صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)


- ( ومن رأى ) أنه يسبح خاصم خصما له وغلب خصمه ونصر عليه

(2/303)


- ( ومن رأى ) أنه دخل في بحر بالسباحة حتى لا يرى فإن ذلك هلاكه وانقطاعه وإن رأى أنه غمره الماء حتى مات فيه أو رأى أنه مات في الماء فإنه يموت شهيدا وقيل يموت كثير الخطايا والمشي فوق الماء في بحر أو نهر يدل على حسن دينه وصحة يقينه وقيل بل يتيقن أمرا هو منه في شك وقيل بل يسافر سفرا في خطر على توكل

(2/303)


- ( ومن رأى ) الماء يجري على سطحه أصاب بلية من السلطان

(2/303)


- ( سفينة ) هي في المنام نجاة لمن كان في هم أو هول أو مرض أو ضيق أو قحط فإن رأى سفينة في البر فإنها تقريب نجاة فإن جرها على الأرض فإنه يقود وينافق في الدين فإن ركبها مع قوم صالحين فإنه يتبع الهدى ويغفر الله تعالى له فإن خرج منها سعد ونجا من أعدائه فإن رأى رجل معزول أنه ركب في السفينة فإنه يلي ولاية من جهة ملك من الملوك على قدر البحر ويكون مبلغ ولايته على قدر إحكام السفينة وسعتها وبعد السفينة من البر بعده من العزل أو يسافر ويقع في هم وبعدها من البر بعده من الفرج فإذا كان في أمر فإنه يقع في مخاطرة يكون له فيها أحد أمرين إما نجدة أو هلاك ومن رآها ممن لا تليق به الولاية فإنه في مخاطرة يحصل فيها على نجاة أو هلاك ومن كان بعرض هلاك ورأى أنه راكب في سفينة فإنه يأتيه الفرج والنجاة أو يتمسك برجل ذي خطر فإن خرج فيها إلى البر عصى فإن كان قد ذهبت دولته أو كان تاجرا قد ضاعت تجارته فإن السفينة رجوع دولته فإن كانت السفينة منسوبة للولاية فإن خروجه منها زوال دولته بموت أو حياة وإن كانت منسوبة إلى الهم فإنه نجاة له بدعاء أو صدقة أو دواء أو غيره فإن غرقت السفينة وتعلق منها بلوح فإن السلطان يغضب عليه إن كان واليا ويشرف على العزل ثم ينجو مما يحذر وترجع إليه الولاية فإن كان تاجرا فهو نقصان ماله ويعرض عنه وإن غرقت فهو بمنزلة الغريق فإن رأى أنه مات في سفينة في جوف الماء فإنه يموت في أيدي الناس ويكون له ذلك الموت نجاة من سوء ما يخافه مما يصير إليه بعد الموت فإن رأى أنه في سفينة في البحر فإنه يداخل الملك الأعظم ويكون حاله كحاله في تلك السفينة وقيل إن السفينة في التأويل هم أو مرض أو حبس أو أمر يحاوله بينه وبين النهوض فيه لكنه ينجو من ذلك ولا يعطب فيه فإن غرقت سفينة وتفرقت ألواحها فهي مصيبة له في والد أو عم أو مثلهما في الخطر عنده وقيل إن رأى أنها غرقت فهي سفر في سلامة والسفينة الخالية ربح من تجارة

(2/303)


- ( ومن رأى ) أنه في سفينة مشحونة بالناس فهو سلامة له في سفره

(2/303)


- ( ومن رأى ) أنه في سفينة قائمة لا تجري فهو سجن وإن أمسك بحبالها وكان ممن يصلح للسلطان اقترب من خاصته واتصل بهم ومن كان في يده مجداف فإنه رجل يكون مع رجل يطلب عليه عثرة وينال مالا من شركة رجل ومن أخذ بحبال السفينة فإنه يحسن دينه ويخالط رجلا لا بأس به ومن أراد فرقته لم يفعل

(2/303)


- ( ومن رأى ) في منامه سفينة كبيرة قائمة فإنه مخضب في تلك السنة واسع الرزق فإن رأى أنه ركبها مع أهله وأصدقائه فإنه ينال عزا وجمالا وخيرا وبركة وينجو من أيدي الأعداء فإن رأى أنه عبر في زورق فإنه يخاطر مخاطرة يصيبه منها غم وإن رأى الإنسان أنه يسير في سفينة سيرا رفيقا لذيذا فإنه دليل خير لجميع الناس وإن رأى أن شدة تعرض له واضطرابا في سيره فإنه يدل على غم وشدة يقع فيها وإن رأى أن السفينة تفطرت واشتد حال من فيها وانكسرت فإنه دليل شر لجميع الناس خلاف من كان أسيرا أو عبدا [ ص 304 ] فإنها تدل لهما على النجاة من الأسر والرق وإذا رأى أنه لا يقدر أن يسير في البحر بالسفينة فإنه يدل على حبس يكون له من قوم وعلى تعقد أموره وحالاته فإن الإنسان إذا رأى أنه يسير في البر فيستقبله شجر أو جبال تمنعه من السير فإن الرؤيا تدل على احتباسه وتعقد أموره

(2/303)


- ( ومن رأى ) أنه على شط البحر وهو يبصر سفينة في البحر تسير سيرا رفيقا فإن ذلك خير لجميع الناس ويدل لمن كان في سفر على رجوعه من سفره وقد تدل على أخبار ترد من البحر وإن رأى السفن كأنها صاعدة دل على خير بطيء وإن رآها منحدرة ممعنة في سيرها فإن الخير سريع وقلوص السفينة تدل على أصحاب الدين وتعقد الأمور والتمسك بالأشياء والإيمان وشراع السفينة تدل على الملاح المدبر لها وسكان السفينة تدل على النواتي الخادمين فيها والمجاديف تدل على سير السفينة وعلى أولاد صاحب السفينة وصدر السفينة يدل على صاحبها فبقدر ما تكون الآفة من خرق أو كسر في بعض أجزائها يكون على حسب ذلك

(2/304)


- ( وقيل من رأى ) أنه ركب في السفينة أصابه خسران مفاجأة ومن وجد شيئا في سفينة فهو ثروة لطالب مال وتزويج للأعزب وعطاء لمن هو متصل بالخليفة

(2/304)


- ( ومن رأى ) أنه في سفينة والريح تهب والبحر يجزر ويمد وأنه سكن ذلك الاضطراب وأزاله فإنه ينال رياسة شريفة وسلطانا قويا يطيعه فيه الجنود شاهدا وغائبا حتى إن عظماء الملوك يدينون إليه

(2/304)


- ( ومن رأى ) السفينة تجري على الدم فإنه يدل على الزنا وإن رأى سفينته انكسرت وتفرقت ألواحها ماتت أمه لأنها كانت سفينته

(2/304)


- ( ومن رأى ) أنه اشترى سفينة وكان أعزب تزوج أو اشترى جارية ومجداف السفينة يدل على العلم لمن رآه بيده والسفينة الجارية في الهواء تدل على موت راكبها وإن دلت على عسكر انكسر لما فيها من السلاح والرئيس الحاكم ومن مات في سفينة نجا في الآخرة من العذاب ونجا في العذاب ونجا في الدنيا مما يخاف

(2/304)


- ( ومن رأى ) سفينة انخرقت فذلك نجاة لراكبها لقوله تعالى : { أخرقتها لتغرق أهلها } فنجت من يد الملك الذي كان يأخذ كل سفينة غصبا وقيل السفينة امرأة سمينة لأن العرب تشبه النساء السمان بالسفن والسفينة تدل على الإسلام الذي ينجي من الجهل والفتنة وربما دلت السفينة على الصراط الذي عليه ينجو أهل الإيمان من النار وإن ركب السفينة مع الموتى وهو مريض فإنه نجاة فتن الدنيا وإن كان غير مريض ركب السفينة وهو طالب علم صاحب عالما واستفاد علما ينجو به من الجهل لركوب موسى مع الخضر عليهما السلام في السفينة وإن رأى ذلك مديون قضى دينه وزال همه وإن رأى ذلك محروم ومن قدر عليه رزقه أتاه رزقه من حيث لا يحتسب وإن رأى طالب علم أن سفينته خرجت إلى البر ومشت به عليه خرج في علمه وجداله إلى بدعة أو نفاق وفسوق وإن لم يكن طالب علم فلعله يحنث في طلاق زوجته ويقيم معها على حالته أو يعتق جاريته ويدوم في وطئها أو تكسد صناعته ورزقه يتعذر عليه فيلتمسه من حيث لا ينبغي له والسفينة السائرة في الهواء مركوب من سائر المركوبات وقد تدل على نعش من كان مريضا من السلاطين والحكام والعلماء والرؤساء وأخذ حبل السفينة حسن الوالدين وصحبة الصالحين من غير أن يفارقهم والسفينة في المنام دالة على الوالد والوالدة والسيد والأستاذ المؤدب والمعلم والمال والدار والدابة والزوجة والأمة والمرأة الزانية تدل على الأعمال الصالحة المنجية من الهلاك وعلى ما يرتكبه الإنسان من عمل أو صناعة أو مذهب وتدل على تابوت الميت وعلى تعطيل الصناعة والصلاة والسنن كصلاة العيد والجمعة وتدل رؤية السفينة على الخوف والرجاء فإن راكبها يرجو النجاة بها ويخاف على نفسه من الغرق وتدل السفينة على الجمل الذي يحمل الأثقال وتدل على تيسير العسير والأمن من الخوف وربما دلت السفينة على المسجد أو السوق الجامع لإخلاص الناس وتدل السفن في المنام على موالاة أهل البيت رضي الله عنهم لأنهم سفن النجاة وتدل السفينة على الحانة التي يدخل الإنسان إليها صاحيا فيخرج منها وهو ثمل وعقله طائش وتدل على [ ص 305 ] نفس الإنسان فرجلها رجلاه ومجاديفها يداه وصاريها رأسه وقلعها عقله الذي يأخذ به ويعطي وألواحها أضلاعه وما في باطنها أعضاؤه الباطنية وعروقه حبالها وتدل السفينة المعيبة على الجد في الصحة وزيادة العلم والسلامة من الأعداء وغنى الفقير وجلوس السفينة على الحبل دليل على السلامة من الأعداء ومسيرها دليل على طلب ما لا يدركه وربما دل ذلك على السلامة من الشدائد والأخطار وإن طارت به السفينة في الهواء كان دليلا على موته وحمله على نعشه فإن غرقت به في البحر كان دليلا على أنه من أهل النار فإن صارت سفينته حديدا أو نحاسا دل على طول عمر من دلت عليه أو دوام راحته فإن صار بعضها حديدا وبعضها خشبا داخلته الشبهة فيمن دلت عليه السفينة فإن رأى أنه أكل السفينة أو ابتلعها أكل ثمنها أو ورث وراثة طائلة أو أكل لحم جزور فإن رأى أن السفينة حدثته بما يسوغ دل على أنه يتلقى الحكمة من ذوي الجهالة ورؤية سفينة نوح عليه السلام تدل على الأفراح والمسرات ونزول الغيث إلا أن يكونوا ظالمين فإنه يدل على القحط والبلاء وتدل سفينة نوح عليه السلام على الفرج من الشدائد والسلامة من الغرق للمسافرين في البحر أو الزواج للأعزب وعلى المنصب الجليل والنصر على الأعداء

(2/304)


- ( سيل ) هو في المنام هجوم العدو كما أن هجوم العدو سيل فمن رأى سيلا من مطر فإنه يصيبه أذى أو يمرض أو يسافر سفرا في تعب فإن صعد السيل الحوانيت فإنه طوفان أو جور من السلطان فإن طرق السيل إلى النهر فإنه يدفع عدوا له من قبل الملك ويستعين برجل قوي فينجو من شره وتأويل الرجل القوي الفأس الذي يحفر به أو المسحاة

(2/305)


- ( ومن رأى ) أنه يمنع السيل عن داره فإنه عدوا يمنعه عن ضرر يقع بأهله أو حاشيته والسيل دال على العدو وإذا هدم الدور أو أتلف الأشجار أو قتل الدواب أو أغرق بني آدم فإن انتفع الناس به في المنام بسبب صفائه وعذوبته وهدوءه دل على القفول المتتابعة بالخيرات وانتفاع الناس بذلك والسيل يدل على الهزر في الكلام والكذب في المقال وإن جرى السيل بالدم والجيف فإنه يدل على مقت الله تعالى وسخطه ورؤية السيل دليل على نزول الغيث وربما دل السيل على لسان صاحبه ويدل على المرأة السليطة إذا دخل لبيته خاصة ويدل الجواد السابق والساعي اللاحق يأتي من الجهة التي رؤي فيها وربما دل السيل على ما يسيل من عسل أو لبن أو زيت فإن رأى أنه يجمع من السيل ويجعله وعاء والناس فرحون ويوزعونه ويأكلون منه فإنه يدل على رخص ما ذكرناه من العسل أو اللبن أو الزيت وما أشبه ذلك وربما دل السيل على قطع الطريق من جهة المتحزبين أو من أسد أو هامة وربما دل السيل في غير وقته على البدعة من الجهة التي جاء منها السيل والماء الذي يغرق الأرض بلاء وغرم يصيب الناس وعدو يسير إليهم أو وباء يقع بهم إلا أن يكون ماء نزل من السماء فإنه خير وغياث وبركة للناس

(2/305)


- ( ومن رأى ) أن السيل دخل دار قوم وذهب بأموالهم ومواشيهم فإنه عدو يغير عليهم أو بلاء يحل بهم وكل ماء غالب لا خير فيه وما يفيض من بئر وساقية أو عين أو نهر في موضع مجهول أو معروف كدر أو صاف قليل أو كثير فإن ذلك كله هم وغم وحزن وكل ماء صاف لا يخاف عاديته ولا يحذر غائلته فإن ذلك حياة طيبة لمن ملكه أو شربه أو نال منه والسيل في الشتاء يدل على قوم من العصاة لا معرفة لهم وعلى قوم سوء

(2/305)


- ( ومن رأى ) أنه خرج من ذلك الماء سباحة إلى البر فإنه ينجو من سلطان جائر وإن عجز عن العبور ورجع إلى ورائه فليحذر من قعود بين يدي حاكم جائر ولا يعصي رئيسه ومن قصد السيل منزله فإنه يصالح عدوه ويمنعه ضرره والسيل يدل دخوله إلى المدينة على الوباء إن كان الناس في بعض ذلك أو كان لونه لون الدم أو كدرا

(2/305)


- ( سمك ) هو في المنام إذا عرف عدده نساء وإن لم يعرف وكثر فهو مال مغتنم

(2/305)


- ( ومن رأى ) في قعر البحر أو النهر سمكا طريا كبارا مجتمعة ورأى أنه يستخرجها كيف شاء أو يأكلها أو يقسمها [ ص 306 ] فإنه يصيب غنائم كثيرة من مال بقدر ما استخرج من ذلك السمك ويصرفه إليه في منامه من أكله أو قسمه أو ادخره والحوت وزير الملك لأن البحر ملك والسمك جند الملك فإن كان السمك حيا طريا فإنه يصيب جارية بكرا والسمك الكثير غنيمة مكروهة ومال كثير من جهة الملك يخاف محاسبته وأخذه وإن رأى أنه اصطاد السمك من البئر فإنه يكون لوطيا أو يتبع خادمة إنسان

(2/305)


- ( ومن رأى ) أنه يصيد سمكا في وعاء كدر فإنه لا خير فيه على أي حال يراه فإن رأى أنه يصيد سمكا في الماء فإنه يسمع كلاما يفرح به

(2/306)


- ( ومن رأى ) أنه يصطاد سمكا كبارا فإن ذلك يدل على منفعة وخير ومن يصطاد سمكا صغارا دل ذلك على ذهاب اللذة والمنفعة والسمك اللين القشر دليل خير لمن يريد الخديعة فيختفي أمره ويأخذ أموال الناس بمكر ويدل في سائر الناس على تعقد أمورهم وإبطائها ويدل على إبطاء الأعمال ورخاوتها والسمك الذي يسمى بنيا دليل خير لمن أراد أن يشارك الآخر والسمك الذي ليس له قشر وكل ما كان من ذلك الجنس طويلا يدل على أعمال باطلة وتعب ورجاء لما لا يتم لأنها تزلق من الأيدي والسمك الذي يكون في العيون دليل خير يسير وإن رأى الإنسان سمكا ميتا في داخل البحر فإنه دليل رديء وهو خاصة يدل على رجاء لا يتم

(2/306)


- ( ومن رأى ) سمكا حيا ورأى أنه يأخذه من الماء أو غيره فيأكله فإنه دليل منفعة

(2/306)


- ( ومن رأى ) سمكة في فراشه فإنه دليل رديء لمن يسير في البحر ولمن كان مريضا فالسائر في البحر شدة تصيبه والمريض يشتد وجعه بالرطوبات ومن اصطاد السمك من ماء كدر أصابه هم شديد

(2/306)


- ( ومن رأى ) أنه يأكل سمكا حيا بلغ الملك وإن رأى أنه يصطاد سمكا من ماء صاف فإنه يرزق رزقا وإن ولد له ولد كان سعيدا والمالح منه إصابة غم من ملوك

(2/306)


- ( ومن رأى ) أنه يأكل السمك المالح أصابه تعب وشدة وقيل السمك إذا بلغ أربعة كان نساء وإذا كان أكثر من أربعة فهو غنائم وأموال وإذا رأى السمك على فراشه وكان مسافرا في البحر دل على شدة ويخشى عليه من الغرق لأنه ضاجعه والسمك المالح يدل على خير ومال باق لأن الملح يحفظ السمك من التلف وقيل هو هم من قبل المماليك

(2/306)


- ( ومن رأى ) سمكة خرجت من فرجه وله امرأة حامل تلد له جارية والسمك المقلو يدل على إجابة دعوة وقيل السمك المشوي سفر في طلب علم والكبار من السمك أموال وغنائم والصغار هموم لأن شوكه أكثر من لحمه ويشق على آكله وإن رأى سمكا فيه كبار وصغار فلا بأس به ويدل على الرزق ومن أخذ من السمك شيئا نال شيئا من جند الملك والسمكة العظيمة إذا أمسكت فإن الباغي والثائر يهلك

(2/306)


- ( ومن رأى ) أنه يشتري من السماك سمكة فإنه يشتري جارية أو يتزوج امرأة

(2/306)


- ( ومن رأى ) أنه يأكل سمكة منتنة ويدع بين يديه طعاما طيبا فإنه يأتي نكاحا حراما ويدع من النساء حلالا

(2/306)


- ( ومن رأى ) أنه طلب حوتا أو بركة فانفلت منه فإن غريمه يريد أن يجحد ماله ولا يقدر عليه إلا بخصومة شديدة

(2/306)


- ( ومن رأى ) حوتا في حوض أو بركة فاتحا فاه فإنه سجن له

(2/306)


- ( ومن رأى ) أنه أصاب في بطن سمكة لؤلؤة أو لؤلؤتين أو أكثر فإنه يصيب من امرأة مالا أو ينال ولدا غلاما أو ولدين ذكرين أو أكثر على قدر اللؤلؤ فإن أصاب في بطنها خاتما فإنه دولة لصاحب الرؤيا وعز يرجع له

(2/306)


- ( ومن رأى ) سمكة خرجت من ذكره تولد له جارية وإن خرجت من فيه تكلم بكلام محال في امرأة ومن أصاب سمكة ووجد في بطنها شحما فإنه يصيب امرأة وينال منها مالا وخيرا وصيد السمك في البر ارتكاب فاحشة وقيل إنه خير سار ومن صاد سمكا له شوك وقشر فهو فضة محروزة أو ذهب يجب فيهما حق لله تعالى لأنه لا يحل أكله ولا يطيب إلا بما يخرجه منه فهو كزكاة المال الذي لا يطيب لصاحبه إلا بإخراج زكاته وإن كان للسمك سلاح دل على انتصاره على أعدائه وربما صادق أهل الشر وإن كان مما لا يقدر فهو بضاعة لأرباب البضائع وإذا كان السمك ينتقل من البحر الحلو إلى البحر المالح وسمك البحر المالح ينتقل إلى الحلو دل على النفاق [ ص 307 ] في الجيش أو اختلاف العامة فيما جرت به العادة من حدوث مظلمة أو ظهور بدعة وإن رأى السمك طافيا على وجه الماء دل على تسهل الأمور وقرب البعيد وإظهار الأسرار وإخراج المخبات أو ماله أصل من ميراث فإن رأى عنده سمكا صغارا أو كبارا فإنه يدل على الاهتمام بالأفراح والأحزان أو ما يوجب الاجتماع فيه من الجيد والرديء فإن رأى عنده سمكا مما يشبه خلق الآدمي أو الطير دل على التعرف بالتجار والمترددين في البر والبحر أو التراجمة العارفين بالألسنة أو المتخلقين بالأخلاق المرضية ويعتبر ذلك بالشبه فإن كان أشبه صالحا كان الخلق صالحا وإن كان الشبه سيئا كان الخلق سيئا فإن رأى عنده شيئا مما يأنس به الإنسان أو يربى في البيوت كاللجاة والقرموط كان دليلا على الإحسان للأيتام أو الغرباء وإيوائهم فإن رأى أنه أخذ السمك من قاع البحر فربما طالت يده في صناعته وحصل له رزق طائل وإلا تعرض لأموال السلاطين أو صار جاسوسا فإن انكشف البحر وتناول منه سمكا أو جوهرا اطلع على علم من غيب الله تعالى واتضح له الدين واهتدى إلى السبيل فكانت عاقبة أمره في ذلك عقبى حسنة فإن عاد السمك منه إلى البحر صحب الأولياء واطلع منهم على ما لم يطلع عليه أحد وإن نوى السفر وجد رفقة يرافقونه ويرتفق منهم ويرجع إلى مكانه سليما وإن رأى من السمك ما يشبه الجزيرة في المنام جعل له مغنم من سبب الجهاد مع أمير صالح خصوصا إن أخذ من عينها دهنا أو تناول من لحمها فإن أكل من السمك من غير إصلاح تكلم في أعراض الناس واحتال عليهم وأخذ أموالهم بالباطل وربما دل أكل لحمها من غير إصلاح على الزنا والأمراض الشديدة الباردة كالفالج وشبه ذلك فإن وجد السمك على الأرض دل على انتقال كسبه من سفر البحر إلى سفر البر فإن لم يكن ذلك أحرز ماله وأحاط علمه بمتاعه أو جمع شمل أهله وأقاربه وكل سمك يدل على الآدمي فإن رؤيته دليل على المعاش من الماء كالسقائين والملاحين والغطاسين والعوامين والبلانين في الحمام فإن نزل عليه من السماء سمك مشوي فبشارة باستجابة دعائه وانتصاره على أعداءه وارتفاع قدره وربما دلت رؤية السمك على الهم والنكد والمرض والأخبار النكدة والموت في المكان الذي يكون فيه في المنام وذلك لرائحته وكلفته وذهاب روحه

(2/306)


- ( سقنقور ) تدل رؤيته في المنام على الإمام العالم الذي يهتدي به في الظلمات

(2/307)


- ( سرطان ) هو في المنام رجل كثير الكيد لكثره سلاحه عظيم الهيبة بعيد المأخذ والهمة والمراجعة عسر الصحبة ومن أكل لحم السرطان نال خيرا من أرض بعيدة

(2/307)


- ( وقيل من رأى ) السرطان نال مالا حراما

(2/307)


- ( سلحفاة ) هي في المنام امرأة تتعطر وتزين وتعرض نفسها على الرجال وقيل السلحفاة قاضي القضاة لأنها أعلم ما في البحر وأورعه وقيل هي رجل عالم فإن رأى السلحفاة مكرمة في بلد أو قرية فإن أهل العلم في ذلك الموضع أعزاء فإن رآها في مزبلة مستخف بها فإن هناك عالما ضائعا بين جهال ذلك الموضع وقيل هي رجل عابدة قارئ لصحف إبراهيم عليه السلام ولكتب سائر الأنبياء عليهم السلام وأكل السلحفاة مال أو علم من حيث لا يحتسب من علوم الأنبياء عليهم السلام وقيل من أكل لحم السلحفاة يصيب خيرا أوبرا ومنفعة

(2/307)


- ( ومن رأى ) أنه أصاب سلحفاة أو ملكها أو أدخلها منزله فإنه يفوز بإنسان حبر عالم بالعلوم القديمة وإن رأى سلحفاة في طريقه مطروحة فإن هناك علما مطروحا لا يهتم به وإن رآها مصونة في وعاء أو في ثوب فإن العالم هناك مرفوع عزيز وقيل السلحفاة تدل في المنام على المكر والخديعة والتجسس والاختفاء والشر وقنية السلاح

(2/307)


- ( سام أبرص ) وهو نوع من الوزغ يدل في المنام على إنسان سوء يفسد بين الناس بالنميمة والهمز ويوقع بينهم العداوة والبغضاء ويعلمهم الشرور وينهاهم عن الخير وسام أبرص يدل على فقر أو حزن أو رجل مهان ويدل على مضار تكون من قوم لا يسكنون المدن كثيرا وإذا دخل سام [ ص 308 ] أبرص على مريض مات لأن منه السام وهو الموت

(2/307)


- ( سوس ) هو في المنام رجل نمام يسعى برجال أغنياء لكي يقطع المنفعة عنهم وإن رأى المريض السوس في منزله أو لاصقا بجسده فإنه يموت والسوس في الباب أو السرير أو المائدة أسقام وعلل في جسم من يرى ذلك وربما دل السوس على كثرة العيال وقلة المال لقولهم العيال سوس المال والسوس عدو من الأهل

(2/308)


- ( سمور ) هو في المنام رجل كافر ظلوم لص يأوي المفاوز لا يخالط الناس جماع للمال لا ينتفع أحد بماله إلا بعد موته لأنه لا يتهيأ أخذه إلا بعد موته

(2/308)


- ( سخلة ) هي في المنام ولد الإنسان فإن رأى أنه ذبح سخلة وأكل لحمها فإن ولده يموت أو ولد بعض أهله وأقاربه

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه وهب له سخل فإنه يصيب ولدا شريفا مباركا

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم سخل فإنه يصيب مالا قليلا بسبب ذلك الولد

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه يرعى جماعة من السخال فإنه يصيبه هم له فيه شرف وذكر

(2/308)


- ( سبع ) سبق الكلام عليه في الأسد في باب الألف

(2/308)


- ( سنور ) هو في المنام خادم وقيل لص من أهل البيت وقيل الأنثى منه امرأة سوء خداعة وينسب إلى من يطوف بالمرء ويحرسه فهو يضره وينفعه ومن عضه السنور وأخدشه فإنه يمرض سنة وإن كان السنور وحشيا فهو أشد وإذا كانت سنورة ساكنة فإنها سنة فيها راحة وإذا كانت وحشية كثيرة الأذى فإنها سنة نكدة يكون له فيها تعب ونصب

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه باع هرة فإنه ينفق ماله

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه أكل من لحم سنور تعلم السحر

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه تحول سنورا فإنه ينال معيشة من التلصص وما لا خير فيه

(2/308)


- ( ومن رأى ) أن سنورا دخل دارا فإنه يدخل هناك لص فإذا ذهب السنور بشيء فإنه يذهب اللص بشيء هناك

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه ذبح سنورا أو قتله أو أصابه فإنه يصيب لصا ويظفر به

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه أصاب من لحم السنور أو من شحمه فإنه يصيب من مال لص أو مما يسرق

(2/308)


- ( ومن رأى ) أنه نازع سنورا حتى خدشه أو عضه فإنه يمرض مرض طويل ثم يبرأ منه أو يصيبه هم شديد ثم يفرج الله تعالى عنه وإن كان السنور هو المغلوب برئ من مرضه أو من همه عاجلا وإن كان السنور هو الغالب فإنه أشد في المرض أو الهم والسنور هو القط والهر في المنام يدل على الكتاب لقوله تعالى : { وقالوا ربنا عجل لنا قطنا قبل يوم الحساب } وربما دل القط على الجفاء للزوجة والأولاد والخصام والسرقة والزنا وعدم الوفاء واستراق السمع والغمز والهمز والصخب وربما دل على الولد من الزنا اللقيط الذي لا يعرف أبوه ويدل على الإنسان الملاطف بالكلام المتحبب بالنط والرقص إلى قلوب الناس وهو مع ذلك يرمق الأشياء فإذا وجد فرصة أفسد فإن اتفق الهر والفأر أو الذئب والغنم كان دليلا على النفاق والملق وإن كان الناس في خوف أمنوا من عدوهم وربما كان دليلا على العدل في الرعية أو فساد أحوال العالم وهكذا الأضداد كلها إذا اتفقت وربما دل ذلك على دفع الأعداء وقهر الخصوم وعلى الغلام الشاطر وربما دلت الهرة على المرأة الحريصة على تربية الأولاد وكنفهم وتأديبهم فإن خدش الهر إنسانا أو سال دمه أو قلع عينه دل على عدو مجاهد وقط الزباد رؤيته في المنام دالة على رجل فيه سيما الأشرار وأخلاق الأخيار

(2/308)


- ( سلوى ) هو في المنام رزق من الله تعالى طيب وقيل السلوى رجل ذو وجهين والسلوى يدل في المنام على دفع الهم والنكد والفجأة من العدو وإنجاز الوعد وربما دلت رؤيته على كفران النعم وزوال المنصب وضنك العيش

(2/308)


- ( سماني ) تدل رؤيته في المنام على الفوائد والأرزاق من سبب الزرع والفلاحة وهو لمن يقصد سماعه دليل على الأرزاق من الشبهات والمقالات في اللهو واللعب والتبذير وربما دلت رؤية السماني على الجرم لما يوجب الحبس والصلب

(2/308)


- ( سمن الإنسان في جسمه ) من رأى في المنام أنه سمين زاد ماله وإن كان مع السمن عليه ثياب صفر فإنه يمرض ويبرأ وقيل سمن الجسم يدل على العز وقيل السمن في البدن والقوة قوة في الدين والإيمان وقيل السمن دليل على الاصطفاء وعلو الشأن

(2/308)


- ( سمن اللبن ) هو في المنام علم نافع وتوحيد خالص من الشبهة وربما دل السمن على المرأة المستميلة عند تمادي الصحبة ومن حمل من النساء [ ص 309 ] سمنا مما لا يليق بها حمله مكر بها وزنت كرها عنها خصوصا إن كان في وعاءين والسمن دال على العلم والفقه والقرآن لأهله وعلم الدواء لنفعه وشفائه وحسن استخراجه ونقاوته وعلى المال والغلات والأرباح وطلب المال وعلى الخصب والرخاء لمن هو في شدة وعلى الصحة لمن هو في سقم إن أكله

(2/308)


- ( سويق ) هو في المنام يدل على السفر وعلى الزهد والورع وشرب السويق في المنام عتق المملوك أو قرب من السلطان أو خلاص من السجن أو عمل صالح يوجب العتق من النار وربما دل السويق على وجود الضالة وكذلك الدقيق أو ما شرب أو أكل من اللبن لأن السويق كان في حكم النار والنار محرقة والدقيق كان في حكم الطحن والتفرقة واللبن كان في حكم الضرع فخلص منه والسويق في المنام حسن دين وسفر في بر

(2/309)


- ( سوبيا ) هي في المنام دالة على الراحة والرزق وحلول السوء بالشارب لها وإن كان الرائي أعزب فربما كان محللا للنساء المطلقات

(2/309)


- ( سكباجة ) من رأى أنه طبخ في المنام سكباجة بالأفاوية ولحم البقر وهو يأكل منها فإنها حياة طيبة من مال عمال كرام ذوي منفعة فإن كانت بلحم الغنم فإنها حياة طيبة في شرف وكرم وعز من أشراف الناس وساداتهم مع عيش طيب من وجه حلال فإن كانت بلحم العصافير فإنه ينال حياة طيبة شريفة عزيزة من ملك أو سلطان وقوة على أشراف الناس وساداتهم في طيب وفرح وسرور وصحة جسم فإن كان الطبيخ بلحم الطيور فإنها ولاية أو تجارة أو كسب حلال مع قوم كرام على قدر كسرة الدسم والسكباجة تدل على مرض إلا إن كانت مطبوخة بلحم العصافير فإنها تدل على الولاية وقضاء الحاجة

(2/309)


- ( سبوسج ) هو في المنام دليل العز والأفراح والمسرات والأرزاق والأزواج لمن هو عزب

(2/309)


- ( سفرة ) هي في المنام سفر إلى ملك عظيم الشأن وقيل سعة وراحة لمن وجدها لأن السفرة معدن الطعام والأكل والسفرة سفر وقبض من الله تعالى وبسط

(2/309)


- ( سفر ) في المنام دليل على الكشف عن أخلاق الناس وإن كان المسافر فقيرا استغنى وإن قدم عليه مسافرون في المنام ربما دلوا على أخبار ترد من جهتهم للرائي ومن رأى أنه سافر انتقل من حال إلى حال والسفر المساحة فمن رأى أنه سافر فإنه يمسح أرضا كما لو أنه رأى أنه مسح أرضا فإنه يسافر ومن رأى أنه سافر فإنه يتحول من مكان إلى مكان وقد يكون السفر سفرا والرجوع من السفر توبة ورجوع عن المعاصي ويدل الرجوع من سفر على قضاء الحاجة ومن رأى أنه سافر على قدميه فذلك دين غالب عليه ومن رأى أنه انتقل من دار إلى دار مجهولة فإنه يسافر وإن رأى المريض أنه يسافر إلى أرض بعيدة أو ينتقل من دار إلى دار مجهولة أو من بيت إلى بيت مجهول فهو دليل موته ومن رأى أنه أخذ زاد السفر فإنه قدم خيرا

(2/309)


- ( سكر ) هو في المنام يدل على الأفراح والشفاء من الأمراض وزوال الهموم والأنكاد وبلوغ الآمال من كل ما يقصد والنهاية في كل عمل لمن عمله أو أكله أو ملكه في المنام دل على الزوجة كانت جليلة مليحة وإن دل على الولد كان جليلا زكيا عالما مشاركا لكل ذي فن من فنه وإن دل على المال كان حلالا طيبا وإن دل على العلم كان خالصا من البدعة والسكر يدل على المال والسكرة الواحدة قبلة من حبيب أو ولد والسكر الكثير يدل على القيل والقال وقال ابن سيرين رحمه الله تعالى لا خير في بيع السكر والسكر نبات يدل على الإخلاص في القول والعمل وربما دل على رفع الأمراض والشفاء من الأسقام وربما دل على الفرج والرزق من جهة البنات أو نزول القطر

(2/309)


- ( سكر القطر ) في المنام يدل على الهم والحزن والسكر غنى الدهر مع البطر فإذا كان السكر من نبيذ فهو سلطان على كل حال فإن سكر ومزق على نفسه الثياب فإنه رجل إذا اتسعت دنياه يبطر ولا يحتمل النعم ولا يضبط نفسه ومن رأى أحدا يشرب خمرا وسكر منها فإنه يصيب مالا حراما ويصيب من ذلك الملك سلطانا بمبلغ السكر منه والسكر سلطانا ومال إذا كان من شراب والسكر من غير شرب خوف شديد بمبلغ السكر والسكر دليل رديء للرجال والنساء لأنه يدل على جهل كثير وتعقد الأشياء والسكر دليل خير لمن كان خائفا والتساكر من غير سكر يدل على الادعاء بما ليس فيه وبما لا يقدر عليه وربما نزله به [ ص 310 ] نازلة تهمه حتى يرجع منها سكران وإن كان من أهل الصلاح غلب عليه السكر في حب الله تعالى

(2/309)


- ( سهر ) هو في المنام فقد أحب الخلق إليه من أهل أو ولد أو حبيب فهو يدل على فراق الأحباب

(2/310)


- ( ومن رأى ) أنه كثير السهر لا يأخذه النوم فإنه يفارق أحبابه

(2/310)


- ( سرور ) هو في المنام يدل على البكاء وربما دل على الفرج كما رآه

(2/310)


- ( ومن رأى ) أنه مسرور فإنه يحزن

(2/310)


- ( ومن رأى ) أصدقائه في سرور فإنه يدل على أمر لذيذ

(2/310)


- ( سرار ) بين الاثنين

(2/310)


- ( ومن رأى ) رجلا في المنام سار مع أمير في طريقه فإنه يموت ذلك الأمير وتكون مسارته إياه تلف روحه لأنه وقع لعاد صاحب إرم ذات العماد لما صار إليها جاءه ملك الموت في صورة رجل فساره وقبض روحه

(2/310)


- ( سر ) هو في المنام نكاح

(2/310)


- ( ومن رأى ) أنه أودع امرأة سرا فإنه يقصد نكاحها لأن العرب تسمي النكاح سرا

(2/310)


- ( ومن رأى ) إنسانا أودعه سرا ولم يكن في الرؤيا دليل على النكاح فإنه نائبه ممن أودعه ذلك السر

(2/310)


- ( سؤال ) هو في المنام يدل على اقتفاء الآثار والتثبيت في الأمور

(2/310)


- ( ومن رأى ) كأنه يسأل فإنه يطلب العلم ويتواضع لله تعالى ويرتفع قدره

(2/310)


- ( سرقة ) من الحرز في المنام تدل على الزنا والربا والسارق في المنام ملك الموت عليه السلام إذا كان مجهولا وإن كان معروفا فإن السارق يستفيد من المسروق منه علما أو حرفة أو كلمة ينتفع بها فإن رأى سارقا مجهولا دخل بيته وسرق طشته فإن امرأته تموت وكذلك إذا سرق ملحفته أو قمقمه أو ما ينسب ذلك الشيء إلى النساء فإنه يدل على موت أهله وكذلك إذا كان الشيء الذي يسرق منسوبا إلى الخدام فإن رأى أنه سرق دراهمه وكان معروفا فإنه نمام ينم فإن كان مجهولا وكان شيخا فإن صديقه ينم عليه وإن كان شابا فإن عدوه ينم عليه وقيل السرقة محمودة وهي دليل خير إلا لمن يريد أن يخدع

(2/310)


- ( ومن رأى ) أنه يتلصص أو يسرق خيف عليه اللصوص وقد تكون السرقة معصية يفعلها السارق

(2/310)


- ( ومن رأى ) أنه يسرق فإنه يزني أو يكذب لأن الزاني يختفي كما يختفي السارق

(2/310)


- ( سفه ) هو في المنام الجهل فمن رأى أنه سفه فانه يجهل

(2/310)


- ( ومن رأى ) أنه سفه على الناس فسد دينه وكذلك إذا رأى أنه أفسد دينه يسفه على الناس والسفه في المنام دليل على النصر على الأعداء وعلو القدر والكلمة إذا كان السفه على ذمي أو مبتدع

(2/310)


- ( سخرية ) هي في المنام غبن يغبن به في المعاملة فمن رأى أنه سخر منه غبن

(2/310)


- ( سب ) هو في المنام القتل والسب لأهل الذمة ولمن سواهم من الكفار دال على الإملاء بين الناس ورمي الكلام أو أن يسب من تجب عليه طاعته وبره واصل إليه دل على عقوق الوالدين والإعراض عن الله تعالى أو طاعة من سبه في المنام

(2/310)


- ( سحر ) هو في المنام فتنة وغرور فمن رأى أنه يسحر أو سحر به فإنه يفرق بين الرجل وامرأته بالباطل والسحر في المنام يدل على الكفر والسحر يدل على فراق الزوجة

(2/310)


- ( ومن رأى ) أنه مسحور أو يسحر فإن الساحر فتنة وكيد فإن كان الساحر من الجن فإنه أقوى كيدا أشد حيلة

(2/310)


- ( سحر الليل ) وهو أواخره من رآه في المنام فيقول كأني استسحرت فربما يسحر أو يسحر وربما يقع في ذنب يوجب الاستغفار لقوله تعالى : { وبالأسحار هم يستغفرون }

(2/310)


- ( سحور ) الصائم في المنام يدل على مكيدة الأعداء وعلى التوبة للعاصي والهداية للكافر والرزق اليسير

(2/310)


- ( سوء ) هو في المنام إذا كان مبهما يعلمه الإنسان فإنه دال على سوء الخاتمة والارتداد عن الدين وإذ ذكر شيئا من أفعال السوء فإنه دال على الشر منه لمن آسى عليه

(2/310)


- ( سهو ) في المنام دال على الهموم والأنكاد ووضع الشيء في غير محله

(2/310)


- ( سف ) الرمل والتراب في المنام يدل على الفاقة والأسف والطمع المردي والبرطيل لأرباب الأمور

(2/310)


- ( سلخ ) من رأى في المنام أن جلده سلخ رقيقا بين فخذيه فإنه يصيب خيرا أو يتزوج امرأة تعطيه مالها وذلك إلى قريب

(2/310)


- ( وقيل من رأى ) أن جلده يسلخ أو ينسلخ منه فإنه يفارق ماله ويخرج عنه وإن كان مريضا فهو [ ص 311 ] موته وانسلاخه من الدنيا

(2/310)


- ( سعوط ) هو في المنام يدل على الإجابة إلى الولد أو الأم أو رئيس الإنسان أو يصاب في عقله

(2/311)


- ( ومن رأى ) أنه يسعط فإنه يبلغ الغضب منه ما تضيق فيه الحيلة بقدر ما سعط به دواء أو غيره

(2/311)


- ( سعال ) هو في المنام يدل على الشكوى فمن رأى أنه يسعل فإنه يشكو من إنسان متصل بالسلطان فإن سعل حتى شرق فإنه يموت وقيل إن السعال يدل على أنه يهم بشكاية إنسان ولا يشكوه

(2/311)


- ( سلعة ) من رأى في منامه في جسده سلعة أصاب مالا

(2/311)


- ( سم ) هو في المنام مال فمن رأى أنه سقي السم فانتفخ وتورم وصارت فيه المدة والقيح فإنه يصيب مالا بقدر الورم والانتفاخ وإن لم ير القيح نال كربا وغما والسموم القاتلة في الرؤيا دليل الموت والسم هم لمن شربه إذا لم يقيح مكانه ولا ورم

(2/311)


- ( ومن رأى ) من العبيد كأنه شرب سما فإنه يعتق أو يتزوج

(2/311)


- ( ومن رأى ) أنه يسقي غيره سما فإنه يزني بامرأة لأن السم لا يسقى إلا خفية وكذلك الزنا لا يفعل إلا خفية

(2/311)


- ( ومن رأى ) أنه يشرب السم فإن حياته تطول

(2/311)


- ( سقوط ) الأسنان من الإنسان في المنام طول العمر دون نظرائه في السن فإن رأى أن جميع أسنانه سقط وأخذها في كمه أو في حجرة فإنه يعيش عيشا طويلا حتى تسقط أسنانه ويكثر عدد أهل بيته وإن رأى جميع أسنانه سقطت وذهبت عن بصره فإن أهل بيته يموتون قبله وربما كان ذلك موت ذوي سنه أو مرض أهل بيته وإن رأى من أسنانه فقدها فإنه يغترب عن عشيرته واحد فإن أصابه بعدما فقده رجع وإلا فلا يرجع

(2/311)


- ( ومن رأى ) أن أسنانه العليا سقطت في يده فهو مال يصير إليه وإن سقطت في حجره فهو ولد ذكر وإن سقطت إلى الأرض فهي مصيبة الموت

(2/311)


- ( ومن رأى ) أن أسنانه السفلى سقطت فإنه يصيب وجعا وألما وهما وغما ومن كان عليه دين إذا سقطت أسنانه في المنام فإن ذلك يدل على أنه يقضي دينه وإن رأى أن سنا واحدة من أسنانه سقطت فإنه يقضي رجلا واحدا دينه أو يقضي الكل في دفعة واحدة وإن سقطت أسنانه فإنه يقضي عدة من غرمائه أو يقضي أحدا منهم أشياء كثيرة وإن تساقطت أسنانه بلا وجع فإن ذلك يدل على أعمال تبطل وإن رأى أنها تسقط مع وجع فإنه يدل على ذهاب شيء مما في منزله ومقاديم الأسنان إذا سقطت فإن كان مع وجع أو خروج دم أو لحم فإنه يبطل أو يفسد الأمر الذي يريده فإن سقط من غير وجع فإنه يذهب ما يملكه فإن تساقطت جميع الأسنان فإنه يهلك جميع من في ذلك المنزل والأصحاب والأحرار والمسافرون وتدل هذه الرؤيا منهم على مرض طويل من غير أن يموتوا وتدل في العبيد على العتق والتجار والمسافرين على خفة حملهم

(2/311)


- ( ومن رأى ) أن أسنانه تسقط وهو يأخذها بيده أو بلحيته أو في حجره فإن ذلك يدل على أن أولاده تنقطع ولا يولد له

(2/311)


- ( وقيل من رأى ) سقوط أسنانه دل على مضرة لبعض أصدقائه وإن رأى أن ثنية سقطت في يده أو صرها في ثوبه فإنه يستفيد ولدا أو أخا أو أختا وإن رأى جميع أسنانه سقطت وصارت في يده أو عنده فإنه يكثر نسل أهل ذلك البيت وعددهم وسقوط السن الواحدة إن كان من غير معالجة وأخذها بيده أو صرها في ثوبه فإن كان عنده حامل جاءه ولد وإلا صالح أخا أو قريبا كان قد قاطعه وإن كان هناك دم فإن ذلك إثم القطيعة للرحم إلا أن يكون عليه دين فإنه يطالب به ويعالج على قضائه وقيل إن سقوط الأسنان يدل على عائق يعوقه عما يريده وقيل هو دليل على قضاء الديون وإن أخذ ما سقط من أسنانه ربما تكلم بخطأ وندم عليه وكتمه وربما كان المغرم على قدر دية السن في الشرع وربما دل فقد الأسنان لأرباب المجاهدات على لزوم الصوم

(2/311)


- ( ومن رأى ) أسنانه سقطت وتعذر عليه الأكل فإنه يفتقر ومن رآها سقطت بكفه من غير ألم ولا معالجة فإنها دراهم على عددها

(2/311)


- ( ومن رأى ) أسنانه سقطت في حلقه فأخرجها سنا سنا ووضع كل سن مكانها سقطت حجارة البئر الذي له وهو يريد أن يخرجها حجرا حجرا ويضع كل حجر مكانه وقيل من سقطت أسنانه فقد بقي من عمره تسع وعشرون سنة أو ثلاثون سنة وقيل يموت إلى ثلاثين يوما أو يغرم [ ص 312 ] ثلاثين دينارا وقيل إن كان له بئر فإنها تنهدم وقيل يمرض مرضا شديدا ويذهب ماله في النفقة ثم يستفيد مالا غيره

(2/311)


- ( سن ) هي في المنام دالة على منتهى الأجل والسن الذي كتب له وجميع الأسنان تدل على الأولاد وربما دلت الأسنان على المال والدواب والأجراء والأملاك والأنشاب والذخائر والموت والحياة والفرقة والاجتماع وتدل الأسنان على الودائع والأسرار والأسنان أهل بيت الإنسان فالعليا هم الرجال من جهة أبيه والسفلى هن النساء من جهة أمه فأدناها من الثنايا أقربهم في النسب والثنيتان العليا هم الأب والعم فاليمنى الأب واليسرى العم وإن لم يكن له أب أو عم فأخوات أو ولدان أو صديقان ناصحان مشفقان والرباعية ابن عم الرجل أو صديقان يقومان مقامه والناب سيد أهل بيته الذي يستند إليه ولا يكون فوقه أحد أو صديق رئيس يقوم مقامه الضواحك الأخوال أو ما يقوم مقامهم بالنصح والأضراس أجداد وبنون صغار يباهي بهم ويأنس إليهم والثنيتان السلفيان الأم والعمة فاليمنى الأم واليسرى العمة وان لم يكن له أم أو عمة فأختان أو بنتان أو من يقوم مقامهم في الشفقة والنصح والرباعية السفلى ابنة العم أو ابنة العمة أو من يقوم مقامهم بالنصح والناب الأسفل سيد أهل بيته ومن يستند إليه أو من يقوم مقامه والضواحك السفلى بنت خالته أو بنت خاله أو من يقوم مقامهن بالنصح والأضراس السفلى والعليا الأبعدون من أهل بيت الرجل والجدة أو بنات صغار يباهي بهن فإن تحرك منها سن واحدة من هؤلاء فمرض فإن سقطت أو ضاعت فإنه موت من ينسب إليه هؤلاء أو غيبته عنه غيبة لا يرونه بعد ذلك فإن أمسكها ولم يدفنها فإنه يستفيد بدلها من يكون له مثل ذلك القريب الذي ينسب إليه تلك السن في التأويل فإن دفنها فإنه موت ذلك القريب وكذلك سائر الأسنان كلها وكذلك الجوارح كلها فإن سبيلها كسبيل سائر الأسنان فإن أمسكها بعد عاهة تصيبها فإنه يستفيد مثلها من الأقارب أو الأجانب وإذا غابت عنه فإنه يغيب ذلك القريب بموت أو فراق فإن رأى بعض أسنانه تآكلت أو درست فإن الرجل الذي هو تأويلها يصيبه بلاء فلا ينتفع به وإن رأى أن ثنيه أطول وأجمل وأشد بياضا مما كانت عليه فإن أباه وعمه ينالان قوة وزيادة في مالهما ودنياهما وجاههما وإن رأى أنه نبت مثلهما فإن أهل بيته يزيدون وربما كان تأويله ابنا أو أخا فإن رأى معهما ما يضرهما فإنه يزيد في أهل بيته ما يكون عارا أو وبالا عليهما وينالهما من بلية وضرر بقدر ما زاد من أضراره وأذاه وإن رأى أنه يعالج أسنانه فيقلعها فإنه ينفق ماله على كره أو يغرمه أو يقطع الرحم من ذلك الرجل الذي ينسب إلى هذه السن وإن رأى في أسنانه قلوحة قد علتها وسواد فهو عيب في أهل بيته لعمل يعملونه فإنه يسود وجهه وإن رأى لأسنانه نتنا فهو قبح الثناء على أهل بيته وإن تآكلت أسنانه فإن حال أهل بيته يضعف وإن رأى أنه يأكله الناس بأضراسهم أو يعضونه فإنه يمكنه أن يتصنع للناس فلا يتصنع وإن تحركت أسنانه فهو مرض أقاربه

(2/312)


- ( ومن رأى ) أن أسنانه انكسرت فإنه يموت أحد أقاربه أو أصدقائه وربما دلت على مرض وموت من ذلك المرض وقيل ينبغي أن يجعل الفم بمنزلة سكان المنزل فما كان من الأسنان في الناحية اليمنى فهو يدل على ذكور وما كان في اليسرى يدل على الإناث في جميع الناس وأسنان الناحية اليمنى تدل على المسنين من الرجال والنساء وأسنان الناحية اليسرى على الأحداث منهم ومقاديم الأسنان تدل على الصبيان والأنياب تدل على الصنف منه والأضراس الطواحين تدل على المسنين منهم وإذا رأى الإنسان قد سقط منه بعض هذه الأسنان فإن ذلك يدل على هلاك من دل عليه ذلك السن والأسنان تدل على أمور الإنسان وتدبيراته والأضراس منها تدل على الأمور المستورة الخفية والأنياب على ما ليس بظاهر لأكثر [ ص 313 ] الناس والمقاديم من الإنسان على الأمور الظاهرة وعلى ما يفعل بالقول والكلام وإن رأى أن أسنانه تكسرت فإنه يقضي دينه قليلا قليلا وإن رأى أن بعض أسنانه قد طال وازداد عظما فإن ذلك يدل على تجاذب وخصومة تقع في منزله ومن كانت أسنانه متآكلة معوجة فرأى سقوطها فإنه ينجو من جميع الشدائد والشر وإن رأى أن أسنانه من ذهب فذلك محمود لأصحاب الكلام ودليل لسائر الناس على حريق يقع في منازلهم أو مرض من كثرة المرار الأصفر الذي يقال له اليرقان وإن رأى أن أسنانه من زجاج أو خشب فإن ذلك يدل على موت يقهره وإن رآها من فضة فهو دليل ضرر وخسران من سبب كلام يناله في ماله فإن سقطت مقاديم أسنانه ونبت مكانها غيرها فهو دليل تغيير جميع تدابيره في أموره وإن رأى أنه يرمي أسنانه بلسانه فسدت أمور أهل بيته المستوية بكلام يتكلم فيه وإن رأى أن نابه انصدع مات ابنه والأسنان تدل على العشيرة والأقربين والأبعدين فما كان منها يلي العينين فهو رجال وما يلي الجبين فهن نساء ومن عالج شيئا من أسنانه فقلعها أو قلعها غيره بكره عليه دل على غرم ماله أو قلع بعض أقاربه وإن رأى في موضع القلع دودة أو دودتين أو أكثر فإنه أولاد يخلفها

(2/312)


- ( ومن رأى ) لأسنانه رائحة كريهة منتنة كلها أو شيء منها فإنه يقبح الثناء عليه وربما دل على منازعة بين قرابته أو حركة تقع في أهل بيته وربما دل على منازعة وكلام وإن رأى أن أسنانه طالت ولم يوافق بعضها فإنه يخاصم أهله ولا يألف بهم وإن رأى أن أسنانه سقطت دل على قطع فراشه أو على فقره وتعذر رزقه أو يموت غريبا عن أهله أو يمد له في عمره أو يستفيد مالا بقدر دية أسنانه وإن رأى أنه قلع أسنانه كلها ودفنها في الأرض فإن أهله يموتون قبله ويدفنهم وقلع الأسنان باللسان كلام يتكلم به وتفسد به أمور أهل بيته وقيل قلعها يدل على ظهور الأشياء الخفية

(2/313)


- ( ومن رأى ) أن أسنانه تتخلخل فإنه يوفي دينه قليلا قليلا ومن رأى تضاريس أسنانه فإن أهله يخذلونه عند حاجته إليهم

(2/313)


- ( ومن رأى ) أسنانه زالت عن أماكنها وتحولت من مراتبها فرجعت العليا سفلى والسفلى عليا دل على استطالة نساء أهل بيته على رجالهن ومن رأى أنه خلل أسنانه دل على تشتيت أهله ووقوع الخلل بينهم أو نقصان ماله وإن نقى اللحم من بين أسنانه اغتاب قوما وآذاهم بلسانه وقيل الأسنان تدل على العقد من اللؤلؤ للنساء وتدل على الرحى وعلى صفوف العسكر يمينه ميمنة وشماله ميسرة والثنايا القلب

(2/313)


- ( وقال ابن سيرين ) رحمه الله تعالى قلع الضرس في المنام قطع رحم ولد ومن قلع الضرس أثم في قطع الرحم والأسنان في الجيب أو الكف زيادة في الأخوة والأولاد

(2/313)


- ( ومن رأى ) أن سنا من أسنانه قلعت من غير ألم وكان له رجل مسجون فإنه يخرج من السجن وكلال الإنسان يدل على ضعف أهل بيته وتنقية الأسنان من القلوحة يدل على بذل المال في نفي الهموم عنهم وزيادة القلب زيادة في عقل صاحبه

(2/313)


- ( ومن رأى ) أن في أسنانه سوادا أو نقصانا أو كسرا فإن ذلك هم وحزن بقرابته

(2/313)


- ( ومن رأى ) أنها تآكلت فاندرست فإن بعض هؤلاء تصيبه بلية والأضراس في المنام كبار قومه أو خيارهم والنواجذ إتباع والثنايا والرباعيات ما يتجمل به من المال الظاهر أو الولد فصفرتها في المنام أو سوادها دليل على تغيير حال من دلت عليه وقلع بيضها دليل على فقد بعض الأهل أو من ذكرنا ويدل قلع السن على قدوم الغائب أو موت من يعز عليه فإن صارت أسنان الملك حديدا أو نحاسا دل على شدة عسكره وقوة جنده وإن فقد أسنانه في المنام زال ملكه وربما دل الأسنان على طول عمر الرائي حتى لا ينظر من أسنانه أحد وربما دل ذلك على تعطيل ربحه من النبات أو المزروع وربما صار عقيما لا يرزق ولدا أو يفتقر بعد غناه أو يتعطل ربحه من داره أو من دوابه أو طحونه وإن ادخر شيئا لوقت الفائدة فيه فسد حاله وغرم فيه وربما مات وانقطع رزقه فإن قلع أسنانه بيده تصرف في ماله رديئا أو عاشر أهله بغير المعروف أو فعل منكرا وندم عليه أو أصاب [ ص 314 ] ربحا في دين يستدينه ويرجع عليه وباله هذا إن كان ذلك ظاهرا للناس في المنام فإن قلعها له أحد دل على احتياجه إلى الرهن أو البيع لما يتجمل به أو لابد له ومن قلع في المنام سنا يتأذى منها في اليقظة دل على مداواته لمن يؤذيه وزواله عنه وربما دل ذلك على الهم والنكد من مطالب ملازم وتجديد ما يقلع الأسنان على المعارضات والربح بعد الخسارة فإن طلع مكان أسنانه أسنان من فضة أو ذهب فربما دل على الإجاحة في المال أو يحتاج إلى شد شيء من أسنانه لمرض أو عارض رؤية العين الزائدة أو الألف الزائد أو الأذن أو السن في المنام دليل على فقد ذلك أو على قيمته في الشرع فبالزيادة تعين النقص لقوله تعالى : { وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس والعين بالعين والأنف بالأنف والأذن بالأذن والسن بالسن } وربما دل السن على السنة فمن رأى أن معه سنة كان ممن يعتريه السهو أو نام أو عاودته السنة وربما استقبل سنة مباركة أو سلك سنة حسنة أو تمسك بها

(2/313)


- ( ساعد ) من رأى في المنام الساعدين فهما صديقان أو قريبان أو أخوان أو ولدان بالغان أو شريكان مساعدان ينفتح بهما ويعتمد عليهما ومن رأى شخصا قصير الساعدين أو العضدين فإنه يدل على الشجاعة والسخاء والعجب

(2/314)


- ( ساق ) هو في المنام عمر الإنسان وعماده في معيشته فإن رأى أن ساقه من حديد فإنه يطول عمره فإن رآهما من قوارير فإنه يقرب أجله وإن رأى أنه رفع ساقا ومد ساقا فالتفت ساقاه بعضهما ببعض فإنه قد قرب أجله أو قرب له أمر صعب هائل أو يكون كذابا وإن رأى ساق امرأة ثم عرفها تزوجها أو تزوج غيرها والمرأة إذا كشفت عن ساقيها حسن دينها وصارت إلى ما كان خير مما هو في يديها

(2/314)


- ( ومن رأى ) على ساقي رجليه شعرا كثيرا فإنه يركبه ديون ويموت في السجن

(2/314)


- ( ومن رأى ) أنه معوج الساق فإنه يصير زانيا والساق مال الإنسان ومعيشته فمن رأى أن ساقه من حديد بقي ماله مع طول عمره وإن كان من خشب فإنه يضعف عن طلب رزقه والتماس معيشته وإن رأى ساقه من فخار أو قوارير لم يلبث أن يموت أو يذهب ماله أو معيشته وإن كان له ولد أو غلام أو دابة أو ملك ذهب بعض ذلك عنه وإن رأى ساقه نقصت فذلك نقص في ماله الذي عليه اعتماده وقد يكون ذلك النقص في عمره ومن سعى على ساق واحدة ذهب نصف ماله

(2/314)


- ( ومن رأى ) أن ساقي رجليه قطعتا جميعا ذهب جميع ماله وربما دل على موته إلا أن يكون في رؤيا ما يدل على الخير فإنه ترقية نفسه بدابة يركبها أو يدل على ركوب السفينة أو خير يعمله أو صديق يصله أو ارتكابه لشيء حرمه الله تعالى والساق يسوق كما أن القدم من قدم يقدم والكعب من الكاعب والعقب من الأعقاب من رأى في المنام ساقا حسنا سمينا دلى على حسن ما يسوقه أو يساق إليه أو على ما ساقه من مال أو هدية وتكاثف الشعر على ساق المرأة ذلة وحيلة تعمل عليها من زوج أو ملك وربما دل ذلك على ظهور الأسرار وعلى الهداية بعد الضلالة وربما دل الساق على الشدة وإن رأى ساقين ملفوفتين دل على الخوف والبلاء وتغيير حال الساق دليل على حال ما يسوقه من مال وغيره أو يساق إليه وكشف الساق دليل على ترك الصلاة والذلة بعد العز

(2/314)


- ( سرة ) هي في المنام دالة على والدة الرائي أو والده أو كسبه الذي كان يعيش منه أو حرفته التي كان يتعهدها وربما دلت على زوجته أو أمته أو كيسه المختوم فإن رأى في المنام أن سرته قد نزل بها حادث شر فإنه يعود ذلك على ما ذكره من والد أو والدة أو ولد أو مال وإن كان الرائي مريضا ورأى أن سرته قد انفتحت فإنه يدل على موته فإن فتحها بيده فتح مطمره أو مخزنه أو كيسه لينفق منه وربما دلت السرة على المسرة والسر

(2/314)


- ( ومن رأى ) أن له سرتين رزق جاريتين حسنتين والسرة امرأة الرجل وحبيبته من جواريه وهمته فمن رأى بسرته من قبح أو جمال أو سوء حال فإنه جمالهن [ ص 315 ] وقبحهن وسوء حالهن ومن كان له ولدان ورأى سرته عليلة فإن ذلك يدل عليهما وإن لم يكن له ولدان فإن ذلك يدل على أوطانه التي فيها ولده

(2/314)


- ( ومن رأى ) وجعا في سرته فإنه يفقد إما والديه أو بلده أو بلد آبائه ومن كان في غربة فإن ذلك يدل على رجوعه إلى بلده

(2/315)


- ( سراويل ) هو في المنام امرأة أعجمية فمن ملك سراويل جديدا تزوج امرأة أعجمية بكرا وقيل السراويل الجديد عفة الفرح للابسة

(2/315)


- ( ومن رأى ) سراويله محلولا فإن امرأته لا تستحي من الرجال وقيل من انحل سراويله فإن امرأته لا تظهر على الرجال

(2/315)


- ( ومن رأى ) بسراويله بللا فإن امرأته حبلى ومن تغوط في السراويل غضب على امرأته ويوفيها مهرها ويؤدي إليها مالا أخذه منها ومن لبس سراويل مقلوبا فإنه يأتي امرأة في دبرها ومن لبس سراويل بلا قميص خشي عليه من الفقر وقيل من لبس سراويل سافر إلى العجم لأنهم ملبوسهم وقيل السراويل في المنام شأن صاحبه إذا لبسه وقيل السراويل امرأة دنيئة أو جارية أعجمية فإن اشتراها من غير صاحبها تزوج امرأة بغير ولي فإن كان جديدا تزوج بكرا وقيل بل عصم فرجه من المعاصي

(2/315)


- ( ومن رأى ) أنه أعطى سروايل زالت عنه شدته لأنه سرى ويل

(2/315)


- ( سرير ) في المنام إذا كان بلا فراش فهو سفر لما في اسمه من لفظ السير وقيل هو زوجة

(2/315)


- ( ومن رأى ) السرير وهو بيت من بيوت الملوك وعليه فراش ثم رقاه نال ملكا

(2/315)


- ( ومن رأى ) أنه على سرير فإنه يرجع إليه شيء قد كان خرج عن يده وإن كان سلطانا ضعف عن سلطانه ثم يقوى بعد الضعف فإن رأى أنه على سرير وعليه فراش فإنه ينال رفعة وعلوا وذكرا عل قوم منافقين في غفلة عن الدين فإن لم يكن عليه فراش فإنه يسافر فإن كان في رجله نعل فإنه يسافر مع رجال فيهم نفاق

(2/315)


- ( ومن رأى ) أنه على سرير في مكان طيب نال دولة ورفعة وعز والسرير وجميع ما ينام فوقه يدل على امرأة صاحب الرؤيا وعلى جميع معاشه والأسرة تدل على المماليك وخارجها على المرأة خاصة وداخلها على صاحب الرؤيا وأعلاها على الأولاد الذكور وأسفلها على الأولاد الإناث وقيل السرير يدل على ما يسر المرء به ويشرف من أجله ويدل على كل مركوب من زوجة أو سفينة أو محمل وربما دل على النعش لأنه سرير المنايا ومن تكسر سريره في المنام أو تفكك تأليفه ذهب سلطانه إن كان ملكا وعزل عن نظره إن كان حاكما وفارق زوجته إن كانت ناشزة أو ماتت إن كانت مريضة أو زوجها إن كان هو المريض أو سافر عنها أو هجرها وقد يدل وجه السرير على الزوج ومؤخره على الزوجة وما يلي وجه السرير على الزوج وما يلي الرأس على الولد وما يلي الرجلين على الخادم والآنية

(2/315)


- ( ومن رأى ) نفسه على سرير مجهول عليه فراش فإن لاق الملك ناله وإلا جلس مجلسا رفيعا وإن كان أعزب تزوج وإن كانت زوجته حاملا ولدت غلاما وإن رأى أنه جالس على السرير ليس عليه فراش فإنه يموت أو يسافر سفرا وإن كان مريضا مات وإن كان من بضاعته سفر البحر فإنه يرأس في المركب وإن رأى أنه على سرير ومعه امرأة فهو معها في سرور ودعة وربما يقع بينهما شر ومخالفة وإن رأت امرأة لا زوج لها أنها تحمل إلى بيتها سريرا رجلا

(2/315)


- ( ومن رأى ) أن سريره ينصب وكان مريضا فإنه دليل على برئه من مرضه

(2/315)


- ( ستر ) هو في المنام دال على ستر الأمور وربما دل على الرفيق الكاتم الأسرار والزوجة التي تستر على الإنسان أحواله وتصونه عن النظر إلى غيرها فإن كان معلما دل على قدر من دل عليه من زوجة أو ولد أو دار والستر المجهول هم لمن رآه في المنام فإن كان بباب حانوت فهو هم في المعيشة وإن كان بباب دار فهو هم من قبل الدنيا والستر العتيق هم لا يدوم

(2/315)


- ( ومن رأى ) سترا ممزقا فرح ونال سرورا والستر الأسود هم من قبل والستر على باب المسجد هم من قبل الدين والستر المعروف الذي يرى في المنام بعينه لا يضر ولا ينفع والستور في غير مواضعها هم وحزن وفي مواضعها لا تأويل لها

(2/315)


- ( ومن رأى ) سترا على غير باب أو مدخل أو في موضع [ ص 316 ] مستشنع فهو هم شديد وخوف قوي ثم عاقبته إلى خير وعافية وما عظم منها وضعف فهو أقوى وأشد وما رق فهو أهون وأضعف وإن رأى أن ذلك الستر قطع أو ذهب به فإنه يذهب عن ذهنه الهم والحزن وقيل في الستارة إذا رآها رجل عازب فإنه يتزوج امرأة تستره عن المعاصي وعن الفقر والحاجة وكذلك المرأة إذا لم يكن لها زوج والستر على باب البيت هم من قبل النساء والستر الخلق هم سريع الزوال والستر الجديد هم طويل والستر الممزق طولا فرح عاجل والممزق عرضا تمزق صاحبه والأسود من الستور هم من قبل ملك الأبيض والأخضر محمود العاقبة وإذا رأى المطلوب والخائف والهارب والمختفي سترا على سرير فهو ستر عليه من اسمه وأمن له وكلما كان الستر أكبر كان همه وغمه أكبر وأعظم وأشنع والستارة التي تعلق على وجه الإيوان

(2/315)


- ( ومن رأى ) أنه خسف بها فإنه يسافر سفرا بعيدا ويتعب تعبا شديدا في ذلك السفر والستائر في المنام عظمها وكثرة آلاتها دليل على تعذر الأحوال بسبب الوسائط الرديئة كالحجاب وربما دلت الستائر على الستر في الأمور وكشفها دليل على الافتضاح

(2/316)


- ( سرادق ) هو في المنام سلطان فإذا رأى الإنسان سرادقا فإنه يظفر بخصم سلطانه

(2/316)


- ( ومن رأى ) سرداقا مضروبا فإن ذلك سلطان وملك يقود الجيوش لأن السرادقات الملوك والفساطيط كذلك إلا أنها دونه والقبة دون الفساطيط دون القبة

(2/316)


- ( ومن رأى ) السلطان قد خرج من شيء من هذه الأشياء دل على خروجه من بعض سلطانه فإن طويت هلك سلطانه أو نفذ عمره والمجهول من السرادقات والفساطيط والقبب إذا كان لونه أخضر أو أبيض يدل على البرء وبلوغ مرتبة الشهادة أو زيارة قبور الشهداء والصالحين أو زيادة بيت المقدس

(2/316)


- ( سفود ) هو في المنام يدل على قضاء الحوائج عند السلطان والتوسط بالخير والرزق والراحة والسفود قيم البيت وقيل هو خادم ذو بأس يتوصل إلى المراد ويتخرج على أقوام في فنون شتى

(2/316)


- ( ساطور ) هو في المنام رجل شجاع مفرق بين الأمور سهلها وصعبها قاطع للخصومات ومن قاتله يفرق في البلاد

(2/316)


- ( سكين ) هي المنام دالة على خادم المكن والمتصدي لنفع أهله كصاحبه أو مملوكه فحدتها دليل على نفاذ أمره ونهيه أو على حركة من دلت عليه فإن رأت المرأة أن معها سكينا أو أعطيت أحدا من النساء سكينا دل على حبها لمن هو مشهور من الرجال فسكين الأقلام كاتب وسكين الذباح وجزار وسكين الجند قوة وخدمة

(2/316)


- ( ومن رأى ) أنه سرق سكين مؤدب الأطفال فإنه يتولع بصبي من صبيانه وسكين المائدة لمن يريد العمل به غلام كيس يخدع في الأعمال فإن عمل به فهو انصرام الأمر الذي هو فيه أو بطالته والسكين حجة

(2/316)


- ( ومن رأى ) سكينا فإنه ينال قوة ومالا على يدي خادم

(2/316)


- ( ومن رأى ) أنه ابتلع سكينا أكل من مال ابنه والسكين في المنام ولد ذكر لمن له حامل

(2/316)


- ( ومن رأى ) بيده سكين فإنه ينال مائتي درهم لأن نصابها نصاب من المال وقد تعبر السكين للفقير بخمسة وعشرين درهما

(2/316)


- ( وقيل من رأى ) بيده سكينا وكان في محاكمة فإنه ينتصر وتثبت له حجة وبرهان لأنها من السلاح وتقيه الأعداء

(2/316)


- ( ومن رأى ) أنه أعطى سكينا ليس معه من السلاح غيره فإنه يصيب ولدا وأخا وإن لم ينتظر ولدا ولا أخا أصاب خيرا ونال رزقا

(2/316)


- ( ومن رأى ) أنه ذبح بالسكين فإنه يأخذ بما ذبح السكين من طير أو حيوان أو غيرهما ولا يعتبر بالسكين

(2/316)


- ( ومن رأى ) أنه شرح يديه بالسكين فإنه يرى شيئا يتعجب منه

(2/316)


- ( ومن رأى ) أنه يدخل سكينا أو خنجرا في نصابه فإنه ينكح امرأة ومن استفاد في منامه سكينا استفاد زوجة إن كان أعزب وإن كان له امرأة حامل سلم ولدها وإن كان معها ما يؤيد الذكر فهو ذكر وإلا فهي أنثى وكذلك الرمح وإن لم يكن عنده حمل وكان يطلب شاهدا بحق وجده فإن كانت السكين ماضية كان الشاهد عدلا وإن كانت غير ماضية أو ذات فلول جرح شاهده وإن أغمدت استذل أو ردت شهادته لحوادث تظهر منه في غير الشهادة فإن لم يكن شيء من ذلك فهي فائدة من الدنيا ينالها أو صلة يوصل [ ص 317 ] بها أو أخ أو صديق يصادقه أو خادم يخدمه أو عبد يملكه على أقدار الناس

(2/316)


- ( سيف ) هو في المنام ولد وسلطان وقبيعته ونصله ولد فمن رأى أنه تقلد سيفا تقلد ولاية كبيرة وإن رأى استثقال السيف وجره على الأرض فإنه يضعف عن ولايته وينتفع بها فإن رأى أن الحمائل انقطعت فإنه يعزل عن ولايته والحمائل فيها جمال ولايته

(2/317)


- ( ومن رأى ) أنه ناول امرأته نصلا أو ناولته نصلا فإنه ولد ذكر وإن رأى أنه ناولها سيفا في غمده أصاب بنتا فإن ناولته أصاب الرجل منها ولدا غلاما وإن رأى أنه متقلد أربعة سيوف سيفا من حديد وسيفا من صفر وسيفا من رصاص وسيفا من خشب فإنه يولد له أربعة بنين فالحديد ولد شجاع والصفر ولد يرزق غنى والرصاص ولد مخنث والخشب ولد منافق وإن سل سيفه في المنام وهو صدى فإن ولدت امرأته غلاما كان قبيحا وإن انكسر في جفنه فهو موت ابنه في بطن أمه وإن رأى أنه سل سيفا من غمده ولم تكن امرأته حبلى فهو كلام قد هيأه لإنسان فإن كان السيف قاطعا لامعا صافيا فإن لكلامه حلاوة وهو حق وإن كان صدئا فلا يكون له حلاوة وهو باطل وإن كان السيف ثقيلا فإنه يتكلم بكلام لا يطيقه فإن كان فيه انكسار لسانه عما يريد وإن رأى أن في يده سيفا مسلولا وكان في خصومة فالحق له وإن ر آه موضوعا فتناوله فإنه طالب حق يجده فإن دفع إليه سيف فهي امرأة لقول لقمان عليه السلام المرأة كالسيف ألا ترى ما أحسن منظره وأقبح أثره ومن رأى أنه متقلد بسيفين أو ثلاثة فانقطعت أو سطعت فإنه يطلق امرأته ثلاثا

(2/317)


- ( ومن رأى ) أنه سل سيفا فإنه يطلب على أناس شهادة ولا يقومون له فيها وإن رأى أنه يضرب في بلد المسلمين بسيف يمينا وشمالا فإنه يبسط لسانه بما لا يحل والسيف إذا رؤي موضوعا جانبا فهو رجل ذو بأس

(2/317)


- ( ومن رأى ) أنه جفن سيفه انكسر فهو موت امرأته

(2/317)


- ( ومن رأى ) أنه تقلد حمائل من غير سيف يقلد أمانة

(2/317)


- ( ومن رأى ) أن قائم السيف انكسر فهو موت أبيه أو عمه وقيل موت خالته أو أمه

(2/317)


- ( ومن رأى ) أن نصل سيفه انكسر فهو خادمه أو تابعه واللعب بالسيف إذا كان منسوبا إلى الولاية فهو حذاقته وإن كان منسوبا إلى الكلام فهو فصاحته وإن كان منسوبا إلى الكلام فهو فصاحته وإن كان إلى الولد فهو عجبه به وإن رأى سيوفا مع الريح فهو طاعون وقيل السيف يدل على غضب صاحب الرؤيا وعلى شدة أموره

(2/317)


- ( ومن رأى ) أنه ابتلع سيفا فإنه يأكل مال عدوه

(2/317)


- ( ومن رأى ) أن السيف ابتلعه لدغته حية والسيف يدل على المرأة فإن كسر الغلاف وسلم السيف فإنه يدل على موت امرأة حامل وسلامة ولدها وإن كسر السيف وسلم الغلاف سلمت المرأة وهلك الولد وإن كسرا جميعا ماتا جميعا وكل من له قرين يدخل معه فإنه يدل على رجل وامرأته كالسيف وغلافه والسكين وقرابه والخف وقالبه

(2/317)


- ( ومن رأى ) أنه ضرب إنسانا بسيفه تسلط عليه بلسانه وثلمة السيف عجز في الكلام

(2/317)


- ( ومن رأى ) أنه جعل سيفا في غلافه وكان عازبا تزوج

(2/317)


- ( ومن رأى ) أن بيده سيفا من زجاج وله امرأة حامل جاءت بولد لا يعيش

(2/317)


- ( ومن رأى ) بيده سيفا أطول من سيف عدوه قهر ومن كل سيفه عن القطع فإنه لا يقبل قوله وإن رأى إنسانا سل سيفه عليه فإن كان معروفا فإنه هيأ له كلام فإن ضربه ولم يخرج منه دم فإن ما يقوله الضارب حق فإن ضربه ولم يقطع ظفر المضروب وإن قطع ظفر الضارب بالمضروب وإن ضربه ولم يقطع وخرج منه دم تسلط بلسانه على المضروب في كذب وزور

(2/317)


- ( ومن رأى ) سيفا عظيما لا يشبه سيوف الدنيا فهو سيف الفتنة فإن غمد في الهواء أو طلع إلى السماء أو رمى في البحر فإنه الفتنة تخمد

(2/317)


- ( ومن رأى ) بيده سيفا قد شهره لا ينوي أن يقاتل به أحدا فإنه يصيب سلطانا أو ولدا أو أخا فإن نوى أنه يقاتل به فإنه يهيئ كلاما يلقى به إنسانا فإن ضرب به أحدا فإنه يبسط عليه لسانه على قدر الضرب وإن رأى أنه ضرب إنسانا فقطع بضربته يدا أو فخذا أو رجلا أو جارحة فإنه كلام يقطع به بين المضروب وبين ولد أو أخ [ ص 318 ] أو غيره ممن ينسب إليه تلك الجارحة في التأويل وإن قطع به عنق الإنسان وبان عنه الرأس فإن المفعول به ينال من الفاعل خيرا أو فرجا عظيما

(2/317)


- ( ومن رأى ) أن ضاربا ضربه بالسيف فقطع أعضاءه فإن المضروب يسافر سفرا فإن فرق بين الأعضاء فإن نسل المضروب يكثرون ويفترقون في البلاد

(2/318)


- ( ومن رأى ) أن رجلا طعنه بالسيف من غير منازعة فإن الطاعن والمطعون يشتركان في مصاهرة بين قوم أو ما يشبه ذلك والسيف يدل على الرزق وربما دل على الملك أو العلم فإن كان غريبا فما دل عليه من زوجة أو ولد كان ذا أصل أصيل وإلا كان مالا فيه شبهة أو زوجة أو ولدا من أصل دنيء ثم يدل السيف على المرأة المجنونة التي يتحرز منها عند الدخول والخروج وسيف النسخ يدل على التعسف والتحمل لما لا يطيقه

(2/318)


- ( سلاح ) هو في المنام نصرة وقوة على الأعداء ودفع للأمراض

(2/318)


- ( ومن رأى ) عليه أسلحة وهو بين قوم ليس عليهم أسلحة فإنه يكون رئيسهم ومنظورهم على قدر كمال سلاحه وإن رأى أن الناس ينظرون إليه وهو متسلح فإنهم يحسدونه ويغتابونه فإن كانوا شيوخا فإنهم أصدقاؤه وإن كانوا شبانا فإنهم أعداؤه

(2/318)


- ( ومن رأى ) أن عليه أسلحة وهو قادر على استعمالها فإنه يدل على كماله وبلوغ حاجته وأما المرضى فإنه يدل فيهم على موته وربما كان صلاحا في الدين وإن كان خائفا أو مريضا شفاه الله تعالى أو مسافرا رجع إلى أهله سالما

(2/318)


- ( ومن رأى ) أنه سلب منه سلاحه فإن ذلك ضعف سلطانه وقومه وليس السلاح في المنام دليل على العلم الذي يدفع به أهل الجهالة وعلى المال ينجيه من الفقر وشدته وعلى الإرهاب للعدو والنصر على من يخافه ويدل على الدواء الذي يدفع به الداء ويدل على الزوجة التي يتحصن بها من الشيطان

(2/318)


- ( سهم القوس ) تدل رؤيته في المنام على الرسول والمكاتبة وعلى القوة والنصر على الأعداء والسهم الواحد المنكوس إذا رأته المرأة في الجعبة فهو انقلاب زوجها عنها والسهم دلالة

(2/318)


- ( ومن رأى ) بيده سهما فإنه ينال ولاية وعزا ومالا وانكسار السهم الخارج من القوس عجزه عن أداء الرسالة والسهم للمرأة زوجها والرمي بالسهم كلام في رسائل

(2/318)


- ( ومن رأى ) أنه رمى بسهم فلم يصب الغرض فإنه يرسل رسولا في حاجة فلا يقضيها وإن رأى أن امرأة أو جارية رمته بسهم فأصابت قلبه فإنها تطارفه وتمازحه فيعلق بها وإن رأى سهما معاريض فإنهم رسل معهم لطف ولين في كلامهم

(2/318)


- ( ومن رأى ) أنه رمى سهما فأصاب فإنه إن رجا ولدا كان ذكرا وسهم المنسج رسول أو رزق أو ولد مختون أو عمر طويل أو كسوة

(2/318)


- ( سرج ) هو في المنام لمن ملكه دال على أنه ينكح ثلاث نسوة وكذلك كور الهجين لأنه محل الجلوس كفرج ورجلاه يدخلان في الركابين كالفرجين والسرج امرأة إن لم يكن من ظهر الدابة

(2/318)


- ( ومن رأى ) سرجه قد ركب فيها كلب أو خنزير أو حمار فإن فاسقا يخونه في امرأته والسرج دابة أو سلطان أو امرأة كريمة ذات جمال وهيئة وقيل السرج مال

(2/318)


- ( ومن رأى ) أنه ركب سرجا نصر في كل أموره وظفر في جميع أحواله

(2/318)


- ( ومن رأى ) أن سرجه انكسر فان هلاكه امرأته

(2/318)


- ( ومن رأى ) أن سرجه يخلع ضلع امرأته أو طلقها أو أصابه في بعض يده ما يكره

(2/318)


- ( ومن رأى ) على سرجه لبدا فإن عنده امرأة تؤذيه

(2/318)


- ( سراج ) هو في المنام للحامل يدل على ولد ذكر عالم والسراج للمريض زوجة فإن طفى مات المريض ومن أصلح سراجا فأضاء وكان له مريض فإنه يعود إلى الصحة والسراج الصغير الذي ضوئه ضعف للحامل جارية وقيل السراج يدل على ظهور الأشياء الخفية

(2/318)


- ( ومن رأى ) سراج بيته مضيئا قويا صالحا كان صلاح قيم البين وإن رآه ضعيفا كانت حالة القيم ضعيفة

(2/318)


- ( ومن رأى ) أنه طفئ سراجه فذلك التباس أمر قيم البيت وسوء حاله وقطع ذكره وتعسير أمره وربما دل على موته أو موت ولده أو قيمه إذا كان في رؤياه ما يدل على ذلك وربما كان موت امرأته

(2/318)


- ( ومن رأى ) أن بيده سراجا يخاف عليه إطفاء نوره فإنه دليل على موت المريض وإن رأى المريض أنه يصعد إلى السماء بسراج إلى الأرض فإن ذلك روحه يصعد [ ص 319 ] إليها

(2/318)


- ( ومن رأى ) أنه اقتبس سراجا نال علما ورفعة وإن رأى أنه يطفئ سراجا بفمه فإنه يبطل أمر رجل يكون على الحق ولكنه لا يبطل

(2/319)


- ( ومن رأى ) أنه يمشي في النهار بسراج فإنه يكون شديد الدين مستقيم الطريقة وإن رأى أنه يمشي في الليل بسراج فإنه يتهجد إن كان من أهله وإلا اهتدى إلى أمر يحار فيه وربما يحار فيه وربما يكون في معصية فيتوب منها وإن رأى أن سراجا يشرف من بين أصابعه أو من بين أعضائه فإنه يتضح له أمر مبهم يتقنه ببرهان واضح ومن كان في يده سراج مطفأ أو شمعة أو نار فإن كان سلطانا عزل أو تاجرا خسر أو صالحا ذهب ماله والسراج إذا كان وقوده فير مضيء دل على غم

(2/319)


- ( سفط ) هو في المنام امرأة تحفظ أسرار الناس

(2/319)


- ( سير الجلد ) في المنام رزق أو ولد أو مملوك وربما دل السير على السفر

(2/319)


- ( سوط ) هو في المنام دال على قضاء الحوائج وإدراك السؤال وإرغاما لعدو ويدل على الولد أو الرفيق المساعد فإن نزل من السماء سوط دل على المقت والعذاب والسوط سلطان فمن رأى بيده سوطا مجزوزا بكيمخت فإنه يلي سلطانا ذا جمال فإن لم يكن مجزوزا فإنه ولاية وعمالة في الصدقات فإن انقطع السوط في الضرب ذهب سلطانه وإن انشق تضاعف سلطانه فإن رأى أنه ضرب بسوطه حماره فإنه يدعو الله تعالى في معيشته فإن ضرب به فراسا قد ركبه وأراد ركضه فإنه يدعو الله تعالى في أمر فيه عسر وإن رأى أنه أصاب سوطا فإنه يستعين برجل أعجمي متصل بالسلطان يقبل قوله وينفذ أمره وإن رأى أنه يضرب به رجلا مسيبا غير مضبوط ولا ممدود اليدين فإنه يعظه فإن أوجعه وارتعد فإنه ينجع فيه وينزجر ويتوب وإن لم يوجعه فإنه لا يقبل الوعظ فإن سال منه الدم عند الضرب فإنه جور وإن لم يسل فهو حق فإن ضرب فانشق جلده من الضرب فإنه يضاعف عليه للواحد اثنان مما ينسب إليه فإن أصاب الضارب الدم فإنه يصيب من المضروب مالا حراما وكذلك إن أصاب المضروب الدم رشا عليه وإن أعوج السوط عند الضرب فالعقل منه معوج أو الرجل الذي يستعين به أهوج

(2/319)


- ( ومن رأى ) أن السلطان ضربه بسوطه مائة أو أقل أو أكثر فإنها دراهم بعدد السياط

(2/319)


- ( سكرجة ) هي في المنام جارية أو خادمة أو غلام أو خادم والسكرجة تدل على القلة من الأولاد والريبة والوصيفة

(2/319)


- ( سعفة ) هي في المنام دالة على الطهارة وربما دلت على الماشطة أو الخنانة

(2/319)


- ( سلبة ) هي في المنام سلب أو رزق أو عمر طويل أو نكاح للأعزب

(2/319)


- ( ساج ) ساج القطائف تدل رؤيته في المنام على الأمراض بالحمى لأن النيام عليه لم يزالوا محمومين

(2/319)


- ( ساج ) وهو نوع من الشجر تدل رؤيته في المنام على الملك أو العالم أو الشاعر أو المنجم

(2/319)


- ( سلة ) هي في المنام بشارة وتنسب إلى ما في داخلها فمن رأى سلة فيها عنب أبيض فهو رزق من حيث لا يحتسب والسلة تدل على مرض السل والسلاسل تدل دائما على البشير والنذير فإذا كان فيها ما يستحب نوعه فهو البشير وإذا كان فيها ما يكره نوعه فهو النذير

(2/319)


- ( سندان ) تدل رؤيته في المنام على الصبر والثبات في الأمور وعلى الشر وعلى الخصومات وربما دل على ما يداس ويتوصل به إلى المقاصد كالجسر والدابة والمداس

(2/319)


- ( سنديان ) هو من أشجار الجبال والأودية ورؤيته في المنام دالة على مال رابح وعز ثابت وربما دل معاشرة أهل الغفلة أو المنحرفين في القفار أو أماكن الصلحاء المنقطعين

(2/319)


- ( سينان ) من أشجار البادية تدل رؤيته في المنام على السر بينه وبين غيره لا يطلع عليه أحد

(2/319)


- ( سياج البساتين ) إذا انتقل في المنام إلى داخل وصارت الثمرة مكانه دل على فساد الدين وضياع الدنيا ومخامرة العسكر ونقض التوبة وتقديم الجهال وتأخير أهل العلم والارتداد على الدين أو الرجوع عن المذهب أو ارتفاع العامة ونزول الخاصة فإن كان قد صار موضع الأشجار حائطا منيعا أو سورا شديدا أو خندقا كان ذلك أقوى وأمنع وأرفع قدرا لصاحبه والسياج يدل على الدين وبقية الأشجار وظائف الدين وربما دل السياج على حصن الملك وغيره من الأشجار [ ص 320 ] أرباب دولته وإن دل البستان على صاحبه فالسياج المذكور أهله وأقاربه وحرفته وإن دل البستان على الدنيا فالسياج المذكور أهله وأقاربه وحرفته وإن دل البستان على الدنيا فالسياج أبناؤها الذين فيهم الرفيع والوضيع والكريم والشحيح وربما دل السياج على دين صاحبه وعمله وما يقيه من عذاب الدنيا الآخرة

(2/319)


- ( سرو ) هو في المنام امرأة جميلة أو رجل صاحب قول بغير عمل وربما دلت رؤيته على السفر والسرى والسرو يدل على الأولاد وقيل السرو يدل على طول الحياة وقيل السرو يدل على ولد كريم

(2/320)


- ( سنبل الزرع الأخضر ) رؤيته في المنام تدل على مال مجموع يتضاعف والسنبل الأخضر القائم على ساق رزق وخصب واليابس جدب وقحط وربما دل السنبل من القمح على الشدة كما تدل كل سنبل على مضاعفة الأجر وقد تدل السنابل على أعوام الدنيا وشهورها وأيامها وقد تدل على أموال الدنيا ومخازنها ومطاميرها والسنابل المجموعة في يد إنسان أو بيدر أو في وعاء مال يصيبه مالكها من كسب غيره أو علم يتعلمه ومن التقط متفرق السنابل من زرع يعرف صاحبه أصاب مالا متفرقا من صاحبه

(2/320)


- ( سدر ) هو في المنام امرأة كريمة مستورة وشجرة السدر رجل كريم حسيب فاضل مخضب بحسب السدرة وكرم ثمرها ومن رآها فإنه يرتفع أمره ويصيب ورعا وعلما ومن أكل السدر مرض مرضا شديدا

(2/320)


- ( ومن رأى ) أنه ارتقى شجرة السدر فإنه ينال غما وشدة

(2/320)


- ( سنط ) هو نوع من الشجر وتدل رؤيته في المنام على الشح والشر والعمل بأعمال أهل النار

(2/320)


- ( سمسم ) هو في المنام رزق ومال حلال وكذلك عصارته وطحينه مال في عز وقوة وكذلك سائر الحبوب

(2/320)


- ( ومن رأى ) أنه يزرع سمسما فإنه ينال ولاية نامية وتجارة زائدة وزهدا وكسبا ناميا وفرحا ويابسة أقوى من رطبه والمقلو منه شر وتعب وقيل السمسم والخردل للأطباء وحدهم خير ولسائر الناس دليل على المرض الحار

(2/320)


- ( ومن رأى ) سمسما تضرر لأنه سم مكرر

(2/320)


- ( سذاب ) هو في المنام كل طاقة منه مائة دينار أو مائة درهم على قدر صاحب الرؤيا

(2/320)


- ( سلق ) هو في المنام يدل على خير ورزق والسلق إذا أكل قبل إصلاحه كان دليلا على الدين الذي يلزم الرجل وإتيان الشبهات أو الأدبار أو النساء الحائضات والسلق كلام في العرض

(2/320)


- ( سفرجل ) هو في المنام مرض

(2/320)


- ( ومن رأى ) أنه يأكله وكان مريضا شفي وإن كان وليا نال مناه بولاية وإن أكله صاحب العافية هدى وإن كان تاجرا ربح

(2/320)


- ( ومن رأى ) أنه يعصر سفرجلا فإنه يسافر في تجارة وينال ربحا كثيرا وشجرته رجل صاحب حزم لا ينتفع به لحال الصفرة وقيل السفرجل رديء في المنام وذلك في حال قبضه والسفرجل الأخضر خير من الأصفر والسفرجل يدل على السفر الجليل وربما دل على الشح وحفظ الأسرار لمسكه وقبضه وتدل السفرجلة على المرأة الجميلة الجليلة والسفرجل قد كرهه أكثر المعبرين وقال إنه مرض لكثرة صفرة لونه ولما فيه من القبض وأقوال إنه ينبغي أن يكون دالا بصفرته على صفرة الذهب وبقبضه على قبضه بوجه من الوجوه وقيل إنه يدل على سفر وقال قوم إنه سفر واقع مع رفق وقال بعضهم إنه سفر لا خير فيه وقال بعضهم إن السفرجل محمود في المنام لمن رآه على كل حال يراه

(2/320)


- ( سوسن ) هو في المنام يدل على السوء والمكروه لأن شطر اسمه سوء والسوسن يدل أيضا على السنة والسيئة

(2/320)


- ( ومن رأى ) سوسنة في المنام وأعطيها فإنها سوء سنة

(2/320)


- ( سجن ) هو في المنام دال على لزوم الدين إن كان سجن الشرع وإن كان سجن السلطان دل على الهم والنكد بسبب ذم أو نفاق والسجن المجهول دال على الدنيا والسجن يدل على الزوجة النكدة والسبب المتعب بما دل على الصمت وسجن اللسان عن الهذر وربما دل على المكيدة من الأعداء ويدل على التهم وعلى القرب من الأبكار وعلى القبر والدين وعلى العقود عن الأسفار بسبب الأمراض أو قصور الهمة ويدل على الفقر وعدم الراحة ودخول السجن دال على العمر الطويل والاجتماع بالأحبة والسجن [ ص 321 ] هم وحزن ومن اختار لنفسه سجنا عصم من ذنب

(2/320)


- ( ومن رأى ) أنه خرج من سجن نجا من مرض وإذا رأى المسجون أن أبواب السجن مفتحة نجا من سجنه وكذلك إذا رأى فيه كوة والضوء داخل منها أو رأى سقفه قد زال وظهرت النجوم والسجن عافية المسافر وموت المريض

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه في سجن سلطان موثق فإنه يصيبه أمر مكروه أو هو في غم يرتجى فرجه من قبله وإن رأى أنه خرج منه فإنه يخرج من ذلك الغم وإن كان فهو غفلته وإن كان مريضا فهو طول مرضه

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه في السجن فتلك دعوة مستجابة وخروج من هم وغم لقصة يوسف عليه السلام

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه في سجن مجهول موضعه وأهله وهيئته ولم يخرج من ذلك كان قبره

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه خرج من سجن مجهول أو بيت ضيق إلى فضاء واسع فإن كان مريضا أو مكروبا فإنه خروجه إلى راحة وفرج

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه موثق في بيته فإنه يصيبه خيرا أو يراه في أهله

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه سجن في بيت لا يعرفه فإنه يتزوج امرأة يستفيد منها مالا وولدا

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه موثق وكان في شدة فإنه ينجو مما يخاف ويحذر

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه يبني سجنا فإنه يلقي رجلا إماما هاديا يرجع به أهل تلك المحلة إلى الطريقة المحمودة والسجن يدل على الحمام وربما دل على المرض المانع من التصرف والنهوض وربما دل على الغرور وربما دل على جهنم لأنها سجن العصاة والكفرة وإن رأى ميتا في السجن فإن كان كافرا فذلك دليل على جهنم وإن كان مسلما فهو محبوسا في جهنم بذنوب وتبعات بقيت عليه والحي السليم إذا رأى نفسه في السجن فإن كان مسافرا في بر أو سفينة فهو أمر يعوقه من مطر أو ريح أو عدو أو خوف أو أمر من السلطان وإن لم يكن مسافرا دخل مكانا يعصي الله تعالى فيه كالكنيسة ودار الكفر والبدع أو دار زانية أو خمر

(2/321)


- ( سطح ) هو في المنام امرأة رفيعة القدر وقيل رجل رفيع القدر ومن جرى فوق السطح أصابته بلية من سلطان والحلول فوق الأسطحة يدل في زمن الصيف على الراحة والكسوة وزوال الهموم والأنكاد والأمراض وكشف الأسرار والحال

(2/321)


- ( سقف ) هو في المنام رجل رفيع القدر إن كان من خشب فهو رجل غرور وإن رأى سقفا يكاد ينزل عليه ناله خوف من رجل رفيع القدر فإن نزل عليه التراب من السقف فأصاب ثيابه فإنه ينال بعد الخوف مالا فإن انكسر الجذع فهو موت صاحب الدار بآفة تنزل به

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه دخل سقفا فاستترب فيه السماء عنه دخل عليه اللصوص بيته فسرقوا متاعه

(2/321)


- ( ومن رأى ) أن سقف بيته انهدم فإنه يموت صاحب البيت

(2/321)


- ( ومن رأى ) أن سقف بيته يقطر منه ماء فإنه بكاء يحدث فيه على ميت أو على مريض

(2/321)


- ( ومن رأى ) أن سقف داره أذهب ترابه المطر فإنه يفتقر من ماله وينكشف من نعمته

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه فوق سقفه ويريد النزول منه ولا يقدر فإنه يحبس والخشبة التي هي كالجسر تحمل الأخشاب تعبر برجل منافق يحمل أمور قوم منافقين فإن سقطت عزل عن مكانه فإن انكسرت مات ذلك الرجل

(2/321)


- ( ومن رأى ) سقفا خر عليه أصابه عذاب

(2/321)


- ( ومن رأى ) الكواكب تحت سقفه خرب سقفه حتى تتبين الكواكب

(2/321)


- ( سور ) المدينة في المنام رجال مجاهدون أو سلطان قوي أو رئيس حفيظ لما له وربما دل السور على عابد البلد أو عالمها وربما دل على الشرع الفاصل بين الحق والباطل وربما دل على السرور فإن دل السور على المتوالي أو على الحاكم على البلد كانت الشرافات والمرامي أتباعه وخدمه وإذا دل السور على المال كانت الشرافات والمرامي عدته وسلاحه وذخائره وإن دل السور على الملك كانت الشرافات والمرامي حراسه وطوافه عليه في الليل

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه في سور من الأسوار فإنه أمن له من أعدائه أو حرز مما يخاف

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه بنى سورا على نفسه أو على داره فإن كان سلطانا فإنه حفظ من عدوه ومن رعيته وإن كان فقيرا استفاد مالا وإن كان أعزب تزوج

(2/321)


- ( ومن رأى ) سور المدينة مهدوما مات عاملها أو عزل عن عمله

(2/321)


- ( ومن رأى ) أنه قد انثلم فيه ثلمة حتى [ ص 322 ] دخل المدينة أسد أو سيل أو اللصوص ضعف أمر الإسلام فيها وكسيد سوق العلم والسور المجهول يدل على الإسلام والعلم والقرآن وعلى المال والأمان وعلى الورع والدعاء على كل ما يتحصن به من سائر الأعداء وكل الأسواء من علم أو زوجة أو زوج أو دعي أو أسد أو ولدا ونحوهم وإن رأى سور المدينة ماشيا كما مشى الحيوان فإنه يسافر في سلطان إلى الناحية التي مشى إليها فإن كان فوقه سافر معه

(2/321)


- ( سوار ) من رأى في يده سوار من الرجال في المنام فهو ضيق فإن كانت أسورة من ذهب أو فضة فهو رجل صالح للسعي في الخيرات وإن كان له أعداء فإن الله تعالى يعينه

(2/322)


- ( ومن رأى ) في يده سوارا من ذهب غلت يده وإن رأى ملكا سور أيدي رعيته فإنه يرفق بهم ويعدل فيهم وينالون كسبا ومعيشة وبركة ويبقى سلطانه فإن سورت يد السلطان فهو فتح يفتح على يده مع ذكر وصيت والسوار ولد ذكر وصلة منه إلى قراباته والسوار خادم والسوار للمرأة ما في يدها من النعمة والسرور

(2/322)


- ( ومن رأى ) سوارا من فضة زاد ماله والسوار هم لمن لبسه من الرجال وزينة للنساء لأنه من حليهن وإذا كانت الأسورة على الأموات فإنهم في الجنة وقيل إن سوار الذهب ميراث لمن لبسه في المنام والسوار زوجة للعزب ويعبر بالولد وقيل إن أساور الفضة دين وتقوى لمن لبسه في المنام لأنه من حلي أهل الجنة والأساور أشراف أهل شرف ومال وجمال إذا كانت من ذهب أو فضة وإن كانت من زبل أو عظم أو عاج ربما دل ذلك على الإماء والأراذل من الأحرار وربما لبس السوار للرجل على الملك أو الخروج عن الحق إلى الضلال والكذب وربما دلت الأساور على الأسى والتأسي وربما دل السوار على ما يحدث في البلد أو يدخل إليها أو يخرج منها

(2/322)


- ( سوق ) هو في الرؤيا يدل على المسجد كما يدل المسجد على السوق وقد يدل على الحرب الذي يربح فيه قوم ويخسر فيه قوم وقد سمى الله تعالى الجهاد تجارة في قوله سبحانه { هل أدلكم على تجارة تنجيكم } الآية فأهل الأسواق يجاهد بعضهم بعضا

(2/322)


- ( ومن رأى ) نفسه في سوق مجهول قد فاتته فيها صفقة أو ربح أو خسر في سلعة فإن كان في اليقظة في جهاد فاتته الشهادة وولى مدبرا وإن كان في حج فاته أو فسد عليه وإن كان طالبا للعلم تعطل عنه أو فاته فيه موعد أو طلبه لغير الله تعالى وإن لم يكن في شيء من ذلك فاتته صلاة الجمعة في المسجد ومن سرق في سوقه من بيعه وشرائه فإن كان مجاهدا غل وإن كان حاجا محرما اصطاد أو جامع أو تمتع وإن كان عالما ظلم في مناظرته أو خان في فتاويه وإلا رأى بصلاته أو سبق إماما فيها بركوعه أو سجوده أو لم يتم هو ذلك في صلاة نفسه لأن ذلك السرقة سوء السرقة والسوق المعروف من رآه عامرا بالناس أو رأى حريقا فيه أو ساقية صافية تجري في وسطه أو كان التبن محشوا في جوانبه أو ريح طيبة تهب من خلاله درت معيشة أهله وأتتهم الأرباح وجاءهم النفاق فإن رأى أهل السوق في نعاس أو رأى الحوانيت مغلقة أو رأى العنكبوت نسج عليها أو على ما يباع كان فيها كساد أو ينزل بأهله تعطيل وإن رأى سوقا انتقل إلى سوق انتقلت حالة المنتقل إلى جوهر ما انتقل إليه كسوق البزازين في افتراق المتاع وخروجه وإن رأى فيه أصحاب الفخار والقلال قلت أرباحهم وضعفت أكسابهم وإن رأى فيه أصحاب هرايس ومقالي نزلت فيه محنة من حريق أو نهب أو هدم أو نحوه وقال بعضهم السوق الدنيا ومن رآه واسعا نال الدنيا واسعة وقيل السوق يدل على اضطراب وشغب بسبب ما يجتمع إليها من العامة وأما من يعيش في السوق فإنها دليل خير له إذا رأى فيها خلقا كثيرا وشغلا وإذا كان السوق هامدا دل على بطالة المسوقين والأسواق في المنام دالة على الفوائد والأرزاق والملابس الجديدة والشفاء من الأمراض وربما دلت الأسواق على الكذب والفجور والهم والنكد وتدل على الحمام وعلى كل مكان جامع كالمسجد والكنائس والبيع ويدل [ ص 323 ] السوق على البحر الجامع لأنواع السمك الذي يأكل بعضه بعضا ويدل السوق على العرض ويدل السوق لأهل التجريد على الوقوع في المحذور أو الميل إلى الدنيا وربما كان دليلا على التواضع وكسر النفس خصوصا إن كان معه في المنام شيء يحمله فإن كان في السوق ذاكرا الله تعالى رافعا بذلك صوته دل على أنه يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر فإن وجد الأسواق خالية من الناس وأهلها موتى دل ذلك على الكساد أو الظلم أو الجوائح في الأموال أو غلو الأسعار وربما دل على التكاليف الموجبة لدخولها كالزواج للأعزاب أو تجديد الأولاد أو العلم أو العمل في الصناعة وطلب الحج وأداء الزكاة والجهاد في سبيل الله وقيام الليل والبيع والشراء أو الرهن أو السلف بسبب ما ذكرناه وربما دل سوق الإنسان على كتابه أو وعظه أو قراءته أو حكمته أو منصبه أو لهوه ولعبه أو خطأ في وعظه وقراءته ولكل سوق تأويل فأما سوق الكتب فإن رؤيته في المنام دالة على الهداية والتوبة والحكومات والشرور والمجادلات
وسوق الصيادلة شفاء من الأمراض لمن هو مريض
وسوق العطر أخبار سارة وأولاد
وسوق الحلواء دليل على الإيمان والإسلام
وسوق البزر رفعة وتجديد أزواج ومنصب ورزق وستر للأمور
وسوق المصوغ دال على الأفراح والزينة والأزواج والأولاد
وسوق الجوهر أشبه شيء بحلق الذكر ودروس العلم فيدل على ذلك
وسوق الصرف دال على العلم بالنظم والنثر وإصلاح الكلام وعلى الغنى بعد الفقر ويدل أيضا على دار الحكم لما فيها من تصاريف الكلام والوزن والميزان
وسوق النحاس يدل على السرور والأنكاد وتصديع الرأس والزواج للعزب والأفراح والمسرات بالأولاد والإمام
وسوق السلاح يدل على الحرب والجدال والنصرة على الأعداء
وسوق الرقيق عز وجاه أو إطلاع على الأخبار الغريبة وربما دل على سوق الدواب
وسوق الصوف والوبر يدل على الفوائد والأرزاق وعلى المال من الميراث
وسوق القطن يدل على النمو والأرزاق وظهور الحق من الباطل
وسوق الأبازير نسل وأرباح وفوائد من الزرع
وسوق الخضر يدل على التقتير وضنك العيش وربما دل على تيسير العسير
وسوق السمك أرزاق وفوائد متتابعة حلال واجتماع بالأهل والأقارب أو الأخبار عن سفار البحر
وسوق اللحم يدل على مكان الحرب لما يسفك فيه من الدماء وما فيه من الحديد
وسوق البياعة للزيت والسمن والعسل يدل على نهوض الشهوات والشفاء من الأمراض
وسوق الجزارين هموم وأنكاد
وسوق الرحال أسفار في البحر
وسوق السروج أسفار البر
وسوق الفاكهة أعمال صالحة وعلوم وأولاد
وسوق النقل مسرات وأفراح وربما دل على الخصام مع الأعجام
وسوق العقار صون للمال وحفظ للأسرار
وسوق الحنطة رخاء وأمن من الخوف
وسوق الخشب نفاق وتفرقة واجتماع
وسوق الحديد شر ونكد وخصومات وبأس وشدة وربما دل على الرزق والنفع
وسوق الحرير عز ومال وعمل صالح
وسوق الشمع توبة للعاصي وهدى للضال
وسوق الخفاف أسفار وربما دل على سوق الدواب أو الجواري أو العبيد
وسوق الخيم أسفار وربما دل على سوق الأكفان للأموات
وسوق الحجامين هموم وأنكاد وأمراض ومغارم وشرور وربما دل على سوق الشهود
وسوق الخضر دليل على الأمراض بالحصر والحصار وربما دل على سوق الرصاص
وسوق الصناديق يدل على الحفاظ والفهم والوعي
وسوق الطبخ على الشفاء من الأمراض وقضاء الحوائج
وسوق القوارير يدل على الرياء والنفاق والنميمة
وسوق الورق دليل على سوق البزر والمكاكاة ونصر المظلوم والانتقال من الظالم ولا يحمد السوق للقضاء والزراء والأمراء

(2/322)


- ( سقاطة الباب ) تدل في المنام على حارس الباب من كلاب أو غلمان عجم

(2/323)


- ( سدة البيت أو المسجد ) في المنام تدل على ما يلبسه الإنسان ويتجمل به أو على المال الذي يستر حاله وربما دلت السدد على رياح السدة في الجوف وربما دلت على طي الحديث [ ص 324 ] ونشره وربما دلت على المرأة الجميلة الكاملة الأوصاف التامة القد والكبيرة القدر الكثيرة النسل أو الرجل كذلك

(2/323)


- ( ومن رأى ) أنه اشترى لنفسه سدة ورأى نفسه عليه فإنه يدل على نكاح الخادم أو يناله سوء في جسمه أو في خادمه أو زوجته وإن رأى نفسه تحتها فإنه مقيم تحت سوء ومكروه وإن رأى المريض أنه يحمل على سدة فذلك نعشه

(2/324)


- ( سرب الأرض ) هو في المنام مكر وخديعة فمن حفر سربا لإنسان فإنه يمكر به فإن دخل الذي حفر السرب فيه رجع المكر عليه

(2/324)


- ( ومن رأى ) أنه دخل سربا ولم ير السماء دخلت اللصوص عليه وسرقوا متاعه وإن كان مسافرا قطع الطريق عليه وإن توضأ للصلاة في السرب ظفر بمن سرق متاعه أو يغوص عنه عاجلا وتقر عينه لأن الوضوء في التأويل أقرب من السرب وكذلك لو اغتسل فيه وإن كان عليه دين قضاه الله تعالى وإن كان مذنبا تاب الله عليه وإن كان محبوسا فرج الله عنه وإن رأى أنه استخرج مما احتفره أو حفره غيره له ماء جاريا أو راكدا فإن ذلك معيشة في مكر لمن احتفر

(2/324)


- ( سراب القفر ) هو في المنام أمر باطل لا يتم

(2/324)


- ( ومن رأى ) السراب وله طمع في شيء يرجوه فإنه يحرم ذلك ولا يناله والسراب في المنام نفاق وكفر في الدين أو ميل إلى الدين أو ميل إلى الدنيا وزينتها وربما دلت رؤية السراب على التمني والرجاء لما لا يدركه وإن كان الرائي شاهدا كان شاهدا زور أو عالم بدعة وربما كان السراب خبرا لا حقيقة له وربما دل على ظهور راية في الجهة التي رؤي السراب فيها

(2/324)


- ( سرموزة ) هي في المنام زوجة أو دابة أو سفر أو منصب

(2/324)


- ( سيج ) في المنام مال من شبهة وصديق دعي فإن كانت امرأته حبلى فهو ولد

(2/324)


- ( سفنجة ) وهي المسماة بالصلبان بين التجار فمن رأى في المنام أنه دفع إلى رجال مالا ليكتب له بذلك سفنجة من بلد إلى آخر فوقه فإنه يستقرض شيئا من رجل يرجو فيه التجارة والمنفعة فيرجع فيه ويطلب نظراءه ويعلو أمره فإن أخذ السفنجة إلى بلد دونه أو نظيره فإنه يخسر عليه أو يصل إلى رأس ماله

(2/324)


- ( سماع ) في المنام لقرآن أو مديح في النبي صلى الله عليه و سلم أو سماع خطاب فإن ذلك يدل على الهداية والإنابة إلى الله تعالى والرجوع إليه سبحانه وإن سمع غير ذلك كان كمن قال الله تعالى فيهم : { وإن تدعهم إلى الهدى لا يسمعوا } واستراق السمع كذب ونميمة وربما يصيب مسترق السمع مكروه من جهة السلطان

(2/324)


- ( ومن رأى ) أنه يسمع إن كان تاجرا استقال عقدة البيع وإن كان واليا عزل وإن رأى أنه يسمع على إنسان فإنه يريد هتك ستره وفضيحته

(2/324)


- ( ومن رأى ) أنه يستمع أقاويل ويتبع أحسنها فإنه ينال بشارة

(2/324)


- ( ومن رأى ) أنه يسمع ويجعل نفسه أنه لا يسمع فإنه يكذب ويتعود ذلك واعتبر سماع الأصوات في المنام وأعط الرائي ما يليق به من ذلك فضجيج بني آدم أرزاق وفوائد وأصوات البهائم هموم وأنكاد مخاوف وصهيل الخيل عز وقوة ونباح الكلب كلام وخوض فيما لا يعني وصي الفهد دلائل وبطر وهدير الحمام نوح أو نكاح وصرير الخطاف كلام مفيد أو سماع قرآن ونقيق الضفدع ضرب أو صوت أحراس وفحيح الأفعى محاربة ومحاولة وإنذار ونهيق الحمار دعاء على الظلمة وشحيح البغل كلام وخوض في الشبهات وخوار العجل فتنة ورغاء الجمل سفر وتعب ونصب وزئير الأسد تيه وتوعد وضغاء الهر صحب ونميمة وهمز ولمز ونئيم الفأر اجتماع وألفة ورزق وبغام الظبي حنين إلى الوطن وعواء الذئب ينذر بالسرقة وصياح الثعلب إنذارا بالهروب والانتقال ووعوعة ابن آوى أمور مهمة في الخير والشر وسيأتي في حرف الصاد إن شاء الله تعالى في الصوت ما يضارع هذا

(2/324)


- ( سواد اللون ) في كل شيء في المنام سودد ومال ولبس السواد لمن هو معتاد لبسه ولغير المعتاد هم وحزن وكان ابن سيرين رحمه الله يجعل كل سواد مالا

(2/324)


- ( ومن رأى ) في منامه أنه تزوج امرأة سوداء قصيرة كان سوادها كثرة مالها وقصرها قصر عمرها

(2/324)


- ( ومن رأى ) أن أحدا أهدى إليه [ ص 325 ] عبدا نوبيا أسود إليه جوالق فحم والسواد إذا كان خالصا مصقولا بلا بياض فهو عز ورفعة من سلطان وقيل إن الأسود لا تحمد رؤياه لما في لفظه من ذكر السوء والسواد في البدن سودد وربما أن الرائي يقع في إثم كبير أو يدعي عليه أو يعق أحد أبويه وربما يبتلى بتشقيق اليدين والرجلين وربما دل على كثرة طربه فإن اسود وجهه دون بدنه دل على الكذب والردة عن اليدين فإن ابيض الأسود في المنام دل على الثناء الجميل والإقلاع عن الذنوب والإيمان بعد الكفر فإن ابيضت يداه دون بدنه دل على ظهور الكرامات لذوي الصلاح والانتصار على الأعداء والقرب من الأكابر والتراسل على ألسنة الملوك وعلو الشأن وربما دل السواد على غلبة السواد في البدن الأبيض والبياض على البرص في البدن الأسود وجميع السودان سوء دان والحبش حب شيء

(2/324)


- ( سمرة اللون ) في المنام دالة على اختلاف النسب
تم الجزء الأول ويليه الجزء الثاني وأوله باب الشين

(2/325)


[ تابع الأبواب ]

(2/325)


باب الشين

(2/325)


- ( شيث ) [ ص 2 ] عليه السلام من رآه في المنام فإنه ينال نعمة وسرورا وأولادا وحياة طيبة بإذن الله تعالى وتقديره وعيشة راضية وقيل إنه يكون وصي رجل عظيم وقيل إنه يقلد أمورا عظيمة ويوفيها ويؤديها لأن شيثا عليه السلام أول من وصى على وجه الأرض

(2/2)


- ( شعيب ) عليه السلام من رآه في المنام فإنه يكون بينه وبين قوم يبخسون المكيال والميزان معاملة ويبخسونه فيها ويؤذونه ثم يظفر بهم ويرزق بنات يصيب منهن سرورا فإن رآه مقشعرا فإنه يذهب بصره

(2/2)


- ( شهيد ) من الشهداء من رآه في المنام وإنه حي فهو حياة سنته وطريقته وقيل من رأى شهيدا حيا في المنام فإنه يتقرب إلى الله تعالى

(2/2)


- ( شكر ) الله تعالى في المنام نجاة من الهم فمن رأى أنه يشكر الله تعالى فإنه ينجو من هم وينال قوة ومالا وخيرا وخصبا وثوابا وإن كان واليا فإنه ينال كورة عامرة زاهرة حسنة ومن رأى أنه يشكر الله تعالى فإنه موحد وقيل من رأى أنه يشكر الله تعالى فإن كان ذميا أسلم وإن كان منافقا أخلص وإن كان مسلما صحب رجلا شريفا عظيم الخطر بعيد الصيت

(2/2)


- ( شمس ) هي في المنام الملك الأعظم أو الخليفة أو الأب أو الذهب أو أمير من الأمراء أو امرأة جميلة ومن رأى في منامه أنه تحول شمسا فإنه يصيب ملكا على قدر شعاعها وإن رأى أنه تعلق بها فإنه ينال قوة وخيرا من وزير أو كاتب فإن أصاب شمسا معلقة بسلسلة ولى ولاية وعدل فيها فإن قعد في الشمس ودنا منها فإنه ينال من ملك نعمة ومالا وقوة وتأييدا فإن أضاء شعاعها من المشرق إلى المغرب فإنه يملك ما بينهما إن كان لذلك أهلا ويرزق علما يذكر به في الخافقين فإن رأى أنه ملك الشمس أو تمكن منها فإنه يكون مقبول القول عند الملك الأعظم وإن رآها صافية منيرة قد طلعت عليه فإن كان واليا نال قوة في ولايته من الملك الأعظم وإن كان [ ص 3 ] قائدا عاش في كنفه وإن كان من الرعية نال رزقا حلالا وإن كانت امرأة نالت من زوجها ما تقر عينها به فإن طلعت الشمس في بيته نال شعبة من السلطان وواصله الخليفة إن كان لذلك أهلا وإلا فليحذر رجلا يعزه وإن طلعت في بيته تزوج وإن رأتها امرأة تزوجت واتسعت عليها دنياها وإن رآها تاجر ربح في تجارته وضوء الشمس هيبة الملك وعدله وإن رأى الشمس كلمته أصاب رفعة من قبل الخليفة وكذلك القمر فإن كلماه ومضى معهما فإنه يموت وإن رأى الشمس على موضع دون موضع وكان صاحب حرب كان وجيها في الحرب وإلا فهي معرفة تناله وإن رأى الشمس طلعت على رأسه دون جسده فإنه ينال أمرا جسيما أو دنيا شاملة وإن طلعت على قدميه دون جسده نال زراعة كثيرة من طعامه وثمارها واتسعت عليه دنيا حلال وإن رأى أنها طلعت على بطنه تحت ثيابه والناس لا يعلمون أصابه البرص فإن بزغت على صدره دون جسده فإنه يمرض وإن رأت امرأة أن الشمس دخلت في طوقها وخرجت من ذيلها فإنها يتزوج بها ملك ويبقى معها ليلة وإن طلقها فإنها تزني وإن رأى إنسان أن بطنه انشق وطلعت فيه الشمس فإنه يموت وكذلك من رأى أن الشمس غابت كلها وهو خلفها يتبعها فإنه يموت وإن ذهب خلفها وهو يسير ولم تغب كلها فإنه يستأسر وإن رأى أن الشمس تحولت رجلا كهلا فإن الخليفة يتواضع لله تعالى ويعدل وينال قوة ويقوى جد المسلمين وتحسن أمورهم ويكسر الجيش ويهلك أعداء المسلمين فإن تحولت رجلا شابا فإنه يخور ويضعف حال المسلمين وإن رأى أن الشمس خرجت منها نار فأحرقت نجوما من حواليها فإن الملك يطرد حاشيته فإن رأى الشمس احمرت فإنه فساد في مملكته فإن رأى أنها اصفرت فإنه يمرض فإن اسودت فإنه يغلب فإن رأى أنها غابت فإن الأمر الذي يطلبه من خير أو شر قد انقضى وصار إلى آخره فإن رأى أن الشمس في مجار مختلفة أوقاتها تدل على خوارج يخرجون على الملك الأعظم من مواضع شتى فإن رأى أنه نازع الشمس فإنه يخرج على الملك خارجي إن كان لذلك أهلا وإن لم يكن أهلا فإنه ينقلب أمره عليه فإن غدر بالشمس فإنه يغدر بالملك أو يخالفه في أمره فإن رأى الشمس وليس عليها شعاع فإنه ينقص من هيبة الملك بقدر ما نقص من شعاعها فإن رأى أن شعاعها لا يقع عليه فإن كان سلطانا فإن هيبة الملك توضع عنه وإن كان قائدا فإن جاهه يذهب وإن كان واليا فإنه يعزل وإن كان من الرعية يذهب وجه معيشته وإن كانت امرأة تزوجها رجل ولا ينفق عليها
وإن رأى الشمس انشقت نصفين وبقي نصفها وذهب نصفها إلى أن حاذاه وكان للنصفين نور وشعاع فإنه يخرج عليه خارجي ويملك مثل ما ملك الملك [ ص 4 ] فإن ذهب النصف الباقي إلى النصف الذاهب منها فعادت شمسا صحيحة مثل ما كانت فإنه يذهب ملكه ويأخذ الخارجي عليه ويملك مثل ما ملك وإن عاد نصفها الذاهب إلى النصف الباقي وعادت شمسا صحيحة فإنه يرجع إليه الملك ويأخذ ملكه ويملك مثل ما كان يملكه هو فإن صار كل نصف شمسا فإنه يخرج عليه قائد من قواده ويملك مثل ما كان يملك فإن رأى أن الشمس سقطت فهي مصيبة في قيم الأرض فإن سقطت على الأرض مات أبوه ومن رأى الشمس وهو ينظر إلى نورها وضوئها فإنه ينال ملكا إن كان أهلا لذلك أو يكون رئيسا في محلته وأهل بيته وإن رأى أنها نيرة في بلده فإن كان مسافرا عاد إلى وطنه سالما وإن رأى أن الشمس تطلع من المشرق مع ضوء صاف وتغرب مثله فإنه يدل على خير لأهل تلك البلدة وينالونه على يدي ملك ويعيشون عيشا هنيئا وإن رأى أن الشمس طلعت في الدار فأضاءت الدار كلها فإنه ينال عزا وكرامة وذكرا وشرفا وجاها ومرتبة ومن رأى أنه ابتلع الشمس فإنه يعيش مغموما محزونا وإن رأى أن الشمس طلعت من مغربها فإن الرائي يفتضح بين الناس فإن كان بينه وبين أحد سر فإنه يفشو وربما يظهر الأمر الخفي وإن رأى أن ملكا ابتلع الشمس فإنه يموت وإن رأى أن الشمس تغيرت عن حالها فإنه تقع فتنة في تلك البلدة ومن رأى أنه جالس في شمس نال نعمة واسعة وبركة تنزل عليه من السماء فإن أصاب من ضوء الشمس فإنه ينال كنزا من الكنوز ومالا عظيما ويؤتيه الله خيرا والشمس إذا رآها الإنسان تطلع من الشرق وتغرب مثل ذلك فإنها دليل خير لجميع الناس وتدل على الأعمال وذلك أنها تنبههم من نومهم وتحركهم إلى الأعمال وتدل في بعض الناس على أنه يولد له أولاد ذكور وتدل في العبيد على أنهم يعتقون وهو لسائر الناس دليل وسار الشمس لمن أراد أن يخفي أمره دليل على ظهوره وذلك أنها تظهر الأشياء كلها وتبديها وإن رأى الإنسان في منامه أنها تطلع من المغرب فإن ذلك يدل على ظهور الأشياء الخفية ولو حرص صاحبها على أن يخفيها وإن كان مريضا دلت الرؤية على برئه وإن كان الوجع في عينه دلت على أنه لا يعمى ومن كان في سفر دلت على رجوعه من سفره وإن كان مجهول الموضع وهو أيضا دليل خير لمن أراد أن يسافر إلى ناحية المغرب وكذلك إن رأى أن الشمس تطلع من الجنوب إلى الشمال والشمس إذا رآها الإنسان مظلمة وإن لونها لون الدم أو رآها بمنظر متغير فإنه دليل رديء لجميع الناس فيدل في بعضهم على البطالة وفي بعضهم على مرض ولد صاحب الرؤيا أو شدة تعرض له [ ص 5 ] أو وجع العينين وأما من أراد أن يخفي أمره فإنه دليل موافق له وإن رأى الشمس تنزل في فراشه وتهدده فإنها تدل على مرض شديد والتهاب البدن وإن رآها تفعل به خيرا فإنها تدل على خصب ويسار وتدل في كثير من الناس على صحة ومن رأى الشمس قد تلاشت فإن ذلك دليل سريع لجميع الناس ما خلا من كان يعمل عملا في خفية وتدل أيضا كثيرا على العمى أو على موت أولاد صاحب الرؤيا ومن رأى الشمس ليست واحدة بل شموس كثيرة اكتنفتها فإن ذلك دليل خير للمسافرين والفرسان أما المرضى فإنها لهم دليل شدة وموت ومن رأى أن الشمس تعطيه شيئا أو تأخذ منه شيئا فليس ذلك بمحمود فإن أعطيتها تدل على شدة وأخذها على إتلاف وهلاك ومن رأى أن الشمس قد نشرت عليه أنوارا فإنه يصحب الخليفة ويفرغ عليه عطاياه وحر الشمس إذا جاوز الحد وأصابه ناله هم من سلطان وإن رأى أنه يهرب من الشمس فإنه يفر من زوجته أو من سلطان أو من مكروه ومن رأى الشمس خرجت من ذكره فإنه يرزق ولدا يكون ملكا أو وزيرا ومن رأى الشمس والقمر اجتمعا على ضيائهما ونورهما فإنه يدل على زواج امرأة جميلة وطلوع الشمس من مغربها يدل على الملك وقيل على فضيحة الرائي وقيل على توبته وقيل على قرب أجله وقيل على حادث في الأرض ويدل للمريض على الصحة وإن رأى سحابا أو غيره غطى الشمس حتى ذهب نورها حدث بالملك حادث من مرض أو تغير ما هو فيه وإن رأى السحاب انجلى عنها فإن الهم والمرض والتغير يزول عن الملك ومن رأى أنه لا يمشي إلا في الشمس فإنه يسافر والشمس إذا طلعت على الأرض فهو دليل قحط واحتراق ومن رأى عشرة شموس قد أخذها ووضعها في خرقة فإنه ينال عشرة آلاف درهم وربما كانت الشمس علما يهتدي به وقيل احتجاب الشمس بالسحاب يدل على عزل الملك لظلم حدث في رعيته
وربما دلت الشمس على سلطان صاحب الرؤيا كأميره وعريفه وأستاذه ووالده أو زوجها إن كانت امرأة وربما دلت الشمس على المرأة الشريفة كزوجة الملك أو الرئيس أو السيد أو ابنته أو أمه أو زوجة الرائي أو أمه أو ابنته أو خالته أو زوجة أبيه أو جدته فما رأى في الشمس من حادث عاد تأويله على من تدل عليه ممن وصفناه ومن رأى الشمس ساقطة إلى الأرض أو ابتلعها طائر أو سقطت في البحر أو احترقت بالنار أو ذهبت عينها و اسودت أو غابت في غير مجراها من السماء أو دخلت في بنات نعش مات المنسوب إليها ممن ذكرناه وإن رأى بها كسوفا أو غشاها سحاب أو تراكم عليها الغبار أو الدخان حتى نقص نورها أو رؤيت تموج في السماء بلا [ ص 6 ] استقرار كان ذلك دليلا على حادث يجري على المضاف إليها من مرض أو هم أو غم أو كرب أو خبر مقلق وإن كان من دلت عليه مريضا في اليقظة دلت على موته وإن رآها قد اسودت من غير سبب ولا كسوف فإن ذلك دليل على ظلم المضاف إليه وجوره أو كفره أو ضلالته وإن أخذها في كفه أو ملكها في حجره أو نزلت عليه في بيته بنورها وضيائها تمكن من سلطانه وعز ملكه إن كان ممن يليق به ذلك أو قدم صاحب ذلك المنزل إن كان غائبا سواء رأى ذلك ولده أو عبده أو زوجته لأنه سلطان الجميع وقيم الدار وإلا ولدت امرأته أو أمته إن كانت حاملا له جارية أو غلاما وإن رآها طالعة من الغرب أو عائدة بعد غروبها أو راجعة إلى المكان الذي منه طلوعها ظهرت آية وعبرة وربما دل ذلك على رجوع المنسوب إليها عما أمله من سفر أو عدل أو جور وربما دل ذلك على نكبة المنسوب إليها من المرض وربما دل مغيبها بعد طلوعها لمن عنده حمل على موت الجنين بعد ظهوره وربما دل على قدوم الغائب من سفر بالأموال العجيبة وربما دل مغيبها على إعادة المسجون إلى السجن بعد خروجه وربما دل على أن من أسلم من كفره أو تاب من ظلمه يرجع إلى ضلالته ومن اهتدت إليه زوجته في تلك الليلة واشترى جارية فإن الزوجة ترجع إلى أهلها والجارية تعود إلى بائعها وقد يدل طلوعها بعد مغيبها لمن طلق زوجته على ارتجاعها ولمن عنده حبلى على خلاصها ولمن تعذر عليه معيشته أو صناعته على نفاقها خصوصا إن كان على صلاحها بالشمس كالقصار والعسال وضراب اللبن وأمثال ذلك ومن كان مريضا دل على موته ولمن كان في جهاد أو حرب على النصرة لأنها عادت ليوشع بن نون عليه السلام في حرب الأعداء حتى أظهره الله عليهم

(2/2)