صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية
 

[ كنز العمال-المتقي الهندي ]
الكتاب : كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال
المؤلف : علي بن حسام الدين المتقي الهندي
الناشر : مؤسسة الرسالة - بيروت 1989 م
الصفحات مرقمة آليا
لكن ترقيم الأحاديث موافق للمطبوع

3821 - اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن والعجز والكسل والبخل والجبن وضلع الدين ( وضلع الدين : أصل الضلع بفتح اللام الاعوجاج يقال : ضلع بكسر اللام يضلع والمراد به هنا ثقل الدين وشدته وذلك حيث لا يجد من عليه الدين وفاء ولا سيما مع المطالبة . راجع شرح الترمذي تحفة الأحوذي [ 9 / 456 ] . ) وغلبة الرجال
( ش حم خ م د ت حسن غريب عن أنس )

(2/327)


3822 - اللهم أجرني من النار وويل لأهل النار
( ابن قانع وأبو نعيم عن عبد الرحمن بن أبي ليلى عن أبيه )

(2/328)


3823 - اللهم أسألك عيشة نقية وميتة سوية ومردا غير مخزي ولا فاضح
( طب ك عن ابن عمر )

(2/328)


3824 - اللهم أنت أمرت بالدعاء وتكفلت بالإجابة لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة والملك لا شريك لك أشهد أنك فرد واحد صمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد وأشهد أن وعدك حق ولقاءك حق والجنة حق والنار حق وإن الساعة آتية لا ريب فيها وإنك تبعث من في القبور
( ابن أبي الدنيا في الدعاء وابن مردويه ق في الاسماء والصفات والأصبهاني في الترغيب عن جابر ) وسنده ضعيف

(2/328)


3825 - اللهم متعني من الدنيا بسمعي وبصري وعقلي
( هب وضعف عن جرير )

(2/329)


3826 - اللهم أصلح لي سمعي وبصري
( خ في الأدب عن جابر )

(2/329)


3827 - اللهم أمتعني بسمعي وبصري وعقلي واجعله الوارث مني وانصرني على من ظلمني وأرني منه ثأري
( قط في الأفراد عن أبي هريرة )

(2/329)


3828 - اللهم أمتعني بسمعي وبصري حتى تجعلهما الوارث مني وعافني في ديني وفي جسدي وانصرني ممن ظلمني حتى تريني منه ثأري اللهم إني أسلمت نفسي إليك وفوضت أمري إليك والجأت ظهري إليك وخليت وجهي إليك لا ملجأ ولا منجأ منك إلا إليك آمنت برسولك الذي أرسلت وبكتابك الذي أنزلت
( ك عن علي )

(2/330)


3829 - أتاني جبريل فقال يا محمد : جئتك بكلمات لم آت بها أحدا قبلك قل : يا من أظهر الجميل وستر القبيح ولم يؤاخذ بالجريرة ولم يهتك الستر يا عظيم العفو والصفح ويا صاحب كل نجوى ويا منتهى كل شكوى ويا مبتدئ النعم قبل استحقاقها يا رباه ويا سيداه ويا أمنيتاه ويا غاية رغبتاه أسألك أن لا تشوه خلقي بالنار
( الديلمي عن أبي ) . الجريرة : الجناية

(2/330)


3830 - أتحبون أيها الناس أن تجتهدوا في الدعاء ؟ قولوا : اللهم أعنا على شكرك وذكرك وحسن عبادتك
( ك حل عن أبي هريرة )

(2/330)


3831 - إذا أراد الله بعبده خيرا علمه هؤلاء الكلمات ثم لم ينسهن إياه اللهم إني ضعيف فقو في رضاك ضعفي وخذ إلى الخير بناصيتي واجعل الإسلام منتهى رضاي وبلغني برحمتك الذي أرجو من رحمتك
( قط في الأفراد عن عائشة )

(2/331)


3832 - اللهم إني ضعيف فقوني وذليل فأعزني وفقير فأغنني وارزقني
( كر عن البراء )

(2/331)


3833 - اجلس يا خال فإن الخال والد يا خال : ألا أعلمك كلمات ؟ من أراد الله به خيرا علمه إياهن قل : اللهم إني ضعيف فقو في رضاك ضعفي وخذ إلى الخير بناصيتي واجعل الإسلام منتهى رضاي وبلغني برحمتك الذي أرجو من رحمتك
( قط في الأفراد عن عائشة )

(2/331)


3834 - أعطيك خمسة آلاف شاة أو أعلمك خمس كلمات ؟ فيها صلاح دينك ودنياك قل : اللهم اغفر لي ذنبي ووسع لي خلقي وطيب لي كسبي وقنعني بما رزقتني ولا تذهب طلبي إلى شيء صرفته عني
( ابن النجار عن علي )

(2/332)


3835 - أفضل الدعاء لا إله إلا الله وأفضل الذكر الحمد لله
( هب وابن النجار )

(2/332)


3836 - ألح رجل بيا أرحم الراحمين فنودي أن قد سمعتك فما حاجتك ؟
( أبو الشيخ في الثواب عن أبي هريرة )

(2/332)


3837 - الزموا هذا الدعاء اللهم إني أسألك باسمك الأعظم ورضوانك الأكبر فإنه اسم من أسماء الله
( البغوي والباوردي وابن قانع طب وأبو بكر الشافعي في الغيلانيات عن أبي مرثد بن كنانة عن خليفة عن حمزة بن عبد المطلب )

(2/333)


3838 - إن جبريل جاءني في أحسن صورة لم ينزل في مثلها قط ضاحكا مستبشرا فقال السلام عليك يا محمد قلت وعليك السلام يا جبريل قال : إن الله عز و جل بعثني إليك بهدية قلت يا جبريل وما تلك الهدية ؟ قال : كلمات من كنوز تحت العرش أكرمك الله تعالى بهن قلت وما هن ؟ قال قل : يا من أظهر الجميل وستر القبيح يا من لا يؤاخذ بالجريرة ولا يهتك الستر يا عظيم العفو يا حسن التجاوز يا واسع المغفرة يا باسط اليدين بالرحمة يا صاحب كل نجوى ويا منتهى كل شكوى يا كريم الصفح يا عظيم المن يا مبتدئ بالنعم قبل استحقاقها يا ربنا ويا سيدنا ويا مولانا ويا غاية رغبتنا أسألك يا الله أن لا تشوي ( قوله : أن لا تشوي تقدم في الحديث ذي الرقم / 3829 / أن لا تشوه الحديث فشوى وشوه معناهما قريب كما في القاموس والنهاية ) خلقي بالنار قلت ثواب هذه الكلمات
( ك عن ابن عمرو ) وتعقب

(2/333)


3839 - إن ملكا موكل بمن يقول يا أرحم الراحمين فمن قالها ثلاثا قال له الملك : إن أرحم الراحمين قد أقبل عليك فسل
( ك عن أبي أمامة )

(2/333)


3840 - إن لله بحرا من نور حوله ملائكة من نور على جبل من نور بأيديهم حراب من نور يسبحون حول ذلك البحر سبحان ذي الملك والملكوت سبحان ذي العزة والجبروت سبحان الحي الذي لا يموت سبوح قدوس رب الملائكة والروح فمن قالها في يوم مرة أو شهر أو سنة مرة أو في عمره غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر ولو كانت ذنوبه مثل زبد البحر أو مثل رمل عالج أو فر من الزحف
( الديلمي عن أنس )

(2/334)


3841 - إنه لم يدع ملك مقرب ولا نبي مرسل صالح إلا كان من دعائه : اللهم بعلمك الغيب وبقدرتك على الخلق أحيني ما علمت الحياة خيرا لي وتوفني إذا علمت الوفاة خيرا لي وأسألك خشيتك في الغيب والشهادة وكلمة ( في الجامع الصغير عند النسائي والحاكم من رواية عمار : وكلمة الإخلاص ولقد مر برقم / 3611 / . ) الحكم في الغضب والرضا والقصد في الفقر والغنى وأسألك نعيما دائما لا ينفد وقرة عين لا تنقطع وبرد العيش بعد الموت وأسألك النظر إلى وجهك الكريم والشوق إلى لقائك في غير ضراء مضرة ولا فتنة مضلة اللهم زينا بزينة الإيمان واجعلنا هداة مهتدين
( ابن عساكر عن عمار بن ياسر )

(2/334)


3842 - إني أريد أن أمنحك كلمات تسألهن الرحمن وترغب إليه فيهن وتدعو بهن في الليل والنهار قل : اللهم إني أسألك صحة في ايمان وايمانا في حسن خلق ونجاحا يتبعه فلاح ورحمة منك وعافية ومغفرة منك ورضوانا
( ك عن أبي هريرة )

(2/334)


3843 - إن شئت أمرت لك بوسق ( الوسق بفتح الواو ستون صاعا - 120 ك مائة وعشرون كيلو ) من تمر وإن شئت علمتك كلمات هن خير لك منه قل : اللهم احفظني بالإسلام قاعدا واحفظني بالإسلام راقدا ولا تطع في عدوا ولا حاسدا وأعوذ بك من شر ما أنت آخذ بناصيته وأسألك من الخير الذي هو بيدك
( حب والخرائطي في مكارم الأخلاق ص عن عمر )

(2/335)


3844 - ألا أعلمك مما علمني جبريل ؟ اللهم اغفر لي خطأي وعمدي وهزلي وجدي ولا تحرمني بركة ما أعطيتني ولا تفتني فيما حرمتني
( ع حل عن أبي بن كعب )

(2/335)


3845 - أيما عبد قال لا إله إلا الله الكريم الحليم سبحان الله رب العرش العظيم والحمد لله رب العالمين حق على الله أن يحرمه على النار
( الديلمي عن علي )

(2/335)


3846 - أيعجز ( عجز يعجز من باب ضرب وسمع إذا كان بمعنى ضعف انتهى . من القاموس ) أحدكم أن يعمل كل يوم عملا مثل أحد ؟ قالوا ومن يستطيع ذلك ؟ قال كلكم يستطيعه قالوا ماذا ؟ قال سبحان الله أعظم من أحد ولا إله إلا الله أعظم من أحد والله أكبر أعظم من أحد
( حب وابن مردويه عن عمران بن حصين )

(2/336)


3847 - ألا أدلك يا بنت أبي بكر على جوامع الدعاء ؟ قولي اللهم إني أسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول وعمل اللهم إني اسألك مما سألك رسولك وأعوذ بك مما استعاذ بك منه رسولك اللهم ما قضيت لي فاجعل عاقبته رشدا . ( رشدا : يجوز فيه سكون الشين بعد ضم الراء ويجوز فتح الراء والشين وهما بمعنى واحد : ضد الغي وفرق بعضهم بينهما : بأن الرشد بضم الراء وسكون الشين في أمور الدنيا والآخرة . وأما بفتح الشين فهو في أمر الآخرة فقط - انتهى . من مفردات الراغب . )
( ابن صصري في أماليه عن ابن عباس )

(2/336)


3848 - الله الله ربي لا أشرك به شيئا
( هـ عن أسماء بنت عميس )

(2/336)


3849 - أي حي أي قيوم
( ن وجعفر الفرياني في الذكر عن أنس ) وصحح

(2/337)


3850 - الله أكبر الله أكبر الله أكبر بسم الله على نفسي وديني بسم الله على أهلي ومالي بسم الله على كل شيء أعطاني ربي بسم الله خير الأسماء بسم الله رب الأرض ورب السماء بسم الله الذي لا يضر مع اسمه داء بسم الله افتتحت وعلى الله توكلت الله الله ربي لا أشرك به أحدا أسألك بخير اللهم من خيرك الذي لا يعطيه أحد غيرك عز جارك وجل ثناؤك ولا إله إلا أنت اجعلني في عياذك ( عوذ : عاذ به باب قال واستعاذ به لجأ إليه وهو عياذه أي : ملجؤه . - انتهى . المختار . - انتهى . مصححه ) وجوارك من كل سوء ومن الشيطان الرجيم اللهم إني أستجيرك من جميع كل شيء خلقت واحترس بك منهن وأقدم بين يدي { بسم الله الرحمن الرحيم قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد } من أمامي ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي ومن تحتي يقرأ في هذه الست ( في هذه الست أي الجهات الست ) قل هو الله أحد إلى آخر السورة
( ابن سعد وابن السني في عمل يوم وليلة عن أبان عن أنس )

(2/337)


3851 - بحسب امرئ يدعو أن يقول : اللهم اغفر لي وارحمني وأدخلني الجنة
( طب عن السائب بن يزيد )

(2/337)


3852 - تقولون : اللهم إنا نسألك بما سألك به محمد عبدك ورسولك ونستعيذك مما استعاذ منه عبدك ورسولك
( الخرائطي في مكارم الأخلاق عن أبي هريرة )

(2/338)


3853 - جاءني حبي جبريل فوضع يديه إحداهما على صدري والأخرى على كتفي حتى وجدت برد التي في صدري بين كتفي والتي بين كتفي في صدري فقال : يا محمد كبر الكبير المتعال وهلل باليقين وقل سبحان رب الأولين والآخرين
( طب عن أبي أمامة )

(2/338)


3854 - رب أعط نفسي تقواها وزكها أنت خير من زكاها أنت وليها ومولاها
( حم عن عائشة )

(2/338)


3855 - خلقت ربنا فسويت وقدرت ربنا فقضيت وعلى عرشك استويت وأمت وأحييت وأطعمت وأسقيت وأرويت وحملت في برك وبحرك على فلكك وعلى دوابك وعلى أنعامك فاجعل لي عندك وليجة واجعل لي عندك زلفى وحسن مآب واجعلني ممن يخاف مقامك ووعيدك ويرجو لقاءك واجعلني أتوب إليك توبة نصوحا وأسألك عملا متقبلا وعملا نجيحا وسعيا مشكورا وتجارة لن تبور
( الديلمي عن أبي هريرة ) . الوليجة : الخصوصية

(2/339)


3856 - سأنبئكم بشيء يجمع ذلك كله ؟ تقولون : اللهم إنا نسألك مما سألك نبيك محمد عبدك ورسولك ونستعيذك مما استعاذ به منك محمد عبدك ورسولك وأنت المستعان وعليك البلاغ ولا حول ولا قوة إلا بالله
( طب ط عن أبي أمامة )

(2/339)


3857 - قال لي جبريل : إذا سرك أن تعبد الله ليلة أو يوما حق عبادته فقل : اللهم لك الحمد حمدا دائما مع خلودك ولك الحمد حمدا لا منتهى له دون مشيئتك ولك الحمد حمدا لا يريد قائله إلا رضاك ولك الحمد حمدا مليا عند كل طرفة عين وتنفس نفس
( الرافعي عن علي )

(2/339)


3858 - قولوا لا إله إلا الله والله أكبر وسبحان الله والحمد لله وتبارك الله فإنهن خمس لا يعدلهن شيء عليهن فطر الله ملائكته ومن أجلهن رفع سماءه ودحا أرضه وبهن جبل أنسه وجنه وفرض عليهن فرائضه
( الديلمي عن معاذ )

(2/340)


3859 - قولي : الله أكبر عشر مرات يقول الله هذا لي وقولي : سبحان الله عشر مرات يقول الله هذا لي وقولي : اللهم اغفر لي يقول الله قد فعلت فتقولين عشر مرات ويقول قد فعلت
( طب عن سلمى امرأة أبي رافع )

(2/340)


3860 - كلمتان خفيفتان على اللسان من أعطيهما كفي مؤنة الدنيا والآخرة يقول العبد : اللهم ارزقني وارحمني فمن رحمه صرف عنه عذاب النار ومن رزقه فقد كفاه الله مؤنة الدنيا والأخرى
( ك في تاريخه عن علي )

(2/340)


3861 - ما جاءني جبريل إلا أمرني بهاتين الدعوتين اللهم ارزقني طيبا واستعملني صالحا
( الحكيم عن حنظلة )

(2/341)


3862 - ما من رجل يدعو بهذا الدعاء في أول ليله وأول نهاره إلا عصمه الله من إبليس وجنوده بسم الله ذي الشأن عظيم البرهان شديد السلطان ما شاء الله كان أعوذ بالله من الشيطان
( ك في تاريخه وابن عساكر عن الزبير بن العوام )

(2/341)


3863 - قولوا : اللهم استر عوراتنا وآمن روعاتنا
( حم عن أبي سعيد )

(2/341)


3864 - ما من عبد قال : الحمد لله عدد ما خلق والحمد لله ملأ ما خلق والحمد لله عدد ما في السموات والأرض والحمد لله عدد ما أحصى كتابه والحمد لله عدد كل شي سبحان الله مثلهن
( حم ك ص عن أبي امامة )

(2/342)


3865 - من أحب أن يجتهد في الدعاء فليقل : اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
( ابن النجار عن عائشة )

(2/342)


3866 - من دعا بهؤلاء الكلمات الخمس لم يسأل الله شيئا إلا أعطاه : لا إله إلا الله والله أكبر لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير لا إله إلا الله ولا قوة إلا بالله
( طب عن معاوية )

(2/342)


3867 - من قال : لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله رب السموات السبع ورب العرش العظيم ثلاث مرات كان مثل من أدرك ليلة القدر
( الدولابي وابن عساكر عن الزهري ) مرسلا

(2/343)


3868 - من قال : لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله رب السموات ورب العرش العظيم ثلاث مرات كان مثل من أدرك ليلة القدر
( ابن عساكر عن الزهري ) مرسلا

(2/343)


3869 - من قال : لا إله إلا الله كتب له بها عند الله عهد ومن قال : سبحان الله وبحمده كتب له بها مائة ألف حسنة وأربعة وعشرون ألف حسنة
( طب وابن عساكر عن ابن عمر )

(2/343)


3870 - من قال : لا إله إلا أنت سبحانك عملت سوءا وظلمت نفسي فاغفر لي فإنك أنت خير الغافرين غفرت له ذنوبه ولو كانت مثل زبد البحر
( الديلمي عن ابن عباس )

(2/344)


3871 - من قال في كل يوم ثلاث مرات صلوات الله على آدم غفر الله له الذنوب وإن كانت أكثر من زبد البحر وكان في الجنة رفيق آدم
( جعفر بن محمد بن جعفر في كتاب الفردوس والديلمي عن علي )

(2/344)


الإكمال من الفصل السادس في جوامع الأدعية

(2/344)


3872 - من قال : سبحان الله وبحمده من غير عجب ( أي مكرها بأن أكره على مقالة ذلك ) ولا فزع كتب الله عز و جل له ألفي حسنة
( الديلمي عن أبي هريرة )

(2/345)


3873 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ولا حول ولا قوة إلا بالله وسبحان الله وبحمده والحمد لله ولا إله إلاالله والله أكبر حطت عنه خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر
( إسماعيل بن عبد الغافر الفارسي في الأربعين عن أبي هريرة )

(2/345)


3874 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا صمدا لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد إحدى عشرة مرة كتب الله ألفي ألف حسنة ومن زاد زاده الله
( عبد بن حميد طب عن ابن أبي أوفى ) ( حل وابن عساكر عن جابر )

(2/345)


3875 - من قال : اللهم إني أشهدك وأشهد ملائكتك وحملة عرشك وأشهد من في السموات وأشهد من في الأرض أنك أنت الله الذي لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأكفر من أبى ذلك من الأولين والآخرين وأشهد أن محمدا عبدك ورسولك من قالها مرة أعتق الله ثلثه من النار ومن قالها مرتين أعتق الله ثلثيه من النار ومن قالها ثلاثا أعتق الله كله من النار
( طب ك ص عن أبي هريرة عن سلمان )

(2/346)


3876 - من قال كل يوم : اللهم اغفر لي وللمؤمنين والمؤمنات ألحق به لكل مؤمن حسنة
( طب عن أم سلمة )

(2/346)


3877 - من قال في يوم مائة مرة : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير لم يسبقه أحد كان قبله ولا يدركه كان بعده إلا من عمل عملا أفضل من عمله
( حم ك عن ابن عمرو )

(2/346)


3878 - من قال : اللهم فاطر السموات والأرض عالم الغيب والشهادة إني أعهد إليك في هذه الحياة الدنيا : إني أشهد أن لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأن محمدا عبدك ورسولك فإنك إن تكلني إلى نفسي تقربني من الشر وتباعدني من الخير وإني لا أثق إلا برحمتك فاجعل لي عندك عهدا توفينيه يوم القيامة إنك لا تخلف الميعاد إلا قال الله ادخل الجنة
( حم عن ابن مسعود )

(2/347)


3879 - من قال : الحمد لله الذي تواضع كل شيء لعظمته والحمد لله الذي ذل كل شيء لعزته والحمد لله الذي خضع كل شيء لملكه والحمد لله الذي استسلم كل شيء لقدرته فقالها يطلب بها ما عنده كتب الله له بها ألف حسنة ورفع له بها ألف درجة ووكل به سبعين ألف ملك يستغفرون له إلى يوم القيامة
( طب وابن عساكر عن ابن عمر ) وفيه أيوب بن نهيك منكر الحديث

(2/347)


3880 - من قال كل يوم مائة مرة لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير كتب أفضل أهل ذلك اليوم عملا إلا من قال مثل ما قال أو أكثر
( طب عن ابن عمر )

(2/347)


3881 - من قال : لا إله إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير مخلصا بها روحه مصدقا بها لسانه وقلبه إلا فتقت له السموات فتقا حتى ينظر الرب إلى قائلها من أهل الدنيا وحق لعبد إذا نظر الله إليه أن يعطيه سؤله
( الحكيم عن أيوب بن عاصم حدثني رجلان من الصحابة )

(2/348)


3882 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير عشر مرات كن له بعدل عشر ( عشر محررين أي معتوقين : يساوي هذا الذكر إعتاق عشر . . . ولقد مر معنا بيان وتوضيح هذا الحديث برقم / 3529 / ) محررين
( طب عن أبي أيوب )

(2/348)


3883 - من قال : لا إلا إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحي ويميت وهو على كل شيء قدير مرة أو عشر مرات كان له ذلك بعدل رقبة أو عشر رقاب
( طب عنه )

(2/348)


3884 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير كانت له كعدل محرر أو محررين
( طب عنه )

(2/349)


3885 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير عشر مرات كن له بعدل عشر محررين
( طب عنه )

(2/349)


3886 - من قال كل يوم مرة : سبحان القائم الدائم سبحان الحي القيوم سبحان الحي الذي لا يموت سبحان الله العظيم وبحمده سبوح قدوس رب الملائكة والروح سبحان العلي الأعلى سبحانه وتعالى لم يمت حتى يرى مكانه من الجنة أو يرى له
( ابن شاهين في الترغيب وابن عساكر عن أبان عن أنس )

(2/349)


3887 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو الحي الذي لا يموت بيده الخير وهو على كل شيء قدير لا يريد بها إلا وجهه أدخله الله بها جنات النعيم
( طب عن ابن عمر )

(2/350)


3888 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير عشر مرات كن له كعدل عشر رقاب من ولد إسماعيل
( طب عن أبي أيوب )

(2/350)


3889 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير كان كمن أعتق أربعة أنفس من ولد إسماعيل
( طب عن أبي أيوب )

(2/350)


3890 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير عشر مرات كان له عدل نسمة ومن سبح تسبيحة ومنح منيحة لبن أو هدى زقاقا ( زقاقا بالضم : الطريق : يريد من دل الضال أو الأعمى وقيل أراد من تصدق بزقاق من النخل وهي السكة منها والأول أشبه . انتهى . من النهاية [ 2 / 306 ] . ) كان له كعدل نسمة
( هب عن أبي أيوب )

(2/351)


3891 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير لم يسبقها عمل ولم تبقى معها سيئة
( طب وابن عساكر عن أبي أمامة )

(2/351)


3892 - من قال عشر مرات : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير كانت له عدل أربع رقاب من ولد إسماعيل
( طب هب عن أبي أيوب ) ( ش عن ابن مسعود موقوفا )

(2/351)


3893 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد بيده الخير وهو على كل شيء قدير كن له كعدل عشر رقاب
( ش وعبد بن حميد طب عن أبي أيوب )

(2/352)


3894 - من قال : رضيت بالله ربا وبالإسلام دينا وبمحمد نبيا وفي لفظ : رسولا وجبت له الجنة
( ش وعبد بن حميد حب د ك عن أبي سعيد )

(2/352)


3895 - من قال : لا إله إلا الله والله أكبر صدقه ربه وقال لا إله إلا أنا وأنا أكبر وإذا قال لا إله إلا اله وحده يقول الله : لا إله إلا أنا وأنا وحدي وإذا قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له قال الله : لا إله إلا أنا وحدي لا شريك لي وإذا قال : لا إله إلا الله له الملك وله الحمد قال الله : لا إله إلا أنا لي الملك ولي الحمد وإذا قال : لا إله إلا الله ولا حول ولا قوة إلا بالله قال الله : لا إله إلا أنا ولا حول ولا قوة إلا بي وكان يقول من قالها في مرضه ثم مات لم تطعمه النار
( ت حسن عن أبي سعيد وأبي هريرة ) . ( كتاب الدعوات / 3426 / وأخرجه النسائي وابن ماجه وابن حبان والحاكم وصححاه . تحفة الأحوذي [ 9 / 389 ] . )

(2/352)


3896 - من قال في كل يوم مائة مرة : لا إله إلا الله الملك الحق المبين كان له أمانا له من الفقر وأنسا من وحشة القبر واستجلب بها الغنى واستقرع بها باب الجنة
( الشيرازي في الألقاب من طريق ذي النون المصري عن سالم الخواص والخطيب والديلمي والرافعي وابن النجار من طريق الفضل بن غانم عن مالك بن أنس ) ( كلاهما عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جده عن أبيه عن علي ) قال الفضل بن غانم لو رحل الإنسان في هذا الحديث إلى خراسان لكان قليلا . ( حل من طريق إسحاق بن زريق عن سالم الخواص ( الحديث كما هو في الحلية : عن سالم بن ميمون الخواص . وحلية الأولياء [ 8 / 280 ] رقم / 408 / . ) عن مالك )

(2/353)


3897 - من قال : لا إله إلله وحده والله أكبر لا إله إلا الله وحده لا إله إلا الله لا شريك له لا إله إلا الله له الملك وله الحمد لا إله إلا الله ولا حول ولا قوة إلا بالله من قالهن في يوم أو ليلة أو شهر ثم مات من ذلك اليوم أو تلك الليلة أو ذلك اليوم أو تلك الليلة أو ذلك الشهر غفر له ذنبه
( الخطيب عن أبي هريرة )

(2/353)


3898 - من قال : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له إلها واحدا صمدا لم يتخذ صاحبة ولا ولدا ولم يكن له كفوا أحد عشر مرات كتب الله له أربعين ألف ألف حسنة
( حم ت غريب ليس بالقوي طب وأبو نعيم عن تميم الداري )

(2/353)


3899 - من قال : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد بيده الخير وهو على كل شيء قدير . ألف مرة جاء يوم القيامة فوق كل عمل إلا عمل نبي أو رجل زاد في التهليل
( إسماعيل بن عبد الغافر في الأربعين عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده )

(2/354)


3900 - من قال : جزى الله محمدا عنا ما هو أهله أتعب سبعين كاتبا ألف صباح
( طب حل والخطيب وابن النجار عن ابن عباس )

(2/354)


3901 - من قال : اللهم أعني على أداء شكرك وذكرك وحسن عبادتك فقد اجتهد في الدعاء
( الخطيب عن أبي سعيد )

(2/354)


3902 - من قال : لا إله إلا أنت سبحانك عملت سوءا وظلمت نفسي فتب علي إنك أنت التواب الرحيم غفرت ذنوبه ولو كان فارا من الزحف
( ابن النجار عن ابن عباس )

(2/355)


3903 - من قال : لا إله إلا الله كتب له عشرون حسنة ومن قال : الحمد لله كتب له ثلاثون حسنة ومن قال : الله أكبر كتب له عشرون حسنة
( ابن شاهين في الترغيب في الذكر عن أبي هريرة )

(2/355)


3904 - من كبر واحدة كتبت له عشرون ومحيت عنه عشرون ومن سبح واحدة كتبت له عشرون ومحيت عنه عشرون ومن حمد واحدة كتبت له ثلاثون ومحيت عنه ثلاثون
( هب عن أبي هريرة )

(2/355)


3905 - من لزمه مات قبل أن يصيبه جهد من بلاء : اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة
( عد عن بسر بن أرطأة )

(2/356)


3906 - نزل علي جبريل فقال يا محمد إذا سرك أن تعبد الله ليلة حق عبادته أو يوما فقل : اللهم لك الحمد حمدا كثيرا خالدا مع خلودك ولك الحمد حمدا لا منتهى له دون علمك ولك الحمد حمدا لا منتهى له دون مشيئتك ولك الحمد حمدا لا أجر لقائله إلا رضاك
( هب منقطع عن علي )

(2/356)


3907 - لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله رب العرش الكريم الحمد لله رب العالمين اللهم اغفر لي اللهم تجاوز عني اللهم اعف عني فإنك عفو غفور
( ن وابن عساكر عن عبد الله بن جعفر ) قال أخبرني عمي أن النبي صلى الله عليه و سلم علمه هؤلاء الكلمات : لا إله إلا الله وحده أعز جنده ونصر عبده وغلب الأحزاب وحده فلا شيء بعده . ( حم خ م عن أبي هريرة )

(2/356)


3908 - لا يدع رجل منكم أن يعمل لله كل يوم ألفي حسنة حين يصبح يقول : سبحان الله وبحمده مائة مرة فإنها ألف حسنة وإنه إن شاء الله لن يعمل في يومه من الذنوب مثل ذلك ويكون ما عمل من خير سوى ذلك وافرا
( حم طب ك وتعقب عن أبي الدرداء )

(2/357)


3909 - يا عدتي عند كربتي ويا صاحبي عند شدتي ويا ولي نعمتي يا إلهي وإله آبائي لا تكلني إلى نفسي فأقترب من الشر وأتباعد من الخير وآنسني في قبري من وحشتي واجعل لي عهدا يوم القيامة مسؤلا
( ك في تاريخه عن ابن عمر )

(2/357)


3910 - يا ولي الإسلام وأهله متعني به حتى ألقاك
( طس والخطيب ص عن أنس )

(2/357)


3911 - يا أعرابي إذا قلت : سبحان الله قال الله صدقت وإذا قلت : الحمد لله قال الله صدقت . وإذا قلت لا إله إلا الله قال الله : صدقت وإذا قلت : الله أكبر قال الله صدقت عبدي وإذا قلت : اللهم اغفر لي قال الله قد فعلت وإذا قلت : اللهم ارحمني قال الله قد فعلت وإذا قلت : اللهم ارزقني قال الله قد فعلت
( هب عن أنس )

(2/358)


3912 - يا سعد لقد دعوت في ساعة بكلمات لو دعوت على من بين السموات والأرض لاستجيب لك فأبشر يا سعد يعني سبحانك لا إله إلا أنت يا ذا الجلال والإكرام
( طب عن ابن عمر )

(2/358)


3913 - يا شداد بن أوس إذا رأيت الناس يكنزون الذهب والفضة فاكنز أنت هؤلاء الكلمات : اللهم إني أسألك الثبات في الأمر وأسألك عزيمة الرشد وأسألك شكر نعمتك وأسألك حسن عبادتك وأسألك يقينا صادقا وأسألك قلبا سليما ولسانا صادقا وأسألك من خير ما تعلم وأعوذ بك من شر ما تعلم واستغفرك لما تعلم إنك أنت علام الغيوب
( ش وابن سعد حم ع حب طب ك حل ص عن شداد بن أوس )

(2/358)


3914 - يا علي ألا أعلمك كلمات إذا قلتهن غفر لك على أنه مغفور لك : لا إله إلا الله العلي العظيم لا إله إلا الله الحليم الكريم سبحان الله رب السموات السبع ورب العرش العظيم والحمد لله رب العالمين
( حم ك عن علي )

(2/359)


3915 - يا علي ألا أعلمك دعاء تدعو به لو كان عليك مثل عدد الذر ذنوبا لغفرت لك مع أنه مغفور لك قل : اللهم لا إله إلا أنت الحليم الكريم تباركت سبحان رب العرش العظيم
( طب عن عمرو بن مرة وزيد بن أرقم معا )

(2/359)


3916 - يا عائشة عليك بالكوامل الجوامع قولي : اللهم إني أسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم وأعوذ بك من الشر كله عاجله وآجله ما علمت منه وما لم أعلم وأسألك الجنة وما قرب إليها من قول وعمل وأعوذ من النار وما قرب إليها من قول وعمل وأسألك من خير ما سألك منه عبدك ورسولك محمد صلى الله عليه وآله وسلم وأستعيذك مما استعاذ منه عبدك ورسولك محمد صلى الله عليه و سلم وأسألك ما قضيت لي من أمر أن تجعل عاقبته رشدا
( ك وابن عساكر عن عائشة )

(2/359)


3917 - يا عائشة ألا أعلمك كلمات تعدل أو أفضل من تسبيح أهل السموات والأرض تقولين : سبحان الله العظيم وبحمده وأضعاف ما يسبحه جميع خلقه كما يحب وكما يرضى وكما ينبغي له
( قط في الأفراد عن عائشة ) وقال تفرد به سليمان بن الربيع عن همام بن مسلم ( همام بن مسلم الزاهد . قال ابن حبان : يسرق الحديث وهو كوفي . روى عنه سليمان بن الربيع النهدي . ميزان الاعتدال [ 4 / 308 ] . )

(2/360)


3918 - يا فاطمة ما يمنعك أن تسمعي ما أوصيك به أن تقولي : يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين وأصلح لي شأني كله
( عد هب عن أنس )
ملاحظة { تم كتاب الأذكار من قسم الأقوال }

(2/360)


كتاب الأذكار من قسم الأفعال من الكتاب الثاني من حرف الهمزة

(2/360)


{ باب في الذكر وفضيلته }

(2/361)


3919 - ( من مسند عمر ) رضي الله عن عمر قال : لا تشغلوا أنفسكم بذكر الناس فإنه بلاء وعليكم بذكر الله
( ابن أبي الدنيا )

(2/361)


3920 - عن أبي حنيفة عن موسى بن كثير عمن حدثه عن عمر بن الخطاب أنه أبصرهم يهللون ويكبرون فقال : هي هي ورب الكعبة فقيل له وما هي ؟ قال : كلمة التقوى وكانوا أحق بها وأهلها
( ابن خسرو )

(2/361)


3921 - عن أبي ذر قال : كان عمر مما يأخذ بيد الرجل والرجلين من أصحابه فيقول قم بنا نزداد إيمانا فيذكرون الله عز و جل
( س واللالكائي في السنة )

(2/362)


3922 - عن عمر قال : عليكم بذكر الله فإنه شفاء وإياكم وذكر الناس فإنه داء
( حم في الزهد وهناد وابن أبي الدنيا في الصمت )

(2/362)


3923 - عن عمر قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا رب وددت إني أعلم من تحب من عبادك فأحبه قال : إذا رأيت عبدي يكثر ذكري فأنا أذنت له في ذلك وأنا أحبه وإذا رأيت عبدي لا يذكرني فأنا حجبته عن ذلك وأنا أبغضه
( العسكري في المواعظ وفيه عنبسة القرشي متروك )

(2/362)


3924 - ( ومن مسند عبد الله بن عمرو ) قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إن القلوب تصدأ كما يصدأ الحديد قيل فما جلاؤها يا رسول الله قال : كثرة تلاوة كتاب الله تعالى وكثرة الذكر لله عز و جل
( ابن شاهين في الترغيب في الذكر )

(2/363)


3925 - ( ومن مسند عبد الله بن عمرو ) عن عبد الله بن عمرو وقال ذكر الله بالغداة والعشي أعظم من حطم السيوف في سبيل الله وإعطاء المال سحا
( ش )

(2/363)


3926 - ( ومن مسند ابن مسعود ) عن ابن مسعود قال : أكثروا ذكر الله عز و جل ولا عليك ألا تصحب أحدا إلا من أعانك على ذكر الله
( هب )

(2/363)


3927 - عن ابن مسعود قال : مجالس الذكر محياة للعلم وتحدث للقلوب خشوعا
( كر )

(2/364)


3928 - { ومن مسند عبد الله بن مغفل } قال ابن النجار : أنبأنا محمد بن محمد الحداد بأصبهان أنبأنا عبد الحكم بن ظفر الثقفي وأحمد بن محمد الخرقي وطاهر بن محمد بن طاهر أبو المعالي قالوا سمعنا أبا محمد رزق الله بن عبد الوهاب التميمي يقول : سمعت أبي أبا الفرج عبد الوهاب يقول : سمعت أبي عبد العزيز يقول : سمعت أبي أبا بكر الحارث يقول : سمعت أبي أسدا يقول : سمعت أبي الليث يقول : سمعت أبي سلمان يقول : سمعت أبي الأسود يقول : سمعت أبي سفيان يقول : سمعت أبي يزيد يقول سمعت أبي أكينة ( راجع هذا الإسناد في اللسان ترجمة عبد العزيز بن الحارث وتاريخ بغداد للخطيب [ 11 / 32 ] ترجمة عبد الوهاب بن عبد العزيز والاصابة ترجمة " أكينة " . ومر هذا الحديث برقم / 1881 / ) يقول : سمعت أبي الهيثم يقول : سمعت أبي عبد الله يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ما اجتمع قوم على ذكر الله إلا حفتهم الملائكة وغشيتهم الرحمة

(2/364)


3929 - { مسند معاذ بن جبل } عن معاذ قال : آخر كلام فارقت عليه رسول الله صلى الله عليه و سلم أن قلت : يا رسول الله أي العمل خير وأقرب إلى الله ؟ قال : أن تمسي وتصبح ولسانك رطب من ذكر الله عز و جل
( ابن النجار )

(2/364)


3930 - عن معاذ بن جبل قال : آخر كلمة فارقت عليها رسول الله صلى الله عليه و سلم وفي لفظ : أي الأعمال خير وأقرب إلى الله وإلى رسوله ؟ قال أن تمسي وتصبح ولسانك رطب من ذكر الله عز و جل

(2/365)


3931 - أكثروا ذكر الله عز و جل على كل حال فإنه ليس عمل أحب إلى الله تعالى ولا أنجى لعبد من كل سيئة في الدنيا والآخرة من ذكر الله قيل ولا القتال في سبيل الله قال لولا ذكر الله لم يؤمر بالقتال في سبيل الله ولو اجتمع الناس على ما أمروا به من ذكر الله تعالى ما كتب الله القتال على عباده فإن ذكر الله تعالى لا يمنعكم من القتال في سبيله بل هو عون لكم على ذلك فقولوا : لا إله إلا الله والله أكبر وقولوا سبحان الله والحمد لله وقولوا تبارك الله فإنهن خمس لا يعدلهن شيء عليهن فطر الله ملائكته ومن أجلهن رفع سماءه ودحا أرضه وبهن جبل إنسه وجنه وفرض عليهم فرائضه ولا يقبل الله ذكره إلا ممن اتقى وطهر قلبه وأكرموا الله أن يرى منكم ما نهاكم عنه قالوا يا رسول الله فإن ذكر الله لا يكفينا من الجهاد قال ولا الجهاد يكفي من ذكر الله ولا يصلح الجهاد إلا بذكر الله وإنما الجهاد شعبة من شعب ذكر الله وطوبى لمن أكثر في الجهاد من ذكر الله وكل كلمة بسبعين ألف حسنة كل حسنة بعشر وعند الله من المزيد ما لا يحصيه غيره قالوا يا رسول الله والنفقة قال والنفقة على حسب ذلك قالوا : يا رسول الله إن ذكر الله هو أهون العمل قال إن الله كريم إنما فرض على الناس أهون العمل فأبى أكثر الناس إلا كفورا فلما لم يقبلوا رحمة الله أمر الله بجهادهم فاشتد ذلك على المؤمنين وجعل الله لهم العاقبة وجعل لهم النقمة من الكافرين
( ابن صصري في أماليه عن معاذ )

(2/365)


3932 - { معاوية بن أبي سفيان } عن خالد بن الحارث قال : كنا جلوسا في المسجد قريبا من نصف النهار فنظر إلينا معاوية فقال : إن رسول الله صلى الله عليه و سلم أتانا ونحن جلوس قريبا من نصف النهار فقال : إن ربكم عز و جل يباهي بكم الملائكة يقول : انظروا إلى هؤلاء يذكروني فإني قد أوجبت لهم الجنة
( ابن شاهين في الترغيب في الذكر ) وفيه جنادة بن مروان ضعيف

(2/365)


3933 - { مسند أبي الدرداء } عن أبي الدرداء قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : سيروا سبق المفردون قالوا : وما المفردون قال : الذين يستهترون ( يستهترون : أي لا يبالون بما يقال فيهم وعنهم ولهم ) في ذكر الله يضع الذكر عنهم أوزارهم وخطاياهم فيأتون يوم القيامة خفافا
( ابن شاهين في الترغيب في الذكر ) وفيه محمد بن أشرس النيسابوري متروك عن إبراهيم بن رستم منكر الحديث عن عمر بن راشد ضعيف

(2/366)


3934 - { مسند من لم يسم } عن واصل بن مرزوق الذهلي حدثني رجل من بني مخزوم يكنى أبا شبل عن جده وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم قال : يا معاذ كم تذكر كل يوم أتذكر عشرة آلاف مرة ؟ فقال كل ذلك أفعل فقال : ألا أدلك على كلمات هن أهون عليك وأكثر من عشرة آلاف وعشرة آلاف أن تقول : لا إله إلا الله عدد كلمات الله لا إله إلا الله عدد خلقه لا إله إلا الله زنة عرشه لا إله إلا الله ملأ سمواته لا إله إلا الله مثل ذلك معه والله أكبر مثل ذلك معه والحمد لله مثل ذلك معه لا يحصيه ملك ولا غيره
( ابن النجار )

(2/366)


3935 - عن أم أنس أنها قالت : يا رسول الله أوصني قال : اهجري المعاصي فإنها أفضل الهجرة وحافظي على الفرائض فإنها أفضل الجهاد وأكثري من ذكر الله فإنك لا تأتين الله عز و جل بشيء غدا أحب إلى الله من كثرة ذكره
( ابن شاهين في الترغيب في الذكر )

(2/366)


3936 - عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال يا أبا هريرة : جدد الإسلام أكثر من شهادة أن لا إله إلا الله
( الديلمي )

(2/367)


3937 - { من مسند معاذ } قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا أيها الناس اذكروا الله على كل حال فإنه ليس عمل أحب إلى الله ولا أنجى لعبد من كل سيئة في الدنيا والآخرة من ذكر الله تعالى فقال قائل يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله ؟ فقال : لولا ذكر الله لم يأمر الله بالجهاد في سبيله ولو أن الناس اجتمعوا على ما أمروا به من ذكر الله لما كتب الله عليهم الجهاد وإن ذكر الله لا يمنعهم الجهاد في سبيل الله بل هو عون لهم فقولوا : لا إله إلا الله وقولوا : الحمد لله وقولوا : سبحان الله ولا حول ولا قوة إلا بالله والله أكبر فإنهن لا يعدلهن شيء عليهن فطر الله ملائكته ومن أجلهن فتق الله سمواته ودحا أرضه وخلق جنه وإنسه وفرض عليهم فرائضه ولا يقبل ذكره إلا ممن طهر قلبه وأنقاه وأكرموا الله بأن لا يرى منكم ما نهاكم عنه فإنه قد اتخذ ذلك عندكم
( ابن شاهين في الترغيب في الذكر ) وفيه بكر بن خنيس متروك

(2/367)


3938 - أيضا بينما نحن نسير مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال أين السابقون ؟ فقلت مضى ناس وتخلف ناس فقال أين السابقون ؟ بذكر الله تعالى من أحب أن يرتع في رياض الجنة فليكثر ذكر الله تعالى
( ابن شاهين ) موسى بن عبيدة الربذي ( موسى بن عبيدة الربذي توفي سنة 153 هـ . قال أحمد : لا يكتب حديثه وقال النسائي وغيره : ضعيف . ميزان الاعتدال للذهبي [ 4 / 213 ] . )

(2/367)


3939 - عن معاذ بن جبل قال آخر كلمة فارقت عليها رسول الله صلى الله عليه و سلم أن قلت يا رسول الله أخبرني بأحب الأعمال إلى الله وفي لفظ : أي الأعمال خير وأقرب إلى الله تعالى ؟ قال أن تموت ولسانك رطب من ذكر الله
( ابن شاهين وابن النجار )

(2/368)


أدب الذكر من باب في الذكر وفضيلته

(2/368)


3940 - { ابن عمر } عن ابن عمر قال : إن استطعت ألا تذكر الله إلا وأنت طاهر فافعل
( ابن جرير )

(2/368)


باب في أسماء الله الحسنى

(2/369)


فصل في الاسم الأعظم

(2/369)


3941 - قال ابن النجار أنبأنا أبو القاسم سعيد بن محمد المؤدب عن أبي المسعود أحمد بن محمد بن المحلي ثنا أبو منصور محمد بن محمد بن عبد العزيز العكبري أنبأنا علي بن أحمد الشروطي وأبو سهل محمود قالا : حدثنا أحمد بن الحسين المعدل ثنا أبو عبد الله محمد بن الفضل الأخباري سلف بن العوامي ببغداد حدثني محمد بن أحمد الكاتب حدثني أحمد بن القاسم ثنا أحمد بن إدريس بن أحمد بن نصر بن مزاحم ثنا عبيد الله بن إسماعيل عن عمرو بن ثابت عن أبيه عن البراء بن عازب قال : قلت لعلي يا أمير المؤمنين أسألك بالله ورسوله إلا خصصتني بأعظم ما خصك به رسول الله صلى الله عليه و سلم واختصه به جبريل وأرسله به الرحمن فضحك ثم قال له يا براء إذا أردت أن تدعو الله عز و جل باسمه الأعظم فاقرأ من أول سورة الحديد إلى آخر ست آيات منها إلى { عليم بذات الصدور } وآخر سورة الحشر يعني أربع آيات ثم ارفع يديك فقل : يا من هو هكذا أسألك بحق هذه الأسماء أن تصلي على محمد وآل محمد وأن تفعل بي كذا وكذا مما تريد فو الذي لا إله غيره لتقبلن بحاجتك إن شاء الله قال في المغني عمرو بن ثابت رافضي تركوه قاله
( د )

(2/369)


3942 - مسند أنس عن أنس أنه كان مع رسول الله صلى الله عليه و سلم جالسا ورجل يصلي ثم دعا : اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك المنان بديع السموات والأرض يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم زاد ( كر ) أسألك الجنة وأعوذ بك من النار فقال النبي صلى الله عليه و سلم لقد دعا الله باسمه العظيم ولفظ ( ق ) لقد كاد يدعو الله باسمه الذي دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى
( ش حم د ت ن هـ حب ك ق ص )

(2/370)


3943 - عن أنس أن النبي صلى الله عليه و سلم مر بأبي عياش ( هو زيد بن الصامت بن عياش أبو عياش الزرقي ويقال المخزومي . من صغار الصحابة . وذكره التبريزي صاحب المشكاة برقم / 596 / وأنه مات بعد الأربعين من الهجرة . وراجع تهذيب التهذيب لابن حجر [ 3 / 423 ] وبرقم / 774 / . وذكره في الكني برقم [ 895 / 12 / 193 ] . ) الزرقي وهو يصلي ويقول : اللهم إن لك الحمد لا إله إلا أنت المنان بديع السموات والأرض ذا الجلال والاكرام قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : تدرون ما دعا به الرجل ؟ قالوا : الله ورسوله أعلم قال : لقد دعا الله باسمه الذي دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى
( كر )

(2/370)


3944 - { أبو طلحة } أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم على رجل وهو يقول اللهم إني أسألك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت الحنان المنان بديع السموات والأرض ذو الجلال والاكرام فقال لقد سألت الله بالإسم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل به أعطى
( طب عن أبي طلحة ) . ( هو : زيد بن سهل الأنصاري البخاري وهو مشهور بكنية وهو زوج أم أنس بن مالك توفي / 31 / وعمره / 77 / . الإكمال في أسماء الرجال للتبريزي صاحب مشكاة المصابيح رقم / 440 / . )

(2/370)


3945 - عن محمد بن الحنفية أن البراء بن عازب قال لعلي بن أبي طالب أسألك بالله إلا ما خصصتني بأفضل ما خصك به رسول الله صلى الله عليه و سلم مما خصه به جبريل مما بعث إليه به الرحمن قال : يا براء إذا أردت أن تدعو الله باسمه الأعظم فاقرأ من أول سورة الحديد عشر آيات وآخر الحشر ثم قل يا من هو هكذا وليس هكذا شيء غيره أسألك أن تصلي على محمد وأن تفعل بي كذا وكذا فوالله يا براء لو دعوت علي لخسف بي
( أبو علي عبد الرحمن بن محمد النيسابوري في فوائده )

(2/371)


باب في الحوقلة

(2/371)


3946 - { ابن مسعود } عن ابن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم يا معاذ تدري ما تفسير لا حول ولا قوة إلا بالله ؟ قال : الله ورسوله أعلم قال : لا حول عن معصية الله إلا بقوة الله ولا قوة على طاعة الله إلا بعون الله ثم ضرب بيده على كتف معاذ فقال : يا معاذ هكذا حدثني حبيبي جبريل عن رب العزة
( الديلمي ) وسنده لا بأس به

(2/371)


3947 - عن ابن مسعود قال دخلت المسجد ورسول الله صلى الله عليه و سلم جالس فسلمت وجلست فقلت لا حول ولا قوة إلا بالله فقال لي صلى الله عليه و سلم ألا أخبرك بتفسيرها ؟ قلت بلى يا رسول الله قال : لا حول عن معصية الله إلا بعصمة الله ولا قوة على طاعة الله إلا بعون الله وضرب منكبي وقال هكذا أخبرني جبريل يا أم عبد
( ابن النجار )

(2/372)


3948 - { أبو أيوب الأنصاري } عن أبي أيوب أن رسول الله صلى الله عليه و سلم ليلة أسري به مر به جبريل على إبراهيم خليل الرحمن فقال إبراهيم : لجبريل من هذا الذي معك ؟ فقال جبريل : هذا محمد فقال إبراهيم يا محمد مر أمتك فليكثروا من غراس الجنة فإن أرضها واسعة وتربتها طيبة فقال محمد لإبراهيم وما غراس الجنة فقال إبراهيم : لا حول ولا قوة إلا بالله
( أبو نعيم وابن النجار )

(2/372)


3949 - { أبو ذر } يا أبا ذر ألا أدلك على كنز من كنوز الجنة ؟ لا حول ولا قوة إلا بالله
( ط حم ن هـ ع والروياني حب طب هب عن أبي ذر ) ( حم طب عن أبي أمامة )

(2/372)


3950 - عن أبي ذر قال أوصاني خليلي أن أقول : لا حول ولا قوة إلا بالله
( ابن النجار ) . ( ومر معك هذه الأحاديث بهذه الأرقام : ( 1960 و 1964 و 1974 و 1975 و 1976 و 1984 ) . في الباب الثالث : في الحوقلة الجزء الأول ص / 453 / . )

(2/373)


باب في التسبيح

(2/373)


3951 - { مسند الصديق رضي الله عنه } عن ميمون بن مهران قال : أتى أبو بكر بغراب وافر الجناحين فقال : ما صيد من صيد ولا عضد من شجرة إلا بما ضيعت من التسبيح
( ش حم في الزهد )

(2/373)


3952 - { ومن مسند عمر رضي الله عنه } عن عمر أنه أمر بضرب رجلين فجعل أحدهما يقول بسم الله والآخر يقول سبحان الله فقال : ويحك خفف عن المسبح فإن التسبيح لا يستقر إلا في قلب مؤمن
( هب )

(2/374)


3953 - عن سعيد بن جبير قال : رأى عمر بن الخطاب إنسانا يسبح بمسابح معه فقال عمر إنما يجزيه من ذلك أن يقول سبحان الله ملء السموات وملء الأرض وملء ما شاء من شيء بعد ويقول الحمد لله ملء السموات وملء الأرض وملء ما شاء من شيء بعد ويقول : الله أكبر ملء السموات والأرض وملء ما شاء من شيء بعد
( ش )

(2/374)


3954 - عن الحسين بن خير بن حوثرة بن يعيش الموفق بن أبي النعمان الطائي الحمصي حدثنا أبو القاسم عبد الرحمن بن يحيى بن أبي النقاش حدثنا عبد الله بن عبد الجبار الخبائري ثنا الحكم بن عبد الله بن خطاف ثنا الزهري عن أبي واقد قال لما نزل عمر بن الخطاب بالجابية أتاه رجل من بني تغلب يقال له روح بن حبيب بأسد في تابوت حتى وضعه بين يديه فقال هل كسرتم له نابا أو مخلبا ؟ فقالوا : لا فقال الحمد لله سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ما صيد مصيد إلا بنقص في تسبيحه يا قسورة اعبد الله ثم خلي سبيله ( ولقد تقدم هذا الحديث والذي يليه بهذه الأرقام : 1918 و 1919 و 1920 و 2009 )

(2/374)


3955 - وبه عن أبي واقد قال : بينا أنا عند أبي بكر إذا أتي بغراب فلما رآه بجناحين حمد الله ثم قال قال النبي صلى الله عليه و سلم : ما صيد مصيد إلا بنقص من تسبيح إلا أنبت الله نابه وإلا وكل به ملكا يحصي تسبيحها حتى يأتي يوم القيامة ولا عضد من شجرة وشيجة وما عفا الله أكثر يا غراب اعبد الله ثم خلى سبيله
( كر ) وقال هذا حديث منكر والحكم بن عبد الله بن خطاف ضعيف والخبائري ضعيف والرجلان اللذان قبلهما حمصيان مجهولان

(2/375)


3956 - { علي } عن ابن عباس قال : قال عمر قد علمنا سبحان الله ولا إله إلا الله فما الحمد لله ؟ فقال علي : كلمة رضيها الله لنفسه وأحب أن تقال
( ابن أبي حاتم )

(2/375)


3957 - عن أبي ظبيان أن ابن الكواء سأل عليا عن سبحان الله فقال : كلمة رضيها الله لنفسه تنزيه الله عن السوء
( العسكري في الأمثال ) . ( أبو ظبيان : هو حصين بن جندب بن الحارث بن وحشي بن مالك الجنبي الكوفي قال النسائي والدارقطني : ثقة وتوفي سنة 90 هـ . تهذيب التهذيب [ 2 / 380 ] . )

(2/375)


3958 - عن أبي ظبيان قال : قال ابن الكواء لعلي : لا إله إلا الله والحمد لله قد عرفناهما فما سبحان الله ؟ قال : كلمة رضيها الله لنفسه
( أبو الحسن البكاي )

(2/376)


3959 - { سعد } عن سعد قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : أيعجز أحدكم أن يكسب في اليوم ألف حسنة ؟ قالوا : وكيف يكسب أحدنا في اليوم ألف حسنة ؟ قال : يسبح الله في اليوم مائة تسبيحة فيكتب له بها ألف حسنة ويحط عنه بها ألف خطيئة
( ش حم وعبد بن حميد م ت حب وأبو نعيم ) . صحيح مسلم كتاب الذكر رقم / 2698 /

(2/376)


3960 - { أنس بن مالك } عن الأعمش عن أنس قال : خرجت أمشي مع رسول الله صلى الله عليه و سلم فمر بشجرة قد يبس ورقها فضربها النبي صلى الله عليه و سلم بعصا كانت معه فتساقط ورقها فقال النبي صلى الله عليه و سلم إن سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر يساقطن الذنوب كما تساقط هذه الشجرة ورقها
( ت ) . كتاب الدعوات رقم / 3527 /

(2/376)


3961 - { عمار } عن عمار قال ما أحسن أن يقول العبد : سبحان الله عدد كل ما خلق الله فيثبت كما قال
( كر )

(2/377)


3962 - { أبو أمامة الباهلي } عن أبي أمامة الباهلي قال : رآني النبي صلى الله عليه و سلم وأنا أحرك شفتي فقال لم تحرك شفتيك ؟ فقلت أذكر الله تعالى قال أفلا أدلك على شيء هو أكبر من ذكرك الليل مع النهار والنهار مع الليل ؟ قلت : بلى يا نبي الله قال قل الحمد لله عدد ما خلق والحمد لله ملء ما خلق والحمد لله عدد ما في السموات والأرض والحمد لله عدد ما أحصى كتابه والحمد لله عدد كل شيء والحمد لله ملء كل شيء سبحان الله عدد كل شيء وسبحان الله عدد ما خلق وسبحان الله ملء ما خلق وسبحان الله عدد ما في السموات والأرض وسبحان الله عدد ما أحصى كتابه وسبحان الله عدد كل شيء وسبحان الله ملء كل شيء قال أبو أمامة : إن رسول الله صلى الله عليه و سلم أمرني أن أعلمهن عقبي من بعدي
( الروياني كر )

(2/377)


باب في الاستغفار والتعوذ

(2/377)


( الاستغفار )

(2/378)


3963 - { من مسند عمر رضي الله عنه } عن عمر أنه سمع رجلا يقول : أستغفر الله وأتوب إليه فقال : ويحك اتبعها أختها فاغفر لي وتب علي
( حم في الزهد وهناد )

(2/378)


3964 - { علي رضي الله عنه } عن علي بن ربيعة قال : حملني علي خلفه ثم سار بي إلى جانب الحرة ثم رفع رأسه إلى السماء فقال : اللهم اغفر لي ذنوبي إنه لا يغفر الذنوب أحد غيرك ثم التفت إلي فضحك فقلت : يا أمير المؤمنين استغفارك ربك والتفاتك إلي تضحك ؟ فقال حملني رسول الله صلى الله عليه و سلم خلفه ثم سار بي إلى جانب الحرة ثم رفع رأسه إلى السماء فقال : اللهم اغفر لي ذنوبي فإنه لا يغفر الذنوب أحد غيرك ثم التفت إلي فضحك فقلت : يا رسول الله استغفارك ربك والتفاتك إلي تضحك ؟ قال : ضحكت لضحك ربي لعجبه لعبده إنه يعلم أنه لا يغفر الذنوب أحد غيره
( ش وابن منيع ) وصحح

(2/378)


3965 - عن الشعبي قال قال علي : عجبت لمن يهلك والنجاة معه قيل له ما هي ؟ قال : الاستغفار
( الدينوري )

(2/379)


3966 - قال أبو علي التنوخي في كتاب الفرج بعد الشدة حدثني أيوب بن العباس بن الحسن الذي كان أبوه وزيرا للمكتفي من حفظه بالأهواز ثنا أبو علي بن همام بإسناد لست أحفظه أن أعرابيا شكى إلى علي بن أبي طالب كرم الله وجهه شدة لحقته وضيقا في المال وكثرة من العيال
فقال له : عليك بالاستغفار فإن الله عز و جل يقول : { استغفروا ربكم إنه كان غفارا } الآيات فعاد إليه فقال : يا أمير المؤمنين إني قد استغفرت الله كثيرا وما أرى فرجا مما أنا فيه فقال : لعلك لا تحسن أن تستغفر قال : علمني قال : أخلص نيتك وأطع ربك وقل : اللهم إني أستغفرك من كل ذنب قوي عليه بدني بعافيتك أو نالته قدرتي بفضل نعمتك أو بسطت إليه يدي بسابغ رزقك أو اتكلت فيه عند خوفي منك على أناتك أو وثقت بحلمك أو عولت فيه على كرم عفوك اللهم إني أستغفرك من كل ذنب خنت فيه أمانتي أو بخست فيه نفسي أو قدمت فيه لذاتي أو آثرت فيه شهواتي أو سعيت فيه لغيري أو استغريت فيه من تبعني أو غلبت فيه بفضل حيلتي إذا حلت ( إذا حلت أي احتيلت كأنه ينزل نفسه بوقوعه في المعصية منزلة المحتال على إنسان بالباطل ) فيه عليك مولاي فلم تغلبني ( فلم تغلبني أي لم تنتقم مني مع أنك تبغض معصيتي وقادر على الانتقام مني ) على فعلي إذ كنت سبحانك كارها لمعصيتي لكن سبقك علمك في اختياري واستعمالي مرادي وإيثاري فحلمت عني فلم تدخلني فيه جبرا ولم تحملني عليه قهرا ولم تظلمني شيئا يا أرحم الراحمين يا صاحبي عند شدتي يا مؤنسي في وحدتي يا حافظي في نعمتي يا ولي في نفسي يا كاشف كربتي يا مستمع دعوتي يا راحم عبرتي يا مقيل عثرتي يا إلهي بالتحقيق يا ركني الوثيق يا جاري اللصيق يا مولاي الشفيق يا رب البيت العتيق أخرجني من حلق المضيق إلى سعة الطريق وفرج من عندك قريب وثيق واكشف عني كل شدة وضيق واكفني ما أطيق وما لا أطيق اللهم فرج عني كل هم وغم وأخرجني من كل حزن وكرب يا فارج الهم وكاشف الغم ويا منزل القطر ويا مجيب دعوة المضطرين يا رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما صل على خيرتك من خلقك محمد النبي صلى الله عليه و سلم وآله الطيبين الطاهرين وفرج عني ما قد ضاق به صدري وعيل منه صبري وقلت فيه حيلتي وضعفت له قوتي يا كاشف كل ضر وبلية ويا عالم كل سر وخفية يا أرحم الراحمين
أفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وهو رب العرش العظيم قال الأعرابي : فاستغفرت بذلك مرارا فكشف الله عني الغم والضيق ووسع علي في الرزق وأزال المحنة
( ابن النجار )

(2/379)


3967 - { أنس بن مالك } عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم استغفروا قالوا : فاستغفرنا قال : أكملوا سبعين مرة فأكملنا قال : إنه من استغفر سبعين مرة غفر له سبعمائة ذنب قد خاب وخسر من عمل في يوم وليلة سبعمائة ذنب
( ابن النجار )

(2/379)


3968 - { حذيفة } عن حذيفة بن اليمان قال : شكوت إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم ذرب ( ذرب : ومنه حديث حذيفة قال يا رسول الله إني رجل
ذرب اللسان . النهاية [ 2 / 156 ] . ذرب : كفرح يذرب ذربا وذرابة فهو ذرب والذرب : الحاد من كل شيء ذرب لسانه إذ كان حاد اللسان لا يبالي ما قال . والذرب محركة : فساد اللسان وبذاؤه في حديث حذيفة : كنت ذرب اللسان على أهلي . تاج العروس شرح القاموس للزبيدي [ 2 / 428 ] طبعة الكويت لعام 1966 م . ) لساني قال : أين أنت من الاستغفار إني لأستغفر الله في كل يوم مائة مرة
( ش )

(2/380)


3969 - { عن أبي الدرداء } قال : طوبى لمن وجد في صحيفته نبذة من الاستغفار
( ش )

(2/380)


3970 - { أبو هريرة } عن أبي هريرة قال : ما رأيت أحدا بعد رسول الله صلى الله عليه و سلم أكثر أن يقول : أستغفر الله وأتوب إليه من رسول الله صلى الله عليه و سلم
( ع كر )

(2/380)


( التعوذ )

(2/381)


3971 - { من مسند عمر رضي الله عنه } عن عمر أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يتعوذ من خمس : اللهم إني أعوذ بك من البخل والجبن وفتنة الصدر وعذاب القبر وسوء العمر
( ش حم د ن هـ والشاشي حب وابن جرير ويوسف القاضي في سننه والخرائطي في مكارم الأخلاق قط في الأفراد ك ص )

(2/381)


3972 - عن عمر بن الخطاب أن النبي صلى الله عليه و سلم كان يعوذ حسنا وحسينا يقول : أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة
( حل )

(2/381)


3973 - { علي } عن علي رضي الله عنه قال : من تعوذ من الشيطان عشر مرات في دبر ( مر بيان وإيضاح لفظة " دبر " عند حديث رقم [ 3558 ] وإتماما للفائدة ننقل لك عبارة الإمام النووي : قال النووي : دبر : هو بضم الدال هذا هو المشهور في اللغة والمعروف في الروايات وقال أبو عمر المطرزي في كتابه اليواقيت : دبر كل شيء بفتح الدال آخر أوقاته من الصلاة وغيرها قال : هذا هو المعروف في اللغة وأما الجارحة : فبالضم
وقال الداودي عن ابن الأعرابي : دبر الشيء : ودبر بالضم والفتح : آخر أوقاته والصحيح الضم ولم يذكر الجوهري وآخرون غيره . سنن النسائي [ 2 / 280 ]
وقال ابن منظور صاحب لسان العرب [ 5 / 352 ] الدبر : نقيض القبل ودبر كل شيء عقبه . وذكر مصحح لسان العرب على هامشه هذه العبارة : وضبط في القاموس ونسخة من الصحاح بفتح الدال وسكون الموحدة . انتهى . مصححه
وشرح صحيح مسلم للنووي [ 5 / 96 ]
وراجع عمدة القاري شرح صحيح البخاري للعيني المتوفي سنة 855 . [ 6 / 133 ] في دبر كل صلاة : بضم الدال المهملة وضم الباء الموحدة وسكونها أي عقب كل صلاة مكتوبة . انتهى . العيني
وقال ابن الأعرابي قوله دبارا جمع : دبر ودبر : وهو آخر أوقات الشيء الصلاة وغيرها
ودبر كل شيء : خلاف قبله في كل شيء . انتهى . تهذيب اللغة للأزهري [ 14 / 110 ] . أ هـ مصححه ) صلاة الغداة بعث الله إليه ملكين يحرسان بيته حتى يمسي ومن قالها بعد المغرب فمثلها حتى يصبح
( أبو عمرو الزاهد محمد بن عبد الواحد في فوائده ) وفيه الحارث بن عمران الحمصي الجعفري قال ( حب ) كان يضع الحديث

(2/382)


3974 - عن أنس كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يتعوذ من ثمان : من الهم والحزن والعجز والكسل ومن الجبن والبخل ومن ضلع الدين ( ضلع الدين بفتح الضاد واللام - أي ثقل الدين . انتهى . مختار الصحاح . ومر شرح هذه الفقرة بحديث رقم ( 3821 ) انتهى . مصححه ) ومن غلبة العدو
( كر )

(2/382)


3975 - { مسند زيد بن ثابت } قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : تعوذوا بالله من عذاب النار ثلاثا قلنا : نعوذ بالله من عذاب النار وتعوذوا بالله من عذاب القبر تعوذوا بالله من عذاب الفتن ما ظهر منها وما بطن تعوذوا بالله من فتنة الدجال قلنا نعوذ بالله من فتنة الدجال
( ش )

(2/382)


3976 - { مسند ابن عباس } عن ابن عباس أن النبي صلى الله عليه و سلم كان يتعوذ في دبر الصلاة يقول : اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر وأعوذ بك من عذاب النار وأعوذ بك من الفتن باطنها وظاهرها وأعوذ بك من الأعور الكذاب
( ابن جرير )

(2/383)


3977 - عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه و سلم كان يتعوذ في دبر صلاته من أربع يقول : أعوذ بالله من عذاب القبر وأعوذ بالله من عذاب النار وأعوذ بالله من الفتن ما ظهر منها وما بطن وأعوذ بالله من الأعور الكذاب
( ابن جرير )

(2/383)


عوذة الجن

(2/383)


3978 - { أبي بن كعب } كنت عند النبي صلى الله عليه و سلم فجاء أعرابي فقال : يا نبي الله إن لي أخا وبه وجع قال : وما وجعه ؟ قال به لمم قال : فأتني به فوضعه بين يديه فعوذه النبي صلى الله عليه و سلم بفاتحة الكتاب وأربع آيات من أول سورة البقرة وهاتين الآيتين { وإلهكم إله واحد } وآية الكرسي وثلاث آيات من آخر سورة البقرة وآية من آل عمران { شهد الله أنه لا إله إلا هو } وآية من الأعراف { إن ربكم الله } وآخر سورة المؤمنين { فتعالى الله الملك الحق } وآية من سورة الجن { وأنه تعالى جد ربنا } وعشر آيات من أول الصافات وثلاث آيات من آخر سورة الحشر و { قل هو الله أحد } والمعوذتين فقام الرجل كأنه لم يشك قط
( حم ك ت في الدعوات )

(2/384)


3979 - عن أنس كان النبي صلى الله عليه و سلم يتعوذ من الجبن والبخل وفتنة المحيا والممات ومن عذاب القبر

(2/384)


3980 - { مراسيل مكحول } ( الشامي أبو عبد الله الفقيه الدمشقي روى عن النبي صلى الله عليه و سلم مرسلا . وعن بعض الصحابة رضي الله عنهم وذكره ابن سعد في الطبقة الثالثة من تابعي أهل الشام توفي سنة 113 هجرية راجع ميزان الاعتدال للذهبي [ 4 / 177 ] وتهذيب التهذيب لابن حجر [ 10 / 289 ] . ) عن مكحول أن رسول الله صلى الله عليه و سلم لما دخل مكة تلقته الجن يرمونه بالشرر فقال جبريل تعوذ يا محمد فتعوذ بهذه الكلمات فزجروا عنه فقال : أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق التي لا يجاوزهن بر ولا فاجر من شر ما ينزل من السماء وما يعرج فيها ومن شر ما بث في الأرض وما يخرج منها ومن شر الليل والنهار ومن شر كل طارق إلا طارقا يطرق بخير يا رحمن
( ش )

(2/384)


باب في الصلاة عليه صلى الله عليه وآله وسلم

(2/385)


3981 - { من مسند الصديق } عن أبي بكر قال كنت عند النبي صلى الله عليه و سلم فجاءه رجل فسلم فرد عليه النبي صلى الله عليه و سلم وأطلق وجهه وأجلسه إلى جنبه فلما قضى الرجل حاجته نهض فقال النبي صلى الله عليه و سلم : يا أبا بكر هذا رجل يرفع له كل يوم كعمل أهل الأرض قلت : ولم ذاك ؟ قال إنه كلما أصبح صلى علي عشر مرات كصلاة الخلق أجمع قلت وما ذاك ؟ قال : يقول اللهم صلى على محمد النبي عدد من صلى عليه من خلقك وصل على محمد النبي كما ينبغي لنا أن نصلي عليه وصل على محمد النبي كما أمرتنا أن نصلي عليه
( قط في الأفراد وابن النجار في تاريخه ) قال قط غريب من حديث أبي بكر تفرد به سليمان بن الربيع النهدي عن كادح بن روحة قال الذهبي في الميزان : سليمان بن الربيع أحد المتروكين وكادح قال الأزدي وغيره كذاب زاد الحافظ ابن حجر في اللسان وقال ابن عدي : عامة أحاديثه غير محفوظة ولا يتابع في أسانيده ولا في متونه وقال الحاكم وأبو نعيم روى عن مسعر والثوري أحاديث موضوعة انتهى قلت : وقد أدخلت هذا الحديث في كتاب الموضوعات فلينظر فإن وجدنا له متابعا أو شاهدا خرج عن حيز الموضوع

(2/385)


3982 - عن أبي بكر الصديق قال : الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم أمحق للخطايا من الماء للنار والسلام على النبي صلى الله عليه و سلم أفضل من عتق الرقاب وحب رسول الله صلى الله عليه و سلم أفضل من عتق الأنفس أو قال : من ضرب السيف في سبيل الله عز و جل
( خط والأصبهاني في الترغيب )

(2/385)


3983 - { ومن مسند عمر رضي الله عنه } عن عمر قال خرج رسول الله صلى الله عليه و سلم لحاجته فلم يجد أحدا يتبعه ففزع عمر فأتاه بمطهرة جلد فوجد النبي صلى الله عليه و سلم ساجدا في مشربة ( المشربة بفتح الباء وقد تضم الغرفة والعلية والصفة . . . انتهى . قاموس . والمشربة : بالضم والفتح . والنهاية في غريب الحديث [ 2 / 455 ] انتهى . مصححه ) فتنحى عنه من خلفه حتى رفع النبي صلى الله عليه و سلم رأسه فقال أحسنت يا عمر حين وجدتني ساجدا فتنحيت عني إن جبريل أتاني فقال من صلى عليك من أمتك واحدة صلى الله عليه عشرا ورفعه بها عشر درجات
( طس ص )

(2/386)


3984 - عن سعيد بن المسيب عن عمر بن الخطاب قال إن الدعاء موقوف بين السماء والأرض ولا يصعد منه شيء حتى تصلي على نبيك صلى الله عليه و سلم
( ت ) . ( قال الحافظ العراقي في شرحه وهو وإن كان موقوفا عليه فمثله لا يقال من قبل الرأي وإنما هو أمر توقيفي فحكمه حكم المرفوع كما صرح به جماعة من الأئمة أهل الحديث والأصول فمن الأئمة الشافعي رضي الله عنه نص عليه في بعض كتبه كما نقل عنه ومن أهل الحديث أبو عمر بن عبد البر فأدخل في كتاب التقصي أحاديث من أقوال الصحابة مع أن موضوع كتابه الاحاديث المرفوعة من ذلك حديث سهل بن أبي حثمة في صلاة الخوف وقال في التمهيد : هذا الحديث موقوف على سهل في الموطأ عند جماعة الرواة عن مالك ومثله لا يقال من جهة الرأي وكذلك فعل الحاكم أبو عبد الله في كتابه علوم الحديث معرفة المسانيد التي لا يذكر سندها عن رسول الله صلى الله عليه و سلم ثم روى فيه ثلاثة أحاديث قول ابن عباس : كنا نمضمض من اللبن ولا نتوضأ منه وقول أنس كان يقال في أيام العشر كل يوم ألف يوم ويوم عرفة عشر آلاف يوم قال يعني في الفضل وقول عبد الله بن مسعود من أتى ساحرا أو عرافا فقد كفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه و سلم قال فهذا وأشباه ما ذكرنا إذا قاله الصحابي المعروف الصحبة فهو حديث مسند وكل ذلك مخرج في المسانيد
وقال الإمام فخر الدين الرازي في المحصول : إذا قال الصحابي قولا ليس للاجتهاد فيه مجال فهو محمول على السماع تحسينا للظن به . وقال القاضي أبو بكر بن العربي عقب ذكره لقول عمر هذا ومثل هذا إذا قاله عمر لا يكون إلا توقيفا لأنه لا يدرك بنظر انتهى كلام العراقي وإنما سقته هنا لأني أورد في هذا الكتاب أشياء كثيرة عن الصحابة لم يصرح بإسنادها إلى النبي صلى الله عليه و سلم فيتوهم من لا خبرة له أنها موقوفة وليس كذلك بل هي في حكم المرفوع
الحديث رواه الترمذي كما عزاه المصنف ووضح شرحه صاحب تحفة الأحوذي برقم ( 486 ) باب ما جاء في فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم تحفة الأحوذي [ 2 / 610 ] انتهى . مصححه . )

(2/386)


3985 - عن عمر قال : ذكر لي أن الدعاء يكون بين السماء والأرض لا يصعد منه شيء حتى يصلي على النبي صلى الله عليه و سلم
( ابن راهويه ) بسند صحيح

(2/386)


3986 - عن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إذا دعا الداعي فإن الدعاء موقوف بين السماء والأرض فإذا صلى على النبي صلى الله عليه و سلم رفع
( الديلمي وعبد القادر الرهاوي في الأربعين ) وقال روي عن عمر موقوفا من قوله وهو أصح من المرفوع

(2/387)


3987 - عن عمر قال الدعاء كله يحجب دون السماء حتى يصلي على النبي صلى الله عليه و سلم فإذا جاءت الصلاة على النبي رفع الدعاء
( الرهاوي )

(2/387)


3988 - { علي رضي الله عنه } عن علي قال : كل دعاء محجوب عن السماء حتى يصلي على محمد وعلى آل محمد
( عبيد الله بن محمد بن حفص العيشي في حديثه وعبد القادر الرهاوي في الأربعين ) . ( طس هب )

(2/387)


3989 - عن سلامة الكندي قال : كان علي يعلم الناس الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم يقول : اللهم داحي المدحوات وبارئ المسموكات وجبار ( قوله وجبار أهل القلوب : في الحرز المنيع للحافظين السخاوي والسيوطي وجبار القلوب على فطرتها . . . والمعين الحق بالحق . . . بأمرك لطاعتك . ) أهل القلوب على خطراتها شقيها وسعيدها إجعل شرائف صلواتك ونوامي بركاتك ورأفة تحننك على محمد عبدك ورسولك الخاتم لما سبق والفاتح لما أغلق والمعين على الحق بالحق والواضع والدامغ لجيشات الأباطيل كما حمل فاضطلع بأمرك بطاعتك مستوفزا في مرضاتك غير نكل عن قدم ( القدم بفتح القاف والدال المرتبة في الخير . انتهى . قاموس ومنه قوله تعالى : { أن لهم قدم صدق } ) ولا وهن ( في النهاية لابن الأثير ولا واهيا في عزم أي ضعيفا ويروي بالياء . انتهى . نهاية ) في عزم واعيا لوحيك حافظا لعهدك ماضيا على نفاذ أمرك حتى أورى قبسا لقابس ( بعد كلمة لقابس في الحرز المنيع زيادة : آلاء الله تصل بأهله أسبابه ) به هديت القلوب بعد خوضات الفتن والإثم ( بعد قوله والاثم في الحرز المنيع زيادة : وأنهج ) بموضحات الأعلام ومسرات الإسلام ونائرات الأحكام فهو أمينك المأمون وخازن علمك المخزون وشهيدك يوم الدين وبعيثك نعمة ورسولك بالحق رحمة اللهم افسح له مفسحا في عدنك وأجزه مضاعفات الخير من فضلك مهنآت له غير مكدرات من فوز ثوابك المعلول وجزيل عطائك المخزون اللهم أعل على بناء الناس بناءه وأكرم مثواه لديك ونزله وأتمم له نوره وأجزه من ابتغائك له مقبول الشهادة ومرضى المقالة ذا منطق عدل وكلام فصل وحجة وبرهان
( طس وأبو نعيم في عوالي سعيد بن منصور )

(2/388)


3990 - عن علي قال : من صلى على النبي صلى الله عليه و سلم يوم الجمعة مائة مرة جاء يوم القيامة وعلى وجهه من النور نور يقول الناس أي شيء كان يعمل هذا ؟
( هب )

(2/388)


3991 - قال الحاكم في علوم الحديث عدهن في يدي أبو بكر ابن أبي حازم الحافظ بالكوفة وقال : عدهن في يدي علي بن أحمد بن الحسين العجلي وقال عدهن في يدي حرب بن الحسن الطحان وقال لي عدهن في يدي يحيى بن مساور الخياط وقال : لي عدهن في يدي عمرو بن خالد وقال : لي عدهن في يدي زيد بن علي بن الحسين بن علي وقال : لي عدهن في يدي أبي علي بن الحسين وقال لي عدهن في يدي أبي الحسين بن علي وقال لي عدهن في يدي علي بن أبي طالب وقال لي عدهن في يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم وقال رسول الله صلى الله عليه و سلم عدهن في يدي جبريل وقال جبريل : هكذا نزلت بهن من عند رب العزة اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم وترحم على محمد وعلى آل محمد كما ترحمت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم وتحنن على محمد وعلى آل محمد كما تحننت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم وسلم على محمد وعلى آل محمد كما سلمت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
( هب ( هو : الحافظ الكبير إمام المحدثين . أبو عبد الله محمد بن عبد الله بن محمد ابن حمدويه بن نعيم الضبي الطهماني النيسابوري المعروف بابن البيع ولد ( 321 ) وتوفي سنة 405
قال الخطيب أبو بكر : أبو عبد الله الحاكم كان ثقة يميل إلى التشيع وزعم أن أحاديثه صحاح على شرط البخاري ومسلم
وقال الذهبي : لا ريب أن في المستدرك أحاديث كثيرة ليست على شرط الصحة وتساهل في تصحيح الحديث المشهور وقد اعتنى الحافظ بالمستدرك فاختصره معلقا أسانيده وأقره على ما لا كلام فيه
وقال كثير من المحدثين : إن ما انفرد الحاكم بتصحيحه يبحث عنه ويحكم عليه بما يقضي به حاله من الصحة أو الحسن أو الضعف والذي حمل ابن الصلاح على ما قال : هو ما ذهب إليه من أن أمر التصحيح قد انقطع ولم يبق له أهل والصحيح أنه لم ينقطع وأنه صائغ لمن كملت عنده أدواته وكان قادرا عليه انتهى
فمن أراد التوسعة لترجمة وحياة الحاكم فعليه بمقدمة تحفة الأحوذي [ 1 / 161 ] . ) عن الحاكم ) . وقال : هكذا بلغنا هذا الحديث وهو إسناد ضعيف وأخرجه التميمي وابن المفضل وابن مسدي جميعا في مسلسلاتهم والقاضي عياض في الشفاء والديلمي وقال العراقي : في شرح الترمذي إسناده ضعيف جدا وعمرو بن خالد الكوفي كذاب وضاع ويحيى بن مساور كذبه الأزدي أيضا وحرب بن الحسن الطحان أورده الأزدي في الضعفاء وقال ليس حديثه بذاك - انتهى . وقال الحافظ ابن حجر في أماليه : اعتقادي أن هذا الحديث موضوع وفي سنده ثلاثة من الضعفاء على الولاء : أحدهم نسب إلى وضع الحديث والآخر اتهم بالكذب والثالث متروك انتهى قلت الأخيران توبعا فقد أخرجه ( هب ) قال : نبأنا أبو عبد الرحمن السلمي وعدهن في يدي أنا أبو الفضل محمد بن عبد الله الشيباني بالكوفة وعدهن في يدي أنا أبو القاسم علي بن محمد بن الحسن بن لاس بالرملة وعدهن في يدي ثنا جدي لأبي سليمان بن إبراهيم بن عبيد المحاربي وعدهن في يدي ثنا نصر بن مزاحم المنقري وعدهن في يدي ثنا إبراهيم بن الزبرقان وعدهن في يدي ثنا عمرو بن خالد وعدهن في يدي فذكره وإبراهيم بن الزبرقان قال في المغنى وثقه ابن معين وقال أبو حاتم لا يحتج به فهو يصلح في المتابعات ووجدت له طريقا آخر عن أنس تأتي في مسنده

(2/388)


3992 - عن الأصبغ بن نباتة قال : سمعت عليا يقول : ألا إن لكل شيء ذروة ( الذرى : جمع ذروة وهي أعلى سنام البعير وذروة كل شيء أعلاه . النهاية في غريب الحديث [ 2 / 159 ] . وذروة كل شيء وذروته أعلاه والجمع الذرى بالضم وذروة السنام والرأس أشرفهما . انتهى . لسان العرب [ 18 / 311 ] . ) وإن ذروتنا جبال الفردوس في بطنان الفردوس قصرا من لؤلؤة بيضاء وصفراء من عرق واحد وإن في البيضاء سبعين ألف قصر منازل إبراهيم وآل إبراهيم فإذا صليتم على محمد فصلوا على إبراهيم وآل إبراهيم
( خط في تلخيص المتشابه )

(2/389)


3993 - عن علي قال قلت وفي لفظ قالوا : يا رسول الله كيف نصلي عليك ؟ قال : قولوا اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
( ابن مردويه خط )

(2/389)


3994 - عن طلحة قال قلنا : يا رسول الله قد علمنا كيف السلام عليك فكيف الصلاة عليك ؟ قال قولوا : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد وبارك على محمد وعلى آل محمد كما صليت وباركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
( أبو نعيم )

(2/389)


3995 - { عبد الرحمن بن عوف } عن عبد الرحمن بن عوف قال دخلت المسجد فرأيت رسول الله صلى الله عليه و سلم خارجا من المسجد فأتيته أمشي وراءه ولا يشعر بي ثم دخل نخلا فاستقبل القبلة فسجد وأطال السجود وأنا وراءه حتى ظننت أن الله قد توفاه فأقبلت أمشي حتى جئت وطأطأت رأسي أنظر في وجهه فرفع رأسه فقال ما لك يا عبد الرحمن ؟ فقلت : لما أطلت السجود يا رسول الله خشيت أن يكون الله توفى نفسك فجئت أنظر فقال إني لما رأيتني دخلت النخل لقيت جبريل فقال أبشرك أن الله عز و جل يقول : من سلم عليك سلمت عليه ومن صلى عليك صليت عليه
( ابن النجار )

(2/390)


3996 - { عبد الرحمن بن عوف } أن رسول الله صلى الله عليه و سلم خرج عليهم يوما وفي وجهه البشر فقال إن جبريل جاءني فقال لي : أبشر يا محمد بما أعطاك الله من أمتك وما أعطى أمتك منك من صلى عليك منهم صلاة صلى الله عليه ومن سلم عليك سلم الله عليه
( كر )

(2/390)


3997 - { عن أبي بن كعب } قال : كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا ذهب ثلثا الليل قام فقال : يا أيها الناس اذكروا الله اذكروا الله جاءت الراجفة تتبعها الرادفة جاء الموت بما فيه قلت : يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتي قال : ما شئت قلت الربع ؟ قال ما شئت فإن زدت فهو خير قلت فالنصف ؟ قال ما شئت فإن زدت فهو خير قلت فالثلثين ؟ قال ما شئت فإن زدت فهو خير قلت أجعل لك صلاتي كلها قال إذا تكفى همك ويغفر لك ذنبك
( حم وعبد بن حميد وابن منيع حسن والروياني ك هب ص )

(2/390)


3998 - { مسند أنس } ابن عساكر أنبأنا أبو المعالي الفضل ابن سهل وعدهن في يدي قال : أنبأنا والدي الشيخ أبو الفرج سهل بن بشر بن أحمد الاسفرائيني وعدهن في يدي أخبرني أبو نصر محمد بن أحمد بن محمد بن شبيب الكاغذي البلخي وعدهن في يدي ثنا أبو عبد الله محمد بن عمر البزار البخاري وعدهن في يدي ثنا عمر بن محمد بن يحيى بن حازم الهمذاني أبو حفص البحيري بسمرقند وعدهن في يدي ثنا عبد بن حميد الكشي وعدهن في يدي ثنا يزيد بن هارون الواسطي وعدهن في يدي ثنا حميد الطويل وعدهن في يدي ثنا أنس بن مالك وعدهن في يدي قال وعدهن في يدي رسول الله صلى الله عليه و سلم قال وعدهن في يدي جبريل وقال عدهن في يدي ميكائيل قال : عدهن في يدي إسرافيل قال عدهن في يدي رب العالمين جل جلاله قال لي قل : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم ارحم محمدا وآل محمد كما رحمت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم وتحنن على محمد وعلى آل محمد كما تحننت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
( كر )

(2/391)


3999 - عن أنس عن النبي صلى الله عليه و سلم أن جبريل جاءه بالوحي وقال له يا محمد ربك يقرئك السلام ويقول : إنه ليس من أمتك أحد يصلي عليك صلاة إلا صليت عليه عشرا
( ابن النجار )

(2/391)


4000 - { أوس بن الحدثان } عن سلمة بن ورد أن قال سمعت أنس بن مالك وأوس بن الحدثان يقولان : إن النبي صلى الله عليه و سلم خرج يتبرز فلم يجد أحدا يتبعه ففزع عمر فأتبعه بفخارة أو مطهرة فوجده في مشربة فتنحى فجلس حتى يرفع رسول الله صلى الله عليه و سلم رأسه فقال : أحسنت يا عمر حين وجدتني فتنحيت عني إن جبريل أتاني فقال يا محمد : من صلى عليك واحدة صلى الله عليه عشرا ورفع له عشر درجات
( أبو نعيم )

(2/391)


4001 - { حبان بن منقذ } عن حبان بن منقذ أن رجلا قال : يا رسول الله أجعل ثلث صلاتي عليك ؟ قال نعم إن شئت قال الثلثين ؟ قال نعم إن شئت قال فصلاتي كلها ؟ إذا يكفيك الله ما أهمك من أمر دنياك وآخرتك
( طب وأبو النعيم )

(2/392)


4002 - { سهل بن سعد } عن سهل بن سعد قال : قدم رسول الله صلى الله عليه و سلم فإذا بأبي طلحة فقام إليه فتلقاه فقال : بأبي وأمي يا رسول الله إني لأرى السرور في وجهك قال أتاني جبريل آنفا فقال يا محمد من صلى عليك واحدة كتب الله له بها عشر حسنات ومحا عنه عشر سيئات ورفع له بها عشر درجات
( ابن النجار )

(2/392)


4003 - { ابن عباس } عن ابن عباس قال لا ينبغي الصلاة على أحد إلا النبيين
( عب )

(2/392)


4004 - { ابن عمر } عن ابن عمر قال : جاؤا برجل إلى النبي صلى الله عليه و سلم فشهدوا عليه أنه سرق ناقة لهم فأمر به النبي صلى الله عليه و سلم فولى الرجل وهو يقول : اللهم صل على محمد حتى لا يبقى من صلواتك شيء وبارك على محمد حتى لا يبقى من بركاتك شيء وسلم على محمد حتى لا يبقى من سلامك شيء فتكلم الجمل فقال : يا محمد إنه بريء من سرقتي فقال النبي صلى الله عليه و سلم : من يأتيني بالرجل ؟ فابتدره سبعون من أهل المسجد فجاؤوا به إلى النبي صلى الله عليه و سلم فقال : يا هذا ما قلت آنفا وأنت مدبر ؟ فأخبره بما قال فقال النبي صلى الله عليه و سلم لذلك نظرت إلى الملائكة يخترقون سكك المدينة حتى كادوا يحولون بيني وبينك ثم قال له : لتردن على الصراط ووجهك أضوء من القمر ليلة البدر
( طب في الدعاء والديلمي )

(2/393)


4005 - { ابن مسعود } عن ابن مسعود أنه كان يقول : اللهم اجعل صلواتك ورحمتك وبركاتك على سيد المرسلين وإمام المتقين وخاتم النبيين محمد عبدك ورسولك إمام الخير وقائد الخير رسول الرحمة اللهم ابعثه مقاما محمودا يغبطه فيه الأولون والآخرون اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم إنك حميد مجيد
( طب )

(2/393)


4006 - { كعب بن عجرة } كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه و سلم إذ جاء رجل فقال : قد علمنا كيف نسلم عليك يا رسول الله فكيف نصلي عليك قال قولوا اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
( عب )

(2/393)


4007 - { أبو طلحة } عن أبي طلحة قال دخلت على النبي صلى الله عليه و سلم يوما فوجدته مسرورا قلت : يا رسول الله ما رأيتك أحسن بشرا وأطيب نفسا من اليوم قال وما يمنعني وجبريل خرج من عندي الساعة فبشرني أن لكل عبد يصلي علي صلاة يكتب له عشر حسنات ويمحي عنه عشر سيئات ويرفع له عشر درجات وتعرض كما قالها ويرد عليه بمثل ما دعا
( عب )

(2/394)


4008 - أيضا أتيت رسول الله صلى الله عليه و سلم وهو يتهلل وجهه مسبشرا فقلت يا رسول الله صلى الله عليه و سلم إنك لعلى حال ما رأيتك على مثلها قال : وما يمنعني أتاني جبريل آنفا فقال بشر أمتك إنه من صلى عليك صلاة كتبت له بها عشر حسنات وكفر عنه بها عشر سيئات ورفع له بها عشر درجات ورد الله عز و جل عليه مثل قوله وعرضت عليك يوم القيامة
( طب )

(2/394)


4009 - عن أبي طلحة أيضا أتى رسول الله صلى الله عليه و سلم يوما والبشرى يرى في وجهه فقيل يا رسول الله إنا نرى في وجهك بشرا لم نكن نراه قال إن ملكا أتاني فقال إن ربك يقول لك أما ترضى أو لا يرضيك أن لا يصلي عليك أحد من أمتك إلا صليت عليه عشرا ولا يسلم عليك إلا سلمت عليه عشرا ؟ قلت بلى
( طب )

(2/394)


4010 - عن أبي طلحة أيضا دخلت على رسول الله صلى الله عليه و سلم فرأيته طيب النفس حسن البشر فقلت يا رسول الله ما رأيتك أطيب نفسا من اليوم فقال وما يمنعني والملك خبرني أنه من صلى عليك صليت عليه أنا وملائكتي عشرا ومن سلم عليك سلمت عليه أنا وملائكتي عشرا
( طب )

(2/395)


4011 - عن أبي طلحة أيضا دخلت على رسول الله صلى الله عليه و سلم فرأيت من بشره وطلاقته شيئا لم أره على مثل تلك الحال قط فقلت : يا رسول الله ما رأيتك أطيب نفسا من اليوم فقال وما يمنعني يا أبا طلحة وقد خرج من عندي جبريل آنفا فأتى ببشارة من ربي وقال : إن الله عز و جل بعثني إليك أبشرك أنه ليس أحد من أمتك يصلي عليك صلاة إلا صلى الله وملائكته عليه بها عشرا
( طب )

(2/395)


4012 - عن أبي طلحة أيضا دخلت على النبي صلى الله عليه و سلم وأسارير وجهه تبرق فقلت يا رسول الله ما رأيتك أطيب نفسا ولا أظهر بشرا منك في يومك فقال وما لي لا تطيب نفسي ويظهر بشري وإنما فارقني جبريل الساعة فقال يا محمد : من صلى عليك من أمتك صلاة كتب الله له بها عشر حسنات ومحا عنه عشر سيئات ورفعه بها عشر درجات وقال له الملك مثل ما قال لك قلت : يا جبريل وما ذاك الملك ؟ قال إن الله تعالى وكل بك ملكا من لدن خلقك إلى أن يبعثك لا يصلي عليك واحد من أمتك إلا قال : وأنت صلى الله عليك
( طب عن أبي طلحة )

(2/395)


4013 - { ابن مسعود } أتانا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فجلس معنا في مجلس سعد بن عبادة فقال له بشير بن سعد وهو أبو النعمان بن بشير أمرنا الله أن نصلي عليك يا رسول الله فكيف نصلي عليك ؟ يا رسول الله فسكت رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى تمنينا أنه لم يسأله ثم قال قولوا : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد والسلام كما علمتم
( مالك ش عب وعبد بن حميد م د ت ن )

(2/396)


4014 - عن عائشة قالت قال أصحاب النبي صلى الله عليه و سلم يا رسول الله : أمرنا أن نكثر الصلاة عليك في الليلة الغراء واليوم الأزهر وأحب ما صلينا عليك كما تحب قال قولوا : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم وارحم محمدا وآل محمد كما رحمت إبراهيم وآل إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم إنك حميد مجيد وأما السلام فقد عرفتم كيف هو
( كر ) . ( مر معنا بالجزء الأول ص ( 488 ) الباب السادس في الصلاة عليه وعلى آله عليه الصلاة و السلام من رقم ( 2138 ) ولغاية ( 2256 )
وإليك نبذة عن حياة الحافظ ابن عساكر : هو أبو القاسم علي بن أبي محمد الحسن بن هبة الله بن الحسين الدمشقي الملقب : ثقة الدين كان محدث الشام في وقته ومن أعيان الفقهاء الشافعية وصنف التصانيف المفيدة وخرج التخاريج . ولد سنة 499 وتوفي سنة 571 بدمشق . راجع مقدمة تحفة الأحوذي [ 1 / 71 ] )

(2/396)


باب في القرآن

(2/396)


فصل في فضائل القرآن مطلقا

(2/397)


4015 - { من مسند عمر رضي الله عنه } عن الحسن قال : كان رجل يكثر غشيان ( غشا : غشيه يغشاه غشيانا إذا جاءه . النهاية لابن الأثير [ 3 / 369 ] غشا من باب قتل وغشيته أغشاه من باب تعب أتيته والاسم الغشيان بالكسر . انتهى . مصباح ) باب عمر فقال له عمر : إذهب فتعلم كتاب الله فذهب الرجل ففقده عمر ثم لقيه فكأنه عاتبه فقال وجدت في كتاب الله ما أغناني عن باب عمر
( ش )

(2/397)


4016 - عن عمر قال : لا بد للرجل المسلم من ست سور يتعلمهن سورتين لصلاة الصبح وسورتين للمغرب وسورتين لصلاة العشاء
( عب )

(2/397)


4017 - عن قرظة بن كعب الأنصاري قال : أردنا الكوفة فشيعنا عمر إلى صرار ( صرار : وفيه : حتى أتينا صرارا : هي بئر قديمة على ثلاثة أميال من المدينة من طريق العراق وقيل موضع . النهاية لابن الأثير [ 3 / 23 ] . ) فتوضأ فغسل مرتين ثم قال : تدرون لم شيعتكم ؟ قلنا : نعم نحن أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : إنكم تأتون أهل قرية لهم دوي بالقرآن كدوي النحل فلا تصدوهم بالأحاديث فتشغلوهم جردوا القرآن وأقلوا الرواية عن رسول الله صلى الله عليه و سلم امضوا وأنا شريككم
( ابن سعد )

(2/398)


4018 - عن أبي نضرة قال : قال عمر بن الخطاب لأبي موسى : شوقنا إلى ربنا فقرأ فقالوا : الصلاة فقال عمر : أو لسنا في صلاة
( ابن سعد )

(2/398)


4019 - عن كنانة العدوي قال كتب عمر بن الخطاب إلى أمراء الأجناد أن ارفعوا إلي كل من حمل القرآن حتى ألحقهم في الشرف من العطاء وأرسلهم في الآفاق يعلمون الناس فكتب إليه الأشعري إنه بلغ من قبلي ممن حمل القرآن ثلثمائة وبضع رجال فكتب عمر إليهم بسم الله الرحمن الرحيم من عبد الله عمر إلى عبد الله بن قيس ومن معه من حملة القرآن سلام عليكم أما بعد فإن هذا القرآن كائن لكم أجرا وكائن لكم شرفا وذخرا فاتبعوه ولا يتبعنكم فإنه من اتبعه القرآن زخ ( زخ : زخخ أي دفع ورمي يقال : زخه يزخه زخا فإنه من يتبعه القرآن يزخ في قفاه . النهاية [ 2 / 298 ] ) في قفاه حتى يقذفه في النار ومن تبع القرآن ورد به القرآن جنات الفردوس فليكونن لكم شافعا إن استطعتم ولا يكونن بكم ماحلا فإنه من شفع له القرآن دخل الجنة ومن محل به القرآن دخل النار واعلموا أن هذا القرآن ينابيع الهدى وزهرة العلم وهو أحدث الكتب عهدا بالرحمن به يفتح الله أعينا عميا وآذانا صما وقلوبا غلفا واعلموا أن العبد إذا قام من الليل فتسوك وتوضأ ثم كبر وقرأ وضع الملك فاه على فيه ويقول : أتل أتل فقد طبت وطاب لك وإن توضأ ولم يستك حفظ عليه ولم يعد ذلك ألا وإن قراءة القرآن مع الصلاة كنز مكنون وخير موضوع فاستكثروا منه ما استطعتم فإن الصلاة نور والزكاة برهان والصبر ضياء والصوم جنة والقرآن حجة لكم أو عليكم فأكرموا القرآن ولا تهينوه فإن الله مكرم من أكرمه ومهين من أهانه واعلموا أنه من تلاه وحفظه وعمل به واتبع ما فيه كانت له عند الله دعوة مستجابة إن شاء عجلها له في دنياه وإلا كانت له ذخرا في الآخرة واعلموا أن ما عند الله خير وأبقى للذين آمنوا وعلى ربهم يتوكلون
( ابن زنجويه )

(2/398)


4020 - { ومن مسند عثمان رضي الله عنه } بعث النبي صلى الله عليه و سلم وفدا إلى اليمن فأمر عليهم أميرا منهم وهو أصغرهم فمكث أياما لم يسر فلقى النبي صلى الله عليه و سلم رجل منهم فقال : يا فلان أما انطلقت فقال : يا رسول الله أميرنا يشتكي رجله فأتاه النبي صلى الله عليه و سلم ونفث عليه باسم الله وبالله أعوذ بالله وبعزة الله وقدرته من شر ما فيها سبع مرات فبرأ الرجل فقال له رجل يا رسول الله أتؤمره علينا وهو أصغرنا ؟ فذكر النبي صلى الله عليه و سلم قراءته القرآن فقال الشيخ : يا رسول الله لولا أني أخاف أن أتوسده فلا أقوم به لتعلمته فقال له رسول الله صلى الله عليه و سلم لا تفعل تعلم القرآن فإنما مثل القرآن كجراب ملأته مسكا ثم ربطت على فيه فإن فتحته فاح إليك ريح المسك وإن تركته كان مسكا موضوعا كذلك مثل القرآن إذا قرأته أو كان في صدرك
( قط في الأفراد طس والبغوي في مسند عثمان ) قال لا أعلم حدث به عن يحيى بن سلمة بن كهيل غير أرطاة بن حبيب وزعموا أنه كان معه في الحديث وهو حديث غريب

(2/399)


4021 - عن عائشة قالت : ذكر رجل عند رسول الله صلى الله عليه و سلم بخير فقال أو لم تره يتعلم القرآن
( ابن زنجويه ) . . . وسنده حسن

(2/399)


4022 - عن عثمان قال لو طهرت قلوبكم ما شبعتم من كلام الله عز و جل
( حم في الزهد كر )

(2/399)


4023 - عن عثمان قال لو أن قلوبنا طهرت لم تمل من ذكر الله
( ابن المبارك في الزهد )

(2/400)


4024 - عن عثمان قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : خياركم وأبراركم وأفاضلكم من تعلم القرآن وعلمه
( العسكري في المواعظ )

(2/400)


4025 - { علي رضي الله عنه } عن كليب قال كنت مع علي فسمع ضجتهم في المسجد يقرؤون القرآن فقال طوبى لهؤلاء كانوا أحب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم
( ابن منيع طس )

(2/400)


4026 - عن الفرزدق قال دخلت على علي بن أبي طالب فقال له من أنت ؟ قال أنا غالب بن صعصعة قال ذو الإبل الكثيرة ؟ قال نعم قال فما صنعت إبلك ؟ قال دعدعتها ( دعدع - الدعداع هي الأرض الجرداء كما في النهاية والقاموس . كأنه يشبه قلة إبله التي نحرها للأضياف وأدى الديات عن الناس بالأرض الجرداء قليلة النبات ) الحقوق وأذهبتها النوائب فقال علي ذلك خير سبيلها ثم قال : من هذا الذي معك ؟ قال ابني وهو شاعر وإن شئت أنشدك فقال علي : علمه القرآن فهو خير له من الشعر
( ابن الأنباري في المصاحف والدينوري )

(2/401)


4027 - عن علي رضي الله عنه قال : خطب رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال لا خير في العيش إلا لمستمع واع أو عالم ناطق أيها الناس إنكم في زمان هدنة وإن السير بكم سريع وقد رأيتم الليل والنهار يبليان كل جديد ويقربان كل بعيد ويأتيان بكل موعود فأعدوا الجهاد لبعد المضمار فقال المقداد يا نبي الله ما الهدنة ؟ قال : بلاء وانقطاع فإذا التبست الأمور عليكم كقطع الليل المظلم فعليكم بالقرآن فإنه شافع مشفع وماحل مصدق ومن جعله إمامه قاده إلى الجنة ومن جعله خلفه قاده إلى النار وهو الدليل إلى خير سبيل وهو الفصل ليس بالهزل له ظهر وبطن فظاهره حكم وباطنه علم عميق بحره لا تحصى عجائبه ولا يشبع منه علماؤه وهو حبل الله المتين وهو الصراط المستقيم وهو الحق الذي لا يعنى ( لا يعنى - لعله لم تلبث الجن . . . ) الجن إذ سمعته أن قالوا : { إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي إلى الرشد فآمنا به } من قال به صدق ومن عمل به أجر ومن حكم به عدل ومن عمل به هدي إلى صراط مستقيم فيه مصابيح الهدى ومنار الحكمة ودال على الحجة
( العسكري )

(2/401)


4028 - عن علي قال : مثل الذي أوتي القرآن ولم يؤت الإيمان كمثل الريحانة ريحها طيب ولا طعم لها مثل الذي أوتي الإيمان ولم يؤت القرآن كمثل التمرة طعمها طيب ولا ريح لها ومثل الذي أوتي القرآن والإيمان كمثل الأترجة ( الأترجة : بضم الهمزة وسكون التاء وضم وتشديد الجيم فاكهة تشبه البرتقالة أو هي البرتقالة . . . راجع القاموس وشرح جامع الصغير للمناوي ) طعمها طيب وريحها طيب ومثل الذي لم يؤت القرآن والإيمان كمثل الحنظلة طعمها مر خبيث وريحها خبيث
( أبو عبيد في فضائله )

(2/401)


4029 - عن علي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم للمهاجرين والأنصار : عليكم بالقرآن فاتخذوه إماما وقائدا فإنه كلام رب العالمين الذي هو منه وإليه يعود
( ابن مردويه ) وسنده ضعيف

(2/402)


4030 - عن علي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : عليكم بتعليم القرآن وكثرة تلاوته تنالون به الدرجات العلى وكثرة عجائبه في الجنة ثم قال علي : وفينا في الرحم آية لا يحفظ مودتنا إلا كل مؤمن ثم قرأ { قل لا أسألكم عليه أجرا إلا المودة في القربى } قال : كان أبو رسول الله صلى الله عليه و سلم من بني هاشم وأمه من بني زهرة وأم أبيه من بني مخزوم فقال احفظوني في قرابتي
( ابن مردويه كر )

(2/402)


4031 - أنبأنا أبو القاسم الخضر بن الحسن بن عبد الله : أنبأنا أبو القاسم بن أبي العلى : أنبأنا علي بن محمد الجبائي : حدثني أبو نصر عبد الوهاب ابن عبد الله : ثنا أبو محمد عبد الله بن أحمد بن جعفر النهاوندي المقرئ المكي من حفظه : حدثني أبو علي الحسين بن بندار : ثنا أبو بكر بن محمد بن عمرو بن حفص بن عبيد الطنافسي : حدثنا أبو عمرو المقرئ حفص ابن عمر الدوري : ثنا سوار بن الحكم عن حماد بن سلمة عن ثابت عن أنس بن مالك قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا حملة القرآن إن أهل السموات يذكرونكم عند الله تحببوا إلى الله بتوقير كتاب الله يزدكم حبا ويحببكم إلى عباده يا حملة القرآن أنتم المخصوصون برحمة الله المعلمون كلام الله المقربون من الله من والاهم فقد والى الله ومن عاداهم فقد عادى الله يدفع عن قارئ القرآن بلاء الدنيا ويدفع عن مستمع القرآن بلاء الآخرة يا حملة القرآن فتحببوا إلى الله بتوقير كتابه يزدكم حبا ويحببكم إلى عباده ( مر هذا الحديث عن أبي نعيم والراوي هو : صهيب برقم / 2448 / . )

(2/402)


4032 - عن كثير بن سليم قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : يا بني لا تغفل عن قراءة القرآن فإن القرآن يحيي القلب وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي وبالقرآن تسير الجبال يا بني أكثر ذكر الموت فإنك إذا أكثرت ذكر الموت زهدت في الدنيا ورغبت في الآخرة فإن الآخرة دار قرار والدنيا غرارة لأهلها من اغتر بها
( الديلمي )

(2/403)


4033 - { ابن عباس } عن ابن عباس قال كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يعرض الكتاب في كل رمضان على جبريل فيصبح رسول الله صلى الله عليه و سلم من الليلة التي يعرض فيها ما يعرض وهو أجود من الريح المرسلة لا يسأل شيئا إلا أعطاه
( ابن جرير )

(2/403)


4034 - { ابن عمر } عن ابن عمر قال : من صلى على النبي صلى الله عليه و سلم كتبت له عشر حسنات وقال : إذا رجع أحدكم من سوقه إلى منزله فلينشر المصحف فليقرأ القرآن فإن له بكل حرف عشر حسنات
( ابن أبي داود ) وفيه ثور مولى جعدة بن هبيرة

(2/403)


4035 - عن ابن عمر قال : إذا خرج الرجل ثم رجع إلى أهله فليأت المصحف فليفتحه فيقرأ فيه فإن الله سيكتب له بكل حرف عشر حسنات أما إني لا أقول : آلم ولكن أقول : الألف عشر واللام عشر والميم عشر
( ابن أبي داود ) وفيه ثور أيضا

(2/404)


4036 - { ابن مسعود } عن ابن مسعود قال : من كفر بحرف من القرآن فقد كفر به أجمع ومن حلف بالقرآن فعليه بكل آية منه يمين
( عب )

(2/404)


4037 - عن ابن مسعود قال : القرآن شافع مشفع وماحل مصدق فمن جعله إمامه قاده إلى الجنة ومن جعله خلفه قاده إلى النار
( ش )

(2/404)


4038 - { نعمان بن بشير } عن النعمان بن بشير قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : إن لله عز و جل أهلين من الناس قال من هم يا رسول الله ؟ قال هم أهل ( هم أهل القرآن في الترغيب والترهيب : أهل القرآن هم أهل الله وخاصته وسنده حسن . ومر برقم ( 2277 ) ) القرآن
( ابن النجار )

(2/405)


4039 - { أبو ذر } عن أبي ذر أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لأصحابه : أي الناس أغنى ؟ قالوا : سفيان بن حرب قال آخر : عبد الرحمن بن عوف قال آخر : عثمان بن عفان فقال النبي صلى الله عليه و سلم : أغنى الناس حملة القرآن من جعله الله في جوفه
( كر )

(2/405)


4040 - أبو القمراء قال : كنا في مسجد رسول الله صلى الله عليه و سلم خلقا نتحدث إذ خرج علينا رسول الله صلى الله عليه و سلم من بعض حجره فنظر إلى الحلق ثم جلس إلى أصحاب القرآن وقال : بهذا المجلس أمرت
( أبو عمرو ) الداني في طبقات القراء وابن منده )

(2/405)


4041 - { من مراسيل محمد بن علي بن الحسين } عن أبي جعفر محمد بن علي قال : ما استوى رجلان في حسب ودين قط إلا كان أفضلهما عند الله آدابهما قيل قد علم فضله عند الناس وفي النادي والمجلس فما فضله عند الله جل جلاله ؟ قال : بقرآته القرآن من حيث أنزل ودعاؤه الله من حيث لا يلحن وذلك أن الرجل ليلحن فلا يصعد إلى الله
( كر )

(2/406)


ذيل القرآن

(2/406)


4042 - عن أنس أن رجلا كان يكتب لرسول الله صلى الله عليه و سلم الوحي فكان إذا أملى عليه سميعا كتب سميعا عليما وإذا أملى عليه سميعا عليما كتب سميعا بصيرا وكان قد قرأ البقرة وآل عمران وكان من قرأهما قرأ قرآنا كثيرا فتنصر الرجل فقال : إنما كنت أكتب ما شئت عند محمد فمات فدفن فلفظته الأرض ثم دفن فلفظته الأرض قال أنس قال أبو طلحة : فأنا رأيته منبوذا على وجه الأرض
( ابن أبي داود في المصاحف )

(2/406)


4043 - عن ثابت عن أنس قال كان منا رجل من بني النجار قد قرأ البقرة وآل عمران وكان يكتب لرسول الله صلى الله عليه و سلم فانطلق هاربا حتى لحق بأهل الكتاب فرفعوه قالوا : هذا كان يكتب لرسول الله صلى الله عليه و سلم فأعجبوا به فما لبث أن قصم الله عنقه فيهم فحفروا له فواروه فأصبحت الأرض قد نبذته على وجهها فتركوه منبوذا
( ق في كتاب عذاب القبر )

(2/407)


4044 - عن حميد الطويل عن أنس أن رجلا كان يكتب للنبي صلى الله عليه و سلم وكان قد قرأ البقرة وكان الرجل إذا قرأ البقرة وآل عمران جد ( الجد : بفتح الجيم وتشديد الدال له معان كثيرة منها اليخت والعظمة . . . راجع القاموس . وحديث أنس رضي الله عنه : كان الرجل إذا قرأ سورة البقرة وآل عمران جد فينا أي عظم قدره وصار ذا جد . النهاية في غريب الحديث [ 1 / 244 ] . ) فينا فكان النبي صلى الله عليه و سلم يملي عليه غفورا رحيما فيقول : أكتب عليما حكيما ؟ فيقول له النبي صلى الله عليه و سلم : أكتب كيف شئت ويملي عليه عليما حكيما فيقول : أكتب سميعا بصيرا ؟ فيقول له النبي صلى الله عليه و سلم : أكتب كيف شئت فارتد ذلك الرجل عن الإسلام ولحق بالمشركين فقال : أنا أعلمكم بمحمد إن كنت لأكتب كيف شئت فمات ذلك الرجل فقال النبي صلى الله عليه و سلم : إن الأرض لا تقبله قال أنس فحدثني أبو طلحة أنه أتى الأرض التي مات فيها فوجده منبوذا فقال أبو طلحة ما بال هذا الرجل قالوا دفناه مرارا فلم تقبله الأرض
( ق فيه )

(2/407)


فصل في فضائل السور والآيات

(2/407)


( البسملة )

(2/408)


4045 - { مسند علي } عن علي رضي الله عنه قال : تنوق ( تنوق : بفتح التاء والنون وتشديد الواو قال في القاموس : وأنق تأنيقا عجب . تأنق فيه عمله بالإتقان والحكمة كتنوق والمكان أحبه . انتهى . من القاموس ) رجل في بسم الله الرحمن الرحيم فغفر له
( هب في الجامع )

(2/408)


4046 - عن ابن جريح قال : بلغني أن بسم الله الرحمن الرحيم لم تنزل مع القرآن وأن النبي صلى الله عليه و سلم لم يكتبها حتى نزل : { إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم فكتبها حينئذ قال : ما بلغني ذلك ما هي إلا آية من القرآن
( عب )

(2/408)


4047 - عن ابن عباس أن عثمان بن عفان سأل رسول الله صلى الله عليه و سلم عن بسم الله الرحمن الرحيم ؟ فقال : هو اسم من أسماء الله تعالى وما بينه وبين اسم الله الأكبر إلا كما بين سواد العين وبياضها
( ابن النجار )

(2/409)


4048 - عن عبد خير قال سئل علي عن السبع المثاني ؟ فقال : الحمد لله رب العالمين فقيل له إنما هي ست آيات آيات فقال : بسم الله الرحمن الرحيم آية
( قط ق وابن بشران في أماليه )

(2/409)


4049 - عن علي إنه كان إذا افتتح السورة في الصلاة يقرأ : بسم الله الرحمن الرحيم وكان يقول : من ترك قراءتها فقد نقص وكان يقول هي تمام السبع المثاني
( الثعلبي )

(2/409)


( الفاتحة )

(2/410)


4050 - { مسند علي رضي الله عنه } عن علي أنه سئل عن فاتحة الكتاب ؟ فقال : حدثني نبي الله صلى الله عليه و سلم أنها أنزلت من كنز تحت العرش
( ابن راهويه ) . ( مر برقم ( 2501 ) والذي يليه برقم ( 2521 ) )

(2/410)


4051 - عن علي قال : نزلت فاتحة الكتاب بمكة من كنز تحت العرش
( الثعلبي والواحدي )

(2/410)


4052 - { أبي بن كعب } قرأ رسول الله صلى الله عليه و سلم فاتحة الكتاب ثم قال : قال ربكم : ابن آدم أنزلت عليك سبع آيات ثلاث لي وثلاث لك وواحدة بيني وبينك فأما التي لي فالحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين والتي بيني وبينك إياك نعبد وإياك نستعين منك العبادة : وعلي العون لك وأما التي لك إهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين
( طس ق ) وقال ولم يروه عن الزهري إلا سليمان بن أرقم

(2/411)


4053 - عن أبي بن كعب قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ألا أعلمك سورة ما أنزل في التوراة ولا في الإنجيل ولا في الزبور ولا في القرآن مثلها ؟ قلت : بلى قال : إني لأرجو أن لا تخرج من ذلك الباب حتى تعلمها فقام رسول الله صلى الله عليه و سلم وقمت معه فجعل يحدثني ويدي في يده فجعلت أتباطأ كراهة أن يخرج قبل أن يخبرني بها فلما دنوت من الباب قلت : يا رسول الله السورة التي وعدتني فقال كيف تقرأ إذا قمت إلى الصلاة فقرأت فاتحة الكتاب فقال : هي هي وهي السبع المثاني التي قال الله تعالى : { ولقد آتيناك سبعا من المثاني والقرآن العظيم } الذي أعطيت
( ق في كتاب وجوب القراءة في الصلاة )

(2/411)


4054 - { ابن عباس } عن ابن عباس في قوله تعالى : { ولقد آتيناك سبعا من المثاني } قال : أم القرآن بسم الله الرحمن الرحيم الآية السابعة قد أخرجها الله لكم فما أخرجها لأحد قبلكم
( عب )

(2/411)


4055 - عن ابن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم إن الله قد أنزل علي سورة لم ينزلها على أحد من الأنبياء والمرسلين قبلي قال الله تعالى قسمت الصلاة بيني وبين عبادي فاتحة الكتاب جعلت نصفها لي ونصفها لهم وآية بيني وبينهم فإذا قال العبد : بسم الله الرحمن الرحيم قال الله : عبدي دعاني باسمين رقيقين أحدهما أرق من الآخر فالرحيم أرق من الرحمن وكلاهما رقيقان فإذا قال العبد : الحمد لله قال شكرني عبدي وحمدني فإذا قال : رب العالمين قال الله : شهد عبدي أني رب العالمين يعني برب العالمين رب الجن والإنس والملائكة والشياطين وسائر الخلق ورب كل شيء وخالق كل شيء فإذا قال : الرحمن الرحيم قال مجدني عبدي فإذا قال : مالك يوم الدين يعني بيوم الدين يوم الحساب قال الله شهد عبدي أنه لا مالك ليوم الحساب أحد غيري وإذا قال : مالك يوم الدين فقد أثنى علي عبدي إياك نعبد يعني الله أعبد وأوحد وإياك نستعين قال الله هذا بيني وبين عبدي إياك نعبد فهذه لي وإياك نستعين فهذه له ولعبدي بعد ما سأل بقية هذه السورة : إهدنا أرشدنا الصراط المستقيم يعني دين الإسلام لأن كل دين غير الإسلام فليس بمستقيم الذي ليس فيه التوحيد صراط الذين أنعمت عليهم يعني به النبيين والمؤمنين الذين أنعم الله عليهم بالإسلام والنبوة غير المغضوب عليهم يقول : أرشدنا غير دين هؤلاء الذين غضبت عليهم وهم اليهود ولا الضالين وهم النصارى أضلهم الله بعد الهدى فبمعصيتهم غضب الله عليهم فجعل منهم القردة والخنازير وعبد الطاغوت يعني الشيطان أولئك شر مكانا في الدنيا والآخرة يعني شر منزلا من النار وأضل عن سواء السبيل من المؤمنين يعني أضل عن قصد السبيل المهدي من المسلمين فإذا قال الإمام : ولا الضالين فقولوا : آمين يجبكم الله قال لي يا محمد هذه نجاتك ونجاة أمتك ومن اتبعك على دينك من النار
( هب ) وفي سنده ضعف وانقطاع ويظهر لي أن فيه ألفاظا مدرجة من قول ابن عباس

(2/412)


الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية