صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)

الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية
 

كتاب الدرر المنتثرة في الأحاديث المشتهرة
[ مقدمة الناشر ]

(1/1)


" من تعمد علي كذبا فليتبوأ مقعده من النار " . ( حديث شريف )
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله تعظيما لشأنه والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وأصحابه وأنصاره وأعوانه
( وبعد ) فإن المهم بيان حال الأحاديث التي اشتهرت على ألسنة العامة ومن ضاهاهم من الفقهاء الذين لا علم لهم بالحديث وبيان ماله أصل من ذلك من غيره
وقد ألف الشيخ بدر الدين الزركشي في ذلك كتابا لطيفا غير أنه محتاج إلى تنقيح وزيادة وتنكيت وإفادة فلخصته هنا مع زيادة الجم الغفير ونبهت على ما فيه اعتراض من كلامه وتنقير وميزت ما زدته بقولي " قلت " في أوله وب " انتهى " في آخره ورتبته على حروف المعجم ليكون أسهل في الكشف وسميته : ( الدرر المنتثرة في الأحاديث المشتهرة ) والله أسأل أن يدرجنا في حزبه ويجعلنا من المعدودين في أتباع هذا النبي الكريم وصحبه بمنه آمين

(1/2)


- حرف الهمزة

(1/3)


- ( حديث ) " أبغض الحلال إلى الله الطلاق " . أبو داود وابن ماجه من حديث عبد الله بن عمر هكذا والحاكم بلفظ " ما أحل الله شيئا أبغض إليه من الطلاق "
قلت : وعند الديلمي من حديث معاذ بن جبل : " إن الله يبغض الطلاق ويحب العتاق " وعنده من طريق مقاتل بن سليمان بن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده مرفوعا " ما أحل الله حلالا أحب إليه من النكاح ولا أحل حلالا أكره إليه من الطلاق "
وفي تاريخ ابن عساكر من طريق جعفر بن محمد حدثنا شجاع بن أشرس حدثنا الربيع بن بدر عن أيوب عن أبي قلابة عن ابن عباس مرفوعا : " ما من شيء مما أحل الله أكره عنده من الطلاق " انتهى

(1/4)


- ( حديث ) " اتقوا النار ولو بشق تمرة " . أحمد عن عائشة
قلت : هو في الصحيحين من حديث عدي بن حاتم وورد أيضا من حديث أبي بكر الصديق وأبي هريرة . والحديث إذا كان في أحد الصحيحين أو في أحد الكتب الستة لم يعز إلى غيره انتهى

(1/5)


- ( حديث ) " اتقوا فراسة المؤمن فإنه ينظر بنور الله " الطبراني من حديث أبي أمامة
قلت : أخرجه الترمذي من حديث أبي سعيد وابن جرير في تفسيره من حديث ابن عمر وثوبان بزيادة وينطق بتوفيق الله انتهى

(1/6)


- ( حديث ) " احترسوا من الناس بسوء الظن " . البيهقي من كلام مطرف بن عبد الله . قال : ويروى نحوه عن أنس مرفوعا
قلت : أخرجه الطبراني في الأوسط . وأخرج ابن عساكر في تاريخ دمشق من طريق محمود بن محمد بن الفضل الرافعي عن أحمد بن أبي غانم الرافعي عن الفرياني عن الأوزاعي عن حسان بن عطية عن طاوس عن ابن عباس مرفوعا : " من حسن ظنه بالناس كثرت ندامته " انتهى

(1/7)


- ( حديث ) " أخبر تقله " ابن عدي من حديث أبي الدرداء مرفوعا وأوله " وجدت الناس " وسنده ضعيف
قلت : أخرجه أيضا الطبراني وأبو يعلى وأبو نعيم من حديثه انتهى

(1/8)


- ( حديث ) " اختلاف أمتي رحمة " الشيخ نصر المقدسي في كتاب الحجة مرفوعا والبيهقي في المدخل عن القاسم بن محمد من قوله . وعن عمر بن عبد العزيز قال : ما سرني لو أن أصحاب محمد لم يختلفوا لأنهم لو لم يختلفوا لم تكن رخصة
قلت : هذا يدل على أن المراد اختلافهم في الأحكام وقيل المراد اختلافهم في الحرف والصنائع ذكره جماعة . وفي مسند الفردوس من طريق جويبر عن الضحاك عن ابن عباس مرفوعا : " اختلاف أصحابي رحمة لكم " قال ابن سعد في طبقاته : حدثنا قيصر بن عقبة حدثنا أفلح بن حميد عن القاسم بن محمد قال : " كان اختلاف أصحاب محمد رحمة للناس " انتهى

(1/9)


- ( حديث ) " أخروهن من حيث أخرهن الله " . عبد الرزاق في مصنفه عن ابن مسعود مرفوعا

(1/10)


- ( حديث ) " أدبني ربي فأحسن تأديبي " . أبو سعيد بن السمعاني في أدب الإملاء من حديث ابن مسعود والعسكري في الأمثال وابن الجوزي في الأحاديث الواهية من حديث علي وقال لا يصح وصححه أبو الفضل بن ناصر
قلت : وأخرج ابن عساكر من طريق محمد بن عبد الرحمن الزهري عن أبيه عن جده : " أن أبا بكر قال : يا رسول الله لقد طفت في العرب وسمعت فصحاءهم فما سمعت أفصح منك فمن أدبك ؟ قال : أدبني ربي ونشأت في بني سعد " انتهى

(1/11)


- ( حديث ) " إذا أتاكم كريم قوم فأكرموه " ابن ماجه من حديث ابن عمر والبزار من حديث جرير وأبي هريرة

(1/12)


- ( حديث ) " إذا أراد الله إنفاذ قضائه وقدره سلب ذوي العقول عقولهم حتى ينفذ فيهم قضاؤه وقدره " الديلمي والخطيب من حديث ابن عباس بسند ضعيف

(1/13)


- ( حديث ) " إذا حدث الرجل بحديث ثم التفت فهي أمانة " أبو داود والترمذي وحسنه عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه

(1/14)


- ( حديث ) " إذا كتبت كتابا فتربه فإنه أنجح للحاجة والتراب مبارك " قال أحمد منكر وهو في الترمذي من حديث جابر بلفظ : " أتربوا الكتاب فإن التراب مبارك " وقال منكر
قلت : وقد ورد أيضا من حديث ابن عباس أخرجه الديلمي وابن عدي وابن عساكر ومن حديث يزيد بن الحجاج أخرجه ابن منيع في مسنده وأبو نعيم بلفظ : " فإنه أنجح للحاجة " ومن حديث أبي الدرداء أخرجه الطبراني في الأوسط بلفظ " إذا كتب احدكم فليترب به فهو أنجح " ومن حديث أبي هريرة أخرجه ابن عدي وأسانيدها ضعيفة انتهى

(1/15)


- ( حديث ) " أربع لا تشبع من أربع : أرض من مطر وأنثى من ذكر وعين من نظر وعالم من علم " الحاكم في التاريخ من حديث أبي هريرة وابن عدي من حديث عائشة وقال منكر

(1/16)


- ( حديث ) " ارحموا ثلاثة : عزيز قوم ذل وغني قوم افتقر وعالما بين جهال " السليماني في الضعفاء من حديث أنس وضعفه . وقال ابن الجوزي : إنما يعرف من كلام الفضيل بن عياض
قلت : أخرجه ابن حبان في تاريخه من حديث ابن عباس والديلمي من حديث أبي هريرة بأسانيد واهية

(1/17)


- ( حديث ) " الأرواح جنود مجندة فما تعارف منها ائتلف وما تناكر منها اختلف " الشيخان من حديث ابن مسعود

(1/18)


- ( حديث ) " استاكوا عرضا وادهنوا غبا واكتحلوا وترا " قال ابن الصلاح : بحثت عنه فلم أجد له أصلا ولا ذكر في شيء من كتب الحديث
قلت : في معناه ما رواه أبو داود في مراسيله عن عطاء بن أبي رباح قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " إذا شربتم فاشربوا مصا و إذا استكتم فاستاكوا عرضا " وروى البغوي في الصحابة من طريق سعيد بن المسيب عن بهز يعني ابن حكيم مرسلا مثله ورواه ابن منده من وجه آخر عن سعيد بن معاوية القشيري وهو جد بهز : قال ابن عبد البر : وهو إسناد مضطرب وللديلمي من حديث عبد الله بن مغفل " الترجيل غبا "

(1/19)


- ( حديث ) " استعينوا على قيام الليل بقيلولة النهار وعلى صيام النهار بأكل السحور " البزار من حديث ابن عباس وأخرج من حديث أنس : " ثلاث من أطاقهن أطاق الصوم : من أكل قبل أن يشرب وتسحر وقال : يعني نام بالنهار "

(1/20)


- ( حديث ) " استعينوا على إنجاح حوائجكم بالكتمان فإن كل ذي نعمة محسود " البيهقي في الشعب والطبراني في الأوسط من حديث معاذ بن جبل

(1/21)


- ( حديث ) " اشتدي أزمة تنفرجي " الديلمي من حديث علي

(1/22)


- ( حديث ) " اشفعوا تؤجروا " الشيخان من حديث أبي موسى والنسائي من حديث معاوية

(1/23)


- ( حديث ) " أصل كل داء البردة " الدارقطني في العلل من حديث أنس وضعفه . قال : وروى عن الحسن من قوله وهو أشبه بالصواب

(1/24)


- ( حديث ) " أعطي يوسف شطر الحسن " ابن أبي شيبة في مصنفه من حديث أنس بهذا اللفظ مختصرا وهو في الصحيح في أثناء حديث الإسراء

(1/25)


- ( حديث ) " اعقلها وتوكل " الترمذي من حديث أنس وابن حبان من حديث عمرو بن أمية الضمري

(1/26)


- ( حديث ) " الأعمال بالخواتيم " البخاري عن سهل بن سعد في أثناء حديث وابن حبان عن معاوية مختصرا
قلت : وابن عدي من حديث عائشة مختصرا : " إنما الأعمال بالخواتيم " والطبراني من حديث علي بلفظ " الأعمال بخواتيمها ثلاثا " والبزار من حديث عمر بلفظه " العمل بخواتيمه ثلاثا " انتهى

(1/27)


- ( حديث ) " أفضل العبادة آخرها " لا يعرف

(1/28)


- ( حديث ) " أفضل الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر " البيهقي في الشعب من حديث أبي أمامة بسند لين وله شاهد من مرسل طارق بن شهاب
قلت : الحديث عند أبي داود والترمذي من حديث أبي سعيد

(1/29)


- ( حديث ) " أكثر أهل الجنة البله " البزار من حديث أنس

(1/30)


- ( حديث ) " أكرموا الخبز " أبو القاسم البغوي في معجم الصحابة من حديث عبد الله بن زيد مرفوعا وابن قتيبة في الغريب من حديث ابن عباس والطبراني من حديث ابن سكينة

(1/31)


- ( حديث ) " أكرموا حملة القرآن فمن أكرمهم فقد أكرمني ومن أكرمني فقد أكرم الله " الديلمي في الإبانة من حديث عبد الله بن عمرو وقال غريب جدا

(1/32)


- ( حديث ) " اللهم إنك أخرجتني من أحب البقاع إلي فأسكني في أحب البلاد إليك " الحاكم في مستدركه . وقال ابن عبد البر : لا يختلف أهل العلم في نكارته ووضعه

(1/33)


- ( حديث ) " اللهم بارك لأمتي في بكورها " الأربعة من حديث صخر الغامدي

(1/34)


- ( حديث ) " اللهم أعز الإسلام بأحد هذين الرجلين إليك " الترمذي من حديث ابن عمر وقال حسن صحيح . وروى الحاكم من حديث عائشة : " اللهم أعز الإسلام بعمر بن الخطاب خاصة " وقال صحيح على شرط علي وذكر أبو بكر التاريخي عن عكرمة أنه سئل عن حديث : " اللهم أيد الإسلام " فقال : معاذ الله الإسلام أعز من ذلك ولكنه قال : " اللهم أعز عمر بالدين أو أبا جهل "
قلت : ورد أيضا بلفظ ابن عمر من حديث عمر نفسه أخرجه البيهقي في الدلائل ومن حديث أنس أخرجه البيهقي ومن حديث ابن مسعود أخرجه الحاكم ومن حديث ربيعة السعدي أخرجه البغوي في معجمه ومن حديث ابن عباس وخباب أخرجهما ابن عساكر في تاريخه ومن حديث عثمان بن الأرقم ومرسل سعيد بن المسيب ومرسل الزهري أخرجهما ابن سعد في الطبقات وورد بلفظ عائشة أخرجه الحاكم ومن حديث ابن عمر أخرجه ابن سعد ومن حديث أبي بكر الصديق أخرجه الطبراني في الأوسط ومن حديث ابن مسعود أخرجه ابن عساكر ومن حديث ثوبان أخرجه الطبراني ومن مرسل الحسن أخرجه ابن سعد . وقال ابن عساكر في الجمع بين اللفظين : إنه دعا بالأول فلما أوحي إليه أن أبا جهل لن يسلم خص عمر بدعائه فأجيب فيه
وقد اشتهر هذا الحديث الآن على الألسنة بلفظ : " بأحب العمرين " ولا أصل له في شيء من طريق الحديث بعد الفحص البالغ انتهى

(1/35)


- ( حديث ) " أمرت أن أحكم بالظاهر والله يتولى السرائر " لا يعرف بهذا اللفظ
قلت : هذا من كلام الشافعي في الرسالة . وقال الحافظ عماد الدين بن كثير في تخريج أحاديث المختصر : لم أقف له على سند

(1/36)


- ( حديث ) " أمرنا أن ننزل الناس منازلهم " مسلم في المقدمة وأبو داود والحاكم عن عائشة

(1/37)


- ( حديث ) " أمرنا أن نكلم الناس على قدر عقولهم " الديلمي بسند ضعيف من حديث ابن عباس وأوله : " إنا معاشر الأنبياء " إلى آخره
قلت : وأخرج الدارقطني في الإفراد من طريق سليمان بن عبد الرحمن بن عبد الملك بن مهران عن عبيد بن نجيح عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة مرفوعا : " عاتبوا أرقاءكم على قدر عقولهم " وقال تفرد به عبيد عن هشام وتفرد به سليمان عن عبد الملك عنه انتهى

(1/38)


- ( حديث ) " أنا وأمتي برآء من التكلف " قال النووي : لا يثبت وروى البخاري عن عمر قال : نهينا عن التكلف "
قلت : في مسند الفردوس من حديث الزبير بن العوام : " ألا إني بريء من التكلف وصالحوا أمتي " وأخرجه ابن عساكر في تاريخه من حديث البيهقي عن الزبير بن العوام بلفظ : اللهم إني وصالحوا أمتي برآء من كل متكلف " وأخرجه باللفظ الأول من حديث البيهقي عن الزبير بن أبي هالة وهو ابن خديجة زوج النبي صلى الله عليه و سلم انتهى والله أعلم

(1/39)


- ( حديث ) " أنا أفصح من نطق بالضاد " قال ابن كثير لا أصل له

(1/40)


- ( حديث ) " أنا مدينة العلم وعلي بابها " الترمذي من حديث علي وقال منكر وأنكره البخاري رأسا والحاكم في مستدركه من حديث ابن عباس وقال صحيح . قال الذهبي : بل هو موضوع . قال أبو زرعة : كم خلق افتضحوا فيه . وقال يحيى بن معين : لا أصل له وكذا قال أبو حاتم بن سعيد . وقال الدارقطني : غير ثابت . وقال ابن دقيق العيد : لم يثبتوه وذكره ابن الجوزي في الموضوعات . وقال الحافظ أبو سعيد العلائي : الصواب أنه حسن باعتبار طرقه لا صحيح ولا ضعيف فضلا عن أن يكون موضوعا
قلت : وكذا قال شيخ الإسلام ابن حجر في فتوى له : وقد بسطت كلام العلائي وابن حجر في التعقبات التي لي على الموضوعات انتهى

(1/41)


- ( حديث ) " أنا من الله والمؤمنون مني " لا يعرف
قلت : أورده الديلمي عن عبد الله بن جراد بلا إسناد انتهى

(1/42)


- ( حديث ) " أنا جليس من ذكرني " البيهقي في الشعب من الإسرائيليات ثم أورد معناه من حديث أبي هريرة مرفوعا بلفظ : " أنا مع عبدي ما ذكرني وتحركت بي شفتاه "
قلت : وأورده الديلمي باللفظ الأول عن عائشة ولم يسنده وأسنده من طريق عمرو بن الحكم عن ثوبان مرفوعا : " قال الله : يا موسى أنا جليس عبدي حين يذكرني وأنا معه إذا دعاني " وأخرج عبد الرزاق في المصنف عن كعب : " قال موسى يا رب أقريب أنت فأناجيك أم بعيد فأناديك ؟ قال : يا موسى أنا جليس من ذكرني " ثم رأيت ابن شاهين قال في الترغيب في الذكر : حدثنا أحمد بن محمد بن إسماعيل الأزدي حدثنا الفضل بن سهل حدثنا محمد بن جعفر يعني الداني حدثنا سلام بن مسلم عن زيد العمي عن أبي نصرة عن جابر عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : " أوحى الله إلى موسى : يا موسى أحب أن أسكن معك بيتك فخر لله ساجدا ثم قال : وكيف تسكن معي بيتي ؟ قال : يا موسى أما علمت أني جليس من ذكرني وحيث ما التمسني عبدي وجدني " محمد بن جعفر وشيخه متروكان وزيد العمي ليس بالقوي

(1/43)


- ( حديث ) " إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا نزع من شيء إلا شانه " أحمد من حديث عائشة

(1/44)


- ( حديث ) " إن الرزق يطلب العبد كما يطلبه أجله " البيهقي في الشعب عن أبي الدرداء موقوفا وقال هو والدارقطني : إنه أصح من رفعه

(1/45)


- ( حديث ) " إن الله يكره الرجل البطال " لم يوجد لكن عند ابن عدي من حديث ابن عمر بسند فيه متروك : " إن الله يحب المؤمن المحترف "
قلت : وعند الديلمي من حديث علي : " إن الله يحب أن يرى عبده تعبا في طلب الحلال " وفي سنن سعيد بن منصور عن ابن مسعود موقوفا : " إني لأكره أن أرى الرجل فارغا لا في عمل الدنيا والآخرة "

(1/46)


- ( حديث ) " إن الله يبعث على رأس كل مائة سنة من يجدد لهذه الأمة أمر دينها " أبو داود من حديث أبي هريرة رضي الله تعالى عنه

(1/47)


- ( حديث ) " انتظار الفرج عبادة " الخليلي في الإرشاد عن أنس
قلت : هو عند الترمذي من حديث ابن مسعود في أثناء حديث بسند حسن انتهى

(1/48)


- ( حديث ) " أولاد المؤمنين في جبل في الجنة يكفلهم إبراهيم وسارة حتى يردهم إلى آبائهم يوم القيامة " من حديث أبي هريرة وصححه

(1/49)


- ( حديث ) " ألا إنه لم يبق من الدنيا إلا بلاء وفتنة " ابن ماجه من حديث معاوية

(1/50)


- ( حديث ) " الإيمان عقد بالقلب وإقرار باللسان وعمل بالأركان " ابن ماجه من حديث علي
قلت : أورده ابن الجوزي في الموضوعات فلم يصب وبقي أحاديث متعلقة بهذا الحرف

(1/51)


- ( حديث ) " آية المنافق ثلاث : إذا حدث كذب وإذا وعد أخلف وإذا اؤتمن خان " الشيخان من حديث أبي هريرة رضي الله عنه

(1/52)


- ( حديث ) " أبى الله أن يرزق عبده المؤمن إلا من حيث لا يحتسب " الديلمي عن أبي هريرة

(1/53)


- ( حديث ) " أبردوا بالطعام فإن الحار لا بركة فيه " الديلمي عن ابن عمر

(1/54)


- ( حديث ) " ابدأ بنفسك ثم بمن يليك " النسائي من حديث جابر بن عبد الله " ابدأ بنفسك فتصدق عليها فإن فضل شيء فلأهلك فإن فضل عن أهلك شيء فلذي قرابتك فإن فضل عن ذي قرابتك شيء فهكذا وهكذا " وفي الطبراني من حديث جابر بن سمرة : " إذا أنعم الله على عبد نعمة فليبدأ بنفسه وأهل بيته " وفي سنن سعيد بن منصور من طريق هشام بن عروة " أن عمر بن الخطاب علمهم التشهد إلى قوله : السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين وقال : إن أحدكم يصلي فيسلم ولا يسلم على نفسه فابدءوا بأنفسكم " وفي سنن أبي داود عن أبي : " كان رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا دعا بدأ بنفسه " وللطيالسي من حديث ابن عمرو : " يا عبد الله ابدأ بنفسك فعادها وجاهدها " والله أعلم

(1/55)


- ( حديث ) " أبلغوا حاجة من لا يستطيع إبلاغ حاجته فمن أبلغ سلطانا حاجة من لا يستطيع إبلاغها ثبت الله قدميه على الصراط " الطبراني وأبو الشيخ من حديث أبي الدرداء

(1/56)


- ( حديث ) " أنا ابن الذبيحين " الحاكم وابن جرير من حديث معاوية : " أن أعرابيا قال للنبي صلى الله عليه و سلم يا ابن الذبيحين فتبسم ولم ينكر عليه "

(1/57)


- ( حديث ) " اتبعوا ولا تبتدعوا فقد كفيتم " الطبراني عن ابن مسعود

(1/58)


- ( حديث ) " اتخذوا عند الفقراء أيادي فإن لهم دولة يوم القيامة " أبو نعيم في الحلية عن الحسين ابن علي

(1/59)


- ( حديث ) " اثنان فما فوقهما جماعة " ابن ماجه عن أبي موسى

(1/60)


- ( حديث ) " أحب الأسماء إلى الله : عبد الله وعبد الرحمن " مسلم عن ابن عمر

(1/61)


- ( حديث ) " أحب العرب لثلاث : لأني عربي والقرآن عربي وكلام أهل الجنة عربي " الطبراني عن ابن عباس

(1/62)


- ( حديث ) " احثوا التراب في وجوه المداحين " مسلم عن المقداد بن الأسود

(1/63)


- ( حديث ) " احذروا صفر الوجوه من غير علة " الديلمي عن ابن عباس بلفظ : " فإنه إن لم يكن من علة ولا سهر كان من غل في قلوبهم للمسلمين "

(1/64)


- ( حديث ) " أخذنا فألك من فيك " أبو داود عن أبي هريرة وأبو الشيخ من حديث ابن عمر

(1/65)


- ( حديث ) " ادرءوا الحدود عن المسلمين ما استطعتم فإن وجدتم للمسلم مخرجا فخلوا سبيله فإن الإمام لأن يخطئ في العفو خير من أن يخطئ في العقوبة " الترمذي والحاكم عن عائشة مرفوعا وموقوفا وأخرج ابن عساكر بعضه : " لأن يخطئ الإمام في العفو خير من أن يخطئ في العقوبة " عن ابن مسعود موقوفا

(1/66)


- ( حديث ) " ادرءوا الحدود بالشبهات " ابن عدي في جزء له عن ابن عباس مرفوعا ومسدد في مسنده عن ابن عباس رضي الله عنهما موقوفا

(1/67)


- ( حديث ) " ادفنوا موتاكم وسط قوم صالحين فإن الميت يتأذى بجار السوء كما يتأذى الحي بجار السوء " أبو نعيم في الحلية عن أبي هريرة

(1/68)


- ( حديث ) " إذا أراد الله قبض روح عبد بأرض جعل له فيها حاجة " الترمذي عن مطر بن عكامس والطيالسي عن أبي عزة الهذلي

(1/69)


- ( حديث ) " إذا حج رجل بمال من غير حله فقال : لبيك اللهم لبيك قال الله : لا لبيك ولا سعديك وحجك مردود عليك " الديلمي عن ابن عمر

(1/70)


- ( حديث ) " إذا حدثت أن جبلا زال عن مكانه فصدق وإذا حدثت أن رجلا زال عن خلقه فلا تصدق " أحمد من حديث أبي الدرداء بسند صحيح

(1/71)


- ( حديث ) " إذا حضر العشاء والعشاء فابدءوا بالعشاء " لا أصل له بهذا اللفظ كما قاله العراقي وتوهم من عزاه إلى المصنف ابن أبي شيبة

(1/72)


- ( حديث ) " إذا لم تستح فاصنع ما شئت " البخاري عن أبي مسعود

(1/73)


- ( حديث ) " إذا نزل القضاء عمي البصر " الحاكم عن ابن عباس

(1/74)


- ( حديث ) " إذا وزنتم فأرجحوا " ابن ماجه عن جابر

(1/75)


- ( حديث ) " إذا ولي أحدكم أخاه فليحسن كفنه " مسلم عن جابر

(1/76)


- ( حديث ) " اذكروا محاسن موتاكم وكفوا عن مساويهم " أبو داود والترمذي عن ابن عمر

(1/77)


- ( حديث ) " أرحم أمتي أبو بكر وأشدهم عمر وأصدقهم حياء عثمان وأقضاهم علي وأفرضهم زيد وأقرؤهم أبي وأعلمهم بالحلال والحرام معاذ " أحمد عن أنس ولبعضهم طرق أخرى

(1/78)


- ( حديث ) " ارحموا ترحموا " أحمد عن ابن عمرو

(1/79)


- ( حديث ) " ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء " أبو داود والترمذي عنه

(1/80)


- ( حديث ) " ازهد في الدنيا يحبك الله وازهد فيما في أيدي الناس يحبك الناس " ابن ماجه عن سهل بن سعد

(1/81)


- ( حديث ) " استتمام المعروف أفضل من ابتدائه " الطبراني في الأوسط عن جابر

(1/82)


- ( حديث ) " استعن بيمنك على حفظك " الطبراني في الأوسط عن أبي هريرة

(1/83)


- ( حديث ) " استعينوا على كل صنعة بأهلها " قال ابن النجار في تاريخه : قرأت على أبي القاسم سعيد بن محمد الهمذاني عن محمد بن عبد الباقي الأنصاري قال : كتب إلي أبو عبد الله محمد بن سلامة القضاعي : حدثنا أبو الحسن علي بن نصر بن الصباح حدثني أبو النضر المفضل بن علي كاتب الراضي أنه حضر مجلس أبي الحسن بن الفرات وعنده القاضي أبو عمر محمد بن يوسف فسأل عن شيء فقال القاضي أبو عمر : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " استعينوا على كل صنعة بأهلها " وأورد ذلك الثعالبي في كتاب اللطائف واللطف فقال : ذكر إسنادا يرفعه للنبي صلى الله عليه و سلم أنه قال : " استعينوا في الصناعات بأهلها "

(1/84)


- ( حديث ) " استغنوا عن الناس ولو بشوص السواك " الطبراني عن ابن عباس
- ( الشوص : مضغ السواك والاستنان به )

(1/85)


- ( حديث ) " استفرهوا ضحاياكم فإنها مطاياكم على الصراط " الديلمي من طريق يحيى بن عبيد الله عن أبيه عن أبي هريرة ويحيى ضعيف

(1/86)


- ( حديث ) " اسمح يسمح لك " الطبراني عن ابن عباس

(1/87)


- ( حديث ) " الإسلام يعلو ولا يعلى عليه " الدارقطني عن عابد بن عمرو

(1/88)


- ( حديث ) " اشتد غضب الله على من ظلم من لا يجد له ناصرا غيره " الطبراني عن علي

(1/89)


- ( حديث ) " اطلبوا العلم ولو بالصين " ابن عدي والعقيلي والبيهقي في الشعب وابن عبد البر في فصل العلم عن أنس رضي الله عنه

(1/90)


- ( حديث ) " اطلبوا الخير من حسان الوجوه " الطبراني في الكبير من حديث ابن عباس وفي الأوسط من حديث جابر وأبي هريرة وعبد بن حميد من حديث ابن عمر وابن عساكر في تاريخه من حديث أنس . وتمامه في فوائده من حديث أبي بكرة وأبو يعلى والبيهقي في الشعب من حديث عائشة . وفي الشعب عن ابن عباس قال الشاعر :
أنت شرط النبي إذ قال يوما ... اطلبوا الخير من حسان الوجوه
وفي قضاء الحوائج لابن أبي الدنيا عن بعض الشاميين أن عبد الله بن رواحة أو حسان بن ثابت قال شعرا :
قد سمعنا نبيا قال قولا ... هو لمن يطلب الحوائج راحه
اغتدوا فاطلبوا الحوائج ممن ... زين الله وجهه بصباحه
وفيه عن الحسين بن عبد الرحمن :
لقد قال الرسول وقال حقا ... وخير القول ما قال الرسول
إذا الحاجات أبدت فاطلبوها ... إلى من وجهه حسن جميل

(1/91)


- ( حديث ) " أعمار أمتي ما بين الستين إلى السبعين وأقلهم من يجوز ذلك " الترمذي عن أبي هريرة

(1/92)


- ( حديث ) " أفطر الحاجم والمحجوم " البخاري عن الحسن عن غير واحد من الصحابة

(1/93)


- ( حديث ) " الاقتصاد نصف العيش " ابن لال عن أنس

(1/94)


- ( حديث ) " أقيلوا ذوي الهيئات زلاتهن إلا الحدود " أحمد عن عائشة رضي الله عنها

(1/95)


- ( حديث ) " أكثر من يموت من أمتي بعد قضاء الله وقدره بالعين " البزار عن جابر

(1/96)


- ( حديث ) " أكثروا من الصلاة علي في الليلة الغراء واليوم الأزهر " البيهقي في الشعب والطبراني في الأوسط عن أبي هريرة

(1/97)


- ( حديث ) " إكرام الميت دفنه " ابن أبي الدنيا عن أيوب قال : " كان يقال : من كرامة الميت على أهله تعجيله إلى حضرته "

(1/98)


- ( حديث ) " أكرموا الشهود فإن الله يستخرج بهم الحقوق ويدفع بهم الظلم " الديلمي عن ابن عباس وهو منكر

(1/99)


- ( حديث ) " أكرموا عمتكم النخلة فإنها خلقت من الطين الذي خلق منه آدم " أبو يعلى وأبو نعيم عن ابن عباس وهو ضعيف

(1/100)


- ( حديث ) " اللهم اجعلنا مفلحين حين يقول المؤذن " حي على الفلاح " ابن السني عن معاوية بن أبي سفيان

(1/101)


- ( حديث ) " اللهم خر لي واختر لي " الترمذي عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه

(1/102)


- ( حديث ) " اللهم لا تؤمنا مكرك " الديلمي عن ابن عباس

(1/103)


- ( حديث ) " اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلا " الحاكم عن أنس

(1/104)


- ( حديث ) " اللهم لا طير إلا طيرك ولا خير إلا خيرك " أحمد عن ابن عمر

(1/105)


- ( حديث ) " اللهم لا عيش إلا عيش الآخرة " الشيخان عن أنس

(1/106)


- ( حديث ) " اللهم أحيني مسكينا وأمتني مسكينا واحشرني في زمرة المساكين " الترمذي عن أنس وابن ماجه عن أبي سعيد والطبراني عن عبادة بن الصامت . وادعي ابن الجوزي وابن تيمية أنه موضوع وليس كما قالا

(1/107)


- ( حديث ) " اللهم أعني على الدين بالدنيا وعلى الآخرة بالتقوى " الديلمي عن علي وجابر بن عبد الله

(1/108)


- ( حديث ) " إن الله طيب لا يقبل إلا طيبا " مسلم عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه

(1/109)


- ( حديث ) " إن الله كتب الغيرة على النساء والجهاد على الرجال فمن صبرت منهن كان لها أجر شهيد " الطبراني عن ابن مسعود

(1/110)


- ( حديث ) " إن الله لم يجعل شفاءكم فيما حرم عليكم " الحاكم عن ابن مسعود موقوفا وأبو يعلى وابن حبان عن أم سلمة مرفوعا

(1/111)


- ( حديث ) " إن الله يبغض السائل الملحف " أبو نعيم عن أبي هريرة

(1/112)


- ( حديث ) " إن الله يحب كل قلب حزين " الطبراني عن أبي الدرداء رضي الله تعالى عنه

(1/113)


- ( حديث ) " إن الله يحب الشاب التائب " أبو الشيخ عن أنس رضي الله عنه

(1/114)


- ( حديث ) " إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه " أبو يعلى عن عائشة وابن عساكر من طريق عبد الرحمن بن حسان عن أمه سيرين أخت مارية

(1/115)


- ( حديث ) " إن الله يحب الملحين في الدعاء " أبو الشيخ عن عائشة رضي الله تعالى عنها

(1/116)


- ( حديث ) " إن لله ملائكة في الأرض تنطق على ألسنة بني آدم بما في المرء من الخير والشر " الديلمي عن أنس

(1/117)


- ( حديث ) " إن الله ينزل الرزق على قدر المؤونة ( 1 ) وينزل الصبر على قدر البلاء " ابن لال في مكارم الأخلاق عن أبي هريرة رضي الله عنه
_________
( 1 ) [ هذا المشهور وهو في الأصل : المؤنة ]

(1/118)


- ( حديث ) " إن الله يحب الرجل المشعراني ويكره المرأة المشعرانية " قال عبد الغفار الفارسي في مجمع الغرائب في الحديث : " إن الله يحب الرجل الأزب ويبغض المرأة الزباء " الأزب : الكثير الشعر

(1/119)


- ( حديث ) " إن الله يعطي العبد على قدر نيته " الديلمي من حديث أبي موسى رفعه : " نية المؤمن خير من عمله وإن الله عز و جل ليعطي العبد على نيته ما لا يعطيه على عمله وذلك أن النية لا رياء فيها والعمل يخالطه الرياء "

(1/120)


- ( حديث ) " إن الله يدعو الناس يوم القيامة بأمهاتهم سترا منه على عباده " الطبراني عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما

(1/121)


- ( حديث ) " إن ابن آدم لحريص على ما منع منه " الديلمي عن ابن عمر رضي الله عنهما

(1/122)


- ( حديث ) " إن أحق ما أخذتم عليه أجرا كتاب الله " البخاري عن أنس رضي الله تعالى عنه

(1/123)


- ( حديث ) " إن أبخل الناس من بخل بالسلام " أبو يعلى عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه

(1/124)


- ( حديث ) " إن أسوأ الناس سرقة الذي يسرق من صلاته " أحمد عن أبي قتادة

(1/125)


- ( حديث ) " إن في المعاريض لمندوحة عن الكذب " ابن السني وأبو نعيم عن عمران بن حصين وأبو نعيم عن علي رضي الله تعالى عنه

(1/126)


- ( حديث ) " إن لجواب الكتاب حقا كرد السلام " الديلمي عن ابن عباس رضي الله عنهما

(1/127)


- ( حديث ) " إن لصاحب الحق مقالا " الشيخان عن عائشة

(1/128)


- ( حديث ) " إن الميت يؤذيه في قبره ما كان يؤذيه في بيته " الديلمي عن عائشة بلا سند

(1/129)


- ( حديث ) " إن من الناس مفاتيح للخير مغاليق للشر وإن من الناس مفاتيح للشر مغاليق للخير فطوبى لمن جعل الله مفاتيح الخير على يديه " ابن ماجه عن أنس رضي الله تعالى عنه

(1/130)


- ( حديث ) " إن يكره الحبر السمين " ابن أبي حاتم في تفسيره عن سعيد بن جبير : " أن النبي صلى الله عليه و سلم قال لمالك بن الصيف : أنشدك بالله هل تجد في التوراة : إن الله يكره الحبر السمين وكان حبرا سمينا " وأخرج البيهقي في الشعب عن كعب قال : " إن الله يبغض أهل البيت اللحميين والحبر السمين " وأخرج ابن النجاري في تاريخه عن عمر بن الخطاب قال : " إياكم والبطنة في الطعام والشراب فإنها مفسدة للجسد تورث السقم مكسلة عن الصلاة . وعليكم بالقصد فيهما فإنها أصلح للجسد وأبعد من السرف وإن الله ليبغض الحبر السمين "

(1/131)


- ( حديث ) " أنت ومالك لأبيك " أبو يعلى عن ابن عمر والطبراني في الصغير عن جابر بن عبد الله

(1/132)


- ( حديث ) " إنا أمة أمية لا نكتب ولا نحسب " الشيخان عن سعد بن أبي وقاص

(1/133)


- ( حديث ) " إنما حر جنهم على أمتي مثل الحمام " الطبراني عن أبي بكر رضي الله تعالى عنه

(1/134)


- ( حديث ) " إنما العلم بالتعلم " الطبراني عن أبي الدرداء

(1/135)


- ( حديث ) " إنما يعرف الفضل لأهل الفضل أهل الفضل " الديلمي عن أنس رضي الله عنه

(1/136)


- ( حديث ) " إنما يرحم الله من عباده الرحماء " الشيخان عن أسامة بن زيد

(1/137)


- ( حديث ) " انصر أخاك ظالما أو مظلوما " البخاري عن أنس

(1/138)


- ( حديث ) " أنفق أنفق عليك " البخاري عن أبي هريرة

(1/139)


- ( حديث ) " أنفق بلالا ولا تخش من ذي العرش إقلالا " البزار عن ابن مسعود رضي الله تعالى عنه

(1/140)


- ( حديث ) " أهل القرآن هم أهل الله وخاصته " ابن ماجه وأحمد عن أنس رضي الله عنه

(1/141)


- ( حديث ) " أول ما يسأل العبد عن الصلاة " أبو أحمد والحاكم في الكنى عن ابن عمر . وعند أبي داود ونحوه من حديث تميم الداري ومن حديث أبي هريرة

(1/142)


- ( حديث ) " أولى الناس بي يوم القيامة أكثرهم علي صلاة " ابن حبان والترمذي عن ابن مسعود

(1/143)


- ( حديث ) " إياك وما يعتذر منه " الحاكم في المستدرك من حديث سعد بن أبي وقاص مرفوعا والطبراني في الأوسط من حديث ابن عمر وجابر مرفوعا وابن عساكر في تاريخه من حديث ابن أبي أيوب مرفوعا كلهم بهذا اللفظ . وأخرج الديلمي من حديث أنس مرفوعا : " إياك وكل أمر يعتذر منه " وحسنه الحافظ ابن حجر في زهر الفردوس . وأخرج البخاري في تاريخه وأحمد في الإيمان والطبراني في الكبير بسند جيد عن سعد بن عمارة الأنصاري أخي بني سعد ابن أبي بكر وكانت له صحبة موقوفا " انظر إلى ما يعتذر منه من القول والفعل فاجتنبه " وأخرجه أبو نعيم من وجه آخر عنه مرفوعا . وأخرج أحمد في مسنده من حديث أبي العالية وحبيب ابن الحارث مرفوعا : " إياك وما يسوء الأذن " وأخرج ابن سعد في الطبقات عن العاص بن عمرو الطفاوي عن عمته : " أنها أتت النبي صلى الله عليه و سلم فقالت له : حدثني بحديث ينفعني الله به فقال : إياك وما يسوء الأذن ثلاثا " وأخرج أيضا عن سعيد بن جبير أنه قال : " إياك وما يعتذر منه فإنه لا يعتذر من خير " وأخرج الصابوني في المائتين وابن عساكر من طريق شهر بن حوشب عن سعد بن عبادة أنه قال لابنه : " إياك وكل شيء يعتذر منه " وأخرج أحمد في الزهد من طريق عكرمة بن خالد قال : قال سعد لابنه : " إياك وما يعتذر منه من القول والعمل وافعل ما بدا لك " وأخرج من طريق علي بن زيد أن أسعد بن مالك قال لابنه : " إياك وما يعتذر منه فإنه لا يعتذر من خير " وأخرج أيضا عن سفيان قال : بلغني أن معاذ بن جبل قال : " إياك وما يعتذر منه "
وأخرج ابن عساكر عن ميمون بن مهران قال : قال لي عمر بن عبد العزيز : " احفظ عني أربعا : لا تصحبن سلطانا وإن أمرته بمعروف ونهيته عن منكر ولا تخلون بامرأة وإن أقرأتها القرآن ولا تصلن من قطع رحمه فإنه لك أقطع ولا تكلمن بكلام اليوم تعتذر منه غدا "

(1/144)


- ( حديث ) " إياك والطمع " الحاكم عن سعد بن أبي قاص مرفوعا وزاد : " فإنه الفقر الحاضر "

(1/145)


- ( حديث ) " إياكم وخضر الدمن " الديلمي عن أبي سعيد

(1/146)


- ( حديث ) " الإيمان يزيد وينقص " أحمد عن معاذ بن جبل

(1/147)


- ( حديث ) " الأئمة من قريش " أحمد وغيره عن أبي بردة

(1/148)


- ( حديث ) " إن من العصمة أن لا تجد " عبد الله بن أحمد في زوائد الزهد عن عون بن عبد الله أنه كان يقول : " إن من العصمة أن تطلب الشيء من الدنيا فلا تجده "

(1/149)


- ( أثر ) " اسجد للقرد في زمانه " أبو نعيم في الحلية عن طاوس قال : كان يقال فذكره انتهى

(1/150)


- حرف الباء

(1/151)


- ( حديث ) " الباذنجان لما أكل له " باطل لا أصل له ومن قال من العوام إنه أصح من حديث " ماء زمزم لما شرب له " فقد أخطأ خطأ قبيحا
قلت : ولم أقف له على إسناد إلا في تاريخ بلخ وهو موضوع انتهى

(1/152)


- ( حديث ) " بدأ الإسلام غريبا وسيعود كما بدا " مسلم من حديث ابن عمر رضي الله عنهما

(1/153)


- ( حديث ) " البركة مع أكابركم " ابن حبان والحاكم وصححاه والبزار وصححه في الاقتراح من حديث ابن عباس وابن عدي من حديث أنس

(1/154)


- ( حديث ) " بعثت لأتمم مكارم الأخلاق " مالك في الموطأ والطبراني من حديث جابر
قلت : وأحمد من حديث معاذ بن جبل انتهى

(1/155)


- ( حديث ) " البلاء موكل بالمنطق " ابن لال في مكارم الأخلاق من حديث ابن عباس والديلمي من حديث أبي الدرداء
قلت : والديلمي أيضا من حديث ابن مسعود مرفوعا وأحمد في الزهد عنه موقوفا وابن السمعاني في تاريخه من حديث علي مرفوعا وبقي في هذا الحرف أحاديث

(1/156)


- ( حديث ) " باكروا بالصدقة فإن البلاء لا يتخطى الصدقة " الطبراني في الأوسط من حديث علي وأبو الشيخ من حديث أنس رضي الله عنه

(1/157)


- ( حديث ) " البحر طبق جهنم " أحمد من حديث يعلى بن أمية

(1/158)


- ( حديث ) البخيل من ذكرت عنده فلم يصل علي " الترمذي عن الحسن بن علي رضي الله عنه

(1/159)


- ( حديث ) " بسم الله في أول التشهيد " ( 1 ) الحاكم عن جابر بن عبد الله وصححه
_________
( 1 ) [ أي التشهد ]

(1/160)


- ( حديث ) " بني الدين على النظافة " قال العراقي في تخريج الإحياء لم أجده هكذا بل في الضعفاء لابن حبان من حديث عائشة : " تنظفوا فإن الإسلام نظيف " وللطبراني في الأوسط بسند ضعيف من حديث ابن مسعود : " النظافة تدعو إلى الإسلام " وأقرب منه ما أخرجه الترمذي عن سعد بن أبي وقاص مرفوعا : " إن الله نظيف يحب النظافة فنظفوا أفنيتكم "

(1/161)


- ( حديث ) " بورك لأمتي في بكورها " الطبراني في الأوسط عن أبي هريرة رضي الله عنه

(1/162)


- ( حديث ) " بئس مطية الرجل زعموا " أحمد وأبو داود عن ابن مسعود

(1/163)


- ( حديث ) " بين كل أذانين صلاة " الشيخان عن عبد الله بن مغفل

(1/164)


- ( حديث ) " بعثت بجوامع الكلم واختصر لي الكلام اختصارا " البيهقي في الشعب وأبو يعلى عن عمر بن الخطاب رضي الله تعالى عنه

(1/165)


- ( حديث ) " بعثت بالحنيفية السمحة " أحمد عن أبي أمامة

(1/166)


- حرف التاء

(1/167)


- ( حديث ) " تختموا بالعقيق فإنه ينفي الفقر " الديلمي من حديث أنس وعمر وعلي وعائشة بأسانيد متعددة
وفي اليواقيت للمطرزي أن إبراهيم الحربي سئل عنه فقال صحيح وقال يروى أيضا بالياء التحتية : أي اسكنوا بالعقيق وأقيموا به
قلت : عند ابن عدي بسند ضعيف من حديث عائشة مرفوعا : " تختموا بالعقيق فإنه مبارك " انتهى

(1/168)


- ( حديث ) " ترك العشاء مهرمة " ابن ماجه من حديث جابر والترمذي من حديث أنس وسندهما ضعيف . وقال الصغاني موضوع

(1/169)


- ( حديث ) " تزوجوا فقراء يغنكم الله " لا يعرف ولكن في صحيح ابن حبان والحاكم : " ثلاثة حق على الله أن يغنيهم : الناكح ليستعفف "
قلت : هذا تصحف على المصنف وإنما هو : " يعينهم الله " بالعين المهملة من الإعانة وأقرب منه ما أخرجه الديلمي من حديث عائشة مرفوعا :
تزوجوا النساء فإنهن يأتين بالمال
ومن شواهده حديث : " التمسوا الرزق بالنكاح " أخرجه الديلمي من حديث ابن عباس

(1/170)


- ( حديث ) " تفكروا في كل شيء ولا تتفكروا في الله " ابن أبي شيبة في كتاب العرش عن ابن عباس موقوفا وأبو نعيم في الحلية عنه مرفوعا بلفظ : " تفكروا في خلق الله ولا تفكروا في الله "

(1/171)


- ( حديث ) " تقول النار يوم القيامة للمؤمن : يا مؤمن جز فقد أطفأ نورك لهبي " ابن عدي من حديث يعلى بن أمية وقال منكر والترمذي الحكيم في نوادر الأصول

(1/172)


- ( حديث ) " تمكث إحداكن شطر دهرها لا تصلي " قال ابن منده لا يثبت . وقال ابن الجوزي : لا يعرف . وقال النووي : باطل . وقال البيهقي : تطلبته فلم أجده ولم أجد له إسنادا
قلت : بقي أحاديث

(1/173)


- ( حديث ) " تعلموا الفرائض فإنه نصف العلم " ابن ماجه من حديث أبي هريرة رضي الله عنه

(1/174)


- ( حديث ) " تهادوا تحابوا " الطبراني في الأوسط من حديث عائشة رضي الله عنها

(1/175)


- ( حديث ) " تمعددوا واخشوشنوا وامشوا حفاة " الطبراني من حديث عبد الله بن أبي حدرد

(1/176)


- ( حديث ) " التائب من الذنب كمن لا ذنب له " ابن ماجه عن ابن مسعود والديلمي عن أنس وابن عباس والطبراني في الكبير عن أبي سعيد عن أبيه

(1/177)


- ( حديث ) " التدبير نصف المعيشة و التودد نصف العقل والهم نصف الهرم وقلة العيال أحد اليسارين " الديلمي من حديث أنس . وأخرج أحمد في الزهد عن يونس بن عبيد قال كان يقال : " التودد إلى الناس نصف العقل وحسن المسألة ( 1 ) نصف العلم والاقتصاد في المعيشة يلقي عنك نصف المؤونة ( 2 ) "
_________
( 1 ) [ في الأصل " المسئلة " وهو مخالف لقواعد الهمزة وخطأ الهمزة هذا شائع في النسخ القديمة فليحفظ . دار الحديث ]
( 2 ) [ هذا المشهور وهو في الأصل : المؤنة ]

(1/178)


- ( حديث ) " التكبير جزم " سعيد بن منصور في سننه عن إبراهيم النخعي من قوله زاد : " والتسليم جزم والقراءة جزم والأذان جزم " وأخرج من وجه آخر عنه قال : " كانوا يجزمون التكبير " والمراد به عدم التمطيط والترديد

(1/179)


- حرف الجيم

(1/180)


- ( حديث ) " الجار قبل الدار والرفيق قبل الطريق والزاد قبل الرحيل " الخطيب في الجامع من حديث علي ورافع بن خديج بسند ضعيف

(1/181)


- ( حديث ) " جبلت القلوب على حب من أحسن إليها وبغض من أساء إليها " البيهقي في الشعب عن ابن مسعود مرفوعا وموقوفا قال وهو المحفوظ قال ابن عدي وهو المعروف

(1/182)


- ( حديث ) " الجماعة رحمة والفرقة عذاب " أحمد من حديث النعمان بن بشير وسنده ضعيف

(1/183)


- ( حديث ) " الجنة تحت أقدام الأمهات " مسلم ( 1 ) من حديث أنس
قلت : وبقي أحاديث
_________
[ ( 1 ) قال المناوي في فيض القدير شرح الجامع الصغير :
- 3642 - ( الجنة تحت أقدام الأمهات )
( القضاعي ) في مسند الشهاب ( خط [ أي الخطيب ] في الجامع ) كلاهما من حديث منصور بن مهاجر عن النضر الأبار ( عن أنس ) . قال ابن طاهر : ومنصور وأبو النضر لا يعرفان والحديث منكر اه
فقول العامري على شرحه " حسن " غير حسن
وظاهر صنيع المصنف أنه لم يره مخرجا لأحد من الستة وإلا لما أبعد النجعة وهو ذهول : فقد خرجه النسائي وابن ماجه وكذا أحمد والحاكم وصححه
وأعجب من ذلك أن المصنف في الدرر [ أي هذا الكتاب : الدرر المنتثرة ] عزاه إلى مسلم باللفظ المذكور من حديث النعمان بن بشير فيا له من ذهول ما أبشعه
انتهى كلام المناوي مع تحفظنا عن وصف ذهوله بالبشاعة حيث جل من لا ينسى والذهول محتمل من المخلوق رحم الله الإمامين وجزاهما الخير عن المسلمين . دار الحديث ]

(1/184)


- ( حديث ) " جنبوا مساجدكم مجانينكم وصبيانكم " ابن ماجه عن واثلة بن الأسقع والطبراني عن أبي الدرداء وأبي أمامة

(1/185)


- ( حديث ) " الجمعة حج المساكين " ابن أبي أسامة في مسنده عن ابن عباس رضي الله عنهما

(1/186)


- ( حديث ) " الجبن والجراءة غرائز يضعها الله حيث يشاء " أبو يعلى عن أبي هريرة رضي الله عنه

(1/187)


- ( حديث ) " الجالس وسط الحلقة ملعون " أبو داود والترمذي عن حذيفة بن اليمان

(1/188)


- ( حديث ) " الجبروت في القلب " ابن لال في مكارم الأخلاق عن جابر رضي الله عنه

(1/189)


- ( حديث ) " الجالب مرزوق والمحتكر ملعون " ابن ماجه عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه

(1/190)


- حرف الحاء

(1/191)


- ( حديث ) " حب الدنيا رأس كل خطيئة " البيهقي في الشعب من مراسيل الحسن مرفوعا وابن أبي الدنيا في مكايد الشيطان من كلام مالك بن دينار والبيهقي في الزهد من كلام عيسى ابن مريم وابن يونس في تاريخ مصر من كلام سعد بن مسعود
قلت : وقد عد الحديث في الموضوعات وتعقبه شيخ الإسلام ابن حجر بأن ابن المديني أثنى على مراسيل الحسن والإسناد حسن إليه وقد أورده الديلمي من حديث علي بن أبي طالب وبيض له في مسنده فلم يذكر له إسنادا وهو في تاريخ ابن عساكر عن سعد ابن مسعود الصدفي التابعي بلفظ : " حب الدنيا رأس كل الخطأ " انتهى

(1/192)


- ( حديث ) " حبب إلي من دنياكم ثلاث : الطيب والنساء وجعلت قرة عيني في الصلاة " النسائي والحاكم من حديث أنس بدون لفظ ثلاث
قلت : وفي بعض طرقه عند البيهقي في سننه بلفظ : " إنما حبب " اه

(1/193)


- ( حديث ) " حبك للشيء يعمي ويصم " أبو داود من حديث أبي الدرداء والوقف أشبه وروي من حديث معاوية بن أبي سفيان ولا يثبت

(1/194)


- ( حديث ) " الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة " الترمذي من حديث أبي سعيد وابن ماجه من حديث ابن عمر
قلت : بقي أحاديث

(1/195)


- ( حديث ) " حاككوا الباعة فإنهم لا ذمة لهم " لا أصل له . وفي مسند أبي يعلى من حديث الحسين بن علي مرفوعا : " المغبون لا مأجور ولا محمود " وأخرجه أبو القاسم البغوي في معجمه من طريق كامل بن طلحة عن أبي هشام النقاد قال : كنت أحمل المتاع من البصرة إلى الحسين بن علي بن أبي طالب فكان يماكسني فيه قلت يا ابن رسول الله أجيئك بالمتاع من البصرة تماكسني فيه فلعلي لا أقوم حتى تهب عامته فقال إن أبي حدثني برفع الحديث إلى النبي صلى الله عليه و سلم قال : " المغبون لا محمود ولا مأجور " قال البغوي : وهذا وهم من كامل . روى غيره عن أبي هشام : قال كنت أحمل المتاع إلى علي بن الحسين ورواه أبو سعيد الحسن بن علي العدوي عن كامل وزاد فيه علي بن أبي طالب إلا أنه جعله من رواية الحسن لا الحسين ثم رأيت بخط شيخ الإسلام ابن حجر في تذكرته فيما انتخبه من الطبوريات ما نصه : حدثنا عمر بن محمد الطبري حدثني محمد بن سليمان الجوهري حدثنا عيسى بن نجد عن صخر قال : " ماكسوا أهل الأسواق فإنهم أنذال " وفي مشيخة ابن محمد الحسن بن علي الجوهري بسند قوي عن سفيان الثوري : قال كان يقال : " ماكسوا الباعة فإنهم لا خلاق لهم "

(1/196)


- ( حديث ) " حب الوطن من الإيمان " لم أقف عليه

(1/197)


- ( حديث ) " حسن السؤال نصف العلم " الديلمي عن ابن عمر

(1/198)


- ( حديث ) " حسن العهد من الإيمان " الحاكم عن عائشة

(1/199)


- ( حديث ) " حفت الجنة بالمكاره وحفت النار بالشهوات " البخاري عن أنس

(1/200)


- ( حديث ) " الحدة تعتري خيار أمتي " أبو يعلى والطبراني من حديث ابن عباس والديلمي عن أنس

(1/201)


- ( حديث ) " الحكمة ضالة المؤمن " الترمذي عن أبي هريرة

(1/202)


- ( حديث ) " الحياء من الإيمان " الشيخان عن ابن عمر

(1/203)


- ( حديث ) " الحلف خدعة أو ندم " ابن ماجه عن ابن عمر

(1/204)


- ( حديث ) " الحرب خدعة " الشيخان عن أبي هريرة

(1/205)


- ( حديث ) " حكمي على الواحد حكمي على الجماعة " لا يعرف

(1/206)


- ( حديث ) " الحجامة في نقرة الرأس تورث النسيان " الديلمي عن أنس رضي الله عنه

(1/207)


- ( حديث ) " الحزم سوء الظن " أبو الشيخ بسند واه جدا عن علي موقوفا والقضاعي في مسند الشهاب عن عبد الرحمن بن عائذ مرفوعا
وأخرج البيهقي في شعب الإيمان عن الحكم بن عبد الرحمن قال : كانت العرب تقول : " العقل تجارب والحزم سوء الظن " اه

(1/208)


- حرف الخاء

(1/209)


- ( حديث ) " الخال وارث من لا وارث له " أبو داود من حديث المقدام بن معدي كرب وضعفه ابن معين

(1/210)


- ( حديث ) " خذوها يا بني طلحة خالدة تالدة لا ينزعها منكم إلا ظالم " الطبراني من حديث ابن عباس

(1/211)


- ( حديث ) " خص بالبلاء من عرف الناس " الديلمي من حديث عمر رضي الله عنه

(1/212)


- ( حديث ) " خلق الله التربة يوم السبت " مسلم والنسائي من حديث أبي هريرة

(1/213)


- ( حديث ) " الخلق كلهم عيال الله وأحبهم إليه أنفعهم لعياله " البيهقي في الشعب وأبو يعلى من حديث أنس وسنده ضعيف وابن عدي من حديث ابن مسعود

(1/214)


- ( حديث ) " خيركم بعد المائتين كل خفيف الحاذ قيل يا رسول الله وما خفيف الحاذ ؟ قال من لا أهل له ولا مال " أبو يعلى من حديث حذيفة بن اليمان

(1/215)


- ( حديث ) " الخير عادة " أبو نعيم في الحلية من حديث معاوية بن أبي سفيان
قلت : هو عند ابن ماجه انتهى

(1/216)


- ( حديث ) " خير الذكر الخفي وخير المال ما يكفي " البيهقي من حديث سعد بن أبي وقاص
قلت : بقي أحاديث

(1/217)


- ( حديث ) " خذوا شطر دينكم عن الحميراء " لم أقف عليه . وقال الحافظ عماد الدين بن كثير في تخريج أحاديث مختصر ابن الحاجب هو حديث غريب جدا بل هو حديث منكر سألت عنه شيخنا الحافظ أبا الحجاج المزي فلم يعرفه قال : ولم أقف له على سند إلى الآن وقال شيخنا الذهبي : هو من الأحاديث الواهية التي لا يعرف لها إسناد انتهى لكن في الفردوس من حديث أنس : " خذوا ثلث دينكم من بيت عائشة " ولم يذكر له إسنادا

(1/218)


- ( حديث ) " خيركن أيسركن صداقا " الطبراني عن ابن عباس رضي الله عنهما

(1/219)


- ( حديث ) " خير المجالس أوسعها " أبو داود عن أبي سعيد

(1/220)


- ( حديث ) " خير الغذاء بواكره " الديلمي عن أنس

(1/221)


- ( حديث ) " خياركم أحسنكم قضاء " الشيخان عن أبي هريرة رضي الله عنه

(1/222)


- ( حديث ) " خيار أمتي حداؤهم الذين إذا أغضبوا رجعوا " الطبراني في الأوسط عن علي

(1/223)


- ( حديث ) " خير المجالس ما استقبل به القبلة " الطبراني عن ابن عمر رضي الله عنهما

(1/224)


- ( حديث ) " خير الأسماء ما حمد وما عبد " لم أقف عليه . وفي معجم الطبراني من حديث أبي زهير الثقفي : " إذا سميتم فعبدوا " وأخرج أيضا من حديث ابن مسعود مرفوعا : " أحب الأسماء إلى الله ما يعبد له " وسنده ضعيف

(1/225)


- ( حديث ) " الخراج بالضمان " الأربعة عن عائشة

(1/226)


- ( حديث ) " خير الأمور أوساطها " ابن السمعاني في تاريخه من حديث علي بسند فيه من لا يعرف حاله . وأخرجه ابن جرير في تفسيره من كلام مطرف بن عبد الله ومن كلام يزيد بن مرة الجعفي . وروي أبو يعلى عن وهب بن منبه قال : " إن لكل شيء طرفين ووسطا فإذا أمسك أحد الطرفين مال الآخر وإذا أمسك الوسط اعتدل الطرفان فعليكم بالأوساط من الأشياء "

(1/227)


- ( حديث ) " خير خلكم خل خمركم " البيهقي في المعرفة عن جابر رضي الله عنه وقال : ليس بالقوي

(1/228)


- ( حديث ) " الخير في وفي أمتي إلى يوم القيامة " قال الحافظ ابن حجر : لا أعرفه انتهى

(1/229)


- حرف الدال

(1/230)


- ( حديث ) " الدال على الخير كفاعله " البزار من حديث أنس وأخرجه مسلم من حديث أبي مسعود الأنصاري بلفظ : " من دل على خير فله مثل أجر فاعله "

(1/231)


- ( حديث ) " الدنيا سجن المؤمن وجنة الكافر " مسلم والترمذي من حديث أبي هريرة وأحمد من حديث عبد الله بن عمرو بزيادة : " فإذا فارق الدنيا فارق السجن "
قلت : بقي أحاديث

(1/232)


- ( حديث ) " داووا مرضاكم بالصدقة " الطبراني عن أبي أمامة والديلمي عن ابن عمر

(1/233)


- ( حديث ) " دع ما يريبك إلى ما لا يريبك " الترمذي والنسائي عن الحسن بن علي والطبراني عن واثلة بن الأسقع وأبو نعيم عن ابن عمر رضي الله عنهما

(1/234)


- ( حديث ) " دفن البنات من المكرمات " الطبراني في الأوسط عن ابن عباس رضي الله عنهما

(1/235)


- ( حديث ) " الدعاء يرد البلاء " أبو الشيخ عن أبي هريرة وابن عباس

(1/236)


- ( حديث ) " الدنيا دار من لا دار له ومال من لا مال له ولها يجمع من لا عقل له " أحمد عن عائشة

(1/237)


- ( حديث ) " الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة " مسلم عن ابن عمر رضي الله عنهما

(1/238)


- ( حديث ) " الدنيا جيفة والناس كلابها " أبو الشيخ في تفسيره عن علي موقوفا : " الدنيا جيفة فمن أرادها فليصبر على مخالطة الكلاب " وأخرج الديلمي عن علي مرفوعا : " أوحى الله تعالى إلى داود : يا داود مثل الدنيا كمثل جيفة اجتمعت عليها الكلاب يجرونها أفتحب أن تكون كلبا مثلهم فتجر معهم ؟ "

(1/239)


- ( حديث ) " الدين النصيحة قالوا لمن ؟ قال : لله ولرسوله وأئمة المسلمين وعامتهم " مسلم عن تميم الداري

(1/240)


- ( حديث ) " الديك الأبيض صديقي " ابن أبي أسامة وأبو الشيخ ابن حبان من حديث أنس وهو منكر انتهى

(1/241)


- حرف الذال

(1/242)


- ( حديث ) " ذكاة الأرض يبسها " لا أصل له إنما هو قول محمد بن الحنفية أخرجه ابن جرير في تهذيب الآثار
قلت : وأخرجه ابن أبي شيبة في المصنف عنه وأخرجه أيضا عن أبي جعفر وعن أبي قلابة انتهى قولهما

(1/243)


- حرف الراء

(1/244)


- ( حديث ) " رفع عن أمتي الخطأ والنسيان وما استكرهوا عليه " ابن ماجه وابن حبان والحاكم وصححه من حديث ابن عباس بلفظ : " إن الله وضع " وابن عدي من حديث أبي بكرة بلفظ : " رفع الله عن هذه الأمة ثلاثا : الخطأ والنسيان والأمر يكرهون عليه "

(1/245)


- ( حديث ) " الرؤيا على رجل طائر ما لم تعبر فإذا عبرت وقعت " أبو داود والترمذي وصححه وابن ماجه من حديث أبي رزين

(1/246)


- ( حديث ) " الرياء الشرك الأصغر " الطبراني من حديث شداد بن أوس
قلت : بقي أحاديث

(1/247)


- ( حديث ) " رأس الحكمة مخافة الله " ابن لال عن ابن مسعود رضي الله تعالى عنه

(1/248)


- ( حديث ) " رأس العقل بعد الإيمان بالله التودد إلى الناس " أبو نعيم عن أنس وعلي رضي الله عنهما

(1/249)


- ( حديث ) " ريح الولد من ريح الجنة " الطبراني في الصغير عن ابن عباس رضي الله عنهما

(1/250)


- ( حديث ) " رد جواب الكتاب حق كرد السلام " ابن لال عن ابن عباس وأبو نعيم عن أنس

(1/251)


- ( حديث ) " رضا الله في رضا الوالدين وسخطه في سخط الوالدين " الترمذي عن ابن عمرو

(1/252)


- ( حديث ) " الرؤيا لأول عابر ( 1 ) " ابن ماجه عن أنس
_________
( 1 ) [ من حاشية ابن ماجه : ( لأول عابر ) أي أنها إذا احتملت تأويلين أو أكثر فعبرها من يعرف عبارتها وقعت على ما أولها وانتفى عنها غيره من التأويل

(1/253)


- ( حديث ) " الرزق يطلب العبد كما يطلبه أجله " الطبراني عن أبي الدرداء رضي الله تعالى عنه

(1/254)


- ( حديث ) " رحم الله من قال خيرا أو صمت " الديلمي عن أنس بلفظ : " رحم الله من تكلم فغنم أو سكت فسلم "

(1/255)


- ( حديث ) " رجعنا من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر قالوا وما الجهاد الأكبر ؟ قال جهاد القلب " قال الحافظ بن حجر في تسديد القوس : هو مشهور على الألسنة وهو من كلام إبراهيم بن أبي عبلة في السكنى للنسائي انتهى
وأقول : وروى الخطيب في تاريخه من حديث جابر قال : " قدم النبي صلى الله عليه و سلم من غزاة له فقال لهم رسول الله النبي صلى الله عليه و سلم : قدمتم خير مقدم وقدمتم من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر قالوا : وما الجهاد الأكبر يا رسول الله ؟ قال مجاهدة العبد هواه "

(1/256)


- ( حديث ) " رحم الله من زاراني وزمام ناقته بيده " قال الحافظ ابن حجر : لا أصل له انتهى

(1/257)


- حرف الزاي

(1/258)


- ( حديث ) " زر غبا تزدد حبا " البزار والبيهقي في الشعب من حديث أبي هريرة وضعفاه والديلمي من حديث ابن عمر . ورواه ابن عدي في أربعة عشر موضعا من الكامل وضعفها كلها
قلت : ورواه أيضا من حديث علي وأنس وجابر وحبيب بن مسلمة وابن عباس وابن عمرو وأبي ذر وعائشة وبقي أحاديث

(1/259)


- ( حديث ) " زينوا أصواتكم بالقرآن " الحاكم وغيره عن البراء

(1/260)


- ( حديث ) " زينوا أعيادكم بالتكبير " الطبراني عن أنس

(1/261)


- ( حديث ) " الزكاة قنطرة الإسلام " الطبراني عن أبي الدرداء

(1/262)


- ( حديث ) " الزنا يورث الفقر " الديلمي عن ابن عمر اه

(1/263)


- حرف السين

(1/264)


- ( حديث ) " سافروا تصحوا " أحمد من حديث أبي هريرة
قلت : والطبراني عن ابن عباس والقضاعي عن ابن عمر رضي الله عنهما

(1/265)


- ( حديث ) " السعيد من وعظ بغيره " الرامهرمزي في الأمثال من حديث زيد بن خالد وعقبة بن عامر . قال ابن الجوزي : ولا يثبت
قلت : حديث عقبة طويل جدا أخرجه الديلمي في مسنده وقد ورد هذا اللفظ عن ابن مسعود موقوفا أخرجه ابن ماجه والبيهقي في المدخل وعن عمر موقوفا أخرجه سعيد بن منصور في سننه انتهى

(1/266)


- ( حديث ) " السلطان ظل الله في الأرض " البيهقي عن ابن سيرين مرفوعا وعن أنس موقوفا . قال الدارقطني : والأصح عن كعب من قوله
قلت : ورد هذا اللفظ أيضا من حديث أبي بكرة مرفوعا أخرجه الترمذي وأنس مرفوعا أخرجه الديلمي وأبو الشيخ وأبو بكر الصديق مرفوعا أخرجه أبو الشيخ وعمر بن الخطاب مرفوعا أخرجه أبو نعيم انتهى

(1/267)


- ( حديث ) " سيد العرب علي " أبو نعيم في الحلية من حديث الحسن بن علي
قلت : والحاكم في المستدرك من حديث عائشة وجابر . وقال الذهبي في مختصره إنه موضوع وأخرجه ابن عساكر عن قيس بن حازم مرسلا بلفظ : " أنا سيد ولد آدم وأبوك سيد كهول العرب وعلي سيد شباب العرب " وبقي أحاديث

(1/268)


- ( حديث ) " سبقك بها عكاشة " الشيخان عن ابن عباس

(1/269)


- ( حديث ) " سددوا وقاربوا " الشيخان عن عائشة

(1/270)


- ( حديث ) " السفر قطعة من العذاب " البخاري عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه

(1/271)


- ( حديث ) " سيد القوم خادمهم " ابن ماجه عن أبي قتادة

(1/272)


- ( حديث ) " السلام قبل الكلام " الترمذي عن جابر

(1/273)


- ( حديث ) " السعيد من سعد في بطن أمه والشقي من شقي في بطن أمه " الطبراني في الصغير والبزار بسند صحيح عن أبي هريرة

(1/274)


- ( حديث ) " السماح رباح والشر شؤم " الديلمي عن أبي هريرة

(1/275)


- ( حديث ) " سبقت رحمتي غضبي " الشيخان عن أبي هريرة

(1/276)


- حرف الشين

(1/277)


- ( حديث ) " الشتاء ربيع المؤمن " أبو يعلى من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه

(1/278)


- ( حديث ) " شيبتني هود وأخواتها " البزار من حديث ابن عباس وصححه في الاقتراح وأعله الدارقطني وأنكره موسى بن هارون
قلت : وقال فيه إنه موضوع والصواب تحسينه وقد استوفيت طرقه في التفسير المسند انتهى . والله أعلم

(1/279)


- ( حديث ) " الشيخ في قومه كالنبي في أمته " لا أصل له
قلت : أسنده الديلمي من حديث أبي رافع
قلت : بقي أحاديث

(1/280)


- ( حديث ) " شاوروهن وخالفوهن " باطل لا أصل له لكن في معناه حديث : " طاعة النساء ندامة " أخرجه ابن لال وابن عدي والديلمي من حديث عائشة . وأخرج ابن عدي من حديث أم سعد بنت زيد بن ثابت عن أبيها مرفوعا : " طاعة المرأة ندامة " وأخرج ابن لال : حدثنا أبو العباس العسكري حدثنا أحمد بن الوليد الفحام حدثنا كثير بن هشام حدثنا عيسى بن إبراهيم الهاشمي عن عمر بن محمد عن أنس مرفوعا : " لا يفعلن أحدكم أمرا حتى يستشير فإن لم يجد من يستشيره فليستشر امرأة ثم ليخالفها فإن في خلافها البركة " وأخرج الطبراني والحاكم وصححه من حديث أبي بكرة مرفوعا : " هلكت الرجال حين أطاعت النساء " وأخرج العسكري في الأمثال عن عمر قال : " خالفوا النساء فإن في خلافهن البركة " وأخرج عن معاوية قال : " عودوا النساء فإنها ضعيفة إن أطعتها أهلكتك "

(1/281)


- ( حديث ) " شراركم عزابكم " أحمد عن أبي ذر الطبراني عن عطية بن بشر وابن عدي عن أبي هريرة وأبو يعلى عن جابر وأورده ابن الجوزي في الموضوعات فأخطأ

(1/282)


- ( حديث ) " شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي " أبو داود والترمذي والبيهقي عن أنس والحاكم عن جابر والطبراني عن ابن عباس وابن عمر والبيهقي في الشعب عن كعب بن عجرة ومن مرسل طاوس وقال : إنه مرسل حسن يشهد لكون هذه اللفظة شائعة فيما بين التابعين

(1/283)


- ( حديث ) " شهادة خزيمة بشهادة رجلين " أحمد وأبو داود عن النعمان بن بشير

(1/284)


- ( حديث ) " شفاء العي السؤال " أبو داود والحاكم عن ابن عباس رضي الله عنهما

(1/285)


- ( حديث ) " الشاهد يرى ما لا يرى الغائب " أحمد عن علي اه

(1/286)


- حرف الصاد

(1/287)


- ( حديث ) " الصحة تمتع الرزق " في زوائد المسند من حديث عثمان بن عفان وهو ضعيف

(1/288)


- ( حديث ) " صلاة النهار عجماء " قال الدارقطني والنووي : باطل لا أصل له وهو في فضائل القرآن لأبي عبيد من كلام أبي عبيدة بن عبد الله بن مسعود
قلت : وأخرجه عنه ابن أبي شيبة في المصنف وأخرجه أيضا عن الحسن وبقيته عنهما : " وصلاة الليل تسمع أذنيك " وأخرجه سعيد بن منصور عن أبي حماد بن سليمان بدون هذه الزيادة وكذا أخرجه عبد الرزاق عن مجاهد . وأخرج عن الحسن قال : " صلاة النهار عجماء لا يرفع بها الصوت إلا الجمعة والصبح ترفع "

(1/289)


- ( حديث ) " صوموا تصحوا " أبو نعيم في الطب من حديث أبي هريرة رضي الله تعالى عنه
قلت : بقي أحاديث

(1/290)


- ( حديث ) " صلاة بسواك أفضل من سبعين صلاة بلا سواك " الحارث في مسنده وأبو يعلى والحاكم عن عائشة والديلمي عن أبي هريرة

(1/291)


- ( حديث ) " الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم أفضل من عتق الرقاب " الأصبهاني في الترغيب عن أبي بكر الصديق رضي الله تعالى عنه موقوفا

(1/292)


- ( حديث ) " صلوا على من قال : لا إله إلا الله وصلوا خلف من قال : لا إله إلا الله " الطبراني عن ابن عمر

(1/293)


- ( حديث ) " صدقة السر تطفئ غضب الرب " الترمذي عن أنس

(1/294)


- ( حديث ) " الصلاة عماد الدين " الديلمي عن علي

(1/295)


- ( حديث ) " الصبر مفتاح الفرج " الديلمي عن الحسين بن علي بلا إسناد

(1/296)


- ( حديث ) " صغار قوم كبار قوم آخرين " أخرجه الدارمي والبيهقي في المدخل عن الحسين بن علي رضي الله عنهما موقوفا وعن عروة بن الزبير من قوله وأخرجه البيهقي عن عمرو بن العاص موقوفا

(1/297)


- حرف الطاء

(1/298)


- ( حديث ) " طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة " روي من حديث أنس وجابر وابن عمر وابن عباس وعلي وأبي سعيد وفي كل طرقه مقال وأجودها طريق قتادة وثابت عن أنس وطريق مجاهد عن ابن عمر وأخرجه ابن ماجه عن كثير بن شنظير عن محمد بن سيرين عن أنس وكثير مختلف فيه فالحديث حسن . وقال ابن عبد البر : روي من وجوه كلها معلولة ثم روي عن إسحاق بن راهويه أن في إسناده مقالا ولكن معناه صحيح . وقال البزار في مسنده : روي عن أنس بأسانيد واهية وأحسنها ما رواه إبراهيم بن سلام عن حماد بن أبي سليمان عن إبراهيم النخعي عن أنس وابن سلام لا نعلم روى عنه إلا أبو عاصم وأخرجه ابن الجوزي في منهاج القاصدين من جهة أبي بكر بن أبي داود حدثنا جعفر بن مسافر حدثنا يحيى بن حسان عن سليمان بن قرم عن ثابت البناني عن أنس . قال ابن أبي داود : سمعت أبي يقول : ليس في أن طلب العلم فريضة أصح من هذا . وقال المزي : هذا الحديث روي من طرق تبلغ رتبة الحسن
قلت : قال الديلمي روي أيضا من حديث أبي بن كعب وحذيفة وسلمان وسمرة بن جندب ومعاوية بن عبدة وأبي أيوب وأبي هريرة وعائشة بنت الصديق وعائشة بنت قدامة وأم هانئ . وقد بينت مخارجها في الأحاديث المتواترة وفي المدخل للبيهقي : أراد والله أعلم بالعلم العلم العام الذي لا يسع البالغ العاقل جهله وعلم ما يطرأ له خاصة أو أراد به فريضة على كل مسلم حتى يقوم به من فيه الكفاية ثم أخرج عن ابن المبارك أنه سئل عن تفسير هذا الحديث فقال : ليس هو الذي تطلبون إنما طلب العلم فريضة أن يقع الرجل في شيء من أمر دينه فيسأل عنه حتى يعلمه انتهى

(1/299)


- ( حديث ) " طلب الكسب الحلال فريضة " البيهقي من حديث ابن مسعود وضعفه
قلت : والطبراني من حديث أنس رضي الله عنه انتهى

(1/300)


- ( حديث ) " طلب الحق غربة " الأنصاري في منازل السائرين من جهة الجنيد عن السري عن معروف الكرخي عن جعفر بن محمد عن آبائه مرفوعا وقال : غريب
قلت : أخرجه من هذا الطريق الديلمي . وأخرجه ابن عساكر في تاريخه مسلسلا بالصوفية من هذا الطريق أيضا انتهى

(1/301)


- ( حديث ) " طعام البخيل داء وطعام السخي شفاء " ابن عدي من حديث مالك عن نافع عن ابن عمر وقال : لا يثبت فيه مجاهيل وضعفاه وهو باطل عند مالك
قلت : بقي أحاديث

(1/302)


- ( حديث ) " الطلاق بيد من أخذ بالساق " ابن ماجه عن ابن عباس انتهى

(1/303)


- حرف الظاء

(1/304)


- ( حديث ) " الظالم عدل الله في الأرض ينتقم من الناس ثم ينتقم الله منه " قال الزركشي : لم أجده
قلت : في معناه ما أخرجه الطبراني في الأوسط عن جابر مرفوعا : " إن الله يقول : أنتقم ممن أبغض بمن أبغض ثم أصير كلا إلى النار " وسنده ضعيف . وأخرج ابن عساكر عن علي بن غنام قال : كان يقال : " ما انتقم الله لقوم إلا بشر منهم " وأخرج عبد الله بن الإمام أحمد في زوائد الزهد عن مالك بن دينار قال : " قرأت في الزبور أني أنتقم من المنافق بالمنافق ثم أنتقم من المنافقين جميعا " قال : ونظير ذلك في كتاب الله تعالى : { وكذلك نولي بعض الظالمين بعضا بما كانوا يكسبون } وبقي أحاديث

(1/305)


- ( حديث ) " ظلم دون ظلم " أحمد في الإيمان عن عطاء مرسلا

(1/306)


- حرف العين

(1/307)


- ( حديث ) " العبد من طينة مولاه " ابن لال في مكارم الأخلاق من حديث ابن عباس بلفظ : " طينة المعتق من طينة المعتق "

(1/308)


- ( حديث ) " العجلة من الشيطان " الترمذي وحسنه من حديث سهل بن سعد الساعدي وأوله : " الأناة من الله " والبيهقي في سننه من حديث أنس وأوله : " التأني من الله " وأخرج أيضا من حديث ابن عباس : " وإذا تأنيت أصبت أو كدت وإذا استعجلت أخطأت أو كدت "

(1/309)


- ( حديث ) " العدة دين " الطبراني من حديث ابن مسعود في مراسيل أبي داود عن الحسن مرفوعا : " العدة عطية "
قلت : وفي الباب عن علي أخرجه الديلمي اه

(1/310)


- ( حديث ) " عرفوا ولا تعنفوا " الآجري في أخلاق حملة القرآن من حديث أبي هريرة
قلت : والحارث والطيالسي في مسنديهما والبيهقي في المدخل بلفظ : " علموا ولا تعنفوا فإن المعلم خير من المعنف " انتهى

(1/311)


- ( حديث ) " علماء أمتي كأنبياء بني إسرائيل " لا أصل له

(1/312)


- ( حديث ) " العلماء ورثة الأنبياء " الأربعة من حديث أبي الدرداء

(1/313)


- ( حديث ) " العين حق " البخاري من حديث ابن عباس

(1/314)


- ( حديث ) " العين تدخل الرجل القبر والجمل القدر " أبو نعيم في الحلية من حديث جابر
قلت : بقي أحاديث

(1/315)


- ( حديث ) " عرضت علي أعمال أمتي فوجدت منها المقبول والمردود إلا الصلاة علي " لم أقف له على سند

(1/316)


- ( حديث ) " على اليد ما أخذت حتى تؤديه " أبو داود والترمذي من حديث سمرة بن جندب

(1/317)


- ( حديث ) " العلم خزائن ومفتاحها السؤال " أبو نعيم عن علي رضي الله تعالى عنه

(1/318)


- ( حديث ) " عليكم بدين العجائز " الديلمي من حديث ابن عمر بلفظ : " إذا كان آخر الزمان واختلفت الأهواء فعليكم بدين البادية والنساء " وسنده واه

(1/319)


- ( حديث ) " عورة سترت ومؤونة ( 1 ) كفيت عند موت البنت " ابن أبي الدنيا في كتاب العرائس من طريق قتادة أن ابن عباس بلغه موت ابنة له فقال : " الحمد لله هذه عورة سترها الله ومؤونة ( 1 ) كفاها الله وأجر ساقه الله إلينا "
_________
( 1 ) [ هذا المشهور وهو في الأصل : ومؤنة ]

(1/320)


- ( حديث ) " العلم في الصغر كالنقش في الحجر " البيهقي في المدخل عن الحسن من قوله بهذا اللفظ وأخرجه عن إسماعيل بن رافع مرفوعا مرسلا بلفظ : " من تعلم وهو شاب كان كرسم في حجر ومن تعلم في الكبر كان كالكاتب على ظهر الماء " وللطبراني في الكبير بسند ضعيف عن أبي الدرداء مرفوعا : " مثل الذي يتعلم العلم في صغره كالنقش على الحجر ومثل الذي يتعلم العلم في كبره كالذي يكتب على الماء "

(1/321)


- ( حديث ) " عودوا كل بدن ما اعتاد " أبو محمد الخلال عن عائشة مرفوعا بلفظ : " عودوا بدن "

(1/322)


- ( أثر ) " العداوة في الأهل والحسد في الجيران " أخرجه البيهقي في الشعب عن بشر بن الحارث عن قوله بلفظ : " العداوة في القرابة والحسد في الجيران والمنفعة في الإخوان "

(1/323)


- ( أثر ) " عدو المرء من يعمل بعمله " أبو نعيم في الحلية عن سفيان بن عيينة أنه قدم مكة وفيها رجل من آل المنكر يفتي فقعد سفيان يفتي فقال المنكدري : من هذا الذي قدم بلادنا يفتي ؟ فكتب إليه سفيان : حدثني محمد وابن دينار عن ابن عباس قال : " مكتوب في التوراة : عدوي الذي يعمل بعملي " فكف عنه المنكدري

(1/324)


- ( أثر ) " العدو العاقل ولا الصديق الأحمق " وكيع في الغرر عن سفيان قال : قال أبو حازم : " لأن يكون لي عدو صالح أحب إلي من أن يكون لي صديق حاسد "

(1/325)


- حرف الغين

(1/326)


- ( حديث ) " الغناء ينبت النفاق في القلب كما ينبت الماء البقل " قال النووي لا يصح
قلت : أخرجه الديلمي عن أنس وأبي هريرة وبقي أحاديث

(1/327)


- ( حديث ) " غسل الإناء وطهارة الفناء يورثان الغنى " الديلمي بلا إسناد

(1/328)


- ( حديث ) " الغنى غنى النفس " الشيخان عن أبي هريرة

(1/329)


- ( حديث ) " الغيرة من الإيمان " الديلمي عن أبي سعيد

(1/330)


- حرف الفاء

(1/331)


- ( حديث ) " الفاتحة لما قرئت له " البيهقي في الشعب
قلت : لا وجود لهذا الحديث في الشعب وإنما الذي فيه " فاتحة الكتاب شفاء من كل داء " أخرجه من حديث عبد الله بن جابر . وفي كتاب الثواب لأبي الشيخ لابن حبان عن عطاء قال : " إذا أردت حاجة فاقرأ فاتحة الكتاب حتى تختمها تقضى إن شاء الله تعالى " وبقي أحاديث

(1/332)


- ( حديث ) " فر من المجذوم فرارك من الأسد " الشيخان عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه

(1/333)


- ( أثر ) " في بيته يؤتى الحكم " هو من أمثال العرب المشهورة وأخرج سعيد بن منصور في سننه عن الشعبي قال : كان بين عمر بن الخطاب وبين أبي بن كعب تدارؤ في شيء فجعلا بينهما زيد بن ثابت فأتياه في منزله فلما دخلا عليه قال له عمر : أتيناك لتحكم بيننا فقال : في بيته يؤتى الحكم ثم جلسا بين يديه فقضى بينهما

(1/334)


- حرف القاف

(1/335)


- ( حديث ) " قدر الله المقادير قبل أن يخلق السماوات ( 1 ) والأرض بخمسين ألف سنة " مسلم من حديث ابن عمرو
_________
( 1 ) [ هذا هو الهجاء المصطلح عليه وفي الأصل " السموات " ]

(1/336)


- ( حديث ) " قدس العدس على لسان سبعين نبيا " الطبراني من حديث واثلة بن الأسقع وهو باطل نص على بطلانه ابن المبارك والليث بن سعد ومن المتأخرين أبو موسى المديني

(1/337)


- ( حديث ) " القلب بيت الرب " لا أصل له

(1/338)


- ( حديث ) " قيلوا فإن الشياطين لا تقيل " البزار من حديث أنس
قلت : بقي أحاديث

(1/339)


- ( حديث ) " قل الحق وإن كان مرا " أحمد عن أبي ذر

(1/340)


- ( حديث ) " قدموا قريشا ولا تقدموها " الطبراني عن عبد الله بن السائب وأبو نعيم عن أنس

(1/341)


- ( حديث ) " قيدوا العلم بالكتابة " الطبراني وغيره عن ابن عمرو

(1/342)


- ( حديث ) " قلب المؤمن حلو يحب الحلاوة " البيهقي في الشعب والديلمي عن أبي أمامة

(1/343)


- ( حديث ) " قاض في الجنة وقاضيان في النار " البيهقي من حديث بريدة

(1/344)


- ( حديث ) " قوام أمتي بشرارها " أحمد عن ميمون بن سنباذ

(1/345)


- حرف الكاف

(1/346)


- ( حديث ) " كان وضوءه لا يبل الثرى " أبو داود عن ذي مخبر " أنه صلى الله عليه و سلم توضأ وضوءا لم يلث منه التراب "

(1/347)


- ( حديث ) " كاد الفقر أن يكون كفرا وكاد الحسد أن يغلب القدر " أبو نعيم في الحلية من حديث أنس

(1/348)


- ( حديث ) " كل عام ترذلون " هو من كلام الحسن البصري في رسالته وبمعناه حديث البخاري : " لا يأتي زمان إلا والذي بعده شر منه " وأخرج الطبراني عن ابن عباس قال : " ما من عام إلا ويحدث الناس بدعة ويميتون سنة حتى تمات السنن وتحيا البدع "

(1/349)


- ( حديث ) " كما تدين تدان " ابن عدي من حديث ابن عمر وأحمد في الزهد عن أبي الدرداء موقوفا والبيهقي في الزهد عن أبي قلابة مرفوعا مرسلا

(1/350)


- ( حديث ) " كما تكونوا يولى عليكم " ابن جميع في معجمه من حديث أبي بكرة والبيهقي في الشعب من حديث يونس بن أبي إسحاق عن أبيه مرفوعا ثم قال : هذا منقطع

(1/351)


- ( حديث ) " كنت كنزا لا أعرف فأحببت أن أعرف فخلقت خلقا فعرفتهم بي فعرفوني " لا أصل له

(1/352)


- ( حديث ) " كنت نبيا وآدم بين الماء والطين " لا أصل له بهذا اللفظ ولكن في الترمذي : " متى كنت نبيا ؟ قال : وأدم بين الروح والجسد " وفي صحيح ابن حبان والحاكم من حديث العرباض بن سارية : " إني عند الله لمكتوب خاتم النبيين وإن أدم لمنجدل في طينته "
قلت وزاد العوام فيه : " وكنت نبيا ولا أرض ولا ماء ولا طين " ولا أصل له أيضا

(1/353)


- ( حديث ) " الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت " الحاكم من حديث شداد بن أوس وصححه وضعفه الذهبي
قلت : بقي أحاديث

(1/354)


- ( حديث ) " كأنك بالدنيا ولم تكن وبالآخرة ولم تزل " لم أقف عليه مرفوعا وأخرجه أبو نعيم عن عمر بن عبد العزيز

(1/355)


- ( حديث ) " كان الله ولا شيء غيره " الحاكم وابن حبان من حديث بريدة

(1/356)


- ( حديث ) " كل آت قريب " ابن ماجه من حديث ابن مسعود في أثناء حديث

(1/357)


- ( حديث ) " كبر كبر " الشيخان من حديث سهل بن أبي خثمة

(1/358)


- ( حديث ) " كنت أول النبيين في الخلق وآخرهم في البعث " ابن أبي حاتم في تفسيره وأبو نعيم في الدلائل من حديث أبي هريرة رضي الله عنه

(1/359)


- ( حديث ) " كن من خيار النساء على حذر " أخرج عبد الله بن الإمام أحمد في زوائد الزهد عن أسماء بن عبيد قال : " قال لقمان لابنه : يا بني استعذ بالله من شرار النساء وكن من خيارهن على حذر فإنهن لا يسارعن إلى خير بل هن إلى الشر أسرع "

(1/360)


- ( أثر ) " كل يؤخذ من قوله ويترك إلا النبي صلى الله عليه و سلم " عبد الله بن أحمد في زوائد الزهد من طريق عكرمة عن ابن عباس قال : " ما أحد من الناس إلا يؤخذ من قوله ويدع غير النبي صلى الله عليه و سلم "

(1/361)


- ( أثر ) " كنت أحسب الرجلين تحملان البطن فإذا البطن تحمل الرجلين " الحارث بن أبي أسامة في مسنده عن عمرو بن سراقة الصحابي بعثه النبي صلى الله عليه و سلم في سرية فجاع وكان لا يستطيع أن يمشي فضيفه حي من العرب فمشى فقال ذلك والله أعلم

(1/362)


- ( أثر ) " كفى بالمؤمن نصرة أن يرى عدوه يعصي الله " الخرائطي في مكارم الأخلاق عن جعفر الأحمر

(1/363)


- حرف اللام

(1/364)


- ( حديث ) " للسائل حق وإن كان على فرس " أبو داود وأحمد من حديث الحسين بن علي
قلت : وأخرجه أحمد في الزهد عن سالم بن أبي الجعد قال : قال عيسى ابن مريم عليه السلام : " إن للسائل لحقا وإن أتاك على فرس مطوق بالفضة " وأخرج ابن النجار في تاريخه من طريق أبي هدبة عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : " إن أتاك سائل على فرس باسط كفيه فقد وجب الحق ولو بشق تمرة "

(1/365)


- ( حديث ) " لعن الله المغني والمغنى له " قال النووي : لا يصح

(1/366)


- ( حديث ) " لما خلق الله العقل قال : أقبل فأقبل ثم قال له : أدبر فأدبر فقال : ما خلقت خلقا أشرف منك فبك آخذ وبك أعطي " كذب موضوع بالاتفاق
قلت : تابع الزركشي في ذلك ابن تيمية
وقد وجدت له أصلا صالحا فأخرجه عبد الله ابن الإمام أحمد في زوائد الزهد قال : حدثنا علي بن مسلم حدثنا سيار حدثنا جعفر حدثنا مالك بن دينار عن الحسن يرفعه : " لما خلق الله العقل قال له أقبل فأقبل ثم قال له أدبر فأدبر قال : ما خلقت خلقا أحب إلي منك بك آخذ وبك أعطي " وهذا مرسل جيد الإسناد وهو في معجم الطبراني الأوسط موصول من حديث أبي أمامة ومن حديث أبي هريرة بإسنادين ضعيفين انتهى

(1/367)


- ( حديث ) " لن يغلب عسر يسرين " الحاكم من حديث ابن عباس رضي الله عنهما

(1/368)


- ( حديث ) " لو صدق السائل ما أفلح من رده " ابن عبد البر في الاستذكار من حديث الحسين بن علي ومن حديث عائشة وقال أحمد : لا أصل له

(1/369)


- ( حديث ) " لو كانت الدنيا دما عبيطا كان قوت المؤمن منها حلالا " لا أصل له

(1/370)


- ( حديث ) " لو أن الدنيا تزن عند الله جناح بعوضة ما سقى كافرا منها شربة ماء " الترمذي والحاكم وصححه من حديث سهل بن سعد وضعفه الذهبي

(1/371)


- ( حديث ) " لو وزن خوف المؤمن ورجاؤه لاعتدلا " لا أصل له
قلت : أخرجه عبد الله بن أحمد في زوائد الزهد عن ثابت البناني من قوله بلفظ : " كانا سواء " انتهى

(1/372)


- ( حديث ) " لو وزن إيمان أبي بكر بإيمان الناس لرجح إيمان أبي بكر " قيل إنه من كلام عمر
قلت : هو كذلك أخرجه عنه معاذ بن المثنى في زيادات مسند مسدد وأخرجه ابن عدي في الكامل من حديث ابن عمر مرفوعا انتهى

(1/373)


- ( حديث ) " لو يعلم الناس ما في الحلبة لاشتروها بوزنها ذهبا " ابن عدي من حديث معاذ بن جبل وهو ضعيف
قلت : بل موضوع انتهى

(1/374)


- ( حديث ) " ليس الخبر كالمعاينة " أحمد وابن حبان والحاكم من حديث ابن عباس
قلت : والطبراني في الأوسط من حديث أنس وبقي أحاديث

(1/375)


- ( حديث ) " للبيت رب يحميه " هو من كلام عبد المطلب جد النبي صلى الله عليه و سلم لأبرهة صاحب الفيل لما سأله أن يرد عليه ماله فقال : سألتني مالك ولم تسألني الرجوع عن قصد البيت مع أنه شرفكم ؟ فقال : إن للبيت ربا يحميه

(1/376)


- ( حديث ) " لدوا للموت وابنوا للخراب " البيهقي في الشعب من حديث أبي هريرة والترمذي مرفوعا وأبو نعيم في الحلية عن أبي ذر موقوفا وأحمد في الزهد عن عبد الواحد قال : قال عيسى عليه السلام فذكره

(1/377)


- ( حديث ) " لكل مقام مقال " الخطيب في الجامع عن أبي الدرداء موقوفا والبيهقي في شعب الإيمان والخرائطي في مكارم الأخلاق عن أبي الطفيل موقوفا وأخرجه ابن عدي عن أبي الطفيل وزاد : " لكل زمان رجال "

(1/378)


- ( حديث ) " لو كان جريج فقيها لأجاب أمه " البيهقي في الشعب عن حوشب الفهري

(1/379)


- ( حديث ) " لن يفلح قوم ولوا أمرهم امرأة " البخاري والترمذي عن أبي بكرة انتهى

(1/380)


- حرف الميم

(1/381)


- ( حديث ) " ماء زمزم لما شرب له " ابن ماجه من حديث جابر بسند جيد والخطيب في التاريخ بسند صححه الدمياطي
قلت : وصححه أيضا المنقري وضعفه النووي وحسنه ابن حجر لوروده من طرق عن جابر وورد أيضا من حديث ابن عباس مرفوعا أخرجه الحاكم والدارقطني ومن حديث عبد الله بن عمرو مرفوعا أخرجه البيهقي وعن معاوية موقوفا أخرجه الفاكهي في أخبار مكة . وأخرج الديلمي من حديث صفية مرفوعا : " ماء زمزم شفاء من كل داء " سنده ضعيف جدا انتهى

(1/382)


- ( حديث ) " ما ترك القاتل على المقتول من ذنب " قال ابن كثير : لا أصل له
قلت : بمعناه حديث : " إن السيف محاء للخطايا " أخرجه أحمد وابن حبان من حديث عقبة بن عامر . وأخرج الديلمي وأبو نعيم من حديث عائشة : " قتل الصبر لا يمر بذنب إلا محاه " وأخرج سعيد بن منصور من مرسل عمرو بن شعيب : " من قتل صبرا كان كفارة لخطاياه " . وأخرج البيهقي في شعب الإيمان عن الأوزاعي قال : " من قتل مظلوما كفر عنه كل ذنب وذلك في القرآن : { إني أريد أن تبوء بإثمي و إثمك } " اه

(1/383)


- ( حديث ) " ما من نبي نبئ إلا بعد الأربعين " قال ابن الجوزي : موضوع

(1/384)


- ( حديث ) " ما أفلح صاحب عيال قط " قال ابن عدي : هو من كلام ابن عيينة وهو منكر من حديث النبي صلى الله عليه و سلم

(1/385)


- ( حديث ) " ما نقص مال من صدقة " مسلم من حديث أبي هريرة

(1/386)


- ( حديث ) " ما وسعني سمائي ولا أرضي ولكن وسعني قلب عبدي المؤمن " لا أصل له
قلت : أخرج الإمام أحمد في الزهد عن وهب بن منبه : " إن الله فتح السماوات لحزقيل حتى نظر إلى العرش فقال حزقيل : سبحانك ما أعظمك يا رب فقال الله : إن السماوات والأرض ضعفن عن أن يسعنني ووسعني قلب المؤمن الوادع اللين "

(1/387)


- ( حديث ) " مثل أمتي مثل المطر لا يدرى أوله خير أم آخره " الترمذي من حديث أنس وابن حبان من حديث عمار بن ياسر وحسنه ابن عبد البر وضعفه النووي في فتاويه
قلت : وأخرجه الطبراني في الكبير من حديث عمار أيضا بلفظ : " مثل أمتي مثل كالمطر يجعل الله في أوله خيرا وفي آخره خيرا " وأخرجه باللفظ الأول البزار من حديث عمران بن حصين بسند حسن وقال : لا يروى عن النبي صلى الله عليه و سلم إسناد أحسن من هذا . والطبراني من حديث ابن عمر وابن عمرو وفي تاريخ ابن عساكر من طريق ابن أبي مليكة عن عمر وعن عثمان أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : " أمتي أمة مباركة لا يدرى أولها خير أم آخرها " اه

(1/388)


- ( حديث ) " المجالس بالأمانة " أبو داود من حديث جابر بن عبد الله

(1/389)


- ( حديث ) " مداد العلماء أفضل من دم الشهداء " هو من كلام الحسن البصري وروي مرفوعا بلفظ : " وزن حبر العلماء بدم الشهداء فرجح عليهم " . قال الخطيب : وهو موضوع

(1/390)


- ( حديث ) " المرء على دين خليله " أبو داود والترمذي وحسنه من حديث أبي هريرة وأخطأ ابن الجوزي حيث ذكره في الموضوعات

(1/391)


- ( حديث ) " مدارة الناس صدقة " ابن حبان من حديث جابر

(1/392)


- ( حديث ) " المستشار مؤتمن " الأربعة من حديث أبي هريرة وحسنه الترمذي

(1/393)


الصفحة السابقة   //   الصفحة التالية