صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية
 

[ مصنف ابن أبي شيبة ]
الكتاب : المصنف في الأحاديث والآثار
المؤلف : أبو بكر عبد الله بن محمد بن أبي شيبة الكوفي
الناشر : مكتبة الرشد - الرياض
الطبعة الأولى ، 1409
تحقيق : كمال يوسف الحوت
عدد الأجزاء : 7

31843 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن المنهال عن سعيد بن جبير وعن عبد الله بن الحارث عن بن عباس قال لما أتى موسى قومه فأمرهم بالزكاة فجمعهم قارون فقال هذا قد جاءكم بالصوم والصلاة وبأشياء تطيقونها تحتملون أن تعطوه أموالكم قالوا ما نحتمل أن نعطيه أموالنا فما ترى قال أرى أن نرسل إلى بغي بني إسرائيل فنأمرها أن ترميه على رؤوس الأجناد والناس بأنه أرادها على نفسها ففعلوا فرمت موسى عليه السلام على رؤوس الناس فدعا الله عليهم فأوحى الله تعالى إلى الأرض أن أطيعيه فقال لها موسى عليه السلام خذيهم فأخذتهم إلى ركبهم قال فجعلوا يقولون يا موسى يا موسى قال خذيهم فأخذتهم إلى حجزهم فجعلوا يقولون يا موسى يا موسى فقال خذيهم فأخذتهم إلى أعناقهم فجعلوا يقولون يا موسى يا موسى قال فأخذتهم فغيبتهم فأوحى الله تعالى إلى موسى عليه السلام يا موسى سألك عبادي وتضرعوا إليك فأبيت أن تجيبهم أما وعزتي لو أنهم دعوني لأجبتهم

(6/334)


31844 - حدثنا حسين بن علي عن موسى بن قيس عن سلمة بن كهيل وألقيت عليك محبة مني قال حببتك إلى عبادي [ ص 335 ]

(6/334)


31845 - حدثنا وكيع عن سفيان عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن بن عباس وقربناه نجيا حتى سمع صريف القلم

(6/335)


31846 - حدثنا وكيع عن أبي معشر عن محمد بن كعب قال سئل رسول الله صلى الله عليه و سلم أي الأجلين قضى موسى عليه السلام قال أوفاهما وأتمهما

(6/335)


31847 - حدثنا وكيع عن سفيان عن عطاء بن السائب عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال سئل أي الأجلين قضى موسى قال أتمهما وآخرهما

(6/335)


31848 - حدثنا أبو معاوية قال ثنا الأعمش عن المنهال عن سعيد بن جبير عن بن عباس في قوله لا تكونوا كالذين آذوا موسى فبرأه الله مما قالوا وكان عند الله وجيها قال قال له قومه إنه آدر قال فخرج ذات يوم يغتسل فوضع ثيابه على صخرة فخرجت الصخرة تشتد بثيابه وخرج يتبعها عريانا حتى انتهت به إلى مجالس بني إسرائيل قال فرأوه ليس بآدر قال فذاك قوله فبرأه الله مما قالوا وكان عند الله وجيها

(6/335)


31849 - حدثنا أبو أسامة قال ثنا عوف عن الحسن وخلاس بن عمرو ومحمد عن أبي هريرة في قوله يا أيها الذين آمنوا لا تكونوا كالذين آذوا موسى فبرأه الله مما قالوا وكان عند الله وجيها قال كان من أذاهم إياه أن نفرا من بني إسرائيل قالوا ما يستتر منا موسى هذا التستر إلا من عيب بجلده إما برص وإما آفة وإما أدرة وإن الله أراد أن يبرئه مما قالوا قال وإن موسى عليه السلام خلا ذات يوم وحده فوضع ثوبه على حجر ثم دخل يغتسل فلما فرغ أقبل على ثوبه ليأخذه عدا الحجر بثوبه فأخذ موسى عليه السلام عصاه في أثره فجعل يقول ثوبي يا حجر ثوبي يا حجر حتى انتهى إلى ملأ من بني إسرائيل فرأوه عريانا فإذا كأحسن الرجال خلقا فبرأه الله مما يقولون قال وقام الحجر فأخذ ثوبه فلبسه وطفق موسى يضرب الحجر بعصاه فوالله إن بالحجر الآن من أثر ضرب موسى ذكر ثلاث أو أربع أو خمس

(6/335)


( ما أعطى الله سليمان بن داود عليه السلام )

(6/335)


31850 - حدثنا أبو أسامة قال ثنا عوف عن الحسن قال لما سخرت الريح لسليمان بن داود عليه السلام كان يغدو من بيت المقدس فيقيل بقريرا ثم يروح فيبيت في كابل

(6/335)


31851 - حدثنا وكيع عن سفيان عن ضرار بن مرة عن سعيد بن جبير قال كان سليمان يوضع له ستمائة ألف كرسي

(6/336)


31852 - حدثنا أبو معاوية قال ثنا الأعمش عن المنهال عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال كان داود عليه السلام يوضع له ستمائة ألف كرسي ثم يجيء أشراف الأنس حتى يجلسوا مما يلي الأيمن ثم يجيء أشراف الجن حتى يجلسوا مما يلي الأيسر ثم يدعو الطير فتظلهم ثم يدعو الريح فتحملهم فيسير في الغداة الواحدة مسيرة شهر فبينما هو ذات يوم يسير في فلاة من الأرض فاحتاج إلى الماء فدعا الهدهد فجاء فنقر الأرض فأصاب موضع الماء ثم تجيء الشياطين ذلك الماء فتسلخه كما يسلخ الاهاب فيستخرجوا الماء منه قال فقال له نافع بن الأزرق قف يا وقاف أرأيت قولك الهدهد يجيء فينقر الأرض فيصيب موضع الماء كيف يبصر هذا ولا يبصر الفخ يجيء إليه حتى يقع في عنقه فقال له بن عباس ويحك إن القدر حال دون البصر

(6/336)


31853 - حدثنا محمد بن فضيل عن حصين عن عبد الله بن شداد قال كان كرسي سليمان يوضع على الريح وكراسي من أراد من الجن والإنس فاحتاج إلى الماء فلم يعلموا بمكانه وتفقد الطير عند ذلك فلم يجد الهدهد فتوعده وكان عذابه نتفه وتشميسه قال فلما جاء استقبله الطير فقالوا قد توعدك سليمان فقال الهدهد هل استثنى قالوا نعم ألا أن يجيء بعذر وكان عذره أن جاء بخبر صاحبة سبأ قال فكتب إليهم إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم ألا تعلوا علي وأتوني مسلمين قال فأقبلت بلقيس فلما كانت على قدر فرسخ قال سليمان أيكم يأتيني بعرشها قبل أن يأتوني مسلمين قال عفريت من الجن أنا آتيك به قبل أن تقوم من مقامك وإني عليه لقوي أمين قال فقال أريد أعجل من ذلك فقال الذي عنده علم من الكتاب أنا آتيك به قبل أن يرتد إليك طرفك قال فأخبرني منصور عن مجاهد أنه دخل في نفق تحت الأرض فجاءه به قال سليمان غيروه فلما جاءت قيل لها هكذا عرشك قال فجعلت تعرف وتنكر وعجبت من سرعته وقالت كأنه هو قيل لها ادخلي الصرح فلما رأته حسبته لجة وكشفت عن ساقيها فإذا امرأة شعراء قال فقال سليمان ما يذهب هذا قالوا النورة قال فجعلت النورة يومئذ

(6/336)


31854 - حدثنا وكيع عن العلاء بن عبد الكريم قال سمعت مجاهدا يقول لما قال أنا آتيك به قبل أن تقوم من مقامك هذا قال أنا أريد أعجل من هذا قال الذي عنده علم من الكتاب أنا آتيك به قبل أن يرتد إليك طرفك ! قال فخرج العرش في نفق من الأرض

(6/336)


31855 - حدثنا وكيع عن سفيان عن عطاء عن مجاهد عن بن عباس قبل أن تقوم من مقامك قال مجلس الرجل الذي يجلس فيه حتى يخرج من عنده

(6/337)


31856 - حدثنا وكيع عن ثابت عن عمارة عن عبد الله بن معبد الزماني قال لم تنزل بسم الله الرحمن الرحيم في شيء من القرآن إلا في سورة النمل إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم

(6/337)


31857 - حدثنا أبو أسامة عن إسماعيل بن أبي خالد عن سعيد بن جبير قبل أن يرتد إليك طرفك قال رفع طرفه فلم يرجع إليه طرفه حتى نظر إلى العرش بين يديه

(6/337)


31858 - حدثنا أبو أسامة عن إسماعيل عن أبي صالح وإني مرسلة إليهم بهدية قال كانت هديتها لبنة من ذهب

(6/337)


31859 - حدثنا وكيع عن سفيان عن عطاء عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال اسمها بلقيس بنت ذي شيرة وكانت هلباء شعراء

(6/337)


31860 - حدثنا وكيع عن سفيان عن بن أبي ليلى عن الحكم عن مجاهد أن صاحبة سبأ كانت جنية شعراء

(6/337)


31861 - حدثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن المنهال عن سعيد بن جبير عن بن عباس وإني مرسلة إليهم بهدية قال أرسلت بذهب أو لبنة من ذهب فلما قدموا إذا حيطان المدينة من ذهب فذلك قوله أتمدونني بمال فما آتاني الله خير مما آتاكم الآية

(6/337)


( ما ذكر فيما فضل به يونس بن متى عليه السلام )

(6/337)


31862 - حدثنا غندر عن شعبة عن سعد بن إبراهيم قال سمعت حميد بن عبد الرحمن يحدث عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال قال يعني الله عز و جل لا ينبغي لعبد لي أن يقول أنا خير من يونس بن متى

(6/337)


31863 - حدثنا غندر عن شعبة عن عمرو بن مرة عن عبد الله بن سلمة عن علي قال قال يعني الله عز و جل ليس لعبد لي أن يقول أنا خير من يونس بن متى سبح الله في الظلمات

(6/337)


31864 - حدثنا الفضل عن سفيان عن الأعمش عن أبي وائل عن عبد الله قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ليس لأحد أن يقول أنا خير من يونس بن متى

(6/337)


31865 - حدثنا عفان قال ثنا شعبة عن قتادة عن أبي العالية قال حدثني بن عم نبيكم صلى الله عليه و سلم يعني بن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ليس لعبد أن يقول أنا خير من يونس بن متى

(6/337)


31866 - حدثنا عبيد الله قال أخبرنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون قال ثنا عبد الله بن مسعود في بيت المال عن يونس قال إن يونس كان وعد قومه العذاب وأخبرهم أنه يأتيهم إلى ثلاثة أيام ففرقوا بين كل والدة وولدها ثم خرجوا فجأروا إلى الله واستغفروه فكف الله عنهم العذاب وعدا يونس ينتظر العذاب فلم ير شيئا وكان من كذب ولم تكن له بينة قتل فانطلق مغاضبا حتى أتى قوما في سفينة فحملوه وعرفوه فلما دخل السفينة ركدت والسفن تسير يمينا وشمالا فقال ما لسفينتكم قالوا ما ندري قال يونس إن فيها عبدا أبق من ربه وإنها لا تسير حتى تلقوه فقالوا أما أنت يا نبي الله فوالله لا نلقيك فقال لهم يونس فأقرعوا فمن قرع فليقع ففرعهم يونس فأبوا أن يدعوه فقالوا من قرع ثلاث مرات فليقع فقرعهم يونس ثلاث مرات فوقع وقد كان وكل به الحوت فلما وقع ابتلعه فأهوى به إلى قرار الأرض فسمع يونس تسبيح الحصى فنادى في الظلمات أن لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ظلمات ثلاث ظلمة بطن الحوت وظلمة البحر وظلمة الليل قال فنبذناه بالعراء وهو سقيم قال كهيئة الفرخ الممعوط ليس عليه ريش وأنبت الله عليه شجرة يقطين كان يستظل بها ويصيب منها فيبست فبكى عليها حين يبست فأوحى الله إليه تبكي على شجرة يبست ولا تبكي على مائة ألف أو يزيدون أردت أن تهلكهم فخرج فإذا هو بغلام يرعى غنما فقال ممن أنت يا غلام فقال من قوم يونس قال فإذا رجعت إليهم فأخبرهم أنك قد لقيت يونس قال فقال له الغلام إن تكن يونس فقد تعلم أن من كذب ولم تكن له بينة أن يقتل فمن يشهد لي فقال له يونس يشهد لك هذه الشجرة وهذه البقعة فقال الغلام مرهما فقال لهما يونس إن جاءكما هذا الغلام فاشهدا له قالتا نعم فرجع الغلام إلى قومه وكان له إخوة وكان في منعته فأتى الملك فقال إني لقيت يونس وهو يقرأ عليكم السلام فأمر به الملك أن يقتل فقالوا له إن له بينة فأرسل معه فانتهوا إلى الشجرة والبقعة فقال لهما الغلام أنشدكما بالله هل أشهدكما يونس قالتا نعم فرجع القوم مذعورين يقولون يشهد له الشجر والأرض فأتوا الملك فحدثوه بما رأوا قال عبد الله فتناوله الملك فأخذ بيد الغلام فأجلسه في مجلسه وقال أنت أحق بهذا المكان مني قال عبد الله فأقام لهم ذلك الغلام أمرهم أربعين سنة

(6/338)


31867 - حدثنا وكيع عن سفيان عن السدي عن أبي مالك قال مكث يونس في بطن الحوت أربعين يوما

(6/338)


31868 - حدثنا وكيع عن سفيان عن منصور عن سالم فنادى في الظلمات قال حوت في حوت وظلمة البحر

(6/338)


31869 - حدثنا وكيع عن إسماعيل عن عبد الملك عن سعيد بن جبير قال سمعته يقول فنادى في الظلمات قال ظلمة الليل وظلمة البحر وظلمة الحوت

(6/339)


31870 - حدثنا عبيد الله بن موسى عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن عبد الله بن الحارث قال لما التقمه الحوت فنبذته إلى الأرض فسمعها تسبح فهيجه على التسبيح

(6/339)


( ما ذكر فيما فضل به عيسى عليه السلام )

(6/339)


31871 - حدثنا يحيى بن أبي بكير قال ثنا شبل بن عباد عن بن أبي سليمان عن بن أبي نجيح عن مجاهد قال قالت مريم كنت إذا خلوت أنا وعيسى حدثني وحدثته وإذا شغلني عنه إنسان سبح في بطني وأنا أسمع

(6/339)


31872 - حدثنا يحيى بن أبي بكير قال ثنا شبل عن أبن أبي نجيح عن مجاهد عن بن عباس قال ما تكلم عيسى عليه السلام إلا بالآيات التي تكلم بها حتى بلغ مبلغ الصبيان

(6/339)


31873 - حدثنا بن إدريس عن حصين عن هلال بن يساف قال لم يتكلم في المهد إلا ثلاثة عيسى عليه السلام وصاحب يوسف وصاحب جريج

(6/339)


31874 - حدثنا أبو معاوية قال ثنا عمار بن رزيق عن منصور عن مجاهد عن بن عباس وإنه لعلم للساعة قال خروج عيسى بن مريم عليه السلام

(6/339)


31875 - حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن ثابت بن هرمز عن شيخ عن أبي هريرة ليظهره على الدين كله قال خروج عيسى عليه السلام

(6/339)


31876 - حدثنا ابو معاوية قال ثنا الأعمش عن المنهال عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال لما أراد الله أن يرفع عيسى عليه السلام إلى السماء خرج إلى أصحابه وهم اثنا عشر رجلا من غير البيت ورأسه يقطر ماء فقال لهم أما إن منكم من سيكفر بي اثنتي عشرة مرة بعد أن آمن بي ثم قال أيكم سيلقى عليه شبهي فيقتل مكاني ويكون معي في درجتي فقام شاب من أحدثهم سنا فقال أنا فقال عيسى اجلس ثم أعاد عليهم فقام الشاب فقال أنا فقال نعم أنت ذاك قال فألقي عليه شبه عيسى قال ورفع عيسى عليه السلام من روزنة كانت في البيت إلى السماء قال وجاء لطلب من اليهود فأخذوا الشبيه فقتلوه ثم صلبوه وكفر به بعضهم اثنتي عشرة مرة بعد أن آمن به فتفرقوا ثلاث فرق قال فقالت فرقة كان فينا الله ما شاء ثم صعد إلى السماء وهؤلاء [ ص 340 ] اليعقوبية وقالت فرقة كان فينا بن الله ما شاء ثم رفعه الله إليه وهؤلاء النسطورية وقالت فرقة كان فينا عبد الله ورسوله ما شاء الله ثم رفعه إليه وهؤلاء المسلمون فتظاهرت الكافرتان على المسلمة فقاتلوها فقتلوها فلم يزل الإسلام طامسا حتى بعث الله محمدا صلى الله عليه و سلم فأنزل الله عليه فآمنت طائفة من بني إسرائيل يعني الطائفة التي آمنت في زمن عيسى وكفرت طائفة يعني الطائفة التي كفرت في زمن عيسى فأيدنا الذين آمنوا في زمان عيسى على عدوهم باظهار محمد صلى الله عليه و سلم دينهم على دين الكفار فأصبحوا ظاهرين

(6/339)


31877 - حدثنا جرير عن منصور عن مجاهد عن عبيد بن عمير قال كان عيسى بن مريم عليه السلام لا يرفع عشاء لغداء ولا غداء لعشاء وكان يقول إن مع كل قوم رزقه كان يلبس الشعر وياكل الشجر وينام حيث أمسى

(6/340)


31878 - حدثنا ابو معاوية عن الأعمش عن خيثمة قال مرت امرأة بعيسى بن مريم عليه السلام فقالت طوبى لبطن حملك ولثدي أرضعك قال عيسى عليه السلام طوبى لمن قرأ القرآن واتبع ما فيه

(6/340)


31879 - حدثنا أبو خالد عن محمد بن عجلان عن محمد بن يعقوب قال قال عيسى بن مريم لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله فتقسوا قلوبكم فإن القلب القاسي بعيد من الله ولكن لا تعلمون ولا تنظروا في ذنوب العباد كأنكم أرباب وانظروا في ذنوبكم فإنما الناس رجلان مبتلى ومعافى فارحموا أهل البلاء واحمدوا الله على العافية

(6/340)


31880 - حدثنا شريك عن عاصم عن أبي صالح رفعه إلى عيسى قال قال لأصحابه اتخذوا المساجد مساكن واتخذوا البيوت منازل وانجوا من الدنيا بسلام وكلوا من بقل البرية وزاد فيه الأعمش واشربوا من الماء القراح

(6/340)


31881 - حدثنا عباد بن العوام عن العلاء بن المسيب عن رجل حدثه قال قال الحواريون لعيسى بن مريم عليه السلام ما تأكل قال خبز الشعير قالوا وما تلبس قال الصوف قالوا وما تفترش قال الأرض قالوا كل هذا شديد قال لن تنالوا ملكوت السماوات والأرض حتى تصيبوا هذا على لذة أو قال على شهوة

(6/340)


31882 - حدثنا محمد بن بشر قال ثنا مسعر عن أبي حصين قال سمعته يذكر عن سعيد بن جبير في قوله إنكم وما تعبدون من دون الله حصب جهنم أنتم لها واردون قال فذكروا عيسى وعزيرا أنهما كانا يعبدان فنزلت هذه الآية من بعدها إن الذين سبقت لهم منا الحسنى أولئك عنها مبعدون قال عيسى بن مريم عليه السلام

(6/340)


( ما ذكر من فضل إدريس عليه السلام )

(6/341)


31883 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن ميسرة الأشجعي عن عكرمة عن بن عباس قال سألت كعبا عن رفع إدريس مكانا عليا فقال أما رفع إدريس مكانا عليا فكان عبدا تقيا يرفع له من العمل الصالح ما يرفع لأهل الأرض في أهل زمانه قال فعجب الملك الذي كان يصعد عليه عمله فاستأذن ربه إليه قال رب ائذن لي إلى عبدك هذا فأزوره فأذن له فنزل فقال يا إدريس أبشر فإنه يرفع لك من العمل الصالح مالا يرفع لأهل الأرض قال وما علمك قال إني ملك قال وإن كنت ملكا قال فإني على الباب الذي يصعد عليه عملك قال أفلا تشفع لي إلى ملك الموت فيؤخر من أجلي لأزداد شكرا وعبادة قال له الملك لا يؤخر الله نفسا إذا جاء أجلها قال قد علمت ولكنه أطيب لنفسي فحمله الملك على جناحه فصعد به إلى السماء فقال يا ملك الموت هذا عبد تقي نبي يرفع له من العمل الصالح مالا يرفع لأهل الأرض وإنه أعجبني ذلك فاستأذنت إليه ربي فلما بشرته بذلك سألني لأشفع له إليك لتؤخر من أجله فيزداد شكرا وعبادة لله قال ومن هذا قال إدريس فنظر في كتاب معه حتى مر باسمه فقال والله ما بقي من أجل إدريس شيء فمحاه فمات مكانه

(6/341)


31884 - حدثنا وكيع عن سفيان عن منصور عن مجاهد ورفعناه مكانا عليا فقال في السماء الرابعة

(6/341)


31885 - حدثنا وكيع عن سفيان عن أبي هارون عن أبي سعيد قال في السماء الرابعة

(6/341)


( ما ذكر في أمر هود عليه السلام )

(6/341)


31886 - حدثنا غندر عن شعبة عن إسحاق عن عمرو بن ميمون قال كان هود عليه السلام جلدا في قومه وإنه كان قاعدا في قومه فجاء سحاب مكفهر فقالوا هذا عارض ممطرنا فقال هود عليه السلام بل هو ما استعجلتم به ريح فيها عذاب أليم فجعلت تلقي الفسطاط وتجيء بالرجل الغائب

(6/341)


( ( 10 ) ما ذكر من أمر داود عليه السلام وتواضعه )

(6/341)


31887 - حدثنا أبو أسامة عن هشام عن أبيه قال إن كان داود عليه السلام ليخطب الناس وفي يده القفة من الخوص فإذا فرغ ناولها بعض من إلى جنبه يبيعها

(6/341)


31888 - حدثنا بن فضيل عن ليث عن مجاهد قال لما أصاب داود الخطيئة وإنما كانت خطيئته أنه لما أبصرها أمر بها فعزلها فلم يقربها فأتاه الخصمان فتسوروا في المحارب فلما أبصرهما قام إليهما فقال اخرجا عني ما جاء بكما إلي فقالا إنما نكلمك بكلام يسير إن هذا أخي له تسع وتسعون نعجة ولي نعجة واحدة وهو يريد أن يأخذها مني قال فقال داود عليه السلام والله إنه أحق أن ينشر منه من لدن هذه إلى هذه يعني من أنفه إلى صدره فقال الرجل هذا داود قد فعله فعرف داود عليه السلام إنما يعني بذلك وعرف ذنبه فخر ساجدا أربعين يوما وأربعين ليلة وكانت خطيئته مكتوبة في يده ينظر إليها لكيلا يغفل حتى نبت البقل حوله من دموعه ما غطى رأسه فنادى بعد أربعين يوما قرح الجبين وجمدت العين وداود عليه السلام لم يرجع إليه في خطيئته شيء فنودي أجائع فتطعم أم عريان فتكسى أم مظلوم فتنصر قال فنحب نحبة هاج ما يليه من البقل حين لم يذكر ذنبه فعند ذلك غفر له فإذا كان يوم القيامة قال له ربه كن أمامي فيقول أي رب ذنبي ذنبي فيقول كن خلفي فيقول له خذ بقدمي فيأخذ بقدمه

(6/342)


31889 - حدثنا عفان قال حدثنا جعفر بن سليمان عن ثابت البناني قال بلغنا أن داود نبي الله جزأ الصلاة على بيوته على نسائه وولده فلم تكن تأتي ساعة من الليل والنهار إلا وإنسان قائم من آل داود يصلي فعمتهم هذه الآية اعملوا آل داود شكرا وقليل من عبادي الشكور

(6/342)


31890 - حدثنا عفان قال ثنا معاوية بن عبد الكريم قال ثنا الحسن أن داود النبي عليه السلام قال إلهي لو كان أن لكل شعرة مني لسانين يسبحانك الليل والنهار ما قضينا نعمة من نعمتك علي

(6/342)


31891 - حدثنا وكيع عن مسعر عن علي بن الأقمر عن أبي الأحوص قال دخل الخصمان على داود عليه السلام وكل واحد منهما آخذ برأس صاحبه

(6/342)


31892 - حدثنا خلف بن خليفة عن أبي هشام عن سعيد بن جبير قال إنما كانت فتنة داود النظر

(6/342)


31893 - حدثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة عن عطاء بن السائب عن أبي عبد الله الجدلي قال ما رفع داود عليه السلام رأسه إلى السماء حتى مات

(6/342)


31894 - حدثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة قال ثنا علي بن زيد عن الحسن عن الأحنف بن قيس عن النبي صلى الله عليه و سلم أن داود عليه السلام قال أي رب إن بني إسرائيل يسألونك بإبراهيم وإسحاق [ ص 343 ] ويعقوب فاجعلني يا رب لهم رابعا فأوحى الله إليه أن يا داود إن إبراهيم ألقي في النار في سبي فصبر وتلك بلية لم تنلك وإن إسحاق بذل نفسه ليذبح فصبر من أجلي فتلك بلية لم تنلك وإن يعقوب أخذت حبيبه حتى ابيضت عيناه فصبر وتلك بلية لم تنلك قال علي بن زيد وحدثني خليفة عن بن عباس أن داود حدث نفسه إن ابتلي أن يعتصم فقيل له إنك ستبتلى وتعلم اليوم الذي تبتلى فيه فخذ حذرك فقيل له هذا اليوم الذي تبتلى فيه فأخذ الزبور فوضعه في حجره وأغلق باب المحراب وأقعد منصفا على الباب وقال لا تأذن لأحد علي اليوم فبينما هو يقرأ الزبور إذ جاء طائر مذهب كأحسن ما يكون الطير فيه من كل لون فجعل يدرج بين يديه فدنا منه فأمكن أن يأخذه فتناوله بيده ليأخذه فاستوفزه من خلفه فأطبق الزبور وقام إليه ليأخذه فطار فوقع على كوة من المحراب فدنا منه أيضا ليأخذه فوقع على حصن فأشرف عليه لينظر أين وقع فإذا هو بالمرأة عند بركتها تغتسل من المحيض فلما رأت ظله حركت رأسها فغطت جسدها بشعرها فقال داود للمنصف اذهب فقل لفلانة تجيء فأتاها فقال إن نبي الله يدعوك فقالت مالي ولنبي الله إن كانت له حاجة فليأتني أما أنا فلا آتيه فأتاه المنصف فأخبره بقولها فأتاها وأغلقت الباب دونه فقالت مالك يا داود أما تعلم أنه من فعل هذا رجمتموها ووعظته فرجع وكان زوجها غازيا في سبيل الله فكتب داود عليه السلام إلى أمير المغزي انظر أوريا فاجعله في حملة التابوت فقتل فلما انقضت عدتها خطبها فاشترطت عليه إن ولدت غلاما أن يجعله الخليفة من بعده وأشهدت عليه خمسين من بني إسرائيل وكتبت عليه بذلك كتابا فما شعر بفتنته أنه فتن حتى ولدت سليمان وشب فتسور المكان عليه المحراب فكان من شأنهما ما قص الله وخر داود ساجدا فغفر الله له وأناب وتاب الله عليه فطلقها وجفا سليمان وأبعده فبينما هو في مسير له وهو في ناحية القوم إذ أتى على غلمان له [ ص 344 ] يلعبون فجعلوا يقولون يا لا دين يا لادين فوقف داود فقال ما شأن هذا يسمى لادين فقال سليمان وهو في ناحية القوم أما أنه لو سألني عن هذه لأخبرته بأمره فقيل لداود إن سليمان قال كذا وكذا فدعاه وقال ما شأن هذا الغلام سمي لادين فقال سأعلم لك علم ذلك فسأل سليمان عن أبيه كيف كان أمره فقيل إن أباه كان في سفر له مع أصحاب له وكان كثير المال فأرادوا قتله فأوصاهم فقال إني تركت امرأتي حبلى فإن ولدت غلاما فقولوا لها تسميه لادين فبعث سليمان إلى أصحابه فجاؤا فخلا بأحدهم فلم يزل حتى أقر وخلا بالآخرين فلم يزل بهم حتى أقروا كلهم فرفعهم إلى داود فقتلهم فعطف عليه بعض العطف وكانت امرأة عابدة من بني إسرائيل وكانت تبتلت وكانت لها جاريتان جميلتان وقد تبتلت المرأة لا تريد الرجال فقالت إحدى الجاريتين للأخرى قد طال علينا هذا البلاء أما هذه فلا تريد الرجال ولا نزال بشر ما كنا لها فلو أنا فضحناها فرجمت فصرنا إلى الرجال فأخذتا ماء البيض فأتتاها وهي ساجدة فكشفتا عنها ثوبها ونضحتا في دبرها ماء البيض وصرختا إنها قد بغت وكان من زنا منهم حده الرجم فرفعت إلى داود عليه السلام وماء البيض في ثيابها فأراد رجمها فقال سليمان أما أنه لو سألني لأنبأته فقيل لداود إن سليمان قال كذا وكذا فدعاه فقال ما شأن هذه ما أمرها فقال ائتوني بنار فإنه إن كان ماء الرجال تفرق وإن كان ماء البيض اجتمع فأتي بنار فوضعها عليه فاجتمع فدرأ عنها الرجم وعطف عليه بعض العطف وأحبه ثم كان بعد ذلك أصحاب الحرث وأصحاب الشياه فقضى داود عليه السلام لأصحاب الحرث بالغنم فخرجوا وخرجت الرعاء معهم الكلاب فقال سليمان كيف قضى بينكم فأخبروه فقال لو وليت أمرهم لقضيت بينهم بغير هذا القضاء فقيل لداود إن سليمان يقول كذا وكذا فدعاه فقال كيف تقضي فقال ادفع الغنم إلى أصحاب الحرث هذا العام فيكون لهم أولادها وسلاها وألبانها ومنافعها ويبذر هؤلاء مثل حرثهم فإذا بلغ الحرث الذي كان عليه أخذ هؤلاء الحرث ودفع هؤلاء إلى هؤلاء الغنم قال فعطف عليه قال حماد وسمعت ثابتا يقول هو أوريا

(6/342)


31895 - حدثنا أبو أسامة عن الفزاري عن الأعمش عن المنهال عن عبد الله بن الحارث عن بن عباس قال أوحى الله إلى داود عليه السلام أن قل للظلمة لا يذكروني فإنه حق علي أن أذكر من ذكرني وإن ذكري إياهم أن ألعنهم

(6/344)


31896 - حدثنا عبيد الله قال حدثنا شريك عن السدي عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال مات داود عليه السلام يوم السبت فجاءة فعكفت الطير عليه تظله

(6/344)


31897 - حدثنا يحيى بن ابي بكير قال ثنا يحيى بن المهلب أبو كدينة عن عطاء عن سعيد بن جبير عن بن عباس يا جبال أوبي معه قال سبحي

(6/344)


31898 - حدثنا محمد بن بشر ووكيع عن مسعر عن ابي حصين عن ابي عبد الرحمن يا جبال أوبي معه قال سبحي

(6/345)


31899 - حدثنا وكيع عن سفيان عن ليث عن مجاهد قال بكى من خطيئته حتى هاج ما حوله من دموعه

(6/345)


31900 - حدثنا وكيع عن سفيان عن أبي إسحاق عن ابي ميسرة أوبي قال سبحي

(6/345)


( ( 11 ) ما ذكر في يحيى بن زكريا عليه السلام )

(6/345)


31901 - حدثنا وكيع بن الجراح عن إسرائيل عن سماك عن عكرمة عن بن عباس لم نجعل له من قبل سميا قال لم يسم أحد قبله يحيى

(6/345)


31902 - حدثنا وكيع عن سفيان عن بن أبي نجيح عن مجاهد قال مثله

(6/345)


31903 - حدثنا وكيع عن إسماعيل بن سليمان العبدي عن رجل منهم يقال له مهدي عن عكرمة وآتيناه الحكم صبيا قال القرآن

(6/345)


31904 - حدثنا بن عيينة عن منصور بن صفية عن أمه قال دخل بن عمر المسجد وبن الزبير مصلوب فقالوا هذه أسماء قال فأتاها فذكرها ووعظها وقال لها إن الجيفة ليست بشيء وإنما الأرواح عند الله فاصبري واحتسبي قالت وما يمنعني من الصبر وقد أهدي رأس يحيى بن زكريا إلى بغي من بغايا بني إسرائيل

(6/345)


31905 - حدثنا عبدة عن هشام بن عروة عن أبيه قال ما قتل يحيى بن زكريا إلا في امرأة بغي قالت لصاحبها لا أرضى عنك حتى تأتيني برأسه قال فذبحه فأتاها برأسه في طشت

(6/345)


31906 - حدثنا جرير عن الأعمش عن مجاهد في قوله لم نجعل له من قبل سميا قال مثله في الفضل

(6/345)


31907 - حدثنا أبو خالد عن يحيى بن سعيد عن سعيد بن المسيب عن عبد الله بن عمرو قال ما من أحد إلا وقد أخطأ أو هم بخطيئة ليس يحيى بن زكريا ثم قرأ وسيدا وحصورا ثم رفع من الأرض شيئا ثم قال ما كان إلا مثل هذا

(6/345)


31908 - حدثنا وكيع عن شريك عن سالم عن سعيد وسيدا وحصورا قال الحليم

(6/345)


31909 - حدثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن يوسف بن مهران عن بن عباس عن النبي صلى الله عليه و سلم قال ما من أحد إلا وقد أخطأ أو هم بخطيئة إلا يحيى بن زكريا

(6/346)


31910 - حدثنا شبابة عن شعبة عن الحكم عن مجاهد لم نجعل له من قبل سميا قال شبيها

(6/346)


( ( 12 ) ما ذكر في ذي القرنين )

(6/346)


31911 - حدثنا وكيع عن إسرائيل عن جابر عن مجاهد عن عبد الله بن عمرو قال ذو القرنين نبي

(6/346)


31912 - حدثنا وكيع عن العلاء بن عبد الكريم عن مجاهد قال كان ملك الأرض

(6/346)


31913 - حدثنا وكيع عن بسام عن أبي الطفيل عن علي قال كان رجلا صالحا ناصح الله فنصحه فضرب على قرنه الأيمن فمات فأحياه الله ثم ضرب على قرنه الأيسر فمات فأحياه الله وفيكم مثله

(6/346)


31914 - حدثنا يحيى بن سعيد عن سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن أبي الطفيل قال سئل علي عن ذي القرنين فقال لم يكن نبيا ولا ملكا ولكنه كان عابدا ناصح الله فنصحه فدعا قومه إلى الله فضرب على قرنه الأيمن فمات فأحياه الله ثم دعا قومه إلى الله فضرب على قرنه الأيسر فمات فأحياه الله فسمي ذا القرنين

(6/346)


31915 - حدثنا عبيد الله بن موسى عن سفيان عن سماك عن حبيب بن حماز قال قيل لعلي كيف بلغ ذو القرنين المشرق والمغرب قال سخر له السحاب وبسط له النور ومد له الأسباب ثم قال أزيدك قال حسبي

(6/346)


31916 - حدثنا بن فضيل عن حصين عن مجاهد قال لم يملك الأرض كلها إلا أربعة مسلمان وكافران فأما المسلمان فسليمان بن داود وذو القرنين وأما الكافران فبخت نصر والذي حاج إبراهيم في ربه

(6/346)


( ( 13 ) ما ذكر في يوسف عليه السلام )

(6/346)


31917 - حدثنا بن علية عن يونس عن الحسن قال ألقي يوسف في الجب وهو بن سبع عشرة سنة وكان في العبودية وفي السجن وفي الملك ثمانين سنة ثم جمع شمله فعاش بعد ذلك ثلاثا وعشرين سنة

(6/346)


31918 - حدثنا وكيع عن سفيان عن منصور عن مجاهد عن ربيعة الحرشي قال قسم الحسن نصفين فأعطي يوسف وأمه نصف حسن الخلق وسائر الخلق نصفا

(6/346)


31919 - حدثنا بن نمير عن عبيد الله بن عمر عن سعيد بن أبي سعيد عن أبيه عن أبي هريرة قال سئل رسول الله صلى الله عليه و سلم من أكرم الناس قال أتقاهم لله قالوا ليس عن هذا نسألك قال فأكرم الناس يوسف نبي الله بن نبي الله بن خليل الله صلوات الله عليهم

(6/347)


31920 - حدثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس عن النبي صلى الله عليه و سلم قال أعطي يوسف وأمه شطر الحسن

(6/347)


31921 - حدثنا وكيع عن سفيان عن أبي إسحاق عن ابي الأحوص عن عبد الله قال أعطي يوسف عليه السلام وأمه ثلث حسن الخلق

(6/347)


( ( 14 ) ما ذكر في تبع اليماني )

(6/347)


31922 - حدثنا وكيع عن عمران بن حدير عن أبي مجلز قال جاء عبد الله بن عباس إلى بن سلام فقال إني أريد أن أسألك عن ثلاث قال تسألني وأنت تقرأ القرآن قال نعم قال فسل قال أخبرني عن تبع ما كان وعن عزير ما كان وعن سليمان لم تفقد الهدهد فقال أما تبع فكان رجلا من العرب فظهر على الناس وشاء فتية من الأخيار فاستدخلهم وكان يحدثهم ويحدثونه فقال قومه إن تبعا قد ترك دينكم وبايع الفتية فقال تبع للفتية قد تسمعون ما قال هؤلاء قالوا بيننا وبينهم النار التي تحرق الكاذب وينجو منها الصادق قالوا نعم قال تبع للفتية أدخلوها قال فتقلدوا مصاحفهم فدخلوها فانفجرت لهم حتى قطعوها ثم قال لقومه ادخلوها فلما دخلوها سفعت النار وجوهم فنكصوا فقال لتدخلنها قال فدخلوها فانفجرت لهم حتى إذا توسطوها أحاطت بهم فأحرقتهم قال فأسلم تبع وكان رجلا صالحا وأما عزير فإن بيت المقدس لما خرب ودرس العلم وحرقت التوراة كان يتوحش في الجبال فكان يرد عينا يشرب منها قال فوردها يوما فإذا امرأة قد تمثلت له فلما رآها نكص فلما أجهده العطش أتاها فإذا هي تبكي قال ما يبكيك قالت أبكي على ابني قال كان ابنك يرزق قالت لا قال كان يخلق قالت لا قال فلا تبكين عليه قالت فمن أنت أتريد قومك أدخل هذا العين فإنك ستجدهم قال فدخلها قال فكان كلما دخلها زيد في علمه حتى انتهى إلى قومه وقد رد الله إليه علمه فأحيا لهم التوراة وأحيا لهم العلم قال فهذا عزير وأما سليمان فإنه نزل منزلا في سفر فلم يدر ما بعد الماء منه فسأل من يعلم علمه فقالوا الهدهد فهناك تفقده

(6/347)


( ( 15 ) ما ذكر في أبي بكر الصديق رضي الله عنه )

(6/348)


31923 - حدثنا أبو معاوية ووكيع عن الأعمش عن عبد الله بن مرة عن ابي الأحوص عن عبد الله قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إني أبرأ إلى كل خليل من خلته غير أن الله اتخذ صاحبكم خليلا ولو كنت متخذا خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا إلا أن وكيعا قال من خله

(6/348)


31924 - حدثنا بن علية عن أيوب عن عكرمة قال قال بن عباس في أبي بكر أما الذي قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لو كنت متخذا من هذه الأمة خليلا لاتخذته

(6/348)


31925 - حدثنا وكيع عن الأعمش عن عطية عن أبي سعيد قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إن أهل الدرجات العلى ليرون من هو أسفل منهم كما يرون الكوكب الطالع في الأفق من آفاق السماء وان أبا بكر وعمر منهما وأنعما

(6/348)


31926 - حدثنا يونس بن محمد قال ثنا فليح بن سليمان عن سالم أبي النضر عن عبيد بن حنين وبسر بن سعيد عن أبي سعيد الخدري قال خطب رسول الله صلى الله عليه و سلم الناس فقال إن أمن الناس علي في صحبته وماله أبو بكر ولو كنت متخذا من الناس خليلا لاتخذت أبا بكر ولكن أخوة الإسلام ومودته لا يبقى في المسجد باب إلا سد إلا باب أبي بكر

(6/348)


31927 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي صالح عن ابي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما نفعني مال ما نفعني مال أبي بكر قال فبكى أبو بكر فقال هل أنا ومالي إلا لك يا رسول الله

(6/348)


31928 - حدثنا شريك عن أشعث عن أبي الشعثاء عن الأسود بن هلال أن أعرابيا قال لهم شهدت صلاة الصبح مع النبي صلى الله عليه و سلم ذات يوم فأقبل على الناس بوجهه فقال رأيت أناسا من أمتي البارحة وزنوا فوزن أبو بكر فوزن ثم وزن عمر فوزن

(6/348)


31929 - حدثنا عفان قال ثنا همام قال ثنا ثابت عن أنس أن أبا بكر حدثه قال قلت للنبي صلى الله عليه و سلم ونحن في الغار لو أن أحدهم ينظر إلى قدميه لأبصرنا تحت قدميه فقال يا ابا بكر ما ظنك بإثنين الله ثالثهما

(6/348)


31930 - حدثنا عبد الله بن إدريس عن أبي مالك الأشجعي عن سالم قال قلت لابن الحنفية أبو بكر كان أول القوم إسلاما قال لا قلت فبما علا أبو بكر وسبق حتى لا يذكر غير أبي بكر فقال كان أفضلهم إسلاما حين أسلم حتى لحق بالله

(6/349)


31931 - حدثنا بن علية عن خالد عن أبي قلابة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أرحم أمتي بأمتي أبو بكر

(6/349)


31932 - حدثنا مروان بن معاوية عن عوف عن الحسن أن النبي صلى الله عليه و سلم نعت يوما الجنة وما فيها من الكرامة فقال فيما يقول إن فيها لطيرا أمثال البخت فقال أبو بكر يا رسول الله إن تلك الطير ناعمة فقال النبي صلى الله عليه و سلم يا ابا بكر من يأكل منها أنعم منها والله يا أبا بكر إني لأرجو أن تكون ممن يأكل منها

(6/349)


31933 - حدثنا عبد الله بن نمير عن عمرو بن ميمون عن أبيه قال قال رجل لعمر بن الخطاب ما رأيت مثلك قال رأيت أبا بكر قال لا قال لو قلت نعم إني رأيته لأوجعتك ضربا

(6/349)


31934 - حدثنا بن عيينة عن الزهري عن عبيد الله عن بن عباس قال قال عمر لأن اقدم فتضرب عنقي أحب إلي من أن أتقدم قوما فيهم أبو بكر

(6/349)


31935 - حدثنا وكيع عن هشام بن سعد عن عمر بن أسيد عن بن عمر قال كانوا يقولون في زمن النبي صلى الله عليه و سلم خير الناس أبو بكر وعمر

(6/349)


31936 - حدثنا أبو معاوية عن سهيل عن أبيه عن بن عمر قال كنا نعد ورسول الله صلى الله عليه و سلم حي ابو بكر وعمر وعثمان ثم نسكت

(6/349)


31937 - حدثنا بن عيينة عن خالد بن سلمة عن الشعبي قال حب أبي بكر وعمر ومعرفة فضلهما من السنة

(6/349)


31938 - حدثنا أبو معاوية عن عبد العزيز بن سياه عن حبيب بن أبي ثابت في قوله فأنزل الله سكينته عليه قال على أبي بكر قال فأما النبي صلى الله عليه و سلم فقد كانت السكينة عليه قبل ذلك

(6/349)


31939 - حدثنا أبو معاوية عن هشام بن عروة عن أبيه قال أعتق أبو بكر مما كان يعذب في الله سبعة عامر بن فهيرة وبلالا ونذيرة وأم عبيس والنهدية وأختها وحارثة بن عمرو بن مؤمل

(6/349)


31940 - حدثنا بن عيينة عن مطرف عن عامر أن عمر قال لا أسمع بأحد فضلني على أبي بكر إلا جلدته أربعين [ ص 350 ]

(6/349)


31941 - حدثنا زيد بن حباب عن موسى بن عبيدة قال أخبرني أبو معاذ عن خطاب او أبي الخطاب عن علي قال بينا أنا جالس عند رسول الله صلى الله عليه و سلم إذ أقبل أبو بكر وعمر فقال يا علي هذان سيدا كهول أهل الجنة إلا ما كان من الأنبياء فلا تخبرهما

(6/350)


31942 - حدثنا وكيع عن سفيان عن عبد الملك بن عمير عن مولى لربعي بن حراش عن ربعي بن حراش عن حذيفة قال كنا جلوسا عند النبي صلى الله عليه و سلم فقال إني لا أدري ما قدر بقائي فيكم اقتدوا باللذين من بعدي وأشار إلى أبي بكر وعمر

(6/350)


31943 - حدثنا إسحاق بن سليمان عن أبي جعفر عن الربيع قال مكتوب في الكتاب الأول مثل أبي بكر مثل القطر حيثما وقع نفع

(6/350)


31944 - حدثنا أبو معاوية عن سهيل عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم نعم الرجل أبو بكر نعم الرجل عمر نعم الرجل ثابت بن قيس بن شماس ونعم الرجل معاذ بن عمرو بن الجموح ونعم الرجل أبو عبيدة بن الجراح

(6/350)


31945 - حدثنا وكيع عن سفيان عن جامع عن منذر عن بن الحنفية قال قلت لأبي من خير الناس بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم قال أبو بكر قال قلت ثم من قال ثم عمر قال قلت فأنت قال أبوك رجل من المسلمين

(6/350)


31946 - حدثنا محمد بن بشر قال ثنا صدقة بن المثنى قال سمعت جدي رباح بن الحارث يذكر أنه شهد المغيرة بن شعبة وكان بالكوفة في المسجد الأكبر وكانوا أجمع ما كانوا يمينا وشمالا حتى جاء رجل من أهل المدينة يدعى سعيد بن زيد بن نفيل فرحب به المغيرة وأجلسه عند رجليه على السرير فبينا هو على ذلك إذ دخل رجل من أهل الكوفة يدعى قيس بن علقمة فاستقبل المغيرة فسب فسب فقال له المدني يا مغير بن شعب من يسب هذا الشاب قال سب علي بن أبي طالب قال له مرتين يا مغير بن شعب ألا أسمع أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم يسبون عندك لا تنكر ولا تغير فإني اشهد على رسول الله صلى الله عليه و سلم بما سمعت أذناي وبما وعى قلبي فإني لن أروي عنه من بعده كذبا فيسألني عنه إذا لقيته أنه قال أبو بكر في الجنة وعمر في الجنة وعثمان في الجنة وعلي في الجنة وطلحة في الجنة والزبير في الجنة وعبد الرحمن بن عوف في الجنة وسعد في الجنة وآخر تاسع لو أشاء أن أسميه لسميته قال فخرج أهل المسجد يناشدونه بالله يا صاحب رسول الله صلى الله عليه و سلم من التاسع قال نشدتموني بالله والله عظيم أنا تاسع المؤمنين ونبي الله صلى الله عليه و سلم العاشر ثم اتبعها والله لمشهد شهده الرجل منهم يوما واحدا في سبيل الله مع رسول الله صلى الله عليه و سلم أفضل من عمل أحدكم ولو عمر عمر نوح

(6/350)


31947 - حدثنا بن فضيل عن عطاء عن الحسن قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إن في الجنة طيرا أمثال البخت يأتي الرجل فيصيب منها ثم يذهب كأن لم ينقص منها شيئا فقال أبو بكر يا رسول الله إن تلك الطير ناعمة قال ومن يأكله أنعم منه أما إنك ممن يأكلها [ ص 351 ]

(6/350)


31948 - حدثنا أبو الأحوص عن حصين عن هلال بن يساف عن عبد الله بن ظالم عن سعيد بن زيد قال أشهد على تسعة أنهم في الجنة ولو شهدت على العاشر لصدقت قال قلت وما ذاك قال كان رسول الله صلى الله عليه و سلم على حراء وأبو بكر وعمر وعثمان وعلي وطلحة والزبير وسعد بن مالك وعبد الرحمن بن عوف فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم أثبت حراء فإنه ليس عليك إلا نبي أو صديق أو شهيد قال قلت من العاشر قال أنا

(6/351)


31949 - حدثنا خلف بن خليفة عن إسماعيل بن أبي خالد أن عائشة نظرت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقالت يا سيد العرب قال أنا سيد ولد آدم ولا فخر وأبوك سيد كهول العرب

(6/351)


31950 - حدثنا شريك عن أبي إسحاق عن ابي جحيفة قال قال علي خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر وبعد أبي بكر عمر ولو شئت أن أحدثكم بالثالث لفعلت

(6/351)


31951 - حدثنا شريك عن عاصم عن أبي جحيفة عن علي مثله

(6/351)


31952 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن جابر بن عبد الله قال مشيت مع النبي صلى الله عليه و سلم إلى امراة رجل من الأنصار قال فرشت له أصول نخل وذبحت لنا شاة فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ليدخلن رجل من أهل الجنة فدخل أبو بكر ثم قال ليدخلن رجل من أهل الجنة فدخل عمر ثم قال ليدخلن رجل من أهل الجنة ثم قال اللهم إن شئت جعلته عليا فدخل علي

(6/351)


31953 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن الحسن بن عبيد الله قال ثنا الحر بن الصياح عن عبد الرحمن بن الأخنس النخعي عن سعيد بن زيد قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول أبو بكر في الجنة وعمر في الجنة وعلي في الجنة وعثمان في الجنة وطلحة في الجنة والزبير في الجنة وعبد الرحمن بن عوف في الجنة وسعد بن أبي وقاص في الجنة ولو شئت لسميت التاسع

(6/351)


31954 - حدثنا عبد الرحيم بن سليمان عن مسعر عن ابي عون الثقفي عن أبي صالح الحنفي عن علي بن أبي طالب قال قيل لي ولأبي بكر الصديق يوم بدر مع أحدكما جبريل ومع الآخر ميكائيل وإسرافيل ملك عظيم يشهد القتال أو يقف في الصف

(6/351)


31955 - حدثنا أبو معاوية عن السري بن يحيى عن بسطام بن مسلم قال بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم عمرو بن العاص على سرية فيها أبو بكر وعمر فلما قدموا اشتكى أبو بكر وعمر عمرا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لا يتأمرن عليكما أحد بعدي

(6/351)


31956 - حدثنا إسماعيل بن علية عن يونس عن الحسن قال قال عمر وددت أني من الجنة حيث أرى أبا بكر [ ص 352 ]

(6/351)


31957 - حدثنا إسماعيل بن علية عن يونس عن الحسن قال قال رجل لعمر يا خير الناس فقال إني لست بخير الناس فقال والله ما رأيت قط رجلا خيرا منك قال ما رأيت أبا بكر قال لا قال لو قلت نعم لعاقبتك قال وقال عمر من بلهم بيني وبين أبي بكر يوم من أبي بكر خير من آل عمر

(6/352)


31958 - حدثنا أبو أسامة قال أخبرنا إسماعيل عن قيس قال قال عمرو وأي الناس أحب إليك يا رسول الله قال لم قال لنحب من تحب قال أحب الناس إلي عائشة قال لست أسألك عن النساء إنما أسألك عن الرجال فقال مرة أبوها وقال مرة أبو بكر

(6/352)


31959 - حدثنا يزيد قال أخبرنا العوام عن أبي الهذيل قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ما من احد أمن علينا في ذات يده من أبي بكر ولو كنت متخذا خليلا لاتخذت أبا بكر ولكن أخي وصاحبي وعلى ديني وصاحبكم قد اتخذ خليلا يعني نفسه

(6/352)


31960 - حدثنا أبو داود عمر بن سعد عن بدر بن عثمان عن عبيد الله بن مروان عن أبي عائشة عن بن عمر قال خرج إلينا رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات غداة فقال رأيت آنفا كأني أعطيت المقاليد والموازين فأما المقاليد فهذه المفاتيح وأما الموازين فهي التي تزنون بها فوضعت في كفة ووضعت أمتي في كفة فرجحت بهم ثم جيء بأبي بكر فرجح ثم جيء بعمر فرجح ثم جيء بعثمان فرجح ثم رفعت قال فقال له رجل فأين نحن قال حيث جعلتم أنفسكم

(6/352)


31961 - حدثنا قبيصة عن حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن عبد الرحمن بن أبي بكرة عن ابيه قال وفدنا إلى معاوية قال فما أعجب بوفد ما أعجب بنا فقال يا أبا بكرة حدثني بشيء سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول وكانت تعجبه الرؤيا يسأل عنها فسمعته يقول رأيت ميزانا أنزل من السماء فوزنت فيه أنا وأبو بكر فرجحت بأبي بكر ثم وزن أبو بكر وعمر فرجح أبو بكر ثم وزن عمر وعثمان فرجح عمر بعثمان ثم رفع الميزان إلى السماء فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم خلافة ونبوة ثم يؤتي الله الملك من يشاء قال فزخ في أقفيتنا فأخرجنا

(6/352)


31962 - حدثنا أبو أسامة عن هشام عن محمد قال ذكر رجلان عثمان فقال أحدهما قتل شهيدا فتعلق به الآخر فأتى به عليا فقال هذا يزعم أن عثمان بن عفان قتل شهيدا قال قلت ذاك قال نعم أما تذكر يوم أتيت النبي صلى الله عليه و سلم وعنده أبو بكر وعمر وعثمان فسألت النبي صلى الله عليه و سلم فأعطاني وسألت أبا بكر فأعطاني وسألت عمر فأعطاني وسألت عثمان فأعطاني فقلت يا رسول الله ادع الله أن يبارك لي قال ومالك لا يبارك وقد أعطاك نبي وصديق وشهيدان فقال علي دعه دعه دعه

(6/352)


31963 - حدثنا غندر عن شعبة عن عمرو بن مرة عن عبد الله بن سلمة عن علي أنه قال ألا أخبركم بخير هذه الأمة بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم أبو بكر وعمر بن الخطاب [ ص 353 ]

(6/352)


31964 - حدثنا أبو معاوية قال ثنا الأعمش عن أبي إسحاق عن زيد بن يثيع قال كان أبو بكر مع رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم بدر على العريش

(6/353)


31965 - حدثنا يزيد بن هارون عن بن إسحاق عن الزهري عن حميد بن عبد الرحمن عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لكل أهل عمل باب من أبواب الجنة يدعون منه بذاك العمل فلأهل الصيام باب يقال له الريان فقال أبو بكر يا رسول الله فهل من أحد يدعى من تلك الأبواب كلها قال نعم وإني أرجو أن تكون منهم يا أبا بكر

(6/353)


31966 - حدثنا وكيع عن عبد العزيز بن عبد الله الماجشون عن محمد بن المنكدر عن جابر قال قال عمر أبو بكر سيدنا وأعتق سيدنا يعني بلالا

(6/353)


31967 - حدثنا يزيد قال أخبرنا حماد بن سلمة عن علي بن زيد عن القاسم بن محمد عن عائشة قالت تمثلت بهذا البيت وأبو بكر يقضي ... وأبيض يستسقي الغمام بوجهه ... ثمال اليتامى عصمة للأرامل ... فقال أبو بكر ذلك رسول الله صلى الله عليه و سلم

(6/353)


( ( 16 ) ما ذكر في فضل عمر بن الخطاب رضي الله عنه )

(6/353)


31968 - حدثنا عبد الله بن نمير عن محمد بن إسحاق عن مكحول عن غضيف بن الحارث رجل من أيلة عن أبي ذر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم إن الله وضع الحق على لسان عمر

(6/353)


31969 - حدثنا محمد بن بشر قال ثنا عبيد الله بن عمر قال ثنا أبو بكر بن سالم عن سالم بن عبد الله بن عمر عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال أريت في النوم كأني أنزع بدلو بكرة على قليب فجاء أبو بكر فنزع ذنوبا أو ذنوبين فنزع نزعا ضعيفا والله يغفر له ثم جاء عمر بن الخطاب فاستسقى فاستحالت غربا فلم أر عبقريا من الناس يفري فريه حتى روى الناس وضربوا بالعطن

(6/353)


31970 - حدثنا علي بن مسهر عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم بينا أنا أسقي على بئر إذ جاء بن أبي قحافة فنزع ذنوبا أو ذنوبين فيهما ضعف والله يغفر له ثم جاء عمر فنزع حتى استحالت في يده غربا وضرب الناس بالعطن فما رأيت عبقريا يفري فريه

(6/353)


31971 - حدثنا شريك عن الأشعث عن الأسود بن هلال أن أعرابيا لهم قال شهدت صلاة الصبح مع النبي صلى الله عليه و سلم ذات يوم فأقبل على الناس بوجهه فقال رأيت ناسا من أمتي البارحة وزنوا فوزن أبو بكر فوزن ثم وزن عمر فوزن

(6/353)


31972 - حدثنا عبد الله بن إدريس عن زكريا عن سعد بن إبراهيم عن أبي سلمة عن ابي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إنه كان فيمن مضى رجال يتحدثون في غير نبوة فإن يكن في أمتي أحد منهم فعمر

(6/354)


31973 - حدثنا عبد الله بن إدريس ووكيع وبن نمير عن إسماعيل عن قيس قال قال عبد الله ما زلنا أعزة منذ أسلم عمر

(6/354)


31974 - حدثنا عبد الله بن إدريس عن الشيباني وإسماعيل عن الشعبي قال قال علي ما كنا نبعد أن السكينة تنطق بلسان عمر

(6/354)


31975 - حدثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن إبراهيم عن الأسود قال قال عبد الله إذا ذكر الصالحون فحي هلا بعمر

(6/354)


31976 - حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن قيس بن مسلم عن طارق بن شهاب قال قال عبد الله إذا ذكر الصالحون فحي هلا بعمر

(6/354)


31977 - حدثنا عبد الله بن نمير عن عبد الملك بن أبي سليمان عن واصل الأحدب عن زيد بن وهب عن عبد الله قال إن عمر كان للإسلام حصنا حصينا يدخل فيه الإسلام ولا يخرج منه فلما قتل عمر انثلم الحصن فالإسلام يخرج منه ولا يدخل فيه

(6/354)


31978 - حدثنا أبو أسامة عن سفيان عن قيس بن مسلم عن طارق بن شهاب قال قالت أم أيمن لما قتل عمر اليوم وهى الإسلام

(6/354)


31979 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن عاصم عن زر عن عبد الله قال لقي رجل شيطانا في بعض طرق المدينة فأنجد فصرع الشيطان قبل عبد الله فقال من يطيق به إلا عمر

(6/354)


31980 - حدثنا شريك عن أبي إسحاق عن إبراهيم بن المهاجر عن مجاهد قال كان عمر إذا رأى الرأي نزل به القرآن

(6/354)


31981 - حدثنا شريك عن عاصم عن المسيب قال قال عبد الله ما كنا نتعاجم أصحاب محمد صلى الله عليه و سلم أن ملكا ينطق بلسان عمر

(6/354)


31982 - حدثنا وكيع عن سفيان عن واصل عن مجاهد قال كنا نحدث او كنا نتحدث أن الشياطين كانت مصفدة في زمان عمر فلما أصيب بثت

(6/354)


31983 - حدثنا وكيع عن سفيان عن واصل عن أبي وائل قال قال عبد الله ما رأيت عمر إلا وكان بين عينيه ملكا يسدده

(6/354)


31984 - حدثنا شريك عن عبد الملك بن عمير عن زيد بن وهب قال قال عبد الله إن أهل البيت من العرب لم يدخل عليهم مصيبة عمر لأهل بيت سوء

(6/354)


31985 - حدثنا أبو خالد الأحمر والثقفي عن حميد عن أنس قال قال أبو طلحة يوم مات عمر ما أهل بيت حاضر ولا باد إلا وقد دخل عليهم نقص

(6/355)


31986 - حدثنا خالد بن مخلد عن العمري عن جهم بن أبي الجهم عن المسور بن مخرمة عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إن الله جعل الحق على لسان عمر وقلبه

(6/355)


31987 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة قال قال عبد الملك حدثني قبيصة بن جابر قال ما رأيت رجلا أعلم بالله ولا أقرأ لكتاب الله وأفقه في دين الله من عمر

(6/355)


31988 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن عبد الملك عن زيد بن وهب قال قال عبد الله ما أظن أهل بيت من المسلمين لم يدخل عليهم حزن عمر يوم أصيب عمر إلا أهل بيت سوء إن عمر كان أعلمنا بالله وأقرأنا لكتاب الله وأفقهنا في دين الله

(6/355)


31989 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن عاصم بن أبي النجود عن زر عن عبد الله قال إذا ذكر الصالحون فحي هلا بعمر إن إسلامه كان نصرا وإن إمارته كانت فتحا وأيم الله ما أعلم على الأرض شيئا إلا وقد وجد فقد عمر حتى العضاه وأيم الله إني لأحسب بين عينيه ملكا يسدده ويرشده وأيم الله لو أعلم أن كلبا يحب عمر لأحببته

(6/355)


31990 - حدثنا عبدة بن سليمان وأبو أسامة عن مسعر عن عبد الملك بن ميسرة عن مصعب بن سعد عن معاذ بن جبل قال إن عمر في الجنة وإن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال بينما أنا في الجنة رأيت فيها دارا فقلت لمن هذه فقيل لعمر بن الخطاب

(6/355)


31991 - حدثنا أبو خالد الأحمر عن حميد عن أنس عن النبي صلى الله عليه و سلم قال دخلت الجنة فإذا أنا بقصر من ذهب فقلت لمن هذا قالوا لشاب من قريش فظننت أني أنا هو فقلت لمن هو قالوا لعمر

(6/355)


31992 - حدثنا علي بن مسهر عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال دخلت الجنة وإذا فيها قصر من ذهب فأعجبني حسنه فسألت لمن هذا فقيل لي لعمر فما منعني أن أدخله إلا لما أعلم من غيرتك يا أبا حفص فبكى عمر وقال يا رسول الله عليك أغار

(6/355)


31993 - حدثنا بن عيينة عن عمرو سمع جابرا يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم دخلت الجنة فرأيت فيها دارا أو قصرا فسمعت صوتا فقلت لمن هذا قيل لعمر فأردت أن أدخلها فذكرت غيرتك فبكى عمر وقال يا رسول الله أعليك أغار

(6/355)


31994 - حدثنا زيد بن حباب قال حدثني حسين بن واقد قال حدثني عبد الله بن بريدة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال مررت بقصر من ذهب مشرف مرتفع فقلت لمن هذا القصر فقيل لرجل من العرب فقلت أنا عربي لمن هذا القصر قالوا لرجل من أمة محمد صلى الله عليه و سلم قلت أنا محمد لمن هذا القصر قالوا لعمر بن الخطاب

(6/355)


31995 - حدثنا زيد بن حباب عن حسين بن واقد قال حدثني عبد الله بن بريدة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال إني لأحسب الشيطان يفرق منك يا عمر

(6/356)


31996 - حدثنا خلف بن خليفة عن أبي هاشم عن سعيد بن جبير وصالح المؤمنين قال عمر

(6/356)


31997 - حدثنا أبو معاوية عن خلف بن حوشب عن أبي السفر قال رئي على علي برد كان يكثر لبسه قال فقيل له إنك لتكثر لبس هذا البرد فقال إنه كسانيه خليلي وصفيي وصديقي وخاصي عمر إن عمر ناصح الله فنصحه الله ثم بكى

(6/356)


31998 - حدثنا بن مبارك عن عبد الله بن زيد بن أسلم عن أبيه عن بن عمر قال ما زال عمر جادا جوادا من حين قبض حتى انتهى

(6/356)


31999 - حدثنا إسحاق بن منصور قال ثنا إبراهيم بن سعد عن صالح بن كيسان عن بن شهاب عن عبد الحميد بن عبد الرحمن بن صالح بن زيد عن محمد بن سعد عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم والذي نفسي بيده ما سلكت فجا إلا سلك الشيطان فجا سواه يقوله لعمر

(6/356)


32000 - حدثنا أبو أسامة قال حدثني كهمس قال حدثني عبد الله بن شقيق قال حدثني الأقرع شك كهمس لا أدري الأقرع المؤذن هو أو غيره قال أرسل عمر إلى الأسقف قال فهو يسأله وأنا قائم عليهما أظلهما من الشمس فقال هل تجدني في كتابكم فقال صفتكم وأعمالكم قال كيف تجدني قال أجدك قرنا من حديد قال فنقط عمر وجهه وقال قرن حديد قال امير شديد فكأنه فرح بذلك قال فما تجد بعدي قال خليفة صدق يؤثر أقربيه قال فقال عمر يرحم الله بن عفان قال فما تجد بعده قال صدع حديد قال وفي يد عمر شيء يقلبه فنبذه فقال يا دفراه مرتين أو ثلاثة قال فلا تقل ذلك يا أمير المؤمنين فإنه خليفة مسلم أو رجل صالح ولكنه يستخلف والسيف مسلول والدم مهراق قال ثم التفت إلي ثم قال الصلاة

(6/356)


32001 - حدثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة قال أخبرنا الأشعث بن عبد الرحمن الجرمي عن أبيه عن سمرة بن جندب أن رجلا قال يا رسول الله رأيت كأن دلوا دلى من السماء فجاء أبو بكر فأخذ بعراقيها فشرب شربا وفيه ضعف ثم جاء عمر فأخذ بعراقيها فشرب حتى تضلع ثم جاء عثمان فأخذ بعراقيها فشرب حتى تضلع

(6/356)


32002 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي صالح عن مالك الدار قال وكان خازن عمر على الطعام قال أصاب الناس قحط في زمن عمر فجاء رجل إلى قبر النبي صلى الله عليه و سلم فقال يا رسول الله استسق لأمتك فإنهم قد هلكوا فأتي الرجل في المنام فقيل له إئت عمر فأقرئه السلام وأخبره أنكم مسقيون وقل له عليك الكيس عليك الكيس فأتى عمر فأخبره فبكى عمر ثم قال يا رب لا آلو إلا ما عجزت عنه

(6/356)


32003 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن شقيق قال قال عبد الله لو وضع علم أحياء العرب في كفة ووضع علم عمر في كفة لرجح بهم علم عمر

(6/357)


32004 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن سالم قال جاء أهل نجران إلى علي فقالوا يا أمير المؤمنين كتابك بيدك وشفاعتك بلسانك أخرجنا عمر من أرضنا فارددنا إليها فقال لهم علي ويحكم إن عمر كان رشيد الأمر ولا أغير صنعة عمر قال الأعمش فكانوا يقولون لو كان في نفسه على عمر شيء لاغتنم هذا علي

(6/357)


32005 - حدثنا أبو معاوية عن حجاج عمن أخبره عن الشعبي قال قال علي حين قدم الكوفة ما قدمت لأحل عقدة شدها عمر

(6/357)


32006 - حدثنا محمد بن بشر قال ثنا مسعر عن عبد الملك بن عمير عن الصقر بن عبد الله عن عروة بن الزبير عن عائشة إن الجن بكت على عمر قبل أن يقتل بثلاث فقالت ... أبعد قتيل بالمدينة أصبحت ... له الأرض تهتز العضاه بأسوق ... ... جزى الله خيرا من أمير وباركت ... يد الله في ذاك الأديم الممزق ... ... فمن يسع أو يركب جناحي نعامة ... ليدرك ما قدمت بالأمس يسبق ... ... قضيت أمورا ثم غادرت بعدها ... بوائق في أكمامها لم تفتق ... ... وما كنت أخشى أن تكون وفاته ... بكفي سبنتي أخضر العين مطرق

(6/357)


32007 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن زيد بن وهب قال جاء رجلان إلى عبد الله فقال أحدهما يا أبا عبد الرحمن كيف تقرأ هذه الاية فقال له عبد الله من أقرأك قال أبو حكيم المزني وقال للآخر من أقرأك قال أقرأني عمر قال اقرأ كما أقرأك عمر ثم بكى حتى سقطت دموعه في الحصا ثم قال إن عمر كان حصنا حصينا على الاسلام يدخل فيه ولا يخرج منه فلما مات عمر انثلم الحصن فهو يخرج منه ولا يدخل فيه

(6/357)


32008 - حدثنا أبو معاوية عن عاصم عن أبي عثمان أنه كانت في يده قناة يمشي عليها وكان يكثر أن يقول والله لو أشاء أن تنطق قناتي هذه لنطقت لو كان عمر بن الخطاب ميزانا ما كان فيه ميط شعرة

(6/357)


32009 - حدثنا معتمر بن سليمان عن ابيه قال سمعت الحسن يقول خطب عمر والمغيرة بن شعبة امرأة فأنكحوا المغيرة وتركوا عمر وقال ردوا عمر قال فقال نبي الله صلى الله عليه و سلم لقد تركوا أو ردوا خير هذه الأمة

(6/357)


32010 - حدثنا محمد بن مروان عن يونس قال كان الحسن ربما ذكر عمر فقال والله ما كان بأولهم إسلاما ولا أفضلهم نفقة في سبيل الله ولكنه غلب الناس بالزهد في الدنيا والصرامة في أمر الله ولا يخاف في الله لومة لائم

(6/358)


32011 - حدثنا يحيى بن أبي بكير قال ثنا شعبة عن قيس بن مسلم عن طارق بن شهاب قال كنا نتحدث أن السكينة تنزل على لسان عمر

(6/358)


32012 - حدثنا محمد بن بشر قال ثنا محمد بن عمرو قال ثنا أبو سلمة قال قال سعد أما والله ما كان بأقدمنا إسلاما ولكن قد عرفت بأي شيء فضلنا كان أزهدنا في الدنيا يعني عمر بن الخطاب

(6/358)


32013 - حدثنا بن إدريس عن إسماعيل عن زبيد قال لما حضرت أبا بكر الوفاة أرسل إلى عمر ليستخلفه قال فقال الناس أتستخلف علينا فظا غليظا فلو ملكنا كان أفظ وأغلظ ماذا تقول لربك إذا أتيته وقد استخلفته علينا قال تخوفوني بربي أقول اللهم أمرت عليهم خير أهلك

(6/358)


32014 - حدثنا عبد الله بن إدريس عن ليث عن معروف بن أبي معروف الموصلي قال لما أصيب عمر سمعنا صوتا ... لبيك ! على الإسلام من كان باكيا ... فقد أوشكوا هلكى وما قدم العهد ... ... وأدبرت الدنيا وأدبر خيرها ... وقد ملها من كان يوقن بالوعد

(6/358)


32015 - حدثنا وكيع عن هارون بن أبي إبراهيم عن عبد الله بن عبيد بن عمير قال دخل بن عباس على عمر حين طعن فقال له يا أمير المؤمنين ان كان إسلامك لنصرا وإن كانت إمارتك لفتحا والله لقد ملأت الأرض عدلا حتى ان الرجلين ليتنازعان فينتهيان إلى أمرك قال عمر أجلسوني فأجلسوه قال رد علي كلامك قال فرده عليه قال فتشهد لي هذا الكلام عند الله يوم تلقاه قال نعم قال فسر ذلك عمر وفرح

(6/358)


32016 - حدثنا وكيع عن سلمة بن وردان قال سمعت أنسا يقول قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لأصحابه من شهد منكم جنازة قال عمر أنا قال من عاد منكم مريضا قال عمر أنا قال من تصدق قال عمر أنا قال من أصبح منكم صائما قال عمر أنا قال رسول الله صلى الله عليه و سلم وجبت وجبت

(6/358)


32017 - حدثنا محمد بن بشر ثنا مسعر عن موسى بن أبي كثير عن مجاهد قال مر عمر برسول الله صلى الله عليه و سلم وهو وعائشة وهما يأكلان حيسا فدعاه فوضع يده مع أيديهما فأصابت يده يد عائشة فقال أوه لو أطاع في هذه ووصواحبها ! ما رأتهن أعين قال وذلك قبل آية الحجاب قال فنزلت آية الحجاب

(6/358)


32018 - حدثنا حاتم بن إسماعيل عن جعفر عن أبيه قال جاء علي إلى عمر وهو مسجى فقال ما على وجه الأرض أحد أحب إلي أن ألقى الله بصحيفته من هذا المسجى

(6/359)


32019 - حدثنا جرير عن يعقوب عن جعفر عن سعيد بن جبير أن جبريل قال لرسول الله صلى الله عليه و سلم أقرئ عمر السلام وأخبره أن رضاه حكم وغضبه عز

(6/359)


32020 - حدثنا أبو أسامة قال أخبرنا الصلت بن بهرام عن سيار أبي الحكم أن أبا بكر لما ثقل أطلع رأسه إلى الناس من كوة فقال يا أيها الناس إني قد عهدت عهدا أفترضون به فقام الناس فقالوا قد رضينا فقام علي فقال لا نرضى إلا أن يكون عمر بن الخطاب فكان عمر

(6/359)


32021 - حدثنا أبو داود عمر بن سعد عن سفيان عن منصور عن ربعي قال سمعت حذيفة يقول ما كان الإسلام في زمان عمر إلا كالرجل المقبل ما يزداد إلا قربا فلما قتل عمر كان كالرجل المدبر ما يزداد إلا بعدا

(6/359)


32022 - حدثنا أبو معاوية قال ثنا الأعمش عن شمر قال لكأن علم الناس كان مدسوسا في جحر مع علم عمر

(6/359)


( ( 17 ) ما ذكر في فضل عثمان بن عفان رضي الله عنه )

(6/359)


32023 - حدثنا عبد الله بن إدريس عن حصين عن عمر بن جاوان عن الأحنف بن قيس قال قدمنا المدينة فجاء عثمان فقيل هذا عثمان فدخل عليه ملاءة له صفراء قد قنع بها رأسه قال ها هنا علي قالوا نعم قال ها هنا طلحة قالوا نعم قال ها هنا الزبير قالوا نعم قال ها هنا سعد قالوا نعم قال أنشدكم بالله الذي لا إله إلا هو أتعلمون أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال من يبتاع مربد بني فلان غفر الله له فابتعته بعشرين ألفا أو خمسة وعشرين ألفا فأتيت النبي صلى الله عليه و سلم فقلت قد ابتعته فقال اجعله في مسجدنا وأجره لك قال فقالوا اللهم نعم قال فقال أنشدكم بالله الذي لا إله إلا هو أتعلمون أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال من يبتاع بئر رومة غفر الله له فابتعتها بكذا وكذا ثم أتيته فقلت قد ابتعتها فقال اجعلها سقاية للمسلمين وأجرها لك قالوا اللهم نعم قال أنشدكم بالله الذي لا إله إلا هو أتعلمون أن رسول الله صلى الله عليه و سلم نظر في وجوه القوم فقال من يجهز هؤلاء غفر الله له يعني جيش العسرة فجهزتهم حتى لم يفقدوا عقالا ولا خطاما قالوا اللهم نعم قال قال اللهم اشهد ثلاثا

(6/359)


32024 - حدثنا أبو أسامة قال ثنا كهمس بن الحسن عن عبد الله بن شقيق قال حدثني هرمي بن الحارث وأسامة بن خريم وكانا يغازيان فحدثاني حديثا ولا يشعر كل واحد منهما أن صاحبه حدثنيه عن مرة البهزي قال بينما نحن مع نبي الله صلى الله عليه و سلم ذات يوم في طريق من طرق المدينة فقال كيف تصنعون في فتنة تثور في اقطار الأرض كانها صياصي هر قالوا فنصنع ماذا يا رسول الله قال عليكم بهذا وأصحابه قال فأسرعت حتى عطفت على الرجل فقلت هذا يا نبي الله قال هذا فإذا هو عثمان

(6/359)


32025 - حدثنا إسماعيل بن علية عن هشام عن بن سيرين عن كعب بن عجرة أن رسول الله صلى الله عليه و سلم ذكر فتنة فقربها فمر رجل مقنع فقال هذا وأصحابه يومئذ على الهدى فانطلق الرجل فأخذ بمنكبيه وأقبل بوجهه إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال هذا قال نعم فإذا هو عثمان

(6/360)


32026 - حدثنا بن علية عن أيوب عن ابي قلابة قال لما قتل عثمان قام خطباء بإيلياء فقام من آخرهم رجل من اصحاب النبي صلى الله عليه و سلم يقال له مرة بن كعب فقال لولا حديث سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم ما قمت إن رسول الله صلى الله عليه و سلم ذكر فتنة أحسبه قال فقربها فمر رجل مقنع فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم هذا وأصحابه يومئذ على الحق فانطلقت فأخذت بمنكبيه فأقبلت بوجهه إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فقلت هذا فقال نعم فإذا هو عثمان

(6/360)


32027 - حدثنا محمد بن بشر قال ثنا صدقة بن المثنى قال سمعت جدي رباح بن الحارث عن سعيد بن زيد قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم عثمان في الجنة

(6/360)


32028 - حدثنا بن علية عن خالد عن أبي قلابة قال رسول الله صلى الله عليه و سلم أصدق أمتي حياء عثمان

(6/360)


32029 - حدثنا بن علية عن أيوب عن أبي قلابة أن رجلا من قريش يقال له ثمامة كان على صنعاء فلما جاءه قتل عثمان بكى فأطال البكاء فلما أفاق قال اليوم انتزعت النبوة أو قال خلافة النبوة وصارت ملكا وجبرية من غلب على شيء أكله

(6/360)


32030 - حدثنا محمد بن بشر العبدي عن مسعر عن عبد الملك بن عمير عن موسى بن طلحة قال قالت عائشة كان عثمان أحصنهم فرجا وأوصلهم رحما

(6/360)


32031 - حدثنا عبدة عن سعيد عن قتادة أن عثمان حمل في جيش العسرة على ألف بعير إلا سبعين كلها خيلا

(6/360)


32032 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عبد الله بن سنان قال قال عبد الله حين استخلف عثمان ما ألونا عن أعلى هذا فوق

(6/360)


32033 - حدثنا محمد بن بشر العبدي قال ثنا إسماعيل بن أبي خالد عن حكيم بن جابر قال سمعت عبد الله يقول حين بويع عثمان ما ألونا عن أعلى هذا فوق

(6/360)


32034 - حدثنا عبد الله بن إدريس عن ليث عن زياد بن أبي المليح عن أبيه قال قال بن عباس لو أن الناس أجمعوا على قتل عثمان لرجموا بالحجارة كما رجم قوم لوط

(6/360)


32035 - حدثنا بن إدريس عن عبيد الله بن عمر عن نافع أن رجلا يقال له جهجاه تناول عصى كانت في يد عثمان فكسرها بركبته فرمي عند ذلك الموضع بآكلة

(6/361)


32036 - حدثنا بن مبارك عن بن لهيعة عن زياد بن أبي حبيب قال قال كعب كأني أنظر إلى هذا وفي يده شهابان من نار يعني قاتل عثمان فقتله

(6/361)


32037 - حدثنا أبو أسامة قال ثنا إسماعيل أخبرنا قيس قال أخبرنا أبو سهلة مولى عثمان قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم في مرضه وددت أن عندي بعض أصحابي فقالت عائشة أدعو لك أبا بكر قالت فسكت فعرفت أنه لا يريده فقلت أدعو لك عمر فسكت فعرفت أنه لا يريده قلت فأدعو لك عليا فسكت فعرفت أنه لا يريده قلت فأدعو لك عثمان بن عفان قال نعم فدعوته فلما جاء أشار إلي النبي صلى الله عليه و سلم أن تباعدي فجاء فجلس إلى النبي صلى الله عليه و سلم فجعل رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول له ولون عثمان يتغير قال قيس فأخبرني أبو سهلة قال لما كان يوم الدار قيل لعثمان ألا تقاتل فقال إن رسول الله صلى الله عليه و سلم عهد إلي عهدا وإني صابر عليه قال أبو سهلة فيرون أنه ذلك المجلس

(6/361)


32038 - حدثنا بن إدريس عن يحيى بن سعيد عن عبد الله بن عامر قال سمعت عثمان يقول إن أعظمكم عندي غناء من كف سلاحه ويده

(6/361)


32039 - حدثنا عفان قال ثنا وهيب وحماد قال ثنا عبيد الله بن عثمان عن إبراهيم عن عكرمة عن بن عباس في قوله هل يستوي هو ومن يأمر بالعدل وهو على صراط مستقيم قال هو عثمان بن عفان

(6/361)


32040 - حدثنا عفان قال ثنا سعيد بن زيد قال ثنا عاصم بن بهدلة قال ثنا أبو وائل عن عائشة قالت كان عثمان يكتب وصية أبي بكر قالت فأغمي عليه فعجل وكتب عمر بن الخطاب فلما أفاق قال له أبو بكر من كتبت قال عمر بن الخطاب قال كتبت الذي أردت أن آمرك به ولو كتبت نفسك كنت لها أهلا

(6/361)


32041 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن كليب بن وائل عن حبيب بن أبي مليكة قال سأل رجل بن عمر عن عثمان فقال شهد بدرا فقال لا فقال هل شهد بيعة الرضوان فقال لا قال فهل تولى يوم التقى الجمعان قال نعم قال ثم ذهب الرجل فقيل لابن عمر إن هذا يزعم أنك عبت عثمان قال ردوه قال فردوه عليه فقال له هل عقلت ما قلت لك قال نعم قال سألتني هل شهد عثمان بدرا فقلت لك لا فقال إن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال اللهم إن عثمان في حاجتك وحاجة رسولك فضرب له بسهمه وسألتني هل شهد بيعة الرضوان قال فقلت لك لا وإن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعثه إلى الأحزاب ليوادعونا ويسالمونا فأبوا وإن رسول الله صلى الله عليه و سلم بايع له وقال [ ص 362 ] اللهم إن عثمان في حاجتك وحاجة رسولك صلى الله عليه و سلم ثم مسح بإحدى يديه على الأخرى فبايع له وسألتني هل كان عثمان تولى يوم التقى الجمعان قال فقلت نعم وإن الله قال إن الذين تولوا منكم يوم التقى الجمعان إنما استزلهم الشيطان ببعض ما كسبوا ولقد عفا الله عنهم فاذهب فاجهد على جهدك

(6/361)


32042 - حدثنا حسين بن علي عن زائدة عن أبي حصين عن سعيد بن عبيدة قال سأل رجل بن عمر عن عثمان فذكر أحسن أعماله ثم قال لعل ذلك يسوءك فقال أجل فقال أرغم الله بأنفك

(6/362)


32043 - حدثنا عبد الله بن إدريس عن محمد بن ايوب عن هلال بن أبي حميد قال قال عبد الله بن عكيم لا أعين على قتل خليفة بعد عثمان أبدا قال فقيل له أعنت على دمه قال إني أعد ذكر مساوئه عونا على دمه

(6/362)


32044 - حدثنا أبو خالد الأحمر عن يحيى قال سمعت عبد الله بن عامر يقول لما نشب الناس في الطعن على عثمان قام أبي فصلى من الليل قال فقيل له قم فاسأل الله أن يعيذك من الفتنة التي أعاذ منها عباده الصالحين قال فقام فصلى فمرض قال فما رئي خارجا حتى مات

(6/362)


32045 - حدثنا زيد بن حباب قال حدثني معاوية بن صالح قال حدثني ربيعة بن يزيد الدمشقي قال ثنا عبد الله بن عامر أنه سمع النعمان بن بشير أرسله معاوية بن أبي سفيان بكتاب إلى عائشة فدفعه إليها فقالت لي ألا أحدثك بحديث سمعته من رسول الله صلى الله عليه و سلم قلت بلى قالت إني عنده ذات يوم أنا وحفصة فقال لو كان عندنا رجل يحدثنا فقلت يا رسول الله ابعث إلى أبي بكر فيجيء فيحدثنا قال فسكت فقالت حفصة يا رسول الله ابعث إلى عمر فيحدثنا فسكت قالت فدعا رجلا فأسر إليه دوننا فذهب ثم جاء عثمان فأقبل عليه بوجهه فسمعته يقول يا عثمان إن الله لعله أن يقمصك قميصا فإن أرادوك على خلعه فلا تخلعه ثلاث قلت يا أم المؤمنين أين كنت عن هذا الحديث قالت أنسيته كأني لم أسمعه قط

(6/362)


32046 - حدثنا عبيد الله بن موسى قال أخبرني موسى بن عبيدة عن إياس بن سلمة عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه و سلم بايع لعثمان بإحدى يديه على الأخرى فقال الناس هنيئا لأبي عبد الله يطوف بالبيت آمنا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لو مكث كذا وكذا سنة ما طاف حتى أطوف

(6/362)


32047 - حدثنا عفان قال ثنا حماد بن زيد عن يحيى بن سعيد عن سالم قال قال عبد الله بن عمر لقد عبتم على عثمان أشياء لو أن عمر فعلها ما عبتموها

(6/362)


32048 - حدثنا عفان قال ثنا وهيب قال ثنا داود عن زياد بن عبد الله عن ام هلال ابنة وكيع عن امرأة عثمان قالت اغفى عثمان فلما استيقظ قال إن القوم يقتلونني فقلت كلا يا أمير المؤمنين فقال إني رأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وأبا بكر وعمر قال فقالوا أفطر عندنا الليلة أو قالوا تفطر عندنا الليلة

(6/362)


32049 - حدثنا محمد بن الحسن الأسدي قال ثنا إبراهيم بن طهمان عن موسى بن عقبة عن جده أبي حسنة قال دخلت الدار على عثمان وهو محصور فسمعت أبا هريرة يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول إنكم ستلقون بعدي فتنة واختلافا قال فقال له قائل فما تأمرنا فقال عليكم بالأمير وأصحابه وضرب على منكب عثمان

(6/363)


32050 - حدثنا ابو معاوية عن الأعمش عن أبي صالح قال كان إذا ذكر قتل عثمان بكى بكاء فكأني أسمعه يقول هاه هاه

(6/363)


32051 - حدثنا ابو معاوية عن الأعمش عن خيثمة عن مسروق عن عائشة قال قالت حين قتل عثمان تركتموه كالثوب النقي من الدنس ثم قربتموه فذبحتموه كما يذبح الكبش إنما كان هذا قبل هذا قال فقال لها مسروق أنت كتبت إلى أناس تأمرينهم بالخروج قال فقالت عائشة لا والذي آمن به المؤمنون وكفر به الكافرون ما كتبت إليهم بسوداء في بيضاء حتى جلست مجلسي هذا قال الأعمش فكانوا يرون أنه كتب على لسانها

(6/363)


32052 - حدثنا شبابة قال ثنا شعبة عن جعفر بن إياس عن يوسف بن ماهك عن محمد بن حاطب قال سمعت عليا يخطب يقول إن الذين سبقت لهم منا الحسنى أولئك عنها مبعدون قال عثمان منهم

(6/363)


32053 - حدثنا أبو أسامة قال ثنا هشام عن محمد بن سيرين عن عقبة بن أوس السدوسي عن عبد الله بن عمر قال يكون في هذه الأمة اثنا عشر خليفة أبو بكر أصبتم اسمه وعمر بن الخطاب قرن من حديد أصبتم اسمه وعثمان بن عفان ذو النورين أوتي كفلين من رحمته قتل مظلوما أصبتم اسمه

(6/363)


32054 - حدثنا حسين بن علي عن مجمع قال دخل عبد الرحمن بن أبي ليلى على الحجاج فقال لجلسائه إذا أردتم أن تنظروا إلى رجل يسب أمير المؤمنين عثمان فهذا عندكم يعني عبد الرحمن فقال عبد الرحمن معاذ الله أيها الأمير أن أكون أسب عثمان إنه ليحجزني عن ذلك آية في كتاب الله قال الله للفقراء المهاجرين الذين أخرجوا من ديارهم وأموالهم يبتغون فضلا من الله ورضوانا وينصرون الله ورسوله أولئك هم الصادقون فكان عثمان منهم [ ص 364 ]

(6/363)


32055 - حدثنا زيد بن الحباب قال حدثني بن لهيعة قال حدثني يزيد بن عمرو المعافري قال سمعت الأنور الفهمي يقول قدم عبد الرحمن بن عديس البلوي وكان ممن بايع تحت الشجرة فصعد المنبر فحمد الله وأثنى عليه ثم ذكر عثمان فقال ابو ثور فدخلت على عثمان وهو محصور فقلت إن فلانا ذكر كذا وكذا فقال عثمان ومن أين وقد اختبأت عند الله عشرا إني لرابع في الإسلام وقد زوجني رسول الله صلى الله عليه و سلم ابنته ثم ابنته وقد بايعت رسول الله صلى الله عليه و سلم بيدي هذه اليمنى فما مسست بها ذكري ولا تغنيت ولا تمنيت ولا شربت خمرا في جاهلية ولا إسلام وقد قال رسول الله صلى الله عليه و سلم من يشتري هذه الربعة ويزيدها في المسجد له بيت في الجنة فاشتريتها وزدتها في المسجد

(6/364)


32056 - حدثنا محمد بن بشر قال ثنا مسعر قال حدثني عبد الرحمن بن ملحان قال ذكر عند بن عمر عثمان وعمر فقال بن عمر أرأيت لو كان لك بعيران أحدهما قوي والآخر ضعيف أكنت تقتل الضعيف

(6/364)


32057 - حدثنا وكيع عن مسعر عن أبي سلمان قال سألت بن عمر عن عثمان فقال مسعر إما قال تحسبه أو قال نحسبه من خيارنا

(6/364)


32058 - حدثنا وكيع عن مسعر عن عمران بن عمير عن كلثوم قال سمعت بن مسعود يقول ما أحب أني رميت عثمان بسهم قال أراه أراد قتله ولا أن لي مثل أحد ذهبا

(6/364)


32059 - حدثنا محمد بن القاسم الأسدي عن الأوزاعي عن حسان بن عطية أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لعثمان غفر الله لك ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت وما أخفيت وما أبديت وما هو كائن إلى يوم القيامة

(6/364)


32060 - حدثنا محمد بن بشر قال ثنا مسعر قال حدثني أبو عون عن محمد بن حاطب قال ذكر عثمان فقال الحسن بن علي هذا أمير المؤمنين ياتيكم الآن فيخبركم قال فجاء علي فقال كان عثمان من الذين آمنوا وعملوا الصالحات ثم اتقوا وآمنوا ثم اتقوا وأحسنوا والله يحب المحسنين حتى أتم الآية

(6/364)


32061 - حدثنا يزيد بن هارون قال أخبرنا محمد بن عمرو عن أبي سلمة قال قال نافع بن عبد الحارث دخل رسول الله صلى الله عليه و سلم حائطا من حيطان المدينة وقال لي أمسك على الباب فجاء حتى جلس على القف ودلى رجليه في البئر فضرب الباب فقلت من هذا قال أبو بكر قلت يا رسول الله هذا أبو بكر فقال ائذن له وبشره بالجنة قال فأذنت له وبشرته بالجنة فجاء فجلس مع رسول الله صلى الله عليه و سلم على القف ودلى رجليه في البئر ثم ضرب الباب فقلت من هذا فقال عمر [ ص 365 ] قلت يا رسول الله هذا عمر فقال ائذن له وبشره بالجنة قال فأذنت له وبشرته بالجنة فجاء فجلس مع رسول الله صلى الله عليه و سلم على القف ودلى رجليه في البئر ثم ضرب الباب فقلت من هذا قال عثمان قلت يا رسول الله هذا عثمان قال ائذن له وبشره بالجنة معها بلاء قال فأذنت له وبشرته بالجنة فدخل فجلس مع رسول الله صلى الله عليه و سلم على القف ودلى رجليه في البئر

(6/364)


32062 - حدثنا يزيد بن هارون قال أخبرنا سفيان بن حسين عن الحسن قال لما عرض عمر ابنته على عثمان قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ألا أدل عثمان على من هو خير منها وأدلها على من هو خير لها من عثمان قال فتزوجها رسول الله صلى الله عليه و سلم وزوج عثمان ابنته

(6/365)


32063 - حدثنا أبو معاوية عن عاصم عن بن سيرين أنه ذكر عنده عثمان فقال رجل إنهم يسبونه فقال ويحهم يسبون رجلا دخل على النجاشي في نفر من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم فكلهم أعطاه الفتنة غيره قالوا وما الفتنة التي أعطوها قال كان لا يدخل عليه أحد إلا أومأ برأسه فأبى عثمان فقال ما منعك أن تسجد كما سجد أصحابك فقال ما كنت لأسجد لأحد دون الله عز و جل

(6/365)


( ( 18 ) فضائل علي بن أبي طالب رضي الله عنه )

(6/365)


32064 - حدثنا أبو معاوية ووكيع عن الأعمش عن عدي بن ثابت عن زر بن حبيش عن علي بن أبي طالب قال والذي فلق الحبة وبرأ النسمة انه لعهد النبي الأمي إلي أنه لا يحبني إلا مؤمن ولا يبغضني إلا منافق

(6/365)


32065 - حدثنا أبو معاوية ووكيع عن الأعمش عن سعد بن عبيدة عن بن بريدة عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم من كنت وليه فعلي وليه

(6/365)


32066 - حدثنا جرير بن عبد الحميد عن مغيرة عن أم موسى عن ام سلمة قالت والذي أحلف به إن كان علي لأقرب الناس عهدا برسول الله صلى الله عليه و سلم قالت عدنا رسول الله صلى الله عليه و سلم يوم قبض في بيت عائشة فجعل رسول الله صلى الله عليه و سلم غداة بعد غداة يقول جاء علي مرارا قالت وأظنه كان بعثه في حاجة قالت فجاء بعد فظننا أن له إليه حاجة فخرجنا من البيت فقعدنا بالباب فكنت من أدناهم من الباب قالت فأكب عليه علي فجعل يساره ويناجيه ثم قبض من يومه ذلك فكان أقرب الناس به عهدا

(6/365)


32067 - حدثنا جرير عن عطاء بن السائب عن سعد بن عبيدة قال سأل رجل بن عمر فقال اخبرني عن علي قال إذا أردت أن تسأل عن علي فانظر إلى منزله من منزل رسول الله صلى الله عليه و سلم هذا منزله وهذا منزل رسول الله صلى الله عليه و سلم قال فإني أبغضه قال فأبغضك الله

(6/365)


32068 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن أبي البختري عن علي قال بعثني رسول الله صلى الله عليه و سلم إلى أهل اليمن لأقضي بينهم فقلت يا رسول الله إني لا علم لي بالقضاء قال فضرب بيده على صدري فقال اللهم اهد قلبه وسدد لسانه فما شككت في قضاء بين اثنين حتى جلست مجلسي هذا

(6/365)


32069 - حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عمرو بن مرة عن أبي البختري عن علي قالوا له أخبرنا عن نفسك قال كنت إذا سألت أعطيت وإذا سكت ابتدئت

(6/366)


32070 - حدثنا أبو أسامة عن عوف عن عبد الله بن عمرو بن هند الجملي عن علي قال كنت إذا سألت رسول الله صلى الله عليه و سلم أعطاني وإذا سكت ابتدأني

(6/366)


32071 - حدثنا شريك عن أبي إسحاق عن حبشي بن جنادة قال قلت له يا أبا إسحاق أين رأيته قال وقف علينا في مجلسنا فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول علي مني وأنا منه ولا يؤدي عني إلا علي

(6/366)


32072 - حدثنا مطلب بن زياد عن عبد الله بن محمد بن عقيل عن جابر بن عبد الله قال كنا بالجحفة بغدير خم إذا خرج علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم فأخذ بيد علي فقال من كنت مولاه فعلي مولاه

(6/366)


32073 - حدثنا شريك عن حنش بن الحارث عن رباح بن الحارث قال بينا علي جالسا في الرحبة إذ جاء رجل عليه أثر السفر فقال السلام عليك يا مولاي فقال من هذا فقالوا هذا أبو أيوب الأنصاري فقال إني سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول من كنت مولاه فعلي مولاه

(6/366)


32074 - حدثنا غندر عن شعبة عن الحكم عن مصعب بن سعد عن سعد بن أبي وقاص قال خلف رسول الله صلى الله عليه و سلم علي بن أبي طالب في غزوة تبوك فقال يا رسول الله تخلفني في النساء والصبيان فقال أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى غير أنه لا نبي بعدي

(6/366)


32075 - حدثنا غندر عن شعبة عن سعد بن إبراهيم قال سمعت إبراهيم بن سعد يحدث عن سعد عن النبي صلى الله عليه و سلم أنه قال لعلي أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى

(6/366)


32076 - حدثنا عبد الله بن نمير عن موسى الجهني قال حدثتني فاطمة ابنة علي قالت حدثتني أسماء ابنة عميس قالت سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لعلي أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه ليس نبي بعدي

(6/366)


32077 - حدثنا وكيع عن فضيل بن مرزوق عن زيد بن أرقم أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لعلي أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي

(6/366)


32078 - حدثنا أبو معاوية عن موسى بن مسلم عن عبد الرحمن بن سابط عن سعد قال قدم معاوية في بعض حجاته فأتاه سعد فذكروا عليا فنال منه معاوية فغضب سعد فقال تقول هذا الرجل سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول له ثلاث خصال لأن تكون لي خصلة منها أحب إلي من الدنيا وما فيها سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول من كنت مولاه فعلي مولاه وسمعت النبي صلى الله عليه و سلم يقول أنت مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي وسمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول لأعطين الراية رجلا يحب الله ورسوله

(6/366)


32079 - حدثنا عبد الله بن نمير عن الحارث بن حصيرة قال حدثني أبو سليمان الجهني يعني زيد بن وهب قال سمعت عليا على المنبر وهو يقول أنا عبد الله وأخو رسوله صلى الله عليه و سلم لم يقلها أحد قبلي ولا يقولها أحد بعدي إلا كذاب مفتر

(6/367)


32080 - حدثنا علي بن هاشم عن بن أبي ليلى عن الحكم والمنهال وعيسى عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال كان علي يخرج في الشتاء في إزار ورداء ثوبين خفيفين وفي الصيف في القباء المحشو والثوب الثقيل فقال الناس لعبد الرحمن لو قلت لأبيك فإنه يسهر معه فسألت أبي فقلت إن الناس قد راوا من أمير المؤمنين شيئا استنكروه قال وما ذاك قال يخرج في الحر الشديد في القباء المحشو والثوب الثقيل ولا يبالي ذلك ويخرج في البرد الشديد في الثوبين الخفيفين والملاءتين لا يبالي ذلك ولا يتقي بردا فهل سمعت في ذلك شيئا فقد أمروني أن أسألك أن تسأله إذا سمرت عنده فسمر عنده فقال يا أمير المؤمنين إن الناس قد تفقدوا منك شيئا قال وما هو قال تخرج في الحر الشديد في القباء المحشو والثوب الثقيل وتخرج في البرد الشديد في الثوبين الخفيفين وفي الملاءتين لا تبالي ذلك ولا تتقي بردا قال وما كنت معنا يا ابا ليلى بخيبر قال قلت بلى والله قد كنت معكم قال فإن رسول الله صلى الله عليه و سلم بعث أبا بكر فسار بالناس فانهزم حتى رجع إليه وبعث عمر فانهزم بالناس حتى انتهى إليه فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم لأعطين الراية رجلا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله يفتح الله له ليس بفرار فأرسل إلي فدعاني فأتيته وأنا أرمد لا أبصر شيئا فتفل في عيني وقال اللهم أكفه الحر والبرد قال فما آذاني بعد حر ولا برد

(6/367)


32081 - حدثنا أسود بن عامر عن شريك عن منصور عن ربعي عن علي عن النبي صلى الله عليه و سلم قال يا معشر قريش ليبعثن الله عليكم رجلا منكم قد امتحن الله قلبه للإيمان فيضربكم أو يضرب رقابكم فقال أبو بكر أنا هو يا رسول الله قال لا فقال عمر أنا هو يا رسول الله قال لا ولكنه خاصف النعل وكان أعطى عليا نعله يخصفها

(6/367)


32082 - حدثنا بن أبي غنية عن أبيه عن إسماعيل بن رجاء عن أبيه عن أبي سعيد الخدري قال كنا جلوسا في المسجد فخرج رسول الله صلى الله عليه و سلم فجلس إلينا ولكأن على رءوسنا الطير لا يتكلم أحد منا فقال إن منكم رجلا يقاتل الناس على تأويل القرآن كما قوتلتم على تنزيله فقام أبو بكر فقال أنا هو يا رسول الله قال لا فقام عمر فقال أنا هو يا رسول الله قال لا ولكنه خاصف النعل في الحجرة قال فخرج علينا علي ومعه نعل رسول الله صلى الله عليه و سلم يصلح منها

(6/367)


32083 - حدثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة قال ثنا محمد بن إسحاق عن محمد بن إبراهيم عن سلمة بن أبي الطفيل عن علي بن أبي طالب أن النبي صلى الله عليه و سلم قال له يا علي إن لك كنزا في الجنة وإنك ذو قرنيها فلا تتبع النظرة نظرة فإنما لك الأولى وليست لك الآخرة

(6/367)


32084 - حدثنا عبد الله بن نمير عن العلاء بن الصالح عن المنهال عن عباد بن عبد الله قال سمعت عليا يقول انا عبد الله وأخو رسوله وأنا الصديق الأكبر لا يقولها بعدي إلا كذاب مفتر ولقد صليت قبل الناس بسبع سنين

(6/368)


32085 - حدثنا شبابة قال ثنا شعبة عن سلمة عن حبة العرني عن علي قال أنا أول رجل صلى مع رسول الله صلى الله عليه و سلم

(6/368)


32086 - حدثنا عبيد الله عن طلحة بن جبير عن المطلب بن عبد الله عن مصعب بن عبد الرحمن عن عبد الرحمن بن عوف قال لما افتتح رسول الله صلى الله عليه و سلم مكة انصرف إلى الطائف فحاصرها سبع عشرة أو ثمان عشرة فلم يفتحها ثم ارتحل روحة أو غدوة فنزل ثم هجر ثم قال أيها الناس إني فرط لكم وأوصيكم بعترتي خيرا وإن موعدكم الحوض والذي نفسي بيده لتقيمن الصلاة ولتؤتن الزكاة أو لأبعثن إليكم رجلا مني أو لنفسي فليضربن أعناق مقاتلتهم وليسبين ذراريهم قال فرأى الناس أنه أبو بكر أو عمر فأخذ بيد علي فقال هذا

(6/368)


32087 - حدثنا عبد الرحيم بن سليمان عن يزيد بن أبي زياد عن أبي فاختة قال حدثني هبيرة بن بريم عن علي قال أهدي إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم حلة مسيرة بحرير إما سداها حرير أو لحمتها فأرسل بها إلي فأتيته فقلت ما أصنع بها ألبسها فقال لا إني لما أرضى لك ما أكره لنفسي

(6/368)


32088 - حدثنا بن فضيل عن يزيد بن أبي زياد عن أبي فاختة قال حدثني جعدة بن هبيرة عن علي عن النبي صلى الله عليه و سلم بنحو من حديث عبد الرحيم

(6/368)


32089 - حدثنا وكيع عن سفيان عن ابي إسحاق عن ناجية بن كعب عن علي قال لما مات أبو طالب أتيت النبي صلى الله عليه و سلم فقلت يا رسول الله إن عمك الشيخ الضال قد مات قال فقال انطلق فواره ثم لا تحدثني شيئا حتى تأتيني قال فواريته ثم أتيته فأمرني فاغتسلت ثم دعا لي بدعوات ما احب أن لي بهن ما على الأرض من شيء

(6/368)


32090 - حدثنا عبيد الله قال أخبرنا إسرائيل عن أبي إسحاق عن هانئ بن هانئ عن علي قال قال لي النبي صلى الله عليه و سلم أنت مني وأنا منك

(6/368)


32091 - حدثنا شريك عن ابي إسحاق عن سعيد بن وهب عن زيد بن يثيع قال بلغ عليا أن أناسا يقولون فيه قال فصعد المنبر فقال أنشد الله رجلا ولا أنشده إلا من أصحاب محمد صلى الله عليه و سلم سمع من النبي صلى الله عليه و سلم شيئا إلا قام فقام مما يليه ستة ومما يلي سعد بن وهب ستة فقالوا نشهد أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه

(6/368)


32092 - حدثنا شريك عن أبي يزيد الأودي عن أبيه قال دخل أبو هريرة المسجد فاجتمعنا إليه فقام إليه شاب فقال أنشدك بالله أسمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه فقال نعم فقال الشاب أنا منك برئ أشهد أنك قد عاديت من والاه وواليت من عاداه قال فحصبه الناس بالحصا

(6/369)


32093 - حدثنا شريك عن عياش العامري عن عبد الله بن شداد قال قدم على رسول الله صلى الله عليه و سلم وفد أبي سرح من اليمن فقال لهم رسول الله صلى الله عليه و سلم لتقيمن الصلاة ولتؤتن الزكاة ولتسمعن ولتطيعن أو لأبعثن إليكم رجلا لنفسي يقاتل مقاتلتكم ويسبي ذراريكم اللهم أنا أو كنفسي ثم أخذ بيد علي

(6/369)


32094 - حدثنا شريك عن أبي إسحاق عن عاصم بن ضمرة قال خطب الحسن بن علي حين قتل علي فقال يا أهل الكوفة أو يا أهل العراق لقد كان بين أظهركم رجل قتل الليلة أو أصيب اليوم لم يسبقه الأولون بعلم ولا يدركه الآخرون كان النبي صلى الله عليه و سلم إذا بعثه في سرية كان جبريل عن يمينه وميكايل عن يساره فلا يرجع حتى يفتح الله عليه

(6/369)


32095 - حدثنا عبد الله بن نمير قال أخبرنا الأعمش عن عمرو بن مرة عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال ذكر عنده قول الناس في علي فقال قد جالسناه وواكلناه وشاربناه وقمنا له على الأعمال فما سمعته يقول شيئا مما يقولون إنما يكفيكم أن تقولوا بن عم رسول الله صلى الله عليه و سلم وختنه وشهد بيعة الرضوان وشهد بدرا

(6/369)


32096 - حدثنا يعلى بن عبيد عن ابي منين وهو يزيد بن كيسان عن أبي حازم عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم لأدفعن الراية إلى رجل يحب الله ورسوله قال فتطاول القوم فقال أين علي فقالوا يشتكي عينيه فدعاه فبزق في كفيه ومسح بهما عين علي ثم دفع إليه الراية ففتح الله عليه يومئذ

(6/369)


32097 - حدثنا بن فضيل عن يزيد عن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال بينما النبي صلى الله عليه و سلم عنده نفر من أصحابه فأرسل إلى نسائه فلم يجد عند امرأة منهن شيئا فبينما هم كذلك إذ هم بعلي قد أقبل أشعث مغبرا على عاتقه قريب من صاع من تمر قد عمل بيده فقال النبي صلى الله عليه و سلم مرحبا بالحامل والمحمول ثم أجلسه فنفض عن رأسه التراب ثم قال مرحبا بأبي تراب فقربه فأكلوا حتى صدروا ثم أرسل إلى نسائه كل واحدة منهم طائفة

(6/369)


32098 - حدثنا عبد الأعلى عن معمر عن الزهري عن سعيد بن المسيب أن النبي صلى الله عليه و سلم دفع الراية إلى علي فقال لأدفعها إلى رجل يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله قال فتفل في عينيه وكان أرمد قال ودعا له ففتحت عليه خيبر

(6/369)


32099 - حدثنا وكيع عن هشام بن سعد عن عمر بن أسيد عن بن عمر قال قال عمر بن الخطاب أو قال أبي لقد أوتي علي بن أبي طالب ثلاث خصال لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي من حمر النعم زوجه ابنته فولدت له وسد الأبواب إلا بابه وأعطاه الحربة يوم خيبر

(6/369)


32100 - حدثنا هاشم بن القاسم قال ثنا عكرمة بن عمار قال حدثني اياس بن سلمة قال أخبرني أبي أن رسول الله صلى الله عليه و سلم أرسله إلى علي فقال لأعطين الراية رجلا يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله قال فجئت به أقوده أرمد قال فبصق رسول الله صلى الله عليه و سلم في عينيه ثم أعطاه الراية وكان الفتح على يديه

(6/370)


32101 - حدثنا أبو بكر بن عياش عن صدقة بن سعيد عن جميع بن عمير قال دخلت على عائشة أنا وأمي وخالتي فسألناها كيف كان علي عنده فقالت تسألوني عن رجل وضع يده من رسول الله صلى الله عليه و سلم موضعا لم يضعها أحد وسالت نفسه في يده ومسح بها وجهه ومات فقيل أين يدفنوه فقال علي ما في الأرض بقعة أحب إلي الله من بقعة قبض فيها نبيه فدفناه

(6/370)


32102 - حدثنا محمد بن بشر عن زكريا عن مصعب بن شيبة عن صفية بنت شيبة قالت قالت عائشة خرج النبي صلى الله عليه و سلم غداة وعليه مرط مرجل من شعر أسود فجاء الحسن فأدخله معه ثم جاء حسين فأدخله معه ثم جاءت فاطمة فأدخلها ثم جاء علي فأدخله ثم قال إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا

(6/370)


32103 - حدثنا محمد بن مصعب عن الأوزاعي عن شداد أبي عمار قال دخلت على واثلة وعنده قوم فذكروا عليا فشتموه فشتمته معهم فقال ألا أخبرك بما سمعت من رسول الله صلى الله عليه و سلم قلت بلى قال أتيت فاطمة أسألها عن علي فقالت توجه إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم فجلس فجاء رسول الله صلى الله عليه و سلم ومعه علي وحسن وحسين كل واحد منهما آخذ بيده فأدنى عليا وفاطمة فأجلسهما بين يديه وأجلس حسنا وحسينا كل واحد منهما على فخذه ثم لف عليهم ثوبه أو قال كساءه ثم تلا هذه الآية إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ثم قال اللهم هؤلاء أهل بيتي وأهل بيتي أحق

(6/370)


32104 - حدثنا أبو أسامة عن عوف عن عطية أبي المعدل الطفاوي عن أبيه قال أخبرتني أم سلمة أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان عندها في بيتها ذات يوم فجاءت الخادم فقالت علي وفاطمة بالسدة فقال تنحي لي عن أهل بيتي فتنحت في ناحية البيت فدخل علي وفاطمة وحسن وحسين فوضعهما في حجره وأخذ عليا بإحدى يديه فضمه إليه وأخذ فاطمة باليد الأخرى فضمها إليه وقبلهما وأغدف عليهم خميصة سوداء ثم قال اللهم إليك لا إلى النار أنا وأهل بيتي قالت فناديته فقلت وأنا يا رسول الله قال وأنت [ ص 371 ]

(6/370)


32105 - حدثنا عبد الله بن نمير عن إسماعيل بن أبي خالد عن أبي إسحاق عن هبيرة بن يريم قال سمعت الحسن بن علي قام خطيبا فخطب الناس فقال يا أيها الناس لقد فارقكم أمس رجل ما سبقه الأولون ولا يدركه الآخرون ولقد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يبعثه المبعث فيعطيه الراية فما يرجع حتى يفتح الله عليه جبريل عن يمينه وميكايل عن شماله ما ترك بيضاء ولا صفراء إلا سبعمائة درهم فضلت من عطائه أراد ان يشتري بها خادما

(6/371)


32106 - حدثنا وكيع عن شعبة عن عمرو بن مرة عن أبي حمزة مولى الأنصار عن زيد بن أرقم قال أول من أسلم مع رسول الله صلى الله عليه و سلم علي قال عمرو بن مرة فأتيت إبراهيم فذكرت ذلك له فأنكره

(6/371)


32107 - حدثنا أبو بكر قال حدثنا شريك عن أبي إسحاق عن جبلة قال كان النبي صلى الله عليه و سلم إذا لم يغز أعطى سلاحه عليا وأسامة

(6/371)


32108 - حدثنا مالك بن إسماعيل قال ثنا مسعر بن سعد قال ثنا محمد بن إسحاق عن الفضل بن معقل عن عبد الله بن معقل عن عبد الله بن نيار الأسلمي عن عمرو بن شاش قال قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم قد آذيتني قال قلت يا رسول الله ما أحب أن أوذيك قال من آذى عليا فقد آذاني

(6/371)


32109 - حدثنا عبدة بن سليمان عن عبد الملك بن أبي سليمان قال قلت لعطاء كان في أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم أحد أعلم من علي قال لا والله ما أعلمه

(6/371)


32110 - حدثنا وكيع عن إسرائيل عن أبي إسحاق عن عمرو بن حبشي قال خطبنا الحسن بن علي بعد وفاة علي فقال لقد فارقكم رجل بالأمس لم يسبقه الأولون بعلم ولا يدركه الآخرون كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يعطيه الراية فلا ينصرف حتى يفتح الله عليه

(6/371)


32111 - حدثنا يحيى بن يعلى عن يونس بن خباب عن أنس قال خرجت أنا وعلي مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في حائط المدينة فمررنا بحديقة فقال علي ما أحسن هذه الحديقة يا رسول الله قال فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم حديقتك في الجنة أحسن منها يا علي حتى مر بسبع حدائق كل ذلك يقول علي ما أحسن هذه الحديقة يا رسول الله فيقول حديقتك في الجنة أحسن من هذه

(6/371)


32112 - حدثنا معاوية بن هشام قال ثنا قيس عن سلمة بن كهيل عن أبي صادق عن عليم عن سلمان قال إن أول هذه الأمة ورودا على نبيها أولها إسلاما علي بن أبي طالب

(6/371)


32113 - حدثنا عبد الله بن نمير عن فطر عن أبي إسحاق عن أبي عبد الله الجدلي قال قالت لي أم سلمة يا أبا عبد الله أيسب رسول الله صلى الله عليه و سلم فيكم ثم لا تغيرون قال قلت ومن يسب رسول الله صلى الله عليه و سلم قالت يسب علي ومن يحبه وقد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يحبه [ ص 372 ]

(6/371)


32114 - حدثنا خالد بن مخلد عن بن فضيل عن أبي نصر عن مساور الحميري عن أمه عن ام سلمة قالت سمعت رسول الله يقول لا يبغض عليا مؤمن ولا يحبه منافق

(6/372)


32115 - حدثنا معاوية بن هشام قال ثنا عمار عن الأعمش عن المنهال عن عبد الله بن الحارث عن علي قال إنما مثلنا في هذه الأمة كسفينة نوح وكتاب حطة في بني إسرائيل

(6/372)


32116 - حدثنا إسحاق بن منصور عن سليمان بن قرم عن عاصم عن زر قال قال علي لا يحبنا منافق ولا يبغضنا مؤمن

(6/372)


32117 - حدثنا أبو أسامة قال حدثني محمد بن طلحة عن أبي عبيدة بن الحكم الأزدي يرفع حديثه أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لعلي ستلقى بعدي جهدا قال يا رسول الله في سلامة في ديني قال نعم في سلامة من دينك

(6/372)


32118 - حدثنا عفان قال ثنا حماد بن سلمة قال أخبرنا علي بن زيد عن عدي بن ثابت عن البراء قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه و سلم في سفر قال فنزلنا بغدير خم قال فنودي الصلاة جامعة وكسح لرسول الله صلى الله عليه و سلم تحت شجرة فصلى الظهر فأخذ بيد علي فقال ألستم تعلمون أني أولى بالمؤمنين من أنفسهم قالوا بلى قال ألستم تعلمون أني أولى بكل مؤمن من نفسه قالوا بلى قال فأخذ بيد علي فقال اللهم من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه قال فلقيه عمر بعد ذلك فقال هنيئا لك يا بن أبي طالب اصبحت وأمسيت مولى كل مؤمن ومؤمنة

(6/372)


32119 - حدثنا أبو الجواب قال حدثنا يونس بن أبي إسحاق عن البراء بن عازب قال بعث رسول الله صلى الله عليه و سلم جيشين على أحدهما علي بن أبي طالب وعلى الآخر خالد بن الوليد فقال إن كان قتال فعلي على الناس فافتتح علي حصنا فاتخذ جارية لنفسه فكتب خالد يسوء به فلما قرأ رسول الله صلى الله عليه و سلم الكتاب قال ما تقول في رجل يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله

(6/372)


32120 - حدثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن عطية بن سعد قال دخلنا على جابر بن عبد الله وهو شيخ كبير وقد سقط حاجباه على عينيه قال فقلت أخبرنا عن هذا الرجل علي بن أبي طالب قال فرفع حاجبيه بيديه ثم قال ذاك من خير البشر

(6/372)


الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية